..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. - عرض مشاركة واحدة - شهر رجب ... فتوى الامام يوسف القرضاوي ,,,
عرض مشاركة واحدة
قديم 11-03-2019, 05:14 PM   رقم المشاركة :[8]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

♦♦ {إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِندَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ...}


●● شهر رجب من الأشهر الحرم التي جاء التنويه بها
فى القرآن الكريم، والسنة النبوية المطهرة ،



وذكر أهل العلم أن لشهر رجب أربعة عشر اسمًا:
شهر الله، رجب، رجب مضر، منصل الأسنة، الأصم، منفس،
مطهر، مقيم، هرم، مقشقش، مبريء، فرد، الأصب، مُعلَّى،

وزاد بعضهم : رجم، منصل الآل وهي الحربة، منزع الأسنة .

●● وقد فسر العلماء بعض هذه الأسماء بما يلي:
● المرجَّب : لأنه كان يُرجَّب في الجاهلية أي يُعظم.
● الأصم: لا يسمع فيه قعقعة السلام، ولا يسمع فيه صوت استغاثة.
● الأصب: لأن كفار مكة كانت تقول: إن الرحمة تصب فيه صبًا.
-------------
● رجم: بالميم لأن الشياطين ترجم فيه: أي تطرد.
● الهرم: لأن حرمته قديمة من زمن مضر بن نزار بن معد بن عدنان.
● المقيم: لأن حرمته ثابتة لم تنسخ، فهو أحد الأشهر الأربعة الحرم.
-------------
● المُعلى: لأنه رفيع عندهم فيما بين الشهور.
● منصل الأسنة: ذكره البخاري عن أبي رجاء العطاردي.
● منصل الآل: أي الحراب.
-------------
● المبريء: لأنه كان عندهم في الجاهلية من لا يستحل القتال فيه بريء من الظلم والنفاق.
● المقشقش: لأن به كان يتميز في الجاهلية المتمسك بدينه، من المقاتل فيه المستحل له.
● شهر العتيرة: لأنهم كانوا يذبحون فيه العتيرة، وهي المسماة الرجبية نسبة على رجب.
-------------
● رجب مضر: إضافة إلى مضر لأنهم كانوا متمسكين بتعظيمه، بخلاف غيرهم، فيقال:
إن ربيعة كانوا يجعلون بدله رمضان، وكان من العرب من يجعل في رجب وشعبان،
ما ذكر في المحرم وصفر، فيحلون رجبًا ويحرمون شعبان.

●● أهم الأحداث فى شهر رجب:-
● غزوة تبوك وهى آخر غزوات النبى صلى الله عليه وسلم وذلك سنة تسع من الهجرة،
● هجرة المسلمين الأولى إلى الحبشة سنة خمس من النبوة،
● وفاة النجاشي ملك الحبشة سنة تسع من الهجرة، (وصلى عليه) النبي صلى الله عليه وسلم بالمدينة.
-------------
● حادثة الإسراء والمعراج سنة عشر من النبوة ، وهو المشهور بين الناس اليوم،
( ولكن ذلك محل خلاف كبير بين العلماء ... والله تعالى أعلم)
● فتح دمشق سنة 14 هـ على يد أبي عبيدة بن الجراح وخالد بن الوليد،
-------------
● معركة الزلاقة بالأندلس سنة 479هـ وانتصر فيها المسلمون بقيادة يوسف بن تاشفين المرابطي.
● الانتصار على الصليبيين وفتح بيت المقدس بقيادة صلاح الدين الأيوبي سنة 583 هـ ،
-------------


{ إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً }
توقيع : حسن جبريل العباسي
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس