..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - يا سحنه نوبية كوش نبتة كرمة مروى المحس النوبة توتى شمبات العيلفون مملكة علوة
عرض مشاركة واحدة
قديم 17-03-2012, 05:01 AM   رقم المشاركة :[6]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبائل السودان و القرن الافريقي
 
الصورة الرمزية معاوية على ابو القاسم
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Sudan

افتراضي





هذا النص يوضح ان المتحدث عنهم حقيقة ثابته وهو يبحث فى ان ملوك مملكة علوة المسيحية بقيادة الملك
سيسب جد قبيلة المحس النوبة احدى القبائل المكونة لبلاد النوبة واسم النوبة اسم يدل على ثلاثه قبائل ريئسية
وهى التى تشكل بلاد النوبة فى شمال السودان وهى _ 1 _ قبيلة الكنوز المحس _ 2 _ قبيلة الفديجة المحس
_ 3 _ قبيلة السكوت المحس _ 4 _ قبيلة المحس مع المرويون الذين انصهروا مع المحس وهم ابناء مروى
بن كوش ولهم مدينة ببطن الحجر باسمهم وهى مدينة مروى القديمة وهم الذين يسكنون عند الشلال الثانى
والشلال الثالث _ وهم الذين نزل عندهم عبادة بن ابى الخزرجى الانصارى _ 5 _ قبيلة الدناقلة وهم الذين
نزل عندهم ابناء ابو المكارم هبة الله _ 6 _ قبيلة البرابره وهم الذين تسموا على اسم ميناء النوبة حلفا وهو
ميناء قديم كان باْرض السكوت وبالضبط فى منطقة صاى وكان يطلق عليه اسم ساى والاسم القديم هو ميناء
الادواء واصبح يطلق عليهم بالحلفاويين وهم اهل مدينة نوابية التى تبعد من النيل مسيرة ايام __ ونرجع
لصدر الموضوع الذى نحن بصدده وان هذه القبائل المذكورة هى التى انجبها نوبة ابن كوش ونوبة ابن كوش
له اشقاء _ هم بجه _ وحبش _ وزنج _
قال جالينوس‏:‏ الزنج خصصوا بأمور عشرة‏:‏ سواد اللون وفلفلة الشعر وفطس الأنف وغلظ الشفة وتشقق اليد

والكعب ونتن الرائحة وكثرة الطرب وقلة العقل وأكل بعضهم بعضاً فإنهم في حروبهم يأكلون لحم العدو ومن
ظفر بعدو له أكله‏.__
بلاد الزنج مسيرة شهرين شمالها اليمن وجنوبها الفيافي وشرقها النوبة وغربها الحبشة وجميع السودان من ولد

كوش بن كنعان بن حام وبلاد الزنج شديدة الحر جداً وحلكة سوادهم لاحتراقهم بالشمس‏.‏ ‏ ومنهم _ فور _
وقاقو_ وميرند _ والحسن _ وغانه - وكوكو_ (ومروى هم الذين انصهروا مع محس بطن الحجر) ومدينتهم
مروى القديمة ببطن الحجر ومروى الجديده وكانت من ضمن مدن مملكة علوة واصبحوا يعرفون بمحس بطن
الحجر وهم الى الان ببطن الحجر _ وهم اشقاء نوبة وكلا نزل بمنزله الذى هو عليه اليوم __ وان هذه
المملكة الكوشية ليس لها علاقة بكوش حتى لا يدعى احد من ابناء الكوش اشقاء نوبة مؤسس هذه المملكة ان
له علاقة بهذه المملكة سوى قرابته بنوبة اما المملكة الكوشية فهى ملك احفاد نوبة اسسها ابناء نوبة ومبدئها
من مقر المحس القديم كوكى من جنوب اسوان الى نهاية ايلة ويقال كوكا و يقال كوكة وهم الكنوز المحس
والسكوت المحس والفيدجة المحس والحلفاويين والمحس الذين يسكنون بين الشلاليين الثانى والثالث ومحس
بطن الحجر وهم الذين زابوا فيهم ابناء مروى وكانوا يسمون بالمريون وكونوا مدينة باْسم جدهم مروى فى
بطن الحجر وانصهروا مع محس بطن الحجر وهى ليس مملكة قائمة بذاتها وانما مدينة من مدن مملكة علوة
والدناقلة _وهذا لان الاسم مملكة الكوشيين هو اسم اطلقه ابناء نوبة لحفظ الاسم ولكن ليس لكوش يد فى بناء
هذه المملكة لان كوش مات من زمن بعيد ايام نزل اولاد نوح ببابل منهم حام والد كوش وتوفى كوش ببابل
ودفن بها والذين تفرقوا من بعده هم احفاده ومن ضمنهم احفاد نوبة بن كوش الذين جاوروا القبط ابناء
مصرايم بن بيصر بن نوح وكانوا قد سكنوا هذه المنطقة وسموها على اسم ابيهم مصر بعد حذف ايم
فاصبحت مصر باْسم جدهم
ونعود فنقول ان ابناء محمد محس الذين ينتمى اليهم محس الوسط هم ابناء الملك جامع الصغير ملك مملكة

علوة الاسلامية وهم احفاد الملك سيسب وهذا ما سيفسره هذا البحث الذى اكد سيطرة ملوك المحس على
جميع اراضى مملكة علوة المسيحية وذلك ما فسره الرحالة السويسرى شاهد عيان كما كان النسابة الصديق
احمد حضرة شاهد عيان وكما كان اوليا شلبى شاهد عيان وكما كان اليعقوبى شاهد عيان وكما كان الاسوانى
شاهد عيان ان هذه المملكة علوة المسيحية قد انتهت على يد الملك جامع الصغير حفيد السكراب بكوكا ارض
الملوك و الملك سكر هو شقيق الملك جامع الكبير وهذا هو ما ذكره شاهد العيان الرحالة السويسرى
بوركهارات ان ملوك المحس جالسون على كراسى الملك من اقاليم المحس الى سنار مايزيد على العشرين
ملك وواضح ان ملك المحس قد سبق جميع الامارات الاسلامية التى قامت فى السودان ووجود المحس فى
سنار عاصمة مملكة علوة المسيحية دليل واضح على ما ذكره عون الشريف قاسم ان ابناء الملك جامع
الصغير حاربوا الادارة المسيحية وانتصروا عليها وجلسوا مكانها وهذا يفسر وجود الملوك من اقاليم المحس
الى سنار على مايزيد من عشرين ملك ومملكة ممتدة من بلاد المحس الى العاصمة سنار وهذا يوافق ما ذهبنا
اليه ان الفونج حاربوا هؤلاء الملوك الممتدين من اقاليم المحس الى سنار ولم يحاربوا مملكة علوة المسيحية
وانما حاربوا المملكة الاسلامية ونزعوا منهم الملك وهذا فسره قول الشيخ ادريس ود الارباب لبادى ابو شلوخ
انكم نزعتم الملك من النوبة ويعنى بهم المحس لانهم هم الذين كانوا على عرش مملكة علوة الاسلامية
____________
انتهت المقدمة
_______________________

نجراش هى بلاد السكوت وان نجراش بها ميناء الادواء ويقع ميناء الادواء فى منطقة صاى وصاى هى اخر
بلاد السكوت وذكر ذلك الاسوانى الا انه ذكره على حسب زمانه فظهر غير واضح وظنه الجميع ان نجراش
من قال انها حلفا ومن قال انها تابعه للمقرة وذلك لانهم قرؤا النصوص من وجه واحد ولم يربطوا بين
النصوص حتى تضح صورة نجراش وانها من الجندل الاول وهى بداية بلاد النوبة وهى تابعة لمملكة علوة
حيث ان مملكة المقرة كانت واقعه تحت حكم مملكة علوة وذلك موجود فى تواريخ ربونسون للاحداث
التاريخيه وحينما تضع هذا التاريخ بجوار مملكة علوة ومملكة المقرة يتضح لك الامر انه لما كان زمان الملك
كبر بن سرور على عرش المقرة دخل ملك علوة فى حرب مع ملك المقرة كبر بن سرور وانتصر عليه
وخضع كبر ومملكته لمملكة علوة وهذا هو نص روبنسون الذى يوضح ذلك وفى سنة__( 935

كبر بن سرور ، ملك دنقلة ، يخضع لعلوة .) وان هذه المملكة علوة كانت اقوى من المملكتين المقرة

والنوباتيا
لان ارسطوا ماكوس ملك من ملوك مملكة علوة وفى زمانه قد دخل فى حرب مع النوباتيين وانتصر عليهم

واصبحت المملكتين المقرة ونواباتيا تحت حكم ملوك مملكة علوة وكانت عاصمة علوة فى ذلك الوقت
العاصمة الواقعة فى بلاد المحس وهى العاصمة ايلة وهى مثل عاصمة المقرة دنقلا تقع على النيل فى الجانب
الغربى لدنقلا وهى مدينة دلقو المحس الحالية ومن المعلوم ان حدود مملكة علوة تنتهى عند حدود الحبشة وان
مذهبهم هو المذهب اليعقوبى وهذا يوضح ان الملك الكيرا نصرانى يعقوبى تابع لمملكة علوة وهو حاكم
منطقة حدود الحبشة وهو تابع لملك علوة اليعقوبى( كيريا كوس) لان مذهب المقرة ونواباتيا هو المذهب
الملكانى وليس المذهب اليعقوبى وما يفسر وجود المذهب اليعقوبى بالمقرة ونواباتيا هو تاثير ملوك مملكة
علوة عليهم لان المملكتيين كانتا قد خضعت لملوك مملكة علوة لانها الاقوى فى ذلك الزمان وان حدودها
تبتدى كما ذكرنا ذلك كثيرا فى اماكن اخرى من الجندل الاول وهو اول الابواب وهى ابواب متتابعة حتى
منطقة دبة المحيسى لحماية ملك ملوك مملكة علوة وهو يحكم من عند ملتقى النيلين حيث يعيش شعب النوبة
عند جزيرة خرطوم توتى وهذه الابواب التى كانت قد شيدها ملوك مملكة كوكا او كوكة او كوكى الاسم
الاصل الذى يعرفه المحس والنوبة بلسانهم النوبى عندما كانت مملكة كوكة حاكمه للعالم فى ذلك الزمان __
_______________
وهذا هو النص الذى ذكره روبنسون فى تواريخه وفى سنة _
____ ___
578
أرسطوماكوس يهزم النوباتيين .___ الكيرا ، نصراني يعقوبي ، حاكم منطقة بالقرب من الحدود

الإثيوبية ، كان تابعاً للملك كيرياكوس عندها .

750 __وانها كانت على المذهب اليعقوبى ولذلك كان سائدا هذا المذهب على الممالك الثلاثه وعلوة التى

ذابت فيها المقرة وكانت اصلا نواباتيا قد ذابت فى المقرة بحكم الاتحاد الذى حصل بين المملكتين وان كيريا
كوس اليعقوبى ملك مملكة علوة على عرش مملكة المقرة وما يوضح الامر اكثر ان لقمان الحكيم وذوالنون
المصرى كانوا من اهل منطقة ميناء الادواء التابع لنجراش وهو منها وان هذا الميناء بنجراش كان تابعا
لعاصمة مملكة علوة ايلة وهى دلقو المحس الحالية وهذه العاصمة تقع بالجانب الغربى لمدينة دنقلا وهذا
الموقع بالضبط هو مدينة المحس دلقو المحس التى تقع غرب النيل ودنقلا تقع شرق النيل وهذا ما وصفه ابن
الوردى ان العاصمة ويلة هى مثل دنقلا على النيل وانها تقع بالجانب الغربى للنيل وهذا واضح انها دلقو
ولايستطيع اى جغرافى على وجه الارض اذا وصف له هذا الوصف ان يقول غير انها دلقو المحس وبهذا
نقول ان الابواب والتى ذكرت انها هى بداية مملكة علوة فهذه الابواب لم تكن هنا فحسب وانما تبتدى الابواب
من الجندل الاول وتنتهى ببداية مملكة علوة حيث مستقر سكن ملك مملكة علوة على اساس انه اول الابواب
بالنسبة لملك علوة حينما يخرج من مستقر حكمه الى الباب الاول والذى هو موجود بالجندل الاول وذلك
موجود عند نص الاسوانى
النوبة فى العصر الفرعونى
جغرافية بلاد النوبة
نص الأسوانى والبجة
بقايا مدينة كرمة
إنقاذ‏ ‏آثار‏ ‏النوبة
اليونسكو وتركيب معابد النوبة

نقلاً عن كتاب الخطط للمقريزى " المسماه بالمواعظ والإعتبار بذكر الخطط والآثار يختص ذلك بأخبار أقليم
مصر والنيل وذكر القاهرة وما يتعلق بها (تأليف ) سيدنا الشيخ الإمام علامة الأنام تقى الدين أحمد بن على بن
عبد القادر بن محمد المعروف بالمقريزى رحمه الله ونفع بعلومه آمين - مكتبة الآداب 42 ميدان الأوبرا
القاهرة - رقم الإيداع 8204 / 1996م
إكتشاف كنائس بقصر أبريم
مراجع تاريخ النوبة
_____________

نص الأسواني عن بلاد النوبة والبجة _
قال مؤرخ النوبة وحدثني سميون صاحب عهد بلد علوة
___________________
قال المسعوديّ: وقد كانت أرض مصر على ما زعم أهل الخبرة والعناية، بأخبار شأن العالم يركب أرضها

ماء النيل، وينبسط على بلاد الصعيد إلى أسفل الأرض وموضع الفسطاط في وقتنا هذا، وكان بدء ذلك من
موضع يعرف: بالجنادل بين أسوان والنوبة
__________________
قول ارسطوا عند المقريزى لما كانوا بمصر وهم يتتبعون النيل صفحة (1/71)

وأما استدلاله بصب النيل في أسوان واتساعه أسفل الأرض فإنما ذلك لأنه يصب من علو في منخرق بين
جبلين، يقال لهما : الجنادل وينبطح في الأرض حتى يصب في البحر ،
_____________________
ومن ملوك مصر من اب مصرى وام نوبية الملك مرقونس __وكانت أم مرقونس ابنة ملك النوبة وكان

أبوها يعبد الكوكب الذي يُقال له السُها ويسميه إلهاً .وامه بنت ملك من ملوك كوكة لانهم كانوا يحكمون مصر
وغيرها ولذلك ناسبهم ملوك الفراعنة المصريين لمعرفتهم باْن ملوك كوكة كان لهم شاْن عظيم فى العالم فى
ذلك الزمان
_______________________
من كتاب الموسوعة الشاملة

الكتاب : المواعظ والاعتبار
المؤلف : المقريزي
مصدر الكتاب : موقع الوراق
[ الكتاب مرقم آليا غير موافق للمطبوع يقول المقريزى فى ما يخص مصر ام الدنيا وعن مملكة المحس

بشمال السودان وهى عن امة ملوك مدينة كوكة والتى كانت من ضمن مدن وقرى وبوادى ونواحى ايلة
مسقط راْس لقمان الحكيم وذو النون الملقب بالمصرى والملك جامع والملك سكروراث مملكة علوة الاسلامية
على يد الملك الحفيد جامع الصغير جد محس وسط السودان والنواحى المتفرقة على طول امتداد مملكة علوة
المسيحية المورثه من الجد بعد قتال شديد دار بين الجدين الملك سيس والملك جامع الصغير وانتصرت
الادارة الاسلامية التى ذكرها الاستاذ الدكتور عون الشريف قاسم والرحالة ريتشارد لبان فى دراسات اعدها
عن مجموعة ملوك محس العاصمة المثلثه وقد اطلعت على صحيفة الاهرام السودانية ان هناك مجموعة من
الشباب يريدون عمل فلم عن دراسات ريتشارد لبان عن ملوك محس العاصمة المثلثة وان هؤلاء الملوك هم
امتداد لملوك كوكة المحس ارض الملوك الذين حكموا العالم فى يوم من الايام وكانت لهم السطوة على جميع
اقاليم العالم وهم الذين قسموا هذه الاقاليم لما يملكون من علوم شتى منها الجغرافيا لانهم كانوا يتجولون فى
العالم وعلم الفلك والنجوم والمراصد وكثير من العلوم الاخرى التى برعوا فيها وتعلمها منهم من كان تحت
حكمهم وان ايلة هى عاصمة مملكة علوة قبل صرص وقبل سوبا وقبل سنار وهى دلقو المحس وهى الان
محلية دلقو المحس بالاقليم الشمالى وعلى جميع من يريد عمل فلم عن اسرتنا لابد من الرجوع الى علماء
وشعراء وادباء ومؤرخين ونسابين الاسرة حتى لا يضع فى الفلم اوالافلام ما ليس فيه وهذا التاريخ ملك
للاسرة ومقر الاسرة معلوم بشمال السودان وبوسط السودان بل كل السودان حيث كانت منشرة مملكة النوبة
علوة فعلى من يريد ذلك عليه بالرجوع الى الاديب السودانى بتوتى الصديق عمر الصديق مدير مكتب
البروفيسير عبد الله الطيب وعميد الادب بجامعة الخرطوم ومن معه من مثقفى جزيرة توتى والعيلفون وكوكا
ودلقو المحس وسيسة واوسى وغيرها من مناطق المحس حتى يكونوا يدا واحدة فى اخراج ما يشرف الاسرة
لانهم اعرف بالاسرة من غيرهم وحتى ياْخذا الفلم حقه العالمى لان هذه السلسة من الملوك التى ذكرها
ريتشارد لبان هى نتاج مملكة بها ملوك حكموا العالم وكان لهم اليد الطوله فى تعمير ازمانهم بما كانوا عليه
من كراسى ملك على جميع اقاليم العالم
_________________
ذكر مدينة الإسكندرية
______________
هذه المدينة من أعظم مدائن الدنيا وأقدمها وضعاً، وقد بُنيت غير مرّة، فأوّل ما بنيت بعد كون الطوفان في

زمان مصرايم بن بيصر بن نوح، وكان يقال لها: إذ ذاك مدينة رقودة، ثم بنيت بعد ذلك مرّتين.
فلما كان في أيام اليونانيين، جدّدها الإسكندر بن فيليبس المقدونيّ الذي قهر داراً، وملك ممالك الفرس بعد

تخريب بخت نصر مدينة منف، بمائة وعشرين سنة شمسية، فعرفت به، ومنذ جدّدها الإسكندر المذكور انتقل
تخت المملكة من مدينة منف إلى الإسكندرية، فصارت دار المملكة بديار مصر، ولم تزل على ذلك حتى ظهر
دين الإسلام، وقدم عمرو بن العاص بجيوش المسلمين، وفتح الحصن والإسكندرية، وصارت ديار مصر
أرض إسلام، فانتقل تخت الملك حينئذِ من الإسكندرية إلى فسطاط مصر، وصار الفسطاط من بعد الإسكندرية
دار مملكة ديار مصر
_________________________
.
وسأقص عليك من أخبار الإسكندرية ما وصل إليه علمي، إن شاء اللّه تعالى .
_______________________________
ذكر أبو الحسن المسعوديّ في كتاب أخبار الزمان:
_______________________
أنّ الكوكة، وهي أمّة في غابر
_____________________الدهر من أهل أيلة ملكوا الأرض وقسموها على ثلاثين كورة، وأربعة

أقسام، كل قسم عمل، وبنوا في كل عمل، مدينة بها ملك يجلس على منبر من ذهب، وله بربا، وهي بيت
الحكمة، وله هيكل على اسم كوكب فيه أصنام من ذهب، وجعلوا الإسكندرية واسمها رقودة، خمس عشرة
كورة، وجعلوا فيها كبار الكهنة، ونصبوا في هياكلها من أصنام الذهب أكثر مما نصبوا في غيرها، فكان ما
بها مائتا صنم من ذهب، وقسموا الصعيد ثمانين كورة على أربعة أقسام وثلاثين مدينة فيها جميع العجائب.
وذكر بطليموس في كتاب الأقاليم ووصف الجزائر والبحار والمدن: أنّ مدينة الإسكندرية لبرج الأسد ودليلها

المرّيخ، وساعاتها أربع عشرة ساعة، وطولها ستون درجة ونصف درجة يكون ذلك أربع ساعات مستوية
وثلث عشر ساعة.
___________________
وذكر أبو الحسن المسعوديّ في كتاب أخبار الزمان: أن الكوكة وهي: أمّة من أهل أيلة ملكو الأرض وقسموا

الصعيد على ثمانين كورة، وجعلوه أربعة أقسام، وكان عدد مدن مصر الداخلة في كورها ثلاثين مدينة فيها
جميع العجائب، والكور مثل: أخميم وقفط وقوص والفيوم
________________________
ومتملك علوة اليعقوبى عقيدة المسيحى دينا أكثر مالا من متملك المقرة الملكانى عقيدة والمسيحى دينا وأعظم

جيشاً وعنده من الخيل ما ليس عند المقري وبلده أخصب وأوسع والنخل والكرم عندهم يسير وأكثر حبوبهم
الذرة البيضاء التى مثل الارز منها خبزهم ومزرهم واللحم عندهم كثير لكثرة المواشى والمروج الواسعة
العظيمة السعة حتى أنه لا يوصل الى الجبل إلا فى أيام وعندهم خيل عتاق وجمال صهب عراب ودينهم
النصرانية يعاقبة وأساقفتهم من قبل صاحب الاسكندرية كالنوبة وكتبهم بالرومية يفسرونها بلسانهم
________________________
يقول ملك العرب الصغير حفيد الملك غردقة الكبير النوبى
________________________________

هذا قول الاسوانى وهو شبيه بقول القزوينى يوضح ان الذين كانوا يدينون بالمذهب اليعقوبى وانهم يعاقبة فى
بلاد النوبة هم اهل مملكة علوة اما اهل المقرة فهم كانوا يدينون بالمذهب الملكانى وان الملك كاابيل اليعقوبى
هو ملك من ملوك مملكة علوة وان هذه المدينة الموصوفة هى مدينة متملك علوة كابيل وهى مدينة الخرطوم
حيث يعيش شعب النوبة وحيث مستقر ملك النوبة بين ملتقى النيلين عند كل الرحالة والمؤرخين عند ما كانت

علوة مسيطرة على مملكة المقرة وهذا الوصف ينطبق على ارض الحجر من بداية الجنادل الى نهاية بلاد

النوبة علوة من جهة العاصمة ويلة الى مدينة الابواب والابواب كانت تبتدى من الجنادل وتنتهى بالابواب
وذلك مذكور فى هذا القول من نص الاسوانى وأول بلد النوبة قرية تعرف بالقصر من أسوان إليها
خمسة أميال ومن أسوان الى قرية القصر جنادل كثيرة الحجر لا تسلكها المراكب إلا بالحيلة ودلالة من يخبر
بذلك من الصيادين الذين يصيدون هناك لأن هذه الجنادل متقطعة وشعاب معترضة فى النيل ولانصبابه فيها
خرير عظيم ودوي يسمع من بعد وبهذه القرية( القصر اول بلد النوبة مسلحة و(باب )الى بلد النوبة) ومنها
الى الجنادل الأولى
_________________________
وأوّل الجنادل من بلد النوبة قرية تعرف بتقوي هى ساحل واليها تنتهي مراكب النوبة المصعدة من القصر

أوّل بلدهم هذا يفسر ان اول بلاد النوبة من جهة اسوان هى قرية القصر وهى اول الجنادل واما قرية تقوى
هى اول قرية تبتدى من الجندل الاول وبعدها القرى الاخرى الى نهاية الجنادل ولاتتجاوزها المراكب
ولايطلق لأحد من المسلمين ولا من غيرهم الصعود إلا بإذن من صاحب جبلهم ومنها الى المقس الأعلى ست
مراحل وهى جنادل كلها وشر ناحية رأيتها لهم لصعوبتها وضيقها ومشقة مسالكها أما بحرها فجنادل وجبال
معترضة فيه حتى ان النيل ينصب فى شعاب ويضيق فى مواضع حتى يكون سعه ما بين الجانبين خمسين
ذراعاً وبرها مجاويب ضيقة وجبال شاهقة وطرقات ضيقة حتى لا يمكن الراكب أن يصعد منها والراجل
الضعيف يعجز عن سلوكها ورمال فى غربها وشرقها وهذه الجبال حصنهم واليها يفزع أهل الناحية التى قبلها
المتصلة بأرض الإسلام وفى جزائرها نخل يسير وزرع حقير وأكثر أكلهم السمك ويدهنون بشحمه وهى من
أرض مريس وصاحب الجبل واليهم والمسلحة بالمقس الأعلى صاحبها من قبل كبيرهم شديد الضبط لها حتى
أن عظيمهم إذا صار بها وقف به المسلحي وأوهم أنه يفتش عليه حتى يجد الطريق الى ولده ووزيره فمن
دونهما ولا يجوزها دينار ولا درهم لإذ كانوا لا يتبايعون بذلك إلا دون الجنادل مع المسلمين وما فوق ذلك لا
بيع بينهم ولا شراء وإنما هى معاوضة بالرقيق والمواشي والحبال والحديد والحبوب ولا يطلق لأحد أن
يجوزها إلا بإذن الملك ومن خالف كان جزاؤه القتل كائناً من كان وبهذا الاحتياط تتكتم أخبارهم حتى ان
العسكر منهم يهجم على البلد الى البادية وغيرهم فلا يعلمون به والنباد الذى يخرط به الجوهر يخرج من النيل
فى هذه المواضع يغطس عليه فيوجد جسمه بارداً مخالفاً للحجارة فاذا أشكل عليه نفخ فيه بالفم فيعرق ومن
هذه المسلحة الى قرية تعرف بـ ساى جنادل أيضاً وهى آخر كرسيم ولهم فيها أسقف وفيها بربا ثم ناحية
سقلودا ينطبق تماما على هذا الوصف لان كابيل يعقوبى ولو كان ملك المقرة لقال مثل ما قال عن علوة
مذهبهم هو المذهب الملكانى ولكانت وضحت الصورة ولو وقف فى ارض غير ارض الحجر لكان قلنا غير
ذلك ولكن وصفه يشبه هذا الوصف الذى وصفه ايضا الاسوانى
______________

يقول ملك العرب النوبى
______________
وهذه الجبال التى هى حصنهم
هى سلسلة جبال المحس ومثل لذلك جبل ميمى وجبل عمارة وجبل عبرى وهى من ضمن
سلسلة جبال غرب السكوت، وسلسلة جبال عطب وعمارة، وسلسلة جبال تبج.
___
جبل حميد بارتفاع 510م.
______________________
جبل إدريس بارتفاع 496م.
_________________
جبل عبقرين بارتفاع 488م.
____________________
جبل عبود بارتفاع 450م.
__________________
جبل نصيرية بارتفاع 434م.
___________
ونقول نحن ملك العرب النوبى
__________________
ان هذه الناحية التى تنتهى اليها مراكب النوبة المصعدة هى ميناء ادواء القديم ينسب اليها لقمان الحكيم

وذوالنون وبها بربا عجيب ولهذه الناحية وال من قبل عظيم النوبة يعرف بصاحب الجبل من أجلّ ولاتهم
لقربه من أرض الإسلام الذى كان بصاى وكان يقال لها ساى وهى بعاصمة النوبة العلوية ويلة ولماذا قلنا
ويلة لانه ذكر ان لقمان الحكيم وذوالنون المصرى ولدوا بويلة وان هذا الميناء ادواء بساى وذكرها بهذا الاسم
ساى الاسوانى وان كل الوصف الذى عند الاسوانى يشير الى مملكة علوة وهى على عرش المقرة وان عظيم
النوبة هذا هو كابيل اليعقوبى ملك مملكة علوة على عرش المقرة وان هذه المملكة علوة مره عليها ملوك كثر
كانوا جالسين على عرش المقرة ويحكمون منها وذلك لان احد ملوك علوة الاوائل كانوا قد تغلبوا على ملك
المقرة وذلك ما ذكره روبنسون فى جدول تواريخه بهذا النص
935
كبر بن سرور ، ملك دنقلة ، يخضع لعلوة .

بعثة من القائد جوهر إلى جورج ملك نوبية وسيميون ملك علوة .
_________________________________
وانه كان فى هذا العصر الذى كان فيه سايمون ملك علوة على عرش علوة كان على عرش نوابية الملك

جورج وهى مدينة من مدن نوباتيا تبعد من النيل مسيرة اربعه ايام وكانت تحت حكم الملك العلوى صاحب
الجبل بمملكة علوة وهو ملك برتبة وزير تابع لمملكة علوة لان نواباتيا كانت قبل ان يخضع ملك المقرة لملك
علوة كانت متحدة مع مملكة المقرة ولما اصبحت تحت ملك مملكة علوة نصب عليها من قبله ملك برتبة وزير
وهو الملك جورج
__________________
بيضٍ، بها ليل، ثقالٍ، يعا ليل، كرامٍ، ينطقون الهسيس تحملنا في الجنح خيلٌ لها أجنحةٌ، ليست كخيل الأنيس

وأينقٌ تسبق أبصاركم مخلوقةٌ بين نعامٍ وعيس تقطع من علوة في ليلها إلى قرى شاسٍ بسيرٍ هميس
مخلوقة بين نعام وعيس تشبه ما نقله القزوينى بقوله وعندهم صنف من الإبل صغيرة الخلق قصيرة القوائم ‏.
وهى سريعه وكان النوبة المحس فى مملكة علوة يستخدمونها لجر عربات الملك المصنوعة من الذهب
____________________
قال صلى الله عليه وسلم‏:‏ خير سبيكم النوبة ‏.
نساْل اهل علم الحديث عن صحت هذا الحديث
__________________
وقال أيضاً‏:‏ من لم يكن له أخ
__________________
فليتخذ أخاً نوبياً‏.‏
_______________
ومن عاداتهم تعظيم الملك
_____________
الذي اسمه كابيل
__________________
وهو يوهم أنه لا يأكل ويدخلون الطعام عليه سراً فإن عرف ذلك أحد من الرعية قتلوه لوقته ويشرب شراباً

من الذرة مقوى بالعسل ولبسه الثياب الرفيعة من الصوف والخز والديباج وحكمه نافذ في رعيته ويده مطلقة
يسترق من شاء ويتصرف في أموالهم وهم يعتقدون أنه يحيي ويميت ويصح ويمرض‏.‏وجرى ذكر ملك النوبة
في مجلس المهدي أمير المؤمنين فقال بعض الحاضرين إن له مع محمد بن مروان قصة عجيبة فأمر المهدي
بإحضار محمد بن مروان وسأله عما جرى بينه وبين ملك النوبة فقال‏:‏ لما التقينا أبا مسلم بمصر وانهزمنا
وتشتت جمعنا وقعت أنا بأرض النوبة فأحببت أن يمكنني ملكهم من المقام عنده زماناً فجاءني زائراً وهو رجل
طويل أسود اللون فخرجت إليه من قبتي وسألته أن يدخلها فأبى أن يجلس إلا خارج القبة على التراب‏.‏
فسألته عن ذلك فقال‏:‏ إن الله تعالى أعطاني الملك فحق علي أن أقابله بالتواضع‏.‏
ثم قال لي‏:‏ ما بالكم تشربون النبيذ وانها محرمة في ملتكم قلت‏:‏ نحن ما نفعل ذلك وإنما يفعله بعض فساق أهل
ملتنا‏!‏ فقال‏:‏ كيف لبست الديباج ولبسه حرام في ملتكم قلت‏:‏ إن الملوك الذين كانوا قبلنا وهم الأكاسرة كانوا
يلبسون الديباج فتشبهنا بهم لئلا تنقص هيبتنا في غير الرعايا‏.‏
فقال‏:‏ كيف تستحلون أخذ أموال الرعايا من غير استحقاق قلت‏:‏ هذا شيء لا نفعله نحن ولا نرضى به وإنما
يفعله بعض عمالنا السوء‏!‏ فأطرق وجعل يردد مع نفسه‏:‏ يفعله بعض عمالنا السوء‏!‏ ثم رفع رأسه وقال‏:‏ إن لله
تعالى فيكم نغمة ما بلغت غايتها اخرج من أرضي حتى لا يدركني شؤمك‏!‏ ثم قام ووكل بي حتى ارتحلت من
أرضه والله الموفق‏
___________________
ونبتدى للدخول فى شرح مملكة علوة والتعريف بمملكة علوة حتى تضح صورتها
وثم ذكر عاصمتها وعلاقتها ببلاد المحس بالذات منطقة دلقو التى تقع غرب دنقلة وبعتبار ان دنقلا كانت

عاصمة مملكة المقرة وان عاصمة مملكة علوة القديمة التى سبقة لعلوة عواصم اخره هى عاصمة علوة سوبة
وعاصمة علوة سنار وعاصمة علوة صرص وعاصمة علوة ويلة وعاصمة علوة قبل دخول الاسلام
وعاصمة علوة بعد دخول الاسلام وعلاقتها باْرض النوبة المحس وموقع مملكة علوة عند القزوينى وموقع
علوة عند الاسوانى وموقع علوة عند ابن الوردى وعلاقة مملكة علوة بمروى
وعلاقة مملكة علوة بوصول ملكها الى قبيلة المحس الذين يتواجدون بين الشلالين الثانى والشلال الثالث

وتحول الميراث من المحس الحقيقين الى المحس الخزرج الذين اصبحوا بالتزواج مع قبيلة المحس محسا
وموقعهم من هذا الملك بالمصدر والدليل من رجال علماء ومؤرخين ورحالة شاهدوا شهادة عيان ملوك
المحس وهم على عروش ممالك المحس من الحدود القديمة لمملكة علوة المسيحية وذكر كيف تمه هذا التحول
من مملكة علوة المسيحية الى مملكة علوة الاسلامية ومن هم ملوك ووراث هذه المملكة المسيحية النوبية
الضاربة فى الحضارة النوبية القديمة وان ليس هناك للنوبة النوبيين ممالك اخرى سوى تلك الممالك التى
سنذكرها وانها قامت ممالك حقيقية وكان لها دورها التاريخى المشهود له من المؤرخين اليونانيين الذين ذكروا
ان اقدم حضارة هى الحضارة النوبية وقد ذكرنا فى هذا البحث ان ليس لكوش الاب علاقة بتكوين مملكة
الكوشيين وان ابناء كوش لما حضروا لهذه المنطقة لم يكن معهم اباهم حتى يؤسس مملكة وانماء جاء احفاد
نوبة ولم يحضر نوبة بنفسه معهم وانما هم احفاده وقد كانوا بعده قد كونوا قبيلة كبيرة اصبحت فروع لابيهم
هم الذين اسسوا هذه المملكة وذكرة بالمملكة الكوشية نسبة لاباهم كوش وعرفت هذه المملكة بالمملكة الكوشية
اسما وذلك يعنى ان كوش لم يكن حاضرا عند تاْسيس احفاد نوبة لهذه المملكة العظيمة وكان مبدؤها هى كوكة المحس ارض الملوك وليس لاحد من ابناء كوش الاخرين ولا كوش نفسه يد فى بناء هذه الحضرة ولكن بسيطرة ملوك كوكا كان الجميع تحت حكم هذه المملكة العظيمة شاْن فى سالف الايام ولذلك كان يقول كبار السن بتوتى اذا ما ساْلوا عن الاجداد يقولون عنهم انهم العظماء ويكتفون بذلك

أرض النوبة(1): أرض واسعة واقليم كبير ومسيرة مملكتهم ثلاثة أشهر، وهي في حدود مصر، وكثيراً ما
يغزوهم عسكر مصر. ويقال: إن لقمان الحكيم الذي كان مع داود عليه الصلاة والسلام وهو المذكور في
القرآن العظيم من النوبة، وأنه ولد بأيلة. ومنها ذو النون المصري رضي الله عنه.
وعندهم معدن الذهب ودينهم النصرانية، وملكهم ملك جليل كثير الجنود، وهم فرقتان

__________________ فرقة يقال لها علوة ومدينتهم العظمى ويلة وهي مدينة عظيمة وبها من
السودان أمم لا تحصى
____________________________
والفرقة الأخرى يقال لها النوبة ومدينتهم العظمى دنقلة ______________________ وهي مثل

ويلولة على ضفة النيل من غربيه، وأهلها أحسن السودان وجوهاً وأعدلهم شكلاً وفي بلادهم الفيلة والزرافات
والقرود والغزلان ___
ابن الوردى
_____________________

_________________ يحكي روبيني __________ وكانت مملكة علوة النوبية النصرانية تحكم
أكثر مناطق السودان. ومع أنها مملكة شاسعة مترامية الأطراف بعيدة عن الأراضي المصرية، وعن شرقي
السودان، إلا أن العرب كانوا يؤمونها ، ويعتقدون أن النيل ينبع من هناك، وأن في جزيرة علوة الفيلة
والخرتيت
______________________
قال ابن حوقل عن دُكن وهي دلتا القاش "دُكن وهي أرض مزارع ... يزرع عليها الزرة والدخن أهل النوبة

ومن يحضر معهم من البجة."
_______________________
kush
_______ كان قدماء المصريين يطلقون على بلاد النوبة بلاد كوش

التى تقع من جنوب اسوان وحتى الخرطوم حيث يعيش شعب النوبة وحيث قامت ممالك امتد نفوذها على
وادى النيل مرورا بمصر والاردن وفلسطين حتى جنوب تركيا شمالا راجع الفراعنة السود
منطقة النوبة العليا حضارة كرمة ظهرت حضارة مملكة كرمة 3000 ق - م وهناك دلائل من ما نقله

المؤرخين على تعريف شعب النوبه ومناطقهم ومنها ما تكلم عنه النسابة المؤرخ عثمان حمدالله وهو يتتبع
النوبه المحس مع كثير من قبائل العرب وغيرها ___________
قال عثمان حمد الله فى كتابه سهم العروبة صفحة 7
باب القبائل _________ والمحس بشاطى النيل للشمال من كرمة تجدها باءتصال وضاحية الخرطوم

واتبرة فصيلة ككردفان وجبال الميدوب كالاْصيله انتهى كلام الشيخ النسابة عثمان حمدالله عن وجود قبيلة
المحس
________________________
وقال ابن حوقل ان اهل (علوة يسكنون عند التقاء النهريين
____________________
مملكة علوة مملكة كانت مملكة كبيرة وقد ذكرها الشاعر العربى ابو العلاء المعرى فى قصيدته المسماة

بالرسالة رسالة الغفران _ اداب الجن _ وهناك كاتبة كانت قد اخذة بشرح هذه الرسالة ولكنها لم تطرق الى
تفصيل ذكر مملكة علوة وقد اخذا عليها البرفيسير عبد الله الطيب انها كيف قد غفلت عن ذكر مملكة علوة
ولكنه اكد انها مملكة علوة السودانية وقد اطلعت على ما وقف عليه البرفيسير عبد الله الطيب فى امر ذكر
مملكة علوة ورجعت الى هذه الرسالة الغفرانية وقراتها بتدبر فاذا بى اجد ذكر جدنا الملك سيسب ونقول ايضا
سيس قد ذكر فى نفس هذه القصيدة رسالة الغفران ونحن نعلم ان جدنا الملك سيسب كان هو اخر ملك على
عرش مملكتنا علوة وقرابتنا بالملك سيسب عن طريق بنته فقد حارب جدنا الملك جامع جدنا الملك سيسب ملك
مملكة علوة وانتصر عليه
الاماكن التى كانت تشغلها هذه المملكة ان تكون فارغه وهذا ما قاله البروفيسير عبد الله الطيب تقطع من "

علوة" في ليلها إلى قرى شاس بسير هميس فكان مما أخذه تحديدا على الدكتورة ابنة الشاطئ – رحمها الله –
وهي التي كانت قد حققت رسالة الغفران للمعري أنها قالت ما معناه إنها لم تعثر على تفسير لكلمة "علوة" فيما
كان بين يديها من المصادر. وعند عبد الله الطيب أن "علوة" في هذا البيت، هي مملكة "علوة" السودانية. وهي
ثالثة الممالك النوبية المسيحية التي كانت تقع إلى الجنوب من مصر على التوالي وهي: ممالك "نوباتيا" و"
المقرة و "علوة". أما نوباتيا فقد كانت عاصمتها تسمى "فرس" وموضعها الآن مغمور تحت مياه بحيرة ناصر
على الحدود السودانية المصرية، وأما "المقرة" فقد كانت عاصمتها مدينة دنقلا العجوز التي ورثتها مدينة
دنقلا الحالية، وأما مملكة "علوة"، فقد كانت عاصمتها القديمة
مدينة "سوبا" التي تقع على بعد حوالي عشرين كيلومترا جنوب الخرطوم، وهي تمثل الآن إحدى ضواحي

العاصمة السودانية
ويواصل البروف عبد الله الطيب ويقول. ولما كانت طائفة من الرحالة والجغرافيين العرب الذين سبقوا

المعري والذين عاصروه مثل ابن خرداذبه واليعقوبي والبلاذري وابن حوقل والمسعودي، قد ذكروا "علوة" و
"سوبا" في مؤلفاتهم، فلا بد أن يكون المعري، بما عرف عنه من سعة الاطلاع والتبحر، قد وقع على خبر "
علوة" في بعض تلك المؤلفات. ولا غرو في ذلك. فهو قد ذكر "غانة" التي كانت أبعد بكثير من "علوة"
بالنسبة إليه، وذلك حين يقول في بعض لزومياته:
لي القوت فليهنأ سرنديب حظها من الدّر وليكثر بغانة تبرها
فأنت تراه هاهنا كان يعرف حتى اشتهار غانة بإنتاج الذهب منذ ذلك التاريخ.
ومن أواخر فرضيات عبد الله الطيب المدوية في مجال الدراسات السودانية، قوله إن اللغة العربية قد كانت

دوما لسان الأقوام الذين كانوا يعيشون في وسط السودان منذ أقدم العصور، ولم يرتبط وجودها بدخول العرب
للسودان بعد الفتح الإسلامي كما قد يتبادر للكثيرين. ومما قوى حدسه على ذلك من دون أن يقدم أدلة علمية
تؤكد صحة ما ذهب إليه، أن اللغة العربية توجد فقط في وسط السودان وتحيط بها لغات أخرى كثيرة غير
عربية من جميع أطراف البلاد التي من المفترض بل من المؤكد أن العرب قد مروا من خلالها بعد عهد الدعوة
الإسلامية. فإذا كان من الثابت تاريخيا أن قبائل ذات أرومة عربية صحيحة مثل البشاريين الذين ينتمون إلى
قبيلة ربيعة قد تركوا لسانهم العربي واتخذوا لسان البجة بشرق السودان عوضا عنه، وأن بني الكنز الذين
ينتمون هم الآخرون إلى ربيعة قد تخلوا عن لغتهم العربية لمصلحة اللغة النوبية في شمال السودان وأقصى
صعيد مصر، فلماذا لم يتم استيعاب القبائل العربية التي هاجرت إلى وسط السودان وبعض مناطق غرب
السودان لغويا وثقافيا؟ وهل كان وسط السودان أرضا خالية من أهل البلاد "الأصليين"
اداب الجن رسالة الغفران الجزء الأول بيضٍ، بها ليل، ثقالٍ، يعا ليل، كرامٍ، ينطقون الهسيس تحملنا في الجنح
خيلٌ لها أجنحةٌ، ليست كخيل الأنيس وأينقٌ تسبق أبصاركم مخلوقةٌ بين نعامٍ وعيس تقطع من علوة في ليلها
إلى قرى شاسٍ بسيرٍ هميس ________________ وقلت للجنِّ: ألا يا اسجدوا لله، وانقادوا انقياد
الخسيس فإنَّ دنياكم لها مدَّةٌ غادرةٌ بالسَّمح أو بالشَّكيس بلقيس أودت ومضى ملكها عنها، فما في الأذن من
هلبسيس وأسرة المنذر حاروا عن ال حيرة كلٌّ في ترابٍ رميس إنَا لمسنا بعدكم فاعلموا برقع، فاهتاجت بشرٍّ
بئيس ترمي الشّياطين بنيرانها حتى ترى مثل الرَّماد الدَّريس فطاوعتني أمَّةٌ منهم فازت، وأخرى لحقت
الرَّكيس وطار في اليرموك بي سابحٌ والقوم في ضربٍ وطعنٍ خليس حتَّى تجلَّت عنِّي الحرب كال جمرة في
وقدة ذاك الوطيس والجمل الأنكد شاهدته بئس نتيج النّاقة العنتريس بين بني ضبَّة مستقدماً والجهل في العالم
داءٌ نجيس ______________________ ونسخط الملك على المشفق ال مفرط في النَّصح إذا الملك
سيس انتهت رسالت الغفران
__________________________
وكان ولد حام بن نوح قصدوا عند تفرق ولد نوح من أرض بابل إلى المغرب، فجازوا من عبر الفرات إلى

مسقط الشمس، وافترق ولد كوش بن حام، وهم الحبشة والسودان، لما عبروا نيل مصر فرقتين، فقصدت فرقة
منهم التيمن بين المشرق والمغرب، وهم النوبة، والبجة، والحبشة، والزنج، وقصدت فرقة الغرب، وهم
زغاوه، والحسن، والقاقو، والمرويون، ومرندة، والكوكو، وغانه. فأما النوبة فإنها لما صارت في الجانب
الغربي من النيل جاورت مملكة القبط، وهم ولد بيصر بن حام بن نوح تملكوا هناك، فصارت النوبة مملكتين،
فإحداهما :
______________________________
مملكة الذين يقال لهم مقرة، وهم في شرق النيل وغربه، ومدينة مملكتهم دنقلة، وهم الذين سالموا المسلمين،
وأدوا إليهم البقط، وبلادهم بلاد نخل وكرم وزرع، واتساع المملكة شبيه بشهرين
_________________ هذا يدل على انهم اهلنا الدناقلة ________________________

والمملكة الثانية من النوبة الذين يقال لهم علوة، أعظم خطرا من مقرة، ومدينة مملكتهم يقال لها سوبة، ولهم
بلاد واسعة شبيهة بثلاثة أشهر، والنيل متشعب عندهم في عدة خلجان . وهذا يدل على انهم هلنا المحس
المصدر كتاب تاريخ اليعقوبى

معاوية على ابو القاسم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس