..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - ماذا عن اللغات المهرية و الشحرية و الحرسوسية ؟
عرض مشاركة واحدة
قديم 15-01-2019, 12:39 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
عضو مشارك
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة oman

افتراضي ماذا عن اللغات المهرية و الشحرية و الحرسوسية ؟

ماذا عن اللغات المهرية و الشحرية و الحرسوسية ؟

يقول الباحث العماني القوري:

قبل عشرين عاماً وخلال سفري إلى أحدى دول الخليج وبالمصادفه كان مقعدي على الطائرة بجانب أحد الأوروبيين وهو بريطاني متخصص في في اللغة المهرية والشحرية والبطحرية والحرسوسية ومن خلال الحوار معه ذكر لي بأن له أبحاث ودراسات في هذه اللغات إلا أنه ولصغر سني في تلك الفترة لم أتعمق في الحديث معه وأن كان في إطار المجاملة ذكر بأنه معجباً بسعة معلوماتي حسب قوله.

ومما أتذكره جيداً بأنه قال بأن هذه اللغات مشتقة من اللغة المهرية ومن المحتمل بأنها كانت تكتب في فترات تاريخية غابرة، إلا أنه حتى تلك الفترة لم يجد لها في النقوش القديمة مايثبت ذلك ،وفي سنوات لاحقه حاولت العثور على أي معلومات عن هذه اللغة بشكل متكامل ومؤثق إلا أنه للأسف لم أتوصل إلى شي يذكر إلا بعض المعلومات المتفرقه وهي على شكل دراسات تتحدث عن لغات جنوب الجزيرة ويتم الإشارة لهذه اللغات التي ذكرتها والكتاب الوحيد الذي أطلعت عليه يحمل إسم (لغة عاد) مؤلف الكتاب/علي بن محاش الشحري) وفي الكتاب مقارنه بين اللغة الشحرية واللغات السامية القديمة وأوجه التشابه بينهما، وجداول للغه الشحرية (الجبالية) وبعض الأشعار ومعانيها باللغة العربية ومعلومات مختلفة في موضوع اللغة،ومن خلال علاقاتي بكثير من الزملاء من محافظة ظفار والذين يجيدون اللغة، ذكروا لي بأن هناك أشعار جميلة في هذه اللغة تتناول المدح والغزل والحماس.....الخ

إلا أن هذه اللغة وللأسف مهددة بالإنقراض تحت تاثير اللغة العربية العظيمة بزخمها الديني، علماً بأن هذه اللغة تشكل ثروة مهمة ومفيدة في فهم اللغات القديمة ودراستها، وللأسف لم تعطى هذه اللغة الإهتمام من قبل الدارسين والباحثين،والجهات المعنية.

حتى الان يعتبر كتاب ( لسان ظفار الحميري المعاصر/ دراسة معجمية مقارنة) للدكتور / محمد بن سالم المعشني ، الاستاذ المساعد بقسم اللغة العربية بجامعة السلطان قابوس افضل واشمل دراسة وجدتها (شخصيا) عن اللغة الجبالية وتاريخها ويقع الكتاب الشيق في خمسة اقسام وخاتمة ، لعل القسم الاول منه والذي يتناول الاطار النظري للدراسة ويشتمل على مواضيع اصل اللغة العربية الفصحى وظروف نشأتها ومدخل لموضوع لسان ظفار الحميري المعاصر لجديرة بالقراءة حقا وتجيب على كثير من التساؤلات والغموض الذي يكتنف هذه اللغة العريقة.
الكتاب من اصدار مركز الدراسات العمانية بجامعة السلطان قابوس ويقع في ٨٧٥ صفحة وصدر لاول مرة عام ٢٠٠٣م .


ظفاري وافتخر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس