..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - ما يحتاجه النسابة المحقق
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 30-11-2016, 06:00 AM
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً
رئيس مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: 01-10-2009
الدولة: مصريٌ ذو أصولٍ حجازية ينبعية
المشاركات: 10,225
افتراضي ما يحتاجه النسابة المحقق

ما يحتاجه النسابة المحقق

النسابة المحقق لابد له ان يحوز الكثير من العلوم , فهو على سبيل الاختصار يحتاج الى:

- علوم المقدمات : و هي العلوم التي لابد من حيازتها حتى تستطيع تعلم الانساب , و هي اللغة و الادب و الجغرافية.


- علوم الآلات : و هي العلوم التي بها تنسب القبائل و العوائل و هي :
* علم التاريخ قديما و وسيطا و حديثا للاقليم المدروس.


* علم النسب, الاحاطة بالمدون و الشفوي و القديم و الوسيط و الحديث من انساب القبائل في الاقليم.

* الاحاطة بمناهج البحث العلمي كالمنهج الوصفي و المنهج التحليلي الاستقرائي و المنهج الاحصائي و غيرها من اساليب البحث العلمي.



* تحليل البصمة الجينية احد اساليب المنهج الوصفي لانها تصف بدقة نسب الاشخاص, فقط تحتاج الى النضوج و الثقة بها اكثر و هذا قادم مع المزيد من البحث و التطوير بحيث ستصير موثوقة مثل بصمة الاصبع.





- علوم المؤخرات : و هي العلوم التي تحوذها بعد تمكنك من علوم المقدمات و علوم الالات , و منها على سبيل الاختصار:
* تحقيق اعمدة الانساب
* الربط بين القديم و الحديث من القبائل و البطون
* التمييز بين القبائل المتشابة في الاسم من القبائل
* تصحيح انساب شائعة بالكشف عن مصادر جديدة غير منشورة
* تحقيق و نشر المصادر القديمة

اهمية التجرد لله و حسن النية
و بعد فان ما هو اهم من كل ما سبق ان يجدد الناسب النية لله عز و جل في كل عمل حتى يقبل منه و يصير علما ينتفع به .
و ليحذر فان كل علم حازه او اجتهاد قام به لم يرد به الانسان وجه ربه فلا طائل منه في الدنيا و الاخرة , و لن يبارك الله فيه "إن الله لا يصلح عمل المفسدين".
و من ثمار حسن النية لله في هذا العلم , ان تتحقق الشفافية و النزاهة البحثية , و تتوفر الامانة و العدلية.

فاللهم اجعل عملنا صالحا ,و اجعله لوجهك كله خالصا ,و لا تجعل لاحد فيه شيئا ,و أخلص نياتنا اليك في الامور كلها .

و صلى الله على سيدنا محمد و على اله و صحبه و سلم تسليما كثيرا ..
__________________
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
رد مع اقتباس