..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..



إضافة رد
قديم 10-10-2020, 12:43 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
عضو منتسب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

Icon1 علامات الساعة الكبرى الصحيحة

انتشر بمواقع التواصل الإجتماعي ومواقع النت مواضيع عن علامات الكبرى ...

وكثير من المواضيع نجدها غير صحيحة ومضاف إليها بعض الامور المكذوبة لم يتم ذكرها في السنن والاحاديث النبوية

ومن هذه العلامة المكذوبة علامة (( سقوط سبعة من امراء الدول ))

هذا الكلام غير وارد في الاحاديث والسنن حيث ان علامات الساعة الكبرى والتي لا يغفل عنها اي مسلم
وموثوقة من كلام النبي صلى الله عليه وسلم والذي لا ينطق عن الهوى ان هو إلا وحي يوحى من الله عزّ وجلّ ... مرتبة حسب التسلسل الزمني لكل منها
وهناك منها من يراها المؤمنون ... ومنها لا يراها إلا الكفار العصاة والذي لا يعرفون الله ولا الإسلام وذلك لهول المنظر الاحوال في ذلك الوقت

ففي حديث صحيح:
روى مسلم عَنْ حُذَيْفَةَ بْنِ أَسِيدٍ الْغِفَارِيِّ رضي الله عنه قَالَ : اطَّلَعَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَيْنَا وَنَحْنُ نَتَذَاكَرُ فَقَالَ : مَا تَذَاكَرُونَ ؟ قَالُوا : نَذْكُرُ السَّاعَةَ ، قَالَ : إِنَّهَا لَنْ تَقُومَ حَتَّى تَرَوْنَ قَبْلَهَا عَشْرَ آيَاتٍ فَذَكَرَ الدُّخَانَ وَالدَّجَّالَ وَالدَّابَّةَ وَطُلُوعَ الشَّمْسِ مِنْ مَغْرِبِهَا وَنُزُولَ عِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَيَأَجُوجَ وَمَأْجُوجَ وَثَلاثَةَ خُسُوفٍ خَسْفٌ بِالْمَشْرِقِ وَخَسْفٌ بِالْمَغْرِبِ وَخَسْفٌ بِجَزِيرَةِ الْعَرَبِ ، وَآخِرُ ذَلِكَ نَارٌ تَخْرُجُ مِنْ الْيَمَنِ تَطْرُدُ النَّاسَ إِلَى مَحْشَرِهِمْ .


وللتذكير فإن يوم القيامة تقوم يوم الجمعة .. ففي حديث صحيح
حديث أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ وفيه: ولا تقوم الساعة إلا في يوم الجمعة. وروى مالك في الموطإ ما يفيد أن قيامها يكون بين الصبح وطلوع الشمس، ففي الموطإ عن مالك عن يزيد بن عبد الله بن الهاد عن محمد بن إبراهيم بن الحارث التيمي عن أبي سلمة بن عبد الرحمن عن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: خَيْرُ يَوْمٍ طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ يَوْمُ الْجُمُعَةِ، فِيهِ خُلِقَ آدَمُ وَفِيهِ أُهْبِطَ مِنْ الْجَنَّةِ وَفِيهِ تِيبَ عَلَيْهِ وَفِيهِ مَاتَ وَفِيهِ تَقُومُ السَّاعَةُ، وَمَا مِنْ دَابَّةٍ إِلَّا وَهِيَ مُصِيخَةٌ يَوْمَ الْجُمُعَةِ مِنْ حِينِ تُصْبِحُ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ شَفَقًا مِنْ السَّاعَةِ، إِلَّا الْجِنَّ وَالْإِنْسَ، وَفِيهِ سَاعَةٌ لَا يُصَادِفُهَا عَبْدٌ مُسْلِمٌ وَهُوَ يُصَلِّي يَسْأَلُ اللَّهَ شَيْئًا إِلَّا أَعْطَاهُ إِيَّاهُ.

وهذا حديث صحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم ... فيوم الجمعة تجد جميع المخلوقات على الارض كما ذكر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في الحديث السابق عن معنى كلمة
(( وَمَا مِنْ دَابَّةٍ إِلَّا وَهِيَ مُصِيخَةٌ ))
مصيّخة: تعني مستمعة ومنصتة تترقب الدواب وجميع مخلوقات الله خوفاً من قيام الساعة لإن جميع المخلوقات تعلم بأن الساعة ستقوم يوم الجمعة
فتجدهم منصتين خائفين قيام الساعة

من علامات الساعة الكبرى:

في بداية الأمر سيكون هناك معاهدة بين المسلمين والروم ... يقاتلون اعداء من ورائهم والله تعالى أعلم بهذا العدو الذي سيقاتلهم المسلمين بتحالفٍ مع الروم
ثم ينتصر المسلمين على ذلك العدو ... ومن هنا تبداً ظهور علامات الساعة الكبرى .. وعلامات الساعة الكبرى ليست كعلامات الساعة الصغرى
فالعلامات الصغرى بين كل علامة وأخرى مدة زمنية طويلة قد تكون عشرات السنين وقد تكون مئات او الاف السنين
أما العلامات الكبرى شببها النبي صلى الله عليه وسلم بالسبحة ما إن انقطع خيطها ووقعت اول خرزة منها إلا وتوالت الخرزات الاخرى ورائها
فليس بين علامات الساعة الكبرى إلا فترات زمنية قصيرة ومنها متوالية

فكما ذكرنا مسبقاً ان علامات الساعة الكبرى معاهدة الروم مع المسلمين على عدو ينتصرون عليهم ... بعد ذلك سيغدرون الروم بالمسلمين
بعد ذلك تبدأ الملحمة الكبرى بين المسلمين والروم
ولماذا سُمِّيت بالملحمة الكبرى ؟؟؟
لإنها ستكون أعظم معركة في تاريخ البشرية على وجه الأرض بين المسلمين ضد الروم والتي سيُقتل بها أعداد كبيرة جداً من البشر في تلك الملحمة
ولذلك سُمِّيت بالملحمة لشدة قسوتها من كلا الطرفين ... ولكن سيكون النصر للإسلام والمسلمين بأمر الله تعالى

وفي تلك اللحظة سيخرج رجل من آل البيت من بني هاشم ... وهو من نسب النبي محمد صلى الله عليه وسلم .. إسمه كإسم النبي (( محمد بن عبدالله ))
وهو حسني فاطمي علوي
أي انه من سلالة الحسن بن علي بن ابي طالب
الحسن بن فاطمة بنت النبي محمد صلى الله عليه وسلم
وهو من الأشراف .. فجده علي بن ابي طالب رضي الله عنه ابن عم النبي محمد صلى الله عليه وسلم
وجدته (امه) فاطمة بنت اشرف الخلق محمد صلى الله عليه وسلم ابن عم علي بن ابي طالب رضي الله عنه
سيظهر هذا الرجل بعد ماتُملى الأرض ظُلماً وجورا وفساداً كبيراً وسيبايعونه المسلمين على ان يكون قائدهم في المعارك الطاحنة
وهذه أولى ظهور علامات الساعة الكبرى
( ظهور المهدي ) محمد بن عبدالله من سلالة الحسن بن علي بن ابي طالب رضي الله عنه
وسيكون على يده انتصار المسلمين وفتح بلدان العالم ومنها القسطنطينية وكل ذلك بأمر الله تعالى
فيظهر فيهم الشيطان فيصيح صيحة يوقف زحف المسلمين ... فيكذب الشيطان ويقول خرج فيكم الدجال
فيذهب عشرة فرسان افضل فرسان على وجه الأرض ليتبيّنوا ان كان ذلك صحيحاً أم لا فلا يجدوا شيئاً فيرجعوا الفرسان

وفي طريقهم للرجوع وعلى غفلة من الناس تظهر العلامة الثانية من علامات الساعة الكبرى وهو
(خروج الدجّال) وهو ثاني علامة من علامات الساعة الكبرى
يخرج الدجال ومعه 70 ألفاً من يهود اصفهان (يهود إيران)
وحذّرنا نبينا محمد صلى الله عليه وسلم من مواجهة الدجّال فهو أعظم فتنة على وجه الأرض
لذلك من حفظ أول عشر آيات من سورة الكهف كفاه الله فتنة الدجال وهذا حديث صحيح عن فضائل سورة الكهف
حيث تقي المسلم من فتنة الدجال

ثم تأتي العلامة الثالثة وهي ( نزول عيسى ابن مريم عليهما السلام ) من السماء ويصيح المسلمين جائكم الغوث
فيقوم عيسى عليه السلام مع المسلمين لمقاتلة اليهود وقتل الدجال فيقتل عيسى عليه السلام الدجال ... ثم يقوم المسلمين بمعركة مع اليهود وينتصر فيها الاسلام بقيادة عيسى عليه السلام

ثم تظهر العلامة الرابعة من علامات الساعة الكبرى وهي ((خروج قوم يأجوج ومأجوج))
كما قال الله تعالى في خروجهم
(حَتَّى إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمَأْجُوجُ وَهُمْ مِنْ كُلِّ حَدَبٍ يَنْسِلُونَ)
وهؤلاء قوم من نسل ابونا آدم عليه السلام ولكنهم كُثر لا يستطيع احد على وجه الأرض مواجهتهم والوقوف في وجههم
وهو قوم لا يعبدون الله ... يفسدون في الأرض ويشربوا المحيطات والانهار ويقتلون كل من يقف بطريقهم .. ويفسدوا على الناس عيشهم
وفي ذلك الوقت يفِرُّ سيدنا عيسى عليه السلام والمسلمين إلى أعالي الجبال ويقوموا بالدعاء والتضرّع إلى الله في تخليصهم من هؤلاء القوم
ثم يُرسل الله تعالى (الدود) او النغف يقوم هذا الدود بقتل قوم يأجوج ومأجوج جميعاً ويموتون موتة رجل واحد (دفعة واحدة)
ثم يدعوا سيدنا عيسى والمسلمين ربهم أن يخلصهم من الجثث النتنة التي افسدت الأرض لقوم يأجوج ومأجوج ثم يُرسل الله تعالى فينزّل الله مطراً ينظف رائحة جثث يأجوج ومأجوج
ثم يُرسل الله طيوراً كبيرة تأخذ جثث هؤلاء القوم وترميهم إلى مكان بعيد حيث يشاء الله تعالى بعيداً عن الأرض وعن المسلمين

ثم تظهر العلامة الخامسة وهي ((ظهور الدابة))
التي تكلّم الناس كحديث البشر وتقول للناس انت مسلم وأنت كافر ... انت من اهل الجنة وانت من اهل النار

ثم تظهر العلامة السادسة وهي ((ظهور الدخان))
وهذا الدخان عظيم يخنق الناس فكل من في قلبه مثقال ذرة من ايمان قتلته تلك الدخان
وكل كافر وملحد يبقى ولا يموت من تلك الدخان


ثم تظهر العلامة السابعة وهي ((ظهور ثلاث خسوفات))
خسف عظيم في المشرق ... وخسف عظيم في المغرب ... وخسف عظيم في جزيرة العرب
حيث تبدأ الأرض بالزوال وتقترب النهاية للبشرية والأرض كلها


ثم العلامة الثامنة وهي العلامة التي لا يقبل الله بعدها توبةً لأحد ((ظهور الشمس من مغربها))
وفي ذلك الوقت ينتشر الفواحش والمحرّمات والمفسدين في الأرض ولا تجد احد في الأرض يقول ((الله))
وفي ذلك الزمان تُهدم الكعبة وتكون مكة والمدينة المنورة بلاد مهجورة لا يسكنها إلا الكلاب والضباع والسباع اكرمكم الله


العلامة التاسعة من علامات الساعة التي ستظهر بعد ذلك ((خروج نار عظيمة))
تخرج تلك النار العظيمة من أرض اليمن ... وتبدأ بالزحف على الناس وتخرجهم من ديارهم وبيوتهم هرباً منها وخوفاً من أن تأكلهم تلك النار العظيمة
وكل من يهرب منها يذهب إلى الشام حتى يجتمع الناس كلهم في بلاد الشام ((أرض المحشر))





وهنا تأتي العلامة العاشرة و الأخيرة من علامات الساعة الكبرى وهي ((قيام الساعة)) يوم القيامة
ففي ذلك الوقت يأمر الله سبحانه وتعالى إسرافيل أن ينفخ في الصُّور وفي النفخة الأولى لن يبقى بعدها إنس ولا جن ولا مخلوق في الأرض ولا في السماء إلا وقد صُرِعوا من هول النفخة ... إلاّ من يشاء الله تعالى له ان يبقى وينجوا من تلك النفخة مثل ملك الموت واسرافيل وبعض الملائكة الكرام

يقول الله في كتابه الكريم:
((كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ * وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ))


هذه هي علامات الساعة الكبرى وأحداثها المختصرة ... وهي علامات ذكرها النبي محمد صلى الله عليه وسلّم وغير ذلك من قام بإضافة علامة او تنقيص وتحريف اي منها فهو باطل

أرجو من الله تعالى أن يرحمنا برحمته ويسكننا جنته من بعد رحمته

دمتم بحفظ الله تعالى





أبو الأمير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-10-2020, 05:00 AM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

اللهم اجعلنا واياكم ممن يأتون الله يوم القيامة بقلب سليم .
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-10-2020, 07:32 PM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
عضو منتسب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

اللهم آمين يارب العالمين

الله يجزيك الخير اخي الكريم الشريف ابوعمر الدويري
أبو الأمير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التحور fgc8712 الجد العلوي للتحور l859 الاسبر مجلس السلالة J العربية 122 22-05-2016 11:13 PM
كتاب قذائف الحق للشيخ محمد الغزالي "كاملا" محمد محمود فكرى الدراوى موسوعة الفرق و المذاهب ( الملل والنحل ) 3 26-12-2015 08:00 PM
الحرمة المغلظة لاتخاذ القبور مساجد....منقول للفائدة قاسم سليمان مجلس العقائد العام 0 10-05-2012 01:20 AM


الساعة الآن 11:22 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..