..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - هل الانبياء سكنوا جزيرة العرب فقط و هل ادم ليس اول البشر ؟
عرض مشاركة واحدة
قديم 25-12-2017, 11:36 PM   رقم المشاركة :[28]
معلومات العضو
رئيس مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

اخي الكريم الأستاذ الواثق دعنا نعذر بعضنا بعضا في استخدام بعض العبارات الشديدة و التي ليس الهدف منها لشخصك الكريم و انما هو أسلوب التناظر المبني على بيان الخطأ بين المتناظرين , و اعدك انني سأضبط هذه المسألة بكل ما استطيع ..
أولا ملاحظات عامة على قيمة الكتاب العلمية :
لتعذرني للتركيز على الملاحظات السلبية فقط و قد سبق ان اشدت بالجهد المبذول بالبحث.
1. الكتاب جهد كبير , لكنه لا يجيب على أية فرضيات بحثية ملحة كما هو معمول به في العرف الاكاديمي.
2. نلاحظ استغراق الكاتب في الاستشهاد بالتوراة و الانجيل لدرجة نقل بعد الاسفار كاملة , مع تبني العديد من الآراء التي يروجها المفكرون اليهود في بعض الأحيان.
و في المقابل نلاحظ رغم انه نقل بعض آي القران مع الاخذ بمذهب التفسير بالرأي مع كثرة الانفراد و كذلك ضعف الاعتماد على السنة المطهرة و اثار السلف رغم ان فيها الكثير من الردود على التساؤلات حول بعض نقاط البحث.
هذا التضاد يوضح المنطلقات الفكرية و اختيارات الكاتب بكل وضوح كما تبين قلة بضاعة الكاتب من العلم الشرعي.
3. استعجال الكاتب في الوصول الى نتائج غير صائبة في مجال البصمة الجينية تظهر جرأة و عدم مصداقية حيث لم يقدم مبررات لها كما وضع تحورات جينية لأقوام بائدة كطسم و جديس رغم انه من المستحيل عمل تحليل مادي لتحورهم لانقراضهم .
فكيف توصل الى تحوراتهم ؟ هذا يهدم مصداقية البحث من جذورها.
4. اعتماد الكاتب على المتشابهات في الأسماء و إلصاق القديم السحيق بالجديد فقط لتشابه الأسماء , مثل جاشان المصرية يجعلها جازان اليمانية , و شنعار يجعلها شنار , و سنفصل عنها لاحقا ان شاء الله.
5. جرأة الكاتب على تغيير الحقائق و الثوابت بدون دليل نصي او استنباطي مقبول , مثل تجرؤه على ادعاء ان قوم رسول الله صلى الله عليه و سلم كنانة هم كنعان , رغم ان كنانة جد النبي العاشر و يحفظه كل احفاده من الصحابة و لم يرد عن النبي او احد الصحابة ان جدهم اسمه كنعان و ليس كنانة .
و لتتصور اخي الواثق لو قام احد الناس بتغيير اسم جدك الى اسم عبراني ألن تغضب ؟ فما بالك بنبيك المصطفى الهادي البشير اكرم الخلق و احق الناس بالإكرام و ان نذكر ابائه بما ذكره هو في صحيح حديثه و متواتره و ليس ما شطحت به من منكر , فلتتب الى الله عز و جل قبل فوات الأوان.
6. إخلال الكاتب لا أقول "بإجماع الامة" بل اخل بإجماع البشرية على اننا جميعا بشر اخوة من اب واحد هو ادم و نتساوى في الحقوق و الواجبات البشرية و لا تستطيع قتل زنجي اسود رأسه كالزبيبة في مجاهل افريقيا لأنك ان فعلت فسيقاد بك قصاصا فهو انسان مثلك او ربما قبلك ان كان اكثر صلاحا منك.
ان التشكيك في اخوة البشرية اليوم و مرجعيتها لادم التي يجمع بنوه عليها بلا منازع هو يرتقي الى درجة الخلل النفسي لا العلمي , فقد امرنا النبي ان نسمع و نطيع لمن ولي علينا و لو كان عبدا حبشيا رأسه كالزبيبة , و رسولنا المصطفى ( ص) اعلم منك و لو كان ليس ادميا لم فرضه علينا و لو قلت انه ليس من بني ادم فهو لن ينطبق عليه التكليف المذكور بالقران " يا بني ادم" .
7. و أخيرا لاكتفائي بتلك الملاحظات مع وجود الكثير غيرها , فان من اهم مقاييس القيمة العلمية للبحوث ان تكون بهوامش للمصادر و المراجع اسفل كل صفحة حيث يستطيع الناقد ان يُرجع كل جملة الى مصدرها بسهولة , و ما حدث ان الكاتب وضع قائمة بالكتب التي استعملها في نهاية بحثه مما يفوت على الناقد العلمي معرفة مصدر الجمل المثارة او ذات الجدل .
.
.
هذه الملاحظات العامة على عجالة و سيأتيك الرد لكل هنة بالبحث بالتفصيل ان شاء الله ثم سأتبعه بالخلاصة و فيها ملخص القيمة العلمية للبحث بكل تجرد ..


توقيع : د ايمن زغروت
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس