..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
قبيلة الزواينة
بقلم : محمد الزويني
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: ((قلبه اللي ورطه بام الرضيع)) (آخر رد :الجارود)       :: سياحة في أحوال العرب !!! (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: ازمة منتصف العمر او مراهقة الرجال (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: كيفية التخلص من التفكير السلبي (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: الإدارة الأستراتيجية (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: كيف تبدأ وماهو الأمثل ؟ (آخر رد :أمين الحلا وشلي)       :: كيف اتخلص من النمل (آخر رد :أمين الحلا وشلي)       :: العروس بسعر علبة البيبسي !!! (آخر رد :سعيد أبو شوشه)       :: عضوجديد عليكم (آخر رد :سعيد أبو شوشه)       :: فقط لو يعتذر ؟! (آخر رد :جميل كنْدش)      



الاسلام باقلامنا " و من احسن قولا ممن دعا الى الله و عمل صالحا و قال انني من المسلمين "

Like Tree26Likes

إضافة رد
قديم 09-12-2010, 03:19 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي طلائع الهجرة

(1)
طلائع الهجرة

‏أحمد بهجت

حين أحيط بالمسلمين في مكة‏..‏
حين حاصرهم طغيان الشرك والظلام‏..‏
حين بدا أن أحدا لن يؤمن من قومه أكثر ممن آمن‏..
‏ أوحي الله تعالي إلي رسوله أن يوعز لأتباعه بالهجرة‏..‏
وهكذا أخذ المهاجرون يتركون مكة‏.‏

وكان من أول المهاجرين أبو سلمة‏..‏ وزوجته وأبنه‏..‏
فلما قرر الخروج قال له أصهاره‏:‏
لا نتركك تخرج بزوجتك‏..‏ ووقع أهله في شقاق مع أصهاره
فقالوا لهم‏:‏ لا نترك ابننا معكم ..
وأخذوا الولد بعد أن تجاذبه الفريقان وكادا يخلعان يده‏..‏
وهكذا خرج أبو سلمة وحده إلي المدينة‏..‏ بغير زوجته وأبنه‏..‏
وكانت أم سلمة ـ بعد ذهاب زوجها وفراق إبنها ـ
تخرج كل يوم إلي الصحراء فتبكي الأسرة التي تناثرت أشلاء ...
حتي رق لها بعض أهلها وسمحوا لها أن تلحق بزوجها ففعلت‏.‏

أيضا حين أراد صهيب الهجرة قال له كفار مكة‏:‏
أتيت صعلوكا حقيرا‏..‏ فكثر مالك عندنا‏..‏ وبلغت الذي بلغت‏..‏
ثم تريد أن تخرج بمالك ونفسك ... والله لا يكون ذلك ‏!‏
قال لهم صهيب‏:‏ أرأيتم إن جعلت لكم مالي كله‏..‏ أتخلون سبيلي ؟
قالوا‏:‏ نعم‏..‏
قال‏:‏ فإني قد جعلت لكم مالي‏ ... ‏عندئذ تركوه يخرج
وبلغ ذلك رسول الله صلي الله عليه وسلم فقال‏:‏ ربح صهيب‏.‏

ومضي المهاجرون يغادرون مكة حتي كادت تخلو من المسلمين‏..‏
وأغلقت ديار كثيرة من ديار المسلمين‏..‏
ورفرف طائر الصمت الحزين علي أجزاء كثيرة فيها‏.‏

...........................................

التعديل الأخير تم بواسطة حسن جبريل العباسي ; 15-11-2012 الساعة 01:51 AM
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 03:20 AM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

(2)
المؤامرة ‏

بدأ كفار قريش يشعرون بالقلق‏..‏
لقد أصبح للإسلام دار يأوي إليها المسلمون‏..‏
وصحيح أن رسول الله مازال باقيا في مكة ‏
ولكن من يضمن ألا يخرج وراء أصحابه وأتباعه
إلي المدينة ليهدد مكة فيما بعد ‏.

وهكذا اجتمع أكابر المجرمين في دار الندوة.

كان أول إقتراح هو أن توضع القيود في يديه
صلي الله عليه وسلم ويسجن حتي يموت .

وهكذا يتم الفصل بين قيادة الدعوة والأتباع الذين هاجروا‏.‏
ولكن الاقتراح لم يكن عمليا
لأن أهله من بني هاشم لن يسكتوا علي سجنه.

وظهر علي مائدة المؤامرة اقتراح آخر‏.‏
كان الاقتراح الثاني يقول
بنفيه خارج مكة‏ يخرجونه منها
ويحرمون عليه الدخول إلي الأبد ‏
وبذلك تنفض قريش يدها منه وتستريح

‏ وبدا الإقتراح الثاني غير عملي أيضا
لأن إخراجه من مكة ونفيه منها
لا يضمن لهم ألا يذهب لأتباعه المهاجرين في المدينة
وهناك يتحولون إلي شوكة في جنب قريش‏.‏

وتحولت الأنظار إلي أبي جهل‏..‏
وكان صامتا يفكر‏..‏
أخيرا تحدث‏..‏

اقترح أبوجهل...
أن يأخذوا من كل بطن من بطون قريش
شابا قويا ويعطوه سيفا ماضيا
ثم يضربوه ضربة رجل واحد‏..‏

فإذا قتلوه تفرق دمه في القبائل كلها
ولن يستطيع بنو هاشم أن يحاربوا قريشا
فإذا لم يبق أمامهم إلا الدية..
أديناها لهم ‏!‏

وبدا اقتراح أبي جهل مرضيا لجميع الأطراف‏,‏
إنه يؤدي إلي القتل
وفي الوقت نفسه لايؤدي إلي مسئولية ما
سوي تقديم حفنة من النقود كدية ‏.‏

.....................................

التعديل الأخير تم بواسطة حسن جبريل العباسي ; 15-11-2012 الساعة 01:56 AM
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 03:20 AM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

‏(3)‏
الهجرة

بلغت المؤامرة سمع رسول الله صلي الله عليه وسلم
‏ وأدرك أن وقت الهجرة قد حان ‏.‏..
وأحكم الرسول تخطيط هجرته
وأحاطها بالسرية التامة
و‏أخذ بالأسباب شأن المؤمن حين يقدم علي عمل
وتوكل علي الله كما يتوكل المؤمن بعد أخذه بالأسباب ‏.‏

علي مستوي الكتمان
‏ لم يعرف بهجرة الرسول سوي أبي بكر
وعلي رضي الله عنهما‏


أما أبوبكر فقد علم بالهجرة حين استأذن الرسول ليهاجر
فقال له الرسول‏:‏
لا تعجل ..... ‏ لعل الله يجعل لك صاحبا‏ ‏
وأدرك أبوبكر أن رسول الله يعنيه بقوله .....
فاشتري راحلتين وحبسهما في داره ‏.‏

أما علي بن أبي طالب
فقد بقي لكي يرد الأمانات التي وضعها أهل مكة عند الرسول ‏
وكان أهل مكة يضعون عند الرسول
ما يخشون عليه لما يعلمونه من صدقه وأمانته ‏.‏

استأجر الرسول أيضا دليلا خبيرا يعرف دروب الصحراء
وطرقاتها‏ كما يعرف المرء يده‏
وكان هذا الدليل كافرا واسمه بن أريقط ‏..‏
وقد نظر الرسول في اختياره
إلي عوامل الكفاءة والخبرة فحسب .

‏ وتم الاتفاق علي تفاصيل الهجرة
‏ واختير الغار الذي يلجأون إليه جنوبا
إمعانا في تضليل المشركين
لأن المفروض أن يتجهوا شمالا إلي المدينة ‏.‏

وكانت قريش قد بدأت تضرب الحصار
حول بيته صلي الله عليه وسلم‏
‏ وبعثت بالفتيان الذين اختيروا من القبائل لاغتياله.‏

وأمر الرسول علي بن أبي طالب أن يرتدي عباءته وينام في فراشه‏.‏

.........................................

التعديل الأخير تم بواسطة حسن جبريل العباسي ; 15-11-2012 الساعة 02:01 AM
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 03:21 AM   رقم المشاركة :[4]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

(4)
‏ الهجرة

إنسل الرسول صلي الله عليه وسلم من بيته إلي دار أبي بكر ‏..‏
ضرب الله تعالي علي عيون المحاصرين .....
فلم يروا الرسول وهو يخرج
ووصل الرسول إلي دار أبي بكر
وخرج مع أبي بكر نحو غار ثور

‏ كان أبو بكر يمشي أمام الرسول تارة .....
ويمشي خلفه تارة أخري حتي وصلا إلي الغار

فدخله أبو بكر أولا
ليطمئن علي خلوه من أي خطر يهدد حياة الرسول‏
ثم دخله الرسول صلي الله عليه وسلم من بعده. ‏

أستيقظ النظام الكافر في مكة علي مفاجأة حطمت أعصابه. ‏
أقتحم الشباب المكلف بحصار الرسول واغتياله
- بيته صلي الله عليه وسلم -
وتقدموا نحو فراشه‏ .....
فإذا النائم فيه علي بن أبي طالب. ‏
سألوه‏:‏ أين محمد؟ .....
قال‏:‏ أنه لم يبت في فراشه. ‏

أدرك النظام الوثني في مكة
أن محمدا قد أفلت من الحصار وخرج.....
وبدأت المطاردة‏

سحب الكافرون أسلحتهم وامتطوا جيادهم
وخرجوا يبحثون عن صيدهم الثمين الذي أفلت‏
إنقسموا فرقا تبحث في كل إتجاه‏..

‏ بحثوا شمالا في طريق المدينة‏ .....
وبحثوا جنوبا في طريق اليمن
ومضوا يفتشون في المغارات والجبال
حتي وصلوا إلي الغار
الذي إختفي فيه الرسول مع صاحبه أبي بكر

سمع أبو بكر أصوات أقدام المطاردين وهي تقترب منه
فهمس يحدث رسول الله صلي الله عليه وسلم‏:
‏ لو نظر أحدهم تحت قدميه لرآنا

طمأنه الرسول قائلا‏:‏
ياأبا بكر ماظنك باثنين الله ثالثهما.


إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ
إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ
إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا


....................................

التعديل الأخير تم بواسطة حسن جبريل العباسي ; 15-11-2012 الساعة 02:05 AM
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 03:21 AM   رقم المشاركة :[5]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

(5)
المكافــأة‏

نسج الخيال الشعبي قصصا عن العنكبوت
التي نسجت بيتها علي باب الغار
وعن الحمامة التي باضت علي بابه .....

‏ ولكن هذا كله لم يرد في السنن الصحاح ‏
‏ كما يحدثنا فضيلة الشيخ محمد الغزالي
- رحمه الله -
في كتابه فقه السيرة ‏.‏


ويري الشيخ الغزالي ...
أن من رحمة الله بنبيه
أن تعمي عنه عيون أعدائه وهو قريب منهم ‏
وأن ذلك لم يكن محاباة من القدر
لقوم فرطوا في استكمال أسباب النجاة
وإنما كان مكافأة لقوم
لم يتركوا وسيلة من وسائل الحذر إلا اتخذوها ‏

قال تعالي :
والله غالب علي أمره ولكن أكثر الناس لايعلمون ‏.‏

مرت ثلاث ليال علي مبيت الرسول وصاحبه في الغار ..
وفتر حماس المشركين في طلبهما
وجاء أبن أريقط خبير الصحراء
ومعه رواحله وبدأت الرحلة نحو المدينة

كانت قريش قد جعلت مكافأة لمن يجيء بهما ..
وكانت المكافأة مغرية مائة من الإبل لكل رأس ‏

خرج سراقة بن مالك يطلبهما‏..‏
ركب فرسه وتسلح برمحه ...
وانطلق يسعي وراءهما حتي أدركهما أو كاد
ولكنه ـ وهو الفارس المدرب ـ
وجد فرسه يلقيه عن ظهره .....
حين صار الرسول وأبوبكر في مرمي رمحه ‏.‏

لقد وقع هذا الأمر الغريب ثلاث مرات .....
وفي كل مرة كان فرسه يتعثر ويلقيه عن ظهره

وأدرك سراقة ـ بإلهام من الله ـ
أن الرسول مبعوث من الحق وأن العناية الإلهية تحرسه
فاعتذر له وعرض عليهما العون .....

وطلب من الرسول أن يدعو له
ففعل الرسول وأمره أن يضلل قريشا عنهما ‏.‏

..............................

التعديل الأخير تم بواسطة حسن جبريل العباسي ; 15-11-2012 الساعة 02:13 AM
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 08:09 PM   رقم المشاركة :[6]
معلومات العضو
الكاتب الصحفى نبيل زغيبر
 
الصورة الرمزية نبيل زغيبر
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

جزاك الله خير الجزاء وجعله فى ميزان حسناتك وما احلى وازكى من سيرة الحبيب عليه الصلاة والسلام مجهود كبير وموضوع هام وتنسيق رائع جزاك الله خيرا تحياتى
توقيع : نبيل زغيبر
لااحب الانتقام لانى لااستطيع قضاء عمرى

فى الجرى وراء كلب لاعضه كما عضنى
.مهاتما غاندى
نبيل زغيبر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 09:19 PM   رقم المشاركة :[7]
معلومات العضو
المستشار العام - عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

لقد اشتقنا ان نكون مع الخيرين
وكنا اشتغلنا بقليل ممن لا يريدون الخير.
نشكر من هم امثالكم .
ونشد على اياديكم.

واسلم ودم ايها العباسي الشهم.
توقيع : الشريف محمد الجموني

{وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }آل عمران104
الشريف محمد الجموني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نور على نور. دوبلالي السيرة النبوية و الأنساب 4 29-01-2016 08:54 PM
رسالة السيد موسي بن السيد الشريف معوض الي السيد علوي السقاف منصور بن علوي مجلس السادة الاشراف العام 13 18-01-2015 03:22 AM
المؤاخاة بين المهاجرين والأنصار محمد محمود فكرى الدراوى السيرة النبوية و الأنساب 3 21-01-2011 02:41 AM
أعظم أنواع الهجرة :::::هجرة القلوب حنان حسن الاسلام باقلامنا 3 16-12-2010 08:38 PM
الهجرة تاريخ أمة وفاتحة عهد جديد احمد محمد الاسلام باقلامنا 0 18-10-2010 06:34 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: دليل العرب الشامل :: سودانيز اون لاين :: :: youtube ::


الساعة الآن 08:47 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه