المقصد الخامس في ذكر عقب الحسين الاصغر بن الامام علي زين العابدين (عليه السلام): - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
نتيجة جديدة لقبيلة اولاد ساسي من اولاد نائل
بقلم : القرشي التلمساني
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: قبيلة الهنداسي (آخر رد :بوياسر الهنداسي)       :: وضع النقاط على الحروف ، فيما يخص قبائل مصر وفلسطين : (آخر رد :إبراهيم الأحمد)       :: الشروط السبعة الواجب تحققها في السلالة الاسماعيلية (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: طلب توضيح لأعقاب الشريف الحسن بن إبراهيم بن موسى أبى سبحة (آخر رد :الشريف أبوسالم)       :: تفكُّر بالناس !!! (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: إشراقة الصباح !!! (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: لقط الهرجه وراح للبيت (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: الناصر صلاح الدين يوسف بن أيوب بن شادى بن مروان المرى (آخر رد :م ايمن زغروت)       :: اسأل عن نسب (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: اصل عائلة الدوانسي ببلطيم البرلس (آخر رد :محمد كمال الدوانسي)      


العودة   ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. > مجالس علوم الانساب المتخصصة > مكتبة الانساب و تراجم النسابين


إضافة رد
قديم 05-05-2011, 12:16 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس قبائل الجزيرة العربية - عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي المقصد الخامس في ذكر عقب الحسين الاصغر بن الامام علي زين العابدين (عليه السلام):

بسم الله الرحمن الرحيم

عمدة الطالب في أنساب آل أبى طالب

تأليف: جمال الدين أحمد بن علي الحسيني المعروف بابن عنبة المتوفى سنة 828 هجرية



الطبعة الثانية 1380هـ - 1960م





عنى بتصحيحه محمد حسن آل الطالقاني
منشورات المطبعة الحيدرية في النجف الاشرف

المقصد الخامس في ذكر عقب الحسين الاصغر بن الامام علي زين العابدين (عليه السلام):
المقصد الخامس في ذكر عقب الحسين الاصغر بن زين العابدين على بن الحسين بن على ابن على بن أبى طالب " ع " ، وأمه أم ولد إسمها ساعدة ، وكان عفيفا محدثا فاضلا يكنى أبا عبد الله ، وتوفى سنة سبع وخمسين ومائة وله سبع وخمسون سنة ودفن بالبقيع ، وعقبه عالم كثير بالحجاز والعراق والشام وبلاد / صفحة 312 / العجم والمغرب ، فأعقب من خمسة رجال عبيدالله الاعرج ، وعبد الله ، وعلى وأبو محمد الحسن ، وسليمان . أما سليمان بن الحسين الاصغر ، وأمه عبدة بنت داود بن أمامة بن سهل ابن حنيف الانصاري فأعقب من ابنه سليمان بن سليمان فأعقب سليمان بن سليمان من الحسن والحسين ، قال الشيخ أبو الحسن العمرى ، أعقب الحسين بن سليمان بخراسان وطبرستان ، وأعقب الحسن بن سليمان بالمغرب ، وقال شيخ الشرف العبيدلى : ولد الحسن بن سليمان بخراسان وطبرستان ولهم بالمغرب عدد ، وعقب سليمان بن سليمان في نسب القطع قال الشيخ أبو الحسن العمرى : وهم في عدة كثيرة ببلاد مصر وغيرها يقال لهم بنو الفواطم . فمن ولد الحسين بن سليمان بن سليمان ، الشريف الطاهر الفاطمي بدمشق واسمه حيدرة بن ناصر بن حمزة بن الحسن بن سليمان ، جمع النسب وورد من المغرب فمات بمصر وصلى عليه العزيز الاسماعيلي . وأما أبو محمد الحسن بن الحسين الاصغر بن زين العابدين على " ع " وأمه أم أخيه سليمان ، قال الشيخ أبو نصر البخاري : نزل مكة . وقال الشيخ أبو الحسن العمرى : كان مدنيا مات بارض الروم ، وكان محدثا ، وعقبه انتهى / صفحة 313 / إلى محمد السيلق وعلى المرعش ابني عبيدالله بن محمد بن الحسن المذكور وعقبهما عدد كثير ببلاد العجم ، أما محمد السيلق فقال الشيخ أبو نصر البخاري لقب بذلك لسلاقة لسانه وسيفه مأخوذ من قوله تعالى : ( سلقوكم بألسنة حداد ) وقد روى محمد هذا الحديث وقال الشيخ العمرى : خرج معه محمد بن الصادق عليه السلام بمكة . وقال الشيخ أبو نصر البخاري : قال ابن خرداذبة في التاريخ : سنة تسع وتسعين ومائة وجه محمد بن محمد بن زيد بن على السيلق بن الحسن ابن الحسين بن على بن الحسين بن على " ع " إلى واسط فغلب عليها فوجه الحسن ابن سهل عبد الله بن الحرشى إليه فهزمه السيلق وقتل أصحابه . وقد سمى أبو نصر محمد بن الحسن بن الحسين السيلق فأعقب محمد السيلق بن عبيدالله بن محمد ابن الحسن بن الحسين الاصغر ، من أربعة رجال ، وهم أبو عبد الله جعفر والحسن ، وعلى الاحول وأحمد المنتوف . أما أبو عبد الله جعفر بن محمد السيلق فأعقب من الحسن حسكة ومن أبى جعفر أحمد ، وأبى القاسم محمد . فمن ولد أبى جعفر أحمد بن الحسن حسكة ، أبو القاسم محمد له ولد ، ومن ولد أبى ابراهيم اسماعيل الاحول القاضى بواسط ابن حسكة ، ولده أبو جعفر محمد ولى نقابة الطالبيين بواسط وله بها / صفحة 314 / ولد ، ومن ولد أبى طالب بن حسكة وكان متقدما بالرى ، ناصر الدين عبد المطلب ابن المرتضى بن الحسين بن پادشاه بن الحسين بن پادشاه بن عبيدالله بن عقيل بن أبى طالب المذكور ، ومنهم أبو القاسم على بن الحسن بن مهدى بن احمد بن عقيل بن أبى طالب المذكور له عقب " ومنهم أبو القاسم على بن محمد بن على ابن أبى يعلى المطهر بن حمزة بن زيد بن الحسن الكلابادى بن الحسين بن محمد السيلق المذكور ، ولم يذكر ابن طباطبا الحسين بن محمد السيلق في المعقبين . وأما على المرعش بن عبيدالله بن محمد بن الحسن بن الحسين الاصغر فمن ولده أبو عبد الله الحسين المامطرى بن على المرعش ، له عقب منهم أبو الحسين أحمد ، له بقية بشيراز ، أعقب من ولديه أبى الفضل العباس وأبى جعفر محمد ابني أحمد النقيب ، ومن بنى الحسين بن المرعش ، الحسن بن حمزة بن الحسن ابن حمزة بن العباس بن أحمد بن على بن الحسين المذكور له عقب ، ومن ولد على المرعش ، أبو القاسم حمزة بن المرعش له عقب ، منهم أبو محمد الحسن النسابة المحدث بن حمزة المذكور له عقب ، ومنهم على بن حمزة المذكور له / صفحة 315 / عقب ، منهم الفقيه المامطرى المقيم ببغداد ، وهو شرف الدين عبد الله بن محمد ابن أبى أحمد بن أبى القاسم بن الحسن بن الرضى بن أحمد بن محمد بن أحمد ابن أبى هاشم عبد العظيم بن حمزة بن على المذكور ، ومنهم پادشاه بن ناصر بن عبد العظيم بن محمد بن أحمد بن أبى هاشم عبد العظيم المذكور . ومن ولد المرعش أبو على الحسن بن المرعش ، له عقب منهم أبو يعلى حمزة الاصغر بن الحسن الفقيه ابن حمزة بن الحسن بن المرعش له ذيل طويل ، ومن ولد الحسن بن المرعش ، زيد بن الحسن المذكور له عقب . وأما على بن الحسين الاصغر بن زين العابدين " ع " فأعقب من ثلاثة رجال عيسى الكوفى وأحمد حقينة وموسى حمصة ، أما موسى حمصة بن على بن الحسين فأعقب من الحسن وأعقب الحسن من محمد وأعقب محمد من الحسن الملقب حمصة ، وأعقب الحسن حمصة بمن الحسين المعروف بالكعكى - ولده بمصر ومكة ودمشق - ومن على ومحمد بنى الحسن حمصة ، وأما أحمد حقينة بن على بن الحسين الاصغر فأعقب من على بن أحمد وحده والعقب من على بن أحمد حقينة من ثلاثة الحسن والحسين ومحمد ، فمن ولد الحسن بن على بن أحمد حقينة ، بنو سدرة وهو عبيدالله بن الحسن بن عبيدالله بن الحسن ابن على بن أحمد حقينة المذكور . كانت لهم بقية ببغداد ، ومنهم موسى الحقينى ابن أحمد بن عبد الله بن الحسن بن على بن أحمد حقينة له عقب . وأما عيسى الكوفى ابن على بن الحسين الاصغر ، فله عقب كثير أعقب من رجلين جعفر وأحمد العقيقى وأعقب جعفر بن عيسى الكوفى من أبى القاسم محمد يلقب كرشا ، ومن أبى هاشم محمد يلقب الفيل ، ومن أبى الحسن محمد يلقب مضيرة وغيرهم ، لهم أعقاب متفرقون في بلاد شتى ، فمن بنى محمد الكرش / صفحة 316 / أبو البركات الحسن بن على بن محمد بن الحسن بن محمد الكرش له عقب : ومن بنى محمد الفيل ، محمد سيدك بن أبى طالب محمد بن الحسن بن القاسم البزاز بن حمزه بن أبى هاشم محمد الفيل له ذيل طويل ، ومن بنى مضيرة عبد الله بن على مضيرة ، له عقب . وأما عبد الله بن الحسين الاصغر ابن زين العابدين " ع " ، وأمه أم أخيه عبيد الله ، ومات في حياة أبيه فأعقب من ابنه جعفر صحصح وحده ، وكان له عبيد الله بن عبد الله كان فصيحا ولذلك دعى أبا صفارة ، من ولده آمنة بنت عبيد الله هي أم الداعي الكبير الحسن بن زيد الحسنى ، وكان له القاسم بن عبد الله كان خيرا فاضلا من أهل الرياسة ، أشخصه عمر بن الفرج الرجحى إلى العسكر في أيام المعتصم فأبى أن يلبس السواد فجهدوا به كل الجهد حتى لبس قلنسوة وقال الشيخ أبو نصر البخاري : لم تنقد الطالبيون لاحد بالرياسة كما انقادوا / صفحة 317 / للقاسم بن عبد الله ، وكان مقيما بطبرستان ، أعقب بها وكان له بقية بالكوفة ثم انقرض ، فأعقب جعفر صحصح بن عبد الله بن الحسين الاصغر ، من ثلاثة رجال محمد العقيقى يقال لولده العقيقيون ، واسماعيل المنقذى ، وأحمد المنقذى يقال لولدهما المنقذيون ، وانما سموا بهذا الاسم لانهم سكنوا بدار منقذ بالمدينة فنسبوا إليها . قاله العمرى . والعقيقيون والمنقذيون كثيرون . أما أحمد المنقذى فأعقب من جماعة وهم عبد الله : وعلى ، وجعفر ، والحسن والحسين ، وابراهيم ، وأما اسماعيل المنقذى وفى ولده العدد فمن ولده على كباكى ابن عبد الله بن على بن ابراهيم بن اسماعيل المنقذى ، وقد وجدت نسبه أطول من هذا ولكن المعتمد عندي هو ما ذكرت وهو جد ملوك الرى . منهم ملك الرى فخر الدين حسن بن علاء الدين المرتضى بن فخر الدين حسن بن جمال الدين محمد بن الحسن بن أبى زيد بن على أبى زيد بن على كباكى المذكور ، له ولد وأخ وعمومة وهم ملوك الرى . ومنهم القاسم بن جمال الدين محمد المذكور ، خرجت ابنته زهرة إلى ملك سمنان فولدت له جلال الدين وشرف الدين والد الشيخ العارف علاء الدولة السمنانى . ومنهم الفقيه نور أمين عز الدين أبو الفتح محمد بن القاسم بن محمد بن على بن مهدى بن نوح بن عبد الله بن ناصر بن على كباكى المذكور . ومنهم مناقب بن على الاحول بن أبى البركات أحمد بن الحسن بن أحمد ابن الحسن بن على بن محمد بن اسماعيل المنقذى ، له عقب بدمشق يقال لهم آل البكري . ومنهم أبو طالب محمد الملقب بالعقاب بن الحسن بن أبى البركات أحمد المذكور جد آل عدنان نقباء دمشق الآن . ومنهم نقيب مكة أبو جعفر محمد بن على بن اسماعيل المنقذى له عقب / صفحة 318 / كثير منهم ميمون بن أحمد بن ميمون نقيب مكة ابن أحمد بن على بن أبى جعفر محمد المذكور ، له عقب بواسط يقال لهم بنو ميمون ، منهم السيد العالم النسابة أبو الحرث محمد بن محمد بن يحيى بن هبة الله بن ميمون المذكور ، وهو الذى أطلق خطه لبنى الصوفى الذين بالحائر الشريف أنهم من ولد عمر الاشرف ابن زين العابدين : وهم الآن يعتمدون على ذلك ، وقد انقرض أبو الحرث محمد النسابة . وأما محمد العقيقى بن جعفر صحصح بن عبد الله بن الحسين الاصغر فمن ولده الموسوس ، وهو الحسين بن احمد بن ابراهيم بن محمد العقيقى هذا له عقب كثير يعرفون ببنى الموسوس بمصر وغيرها ، ومنهم محمد المحدث بن الحسن بن محمد الاكرم بن عبد العزيز بن فضل الله بن الحسن بن على بن الحسين بن على ابن أحمد بن جعفر بن محمد العقيقى ، كان متمولا وذهب ماله في واقعة بغداد ومنهم شالوش وهو أبو على محمد بن يحيى بن على بن محمد العقيقى له عقب ومنهم على الزاهد بن العباس بن عبد الله ما نكيدم بن على بن محمد العقيقى وأخوته محمد سياه ريش ، واحمد ، والحسين ، لهم عقب ، ومنهم الحسن بن محمد العقيقى وهو ابن خالة الداعي الكبير الحسن بن زيد الحسنى أمه بنت أبى صفارة الحسين ابن عبيدالله بن عبد الله بن الحسين الاصغر ، وكان الداعي قد ولاه سارية فلبس السواد وخطب للخراسانية وآمنه بعد ذلك ثم أخذه بعد ذلك وضرب عنقه صبرا على باب جرجان ودفنه في مقابر اليهود بسارية . وأما عبيدالله الاعرج بن الحسين الاصغر بن على زين العابدين " ع " ويكنى أبا على وأمه أم خالد ، وقال أبو نصر البخاري : خالدة بنت حمزة بن مصعب بن الزبير بن العوام ، وكان في إحدى رجليه نقص فلذا سمى الاعرج ، ووفد عبيدالله على أبى العباس السفاح فأقطعه ضيعة بالمدائن تغل كل سنة ثمانين ألف دينار وكان عبيدالله قد تخلف عن بيعة النفس الزكية محمد بن عبد الله المحض فحلف محمد . / صفحة 319 / إن رآه ليقتله فلما جيئ به غمض محمد عينيه مخافة أن يحنث . وورد عبيد الله على أبى مسلم بخراسان فأجرى له أرزاقا كثيرة : وعظمه أهل خراسان فساء أبا مسلم ذلك وقال سليمان بن كثير الخزاعى لعبيدالله : إنا غلطنا في أمركم ووضعنا البيعة في غير موضعها فهلم نبايعكم وندعوا إلى نصرتكم . فظن عبيدالله أن ذلك دسيسا من من أبى مسلم فأخبره بذلك فثقل عليه مكانه وجفاه وقال له : يا عبيدالله إن نيسابور لا تحملك . وقتل سليمان بن كثير الخزاعى وكان في نفسه عليه شئ قبل ذلك وتوفى عبيدالله في ضيعته بذى أمران أو ذى أمان وهو موضع ، في حياة أبيه وهو ابن سبع وثلاثين سنة على ما قال أبو نصر البخاري ، وقال أبو الحسن العمرى : ابن ست وأربعين سنة ، وفى عقبه التفصيل لانهم عدة بطون وأفخاذ وعشائر . فأعقب من أربعة رجال جعفر الحجة : وعلى الصالح : ومحمد الجوانى وحمزة مختلس الوصية : أما حمزة مختلس الوصية ابن عبيد الله الاعرج فعقبه قليل منهم أبو الشقف الحسين بن حمزة المذكور : له عقب كان منهم بمصر بنو ميمون ابن حمزة بن الحسين بن حمزة بن الحسين بن محمد بن أبى الشقف الحسين المذكور ، ومن بنى حمزة ابراهيم سينورابيه بن محمد بن حمزة المذكور له عقب ببلاد العجم . وأما محمد الجوانى بن عبيدالله الاعرج ، وهو منسوب إلى الجوانية قرية بالمدينة وأمه أم ولد : وكان وصى أبيه وكان كريما جوادا . توفى وهو ابن اثنتين / صفحة 320 / وثلاثين سنة ، وعقبه ينتهى إلى أبى الحسن المحدث صاحب الجوانية ابن الحسن ابن محمد الجوانى المذكور : فأعقب أبو الحسن المحدث من رجلين ، وهما أبو محمد الحسن ، وأبو علي ابراهيم يقال لولدهما بنو الجوانى ، ولهم بقية بمصر وواسط فمن عقب أبى محمد الحسن بن محمد المحدث ، النقيب بالرى أبو على عبيدالله بن محمد ، النقيب بالرى أبو على عبيدالله بن محمد بن الحسن بن عبيد الله بن الحسن المذكور ، وعقب أبى على ابراهيم بن محمد المحدث من أبى الحسن على المحدث الفاضل النسابة ومنه في رجلين وهما أبو جعفر محمد المقتول على الدكة ببغداد صبرا ، وأبو العباس أحمد القاضى العالم جد شيخ الشرف أبى الحسن محمد بن أبى جعفر النسابة . فأعقب أبو العباس أحمد القاضى من رجلين أحدهما أبو هاشم الحسين النسابة ، روى عنه شيخ الشرف العبيدلى : وهو الذى يعنيه إذا قال : حدثنى خالي من ولده أبو الغنائم المعمر بن عمر بن على بن أبى هاشم المذكور ، إليه نسب النقيب القاضى النسابة العالم المصنف الشاعر بمصر محمد بن أسعد بن على بن معمرا هذا وقد طعن في نسبه ، كتبت بذلك نسب الملك الاسماعيلي النسابة إلى الشيخ جلال الدين عبد الحميد بن التقى ، والشيخ أبو الحسن العمرى ، ذكر أسعد بن على ابن معمر لكن قالوا إن أسعد والد محمد النسابة غير أسعد الذى ذكره العمرى وكأن الرجل انتحل نسب غيره وتسمى باسمه ، وابن المرتضى صرح بالطعن فيه / صفحة 321 / ووجدت السيد رضى الدين بن قتادة الحسنى قد قطع عليا عن معمر ، وابن قثم الزينبي العباسي قطع محمدا عن أسعد ، وأسعد والد النسابة كان عالما فاضلا نحويا علامة ، ذكره العماد الكاتب الاصفهانى في كتاب ( خريدة القصر ) وأثنى عليه بالفضل وذكر له أشعارا حسنة ، وذكر أن لقبه سناء الملك والله أعلم بحاله . وأعقب أبو جعفر محمد القتول على الدكة ببغداد صبرا من جعفر الاعرج ومنه في رجلين أبى الحسين محمد ، وأبى الحسن النقيب بواسط ، ومنهم بنو الجوانى بواسط وغيرها . وأما على الصالح بن عبيد الله الاعرج وفى ولده الرياسة بالعراق ويكنى أبا الحسن وأمه أم ولد ، وكان كوفيا ورعا من أهل الفضل والزهد وكان هو وزوجته أم سلمة بنت عبد الله بن الحسين بن على يقال لهما الزوج الصالح وكان على بن عبيدالله مستجاب الدعوة ، وكان محمد بن ابراهيم طباطبا القائم بالكوفة قد أوصى إليه فان لم يقبل فلاحد ابنيه محمد وعبيد الله ، فلم يقبل وصيته ولا أذن لابنيه في الخروج ، فأعقب من رجلين عبيدالله الثاني وفيه البيت ، وابراهيم إما ابراهيم بن على الصالح فأعقب من ثلاثة رجال أبى الحسن على قتيل سامراء وأبى عبد الله الحسين العسكري : والحسن ، أما الحسن بن ابراهيم بن على الصالح فمن ولده المحترق وهو أبو جعفر محمد بن الحسن المذكور ولهم بقية يقال لهم بنو المحترق ، منهم بنو طفيطفة كانوا بالكرخ وهو أحمد / صفحة 322 / ابن على بن محمد بن محمد بن على بن محمد المجل بن يحيى بن محمد بن حمزة بن على بن على بن محمد بن احمد بن محمد المحترق ، وأما أبو عبد الله الحسين بن ابراهيم ابن على الصالح فمن ولده السيد العالم الشاعر قاضى دمشق محمد النصيبينى ابن الحسين ابن عبد الله بن الحسين المذكور ، له ولد ، وأما أبو الحسن على بن ابراهيم بن على الصالح فمن ولده الشيخ العالم الفاضل الشيخ أبو الحسن محمد بن أبى جعفر محمد بن أبى الحسن على الجرار بن الحسن بن على المذكور ، إليه ينتهى علم النسب في عصره وهو شيخ الشيخ أبى الحسن العمرى وشيخ الرضيين الموسويين ، وله مصنفات كثيرة في علم النسب مختصرة ومطولة ، قارب المائة وبلغ تسعا وتسعين سنة وهو صحيح الاعضاء ، ومات سنة خمس وثلاثين وأربعمائة وانقرض عقبه . وأعقب عبيد الله الثاني ابن على الصالح بن عبيدالله الاعرج من أبى الحسن على وحده . ومنه في رجلين عبيدالله الثالث : وأبى جعفر محمد ، أما أبو جعفر محمد فعقبه قليل لا يعرف منهم إلا أهل بيت واحد في الكوفة يقال لهم بنو قاسم وهم ولد قاسم بن محمد بن جعفر بن ابراهيم الاشل بن محمد بن ابراهيم بن أبى جعفر المذكور كذا قال الشيخ تاج الدين . وعن السيد غياث الدين بن عبد الحميد الحسينى النسابة أن ابراهيم الاشل يعرف بقاسم وبه يعرف ولده وهو الظاهر . وأما عبيدالله الثالث بن على بن عبيدالله الثاني وفيه البيت والعدد فأعقب من ثلاثة رجال : محمد الصبيب : وأبى الحسن على قتيل اللصوص : وأبى الحسين محمد الاشتر بالكوفة ، أما أبو جعفر محمد الصبيب بن عبيدالله الثالث فعقبه من ابنه أبى عبد الله الحسين النعجة ، يقال لولده بنو النعجة وانفصل منهم بنو ترجم : وهم ولد ترجم بن على بن المفضل بن الحسين النعجة المذكور ، كانوا جماعة بالحلة لهم سيادة ونقابة وقد تفرقوا الآن وذهبت نعمتهم ولهم بقية بالحائر والحلة وواسط ، ومنهم العمدة وهو أبو الحسن على بن محمد بن احمد بن سعيد بن على بن احمد ابن النعجة له عقب ، وأما على قتيل اللصوص بن عبيدالله / صفحة 323 / الثالث فأعقب من ثلاثة رجال ، وهم أبو القاسم الحسين الجمال الملقب صندلا ويدعى قسما : وأبو علي عبيدالله ، وأبو علي محمد الحسن الملقب بالعزى يعرف عقبه ببنى العزى إلى الآن ، وانفصل منهم بنو شقشق هو أبو القاسم حمزة بن الحسن العزى يقال لولده بنو شقشق : ومن ولد أبى على عبيدالله ، أبو تراب حيدر بن الحسين بن على بن عبيد الله المذكور ، ومنهم أبو تراب على بن أبى المعالى بن عبيد الله بن على بن عبيد الله المذكور ، ومن بنى الحسين صندل بن على قتيل اللصوص ، أثير الدولة صديق العمرى أبو منصور محمد بن الحسين ابن محمد بن الحسين صندل المذكور . وأما الامير أبو الحسين محمد الاشتر بن عبيد الله الثالث ويلقب الاشتر لضربة كانت في وجهه ضربه إياها غلام الفدان الزيدى ، وقد مدحه أبو الطيب بالقصيدة التى في أول ديوانه التى أولها : أهلا بدار سباك أغيدها أبعد مابان عنك خردها منها يذكر الضربة : يا ليت بى ضربة أتيح لها كما أتيحت له محمدها أثر فيها وفى الحديد وما أثر في وجهه مهندها فاغتبطت إذ رأت تزينها بمثله والجراح تجندها فأعقب وانجب وأكثر . وكان له نيف وعشرون ولدا تقدموا بالكوفة وملكوا حتى قال الناس : ( السماء لله والارض لبنى عبيد الله ) . وأعقب من أولاده ثمانية الامير أبو على محمد أمير الحاج ، وعبيد الله الرابع ، وأبو الفرج محمد ، وأبو العباس أحمد يلقب البن . وأبو الطيب الحسن ، وأبو القاسم حمزة يلقب شوصة ، والامير أبو الفتح محمد المعروف بابن صخرة ، وأبو الرجا محمد . / صفحة 324 / أما أبوالرجا محمد بن الاشتر فعقبه قليل منهم بنو عياش بن محمد بن معمر ابن أبى الرجا المذكور له بقية . وأما الامير أبو الفتح محمد بن الاشتر فعقبه من ابنه أبى طاهر عبد الله نال النقابة ببغداد في أيام الشريف المرتضى الموسوي وأعقب من رجلين أبى البركات محمد نقيب واسط : وأبى الفتح محمد نقيب الكوفة أعقب أبو البركات محمد نقيب واسط ابن عبد الله بن أبى الفتح محمد بن الاشتر من أربعة رجال ، وهم أبو يعلى محمد نقيب واسط : وأبو المعالى محمد : وأبو الفضائل عبد الله وأبو القاسم سيف . فمن ولد أبى يعلى نقيب واسط : السيد العالم السخى السرى النقيب بواسط مؤيد الدين عبيدالله بن عمر بن محمد بن عبيدالله بن عمر بن سالم بن أبى يعلى المذكور ، مات عن بنات : ولابي يعلى النقيب بقية بواسط ، ومن ولد أبى المعالى محمد بن أبى البركات محمد نقيب واسط ، أحمد بن مهدى بن أبى المكارم بن معد ابن يحيى بن أبى المعالى المذكور : ومن ولد أبى الفضائل عبد الله بن أبى البركات محمد نقيب واسط ، أبو الحسين أحمد الغش بن أبى الفضائل المذكور ، أعقب بواسط يقال لهم بنو الغش ، ومن ولد أبى القاسم سيف بن أبى البركات محمد نقيب واسط . محمد بن حيدرة بن يحيى بن سيف المذكور ، وعلى بن عبد الله بن جعفر بن سيف المذكور . وأعقب أبو الفتح محمد نقيب الكوفة ابن أبى طاهر عبد الله بن أبى الفتح محمد بن الاشتر من أربعة رجال ، وهم أبو جعفر النفيس واسمه هبة الله ، ومجد الدين أبو محمد عمر نقيب الكوفة ، وعدنان ، وأبو الحسين محمد ، وقيل أحمد أما أبو الحسين محمد بن أبى الفتح محمد نقيب الكوفة فأعقب من أربعة رجال هم أبو الفتح محمد قوام الشرف ، وأبو نزار عدنان ، وأبو السعادات محمد وأبو علي الحسن ، أما أبو الفتح محمد قوام الشرف بن أبى الحسين محمد فمن عقبه محمد بن الحسن بن محمد بن الحسن بن أبى الفتح محمد المذكور ، وأما / صفحة 325 / أبو نزار عدنان بن أبى الحسين محمد فمن عقبه محمد بن أبى هاشم بن أبى القاسم بن محمد بن معد بن عدنان المذكور ، وأما أبو السعادات محمد بن أبى الحسين محمد فمن ولده أبو الغنائم محمد بن أبى المكارم محمد بن أبى السعادات محمد المذكور له عقب . وأما أبو على الحسن بن أبى الحسين محمد المذكور فأعقب من ثلاثة رجال : محمد وفوارس وأبى الحسن على يعرف بالشاب وبه يعرف ولده ، وعقبه وعقب أخويه بالكوفة والغرى وأما عدنان بن أبى الفتح محمد نقيب الكوفة فمن عقبه مضر بن ملد بن معد بن عدنان المذكور ، واخوته معد ، بن ملد والمظفر بن ملد ، وأبو الحسين بن ملد : لهم عقب : وأما أبو محمد عمر بن أبى الفتح محمد نقيب الكوفة فأعقب من رجلين : وهما شهاب الشرف أبو عبد الله أحمد وتاج الشرف أبو على المظفر فمن بنى أبى على المظفر ، السيد العالم مجد الدين محمد بن يحيى بن مظفر المذكور وهو خال الطاهر جلال الدين أحمد بن الفقيه يحيى واخويه ، وجد أولادهم ايضا كانت له بنات خرجن إلى الاخوة الثلاثة تاج الدين ، وجلال الدين ، وزين الدين بنو السيد الفقيه يحيى بن طاهر بن أبى الفضل الزيدى ، ولم يكن له ذكر وانقرض جده المظفر ومن بنى شهاب الشرف أبى عبد الله احمد بن أبى محمد عمر بن أبى الفتح محمد نقيب الكوفة بنو أبى جعفر بالكوفة : وهم ولد أبى جعفر شرف الدين هبة الله ، وقيل محمد ين شهاب الشرف أحمد المذكور ، منهم شمس الدين ناخون بن ابراهيم بن أبى جعفر هبة الله المذكور ، شيخ الجهال من العلويين وأهل الفتنة والشر أيام حروبهم مع الهاشميين ، ومنهم فخر الدين معد بن زيد بن أبى / صفحة 326 / جعفر هبة الله المذكور شيخ العلويين . وأما أبو جعفر النفيس بن أبى الفتح محمد نقيب الكوفة فأعقب من ثلاثة رجال ، أبو الحسين جعفر كمال الشرف ، وأبو نزار أحمد ، وشكر الاسود ، وطعن ابن المرتضى النسابة الموسوي على شكر الاسود هذا وقال : قالوا إن أمه جارية نكحها أبوه بغير إذن مولاها . والشيخ السيد عبد الحميد بن التقى الحسينى أثبت نسبه وقال : أمه أم ولد اسمها سعادة . ولا شك أن السيد عبد الحميد أخبر بحاله وأقرب عهدا به من ابن المرتضى وله عقب يقال لهم بنو كمكمة ، وهم ولد أبى منصور جعفر بن أبى منصور بن طراد بن شكر المذكور . وأما أبو نزار أحمد بن أبى جعفر النفيس بن أبى الفتح محمد نقيب الكوفة فأعقب من أبى منصور الحسن يعرف بابن كوهرية له عقب : وأما أبو الحسين جعفر كمال الشرف بن أبى جعفر النفيس بن أبى الفتح محمد نقيب الكوفة فأعقب من رجلين أبى طاهر عبد الله ، وأبى جعفر النفيس . وأما أبو القاسم حمزة الملقب شوصة بن الاشتر فعقبه قليل كان منهم بنو مهنا بن أبى الفرج محمد بن أحمد ابن حمزة شوصة المذكور ، قال الشيخ النقيب تاج الدين رحمه الله : أظنهم انقرضوا . ومنهم بنو المكانسية وهم ولد أبى المكارم حمزة وأبى الحسن على ابني عبيدالله العتيق بن أبى الفتح محمد بن أبى طالب الحسن بن حمزة شوصة المذكور ، أمهما أم هاني العريضية وهى المكانسية ، بها يعرف ولدها . وأما أبو الطيب الحسن بن الاشتر وكان واسع الحال عظيم الجاه والمروة قال الشيخ أبو الحسن العمرى : حدثنى محمد بن مسلم بن عبيدالله ، قال كان عمى حسن يغتسل في الحمام بماء الورد بدلا من الماء . فعقبه من ابنه أبى طاهر احمد ومنه في أبى الحسن محمد يلقب غراما ، ويقال لولده بنو غرام ، أعقب أبو الحسن محمد غرام من رجلين ، أبى طاهر أحمد الاخن وأبى القاسم هبة الله ، فمن ولد أبى طاهر أحمد الاخن : أبو المعالى أحمد بن محمد بن أحمد محمد بن أبى طاهر / صفحة 327 / أحمد الاخن المذكور ، أعقب من أولاده الثلاثة وهم أبو الفتح محمد يلقب الغشم وبدر الشرف عياش ، وأحمد يدعى معيوفا ، لهم بقية بالغرى الشريف . وأما أبو العباس أحمد البن بن الاشتر وكان جم المروة واسع الحال ، قال الشيخ أبو الحسن العمرى : حدثنى بعضهم ممن يوثق بقولهم أن أحمد بن محمد بن عبيدالله حمل في يوم على أربعة وعشرين فرسا . فمن ولده بنو عجيبة ، وهم أحمد ومحمد ، وعمار ، وعلى ، وقيل محمد يكنى أبا منصور ، بنو مفضل بن محمد بن أحمد البن ، أمهم عجيبة بنت أحمد بن المسلم بن أبى على بن الاشتر لهم أعقاب وبقية بالغرى ، منهم بنو الصائم وهم ولد على الصائم بن أبى منصور محمد بن يحيى بن المفضل المذكور ، ومنهم محمد بن محمد بن محمد بن على الصائم ، له عقب بجبع من قرى الشام ، ومنهم بنو مقلاع وهو الحسن بن على بن أبى جعفر محمد بن يحيى بن محمد بن المفضل المذكور ، من ولده أبو طالب يلقب أبا منخر ، وموسى أغلبها واحمد والشمس ، بنو ابى الغنائم محمد بن الحسن مقلاع ، لهم اعقاب بالغرى ومنهم أحمد بن قاسم بن المفضل المذكور ، يقال له اجتهد ، ويعرف ولده ببنى اجتهد وهم بالغرى ، ومنهم طبيق وهو محمد بن على بن قاسم بن محمد بن المفضل المذكور ويقال لولده بنو طبيق ، فمن ولده أبو الحسين البغدادي الدلال له عقب بالغرى ، ومنهم محمد بن قاسم المذكور له عقب ، ومنهم طريش وهو طالب بن عمار بن المفضل المذكور أعقب من ثلاثة رجال على الاسود ، ويقال لولده بنو الاسود ، ومحمد زماخ ، له ايضا عقب ، أعقب من ابنه أبى على الحسن وأعقب الحسن من خمسة رجال ، وهم أبو الحسين يدعى أبو الحجوج ، ويقال لولده بنو أبى الحجوج وهم بالغرى ، ورجب ، وعلى ، ومحمد ، وأحمد ، لهم أعقاب بالمشهد الغروى . وأما أبو الفرج محمد بن الاشتر فمن ولده الحاروج ، وهو في رواية الشيخ / صفحة 328 / أبى الحسن العمرى - أبو الفرج محمد بن أبى الغنائم محمد بن أبى الحسن على ابن أبى الفرج محمد المذكور . وزاد الشيخ عبد الحميد بن التقى في نسبه وغير اسماء فقال : هو أبو الفرج محمد بن أبى الغنائم محمد بن أبى الفرج المذكور له عقب وبقية ببغداد وواسط والكوفة وغيرها وهم جماعة قد تقسموا ، منهم أبو الفضل الحسين المعروف بشيبانك بن عدنان بن محمد بن عدنان بن على بن محمد الحاروج المذكور كان عطارا بالكرخ يجمع النسب ، وله ولد ، ومنهم العقعق وهو أبو الحسين محمد بن معد بن عدنان بن على بن محمد الحاروج ، وأما عبيدالله الرابع بن الاشتر فأعقب من جماعة ثم انقرض عقب بعضهم وعقبه المعروف من ثلاثة رجال . أبو العشائر محمد ، وله بقية بالحلة وسورا به يعرفون : وأبو منصور يحيى ، ويوسف جد أبى الفقيه الحارث بن البواب ، وهو - على ما ذكر الشيخ السيد فخر الدين على بن الاعرج الحسينى - على بن أحمد بن عبيدالله الخامس ابن يوسف المذكور ، وقيل بل ابن الحسن بن على بن محمد بن أحمد بن عبيدالله الخامس ، كان له بقية بمشهد الكاظم " ع " ببغداد ، وقد غمز في نسبه والله اعلم . وأما أبو على محمد أمير الحاج ابن الاشتر وولده من بنى عبيدالله أهل رياسة وسيادة ونقابة فأعقب من رجلين . وهما أبو عبد الله أحمد أمير الحاج وأبو العلا مسلم الاحول امير الحاج ؟ ؟ ؟ بنى عبيدالله ، أما أبو عبد الله احمد فحج أميرا على الموسم ثلاث عشرة حجة نيابة عن الطاهر بن أبى أحمد الموسوي ، وولى نقابة الطالبيين بالكوفة مدة عمره ، ومات سنة تسع وثمانين وثلثمائة وفيها قتل أخوه أبوالعلا مسلم الاحول ، فأعقب من ثلاثة رجال أبو الغنائم المعمر ، وأبو الحسين زيد ، وأبو الحسن على ، فأعقب أبو الحسن على بن أبى عبد الله أحمد ، أحمد العرش ، ويقال لولده بنو العرش ، وانفصل منهم ( آل فاخر ) وهم بنو الفاخر ابن الاسعد بن أبى نصر محمد بن على بن أحمد العرش المذكور ، وهم جماعة بسورا ( وآل أبى المجد ) وهو ابن أبى عبد الله الحسين بن أبى الفضائل محمد بن / صفحة 329 / على بن أحمد العرش ، وهم ايضا بسورا ، ومن عقب أبى الحسين زيد بن أبى عبد الله أحمد ( آل أبى زيد ) نقباء الموصل ونصيبين ، منهم النقيب الجليل أبو عبد الله بن زيد ابن النقيب أبى طاهر محمد بن أبى البركات محمد نقيب الموصل ابن أبى الحسين زيد المذكور ، ومنهم السيد الفاضل نظام الدين أبو القاسم نقيب نصيبين ابن أبى القاسم على شهاب الدين نقيب نصيبين ابن النقيب أبى طاهر محمد المذكور ، قرأ عليه الشيخ رضى الدين بن قتادة الحسنى كتاب ( المجدي ) ومشجرات السيد العمرى . وهم أهل رياسة قديمة والى الآن ، قال الشيخ تاج الدين : طعن عليهم ابن المرتضى بشئ تفرد به بغيا وحسدا وما رأيت من مشايخنا من طعن فيهم ولا قدح سواه ونسبهم صحيح لا شبهة فيه .
ومن عقب أبى الغنائم المعمر بن أبى عبد الله احمد النقيب الطاهر أبو الغنائم المعمر بن محمد بن المعمر المذكور . ولى نقابة الطالبيين سنة ست وخمسين وأربعمائة في أيام القائم وبقيت في عقبه إلى أيام الناصر وليها جماعة كثيرة منهم وهم يعرفون ببنى الطاهر وقد انقرضوا ، وأما أبوالعلا مسلم الاحول أمير الحاج فأعقب من ثمانية رجال ، أبو على عمر المختار النقيب أمير الحاج ، وأبو مسلم عمار وأبو عبد الله احمد ، وأبو الغنائم محمد ، والمهنا ، وباقى ، وعلى المعروف بابن مصابيح ، وأبو الازهر المبارك . أما أبو الأزهر المبارك بن أبى العلا مسلم فعقبه بمصر ، وأما على بن أبى العلا مسلم فيقال لولده بنو مصابيح وهم جماعة بمطار آباد والكوفة وغيرهما وأما باقى بن أبى العلا مسلم فعقبه وقع إلى بلاد العجم واما المهنا أبى العلا مسلم ويقال لولده بنو مهنا فمنهم الشيخ العالم النسابة المصنف جمال الدين أحمد بن محمد بن مهنا بن على بن مهنا بن الحسن بن محمد ابن المسلم بن المهنا المذكور صاجب كتاب ( وزراء الزوراء ) له عقب ، وأما أبو القاسم محمد بن ابى العلا مسلم فمن ولده هندي بن المسلم بن محمد المذكور ذكره الشيخ عبد الحميد بن التقى الحسينى وله عقب بالحلة وبغداد وغيرهما منهم / صفحة 330 / نصير الدين محمد بن أبى جعفر محمد بن الهمام محمد بن على بن هندي المذكور وأولاده ، وأما أبو عبد الله أحمد بن أبى العلا مسلم فمن ولده حماد بن المسلم ابن أحمد المذكور ، يقال لولده بنو حماد ، منهم بالمشهد الغروى العالم الفاضل الحافظ الاديب الفقيه جمال الدين يوسف بن ناصر بن محمد بن حماد بن على بن حماد المذكور كان ميناثا ، وأما أبو مسلم عمار بن أبى العلا مسلم فمن ولده تمام بن المسلم ابن عمار ذكره أبو الحسن العمرى وتحدث على نسبة ومن ولد تمام بن عمار ، محمد شبانة بن تمام بن على بن تمام المذكور أعقب من رجلين وهما أبو مسلم وابراهيم خرجا إلى الشام واقاما بجيل عاملة ولهما هناك عقب كثير إلى الآن . وأما أبو على عمر المختار بن أبى العلا مسلم ، ويقال لعقبه إلى الآن بنو المختار فعقبه من أبى الفضائل عبد الله وحده ومنه في رجلين عز الدين أبى نزار عدنان نقيب المشهد ، وأبى عبد الله احمد . أما أبو عبد الله أحمد فعقبه يعرفون ببنى أبى حبيبة ، وهى كنية جدهم عمر بن أبى عبد الله أحمد المذكور ، وأما أبو نزار عدنان فأعقب من رجلين عز الدين المعمر ، عميد الدين أبى جعفر نقيب الكوفة ، انقرض الاول وأعقب النقيب عميد الدين أبو جعفر من أبى جعفر محمد فخر الدين نقيب النقباء الاطروش ، ومن أبى القاسم شمس الدين على من عقبه شمس الدين على آخر نقباء بنى العباس ، وبهاء الدين داود ابنا النقيب معارض جيش المستنصر بالله تاج الدين أبو الحسن على بن شمس الدين على المذكور لهما عقب . وأما جعفر الحجة بن عبيدالله الاعرج ، وفى ولده الامرة بالمدينة ، ومنهم ملوك بلخ ونقباؤها ، وجعفر بن عبيدالله من أئمة الزيدية ، وكان له شيعة يسمونه الحجة ، وكان القاسم الرسى بن ابراهيم طباطبا يقول : جعفر بن عبيدالله من أئمة آل محمد . وكان فصيحا وكان أبو البخترى وهب بن وهب قد حبسه بالمدينة ثمانية عشر شهرا فما افطر إلا في العيدين ، فأعقب جعفر من رجلين ، الحسن / صفحة 331 / والحسين . اما الحسين بن جعفر الحجة فدخل بلخ واعقب بها وهم ملوك وسادة ونقباء منهم السيد الفاضل أبو الحسن البلخى وهو على بن أبى طالب الحسن النقيب ببلخ أبى على عبيدالله بن أبى الحسن محمد الزاهد بن عبيدالله بن على بهراة ابن على أبى القاسم ببلخ ابن الحسن أبى محمد قبره ببلخ ابن الحسين المذكور ومنهم أبو عبد الله نعمة بن عبد الله النقيب ببلخ المذكور له عقب ، ومنهم على بن أبى الحسن محمد الزاهد المذكور له عقب ، ومنهم عبد الله ومحمد ابنا أبى القاسم على المذكور لهما أعقاب . وأما الحسن بن جعفر الحجة فأعقب من أبى الحسين يحيى النسابة ، يقال إنه أول من جمع كتابا في نسب آل أبى طالب فأعقب يحيى النسابة من سبعة رجال ما بين مقل ومكثر ، وهو طاهر ، وعلى ، وأبو العباس عبد الله ، وأبو اسحاق ابراهيم ، وأبو الحسن محمد الاكبر العالم النسابة ، وأحمد الاعرج ، وأبو عبد الله جعفر ، أما أبو عبد الله جعفر بن يحيى النسابة فعقبه قليل منهم صالح ، والقاسم . ومحمد وعبد الله ، بنو جعفر أولدوا ، وأما أبو الحسن أحمد الاعرج ابن يحيى النسابة فعقبه ايضا قليل ، منهم القاسم بن احمد المذكور ، أولد ، واما أبو الحسن محمد الاكبر بن يحيى فمن ولده أبو محمد الحسن بن محمد هذا وهو الدندانى النسابة المعروف بابن اخى طاهر راوي كتاب جده يحيى بن الحسن روى عنه شيخ الشرف النسابة ، ولا عقب له ، وأما أبو إسحاق ابراهيم بن يحيى / صفحة 332 / النسابة فعقبه قليل أيضا ، منهم اسحاق بن محمد بن ابراهيم المذكور ، له أولاد ذكور وإخوة ، وأما أبو العباس عبد الله بن يحيى النسابة ، وولده بادية بالمدينة وجمهور عقبه يرجع إلى مسلم بن موسى بن عبد الله المذكور ، من ولده نجم الدين على نقيب المدينة ابن حسن نقيبها ابن سلطان نقيبها بن حسن بن عبد الملك بن ذويب بن عبد الله بن مسلم المذكور ، له ولد ، ومنهم أبو جعفر مسلم بن حبيب بن مسلم المذكور له عقب ، منهم محمد بن هلال بن غياث بن محمد نقيب المدينة ابن حبيب بن مسلم بن حبيب بن مسلم المذكور له عقب ، ومنهم عبد المنعم بن هاني ابن يحيى بن أبى طالب بن محمد بن هاني بن حبيب بن مسلم بن حبيب بن مسلم ابن أبى العباس عبد الله المذكور . وأما على بن يحيى فمرجع عقبه إلى الحسن بن محمد المعمر بن أحمد الزائر ابن على المذكور " وهم جماعة كثيرة بالحائر ، أعقب الحسن هذا من رجلين أبى محمد ابراهيم ، وأبى الحسن على . أما أبو محمد ابراهيم ، فعقبه قليل ، وأما أبو الحسن على ، وكان متوجها بالحائر فانقسم عقبه عدة بطون منهم بنو عكة وهو يحيى بن على بن حمزة بن على المذكور ومنهم بنو علوان بن فضائل بن الحسن بن الحسن أبى منصور الحسن نقيب الحائر ابن على المذكور ، ومنهم بنو فوارس ، وهو ابن على ، المذكور منهم معد ابن على بن معد بن على الرغاوى بن ناصر بن فوارس المذكور ، وهو جد ( جامع هذا الكتاب ) لام جده على بن مهنا بن عنبة الاصغر ، ومنهم بنو غيلان ، وهو على بن فوارس بن ناصر بن فوارس المذكور ، ومنهم بنو ثابت ، وهو ابن الحسين بن محمد بن على بن ناصر بن فوارس المذكور ، ومنهم بنو الاعرج وهو على بن سالم بن بركات بن أبى الاعز محمد بن أبى منصور الحسن نقيب الحائر المذكور . ومنهم الشيخ العالم الشاعر النسابة الاديب فخر الدين على بن محمد / صفحة 333 / ابن احمد بن على الاعرج المذكور ، وابناه السيد الجليل العالم الزاهد مجد الدين أبو الفوارس محمد ، والسيد النسابة الفاضل جمال الدين احمد بن السيد فخر الدين على . اما السيد جمال الدين احمد بن فخر الدين على فولد ابا الطيب محمدا سافر إلى بلاد الروم وانقطع خبره ، واما السيد مجد الدين أبو الفوارس محمد ابن السيد فخر الدين على فأعقب وانجب ، كان له سبعة بنين اكبرهم من ام ولد ، وكذا أصغرهم . ولاحدهما بنات ، والثانى سافر وانقطع خبره ، والخمسة الاخر أمهم بنت الشيخ سديد الدين يوسف بن على بن المطهر ، وهم النقيب جلال الدين على ومولانا السيد العلامة عميد الدين عبد المطلب قدوة السادات بالعراق ، والفاضل العلامة ضياء الدين عبد الله ، والفاضل العلامة نظام الدين عبد الحميد ، والسيد غياث الدين عبد الكريم . أما النقيب جلال الدين على فأعقب من ابنه سليمان أبى الربيع - نظام الدين وحده ، وأعقب نظام الدين بن سليمان ، من ثلاثة رجال وهم النقيب مجد الدين أبو طالب على ، وجلال الدين عبد الله ، وشمس الدين محمد ، وأما السيد العلامة عميد الدين عبد المطلب فأعقب من ابنه السيد جمال الدين محمد وحده وهو المولى السيد العالم الجليل العالي الهمة الرفيع المقدار قضى الله له بالشهادة فأخذ بالمشهد الغروى وخنق ظلما أخذ الله له بحقة ، وأعقب السيد جمال الدين محمد ، من ابنه السيد الجليل العالم سعد الدين أبى الفضل محمد ، له ولدان ذكران وللسيد جمال الدين محمد أولاد غيره كثرهم الله تعالى ، وأما السيد الفاضل ضياء الدين عبد الله فأعقب من ثلاثة رجال ، وهم الشيخ الفاضل العلامة المحقق فخر الدين عبد الوهاب ، وشرف الدين يحيى ، ورضى الدين أبو سعيد الحسن ، كان للشيخ / صفحة 334 / فخر الدين عبد الوهاب ابنان ، درج احدهما وهو غياث الدين خليفة ، والآخر السيد العالم الفاضل المحقق جلال الدين أبو القاسم على يلقب بياغى قتل في واقعة بغداد القريبة ، واما السيد الفاضل نظام الدين عبد الحميد فأعقب من رجل واحد وهو ابنه عبد الرحمان ، وولد السيد عبد الرحمان بن عبد الحميد ثلاثة بنين اكبرهم السيد العالم الزاهد الورع نظام الدين عبد الحميد له عقب ، والسيد مجد الدين محمد ، وضياء الدين عبد الله ، واما السيد غياث الدين عبد الكريم فأعقب من رجلين رضى الدين حسين ، وشمس الدين محمد ، أما رضى الدين حسين فله غياث الدين عبد الكريم ، واما شمس الدين محمد فله ولد امه فيها ما فيها وأظنه حصل من عقد المنقطع وفيه نظر . واما طاهر بن يحيى النسابة وفى ولده البيت والامارة بالمدينة ، ويكنى أبو القاسم ، وهو القاسم المحدث له عقب كثير ، وكان من جلالة القدر بحيث ان بنى إخوته يعرف كل منهم بابن اخى طاهر ، واعقب من ستة رجال ، وهم ابو على عبيد الله ، وفى ولده الامارة ، وابو محمد الحسن ، والحسين ، وابو جعفر محمد وابو يوسف يعقوب ، ويحيى يدعى مباركا . أما يحيى مبارك بن طاهر فعقبه قليل وكذا أخوه يعقوب بن طاهر ، واما أبو جعفر محمد بن طاهر فله عقب منهم محمد بن بسام بن محمد بن عياش بن أبى جعفر محمد المذكور واخوته مسلم وهضام . وسلطان ، وطاهر ، بنو بسام لهم أعقاب ، واما الحسين بن طاهر فأعقب من تسعة رجال منهم عبد الله الملقب بعرفة ، ويقال لولده العرفات منهم بالمدينة الشريفة جماعة ، ومنهم بالحلة بنو جلال بن محيا بن عبد الله بن محمد بن حسين بن ابراهيم بن على بن محمد بن عبد الله عرفة المذكور . واما الحسن بن طاهر فمن ولده بنو شقائق . وهو محمد / صفحة 335 / ابن عبد الله بن سليمان بن الحسن بن طاهر بن الحسن بن طاهر . كانوا بالرملة قديما ، وطاهر بن الحسن المذكور هم ممدوح المتنبي بقصيدته البائية التى يقول فيها : إذا علوى لم يكن مثل طاهر فما ذاك إلا حجة للنواصب وقد انقرض طاهر بن الحسن بن طاهر ، وأما أبو على عبيدالله بن طاهر فأعقب من ثلاثة رجال ، وهم الامير أبو أحمد القاسم ، وأبو جعفر مسلم واسمه محمد ، وأبو الحسن ابراهيم ، أما ابراهيم بن عبيد الله بن طاهر فمن ولده بالحلة حسن الخريف بن على بن محمد بن سعيد بن عبد الله بن على بن عبيدالله بن مسلم ابن ابراهيم المذكور وأولاده ، وأما أبو جعفر مسلم بن عبيدالله بن طاهر وكان أميرا شريفا جم الفضائل والمحاسن ، قطن بمصر وروى كتاب الزهري في النسب ، وكان قريبا من السلطان محتشما ويعرفه المصريون بمسلم العلوى وكان المعز الفاطمي بمصر قد وجد في داره أو على منبره رقعة فيها : إن كنت من آل أبى طالب فاخطب إلى بعض بنى طاهر فان رآك القوم كفوا لهم في باطن الامر وفى الظاهر فأم من خالف خوزية يعض منها البطن بالآخر وكانت أم جدهم محمد بن عبد الله بن ميمون على ما يقال خوزية فلهذا عرض الشاعر بها ، فلما قرأ المعز الرقعة خطب إلى مسلم بن عبيدالله بن طاهر احدى بناته لابنه العزيز فلم يجبه ، واعتذر بأن كلا من بناته في عقد واحد من أقربائه ، فحبسه المعز واستقصى أمواله ولم ير بعد ذلك ، فيقال إنه أهلكه في الحبس ، ويقال إنه هرب وهلك في بعض بوادي الحجاز . وذهب ابن ابنه الحسن ابن طاهر إلى المدينة وتأمر بها واختص ابن عمه أبا على بن طاهر وألقى إليه مقاليد أمره . فلما توفى قام أبو على مقامه . ثم بعد وفاة أبى على قام مقامه إبناه هاني ومهنا فامتعض الحسن بن طاهر بن مسلم من ذلك وفارق الحجاز ولحق بالسلطان محمود سبكتكين بعرفاني ، واتفق أن قدم الباهرى / صفحة 336 / العلوى رسولا من مصر فاتهم بفساد الاعتقاد لما تحمله من رسالة الاسماعيلي وادعى عليه الحسن بن طاهر بن مسلم الدعوى في النسب فخلى بينه وبينه فقتله بحضور السلطان ثم طلب تركته فلم يعط منها شيئا . واما الامير أبو أحمد القاسم بن عبيدالله بن طاهر وفيه البيت . فأعقب من خمسة رجال وهم عبد الله ، وموسى ، وأبو محمد الحسن . وأبو الفضل جعفر وأبو هاشم داود ، أما أبو هاشم داود بن القاسم بن عبيدالله فأعقب من أربعة رجال ، وهم الامير أبو عمارة المهنا واسمه حمزة ، والحسن الزاهد ، وأبو محمد هاني واسمه سليمان ، والحسين . أما الحسين بن أبى هاشم فمن ولده الحسين مخيط بن أحمد بن الحسين المذكور وهو الامير العابد الورع ولى المدينة سبعة أشهر وكان مقيما بمصر ، ولقب بمخيط لانه كان يبرى المكلوب ، وكان كلما أتى بمكلوب يقول : إيتونى بمخيط . وهى الابرة فلقب بذلك ، وهو جد المخايطة بالمدينة ، ولهم بالكوفة والغرى بقية انتقلوا من المدينة ، وأما أبو محمد هاني بن أبى هاشم فمقل ، وأما الحسن الزاهد بن أبى هاشم فمن ولده بنو خزعل بن عليان بن عيسى بن داود بن الحسن المذكور ، وأما الامير أبو عمارة المهنا بن أبى هاشم فأعقب من ثلاثة رجال عبد الوهاب ، وسبيع ، وشهاب الدين الحسين أمير المدينة ، كذا قال الشيخ تاج الدين . وقد وجدت له ذويبا واسمه على بن مهنا معقب من ولده كاسب بن ديباج بن حصن بن ضنيب بن هزبر بن كامل بن ذويب المذكور ، وأما عبد الوهاب بن المهنا فمن ولده قضاة المدينة منهم شمس الدين سنان قاضى المدينة ابن عبد الوهاب قاضيها ابن نميلة قاضيها ابن محمد بن ابراهيم / صفحة 337 / ابن عبد الوهاب المذكور ، وأما سبيع بن المهنا فمن ولده سعيد بن الفرج بن عمارة بن مهنا بن سبيع المذكور ، له عقب ، ومنهم الشيخ العالم النسابة قريش بن السبيع بن مهنا بن سبيع المذكور ، كان مقيما ببغداد ولا عقب له ، ومنهم رميح ابن حسن بن راجح بن مهنا بن سبيع المذكور له عقب بالحلة يقال لهم آل رميح . وأما شهاب الدين الحسين أمير المدينة ابن المهنا فأعقب من رجلين مالك ومهنا أميرى المدينة ، أما مالك بن الحسين بن المهنا فعقبه من عبد الواحد بن مالك له عقب يقال لهم الوحاحدة ، وقد انقسموا على ساقين الحمزات ولد حمزة بن على بن عبد الواحد المذكور ، والمناصير ولد منصور بن محمد بن عبد الله بن عبد الواحد المذكور ، فمن الحمزات مهند بن صليصلة بن فضل بن حمزة المذكور ، كان دليلا خبيرا خريتا في طريق الحجاز ، ومن المناصير السيد الجليل النقيب شهاب الدين أحمد يلقب خليتا بن مسهر بن أبى مسعود بن مالك بن مرشد بن خراسان ابن منصور المذكور ، كان جليل القدر عالى الهمة يتولى أوقاف المدينة المشرفة بالعراق ثم تولى نقابة المشهد الحائري وعزل عنه ، ثم شارك في نقابة المشهد الغروى وتسلط ثم عظم جاهه ، وأخوه حسام الدين مهنا الملقب صوبة ، وعماهما معمر وعمرة ، ومن ولد عبد الله بن عبد الواحد ، داود وسليمان يلقب العمرى لهما عقب . وأما المهنا بن الحسين بن المهنا ، وهو الاعرج أمير المدينة ، يقال لولده المهانية فأعقب من ثلاثة رجال . الحسين أمير المدينة والامير عبد الله ، والامير أبو فليتة / صفحة 338 / قاسم أما الامير قاسم بن المهنا الاعرج فأعقب من رجلين الامير هاشم يقال لولده الهواشمية ، والامير جماز يقال لولده الجمامزة ، فمن الهواشمة الامير شيحة ابن هاشم أعقب من سبعة رجال ، وهم الامير أبو سند جماز أمير المدينة والامير عيسى الملقب بالحرون لبأسه وشدته ، والامير منيف أمير المدينة وأبو ردينة سالم ، ونرجس ، ومحمد ، وهاشم ، ولجميعهم أعقاب ، أعقب الامير أبو سند جماز بن شيحة من عشرة رجال منهم الامير أبو عامر منصور والقاسم . والامير مقبل ، فمن بنى الامير منصور بن جماز ، كبش ، وكبيش وفضيل ، وعطية وغيرهم ، وفى أولاده الامرة بالمدينة إلى الآن كثرهم الله تعالى ، ومن بنى الامير مقبل بن جماز ، السيد الجليل محمد بن مقبل ، سكن العراق واستوطن الحلة وله عقب ، ومن الجمامزة عمير أمير المدينة ابن أمير المدينة أبى فليتة قاسم بن جماز المذكور ، وجماز وهاشم ابنا مهنا بن جماز ، لهما أعقاب . وما الامير عبد الله بن مهنا الاعرج فمن ولده ملاعب بن عبد الله المذكور يقال لولده الملاعبة ، وأما الامير الحسين بن مهنا الاعرج فمن ولده سعيد بن داود بن المهنا بن الحسين المذكور ، وحسين بن مرة بن عيسى بن الحسين المذكور وأما أبو الفضل جعفر بن القاسم بن عبيدالله بن طاهر فمن ولده عبد الله السيف ابن محمد بن جعفر المذكور ، يقال لولده بنو السيف أعقب من رجلين ، أحمد والاشرف لهما أعقاب ، ولا أعرف أعقاب الباقين ، وهم أبو محمد الحسن ، وموسى وعبد الله بنو القاسم بن عبيدالله بن طاهر .

--------------------------------------

التعديل الأخير تم بواسطة ابن الوجيه ; 05-05-2011 الساعة 02:50 PM
ابن الوجيه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-05-2011, 12:33 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
عضو متميز
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

مجهود ومعلومات بارعة
جزاك الله خيرا
عبدالسلام الشيحى الهاشمى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-05-2011, 03:31 PM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس قبائل الجزيرة العربية - عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

بارك الله فيك ونفع بك وبه أنساب ال البيت الكرام .

والحمد لله رب العالمين . والسلام ختام .

--------------------------------------------
ابن الوجيه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما جاء عن قبائل العرب في الأحاديث النبوية الشريفة الفزاري فضائل القبائل العربية و ايامها 0 01-09-2014 02:38 PM
تاريخ السودان الألوسي مكتبة الانساب و تراجم النسابين 0 23-06-2014 12:00 AM
ماذا تعرف عن العلامة الألبانى ؟ محمود محمدى العجواني مجلس علوم الحديث 96 16-10-2011 11:10 PM
الرد الميسر على بطلان التوسل (1) محمود محمدى العجواني مجلس علم التوحيد و العقيدة 107 19-06-2011 12:59 PM
نقد كتاب"الحزب الهاشمى" محمد محمود فكرى الدراوى فضائل القبائل العربية و ايامها 0 14-11-2010 09:11 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 11:48 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه