..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - صلاة الكسوفين
الموضوع: صلاة الكسوفين
عرض مشاركة واحدة
قديم 27-07-2018, 10:58 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
المشرفة العامة للمجالس الاسلامية و الاسرة العربية - عضوة مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية معلمة أجيال
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي صلاة الكسوفين

نشاهد حاليا ظاهرة خسوف القمر في سمائنا والخسوف يكون للقمر والكسوف للشمس وهما ايتان يجريهما الله على الشمس والقمر ولقد حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في حال حدوث هاتين الظاهرتين على اداء صلاة خاصة بهذه الظواهر الكونية وعلينا ان ندرك ان كسوف الشمس وخسوف القمر آيتان من آيات الله لا ينكسفان لموت أحد ولا لحياته، ولا لغيرها من المعتقدات الفاسدة التي بين الإسلام بطلانها، وأكدها العلم الحديث.
وحدث الكسوفين من الظواهر الكونية، وسبب لقيام المخلوق في ظروف استثنائية لعبادة الله خالق كل شيء، والرجوع إليه والخوف منه والصلاة والاستغفار والذكر والدعاء.
وإذا أمكن بالعلم الحديث معرفة سبب حادثة الكسوفين أو التنبؤ عنها؛ فهذا لا يتعارض مع الشرع، بل يؤكد أن هذا الإبداع الدقيق دليل على قدرة الله. المستحق للعبادة.
كيفية صلاة الكسوف والخسوف:-
صلاة الكسوفين وهما: سنة مؤكدة، وعددها "ركعتان"، في كل ركعة: (قيامان وقراءتان وركوعان وسجودان). ويسن الخروج لأدائها في جماعة، بلا أذان ولا إقامة، بل ينادى لها "الصلاة جامعة". ويندب بعدها أن يخطب الإمام، ويعظ الناس، ويذكرهم بالرجوع إلى الله تعالى. ويستحب مع ذلك أيضا: الإكثار من الذكر والاستغفار والدعاء. ويبدء وقت الصلاة من تحقق الكسوف، وينتهي بالانجلاء.
"عن أبي بكرة قال: كنا عند رسول الله ، فانكسفت الشمس، فقام النبي يجر رداءه، حتى دخل المسجد، فدخلنا فصلى بنا ركعتين، حتى انجلت الشمس، فقال "إن الشمس والقمر لا ينكسفان لموت أحد، فإذا رأيتموهما فصلوا وادعوا حتى يكشف ما بكم".رواه البخاري


التعديل الأخير تم بواسطة معلمة أجيال ; 28-07-2018 الساعة 06:15 AM
توقيع : معلمة أجيال
فليتك تحلو والحياة مريرةٌ وليتك ترضى والأنام غضابُ
وليت الذي بيني وبينك عامرٌ وبيني وبين العالمين خرابُ
إذا صحَّ منك الودُّ فالكلُّ هيِّنٌ وكلُّ الذي فوق التراب ترابُ


معلمة أجيال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس