شيخ ال عاطف مناحي بن جرمان ابن سعيدان - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز

بقلم :
قريبا
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: نسب آل شاهين القبيبة ونابلس (آخر رد :عشيرة الشاهين)       :: مشجرة قريش الحجاز وبعض فروعها الحالية (آخر رد :سالم القرشي)       :: قبيلة أولاد فـــــايد الحــــــــــــرابي بالفيوم ( عرب الفيوم) (آخر رد :محمود مصطفى مرتجع طوير الفايدي)       :: قبيلة فايد الحرابي في ليبيا ومصر (آخر رد :محمود مصطفى مرتجع طوير الفايدي)       :: الرويعي المهاشير بني خالد (آخر رد :جابر العيسى)       :: بن صبيح (آخر رد :باصبيح المذحجي)       :: الرميلات قبيله لا اصل لها بتكوينها الحالي (آخر رد :صهيب رميلات)       :: الصراصرة من جهينة ومساكنهم اليوم في ينبع بشكل خاص ومنطقة المدينة بشكل عام (آخر رد :ابو الحارث)       :: إستفسار (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: ماكل الناس تتحمل (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)      




إضافة رد
قديم 29-07-2016, 02:26 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
عضو منتسب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي شيخ ال عاطف مناحي بن جرمان ابن سعيدان

الأمير مناحي بن جرمان بن عويضه ابن سعيدان ال عاطف الجحادر القحطاني
شيخ قبائل آل عاطف الجحادر قحطان، أشتهر الامير مناحي رحمه الله بالكرم و الشجاعة و الفروسية و له معارك ومساحلات عدّه مم العديد من شيوخ قبائل الجزيرة و وقعات منها هية ( حليف ) الشهيرة ضد يام ودهم و له مساجلات مع شيخ الشيابين ابن فهيد و ابن باحص السبيعي و غيرهم الكثير، وكذلك احديات كثيره سوف نذكرها بإذن الله
* الشيخ مناحي ابوه هو الشيخ جرمان بن عويضة بن سعيدان مؤسس شيخة آل سعيدان.

نبذة عن هية { حليف } في الجنوب بقيادة شيخ ال عاطف مناحي بن جرمان بن سعيدان ضد يام ودهم #ال_سعيدان_ال_عاطف_الجحادر_قحطان

حصل اختلاف بين احد فرسان ال عاطف مع نسيب له من قبيلة يام وعلى اثرها اخذ الرجل اليامي يستنجد قبائل يام للمغزى على ال عاطف ولبوا له الطلب بقيادة اثنين من شيوخهم المشهورين : ( ابن هضبان وابن عفراء) وذهب لقبيلة دهم لطلب الفزعه ايضاً ولبوا له هذا الطلب بقيادة شيخ من شيوخهم المشهورين ( ابن حنكد ) ،،،
( تفاصيل المغزى والمعركة )
كانوا ال عاطف نازلين بالقرب من ابرق النعام جنوب المريبخ وكان الشيخ الفارس المعروف ابراهيم الاسلومي شيخ ال عامر لسلوم من يام قد حاول غزوهم ثلاث مرات ولكنه كان يهابهم وفي يوم من الأيام كان الفارس :جبهان بن سويري ال جاهلة أل فرسان ال عاطف ذاهبا لقنص الوضيحي في وادي الصوق المعروف وعندما أشرف على فرشة الصوق راى القوم الياميه وادهم وكانوا على ثلاثة اعقداء هم كلا من :أبن هضبان وابن عفراء من يام وابن حنكد من دهم وكانوا يتعهادون على تقسيم الغنايم بينهم بالسويّه ( وكان عددهم كبير كبير جداً منهم الخيال والرجلي واللي على ذلول ) وعندما راهم ابن سويري رجع لإنذار ال عاطف وكان الطريق جبلي ووعر فلم يصل الا في الليل وعندما وصل ابن سويري للشيخ الفارس المعروف مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان انذره بما رأى ولكن الشيخ الفارس مناحي بن جرمان بن سعيدان كما هو معروف مايزعزعه النذير فرفض الذهاب وقال :
( إن اصبحنا مابعد صبحوا فسندوا الابل شعب رهنه في وادينا نحط البل فوقنا في الشعب ونقطع الطريق عليهم تحتها وربعنا العطافا واللي معهم من ال عاطف في الشعب )
وفي الصباح رحلوا ال عاطف بأتجاه وادي رهنه وارسل الشيخ الفارس مناحي بن جرمان بن سعيدان الفارس مسفر بن محمد بن ولمه ال شريم ال عاطف والفارس ابن صيفان ال مسهره ال عاطف سبور يشوفون وين وجهة القوم ولكن سبور القوم ( اليامية ودهم ) بالقرب منهم فاطلقوا النار عليهم واكسروا فرس ابن صيفان فرجعوا وأخبروا الشيخ مناحي وفي هذه الأثناء تواجهوا مع القوم المغيرين والذين حالوا بين ال عاطف ووادي رهنه ,,, واجبروهم على الرجوع لشعب حليف وهو شعب ضيق في علوه طريق
وكانوا فرسان دهم خصوصا يرفعون الصوت بصوت واحد ويقولون :
( كبوا الهيد كبوا الهيد لا واقف ولا قاعد )
يعني ما يبون الابل ( الهيد عندهم ) اما (لا واقف ولا قاعد ) فيقصدون عدم المنع في المعركة يعني يريدون قتل ال عاطف
وكان الشيخ الفارس مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان يبي الجبل على شان البوارديه من ال عاطف
وكان الفارس معدي بن راجح بن القينه العطافا ال شريم ال عاطف المعروف بـ (المعترض) نازل في هذا الشعب وشارك في المعركه وكان العقيد الفارس المعروف علي بن راجح بن القينه العطافا ال شريم ال عاطف يقول :
( اسمع صوت اطراد ورمي اكيد انهم ال عاطف مصبحهم قوم )
واتجه هو ومجموعة من ربعه العطافا ال شريم ال عاطف الى مكان الطراد وعند دخول الشعب رأى (15 ) بواردي من القوم ( الياميه ودهم ) في اعلى الجبل فاطلقوا عليهم النار فقتلوهم جميعا واشتركوا في المعركة وقتلوا ال عاطف عدد كبير ( لايوصف عددهم من الكثرة ) من القوم ( من يام و دهم ) واستمنع منهم ناس وقتل الشيخ الفارس ابن هضبان من شيوخ الوعله يام
وقتل ايضاً الشيخ الفارس ابن عفراء من شيوخ يام قتله الفارس علي بن مجثل ال رحمان ال عاطف بحيد في راسه وطيحه من الفرس وهو ينازع الموت كمل عليه الفارس سعيد بن زي ال رحمان ال عاطف وذبحه
و الشيخ الفارس مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان كان يطعن القوم ( الياميه ودهم ) حتى ان ايده جمد الدم عليها على الجنبيه ومن مما قال قصيده احفظ منها ثلاث أبيات:

لا جيت ارد الغوج ما زيد جالي
شعب ضياق في اسفله شبة النار

و الدم من يمناي مثل العزالي
لعيون عذراء ف اللقاء سترها طار

و كله لـ عينا الفاطر الي تصالي
الي خراجنْ من بعيدين الأذكار

## الغوج : المقصود منه الحصان

اما ابن حنكد من شيوخ دهم فمنعه العقيد الفارس علي بن راجح بن القينه وقام يغني العقيد الفارس علي بن راجح ومن قصيدته :

ياذياب السواده نادي الضبع من لاني
والثعل ضامر والطير وده يخاويها

خمسة عشر فالريع من قوم ابن هضباني
وابن عفراء قضاء اللي في الخلا ضاع حاشيها

## لاني : المقصود جبل لان في المريبخ

فأستأذنه ابن حنكد ( من شيوخ دهم ) ورد عليه يقول :

ابـن حنـكـد بــدى فــي راس مــابـانـي
يبـدع الزيـن والشيـنـه مايـجـي فيـهـا .

بـارودكــم مـثــل وبـــل فـيــه غـشـانـي
ورصاصنـا حكـد والعظمـان شاضيـهـا .

ترى قوم ابن عفراء وقوم ابن هضباني
تمـنـع الجـيـش لا مــا اختـلـف تاليـهـا.


وقال العقيد الفارس علي بن راجح:
( اسكت والله لولا يامك منيع ان اذبحك)
# بعد هذه المعركة بفترة كان عند الشيخ الفارس مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان ( 16 ) بعير موردها على عدود صوب الزرق ومريغان وجبل الكلاب ( في المريبخ ) وكان مشهورا بالكرم وكان يورد الابل و يملأ القرب من الماء ويجعلها له وسبيل للمسافرين وعابري السبيل من قحطان وغيرهم .
في هذه الاثناء قام شيخ من شيوخ ال هضبان من شيوخ الوعلة يام يبي يأخذ بثاره قريبه المقتول فيي هية ( حليف) وجمع عددا من الفرسان واراد المغزى على ال عاطف وارسل عدد (17) من السبور يسبرون لل عاطف قام الشيخ مناحي بن جرمان بن سعيدان وقال للال عاطف :
( شبوا الضوء واجتمعوا وانتبهوا )
وحذرهم من يام ..
المهم ان ابن هضبان من شيوخ الوعلة يام عود هو واللي معه من يام وماغزوا ال عاطف وما خذا بثاره خوفا من ال عاطف وفرسانهم
و قام الشيخ الفارس مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان يغني بيتين :

ذيب المريبخ جايع طيان
ما عهد يوم في حليف فات

ودي نطارد خيل بن هضبان
ودي نطاردهم على الزلبات

لا من ركبنا من ضنى رمهان
أصايل ما شبيّت بفلآت

شرح بعض الملاحظات :

## ( ابن هضبان) : من شيوخ الوعلة يام .
## ( الزلبات ) : الخيل .
## ( المريبخ ) : جنوب وادي الدواسر .
## ( حليف ) : شعب في جبل السواده بالقرب من منقع الحمام جنوب المريبخ .
## ( دهم ) : قبيلة من قبائل همدان وقبائل همدان هي ( يام و دهم وحاشد وبكيل و وادعه و وايله ) وغيرهم
##ملاحظه هامه : ( في معركة حليف ) : الشيخ الفارس مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان يطعن بجنبيته القوم( دهم ويام ) لدرجة انها التصقت بيده ولا فكوها منه الا بعد ما صبوا على يده السمن البري وفكوها من يده

والجنبيه هذي موجوده لدى رئيس مركز فيضة بن سعيدان بالرين الشيخ محمد بن مناحي ابن سعيدان حفيد الامير مناحي بن جرمان الى يومنا هذا و يوجد لها صور بحالتها الراهنه سوف اضيفها باذن الله، وقد تغنى كثير من الفرسان بجنبية الامير مناحي بن جرمان ابن سعيدان من أبرزهم الشاعر المعروف ظافر بن مجمش الحواصله ال عاطف حيث قال :

يا شيب عيني من وقايع مناحي
بهنديتن ما يختلف مسمارها

شيخ على شيخ و مورث شيخه
مهيب شيخه واحد معتارها



و بعد ان سطّروا قبيلة آل عاطف قحطان ملحمه تاريخية و إنتصار على تحالف قبائل من يام و دهم على رأسهم ابن هضبان من شيوخ الوعله و ابن عفراء، وابن حنكد من شيوخ دعم في هيّة حليف في جنوب الجزيرة بقيادة أمير آل عاطف مناحي بن جرمان #بن_سعيدان قال هذه الأحديه متفاخرًا ومعتزًا بفعله وفعل ربعه #ال_عاطف #_قحطان وشبههم ب #شمر #الطنايا لقوة بأسهم وصلابتهم :

باعوا علينا عند سحج الخلايا
وبعنا عليهم بيعتنٌ مابعد جات
كن العواطف شمر الطنايا
ماهمهم من حيَ منهم ومن مات
الضبع يجعل له في حليف خبايا
والذيب يجدل له ليالي طويلات

#
{ مناحي بن جرمان و هذال بن فهيد }

و أيضًا هناك رديه بين الامير مناحي بن جرمان بن سعيدان و هذال ابن فهيد الشيباني شيخ الشيابين عتيبه حينما كان الامير مناحي في نجد وكانت نجد دهر وارض الجنوب ربيع فتوجه الامير مناحي بن سعيدان الى تثليث حيث الربيع فقال هذه الأبيات يستأذن بها من نجد :


يا نجد سامحني ثلاث سنين
ما دام تثليث زفا مرعاه
امهل علينا دامنا مسنين
لين الحيا ينقاد من منشاه
ولابدنا عقب البطا منحين
ويا ويل من بنحورها تاطاه

فرد عليه الشيخ هذال بن فهيد الشيباني :

يا راكب من عندنا ثنتين
صوب الجنوب مناحي تنصاه

يحرم عليه الحزم والضيرين
والهضب ما يشرب برايد ماه

فرد الامير مناحي بن جرمان ابن سعيدان :

يا راكب اللي ما عسفها القين
ولا ساقها العمال فالمنحاه

تنصى لنا راع الجواب الزين
من عندنا وابوجهز ملفاه

ان كان تطري الحزم والضيرين
هذا وخام ما نبي مرعاه

ترى الوعد خشم النفود الزين
جنوب صبحى يمة الحصاه

#

وقد قال الامير الفارس مناحي بن جرمان هذين البيتين مخاطباً الشيخ الفارس هذال بن ضمن بن فهيد شيخ الشيابين :
هو ماخبر يوم بخشم غرور = يوم حصه بالضعن تنخاه
يضرب بشلفا حدها مسمور = من فوق الابهر في قوي علباه

#

ومن أحديات الامير مناحي بن جرمان على ظهر الخيل :

ربي عطاني منوتي
غوج يشعثر بالسبيب

يالله تقدي حربتي
في ابو جهز ولا شبيب

و أيضًا من أحدياته على ظهور الأصايل :

غوجي يشعثر بالسبيب
تزهى الحذي قوايمه

ارجي عليه اطرح شبيب
دام الحرايب قايمه

أبو جهز : هو الشيخ هذال بن فهيد الشيباني
شبيب : هو الشيخ شبيب الحجنه شيخ قبيلة النفعه عتيبه

#

و قد قال الشاعر معجب بن بويريد الضوره ال عاطف في الامير مناحي بن جرمان ابن سعيدان هذه الأبيات :

قلته و انا من لابتن عواطف
عواطف يتلون عاصم شور

يتلون هذاب السرايا مناحي
حامي عقاب الجاذي الحدور

شيخن على شيخ و مورث شيخه
العود نمر و العوال صقور

في راس رمحه للمنايا داعي
مشبب و الدم له منثور


#

وهنا نستعرض قصيدة للفارس الشاعر الدويخ ابن شداد ال غيث ال عاطف القحطاني في الأمير جرمان بن عويضه ابن سعيدان والد الامير مناحي بعد ان جلى الدويخ عن ربعه لعدة سنوات اثر مشكلة بينه و بين واحد من ربعه الجحادر فقال :

ابن شداد عصير ون وبدا
في حراضه عسى وديانها ما تسيل

شاف مداهيل ابو فرزه ذهاب العدا
رب مهل بعمره عسى عمره طويل

ان حدر راح ينحى الشام الى ما لا مدى
و ان سند ما رعو يام نبات السليل

* حراضه : وادي في الجنوب
* ابو فرزه : هو الامير جرمان ابن سعيدان
*السليل : مكان قريب من نجران

#

مقتل الامير مناحي بن جرمان غدرًا

معركة ذات الشديد :


كانوا ال عاطف شديد من نجد متجهين لجهة جنوب نجد باتجاه ديار الدواسر و يوم قطعوا فرعة الوادي غزوهم فرسان من قبيلة يام عددهم يقارب الخمسة وعشرين فارس اغلبهم من ال العرجاء وال رزق وعقيدهم الشيخ الفارس محمد بن سجوى بن مجحود احد شيوخ ال العرجاء الوعلة يام وخذوا ابل احد فرسان ال عاطف وقفوبها وكانوا ال عاطف منشغلين بالشديد جاء العلم للأمير الفارس مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان وكان معه قلة من ربعه اثناء انشغالهم ومنهم العقيد الفارس محمد بن ولمه ال شريم ال عاطف وبعض الفرسان ممن لا تحضرني اسماؤهم (وهم قلة )، المهم لحقوهم وقاموا بعض الفرسان اليامية زبنوا احد الجبال القريبة منهم .
وقاموا فرسان ال عاطف وحاصروهم قال الامير الفارس مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان موجهاً بكلامه للفرسان اليامية اللي زبنوا الجبل : ( انزلوا وتراكم في وجه مناحي بن جرمان ) وقالهم انهم كلهم منعى عنده ما احد يعترضهم من ال عاطف.
المهم في اثناء نزولهم من الجبل قام احد فرسان يام ومدها على الشيخ الفارس مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان وذبحه و وهو قد عطاهم وجهه بأن يزبنهم من ال عاطف وقام فارس اخر من يام ومدها على العقيد الفارس محمد بن ولمه ال شريم ال عاطف لا هو كاسرٍ ايده وقاموا فرسان ال عاطف الباقين( وهم قله) ورجعوا يستفزعون بفرسان ال عاطف اللي ماجاهم العلم ،،جوك فرسان ال عاطف اللي ماكانوا حاضرين يوم اخذت الابل،
وجاهم العلم بان الامير الفارس مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان ذبحوه قبيلة يام بالغدر عقب ما زبنهم في وجهه ذبحه واحد من المنعى وكان الخبر كالصاعقه بمقتل شيخ وفارس عظيم من اشهر شيوخ وفرسان قبيلة قحطان في هذه الاثناء تكلم الشيخ الفارس دحيم بن مناحي بن جرمان بن عويضه بن سعيدان ( وهو أكبر ابناء الشيخ الفارس مناحي بن جرمان ) ورفع صوته مخاطبا النساء والاطفال وقال :
( اسمعوا خلوا بيت ابوي مرفوع ووالله يامن بكى منكم ان عقوبة الله عليه ) واتفقوا فرسان ال عاطف باخذ الثار واللحاق بفرسان يام وقتلهم .
فانطلقوا كالاسود الضاريه ولحقوا بفرسان يام ولحقوهم واشتبكوا معهم وقتل من فرسان يام ( 16 ) فارس اغلبهم من( ال العرجاء وال رزق )ولكن عقيدهم الشيخ الفارس محمد بن سجوى بن مجحود ال العرجاء نجى من القتل ومعه بعض الفرسان ويوم شافوا الكسيره عليهم شردوا وقاموا ال عاطف وردوا الابل واحتموها من المغيرين .
ومسكوا احد الفرسان من قبيلة يام (منيع ) وكاد ان يقتله فارس من ال عاطف لكن رفضوا البقيه فأشار عليهم احد الفرسان من ال عاطف بأن يشبوا في جثثهم بالنار وذلك حسرة بمقتل( الامير الفارس مناحي بن جرمان ) وبالفعل احرقوا جميع جثث فرسان يام وعددهم( ستة عشر فارساً ) والمنيع يشاهد الوضع قالوا ال عاطف لليامي المنيع : ( رح علم ربعك باللي انت شفت ) فانطلق هذا الفارس اليامي وهو غير مصدق بالوضع لانه نجى من القتل فقال الشاعر هذه الابيات :


لو كان تبغون الطرب والسلامه
ماكان خذتوا في هددكم مناحي

كله لعينا اللي عريض سنامه
اللي شرابه للنشاما صحاحي

دميهم في مكسر العرق شامه
مازيد يمحاها الحيا يوم طاحي

ولا دفن ميتهم تحت الارض قامه
راحوا رماد مع هبوب الرياحي

وقعت هذه المعركة في عام 1320هـ وهي بعد دخول الملك عبدالعزير للرياض بسنة واحده عام 1319هـ

ولم يكتفي ال عاطف بهذا القدر من الثأر فقد ساروا على رأسهم أميرهم نايف بن مناحي بن جرمان ابن سعيدان للثأر من قبيلة يام حينما قال معجب ابن بويريد الضورة هذه الأبيات مصورًا ما حدث في هية سر المدبغ :

نشد عليهم نايف من ذاهبه
وجالهم في نشدته نفاد

ارخى عليهم سو كل مقرطس
لين انتحوا مالهم رداد

كله لعينا شايب في مخيبيه
مفرش و موسد بوساد

طق ابن سجوى يوم سمع عزاهم
ولابد صياد الفهود يصاد

طاب الصدى من كبد كل مجرب
والكبد طابت واشرعت للزاد
ابوجعفر العاطفي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مساجلة ورد الشيخ مناحي بن جرمان على الشيخ الرديني بن قويد ابوجعفر العاطفي مجلس قبيلة قحطان 0 03-03-2017 02:51 AM
رد مناحي بن جرمان ابن سعيدان على سعود بن عبدالعزيز ال سعود (العرافه) ابوجعفر العاطفي مجلس قبيلة قحطان 0 03-03-2017 02:37 AM
قصيدة الشاعر مدغم ابوشيبه في الشيخ محمد بن مناحي بن سعيدان ابوجعفر العاطفي مجلس الادب الشعبي 0 30-07-2016 01:58 AM
الشيخ مناحي بن معدل ـ رحمه الله ـ سهيل السهلي مجلس قبيلة السهول 0 06-12-2014 11:03 PM
عقداء ال عاطف ومثارهم لضيوفهم من فرسان قبيلة يام. صقر لصقور مجلس قبيلة قحطان 0 02-06-2013 11:37 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 02:03 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه