..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - اعتذار عن نشر مقال لمن خان الأمة في فلسطين
عرض مشاركة واحدة
قديم 11-08-2016, 06:02 AM   رقم المشاركة :[26]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس قبائل الجزيرة العربية - عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

الخلاف في الموضوع ليس على العالم زويل ارتكب كبيرة ام لم يركتب . انما الخلاف على كيفية اطلاق الاحكام الشرعية عليه قبل الموت وبعد الموت . فالعلماء اختلفوا في كفر تارك الصلاة عنادا حتى يقتل حد ترك الصلاة اهو كافر ام لا . فمنهم من يقول كافر . ومنهم من يقول بل يقتل حدا لتركه الصلاة معاندا ومتحديا واما كفره من عدمه فالى الله فهو اعلم بحاله . فلو زويل بيننا وتحت ايدينا لحكمنا عليه بالحكم الشرعي الذي يستحقه من خلال النصوص الشرعية وليس من خلال العواطف النفسية والمجتمعية . اما تطويره للسلاح فربما استفاد منه حتى المسلمين في ضرب الاعداء . فان السلاح سلعة تباع الى من يريدها ويقتنيها . وحديث الشهادة كحديث ليلة القدر عندما تواطا الصحابة فيها في ليلتهم تلك انها سبع وعشرين . واخبرهم انها تلك الليلة هي سبعة وعشرين . فالناس شهدوا للجنازة بالخير واقرهم عليها وشهدوا للاخرى بالشر واقرهم عليها . ولكن لم يقرهم على من قتل نفسه في المعركة وقالوا عنه شهيدا لعدم علمهم عن حاله وقد سبق عليه الكتاب وعمل بعمل اهل النار فقتل نفسه لعدم تحمله الجراحة . وقال فيه عليه السلام عندما جزموا الصحابة له بالجنة : هو في النار لعلمه من ربه ما لم يعلمونه اصحابه عن حال ذلك الرجل . فلا يجوز اطلاق الاحكام على الميت بالنهاية شرا ام خيرا . وانما يقال افضى الى ما قدم . ولا نؤذي الاحياء بسب الاموات وشتمهم . ولم يخلق المسلم لعانا وفاحش في القول . والله احكم الحاكمين واعدل العادلين . فسوف يواجه زويل خصومه عند مليك مقتدر وكل ياخذ حقه بالقسطاس المستقيم .

الجارود متواجد حالياً