:: سؤال و جواب (آخر رد :هانى طيبه)       :: شرفاء ترجم لهم في كتاب فتح الشكور (آخر رد :بوفارس)       :: العراق العظيم و مدنة و بلداتة و تسمياتها (آخر رد :غائب العبدي)       :: طلب جد إنساني (آخر رد :الدويري)       :: الأباظية. قبيلة دخلت التاريخ من أوسع أبوابه (آخر رد :الجموني)       :: مشاريع استثمارية في دقيقة واحدة (آخر رد :الدويري)       :: الشيخ الجليل على الطنطاوى (رحمه الله) (آخر رد :هانى طيبه)       :: المجالس العلمية للخلفاء في بغداد... (آخر رد :الدويري)       :: التَّرغِيبُ و التَّرهِيبُ بالحَديثِ الضَّعيف (آخر رد :هانى طيبه)       :: اولاد عز الدين ابو حمرة (آخر رد :الدويري)      

قال تعالى: { يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ } [الحجرات:13] ..................... ابحث عن اصل عائلتك في مجلس البحث عن الاصول و انساب العوائل و القبائل......................سجل نسب عائلتك في جمهرة انساب العرب الحديثة ( بنك الانساب ) .....................تمتع بالمجالس الاسلامية و التاريخية بالموقع
التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
المجالس العلمية للخلفاء في بغداد...
بقلم : فيصل العباسى
الأطروحات و المشاركات تعبر عن رأي كاتبيها و لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة " النسابون العرب " ويتـحمـل صاحـب الـمـوضـوع كامـل المسـؤوليـة عـن أي مشاركة تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الآخرين



موسوعة الملل و النحل و الفرق و المذاهب (على مذهب اهل السنة) تعنى بالاديان و الملل و الفرق و المذاهب القديمة و المعاصرة من واقع مكتبة اهل السنة و الجماعة


إضافة رد
قديم 17-02-2010, 11:34 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبائل العراق و عربستان
 
الصورة الرمزية السيد الرضوي الحسيني
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

معدل تقييم المستوى: 20
السيد الرضوي الحسيني is on a distinguished road
افتراضي عشائر جنوب العراق سنية الاصل ام شيعية من زمان ؟

عشائر محافظة ميسان :
إن عشائر العمارة في أغلبها هم من العشائر العربية الأصل ، وليس هناك ما يدل على اختلاطها بعشائر غير عربية ، نظراً لوجود حاجز طبيعي يفصل بين العمارة ( حدود محافظة ميسان الإدارية ) وبين إيران ، ولذلك يعد امتدادها السكاني نحو الغرب والجنوب الغربي ، ولم أقف على أي امتداد لها داخل الحدود الإيرانية الحالية ، رغم مجاورتها لمنطقة الأحواز العربية أصلاً ، ولكن بتقديرنا كانت الأهوار هي السبب الرئيس في عدم امتداد هذه القبائل نحو الشرق ، ولكي يتضح لنا أصول هذه العشائر لا بد من بيان أصولها :
1. البو محمد :سكنت هذه العشائر منطقة ميسان ، ويرجح أنها سكنت في القرن السادس عشر الميلادي ، بعد أن نزحت من منطقة ديالى ، وتعود بنسبها إلى قبائل زبيد، وهي قبائل قحطانية معروفة([1]) ، أما رؤساء قبائل البو محمد فهم من عشيرة عزة ، ولازال فرعهم الرئيس يسكن محافظة ديالى ، ويعود نسبهم إلى محمد بن حسن المروح الذي يعتقد أنه أول من سكن العمارة من عزة ، وقد سيطرت قبائل البو محمد على محافظة ميسان كلها ، وانضمت إليها العشائر الأخرى وكونوا ما عرف بقبائل البو محمد ، وهم بيوت : بيت لويلو ، وفيهم رئاسة البو محمد ويسمون حالياً بيت خليفة ، والبو عبود ، والبطاطة ، والحمران والفريجات، ويلحق بعشيرة البو محمد أيضاً : البهادل ، والبو زيد، والشويلات([2])، وقد استمرت سيطرة عشائر البو محمد على العمارة ، واستمرت هذه السيطرة أكثر من أربعة قرون ، وكانت سنية المعتقد حتى وقت قريب ، إذ لم ترد لنا أخبار تفيد بكونهم كانوا شيعة في القرن التاسع عشر ، بل أنهم ربما يكنوا قد تحولوا إلى التشيع قبل مائة وخمسين عاماً عن طريق الدعاة الذين بثتهم الدولة الصفوية.
2. السواعد : عشيرة كبيرة سكنت محافظة ميسان أيضاً ، وهي من العشائر الزيدية القحطانية ، ذات الأصول السنية ، ويعودون بالنسب إلى سعد ، وهو جدهم الأعلى ، وقد سكنوا أراضي قلعة صالح بعد أن اندرست أراضيهم في منطقة الخرمة ، وهم بيوت، وكل بيوتاتهم كانت حتى وقت قريب سنية المعتقد ، وهناك فرع منهم يسمون الازيرج سكنوا في الناصرية([3]) ، ويشكل السواعد ثقل سكاني كبير في مناطق العمارة ، وقد كونوا حلفاً مع عشائر البو محمد ، ونزح قسم كبير من السواعد في منتصف القرن الماضي إلى بغداد والبصرة ، وكان لهم أثر في تركبيتهما السكانية .
3. بنو لام : هي من عشائر طيء ، ولا توازيها بالعراق من عشائر طيء إلا عشيرة شمر ، وكانت لها سلطة واسعة تمتد من نهر ديالى إلى القرنة ، لكن هذه السلطة تقلصت شيئاً فشيئاً، ويقال أن عشائر بني لام كانت تسكن الحـجاز ، وأصل موطنها اليمن وسبقت عشائر شمر في سكنى العراق في نحو القرن الثامن الهجري ، وقد كانت لهم سطوة واسعة في بداية أمرهم ، وكونوا لهم أمارة في مناطق سكناهم ، ولهذا السبب التحقت ببني لام عشائر أخرى للحصول على امتيازات القوة والسطوة ، ومن هذه العشائر : الغزي ، الجوارين ، الجشعم ، وغيرها مما ذكره صاحب عشائر العراق ، وهي كما يتضح عشائر عربية سنية ، يبدو أن التشيع كان طارئاً عليها منذ وقت قريب .
4. السودان : سكنت هذه العشائر العمارة أيضاً ، وأصلها قحطانية ، وتعود إلى قبيلة كندة المشهورة ، ومنازلها في منطقة البحاثة ، قال عباس العزاوي : كنت شاهدت رئيسهم صيهود العجيل في العمارة وقال لي : (( إنه ابن عجيل بن سعد بن عبد الله بن عيسى بن أحمد بن صالح بن حسين بن علي بن محمد بن عامر )) ([4]) ، ويلحق بالسودان : الصكور ، والبو حمادي ، والكواضي وغيرهم ، والسودان أيضاً سكنوا في العمارة وتحالفوا مع قبائل البو محمد ، وإن كانت علاقتهم قد مرت بمراحل من التوتر ، وأنت ترى أن هذه القبلية هي عربية سنية أيضاً .
فمن خلال ذلك يمكن القول أن العشائر التي سكنت مناطق العمارة ، كانت سنية المعتقد حتى حقبة قريبة من الزمن ، وقد تتبعت أنساب العشائر المذكورة أعلاه ، فلم أقف على اسم لها يدل على تشيعها ، إذ أن الأسماء الأعجمية ( مثل عبد الأمير ، وعبد الزهرة ) التي ظهرت عند أبناء هذه العشائر متأخرة جداً ، فلم أقف على اسم لها تعدى حدود المائة سنة الماضية ، بل لا وجود له أصلاً، وهذا يدل على أنها عشائر سنية نزحت من جزيرة العرب ، وأثر عليها الصرع العقائدي بين الدولتين العثمانية والصفوية في حقبة تاريخية متأخرة .

عشائر محافظة ذي قار :
إنَّ الموقع الجغرافي لهذه المحافظة قد جعلها جسراً وسطاً يصل المحافظات العراقية الجنوبية ببعضها ، وقد تعرضت القبائل التي تسكن حدود هذه المحافظة إلى منازعات فيما بينها نظراً لكثرة الموجات البشرية المارة عبر هذه المناطق ، ولكن كان العرب هم المسيطرين عليها منذ القدم ، وفي نواحيها جرت معركة ذي قار المشهورة بين العرب والفرس قبل الإسلام وقال فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم (( هذا أول يوم انتصف فيه العرب من العجم وبي نصروا )).
ولا يختلف حال محافظة ذي قار عن محافظة ميسان ، فقد استوطنتها العشائر العربية عبر التاريخ، وشكلت المحطة الأولى للهجرات القادمة من جزيرة العرب ، أما اليوم فتسكنها عشائر عربية عديدة ، يمكن استعراضها حسب الآتي :
1. بنو مالك : بنو مالك من العشائر العراقية الكبيرة التي سكنت الجنوب ، وقد توزعت في مناطق عديدة منه ، فهم يسكنون في سوق الشيوخ ، وفي البصرة ، وفي القرنة وفي الديوانية والحلة وفي الحويزة ، ولكنا رأينا أن نتكلم عنهم هنا نظراً لأن ثقل العشيرة في محافظة ذي قار ، وهم من القبائل العدنانية ، كانت سنية المعتقد أبان السيطرة العثمانية على العراق ، وهم عشائر عديدة :
‌أ. البو صالح : وفيهم بيت الرئاسة ، ويسكونون ناحية البو صالح ، وإليهم نسبت ، وهم بطون عديدة لا يسع المجال لذكرها .
‌ب. العليات : عدادهم في بني مالك ، ويسكنون قريباً من سوق الشيوخ .
‌ج. آل حسن : تسكن في كرمة بني سعد ، وهم كثيرو العدد ، ويقال أن لهم فرعاً في الحلة والديوانية .
‌د. حجام : وهي من عشائر مالك الكبيرة ، ويعتقد البعض أنها من ربيعة ولم يصب في ذلك .
‌ه. بنو أسد : وهم من بني مالك ، وهم عشيرة كبيرة سكنت الحلة أبان تأسيسها ، وهم من أسد خزيمة ، وهي اليوم تسكن البطائح من سوق الشيوخ .
‌و. عبادة : من العشائر القديمة التي سكنت قضاء المنتفق ، وتشكل تقريباً ثلث بني مالك ، وقد ذكرهم السمعاني في أنسابه ، ورجح كونهم من مضر .
‌ز. وهناك عشائر أخرى ملحقة ببني مالك لا يسع المجال لذكرها([5]) .
2. بنو سعيد : من العشائر الكبيرة والمهمة في المنتفق ، يعدون الثلث من أقسامها ، وهي عدنانية حالها حال عشائر بني مالك ، وإن كان البعض يعتقد أنها تفرعت من عشائر أخرى، وقد استوطنت هذه العشيرة في الغموكة والداوية ، من نواحي محافظة ذي قار ، وهناك مجموعة منهم في كرمة بني سعيد ، وربما نسبت إليهم ، وكذلك هناك مجموعة أخرى في محافظة ميسان ، وهم عرب سنة ، ليس هناك في بطونهم أبان العهد العثماني ما يدل على أنهم كانوا شيعة ، ويعتقد أنهم تشيعوا في منتصف القرن التاسع عشر الميلادي([6]) .
3. آل أزيرج : الأزيرق من القبائل الحميرية التي ساكنت العندانية ، وغالبهم في لواء المنتفق ، ويسكنون الجزيرة من أنحاء الفرات ، وأراضيهم حول مدينة الناصرية ، وعشيرتهم كبيرة جداً على قول عباس العزاوي ، ولهم فرع يسكنون العمارة ، ويقولون أن أصلهم من أزيرق المنتفق ، ويسمونهم في كتب التاريخ المتأخرة الأزيرك ، وهم فرق عديدة ذكرها صاحب عشائر العراق ، منهم : البو ناصر ، والبو عويد ، والبو عوفي ، والبو حميرة وغيرهم ، ومن المعروف أن أصل هذه القبيلة من اليمن ، وكانوا عرب سنة ، لا يعرف لهم تشيع إلا من وقت قريب ، والأسماء المتداولة فيما بينهم تدل على ذلك .
4. الأجود : أصلهم من بني عثيل ، أخوة المنتفق ، أو أبناء عمومتهم ، وكانت الإحساء بيدهم في أوائل المائة التاسعة للهجرة ، ثم توالت هجرتهم إلى محافظة ذي قار فاستوطنوها ، يذكر عباس العزاوي أنهم من عشائر المنتفق الكبيرة ، ويسكنون الآن في حدود السماوة وبين كوت معمر ( قرب سوق الشيوخ ) في جانبي الفرات ، وفي الغراف من نهر جسام إلى الحصونة في بزاير الغراف شرقي البدعة ، وإلى الناصرية ، ومعروف أن هذه القبيلة هي قبيلة سنية ، يعود نسبهم إلى عامر بن صعصـة ، ولازالـت نخوتهم تـدل على ذلك([7]) ، وعشائر الأجود كثيرة ، منهم : غزية ، وخفاجة ، والشريفات ، والبدور ، والزهيرية ، والحسينات، وعبودة ، والمعصوم ، والملاحظ على عشائر الأجود أن من سكن ديالى بقي على مذهب أهل السنة ، في حين تحول من سكن الجنوب منهم إلى مذهب الشيعة ، ويرجح البعض أن ذلك يعود إلى أثر الدعاة الذين بثتهم الدولة الصفوية في القرن الثامن عشر الميلادي .
ولا بد من الإشارة إلى أن من عشائر بني مالك من مال إلى البصرة ، بعد تفكك إمارة المنتفق ، من ذلك عشائر المدينة ، مثل : الصيامر والعوابد وآل علي وآل بدران والحيادر ، وعشائر أخرى من بني مالك أو ملحقة بهم ، وعشائر السويب من مالك والسعد والحلاف وبني منصور وما والاها من نواحي القرنة ، وعشائر الحارثة من نواحي البصرة ، ومن الحلاف وبدان وغيرها من عشائر المنتفق ، فتكونت منهم أسر وبيوتات معروفة بالبصرة .

عشائر محافظة المثنى :
تعد محافظة المثنى من أقرب محافظات جنوب العراق إلى جزيرة العرب ، ولذلك فإن القبائل التي سكنت هذه المحافظة كانت وثيقة الصلة بأصولها ، خاصة قبائل شمر ، وامتازت عشائر المثنى بحسها الوطني الكبير ، إذ منها انطلقت ثورة العشرين ضد الاستعمار البريطاني ، وانتشرت في أرجاء العراق كله ، ونظراً لكون مدينة السماوة مركز المحافظة كان قريباً من الناصرية من جهة والديوانية من جهة أخرى ، فقد كانت الصلات قوية بين عشائر هذه المدن الثلاث ، وتشكل عشائر حجيم العنصر الرئيس في التركيبة السكانية لمحافظة المثنى ، وهي من العشائر الكبيرة ، وينتسبون إلى بني العباس حكام الدولة العباسية ، ورغم ضعف قوتهم العسكرية ، إلا أن مكانتهم لاجتماعية معروفة بين العشائر الأخرى ، ويرجح البعض أن عشائر بني حجيم من عنزة ، وربما كان الاختلاط هو السبب في مثل هذا الاختلاف([8]) .
ومن أهم العشائر التي تنتسب إلى بني حجيم :
1. الأعاجيب : وهم من العشائر المعروفة بالسماوة ، ويسكنون الرميثة على شط الفرات ، ويتفرعون إلى بطون كثيرة .
2. الظوالم : ويسكنون في العوجة ما بين الأبيّض والسماوة في الرميثة ، ومنهم من يقول أن الظوالم من شمر ، وقد اشتهروا بالتاريخ برئيسهم شعلان أبو الجون ، الذي ثار بوجه الأنكليز في ثورة العشرين .
3. الصفران : ويسكنون في ناحية الخناق باتجاه السماوة ، وهم بطون عديدة .
4. الأعبس : ويقال أنهم يرجعون إلى عمار العبسي من القحطانيين ، ويسكنون في ناحية الخضر التابعة للسماوة ، وهم بطون عديدة .
5. آل زياد : من العشائر الكبيرة ، ويرجعون بنسبهم إلى عنزة ، ومنها بطون سكنت الديوانية، ولكن انتشارهم كان في السماوة .
ولا يتسع المجال لذكر عشائر أكثر من ذلك ، ولكن الذي نريد أن نبينه هنا أن عشائر حجيم ، الساكنة لمحافظة السماوة ، هي عشائر عربية سنة ، ولم أقف على ما يفيد كونها من العشائر الشيعية حتى وقت قريب ، بل نعتقد أن هذه العشائر هي آخر من دخل إلى معتقد الشيعة من عشائر جنوب العراق ، نظراً لبعدها المكاني عن إيران ، وقد بقيت بعض هذه العشائر البدوية على مذهب أهل السنة حتى منتصف القرن الماضي ، بل حتى هذا الوقت ، خاصة التي تسكن قريباً من حدود المملكة العربية السعودية .

الخلاصة :
لا يتسع المقام بتناول كل عشائر جنوب العراق ، وإنما ركزنا على ثلاث محافظات ، حسب التقسيم الإداري الحالي لجمهورية العراق ، وإذا أضفنا لهذه المحافظات البصرة التي كانت حتى وقت قريب سنية المعتقد ،
وإنما انتقلت إليها عشائر عربية من الناصرية والعمارة ، وكانت هذه العشائر قد تشيعت منذ وقت قريب مما أثر على تشيع بعض البيوتات في البصرة ، بينما بقي القسم الأعظم من أهالي البصرة على معتقد أهل السنة والجماعة ، خاصة في الأحياء القديمة لمدينة البصرة ، النواحي التابعة لها مثل : الزبير وصفوان وأبي الخصيب والفاو ،
يضاف إلى ذلك الأطماع الإيرانية والتغلغل في مدينة البصرة ، قد أدت أيضاً إلى بث الدعاة خلال مراحل ضعف الدولة العثمانية وسيطرة الأنكليز على العراق ،مما أدى إلى انتشار التشيع وانتشاره في المناطق المتاخمة للحدود العراقية الإيرانية الحالية .
على كل حال يعد العراق منذ القدم منطقة نزوح واسعة للقبائل من جزيرة العرب، وليس هناك أي موجة بشرية جاءت من الشرق إلا غزاة ، وقد بينا أصول هذه القبائل العربية ، أما ما يدل على كون هذه القبائل كانت سنية المعتقد فهو الأدلة الآتية :
1. يذكر محمود شكري الآلوسي ( ت 1924م) أن تحول العشائر العراقية في جنوب العراق كان في حدود النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي ، ويقول في ذلك : (( ولقد أصبح اليوم أعراق قطر العراق ، مملوّة من سم أذنابهم فلا ينجع فيه ترياق ولا ألف راق ، فقد ارتد غالب القبائل والعربان على أعقابهم ، ورجعوا - والأمر لله تعالى - على أدبارهم ، فرفضوا شعائر الإسلام وأهملوا سائر الأحكام ، واتخذوا بعض أئمة الدين وعبدوهم عبادة ، وصيّروا مقت أصحاب سيد المرسلين وسيلة لنيل السعادة ، وقعدوا عن نصرة إمام المسلمين في الجهاد ، بل عدوا ذلك من باطل الاعتقاد )) [9]وهذا التحديد مهم في أنه يعطي تصوراً بأن هذه العشائر كانت عشائر سنية .
2. ليس هناك من الأسماء ما يدل على أن هذه القبائل كانت شيعية إلا من مدة قريبة أقدرها بمائة وخمسين عاماً ، حيث انك إذا تتبعت شجرات النسب لها ، لن أجد أسماء أعجمية مخالفة للشريعة ، كما حدث الأمر فيما بعد ( مثل عبد الزهرة ، عبد الأمير ) ولم تظهر هذه الأسماء إلا في نهاية القرن التاسع عشر ، وبداية القرن العشرين([10]) .
3. إن سادة العمارة – على سبيل المثال - هم بالأصل من الفرع الحسني الذي جاء من الحجاز ، أي ليس لهم علاقة بالفرع الحسيني الذي يكثر انتساب الشيعة له ، ومن فرع سادة العمارة سادة السوامرة ، كما ذكر ذلك عباس العزاوي ، وقد بقي سادة السوامرة على سنيتهم وهم يسكنون مدينة سامراء التي جميع أهلها من أهل السنة والجماعة ، في حين تحول سادة العمارة إلى التشيع
حيث ان الجدير بالذكر ان الكثير من عوائل العمارة يرتبطون بالنسب مع الكثير من العوائل الحسنية في مدينة سامراء الى يومنا هذا ولديهم علاقات عمومة وعلاقات اسرية ومصاهرة يعترف بها الطرفين الى يومنا هذا , وهذا دليل على ان هذه عشائر العمارة تحولت الى التشيع خلال الفترة التي تكلمنا عنها .
4. من الأدلة الكثيرة أيضاً على أن التشيع كان دخل من وقت قريب إلى جنوب العراق ،
هي عشائر الفتلة التي يعود أصلها إلى عشائر الدليم وهم اولاد عمومة ، وكانت قد سكنت في بعض نواحي الديوانية ، فأدى ذلك إلى تشيعها ،
في حين أن المعروف على عشائر الدليم أنها سنة حتى يومنا هذا ، وهذا يؤكد ما ذهبنا إليه ، من أن التشيع هو أمر طارئ على جنوب العراق .
5. من المرجح أن الصراع الذي كان بين الصفويين في إيران والدولة العثمانية كان عاملاً رئيسياً في تحول عشائر العمارة إلى التشيع ،
إذ أن الشعور بالعداء للدولة العثمانية عند هذه العشائر العربية ضد سياستها التعسفية ، جعلها تبحث عن قوى أخرى تميل لها ،
وقد استغلت الدولة الصفوية ذلك فقامت ببث الدعاة لتحويل عرب جنوب العراق إلى التشيع ، للسيطرة عليهم ، بعد أن فشلت في السيطرة العسكرية على جنوب العراق .

كل هذه الأسباب قد أدت إلى تحول العشائر العربية السنية في جنوب إلى المذهب الشيعي، وأنت ترى أن هذه العشائر هي عشائر عربية ولا أثر للعنصر الإيراني أو غير العربي فيها على الإطلاق، وقد انتشرت هذه العشائر في خمسينيات القرن الماضي في مناطق مهمة من العراق ، خاصة في البصرة وبغداد ، وسموا في هذه المناطق بالشروقية ( الشروكية ) نسبة إلى أنهم جائوا من الشرق ، وليس لأن أصولهم غير عربية ، ويعترف مشايخ ورؤساء هذه العشائر بأن أصولهم كانت سنية ، إذ لا يمكنهم التبروء من أبائهم وأجدادهم ، وهو عرب من أهل السنة ، ولكن أثرت الظروف السياسية التي مر بها جنوب العراق قبل مائة عام في تغيير مذهبهم ، وكانوا ضحية الصراع الطويل بين الدولة الصفوية والدولة العثمانية ، وليس هذا هو حال عشائر العمارة وحدها ، بل هو حال معظم عشائر جنوب العراق ، فعشائر الكوت والسماوة والناصرية والديوانية كلها عشائر عربية ، أصولها ثابتة في كتب النسب من جزيرة العرب ،
ولكنها كانت ضحية ذلك الصراع أيضاً ، والحال يمكن قوله على معظم القبائل الشيعية أيضاً في الكويت والإحساء والبحرين ، ولكن يجب أن ننبه إلى أن ساحل الخليج العربي قد تعرض لهجرات فارسية أدت إلى تغيير في بعض تركيبته السكانية ،

في حين أن العراق لم يتعرض إلى مثل هذه الهجرات على نطاق واسع ،
اللهم إذا استثنينا المناطق المحيطة بالعتبات المقدسة عند الشيعة في النجف وكربلاء ، إذ كان يوجد فيها بعض الأقليات الفارسية
والذين زاد عددهم ونفوذهم وزادت أطماعهم بعد إحتلال العراق ووصول الكثير منهم الى مراكز السلطة في الدولة العراقية
وباتوا يتحكمون في كل شيء ويمتدون في نفوذهم واطماعهم

ومحاولاتهم لتحويل العراق بشكل كامل وعشائره الى التشيع
ليسيطروا عليه

حيث ان محاولاتهم اليوم تمتد الى مدينة سامراء المدينة السنية ومحاولاتهم السيطرة على العتبات المقدسة فيها



ومحاولات التشييع التي تجري الان للعشائر العربية ولبعض العشائر الغير عربية من الاقليات التركمانية والاكراد في مدينة كركوك والموصل وليمتدوا الى الدول العربية المجاورة


وهذا هو المخطط الكبير الذي تسعى الى تحقيقه دولة ايران بأستعمال التشيع كفكر وعقيدة لما تمتلكه من قيادة وسيادة على كل من اعتنق التشيع لتسيطر به على الشعوب

بالاعتماد على المرجعيات الذين يتحكمون في كل مكونات ومقدرات هذه الدولة لتعود الى أمجاد الدولة الصفوية التي انحدرت من بقايا امجاد الدولة الساسانية التي امتدت نفوذها حتى بلدان بعيدة عن ايران


وصلى الله على النبي العربي الهاشمي القريشي الابطحي على آله وصحبه ومن أهتدى بهديه وأقتدى بسنته


([1]) عنوان المجد : 157 .

([2]) عشائر العراق : 3/61 .

([3]) المصدر السابق : 3/68 .

([4]) عشائر العراق : 4/196 .

([5]) عشائر العراق : 4/58 .

([6]) المصدر نفسه : 4/69 .

([7]) ينظر : صبح الأعشى : 7/371 .

([8]) عشائر العراق : 4/123 .

([9]) السيوف المشرقة ( مخطوط ) : 2/أ .

([10]) عشائر العراق : 2/250 .
السيد الرضوي الحسيني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-02-2010, 02:19 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبائل العراق و عربستان
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

معدل تقييم المستوى: 19
كاظم المسعودي is on a distinguished road
افتراضي

اخي الفاضل قبائل العراق هي مزيج سنية وشيعية وكل منها حسب توزيعها الجغرافي

رغم وجود شواذ في هذه القاعدة ...

كون حتى المناطق الشيعية فيها من اهل السنة والجماعة والعكس

مثلا كربلاء الغالبية العظمى شيعة ولكن فيها سنة وفي المناطق الغربية السنية

توجد فيها الشيعة ... الخ

ولي ملاحظة ايضا شيعة العراق العرب تختلف عن الشيعة الصفوية

كثيرا ... بل الشيعة الصفوية هي مزيج من المغالية والسبئية .. الخ

وتامن بولاية الفقيه .. اما شيعة العراق لاتعتد بذلك رغم بعض المتاثرين

بالصفوية منهم وهؤلاء لايشكلون نسبة ...

هذا البحث يحتاج التحقيق والتدقيق كونه لايصمد امام ابسط الامور

كيف هذه العشائر كانت سنية اما تعلم بني عقيل استوطنت هناك وكان الكثير منها

شيعة ...
كذلك امارة بني اسد الشيعية راجع تاريخ ابن الاثير وغيره

وهذه كانت تشغل معظم مناطق الجنوب ومقرها الحلة المزيدية ..

وكذلك الاجود لان هناك اجودان : اجود العقيلي واجود غزية القديم في العراق

وهم اعقاب دهمش بن سند بن اجود وهذا موجود في العراق بعشائره قبل

ولادة اجود الجبري المولود 821هـ كون اجود العراق ذكر في حوادث

القرن السادس الهجري .. واجود الذي تقصده هو في القرن التاسع كان بيت

وليس عشيرة ...

اما الانساب التي ذكرت فهي ايضا تحتاج تحقيق

وهذا مثالا بسيطا ...

كيف يستدل من الاسماء ( عبدالامير عبدعلي ) وغيرها نعم ربما هذه الاسماء صفوية

ولكن شيعة العراق العرب فيها أشكال لديهم ...

رغم اني لااحبب ان الخوض في نقاش السنة والشيعة

ولكن مضطر للتوضيح .. واتمنى من كاتب الموضوع التوسع اكثر

في المصادر كونها اعتمد بضع مصادر هي لاتكف ِ لهكذا بحث يحتاج

الى الدقة والتمحيص ... ربما الان ( سيزعل عليك اهل خفاجة )

لانهم استوطنوا تلك المنطقة من الكوفة الى الجنوب وهم شيعة وكان يسمون

ملوك العراق .. وكذلك الدول الشيعية المزيدية من الحلة ممتدة الى الجنوب

وهذه مضى عليها قرون وليس كما ذكر

لك مني كل حب واحترام

سيدي الفاضل ...
كاظم المسعودي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-02-2010, 10:49 PM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبائل العراق و عربستان
 
الصورة الرمزية السيد الرضوي الحسيني
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

معدل تقييم المستوى: 20
السيد الرضوي الحسيني is on a distinguished road
افتراضي

اخي الفاضل لك مني كل تقدير واحترام

ولخفاجة والجبور وكل عشائر العرب لهم مني كل التقدير والاحترام
اردت سؤالك هل اصبح القول بان من هو مقتدي ومهتدي بسنة رسول الله واصحابه والتابعين شيء سيء (لكي تزعل مني خفاجة)

ومن قال لك ان التشيع هو الهداية
اخي الغالي لا احب ان افتح مناظرة بمن على هداية وصلاح ومن على ضلال
وقصدنا هو الحقيقة والمعلومة والتي هي ضالة المؤمن

وهل قول الحق بدلائله التاريخية أصبح خطأ

اريد منك اخي الغالي ان تبحث وتجد وتثبت بالادلة القطعية بأن ماقلته خطأ وانا أضع نتيجة بحث اتمنى منك ان تنفعنا بشيء نضيفه الى معلوماتنا

وأحببت ان أضيف وأعقب على كلامك

لم يثبت في تاريخ العراق منذ زمن الخلافة الراشدة الى انتهاء الدولة العباسية ودخول التتار وبعدها وقيام الدولة الصفوية في ايران وامتداد نفوذها وقيام الدولة العثمانية في تركيا لم يثبت ولم يرد اي شيء في التاريخ يقول بقيام الدولة التي تتكلم عنها

وأذ كنت تقصد امارة العشائر فهي موجودة الى الان مثل امارة عشائر شمر وعشائر الجبور والنعيم وغيرها من العشائر والقبائل التي يكون لها حكم داخلي أشبه بالامارة ولها أمير

أما ماتتكلم عنه اخي الغالي عن تاريخ العراق فمنذ سقوط الدولة العباسية على ايدي التتار والعراق هو رهينة النفوذ والاحتلال العثماني والصفوي والانكليزي

واتفق معك على ان الصفوية الغلاة هم من وفد من ايران وهم يتدفقون حتى يومنا هذا

لان العرب هم أهل هداية وصلاح واختار الله لهم ان يكونوا خير امة اخرجت للناس واختار ان يكون سيد الاولين والاخرين النبي الاعظم صلى الله عليه وآله وسلم منها

وخلال الحقبة التي سماها أهل التاريخ بأنها الفترة المظلمة استعملت الدولة العثمانية سياسة طمس المعالم العربية ومنها فرض اللغة التركية على العراق وبالمقابل كان رد فعل العشائر العراقية والمشهود لها بالبأس والشدة والشجاعة ان قاومت والتاريخ يغنينا عن ذكر بطولاتهم وأفعالهم

ولكن كان هناك خلال تلك الفترة مد وطوفان يدخل الى العراق من الدولة الصفوية والتي كانت ولا زالت تعتنق الكثير من الافكار المجوسية والتي ادرجها اسماعيل الصفوي الحاكم الاشهر لهذه الدولة في المعتقدات الخاصة بالاسلام وبحب آل البيت الى حد انه الزم جميع اهل ايران بأعتناقها بالسيف وقتل الألاف وبعدها إدعى زورا انتمائه الى آل بيت النبي صلى الله عليه وآله وادعى العصمة ( راجع تاريخ الدولة الصفوية ورجالها )والزم كل أتباعه بالسجود له

وكانت الدولة الصفوية تساعد العشائر العراقية ليس لمصلحة هذه العشائر ولكن لتقليص نفوذ الدولة العثمانية وكانت هنالك حملة توثقها كل الكتب التي تتكلم عن تاريخ الدولة الصفوية عن حملات التشييع التي اطبقت على كل ايران وتم قتل كل من يرفض هذا الفكر وبعدها تم التوجه الى مد النفوذ الى خارج حدود هذه الدولة باتجاه العراق ولكن كان العثمانيون من يسيطر على العراق
ومن الجدير بالذكر انه ليس العراق وحده من تاثر بحملة التشيع هذه ولكن تاريخم يتكلم عن نشر هذا الفكر في الدول الشرقية لهذه الدولة من افغانستان والهند التي انفصلت عنها باكستان
وهناك مايقارب 37 مخطوطة عثمانية موجودة في مكتبة طوب قابي سراي اسطنبول والعشرات من المخطوطات في مكتبة الفاتح تتكلم عن خطر التشيع الذي ينتشر في العراق خلال فترة الصراع بين الدولة الصفوية والدولة العثمانية
وتتكلم هذه المخطوطات عن الخطر العقائدي الذي تنشره الدولة الصفوية بين العشائر العراقية وخصوصا العشائر الجنوبية
حيث ان الدولة العثمانية تعتنق مذهب اهل السنة والجماعة
وتذكر المخطوطات الموثقة من سلاطين الدولة العثمانية ان الدولة الصفوية كانت تبعث بالهبات والاموال الى رؤس القبائل وان عشائر الجبور والاسد في جنوب العراق اصبحت من الموالين لحكم الدولة الصفوية ضد العثمانيين واعتنقت معتقدهم وتذكر المخطوطات ان الحكومة العثمانية جهزت حملات لمحاربة ذلك الامر
احب الاشارة ان العراق استوطن فيها الغالبية العظمى من الصحابة والتابعين منذ فتح العراق خلال خلافة الفاروق عمر رضي الله عنه والقضاء على الدولة الفارسية التي كانت تحتل العراق وهناك الكثير من العشائر هم من ذرية هؤلاء الفاتحين والصحابة الكرام والكثير من العشائر العراقية الاصلية الاولى التي شاركت بفتح العراق لم تعرف التشيع ابدا

واستمر ذلك حتى نهاية الدولة العباسية ولم يكن يعتنق التشيع والمغالاة حتى نهاية الدولة العباسية سوى ثلة قليلة من اتباع عبد الله بن سبأ اليهودي والذين حرقهم الامام علي عليه السلام ونفا رؤوسهم الى المدائن وكذلك الخوارج الذين كانوا بين حين واخر يخرجون على الخلافة وكانت اغراضهم سياسية بحته وليست دينية وليسو جماعات بعقيدة كما يحصل اليوم

اخي الكريم

انا لا اقصد في ذلك المقال ان اوسع الهوة أو اكبر الفجوة ولكن
هي نظرة موضوعية ومجردة عن الغايات سوى غاية واحدة

قصدت بها ان اوضح ان عشائر العراق هي عشائر عربية خالصة
وهم ابناء عدنان وقحطان وهم ابناء الصحابة المجاهدين الذين فتحوا العراق واستقروا فيه وفتحوا الارض الى بلاد ماوراء النهر
وما عرف العراق التشيع إلا بعد قيام الدولة الصفوية وتمدد نفوذها الى الدول المجاورة

وأرجوا عدم الانجراف الى السجالات التي تخرج خارج مجال تحصيل وتحقيق المعلومة التاريخية الموثقة واتمنى ان نترك للحقائق التاريخية التكلم
لك مني ولكل عربي يفتخر بعروبته وتمكنه عروبته من ان يقود الناس الى طريق الهداية الصواب ليكون خير خلف لخير سلف لا ان يقاد بعقيده وفكر ومنهاج غير عربي

والصلاة والسلام على النبي العربي الهاشمي القريشي وعلى آله وسلم
السيد الرضوي الحسيني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2010, 08:53 AM   رقم المشاركة :[4]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبائل العراق و عربستان
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Iraq

معدل تقييم المستوى: 19
كاظم المسعودي is on a distinguished road
افتراضي

حياك الله اخي الحبيب الرضوي ...

الهداية ... والايمان هو ليس حديثنا الان كما قلت كون ذلك عانينا منه كثيرا

في العراق .. ونمقت كل من يأجج ذلك لاننا شعب واحد وانت سمعت وشاهدت ماحصل

وكذلك نحترم كل الشعوب بمكوناتها ...

ولست ممن يخوضون في هذا الا في حالة توضيح حقيقة تاريخية ..

ولسنا هنا للتعريف من هو على هداية ..

وهناك قول لجدك الامام الرضا (رض) وهو مشهور بحديث السلسلة الذهبية

هو كافي كي نعرف الهداية ...


و لهذا الشان له مواقع جمة ممكن النقاش فيه

واحب ان أقل لك ربما لايوجد على وجه الارض احد يمقت الصفوية مثلي كوني

تخصصت في خزعبلاتهم ... وكذلك المغالية السبئية .. وقد ثبت عن اهل البيت (رض)

لعنهم في عدة احاديث باسانيد معتبرة ..

ولكن هل كل فرق الشيعة مغالية ؟؟؟ ربما سنظلم الكثير منهم !!!

ومن خلال بحوثي عنهم وجدت بعض فرق الشيعة لافرق بينهم وبين اهل السنة والجماعة

سوى القليل ... لنكن حياديين في الطرح ...

وسبق وقلت الشيعي العربي يبرأ من الصفوية .. وللعلم الصفوية هم اتراك

دخلوا ايران وانطلقوا منها .. وهذا يطول شرحه .. واستخدمهم الغرب واليهود

لاضعاف الاسلام والقضاء عليه ... راجع تاريخ الصفوية ..

وليس الصفوية زرعت بقلب الامة الاسلامية يوجد ايضا حركات اخرى ..

ربما اطلت عليكم ..

عندما قلت لك دولة شيعية يااخي .. لست بمعنى دولة وانما امارة فعلا

ولكن الامارة تعني لها حدود جغرافية وشرطة وجيش الخ وهذا لافرق بينه وبين

الدولة ... هذا قصدي

وااكد لك ان خفاجة وبني اسد كانت لهم تلك السطوه

قبل قرون وهم الغالبية العظمى شيعة واحب ان ابين لك هؤلاء ايضا يمقتون الصفوية

الا القليل منهم تاثر بخزعبلاتها ....

راجع تاريخ ابن الاثير عن الامارة المزيديه الشيعية

اذن هذا هو الذي نختلف فيه هو مايخص العشائر الجنوب هل هي سنية ام شيعية

اذن يااخي قولك 150 سنة او 300سنة كانت سنية هذا غير صحيح

هنا الاختلاف بيني وبينك ..

ولست كذلك بصدد وضع التواريخ والمصادر كوني لفت انتباهك لمصدر

يتحدث عن حوادث تلك الفترة ويسمي الحركات بمسمياتها تستطيع الرجوع اليها

أسعدني التحاور معك اخي الحبيب الرضوي ..

لك مني كل احترام ياغالي
كاظم المسعودي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2010, 09:43 AM   رقم المشاركة :[5]
معلومات العضو
رئيس مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية م ايمن زغروت
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

معدل تقييم المستوى: 10
م ايمن زغروت has a spectacular aura about م ايمن زغروت has a spectacular aura about
افتراضي

اخواي الكريمان العزيزان
السيد الرضوي الحسيني فاتح الموضوع
الاستاذ كاظم المسعودي حفظه الله

بارك الله فيكما و انتما طليعة مثقفة من طلائع عراقنا الحبيب

و احيي الحوار العلمي المتأدب الذي يجمع و لا يفرق و يوحد و لا يشتت.

هذا الموضوع هام من الناحية التاريخية , فدعونا لا نركز فيه على التنظير المذهبي من باب التعاون فيما اتفقنا عليه و يعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه.

دعونا ننظر للحقائق التاريخية بالاستشهاد بنصوص كتب التاريخ لا بنصوص كتب المذاهب.

و اعذروني لانني ارى ان الخلاف السني الشيعي ما هو الا خلاف سياسي محض , ثم مع طول الامد تلقفته ايدي المتشددين من الجانبين و خلطوه بتفسيراتهم حتى جعلوه من الدين .

و قد اعجبني مقال سابق لاخي الكريم الاستاذ كاظم عن المهدي رأيت فيه ائمة الجعفرية يتقاربون تقاربا كبيرا و رأيت نبذا لما يمكن ان يسمى مبتدعات صفوية ,

و كذلك رأيت ائمة الاعتدال السني كالدكتور القرضاوي و الدكتور محمد سليم العوا و غيرهم يتبنون التقريب و الاصلاح.

قبل ان اترك لكما المجال , احب ان اوضح ان هذه الحضارة الاسلامية اعرق و اعمق و ارجح عقلا و منطقا بما يجعلها تتعايش و تحتضن الاقليات الدينية كالاقباط في مصر و اليهود في الاندلس و المغرب ثم في الاناضول و قدرتها على صبغهم بالصبغة العربية الاسلامية ...
فما بالك بشقي الامة و اصحاب الدين الواحد و الاله الواحد و النبي الواحد و القران الواحد , يصعب التقريب بينهما ؟؟؟

انني ادعو مثقفي الامة بشقيها الى نبذ الخلاف ,حيث ان الخلاف في الفروع لا الاصول , و احب ان اعطي مثالا لمصر في مجال التعايش الفكري بين التيارين....

فالمصريون يحبون ال البيت حبا شديدا و لكن في غير مغالاة و يجمعون بين وجود اكثر من ستة ملايين شريف منسب من ال البيت و بين مؤسسة الازهر الشريف , التي تعتبر حامية حمى مدرسة اهل السنة و الجماعة.

لا احب ان يقال انه يتحدث عن بلده و لكني فقط اردت ان اضرب مثلا حيا على قدرة حضارتنا العربية الاسلامية الرائعة على التعايش بين اطياف الامة و احتوائها بل و مزجها لتصبح سبيكة بشرية فريدة هي من خير سبائك البشر .
توقيع : م ايمن زغروت
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
م ايمن زغروت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مذكرات مجاهد الخفاجي عن رئيس قبيلة خفاجة وأسرته في العراق مجاهد الخفاجى سجل نسب عائلتك في جمهرة انساب العرب الحديثة ( دار ابن حزم ) 16 15-02-2013 07:37 AM
قبيلة البوعيسى مجاهد الخفاجى مجلس قبائل العراق 10 02-11-2012 06:36 AM
نسب غطفان مجاهد الخفاجى مجلس قبائل العراق 1 31-10-2012 02:44 PM
سبب تسمية العراق مع نوع العلم . مجاهد الخفاجى مجلس قبائل العراق 18 04-01-2012 09:05 PM
عشائر الفريجات ( الدارميون ) في العراق مجاهد الخفاجى مجلس قبائل العراق 0 04-11-2009 08:59 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: دليل العرب الشامل :: سودانيز اون لاين :: :: youtube ::


الساعة الآن 09:49 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه