بخصوص رد سعد الجحدلي - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
بدء اسبوع قبيلة شمر الطائية . دعوة للمشاركة
بقلم : الشريف ابوعمر الدويري
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: تأملات في بطون شمر الكريمة (آخر رد :الشريف قاسم بن محمد السعدي)       :: بدء اسبوع قبيلة شمر الطائية . دعوة للمشاركة (آخر رد :الشريف قاسم بن محمد السعدي)       :: كيف تحصلين على شفاه وردية بطريقة طبيعية؟.. (آخر رد :الشاعرة هند المطيري)       :: قبيلة طي (آخر رد :أبوالوفا بدوي الشريف)       :: البحث عن نسب عائله (آخر رد :اشرف حمدان بربري)       :: حول ألقاب شمر فخر القبائل الطائية القحطانية (آخر رد :مفيد)       :: ألإمام زين العابدين وزوجته ! (آخر رد :هلا حيدر)       :: إليكِ 4 أطباقٍ لذيذة يمكنكِ تحضيرها بالشّوفان.. (آخر رد :هلا حيدر)       :: لغز صلاة الثلث الأخير من الليل (آخر رد :هلا حيدر)       :: سيح آل حامد (آخر رد :أبوالوفا بدوي الشريف)      



مجلس القلقشندي لبحوث الانساب . ملتقى القبائل العربية عبر عن ارائك العلمية باسلوب راق و تواصل مع الباحثين و النسابين العرب


موضوع مغلق
  #1  
قديم 19-03-2012, 02:16 PM
الذيب الارقط غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: 19-03-2012
العمر: 36
المشاركات: 6
افتراضي بخصوص رد سعد الجحدلي

البدراني يمجد ويثني على شاتم الصحابة ومادح المنافق ابن أبي سلول

هل يعلم كبار قبيلة حرب من ان كاتب تاريخهم يمجد من يسب ويشتم الصحابة والادهى والامر انه يتهم العدنانين الذين منهم رسول الله صلوات الله وسلامه عليه ويقول ان حرب افضل من قريش كما روى الشيخ البلادي رحمه الله , ولكن عندما نتحدث عن البدراني ونكشف حقيقته فإننا ننتقد ونحقق فيما اورده هو, وما جاء في كتبه حتى لا يقول قائل اننا نفتري على الرجل نحن نتقد ما يقوله البدراني نفسه وما تدونه يداه فها هو يؤلف كتاب يحمل اسم الهمداني ويمجده ويهدي إليه ما يكتب والهمداني كما يعرفه المؤرخون والكتاب ( رافضي شيعي زنديق كذاب ) شتم الصحابه واتهم الصحابي الجليل قيس ابن عاصم بانه تزوج ابنته واحبلها كما جاء في احد ابيات قصيدته المعروفة باسم ( الدامغة) وهي قصيدة معروفة للهمداني ,
ولكي نثبت لك بالدليل زندقة المدعو الهمداني دعونا نقراء ما كتبه الهمداني في قصيدته المعنونة بالدامغة . وبعدها نترك الحكم لكم ايها القراء :

ولذلك نقول ان البدراني :

- يمجد ويثني على الذين يسبون الصحابة ويصفهم بأنهم أهل صلاح وتقوى ومنهم (ابن الحائك ) المعروف بالهمداني , .يقول البدراني في كتابه المعنون بـ (الهمداني وراية في نسب حرب بين مؤيديه ومعارضيه )
ممجدا ما نصه:
(أهدي هذا الجهد المتواضع إلى العالم الجليل مؤلف الاكليل لسان اليمن ونسابة العرب الحسن بن أحمد الهمداني تقديرا بعلمه وإعجابا لجهده واعترافا بفضله )

هكذا جاء إهداء البدراني لشاتم الصحابة ومبجل ابن أبي سلول الكذاب والمنافق,ومزدري العدنايون الذين منهم رسول الله صلى الله عليه وسلم .



والهمداني هو صاحب قصيدة الدامغة التي شتم فيها الصحابة .
فهل يجوز ان نثق في نوايا هذا الرجل المدعو فايز بن موسى البدراني ؟ وكيف له ان يمجد ويثني على شاتم الصحابة ومزدري العدنانيين ؟ اين العقلاء من قبائل حرب من هذا الكلام البغيض بحق صحابة رسول الله ؟
لقد قال صلى الله عليه وسلم ( لا تسبوا اصحابي فإن احدكم لو انفق مثل احد ذهبا ما بلغ مد احدهم ولا نصيفه ) فما بال الهمداني يسب الصحابة ويتهمهم والبدراني يمجد و يمتدح شاتم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم
إن مدح من يتهم -الصحابة رضوان الله عليهم- بسوء الخلق هو شتم لهم < فهل علم البدراني بذلك , حتى ان الهمداني إتهم احدهم وهو قيس ابن عاصم رضي الله عنه بالزواج من ابنته وأحبلها ,ولم يتوقف الهمداني عند هذا الحد بل أنه راح يمجد المنافق المعروف ابن ابي سلول وينفي عنه نفاقه ويأتي البدراني بمدح الهمداني ويهدي له كتبه فما هو المغزى والهدف في ذلك ,
اليكم نماذج من اقوال ابن الحائك المعروف (بالهمداني )

1- اتهامه بأن عمر بن الخطاب اغتال سعد بن عبادة كما في شرح قصيدته المشهورة ( بالدامغة )

2- إتهامه بأن ام عمر بن العاص من البغايا.

3- نفيه لجهاد المهاجرين وأنهم لم يجاهدوا وإنما الجهاد للانصار.

4- اتهامه بأن الصحابي الجليل قيس بن عاصم تزوج ابنته وأنها حبلى منه . انظر البيت رقم 455 من قصيدة الدامغة:
وأَحْبَلَ بِنْتَهُ، والبِدْعَ يُدْعَى= وغَادَرَ مِنْقَرًا في المُرْتَدِيْنَا
هل يرضي قبائل حرب هذا الكلام ? اذا لم يرضيهم لماذا لم يعاتبوا البدراني على مدح شاتم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم , ومنزه ابن ابي سلول من النفاق ..

5- شتم العدنانيين الذي منهم رسول الهدى صلى الله عليه وسلم في بيت من القصيدة الدامغة حيث يقول ابن الحائك الهمداني :
فَخَلُّوا الفَخْرَ، يَا عَدْنَانُ، لَسْتُمْ = وقَدْ رُحْنَا بِأَحْمَدَ ـ تَحْسُنُونَا
وكَيْفَ يُعَدُّ مِثْلَكُمُ، وأَنْتُمْ = بِقَوْلِ إِلَهِـــــــــــــــــــــــنَا المُسْتَضْعَفُونَا؟
سَوَاءٌ كُنْتُمُ أَوْ لَمْ تَكُونُوا عَلَى الدُّنْيَا، فَكَــــــــيْفَ تَفَخَّمُوْنَا؟
سؤال نوجهه لقبائل حرب هذا هو شاتم الصحابة يتطاول على قبيلة (رسول الله صلى الله عليه وسلم ) والبدراني يمدحه ويمجده هل قراتم هذا ,,

6- مدحه للمنافق ابن أبي سلول انظر الأبيات من 533 إلى 536 من نفس القصيدة:
ومَا ابْنُ أَبِيْ سَلُوْلٍ ذَا نِفَــــاقٍ = فَإِنْ قُلْتُمْ: بَلَى، فَاسْتَخْبِرُونَا
أَلَيْسَ القَوْلُ يُظْهِرُ كُلَّ سِرٍّ = لَهُ كُـــــــلُّ الخَلاَئِقِ كَاتِمُونَا؟
ونَحْنُ نَرَاهُ عَــاذَ بِمَا يُصَالِي = بِجِلْدِ الهَاشِمِيِّ، ولَنْ يَكُونَا
بِغَــــــيْرِ حَقِيقَةٍ إِلاَّ شَـــــقَقْنَا = لَكُــــــمْ عَنْ قَلْبِهِ تَسْتَيْقِنُونَا


يكذب هنا كل من قال ان ابن ابي سلول ( منافق ) وينزه الهمداني ابن ابي سلول عن النفاق فماذا يقول اعيان قبيلة حرب عن مؤلفهم الذي يمدح ويثني على المنافق ابن ابي سلول من خلال مدحه للهمداني الرافضي الشيعي الكذاب, فهل يعي رعاع البدراني خطورة دفاعهم عنه وتمرير تدليسه وكذبه

اقرأوا هذه الابيات وتمعنوا فيها جيدا , فكيف يمدح البدراني هذا الزنديق الرافضي ويدعي انه شيخ جليل وعلم من الاعلام ,

متى يثوب الناس إلى رشدهم ويقفوا هرطقات البدراني واتهاماته ومدحه للشيعة والرافظة من امثال الهمداني ..

هل من وقفة حقيقة من قبائل حرب في وجه هذا المدعو البدراني على الاقل يصحح اخطاءه الكثيرة والتي اساءت لقبيلة حرب واعيانها ومشائخها؟ ...



منقول لسعد الجحدلي

التعديل الأخير تم بواسطة النافع ; 23-09-2014 الساعة 11:36 AM سبب آخر: عدم مطابقة العنوان للمحتوى
  #2  
قديم 19-03-2012, 03:00 PM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

موضوع غبي وكاتبه أغبى منه والناقل مرفوعه عنه الشرهة

الهمداني تصادم مع الرافضة الزيدية السبابة الذين كانوا يقدحون بالصحابة وخاصة قبائل الانصار ورد عليهم لسان اليمن ردا عنيف وألبوا عليه الرافضة حاكم اليمن الزيدي وقام بسجنه ، واما مسألة انه قدح بالصحابة فهذا كذب فلم يقدح بأحد منهم رضي الله عنهم ولكن قصيدته مبنية على الفخر وهي ردا على قصيدة الكميت الأسدي الرافضي الذي هجا قبائل قحطان اليمانية.
فالكميت بن زيد ، هذا الشاعر الكوفي الشيعي المعتزلي ، صاحب المعرفة الواسعة والثقافة العميقة المشهور بسعة معرفته كذلك بأنساب العرب وأيامها ، حتى عن الذين كتبوا عنه من معاصريه قالوا : إنه كان فقيه الشيعة ، وينقل عنه صاحب الأغاني بأنه فقيه محدث عالم بأنساب العرب وأيامها .

وقد كان على مذهب / زيد بن علي تلميذ عاصم بن عطاء المعتزلي ، ومن هنا كانت الزيدية كلها معتزلة وعليه فقد أصبح الكميت نفسه معتزلاً ، وعندما أصبح / خالد القسري والياً للأمويين على العراق خاصمه الإمام / زيد بن علي وثار عليه انضم الكميت إلى زيد وأخذ يثير الناس على خالد هذا ، ولما كان القسري يمنياً والكميت مضرياً فقد استغل الكميت هذه الفرصة وهجا خالداً القسري في قصيدته الطويلة والمعروفة ( بالمذهبة ) والتي مطلعها : ( ألا حييت عنا يا مدينا )
والتي تعتبر من أشهر قصائده ، فلم يتوقف عند هجاء القسري فحسب ، بل هجا اليمن كلها هجاء عنيفاً مخزياً ، ولم يترك فيها حياً من أحيائها إلا ولطخه بمثالبه الدنيئة ، مما دعا القسري لحبسه ، ولكنه هرب من السجن بطريقة أو بأخرى ، وفي هذه الفترة ، فترة حكم القسري على العراق 105-120هـ أنشأ الكميت معظم هاشمياته .


ثانيا من قام بالثناء على الهمداني هم جميع العلماء الذين كتبوا عنه وعن جهوده وليس البدراني اخر شخص يثني عليه

ذكر الشيخ حمد الجاسر بمجلة العرب السنة 16 ص 647 أنقل لكم منه بإختصار

علماء من الجزيرة عرفوا في الأندلس قبل أن يعرفوا في بلادهم :

"إن أقدم من كتب عن الهمداني - مما هو معروف -الحكم المستنصر بالله ، الذي تولى الحكم في الأندلس سنة 350 هـ وتوفي سنة 366 هـ -والحكم -رحمه الله- كان محبا للعلماء ، مقربا لهم جماعا للكتب .
لقد عرفت كتب الهمداني ، وانتشرت في الأندلس في عهد الحكم المستنصر بالله ، وهو عصر الهمداني نفسه ، في القرن الرابع الهجري ، واستفاد منها علماء تلك البلاد ، وأكثروا النقل عنها في مؤلفاتهم ككتاب " معجم من استعجم " للبكري ، وكتاب " المطرب في أشعار أهل المغرب " لعمر بن الحسن بن دحية الكلبي ( 544/633 هـ) وغيرهما . "

فحتى خلفاء الأندلس كرموا الهمداني

حظى الهمداني بمكانة رفيعة في زمنه وبعده أهلته لها معارفه الجمة المتنوعة . فقد كان مؤرخا ولغويا ونحويا وشاعرا ونسابة وقارئا للمساند الحميرية وعالما بالفلك والهندسة . وقد وجدنا رجالات عصره يحرصون على تقريبه وتكريمه ورفع منزلته ، من هؤلاء أبو جعفر أحمد بن محمد بن الضحاك الهمداني ، ومحمد بن الحسن بن أبي العباس الخولاني ، وإسماعيل ابن إبراهيم النبعي الحميري ، وابن الروية المرادي ، وابن زياد صاحب زبيد وقد فصل القفطي (ت 626هـ) القول في المنزلة الرفيعة التي تبوأها فقال:" كان رجلا محسدا في أهل بلده ، وارتفع له صيت عظيم وصحب أهل زمانه من العلماء وراسلهم وكاتبهم . فمن العلماءالذين كان يكاتبهم ويعاشرهم أبو بكر محمد بن القاسم بن بشار الأنباري ، وكان يختلف بين صنعاء وبغداد ، وهو أحد عيون العلماء باللغة والعربية وأشعار العرب وأيامها ، وكذلك أبوه القاسم .. وكان يكاتب أبا عمر النحوي صاحب ثعلب ، وأبا عبد الله الحسين بن خالويه".

وكان القفطي شديد الإعجاب بالهمداني ، كثير الثناء عليه ، ومما قاله فيه :"نادرة زمانه ، وفاضل أوانه ، الكبير القدر،الرفيع الذكر،صاحب الكتب الجليلة والمؤلفات الجميلة ، لو قال قائل إنه لم تخرج اليمن مثله لم يزل ، لأن المنجّم من أهلها لاحظ له في الطب ، والطبيب لا يد له في الفقه ، والفقيه لا يد له في علم العربية وأيام العرب وأنسابها وأشعارها ، وهو قد جمع هذه الأنواع كلها وزاد عليها.

وأثنى عليه كذلك علي بن الحسن الخزرجي المؤرخ (ت 812هـ) بقوله : "هو الأوحد في عصره ، الفاضل على من سبقه ، المبرز على من لحقه ، لم يولد في اليمن مثله علمًا وفهمًا ، ولسانًا وشعرا ، ورواية وفكرا ، وإحاطة بعلوم العرب من النحو واللغة والغريب والشعر والأيام والأنساب والسير والمناقب والمثالب ، مع علوم العجم من النجوم والمساحة والهندسة والفلك " .

وينوه القاضي صاعد بالهمداني في أنه من العرب القلائل الذين اشتهروا بالفلسفة .


الشيخ حمد الجاسر قال عنه: (...لقد عرف متقدمو العلماء فضل الهمداني فيما تصدى لجمعه من تاريخ بلاده، بل من تاريخ العرب عامة وجغرافية بلادهم، وأشاد أولئك العلماء بفضله، واستفادوا من علومه...إلخ) مجلة العرب س30، ص(77-80)..

وفيما يلي بعض ما قاله علماء أجلاء عن الهمداني:

1- قال قاضي اليمن محمد بن الحسن الكلاعي ت404 هـ عن كتاب الهمداني الاكليل:

(وهذا الكتاب من أجل الكتب في انساب اليمن واخبار ملوكها واهلها وماثرهم).


2- وقال عنه الحافظ عبدالغني بن سعيد الازدي ت409هـ:

(عليه المعول في انساب الحميريين).


3-وقال عنه صاعد الاندلسي ت462هـ في كتابه طبقات الامم وهو يتكلم عن العرب وعلم الفلسفه:

(ولاأعلم أحدا من صميم العرب شهر به الا ابا يوسف يعقوب بن اسحاق الكندي وابامحمد الحسن بن احمد الهمداني).


4-ووصفه محمد بن نشوان الحميري ت بالقرن السابع الهجري ووالده نشوان بن سعيد ت 573هـ بانه:

(شديد الورع والفضل المشهور لايتمارى أحد في أمره).


5- وقال عنه الوزير القفطي ت 624 هـ صاحب انباه الرواة على أنباه النحاة:

(الحسن بن أحمد بن يعقوب بن يوسف بن داوود بن سليمان ....الخ نسبه : نادرة زمانه وفاضل أوانه الكبير القدر الرفيع الذكر صاحب الكتب الجليله والمؤلفات الجميله لو قال قائل : انه لم تخرج اليمن مثله لم يزل ..الى ان يقول : واما تلقيبه بابن الحائك فلم يكن ابوه حائكا ولاأحد من أهله ولافي أصلة حائك وانما هو لقب لمن يشتهر بقول الشعر وكان جده سليمان بن عمرو والمعروف بذي الدمينه شاعرا فسمي حائكا لحوكة الشعر ).


6- وقال عنه الفيروزبادي ت 817هـ :

(ابو محمد الهمداني المعروف بابن الحائك اللغوي النحوي الاخباري الطبيب صاحب التصانيف كان نادرة زمانه ووتد أوانه).


7- وقال عنه الخزرجي ت 875 هـ:

( وهو الاوحد في عصره الفاضل على من سبقه المبرز على لحقه لم يولد في اليمن مثله علما وفهما ولسانا وشعرا ورواية وفكرا واحاطة بعلوم العرب من النحو واللغه والغريب والشعر والايام والانساب والسير والمناقب والمثالب ).


ثالثا ابن الكلبي عمده بالانساب وهو رافضي كذاب ومع ذلك أثنى عليه العلماء بأنه رأس بعلم الانساب وبفنه المتخصص .

يقول الذهبي: "العلامة الأخباري أبو النضر محمد بن السائب بن المفسر وكان أيضا رأسا في الأنساب إلا أنه شيعي متروك الحديث يروي عنه ولده هشام وطائفة"

وقال ابن حجر العسقلاني في تقريب التهذيب: " محمد بن السائب أبو النضر الكوفي النسابة المفسر متهم بالكذب ورمي بالرفض"

التعديل الأخير تم بواسطة الحربي ; 19-03-2012 الساعة 04:34 PM
  #3  
قديم 19-03-2012, 05:28 PM
الصورة الرمزية حفيدة المرابطين
حفيدة المرابطين غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: 17-03-2012
الدولة: السعودية فديتها
العمر: 27
المشاركات: 19
افتراضي

يا


الله وش ها السذاجة!!

الهمداني لم يعلم عنه الاكل خير!!

وماسمع انه سب الصحابة!

وليس لانك تكن العداوة لقبيلة حرب تشوه صورة هذا الشيخ
الورع....
من المفترض ان لايسمح بهذه المواضيع هنا التي تطعن بالعلماء

رحمك الله ياشيخنا ورفعك الله الى جنة الخلد

  #4  
قديم 19-03-2012, 09:38 PM
الصورة الرمزية د حازم زكي البكري
د حازم زكي البكري متواجد حالياً
مشرف عام مجالس قريش و كنانة - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 27-03-2011
الدولة: القدس
العمر: 57
المشاركات: 9,242
افتراضي

الاستاذ / عبد الرؤوف يونس أربد - الأردن .

إن الأساس الذي قامت عليه فكرة التشيع يدور حول خلافة الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) بعد وفاته ، وإن الجماعة التي دعت إلى هذا الحق كانت ترى أن ( علياً رضي الله عنه ) أحق من غيره بالخلافة ، ثم أبناءه من بعده بطريقة التسلسل الوراثي ، ولا حق فيها لغير العلويين لأسباب منها : قرابة علي من رسول الله صلى الله عليه وسلم وأسبقيته في الإسلام وإصهاره من الرسول صلى الله عليه وسلم ، وحسن بلائه في الإسلام ومقدرته الخاصة التي ميزته من غيره ووصية الرسول له بالخلافة – كما ادعوا فيما بعد - والتأييد النظري من الأمويين الذين كانوا ينافسون الهاشميين منذ الجاهلية وعصر البعثة حيث إنهم لم تكن لهم الجرأة الأدبية اللازمة بالمطالبة بهذا المركز ، فأخذوا يشجعون ولو بطرف خفي بني هاشم بأحقيتهم بالخلافة حتى إنه نسب إلى أبي سفيان – إن صحت الروايات - بعد بيعة أبي بكر رضي الله عنه قوله :

بني هاشم لا تغمطوا الناس فيكموا
= ولا سيما تيم بن مرة أو عدي

فما الأمر إلا فيكموا وإليكموا
= وليس لها إلا أبو حسن علي

ومن هنا فإن ما أصبح يطلق عليه اسم حزب العلويين يرى أن الدولة الإسلامية يجب أن تكون وقفاً على بيت واحد هو بيت علي من الهاشميين ، ومن هنا نلاحظ أن علياً ، وربما مع شعوره بأنه أولى من أبي بكر وعمر بالخلافة بداية الأمر ، فقد بايع الخلفاء الثلاثة الذين سبقوه متأخراً وبعد تردد لأسباب كان يراها قائمة ، منها القبول بإرادة المسلمين وتسليماً لنظام التخليف الذي تمّت بموجبه مبايعة أصحابه .

أما الأمويون فإنهم يرون أنهم أحق بالخلافة من العلويين ، وحجتهم في ذلك أن الخلافة أصبحت وقفاً عليهم استمراراً لخلافة / عثمان رضي الله عنه ، واستغلالاً لنتيجة التحكيم كما يدعون . وبالغوا في ذلك حتى تقول بعض الروايات فيما بعد بأنهم أقسموا للسفاح الأيمان المغلظة بأنهم ما علموا للرسول ولا لأهل بيته قرابة يرثونه غير بني أمية .

كما أننا نقرأ ، وفي نفس المصدر أن الأمويين عندما بويع عثمان بالخلافة وجدوا الفرصة قد لاحت وأن الأمر قد عاد إليهم ، وعليهم المحافظة عليه حيث يقول المسعودي في روايته : إن أبا سفيان صخر بن حرب دخل دار عثمان عقب بيعته ومعه بنو أمية فقال أبو سفيان – وكان قد عمي :- أفيكم أحد من غيركم ؟ قالوا : لا قال : يا بني أمية تلقفوها تلقف الكرة ، فوالذي يحلف به أبو سفيان ما زلت أرجوها لكم ولتصيرن إلى صبيانكم وراثة . وقد ساء عثمان هذا الكلام فنهره وزجره .

ولما كان الشعر لسان حال هذه الفترة فقد أخذ الشعراء على عاتقهم الدفاع عن وجهة نظر كل فريق ، وهنا برز الكميت بن زيد الأسدي أبرز الشعراء الذين تبنوا ظاهرة التشيع للعلويين .

فالكميت بن زيد ، هذا الشاعر الكوفي الشيعي المعتزلي ، صاحب المعرفة الواسعة والثقافة العميقة المشهور بسعة معرفته كذلك بأنساب العرب وأيامها ، حتى عن الذين كتبوا عنه من معاصريه قالوا : إنه كان فقيه الشيعة ، وينقل عنه صاحب الأغاني بأنه فقيه محدث عالم بأنساب العرب وأيامها .

وقد كان على مذهب / زيد بن علي تلميذ عاصم بن عطاء المعتزلي ، ومن هنا كانت الزيدية كلها معتزلة وعليه فقد أصبح الكميت نفسه معتزلاً ، وعندما أصبح / خالد القسري والياً للأمويين على العراق خاصمه الإمام / زيد بن علي وثار عليه انضم الكميت إلى زيد وأخذ يثير الناس على خالد هذا ، ولما كان القسري يمنياً والكميت مضرياً فقد استغل الكميت هذه الفرصة وهجا خالداً القسري في قصيدته الطويلة والمعروفة ( بالمذهبة ) والتي مطلعها : ( ألا حييت عنا يا مدينا )

والتي تعتبر من أشهر قصائده ، فلم يتوقف عند هجاء القسري فحسب ، بل هجا اليمن كلها هجاء عنيفاً مخزياً ، ولم يترك فيها حياً من أحيائها إلا ولطخه بمثالبه الدنيئة ، مما دعا القسري لحبسه ، ولكنه هرب من السجن بطريقة أو بأخرى ، وفي هذه الفترة ، فترة حكم القسري على العراق 105-120هـ أنشأ الكميت معظم هاشمياته .

تقول الروايات بأن الكميت لم يخرج مع الإمام زيد على الوالي الجديد للعراق من قبل الأموي الحجاج بن يوسف الثقفي ، والذي تخلى عنه أصحابه ، فأمسك به الثقفي وقتله وأرسل برأسه إلى الشام حيث هشام بن عبد الملك ، وهذا بدوره بعث بها إلى المدينة ، وبقيت معلقة هناك حتى أنزلت وأحرقت في زمن خلافة الوليد ، ولما رأى الكميت ما آلت إليه هذه الفاجعة ، فقد نعى على نفسه هذا التخلف وحزن لهذا النكوص ، يترجم ذلك كله قوله :

دعاني ابن الرسول فلم أجبه
= ألهفي لهف للقلب الفروق

ولكن الكميت علّل نفسه بمخالفة سيده بالخروج ، لأنه كان يرى رأي الأئمة السابقين وفي مقدمتهم والد زيد الإمام / زين العابدين وأخوه / محمد الباقر اللذان كانا يريا الأناة في الخروج والثورة ، وإلى ذلك يشير الكميت :

تجود لهم نفسي بما دون وثبة
= تظل لها الغربان حولي تحجل

ولكن لي في آل أحمد شيعة
= وما قد مضى في سالف الدهر أطول

فالكميت يؤمن بالتقية ، ومع ذلك فقد هجا / الحجاج بن يوسف الثقفي هجاء لاذعاً عنيفاً حيث يقول :

يعــز عــلى أحــمد بالـذي
= أصاب ابنه أمس من يوسف

خبيث من العصبة الأخبثين
= وإن قلت زانين لم أقذف

فقد كلفه هذا الهجاء غالياً حيث قتله يوسف شر قتلة عام 125هـ. .

إن تشيّع الكميت في هاشمياته للعلويين لم يتوقف عند أحقيتهم بالخلافة فحسب ، بل نلاحظ أنه جاء بنمط جديد من الشعر لم يألفه سابقوه ولا معاصروه . فقد أسبغ عليه أسلوباً عصرياً جديداً قوامه الحجاج العقلي ، والمنهج المنطقي ، والتراث الفكري الذي تلقنه عن شيخ المعتزلة / واصل بن عطاء . كل ذلك صاغه الكميت بأسلوب شعري جديد يبني حق الهاشميين على المقدمات ويتدرج حتى يقرر الحقائق ، يبدأ هادئاً خارجاً على النمط التقليدي المألوف في مطلع القصيدة ، ثم ينتقل إلى أسلوب الحوار المعتمد على الأدلة التي تدعم صحة ما يدعو إليه ، ثم يشن هجوماً عنيفاً على الأمويين يهجّن دعوتهم وذلك دابه إلى أن قتل .

وهذا ما كتبه الشيعة عن أبو المستهل الكميت بن زيد الأسدي المولود 60 المتوفى 126.

نفى عن عينك الأرق الهجـوعا
= وهـــم يمتــــري منها الدموعا

دخيل في الفـــؤاد يهـــيج سقما
= وحزنا كان من جذل (1) منوعا

وتـــوكاف الدموع على اكتئاب
= أحل الدهر موجعــــه الضلوعا

ترقرق أسحمـــا دررا وســـكبا
= يشبه سحها غربا هموعا (2)

لفقدان الخـــضارم مــن قريش
= وخير الشافعين معا شفيعــــــا

لدى الرحـــمن يصدع بالمثاني
= وكان لــه أبـو حسن قريعا (3)

حطوطا في مسرتـــه ومولـــى
= إلى مرضاة خـــــالقه سريعــــا

وأصفـــاه النـبي على اخـــتيار
= بما أعيى الرفــوض له المذيعا

ويوم الدوح دوح غـــدير خـــم
= أبان لـــه الولاية لــــو أطيعــــا

ولـــكن الـــرجال تبايعـــوهـــا
= فلم أر مثــــلها خــــطرا مبــــيعا

فلم أبلغ بها لعـــنـــا ولـــكـــن
= أساء بــــذاك أولهــــم صنيــــعا

فصار بـــذاك أقـــربهم لعـــدل
= إلى جــــور وأحفــــظهم مضيعا

أضاعـــوا أمر قائدهم فضلوا
= وأقومهم لــــدى الحدثان ريـــعا

تناسوا حقه وبغـــوا عـــليـــه
= بلا تــــرة وكــــان لهــــم قريعـا

فـــقـــل لبـني أمية حيث حلوا
= وإن خــــفــــت المهند والقــطيعا

(1) الجذل : الفرح . (2) رقرقت العين : أجرت دمعها . الأسحم : السحاب . يقال : أسحمت السماء . صبت ماءها السج : الصب . الغرب : الدلو العظيم . الهموع : السيال . (3) القريع : السيد . الرئيس .


ألا أف لدهـــر كنـــت فيـــه
= هـــدانا طائعـــا لكـــم مطـــيـــعــا

أجـــاع الله من أشبعـــتمـــوه
= وأشـــبع من بجـــوركم أجـــيعــا

ويلعـــن فـــذ أمتـــه جهـــارا
= إذا ســـاس الـــبرية والخـــليعـــا

بمرضي السياســـة هـاشمي
= يكـــون حـــيا لأمـــتـــه ربـــيـــعـا

وليثا في المشاهد غير نكس
= لتقـــويــم البـــرية مستطـــيـــعـــا

يقيـــم أمـــورها ويـذب عنها
= ويـــتـــرك جدبهـــا أبـــدا مـــريعا

وغيرها :

مــــن لقلب متيم مستهام
= غير ما صبوة ولا أحلام ؟

وغيرها :

طربت وما شوقا إلى البيض أطرب
= ولا لعبا مني وذو الشيب يلعــــــب ؟

أنـــى ومـــن أيــن آبك الطرب
= من حيث لا صبوة ولا ريب ؟

وغيرها :

الأهـــل عـــم فـــي رأيـه متأمل
= وهل مدبر بعد الإسائة مقبل ؟

وغيرها :

طربت وهل بك من طرب
ولم تتصاب ولم تلعب ؟

وغيرها :

نفى عن عينك الأرق الهجوعا
= وهم يمــــتري منهـــا الدموعا

وغيرها :

سل الهموم لقـــلب غـــير متبول
= ولا رهين لدى بيضاء عطبول (1)

وغيرها :

أهوى عليا أمير المؤمنين ولا
أرضى بشتم أبي بكر ولا عمرا

وسابقتها :

ويوم الدوح دوح غدير خم
= أبان له الولاية لو أطيعـــا


ولم أر مثل ذاك اليوم يوما
= ولم أر مثله حــــقا أضيــعا

وقال المرزباني في " معجم الشعراء " ص 348 : مذهب الكميت في التشيع و مدح أهل البيت عليهم السلام في أيام بني أمية مشهورة ومن قوله فيهم :

فقل لبــني أمية حيث حلوا
= وإن خفت المهند والقطيعا

أجاع الله من أشبعتموه
= وأشبع من بجــوركم أجيعا

ذكرها له المسعودي في " مروج الذهب " 2 ص 194 . وقال أبو الفرج (1) والسيد العباسي (2) قصايد الكميت ( الهاشميات ) من جيد شعره ومختاره .

وقال الآمدي (3) وابن عمر البغدادي (4) : للكميت بن زيد في أهل البيت الأشعار المشهورة وهي أجود شعره . وقال السندوبي (5) : كان الكميت من خيرة شعراء الدولة الأموية ، وكان عالما بلغات العرب وأيامهم ، ومن خير شعره وأفضله ( الهاشميات ) وهي القصايد التي ذكر فيها آل بيت الرسول بالخير .

روى أبو الفرج الأصفهاني في الأغاني 15 ص 124 بإسناده عن / محمد بن علي النوفلي قال : سمعت أبي يقول : لما قال : الكميت بن زيد الشعر كان أول ما قال ( الهاشميات ) فسترها ، ثم أتى الفرزدق بن غالب فقال له : يا أبا فراس ؟ إنك شيخ مضر وشاعرها وأنا ابن أخيك الكميت بن زيد الأسدي . قال له : صدقت أنت ابن أخي ، فما حاجتك ؟ قال : نفث على لساني فقلت شعرا فأحببت أن أعرضه عليك فإن كان حسنا أمرتني بإذاعته ، وإن كان قبيحا أمرتني بستره وكنت أولى من ستره علي . فقال له الفرزدق : أما عقلك فحسن وإني لأرجو أن يكون شعرك على قدر عقلك ، فأنشدني ما قلت فأنشده : طربت وما شوقا إلى البيض أطرب . قال فقال لي : فيم تطرب يا ابن أخي ؟ ! فقال : ولا لعبا مني . وذو الشيب يلعب ؟ ! فقال : بلى يا بن أخي ؟ فالعب فإنك في أوان اللعب . فقال :

ولم يلهني دار ولا رسم منزل
= ولم يتطــــربني بــنان مخضب

فقال : ما يطربك يا بن أخي ؟ ! فقال :

ولا السانحات البارحات عشية
= أمر سليم القرن أم مر أغضب

فقال : أجل لا تتطير . فقال :

ولكن إلى أهل الفضايل والتقى
= وخــير بني حواء والخير يطلب

فقال : ومن هؤلاء ؟ ! ويحك . قال :

إلى النفر البيض الذين بحبهم
= إلى الله فيما نابـــني أتـقـــرب

قال : أرحني ويحك من هؤلاء ؟ ! قال :

بني هـــاشم رهـــــط النبي فإنني
= بهم ولهم أرضي مرارا وأغضب

خفضـــــت لهم مني جناحي مودة
= إلى كنف عــطـــفاه أهل ومرحب

وكنت لهم من هـؤلاء وهــــؤلاء
= محبا عــلى أني أذم واغـــضـــب

وأرمـــي وأرمــي بالعدواة أهلها
= وإنـــي لأوذى فـــيهـم واؤنــــــب

فقال له الفرزدق : يا بن أخي ؟ أذع ثم أذع فأنت والله أشعر من مضى وأشعر من بقي ورواه المسعودي في مروجه 2 ص 194، والعباسي في " المعاهد " 2 ص 26 . علما أن الشيعة انتحلوا على لسان الفرزدق .

قال البغدادي في " خزانة الأدب " 1 ص 87 : بلغ خالد القسري خبر هذه القصيدة .

( يعني قصيدة الكميت المسماة بالمذهبة التي أولها : ألا حييت عنا يا مدينا ) فقال : والله لأقتلنه ثم .

اشترى ثلاثين جارية في نهاية الحسن فرواهن القصايد ( الهاشميات ) للكميت ودسهن مع نخاس إلى / هشام بن عبد الملك فاشتراهن فأنشدته يوما القصائد المذكورة فكتب إلى خالد وكان يومئذ عامله بالعراق : أن ابعث إلي برأس الكميت .

فأخذه خالد وحبسه فوجه الكميت إلى إمرأته ولبس ثيابها وتركها في موضعه وهرب من الحبس ، فلما علم خالد أراد أن ينكل بالمرأة فاجتمعت بنو أسد إليه وقالوا : ما سبيلك على إمرأة لنا خدعت فخافهم وخلى سبيلها (1) . قال الثعالبي في " ثمار القلوب " ص 171 : عهدي بالخوارزمي يقول : من روى حوليات زهير . واعتذارات النابغة . وأهاجي الحطيئة . وهاشميات الكميت . ونقائض جرير . والفرزدق . وخمريات أبي نواس . وزهديات أبي العتاهية . ومراثي أبي تمام . ومدائح البحتري . وتشبيهات ابن المعتز . وروضيات الصنوبري . ولطائف كشاجم . وقلائد المتنبي . ولم يتخرج في الشعر فلا أشب الله تعالى قرنه .

الميمية من الهاشميات :

من لقـــلب متيم مستهــــام
= غير ما صبوة ولا أحلام ؟!

قال صاعد مولى الكميت : دخلنا على أبي جعفر محمد بن علي عليهما السلام فأنشده الكميت قصيدته هذه فقال : اللهم ؟ اغفر للكميت . اللهم ؟ اغفر للكميت . " الأغاني " 15 ص 123 .

وقتيل بالطف غودر منهم
= بين غوغاء أمة وطغــام

بكى أبو جعفر ثم قال : يا كميت لو كان عندنا مال لأعطيناك ولكن لك ما قال رسول الله صلى الله عليه وآله لحسان بن ثابت : لا زلت مؤيدا بروح القدس ما ذببت عنا أهل البيت .

فخرج من عنده فأتى / عبد الله بن الحسين بن علي فأنشده فقال : يا أبا المستهل إن لي ضيعة أعطيت فيها أربعة آلاف دينار وهذا كتابها وقد أشهدت لك بذلك شهوداً . وناوله إياه ، فقال : بأبي أنت وأمي إني كنت أقول الشعر في غيركم أريد بذلك الدنيا ولا والله ما قلت فيكم إلا لله ، وما كنت لآخذ على شيء جعلته لله مالاً ولا ثمناً . فألح عبد الله عليه وأبى من إعفائه ، فأخذ الكميت الكتاب ومضى ، فمكث أياما ثم جاء إلى عبد الله فقال : بأبي أنت وأمي يا بن رسول الله ؟ إن لي حاجة قال : وما هي ؟ وكل حاجة لك مقضية . قال : وكائنة ما كانت ؟ قال : نعم . قال : هذا الكتاب تقبله وترتجع الضيعة . ووضع الكتاب بين يديه فقبله عبد الله ، ونهض / عبد الله بن معاوية بن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب فأخذ ثوبا جلدا فدفعه إلى أربعة من غلمانه ، ثم جعل يدخل دور بني هاشم و يقول : يا بني هاشم ؟ هذا الكميت قال فيكم الشعر حين صمت الناس عن فضلكم ، وعرض دمه لبني أمية فأثيبوه بما قدرتم . فيطرح الرجل في الثوب ما قدر عليه من دنانير و دراهم . وأعلم النساء بذلك فكانت المرأة تبعث ما أمكنها حتى أنها لتخلع الحلي عن جسدها ، فاجتمع من الدنانير والدراهم ما قيمته مائة ألف درهم ، فجاء بها إلى الكميت فقال : يا أبا المستهل أتيناك بجهد المقل ونحن في دولة عدونا وقد جمعنا هذا المال و فيه حلي النساء كما ترى ، فاستعن به على دهرك فقال : بأبي أنت وأمي قد أكثرتم و أطيبتم وما أردت بمدحي إياكم إلا الله ورسوله ولم أك لآخذ لكم ثمنا من الدنيا فاردده إلى أهله . فجهد به عبد الله أن يقبله بكل حيلة فأبى فقال : إن أبيت أن تقبل فإني رأيت أن تقول شيئا تغضب به بين الناس لعل فتنة تحدث فيخرج من بين أصابعها بعض ما يجب . فابتدأ الكميت وقال قصيدته التي يذكر فيها مناقب قومه من مضر بن نزار بن معد وربيعة بن نزار وأياد وأنمار إبني نزار ويكثر فيها من تفضيلهم ويطنب في وصفهم وانهم أفضل من قحطان فغضب بها بين اليمانية والنزارية فيما ذكرناه وهي قصيدته التي أولها .

ألا حيــــيت عنا يا مدينا
= وهل ناس تقول مسلمينا ؟

قال محمد بن كناسة : لما أنشد هشام بن عبد الملك قول الكميت :

فبهـــم صـــرت للبعـــيد ابـــن عـــم
= واتهمـــت القـــريب أي اتـــهــام (1)

مبديا صفحتي على الموقف المعلم
= بالله قـــوتــي واعـــتصــــــامـــي (2)

قال : استقتل المرائي . "الأغاني" 15 ص 127 .

البائية من الهاشميات :

طربت وما شوقا إلى البيض أطرب
= ولا لعـــبا مني ، وذو الشيب يلعــب ؟

فمــــا لي إلا آل أحــــــمد شيعة
= وما لي إلا مشعب الحق مشعب

وفي " الأغاني " 15 ص 124 : عن / دعبل بن علي الخزاعي قال : رأيت النبي صلى الله عليه وآله في النوم فقال لي : مالك وللكميت بن زيد ؟ فقلت : يا رسول الله ؟ ما بيني وبينه إلا كما بين الشعراء .

فقال : لا تفعل ، أليس هو القائل ؟

فلا زلت فيهم حيث يتهمونني
= ولا زلــت في أشياعكم أتقلب

فإن الله قد غفر له بهذا البيت قال . فانتهيت عن الكميت بعدها .

وقال في ص 14 : أخرج ابن عساكر عن الجاحظ قال : ما فتح للشيعة الحجاج إلا الكميت بقول :

فإن هي لم تصلح لحــي سواهم
= فإن ذوي القـــربى أحق وأوجب

يقولون : لم يورث ولولا تراثه
= لقــــد شــركت فيها بكيل وأرحب

وقوله :

ألا هل عــــم فــي رأيـــــه متأمل
= وهل مدبر بعد الإسائة مقبل ؟

روى أبو الفرج في " الأغاني " 15 ص 126 بالإسناد عن أبي بكر الحضرمي قال : إستأذنت للكميت على / أبي جعفر محمد بن علي عليهما السلام في أيام التشريق بمنى فأذن له فقال له الكميت : جعلت فداك إني قلت فيكم شعرا أحب أن أنشدكه فقال : يا كميت ؟ أذكر الله في هذه الأيام المعلومات وفي هذه الأيام المعدودات . فأعاد عليه الكميت القول فرق له أبو جعفر عليه السلام فقال : هات .

فأنشده قصيدته حتى بلغ :

يصيب به الرامون عن قوس غيرهم
= فيا آخــــــر أسدى لـــــه الغـــــي أول

فرفع أبو جعفر عليه السلام يديه إلى السماء وقال : اللهم اغفر للكميت .

كأن حـــــسينا والبهاليل حـــوله
= لأسيافهم ما يختـــــلى المتبــــتل

وغـــــاب نبي الله عـــنهم وفقده
= على الناس رزء ما هناك مجلل

فلم أر مخـــــذولا لأجــل مصيبة
= وأوجـــــب منه نصرة حين يخذل

روى أبو الفرج في " الأغاني " 15 ص 119 عن / علي بن محمد بن سليمان عن أبيه قال : كان / هشام بن عبد الملك قد اتهم خالد بن عبد الله وكان يقال : إنه يريد خلعك فوجد بباب هشام يوما رقعة فيها شعر فدخل بها على هشام فقرئت عليه وهي :

تألــــق بــــرق عــــندنا وتقـابلت
= أثاف لقدر الحرب أخشى اقتبالها

فدونك قــــدر الحـرب وهي مقرة
= لكفيك واجعــــل دون قدر جعالها

ولــــن تنـتهي أو يبلغ الأمر حده
= فنلها برسل قبــــل أن لا تنــــالها

فتجشم منها ما جشمت من التي
= بســـور أهرت نحــو حالك حالها

تلاف أمور الناس قبـــل تفاقــــم
= بعقدة حزم لا يخــــاف انحــــلالها

فما أبرم الأقوام يوما لحيــــلـــة
= من الأمر إلا قلــــدوك احتــــيالها

وقد تخبر الحرب العوان بسرها
= وإن لم يبح مــــن لا يريد سؤالها

فأمر هشام أن يجتمع له من بحضرته من الرواة فجمعوا فأمر بالأبيات فقرأت عليهم فقال : شعر من تشبه هذه الأبيات ؟ فأجمعوا جميعا من ساعتهم أنه كلام / الكميت بن زيد الأسدي . فقال هشام : نعم : هذا الكميت ينذرني بخالد بن عبد الله . ثم كتب إلى خالد يخبره وكتب إليه بالأبيات ، وخالد يومئذ بواسط فكتب خالد إلى واليه بالكوفة يأمره بأخذ الكميت وحبسه ، وقال لأصحابه : إن هذا يمدح بني هاشم ويهجو بني أمية فأتوني من شعر هذا بشئ فأتي بقصيدته اللامية التي أولها :

ألا هــــل عم في رأيه متأمــــــل
= وهل مدبر بعد الإساءة مقبل ؟

فكتبها وأدرجها في كتاب إلى هشام يقول : هذا شعر الكميت فإن كان قد صدق في هذا فقد صدق في ذاك . فلما قرأت على هشام اغتاظ فلما سمع قوله :

فيا ساسة هاتوا لنا من جوابكم
= فـــفيكم لعمري ذو أفانين مقول

اشتد غيظه فكتب إلى خالد يأمره أن يقطع يدي الكميت ورجليه ويضرب عنقه ويهدم داره ويصلبه على ترابها . فلما قرأ خالد الكتاب كره أن يستفسد عشيرته و أعلن الأمر رجاء أن يتخلص الكميت فقال . كتب إلي أمير المؤمنين وإني لأكره أن أستفسد عشيرته .

وسماه فعرف عبد الرحمن بن عنبسة بن سعيد ما أراد فأخرج غلاما له مولدا ظريفا فأعطاه بغلة له شقراء فارهة من بغال الخليفة وقال : إن أنت وردت الكوفة فأنذرت الكميت لعله أن يتخلص من الحبس فأنت حر لوجه الله والبغلة لك ولك علي بعد ذلك إكرامك والاحسان إليك . فركب البغلة فسار بقية يومه وليلته من واسط إلى الكوفة فصبحها فدخل الحبس متنكرا فخبر الكميت بالقصة ، فأرسل إلى امرأته وهي ابنة عمه يأمرها : أن تجيئه ومعها ثياب من لباسها وخفان . ففعلت فقال : ألبسيني لبسة النساء . ففعلت ، ثم قالت له : أقبل فأقبل وأدبر فأدبر فقالت : ما أدري إلا يبسا في منكبيك إذهب في حفظ الله . فمر بالسجان فظن أنه المرأة فلم يعرض له فنجا وأنشأ يقول :

خــــــرجت خروج القدح قدح ابن مقبل
= على الرغم من تلك النوايح والمشلي

علــــي ثيــــاب الغانيــــات وتحــــتهــــا
= عــــزيمة أمــــر أشبهــت سلة النصل

وورد كتاب خالد إلى والي الكوفة يأمره فيه بما كتب به إليه هشام ، فأرسل إلى الكميت ليؤتى به من الحبس فينفذ فيه أمر خالد ، فدنا من باب البيت فكلمتهم المرأة وخبرتهم : أنها في البيت ، وإن الكميت قد خرج . فكتب بذلك إلى خالد فأجابه : حرة كريمة أفدت ابن عمها بنفسها . وأمر بتخليتها فبلغ الخبر الأعور الكلبي بالشام فقال قصيدته التي يرمي فيها امرأة الكميت بأهل الحبس ويقول : أسودينا واحمرينا .
فهاج الكميت ذلك حتى قال : ألا حييت عنا يا مدينا ( وهي ثلاثمائة بيت )

وقال في ص 114 : إن / خالد بن عبد الله القسري روى جارية حسناء قصايد الكميت ( الهاشميات ) وأعدها ليهديها إلى هشام وكتب إليه بأخبار الكميت وهجائه بني أمية وأنفذ إليه قصيدته التي يقول فيها :

فيا رب هل إلا بك النصر يبتغى
= ويا رب هــــل إلا عليك المعول

وهي طويلة يرثي فيها / زيد بن علي وابنه الحسين بن زيد ويمدح بني هاشم ، فلما قرأها أكبرها وعظمت عليه واستنكرها وكتب إلى خالد : يقسم عليه أن يقطع لسان الكميت ويده . فلم يشعر الكميت إلا والخيل محدقة بداره فأخذ وحبس في المحبس ، وكان أبان بن الوليد عاملا على واسط وكان الكميت صديقه فبعث إليه بغلام على بغل وقال له : أنت حر - إلى آخر ما يأتي إن شاء الله تعالى .

وللكميت في حديث الغدير من قصيدة قوله :

عــلــــي أميـــر المؤمنين وحقه
= من الله مفروض على كل مسلم

وإن رســــول الله أوصى بحــقه
= وأشــــركه في كــــل حـق مقسم

وزوجــــه صديقــــة لـم يكن لها
= معــــادلة غــــير البــــتولة مريم

وردم أبــــواب الــــذين بـنى لهم
= بــــيوتا ســــوى أبــوابه لم يردم

وأوجــــب يوما بالغــــدير ولايـة
= على كل بــــر من فصيح وأعجم

أبو المستهل الكميت بن زيد بن خنيس بن مخالد (1) بن وهيب بن عمرو بن سبيع بن مالك بن سعد بن ثعلبة بن دودان بن أسد بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار . قال أبو الفرج : شاعر مقدم عالم بلغات العرب ، خبير بأيامها ، من شعراء مضر وألسنتها والمحصبين على القحطانية المقارنين المقارعين لشعراءهم ، العلماء بالمثالب والأيام المفاخرين بها ، وكان في أيام بني أمية ولم يدرك الدولة العباسية ومات قبلها ، وكان معروفا بالتشيع لبني هاشم مشهورا بذلك . سئل معاذ الهراء : من أشعر الناس ؟ قال : أمن الجاهليين أم من الاسلاميين ؟ قالوا : بل من الجاهليين . قال : امرؤ القيس ، وزهير ، وعبيد بن الأبرص . قالوا : فمن الاسلاميين قال : الفرزدق ، وجرير ، والأخطل ، والراعي . قال فقيل له : يا أبا محمد ما رأيناك ذكرت الكميت فيمن ذكرت ؟ قال : ذاك أشعر الأولين والآخرين (1) . وكان مبلغ شعره حين مات خمسة آلاف ومأتين وتسعة وثمانين بيتا على ما في الأغاني ، و المعاهد 2 ص 31أو أكثر من خمسة آلاف قصيدة كما في كشف الظنون نقلا عن عيون الأخبار لابن شاكر 1 ص 397 . وقد جمع شعره الأصمعي وزاد فيه ابن السكيت ، ورواه جماعة عن أبي محمد عبد الله بن يحيى المعروف بابن كناسة الأسدي المتوفى 207، ورواه ابن كناسة عن الجزي ، وأبي الموصل ، وأبي صدقة الأسديين ، وألف كتابا أسماه ( سرقات الكميت من القرآن وغيره ) (2) . ورواه ابن السكيت عن أستاذه نصران وقال نصران : قرأت شعر الكميت على أبي حفص عمر ابن بكير . وعمل شعره السكري أبو سعيد الحسن بن الحسين المتوفى 275، كما في فهرست ابن النديم ص 107 و 225. وصاحب شعره محمد بن أنس كما في تاريخ ابن عساكر 4 ص 429 . وحكى ياقوت في معجم الأدباء 1 ص 410 عن ابن نجار عن أبي عبد الله أحمد بن الحسن الكوفي النسابة أنه قال : قال ابن عبدة النساب : ما عرف النساب أنساب العرب على حقيقة حتى قال الكميت ( النزاريات ) فأظهر بها علما كثيرا ، ولقد نظرت في شعره فما رأيت أحدا أعلم منه بالعرب وأيامها ، فلما سمعت هذا أجمعت شعره فكان عوني على التصنيف لأيام العرب . وقال بعضهم : كان في الكميت عشر خصال لم تكن في شاعر : كان خطيب أسد ، فقيه الشيعة ، حافظ القرآن العظيم ، ثبت الجنان ، كاتبا حسن الخط ، نسابة جدلا ، وهو أول من ناظر (3) في التشيع ، راميا لم يكن في أسد أرمى منه ، فارسا (1) الأغاني 15 ص 115 و 127 . (2) التعبير بالسرقة لا يخلو من مسامحة فإنها ليست إلا أخذا بالمعنى أو تضمينا لكلم من القرآن ، وحسب الكميت ( وأي شاعر ) أن يقتص أثر الكتاب الكريم . شجاعا ، سخيا دينا . خزانة الأدب 2 ص 69، شرح الشواهد ص 13. ولم تزل عصبيته للعدنانية ومهاجاته شعراء اليمن متصلة ، والمناقضة بينه و بينهم شايعة في حياته ، وفي إثرها ناقض دعبل وابن عيينة قصيدته المذهبة بعد وفاته وأجابهما أبو الزلفاء البصري مولى بني هاشم ، وكان بينه وبين حكيم الأعور الكلبي مفاخرة ومناظرة تامة . وحكيم الأعور المذكور أحد الشعراء المنقطعين إلى بني أمية بدمشق ، ثم انتقل إلى الكوفة ، جاء رجل إلى / عبد الله بن جعفر فقال له : يا بن رسول الله ؟ هذا حكيم الأعور ينشد الناس هجاكم بالكوفة . فقال : هل حفظت شيئا ؟ قال : نعم وأنشد :

صلبـنا لكم زيدا على جذع نخلة
= ولم نر مهديا على الجزع يصلب

وقستم بعثمان عليا سفــــاهــــة
= وعــــثمان خـير من علي وأطيب

فرفع عبد الله يديه إلى السماء وهما تنتفضان رعدة فقال : اللهم إن كان كاذبا فسلط عليه كلبا . فخرج حكيم من الكوفة فأدلج (1) فافترسه الأسد. معجم الأدباء 4 ص 132 .

( الكميت وحياته المذهبية ) :

يجد الباحث في خلال السير وزبر الحديث شواهد واضحة على أن الرجل لم يتخذ شاعريته وما كان يتظاهر به من التهالك في ولاء أهل البيت عليهم السلام ، وسيلة لما يقتضيه النهمة ، وموجبات الشره من التلمظ بما يستفيده من الصلات و الجوائز ، أو تحري مسانحات وجرايات ، أو الحصول على رتبة أو راتب ، أنى ؟ و آل رسول الله كما يقول عنهم دعبل الخزاعي :

أرى فيئهم في غيرهم متقسما
= وأيديهم من فــــيئهم صفـــرات

وهم فضلا عن شيعتهم :

مشردون نفوا عن عقر دارهم
= كأنهم قد جنوا ما ليـس يغتفر

وقد انهالت الدنيا قضها بقضيضها على أضدادهم يوم ذلك من طغمة الأمويين ولو كان المتطلب يطلب شيئا من حطام الدنيا ، أو حصولا على مرتبة ، أو زلفة تربى به لطلبها من أولئك المتغلبين على عرش الخلافة الإسلامية ، فرجل يلوي بوجهه عنهم إلى أناس مضطهدين مقهورين ، ويقاسي من جراء ذلك الخوف والاختفاء تتقاذف به المفاوز والحزون ، مفترعا ربوة طورا ، ومسفا إلى الأحضة تارة ، وورائه الطلب الحثيث ، وبمطلع الأكمة النطح والسيف ، ليس من الممكن أن يكون ما يتحراه إلا خاصة فيمن يتولاهم ، لا توجد عند غيرهم ، وهذا هو شأن الكميث مع أل البيت فقد كان يعتقد فيهم أنهم وسائله إلى المولى سبحانه ، وواسطة نجاحه في عقباه ، وإن مؤدتهم أجر الرسالة الكبرى . فدخل الكميت فقال : جعلت فداك أنشدك ؟ فقال : أنشد فأنشده قصيدة فقال : يا غلام ؟ اخرج من ذلك البيت بدرة فادفعها إلى الكميت . فقال : جعلت فداك أنشدك أخرى ؟ فأنشده فقال : يا غلام ؟ اخرج بدرة فادفعها إليه . فقال : جعلت فداك أنشدك أخرى ؟ فأنشده فقال : يا غلام ؟ اخرج بدرة فادفعها إليه . فقال : جعلت فداك والله ما أحبكم لعرض الدنيا وما أردت بذلك إلا صلة رسول الله وما أوجب الله علي من الحق . فدعا له الباقر عليه السلام فقال : يا غلام ردها إلى مكانها . فقلت : جعلت فداك قلت لي : ليس عندي درهم وأمرت الكميت بثلاثين ألفا (1) فقال : ادخل ذلك البيت . فدخلت فلم أجد شيئا ، فقال : ما سترنا عنكم أكثر مما أظهرنا .

قال صاعد : دخلنا مع الكميت على فاطمة بنت الحسين عليه السلام فقالت : هذا شاعرنا أهل البيت وجاءت بقدح فيه سويق فحركته بيدها وسقت الكميت فشربه ثم أمرت له بثلاثين دينارا ومركب ، فهملت عيناه وقال : لا والله لا أقبلها إني لم أحبكم للدنيا ." الأغاني " 15 ص 123 وللكميت في رده الصلات الطايلة على سروات المجد من بني هاشم مكرمة ومحمدة عظيمة أبقت له ذكرى خالدة وكل من تلكم المواقف شاهد صدق على خالص ولائه و قوة إيمانه ، وصفاء نيته ، وحسن عقيدته ، ورسوخ دينه ، وإباء نفسه ، وعلو همته ، وثباته في مبدئه ( العلوي ) الشيعي الرافضي ، وصدق مقاله للإمام السجاد / زين العابدين عليه السلام : إني قد مدحتك أن يكون لي وسيلة عند رسول الله ويعرب عن ذلك كله صريح قوله : للإمام الباقر / محمد بن علي عليهما السلام : والله ما أحبكم لعرض الدنيا وما أردت بذلك إلا صلة رسول الله وما أوجب الله علي من الحق . وقوله الآخر عليه السلام : ألا والله لا يعلم أحد أني آخذ منها حتى يكون الله عز وجل الذي يكافيني . وقوله للإمامين الصادقين عليهما السلام : والله ما أحببتكم للدنيا ولو أردتها لأتيت من هو في يديه ولكني أحببتكم للآخرة . وقوله ل / عبد الله بن الحسن بن علي عليه السلام : والله ما قلت فيكم إلا لله وما كنت لآخذ على شيء جعلته لله مالا ولا ثمنا . وقوله لعبد الله الجعفري : ما أردت بمدحي إياكم إلا الله ورسوله ، ولو أك لآخذ لكم ثمنا من الدنيا . وقوله لفاطمة بنت الإمام السبط : والله إني لم أحبكم للدنيا . وكان أئمة الدين ورجالات بني هاشم يلحون في أخذ الكميت صلاتهم ، و قبوله عطاياهم ، مع إكبارهم محله من ولائه ، واعتنائهم البالغ بشأنه ، والاحتفاء و التبجيل له ، والاعتذار عنه بمثل قوم الإمام السجاد صلوات الله عليه له : ثوابك نعجز عنه ولكن ما عجزنا عنه فإن الله لا يعجز عن مكافأتك . منقول عن الشيعة ولايوثق بتوثيقهم فهم وضاعون عليه وعلى الفرزدق وغيرهم . منقول بتصرف وأنتم سالمون وغانمون والسلام .

__________________
[align=center]نسبنــا الى الصديـــق امانـــة في الاعنـــاق
سأظل أغوص في الاعمـــــــــــــــــــــــاق
وأقلب المخطوطـــــــــــــــــــات والاوراق
ما زال في روحي نفس بــــــــــــــــــــــاق
فنسبنا الى الصديق امانة في الاعنــــــــاق
فلا نسعى الى شهرة او معدنا بـــــــــــراق
وانما صونا من الادعياء وكل مختال عاق
فنتحرى الدقة في الالحـــــــــــــــــــــــــاق
ونجمع الآل على التقوى وعروة الوثــــاق
سأنثر درري في كـــــــــــل درب ورواق
ليجمعها من شاء فحقي فيها عند الله بـــاق
ونختصم عند الله كل غدار وبــــــــــــواق
نكث كل اتفاق وعهد وميثـــــــــــــــــــاق
وننحني اكبار واجلال لطيب الاعـــــراق
ولمن قال الحق دون امـــــــــــــــــــــلاق[/align]
  #5  
قديم 19-03-2012, 09:39 PM
الصورة الرمزية د حازم زكي البكري
د حازم زكي البكري متواجد حالياً
مشرف عام مجالس قريش و كنانة - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 27-03-2011
الدولة: القدس
العمر: 57
المشاركات: 9,242
افتراضي

ما كتبه
الاستاذ / عبد الرؤوف يونس أربد - الأردن .
ونقلناه...وفيه البيان...


__________________
[align=center]نسبنــا الى الصديـــق امانـــة في الاعنـــاق
سأظل أغوص في الاعمـــــــــــــــــــــــاق
وأقلب المخطوطـــــــــــــــــــات والاوراق
ما زال في روحي نفس بــــــــــــــــــــــاق
فنسبنا الى الصديق امانة في الاعنــــــــاق
فلا نسعى الى شهرة او معدنا بـــــــــــراق
وانما صونا من الادعياء وكل مختال عاق
فنتحرى الدقة في الالحـــــــــــــــــــــــــاق
ونجمع الآل على التقوى وعروة الوثــــاق
سأنثر درري في كـــــــــــل درب ورواق
ليجمعها من شاء فحقي فيها عند الله بـــاق
ونختصم عند الله كل غدار وبــــــــــــواق
نكث كل اتفاق وعهد وميثـــــــــــــــــــاق
وننحني اكبار واجلال لطيب الاعـــــراق
ولمن قال الحق دون امـــــــــــــــــــــلاق[/align]
  #6  
قديم 19-03-2012, 09:50 PM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

بارك الله فيك يالبكري وأما أخبار ابو فرج الاصفهاني المعروفة بالاغاني ففيها من الكذب الشي الكثير .

التعديل الأخير تم بواسطة الحربي ; 19-03-2012 الساعة 10:14 PM
  #7  
قديم 19-03-2012, 09:52 PM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

كثير من الناس المهتمين بالأدب خاصة يطيب لهم الرواية من كتاب الأغاني،بل أخذ الجهلاء وأهل الانحلال من الممثلين سيرة الأعلام الأثبات الأتقياء الأنقياء من كتاب الأغاني الذي تجمعت فيه الحيات الثعابين والعقارب من بنات الكذب،وإن شاء الله تعالى أوالي عرض ترجمة " أبي الفرج الأصفهاني " معتمدا على كتاب ( السيف اليماني في نحر الأصفهاني ) تأليف وليد الأعظمي جزاه الله كل الخير.



أبو الفرج الأصفهاني



هو علي بن الحسن بن محمد بن الهيثم بن عبد الرحمن بن مروان بن عبد الله بن مروان بن محمد بن مروان بن الحكم الأموي المعروف بالأصفهاني.


ولد في أصفهان سنة 284هـ ونشأ في بغداد والكوفة وأخذ عن أبي بكر بن دريد ،وأبي بكر ابن الأنباري ومحمد بن عبد الله الحضرمي،والفضل بن الحباب الجمحي و علي بن سليمان الأخفش نفطويه .


وكان صديقا للوزير أبي محمد الحسن بن محمد المهلبي.


ولأبي الفرج شعر كثير فيه فحض وبذاءة ودناءة.


ثم صار كاتبا في ديوان ركن الدولة البويهي،ونال عنده حظوة ومكانة عالية.


أقوال العلماء في الأصفهاني .


1- قال هلال بن المحسن الصابي :


"كان أبو الفرج الأصفهاني وسخا قذرا،ولم يغسل له ثوبا منذ فصله إلى أن قطعه،وكان الناس على ذلك يحذرون لسانه ،ويتقون هجاءه،ويصبرون على مجالسته،ومعاشرته ومؤاكلته ومشاريته وعلى كل صعب من أمره لأنه كان وسخا في نفسه ،ثم في ثوبه وفعله .." أ.هـ معجم الأدباء 13/100


2- قال الخطيب البغدادي :


" حدثني أبو عبد الله الحسن بن محمد بن طباطبا العلوي ،قال:" سمعت أبا محمد الحسن بن الحسين بن النوبختي كان يقول :كان أبو الفرج الأصفهاني أكذب الناس،وكان يشتري شيئا كثيرا في الصحف،ثم تكون كل روايته منها " أ.هـ (مقدمة كتاب الأغاني ) 1/19


3- قال ابن الجوزي :


" ... ومثله لا يوثق بروايته ، يصرح في كتبه بما يوجب عليه الفسق ويهون شرب الخمر وربما حكي ذلك عن نفسه ومن تأمل كتاب الأغاني رأى كل قبيح ومنكر "أ.هـ (مقدمة كتاب الأغاني ) 1/19


4- ذكر ابن شاكر الكتبي أن الشيخ الذهبي قال:


" ر]ت شيخنا تقي الدين ابن تيمية يُضعفه،ويتهمه في نقله ،ويستهول ما يأتي به وما علمت فيه جرحا إلا قول أبي الفوارس : خلط قبل موته " (مقدمة كتاب الأغاني ) 1/19


5- قال الشيخ الذهبي:


" كان إليه المنتهى في معرفة الأخبار وأيام الناس والشعر والغناء والمحاضرات وكان يأتي بأعجيب بحدثنا وأخبرنا " أ.هـ (ميزان الاعتدال 3/123)


6- قال الدكتور محمد أحمد خلف الله :


" ...فقد كان أبو الفرج يقص ألوانا من القصص تتمثل فيها الغرابة وهو بقصد إرضاء للروح الدينية أو المذهبية الخاصة أو لأنها تستثير الخيال وترضى العقلية التي تميل إلى الغرابة ولو كان من المصنوعات والأكاذيب " أ.هـ ( أبو الفرج الأصفهاني /الراوية 132)


قلت " أيمن " :وقد سمعت شيخنا أبا إسحق الحويني _حفظه الله_ ذات جمعة يقول : إن أبا الفرج كان شعوبيا حاقدا على العرب وكان متهما بالكذب " أ.هـ


يتبع إن شاء الله تعالى .

"الرواة الكذابون الذين روى عنهم أبو الفرج "

منقووول


  #8  
قديم 19-03-2012, 09:58 PM
الصورة الرمزية د حازم زكي البكري
د حازم زكي البكري متواجد حالياً
مشرف عام مجالس قريش و كنانة - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 27-03-2011
الدولة: القدس
العمر: 57
المشاركات: 9,242
افتراضي

حول كتاب الأغاني لأبي فرج الأصفهاني
قراءة في كتاب لوليد الأعظمي
http://www.alnssabon.com/showthread.php?t=24695
__________________
[align=center]نسبنــا الى الصديـــق امانـــة في الاعنـــاق
سأظل أغوص في الاعمـــــــــــــــــــــــاق
وأقلب المخطوطـــــــــــــــــــات والاوراق
ما زال في روحي نفس بــــــــــــــــــــــاق
فنسبنا الى الصديق امانة في الاعنــــــــاق
فلا نسعى الى شهرة او معدنا بـــــــــــراق
وانما صونا من الادعياء وكل مختال عاق
فنتحرى الدقة في الالحـــــــــــــــــــــــــاق
ونجمع الآل على التقوى وعروة الوثــــاق
سأنثر درري في كـــــــــــل درب ورواق
ليجمعها من شاء فحقي فيها عند الله بـــاق
ونختصم عند الله كل غدار وبــــــــــــواق
نكث كل اتفاق وعهد وميثـــــــــــــــــــاق
وننحني اكبار واجلال لطيب الاعـــــراق
ولمن قال الحق دون امـــــــــــــــــــــلاق[/align]
  #9  
قديم 19-03-2012, 09:59 PM
الصورة الرمزية د حازم زكي البكري
د حازم زكي البكري متواجد حالياً
مشرف عام مجالس قريش و كنانة - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 27-03-2011
الدولة: القدس
العمر: 57
المشاركات: 9,242
افتراضي

تحميل
السيف اليماني في نحر الأصفهاني صاحب الأغاني
http://ia600402.us.archive.org/2/ite...196/synasa.pdf
__________________
[align=center]نسبنــا الى الصديـــق امانـــة في الاعنـــاق
سأظل أغوص في الاعمـــــــــــــــــــــــاق
وأقلب المخطوطـــــــــــــــــــات والاوراق
ما زال في روحي نفس بــــــــــــــــــــــاق
فنسبنا الى الصديق امانة في الاعنــــــــاق
فلا نسعى الى شهرة او معدنا بـــــــــــراق
وانما صونا من الادعياء وكل مختال عاق
فنتحرى الدقة في الالحـــــــــــــــــــــــــاق
ونجمع الآل على التقوى وعروة الوثــــاق
سأنثر درري في كـــــــــــل درب ورواق
ليجمعها من شاء فحقي فيها عند الله بـــاق
ونختصم عند الله كل غدار وبــــــــــــواق
نكث كل اتفاق وعهد وميثـــــــــــــــــــاق
وننحني اكبار واجلال لطيب الاعـــــراق
ولمن قال الحق دون امـــــــــــــــــــــلاق[/align]
  #10  
قديم 19-03-2012, 10:07 PM
بو خالد غير متواجد حالياً
كاتب في الانساب
 
تاريخ التسجيل: 20-01-2011
المشاركات: 526
افتراضي

كيف اموي وشيعي؟ يعني يشتم بني اميه وهو اموي تأكدوا يا جماعه الخير وتثبتوا اكثر انا خبري الامويين راحوا كردستان والاندلس وعسير بس شوداهم اصفهان
  #11  
قديم 20-03-2012, 02:09 AM
الذيب الارقط غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: 19-03-2012
العمر: 36
المشاركات: 6
افتراضي

الاخ عبد الإله العبد الإله


حيرني في مديحك للهمداني هذه الجملة :


واما مسألة انه قدح بالصحابة فهذا كذب فلم يقدح بأحد منهم رضي الله عنهم ولكن قصيدته مبنية على الفخر


وهي تتكون من مقطعين :


الاول : (إنه لم يقدح في الصحابة فهذا كذب فلم يقدح في احد منهم )


والثاني: (ولكن قصيدته مبنية على الفخر)

والسؤال : اين الفخر فيما اوردناه من شعر للهمداني ؟ الظاهر ان عندكم لبس في التفريق بين المديح والهجاء والفخر والشتم .. والا ما داعي قولك انه (إنه لم يقدح في الصحابة ) والقدح واضح وبين , وقولك ايضا : ( هذا كذب) من اللذي كذب , القصيدة واضحة وابياتها معروفة فمن الذي يكذب ؟؟
ايضا نريد ان نقول :
ما رأيك في هذه الأبيات ؟

*

وأَحْبَلَ بِنْتَهُ، والبِدْعَ يُدْعَى= وغَادَرَ مِنْقَرًا في المُرْتَدِيْنَا
*
فَخَلُّوا الفَخْرَ، يَا عَدْنَانُ، لَسْتُمْ = وقَدْ رُحْنَابِأَحْمَدَ ـ تَحْسُنُونَا
وكَيْفَ يُعَدُّ مِثْلَكُمُ، وأَنْتُمْ = بِقَوْلِ إِلَهِـــــــــــــــــــــــنَا المُسْتَضْعَفُونَا؟
سَوَاءٌ كُنْتُمُ أَوْ لَمْ تَكُونُوا= عَلَى الدُّنْيَا، فَكَيْفَ تَفَخَّمُوْنَا؟
*
ومَا ابْنُ أَبِيْ سَلُوْلٍ ذَا نِفَــــاقٍ = فَإِنْ قُلْتُمْ: بَلَى،فَاسْتَخْبِرُونَا

فهل هي ابيات فخر او ذم؟
هل فيها ثناء أو فيها شتيمة؟
ومن هو المشتوم في هذه الأبيات ؟
ومن هو الشاتم؟
أما قولك فقد مدحه علماء عصره فمن مدحه ليس بأهل علم شرعي بل أدباء ولغويون وقد مدح بشار ابن برد وهو شاعر شعوبي خليع ماجن زنديق وقلت أنت عن الأصبهاني انه كذاب ولازالت كتبه تعتبر مرجع من المراجع الأدبية المعتمدة أليس كذلك ؟؟
فقط أجيبوني على الأسئلة التي طرحتها وأعطوني رأيكم أيها الأعزاء على هذه الأبيات وما هو المقصد منها ؟
  #12  
قديم 20-03-2012, 09:24 AM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

يبدو أنك جاهل بأدب العرب ولذلك اختلطت عليك الأمور

الناس حينما يفتخرون لا يفتخرون بما حدث بعد الأسلام بل يفتخرون بما كان من أمور الجاهلية

فالهمداني حينما يفتخر فيها بقحطان فهو يفتخر بما كان من أمور الجاهلية والتي كانوا فيها قبائل معد بن عدنان تحت إمرة ملوك قحطان وكانوا ملوك قحطان يأخذون كرائم أموالهم كما هو معلوم حتى جاء الإسلام .

جاء عند ابن الاثير ج1 ص326 العقد الفريد ج3ص374
يوم عين أباغ
سار المنذر بن ماء السماء ملك العرب بالحيره في معدٌ كلها حتى نزل بعين اباغ فارسل الى الحارث الاعرج بن جبله ملك العرب بالشام وقال له : اما ان تعطيني الفديه فانصرف عنك بجنود يواما ان تأذن بحرب .........الخ

في حديث وائل بن حجر أن معاوية سأله أن يردفه وقد صحبه فيطريق ، فقال : لست من أرداف الملوك .

أما ذكر مفاخر اليمن فقد صحت الأخبار عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه " سَئل عمر بن الخطاب القوم فقال من هو شاعر العرب فقالوا ٍامرؤ القيس قال ومن هو أكرم العرب قالوا حاتم الطائي قال ومن هو فارسها قالوا عمرو بن معد يكرب الزبيدي قال وما اشهر سيوفها قالوا الصمصامه فقال عمر بن الخطاب فقال عمر : ذهبت اليمن بالفخر"

فهو حينما سأل عن أكرم العرب قال له الحاضرين حاتم طيء القحطاني وحينما سأل عن أشعر العرب قال له الحاضرين امروء القيس




أهل اليمن خيار من في الأرض:
عن جبير بن مطعم رضيالله عنه قال: «كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم بطريق بين مكة والمدينة، فقال: يوشك أن يطلع عليكم أهل اليمن، كأنهم السحاب، هم خيار من في الأرض، فقال رجل منالأنصار: ولا نحن يا رسول الله؟ فسكت. قال: ولا نحن يا رسول الله؟ فسكت. قال: ولانحن يا رسول الله؟ فقال في الثالثة كلمة ضعيفة: إلا أنتم»حسن: أخرجه البخاري

خير الرجال رجال أهل اليمن:
عن عمرو بن عبسةالسلمي رضي الله عنه قال: «كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرض يوماً خيلاً،وعنده عيينة بن حصن بن بدر الفزاري، فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: أناأفرس بالخيل منك. فقال عيينة: وأنا أفرس بالرجال منك، فقال له النبي صلى الله عليهوسلم: وكيف ذاك؟ قال: خير الرجال رجال يحملون سيوفهم على عواتقهم، جاعلين رماحهم على مناسج خيولهم، لا بسو البرود من أهل نجد. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: كذبت، بل خير الرجال رجال أهل اليمن، والإيمان يمان إلى لخم وجذام وعاملة، ومأكلولحمير خير من آكلها، وحضرموت خير من بني الحارث، وقبيلة خير من قبيلة، وقبيلة شر من قبيلة، والله ما أبالي أن يهلك الحارثان كلاهما، لعن الله الملوك الأربعة حمداً،ومجوساً، ومشرحاً، وأبضعة، وأختهم العمردة.ثم قال: أمرني ربي عز وجل أن ألعن قريشاًمرتين، فلعنتهم، وأمرني أن أصلي عليهم مرتين، ثم قال: عصية عصت الله ورسوله غير قيس وجعدة وعصية، ثم قال: لأسلم وغفار ومزينة وأخلاطهم من جهينة خير من بني أسد وتميم وغطفان وهوازن عند الله عز وجل يوم القيامة، ثم قال: شر قبيلتين في العرب نجران وبنو تغلب، وأكثر القبائل في الجنة مذحج ومأكول» صحيح: أخرجهالإمام أحمد (1945،


فالهمداني حينما افتخر فهو يرى ان الفخر لقبيلة قحطان من باب العصبية الجاهلية فهو يقول الفخر لنا وهو يستند في ذلك لما سبق ولا شك ان في قصيدته أخطاء وشطحات مثل شطحات الكميت الأسدي ولكن لها مايبررها وفيها أيضا مبالغات وقبائل معد بن عدنان فيها من الامجاد والفخر الشي العظيم ويكفي ان منهم كنانة وقريش قبيلة الرسول صلى الله عليه وسلم فهذا هو رأس الفخر كله .
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَاأَبُو الْعَبَّاسِ جُمَحُ بْنُ الْقَاسِمِ ثنا أَبُوقُصَيٍّ إِسْمَاعِيلُ مُحَمَّدُ بْنُ إِسْحَاقَ الْعُذْرِيُّ، ثناسُلَيْمَانُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ،ثناالْوَلِيدُ بْنُ مُسْلِمٍ،ثنا أَبُوعَمْرٍو،ثنا شَدَّادٌ أَبُو عَمَّارٍ،قَالَ: حَدَّثَنِيوَاثِلَةُ بْنُ الأَسْقَعِ، قَالَ : قَالَرَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِنَّ اللَّهَ سُبْحَانَهُ اصْطَفَى كِنَانَةَ مِنْ وَلَدِ إِسْمَاعِيلَ ،وَاصْطَفَى قُرَيْشًا مِنْ كِنَانَةَ ، وَاصْطَفَى بَنِي هَاشِمٍ مِنْ قُرَيْشٍ ،وَاصْطَفَانِي مِنْ بَنِي هَاشِمٍ " .

فالرسول صلى الله عليه وسلم قال ان الله اصطفى كنانة ولم يقل ان الله اصطفى كل قبائل عدنان ، فالمصطفى من العرب هم كنانة فقط وامابقية قبائل عدنان فهي أقل من قبائل قحطان والدليل الحديث .



أما بيت الهمداني عن قيس بن عاصم هذا إذا سلمنا بصحة البيت وانه لم يتم إضافته من قبل الرواة او النحاة فهو يتحدث عن قصة معروفة عن قيس بن عاصم حدثت عليه بالجاهليةحينما شرب الخمر وغمز ابنته وعرف ذلك وحرم شرب الخمر وله في ذلك ابيات معروفة ، ولا صحة لكلام الهمداني أنه أحبل ابنته ولكن قد سبقه الكميت الاسدي اللعين الذي عرٌض ببنات قحطان وانهن فاجرات وحملن من الأعاجم !!!


أما دفاعه عن ابن ابي سلول فهو خطأ ولا يجوز الدفاع عن أئمة الكفر ودفاعه عنه كان من باب العصبية الجاهلية وقد دافع عن ابي سلول قبله سعد بن عبادة رضي الله عنه حينما رد على سعد بن معاذ الذي طلب من رسول الله صلى الله عليه وسلم قتل ابي سلول فقال له سعد بن عبادة رضي الله عنه كذبت والله لا يقتل فدفاع الهمداني هو من جنس دفاع سعد بن عبادة

ثم ايضا ماجاء به الحديثأنأبا سفيان أتى على سلمان وصهيب وبلال في نفر فقالوا والله ما أخذت سيوف الله من عنق عدو الله مأخذها قال فقال أبو بكر أتقولون هذا لشيخ قريش وسيدهم فأتى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبره فقال ياأبابكرلعلك أغضبتهم لئن كنت أغضبتهم لقد أغضبت ربك فأتاهم أبو بكر فقال يا إخوتاه أغضبتكم قالوا لا يغفر الله لك يا أخي


وابن ابي سلول هو رأس النفاق والكفر حتى لو حاول الهمداني نفي النفاق عنه.

وبالجملة قصائد تلك الفترة بين اليمانية والنزارية كانت مما أشغل الأمة وفرقها وهي مبنية على التفاخر الأجوف والتنافس على الدنيا والرسول صلى الله علي وسلم نهى عن الفخر فقد جاء بالحديث " إِنَّ اللَّهَ أَوْحَى إِلَيَّ أَنْ تَوَاضَعُوا ، حَتَّى لَا يَفْخُرَ أَحَدٌ عَلَى أَحَدٍ "

التعديل الأخير تم بواسطة الحربي ; 20-03-2012 الساعة 01:44 PM
  #13  
قديم 20-03-2012, 09:40 AM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

انت تقول أثنى عليه الأدباء واللغويين فقط وانا أقول لك

ومن هو الذي انتقده من العلماء أصلا ؟؟

لا يوجد من أهل العلم من انتقده

ومن هو أيضا من العلماء الذي انتقد قصيدة الهمداني او فهم منها مافهمته انت ؟؟
  #14  
قديم 21-03-2012, 08:23 AM
الذيب الارقط غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: 19-03-2012
العمر: 36
المشاركات: 6
افتراضي اين الفخر يا حهلاء

اقسم بالله انكم اجهل من الجهل نفسه

اقتباس من المشاركة الاصلية بواسطة عبد الاله العبد الاله رقم (12)
جاء في قولك :
(يبدو أنك جاهل بأدب العرب ولذلك اختلطت عليك الأمور)
(الناس حينما يفتخرون لا يفتخرون بما حدث بعدالأسلام بل يفتخرون بما كان من أمورالجاهلية)
(فالهمداني حينما يفتخر فيها بقحطان فهويفتخربما كان من أمور الجاهلية)
فأين الفخر في هذه الابيات؟؟؟

وأَحْبَلَبِنْتَهُ، والبِدْعَ يُدْعَى= وغَادَرَ مِنْقَرًا فيالمُرْتَدِيْنَا
*

فَخَلُّوا الفَخْرَ، يَا عَدْنَانُ، لَسْتُمْ = وقَدْرُحْنَابِأَحْمَدَ ـتَحْسُنُونَا
وكَيْفَ يُعَدُّ مِثْلَكُمُ، وأَنْتُمْ = بِقَوْلِإِلَهِـــــــــــــــــــــــنَا المُسْتَضْعَفُونَا؟
سَوَاءٌ كُنْتُمُ أَوْ لَمْ تَكُونُوا= عَلَى الدُّنْيَا، فَكَيْفَ تَفَخَّمُوْنَا؟
*
ومَا ابْنُ أَبِيْ سَلُوْلٍ ذَانِفَــــاقٍ = فَإِنْ قُلْتُمْ: بَلَى،فَاسْتَخْبِرُونَا


اين الفخر ؟؟ سؤال اعيده واكرره فلا تتهربوا احيبوا مباشرة..
  #15  
قديم 21-03-2012, 10:00 AM
قادم من الصحراء غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: 01-02-2012
الدولة: المملكة العربية السعودية , المدينة المنورة
المشاركات: 47
افتراضي

أتق الله يا الذيب الارقط
البدراني يمجد هذا غير صحيح
  #16  
قديم 21-03-2012, 10:31 AM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

لا تتهرب يالقط الارقط

سألتك فأجب على أسئلتي

انت تقول أثنى عليه الأدباء واللغويين فقط وانا أقول لك ومن هو الذي انتقده من العلماء أصلا ؟؟

لا يوجد من أهل العلم من انتقده

ومن هو أيضا من العلماء الذي انتقد قصيدة الهمداني او فهم منها مافهمته انت ؟؟
  #17  
قديم 21-03-2012, 10:34 AM
قادم من الصحراء غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: 01-02-2012
الدولة: المملكة العربية السعودية , المدينة المنورة
المشاركات: 47
افتراضي

القافلة تسير والكلاب تنبح حقدك على قبيلة حرب وعلى البدراني أعماك وجعلك تتهجم على الهمداني وتتهمه بالتشيع لكن ماهكذا تورد الابل المعروف عند العرب الحية الرقطاء وليس الذئب على العموم الذئب اسم من أسماء الكلاب وكل ما أقوله هداك الله أخي الى الصواب
  #18  
قديم 21-03-2012, 11:09 AM
الذيب الارقط غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: 19-03-2012
العمر: 36
المشاركات: 6
افتراضي جاكم الذيب الارقط يا نعاج البدراني

(الذئب من اسماء الكلاب ) يقولون

يالله بامانك من النكبات تامنا

ما جاوبتوني .. السؤال باقي :
اين الفخر في ابيات ابن الحائك الزنديق؟؟
  #19  
قديم 21-03-2012, 11:55 AM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

ياخوي انت حاول تركد اذا جيت تنقل موضوع علشان مايجي على راسك


الهمداني لم يتطرق للرسول صلى الله عليه وسلم بل استثناه بابي هو وامي من مفاخرة عدنان وقحطان ، ووجه كلامه للعدنانيين

وحديث الرسول صلى الله عليه وسلم ان الله عز وجل اصطفى كنانة من ولد اسماعيل ولم يقل قبائل عدنان كلها ، فقبائل عدنان ليست بأرفع شأناً من بني قحطان

يقول الهمداني في قصيدته

وكان المصطفى بأبي وأمي /// بأفخر مفخر للادمينا
ولم يك في معد له نظير /// ولا قحطان غير مجمحينا
  #20  
قديم 21-03-2012, 12:03 PM
قادم من الصحراء غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: 01-02-2012
الدولة: المملكة العربية السعودية , المدينة المنورة
المشاركات: 47
افتراضي

الهمداني حامي السنه وقد هاجم الزيدية وهذه سيرته


سيرة الهمداني (الحسن بن أحمد)




الهمداني
(الحسن بن أحمد)



280-
بعد 336هـ/893-بعد 947م


هو أبو محمد الحسن بن أحمد بن يعقوب بن يوسف بن داود بن سليمان الأرحبي البكيلي الهمداني، ويستدل من (المقالة العاشرة) من كتابه (سرائر الحكمة) أنه ولد بصنعاء يوم الأربعاء 19 صفر سنة 280هـ الموافق 10 مايو 893م.
ولا نعرف شيئاً عن نشأته سوى أنه بدأ يُحادث النفس بالأسفار منذ بلغ السابعة من عمره وكان أبوه رحالة دخل الكوفة والبصرة وبغداد وعمان ومصر.
ويبدو أن الهمداني شارك أهله في عملهم وهو نقل الحجيج والتجار إلى مكة من صعدة، ثم انتقل إلى صعدة واستقر بها، وهو آنذاك في الخامسة عشرة من عمره، وبعد زمن ارتحل إلى مكة طالباً للعلم، وهو في الخامسة والعشرين من عمره وجاورها أكثر من ست سنوات.
وكانت فترة إقامته في مكة من أخصب سني التحصيل لديه، حيث تفتحت له آفاق المعرفة، واتسعت بسطته في العلم، فتصدر للتدريس وعلم شيئاً من علم الأخبار، وكتب صدراً من الحديث والفقه ورواه.
وكانت مكة في ذلك العهد من مراكز العلم يفد إليها كثير من علماء البلدان الإسلامية لأداء فريضة الحج أو للمجاورة، فتسنى للهمداني أن يتلقى العلم عن بعضهم، ويظهر أنه اقتنى خلال هذه الفترة بعض الكتب كدواوين الشعر ومؤلفات ابن الكلبي في الأنساب وغيرها.
وفي نحو (311 هـ/ 923 م) رجع إلى اليمن ونزل صعدة مرة أخرى، وهي إذ ذاك كورة بلاد خولان، وقاعدة أئمة الزيدية، ومحطة مهمة على طريق التجارة الممتد من أقصى جنوب اليمن عبر مكة إلى بلاد الشام، ونقطة تجمع الحج من مختلف الجهات اليمنية، وكان قد توافر لصعدة استقرار نسي خلال فترات الهادي وابنيه المرتضى والناصر. وقد أدى ذلك إلى استقطاب كثير من العلماء والأدباء والشعراء وطلاب العلم، وكذلك التجار من داخل اليمن وخارجه، فقامت فيها حركة أدبية وفكرية وانتعشت فيها التجارة فكان أن أفاد الهمداني من فنون العلم التي كانت تزخر بها، كما أسهم فيها بنصيب وافر، لاسيما علوم الأخبار والأنساب والشعر.
واشتهر الهمداني بالعلم بين أهلها، فعرض جاهه، ورفع قدره، واكتسب رضا رجال القبائل من خولان وما جاورها من همدان وحمير.
وكانت صعدة من المراكز التي ورثت الخلاف السياسي والفكري. واتخذ ذلك الصراع في صعدة صوراً متعددة منها: عودة ذلك الخلاف القديم والخطير بين قبائل عرب الشمال وقبائل عرب الجنوب. وكان خلافاً معلوماً يدور حول مسألة الخلافة وأحقيتها، وقد تنازع فيه الناس بالسنان، وتجادلوا بالحجة واللسان، فأدى ذلك إلى بروز موروث تاريخي ملحمي عن حياة العرب قبل الإسلام، خاصة عن حياة عرب اليمن، فكان أن انعكس ذلك الصراع، وما نتج عنه على الحركة الأدبية والفكرية في صعدة.
ولم يكن بوسع الهمداني أن يتجنب مثل ذلك الصراع إذ كان صميم الأمر، فهو شخصية أدبية مرموقة، وعالم شغوف باستقصاء أخبار وطنه، له صلات عديدة برجال خولان في صعدة وهمدان في أرضها، وقد جمع كثيراً من أخبارها ووقائعها ومفاخرها فخاض ذلك الصراع المحتدم الذي كان قائماً في صعدة منذ أن وطد الإمام الهادي مركزه فيها وانتقل الصراع من السياسة والفكر إلى الأدب فتبارى الشعراء في نظم الأشعار التي تذكي الحمية وتوقظ العصبية بنوع من المفاخرة الشعرية، كان الكميت بن زيد الأسدي قد بدأها قبل نحو قرنين في قصيدته الموسومة بالمُذهبة، حيث يحرص كل جانب على تبيان مناقبه ومثالب معارضه.
ويبدو أن الأمر قد تفاقم بين الهمداني وغيره من الشعراء، فنظم قصيدته التي ينحو فيها منحى الكميت، وسماها (الدامغة) فاستغلها خصمه، فكان أن فتحت عليه أبواب الطعن، وسبل الاتهام وأثار عليه السلطان والناس كما قال الهمداني نفسه في المقالة العاشرة. وسجن الهمداني على إثر ذلك، وكانت نكبة عظيمة ومشهورة رغم أنها لم تَعْدُ عشرة أيام، سنة(315 هـ/927 م).
وقد عمل على فك الهمداني من سجن الإمام الناصر بصعدة بعض كبار رجال القبائل من خولان إلا أن الإمام الناصر توعد الهمداني إن عاد إلى مثلها، فخرج على إثر ذلك من صعدة إلى صنعاء مسقط رأسه طامعاً في أن ينعم بحمى أميرها بالجاه العريض، والقدر الرفيع. ومن الجائز أن اتصاله الوثيق بأبي نصر محمد بن عبد الله اليهري قد تم بصنعاء في هذه الفترة، وهو عالم ونسابة كما وصفه الهمداني بقوله: "شيخ حمير وناسبها وعلامتها وحامل سفرها ووارث ما ادخرته ملوك حمير في خزائنها من مكنون علمها وقارئ مسندها والمحيط بلغاتها".
ويستدل من بعض الإشارات على أن الهمداني لم يأبه إلى توعد الناصر فانطلق يكتب الأشعار ويجمع مفاخر قحطان، وألف (شرح الدامغة) في صنعاء، وظن أنه في حمى آل يعفر الحميريين، وأنهم لا ريب مانعوه. ولما بلغ الناصر أن الهمداني لم يكف وقيل: إنه تنقصه أيضاً في بعض أشعاره، كتب إلى أسعد بن أبي يعفر يعرفه بما بلغه من ثلب الهمداني له، وكان بين الناصر وأسعد مودة شديدة ووفاق عريض فورد كتاب أسعد إلى أبي الفتوح الخطاب ابن أخيه أمير صنعاء يأمره فيه أن يأمر بحبس الهمداني وتقييده فقيد وضُمِّن الحبس.
وقد اختلط الأمر على الرواة في أمر سجن الهمداني حيث مزجوا بين سجنه لمدة قصيرة في صعدة علي يد الناصر، وبين سجنه الطويل في صنعاء على يد آل يعفر، أي بين سجنه عام (315هـ/927م) وسجنه عام(319 هـ/931م).
وقد بادر إلى نجدته بعض رجال القبائل، فطالبوا به متوعدين فأذن بإطلاق سراحه في نحو 17 ذي القعدة من عام 321 هـ/8 نوفمبر 933 م)، فانتقل بعد ذلك إلى ريدة من بلاد قاع البون حيث قضى الهمداني بقية عمره.
وقد يكون أهم سبب دعاه للاستقرار فيها هو وجود سند عائلي وقبلي، فقد كان سكان ريدة من العلويين الذي نعتهم الهمداني برهطة. إلى جانب وقوعها على مقربة من كثير من مواقع الآثار اليمنية القديمة التي عُنِى الهمداني بزيارتها واستقراء مساندها. وهناك انصرف كلية إلى التأليف الغزير، فكتب (الإكليل) بأجزائه العشرة ليكون موسوعة الحضارة اليمنية القديمة، وقد أشار غير مرة إلى فترة اشتغاله بتأليفه نحو عام (330هـ/941م). ويستفاد من كتاب (صفة جزيرة العرب) أنه كتبه بعد كتاب (الإكليل)، أما مصنفاته الأخرى مثل (اليعسوب، والأيام، والقوى، والزيج) فتدل الإحالات إليها في كتبه أنها ألفت قبل عام (330 هـ/ 941 م).
ورغم أن بعض كتب الهمداني قد رويت عنه مختصرة أو منقحة، وبعضها ما زال مفقوداً إلا أنه من الثابت أنه كان غزير التأليف، وأن إقامته في ريدة كانت أغنى فترات الإنتاج عنده، بعد أن شغل قبل ذلك في مكة وصنعاء بالجمع والتحصيل.
توفي الهمداني في ريدة، وبها قبره وبقية أهله، وقبره اليوم مجهول، وتاريخ وفاته غير ثابت وفيه خلاف، ويرجح أنه عاش إلى ما بعد (336هـ/947م).


  #21  
قديم 21-03-2012, 12:17 PM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

الدليل على غباء كاتب الموضوع انه يقول الهمداني رافضي !!!

فكيكف تقول رافضي وبنفس الوقت تقول انه يسب بني عدنان !!!

فالرافضي لا يسب بين عدنان بل يتعصب لهم حبا بال البيت

كاتب الموضوع وناقله مثل طير بن برمان يجيب الشي وهو فيه شره وحتفه وعلى راسه
  #22  
قديم 21-03-2012, 12:28 PM
قادم من الصحراء غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: 01-02-2012
الدولة: المملكة العربية السعودية , المدينة المنورة
المشاركات: 47
افتراضي

ذكر الشيخ حمد الجاسر بمجلة العرب السنة 16 ص 647 أنقل لكم منه بإختصار

علماء من الجزيرة عرفوا في الأندلس قبل أن يعرفوا في بلادهم :


"إن أقدم من كتب عن الهمداني - مما هو معروف -الحكم المستنصر بالله ، الذي تولى الحكم في الأندلس سنة 350 هـ وتوفي سنة 366 هـ -والحكم -رحمه الله- كان محبا للعلماء ، مقربا لهم جماعا للكتب .
لقد عرفت كتب الهمداني ، وانتشرت في الأندلس في عهد الحكم المستنصر بالله ، وهو عصر الهمداني نفسه ، في القرن الرابع الهجري ، واستفاد منها علماء تلك البلاد ، وأكثروا النقل عنها في مؤلفاتهم ككتاب " معجم من استعجم " للبكري ، وكتاب " المطرب في أشعار أهل المغرب " لعمر بن الحسن بن دحية الكلبي ( 544/633 هـ) وغيرهما . "

أنتهى


حظى الهمداني بمكانة رفيعة في زمنه وبعده أهلته لها معارفه الجمة المتنوعة . فقد كان مؤرخا ولغويا ونحويا وشاعرا ونسابة وقارئا للمساند الحميرية وعالما بالفلك والهندسة . وقد وجدنا رجالات عصره يحرصون على تقريبه وتكريمه ورفع منزلته ، من هؤلاء أبو جعفر أحمد بن محمد بن الضحاك الهمداني ، ومحمد بن الحسن بن أبي العباس الخولاني ، وإسماعيل ابن إبراهيم النبعي الحميري ، وابن الروية المرادي (2)، وابن زياد صاحب زبيد وقد فصل القفطي (ت 626هـ) القول في المنزلة الرفيعة التي تبوأها فقال:" كان رجلا محسدا في أهل بلده ، وارتفع له صيت عظيم وصحب أهل زمانه من العلماء وراسلهم وكاتبهم . فمن العلماءالذين كان يكاتبهم ويعاشرهم أبو بكر محمد بن القاسم بن بشار الأنباري ، وكان يختلف بين صنعاء وبغداد ، وهو أحد عيون العلماء باللغة والعربية وأشعار العرب وأيامها ، وكذلك أبوه القاسم .. وكان يكاتب أبا عمر النحوي صاحب ثعلب ، وأبا عبد الله الحسين بن خالويه"(3).
وكان القفطي شديد الإعجاب بالهمداني ، كثير الثناء عليه ، ومما قاله فيه :"نادرة زمانه ، وفاضل أوانه ، الكبير القدر،الرفيع الذكر،صاحب الكتب الجليلة والمؤلفات الجميلة ، لو قال قائل إنه لم تخرج اليمن مثله لم يزل ، لأن المنجّم من أهلها لاحظ له في الطب ، والطبيب لا يد له في الفقه ، والفقيه لا يد له في علم العربية وأيام العرب وأنسابها وأشعارها ، وهو قد جمع هذه الأنواع كلها وزاد عليها(4) .
وأثنى عليه كذلك علي بن الحسن الخزرجي المؤرخ (ت 812هـ) بقوله : "هو الأوحد في عصره ، الفاضل على من سبقه ، المبرز على من لحقه ، لم يولد في اليمن مثله علمًا وفهمًا ، ولسانًا وشعرا ، ورواية وفكرا ، وإحاطة بعلوم العرب من النحو واللغة والغريب والشعر والأيام والأنساب والسير والمناقب والمثالب ، مع علوم العجم من النجوم والمساحة والهندسة والفلك "(1) .

وينوه القاضي صاعد بالهمداني في أنه من العرب القلائل الذين اشتهروا بالفلسفة(2) .
هـ ) مؤلفاته :
إن الثقافة الواسعة المتنوعة التي تزود بها الهمداني أهلته لتأليف كتب في شتى ألوان المعرفة ، ولكن المؤلفات التي ذكرت له لا تشمل كل هذه المعارف ، فلم تذكر له كتب في اللغة والنحو ، ومن المؤسف أن أكثر مؤلفاته لم تصل إلينا ، ومن هذه الكتب المؤلفات الآتية ، وقد اعتمدنا في بيانها على ما أورده القفطي في إنباه الرواة وعلى ما ذكره حاجي خليفة في كشف الظنون :
1 - كتاب القوى ، وهو في الطب .
2 - كتاب اليعسوب ، في فقه الصيد وحلاله وحرامه والأثر الوارد فيه وكيفية الصيد وعمل العرب فيه وما قيل فيه من الشعر . والقفطي يثني على هذا الكتاب ويذكر أنه مفيد للمتأدبين . وقد ألف الهمداني هذا الكتاب قبل كتاب الإكليل لأنه يذكره ويحيل عليه مرات متعددة في الإكليل في سياق حديثه عن فرسان العرب ورماتهم ومن أشتهر منهم بالقنص(3)
3 - كتاب المسالك والممالك باليمن ، وقد ذكر القفطي أن في حوزته نسخة منه.
4 - كتاب الجواهر العتيقة .
5 - كتاب أيام العرب .
6 - كتاب الطالع والمطارح وزيجه الموضوع.
7 - كتاب الحيوان .
8 - ديوان شعره : ويذكر القفطي أن الحسين بن خالويه الهمذاني لما دخل إلى اليمن جمع ديوان الهمداني وأعربه ، وأن هذا الديوان موجود بهذا الشرح والإعراب عند علماء اليمن ، وهم به بخلاء . ثم ذكر ما يتضمنه شعره فقال : "وشعره يشتمل في الأكثر على المقاصد الحسنة ، والمعاني الجزلة الألفاظ، والتشبيهات المصيبة الأغراض ، والنعوت اللاصقة بالأعراض ، والتحريض المحرك للهمم المِراض، والأمثال المضروبة ، والإشارات المحجوبة ، والتصرف في الفنون العجيبة (1) . ونقل السيوطي عن الخزرجي أن ديوانه يقع في ست مجلدات (2)
  #23  
قديم 21-03-2012, 12:34 PM
قادم من الصحراء غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: 01-02-2012
الدولة: المملكة العربية السعودية , المدينة المنورة
المشاركات: 47
افتراضي

يقول الهمداني في قصيدته

وكان المصطفى بأبي وأمي=بأفخر مفخر للادمينا
ولم يك في معد له نظير=ولا قحطان غير مجمحينا
  #24  
قديم 21-03-2012, 11:33 PM
الذيب الارقط غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: 19-03-2012
العمر: 36
المشاركات: 6
افتراضي

اقتباس من المدعو عبد الأله العبد الأله
يقول :
(ياخوي انت حاول تركد اذا جيت تنقل موضوع علشان مايجي على راسك
الهمداني لم يتطرق للرسول صلى الله عليه وسلم بل استثناه بابي هو وامي من مفاخرة عدنان وقحطان ، ووجه كلامه للعدنانيين
وحديث الرسول صلى الله عليه وسلم ان الله عز وجل اصطفى كنانة من ولد اسماعيل ولم يقل قبائل عدنان كلها ، فقبائل عدنان ليست بأرفع شأناً من بني قحطان
يقول الهمداني في قصيدته
وكان المصطفى بأبي وأمي /// بأفخر مفخر للادمينا
ولم يك في معد له نظير /// ولا قحطان غير مجمحينا

وهل قلنا ان الهمداني تعرض الرسول صلى الله عليه وسلم
لا تحرفون كلامنا وردوا عليه
نقول شتم الصحابة والعدانايين واوردنا الابيات وسالناكم
اينم الفخر الذي تتدعون في هذه الابيات ؟؟
سؤال بسيط لا تحرفون الموضوع جاوبوا على السؤال الله واصلحكم وايانا..

الاخ القادم من الصحراء
من سألك عن سيرة الهمداني والا هذه طريقتكم في التدليس على الناس تنشروةن مواضيع ليس لها صلة بالموضوع الاساسي لتبلبون على الناس ..
السؤال واضح ونرجو الاجابة عليه ؟ فقط
  #25  
قديم 21-03-2012, 11:41 PM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

يا الارقط

ماهي الابيات التي فيها سب للصحابة رضي الله عنه ؟؟

اذكر هذه الابيات واشرحها لنا يا أديب

ام انك وغيرك تقولون ان اي مفاخرة بين العدنانيين والقحطانيين تعتبر مسبة للصحابة !!!

التعديل الأخير تم بواسطة الحربي ; 22-03-2012 الساعة 12:00 AM
  #26  
قديم 21-03-2012, 11:54 PM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

بالنسبة لكاتب الموضوع وهو سعد الجحدلي فهو نفسه قد قدح بالدين عليه من الله مايستحقه


وقد وقع في مخالفة دينية أكبر وأطم، إذ زعم في قصيدة له في ص(167) أنه سيزيد ركناً سادساً إلى أركان الإسلام لأنه في حاجة إلى سند وتدعيم، إذ يقول في أحد أبيات قصيدة من نظمه:

هو الإسلام خمس أركان ومن عندي بزيده زود /// ركـن سادس أشوف إنه سند للدين ودعامة

وحاش لله أن يكون الإسلام ناقصا حتى يحتاج الى زيادة


قال تعالى : (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا)


وسعد جبر الجحدلي هداه الله يزود في الاسلام على هواه وبدون علم


والقصيدة موجودة في كتابه الذي كله سرقات

التعديل الأخير تم بواسطة النافع ; 23-09-2014 الساعة 11:41 AM سبب آخر: تجاوز
  #27  
قديم 22-03-2012, 12:26 AM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

جاء بقصيدة الهمداني


463 وقَدْ قَالَ النَّبِيُّ: أَمَا رَضِيْتُمْ بِأَنْ تُضْحِيْ نِزَارٌ غَانِمِيْنَا


464 بِشَاءٍ أَوْ بِعِيْرٍ أَوْ عَبِيْدٍ، وأَنْتُمْ بِي الغُدَيَّةَ تَذْهَبُونَا


465 وأَنْتُمْ في الدَّناةِ أَقَلُّ قَوْمٍ وفي الهَيْجَاءِ ـ عِلْمِيَ ـ تَكْثُرُونَا


466 وقَالَ اللهُ لَمَّا أَنْ كَفَرْتُمْ وكُنْتُمْ عَنْ كِتَابِهِ تَنْفرُونَا


467 لَقَدْ وَكَّلْتُ بِالإِيْمَانِ قَوْمًا، فَكُنَّاهُمْ، ولَيْسَ بِكَافِرِيْنَا


468 فَخَلُّوا الفَخْرَ، يَا عَدْنَانُ، لَسْتُمْ ـ وقَدْ رُحْنَا بِأَحْمَدَ ـ تَحْسُنُونَا


كلام عربي فصيح يتطرق فيه الهمداني لما بعد حنين عندما ذهب الناس بالشاة والبعير وذهب الأنصار بسيد ولد ادم الى رحالهم ومدينتهم .




453 وسَيِّدُ مِنْقَرٍ لَمَّا تَزَعْهُ حِجَاهُ عَنْ خِلاَلِ الطَامِعِيْنَا


454 وقَدْ نَهبَ الزَّكَاةَ، وقَالَ يَهْجُو أَبَا بَكْرٍ، فَمَا أَضْحَى مَشِيْنَا

يتطرق الهمداني لسيد بني منقرة التميمي الذي هجا ابو بكر رضي الله عنه ولا أعلم من يعني بالضبط .
  #28  
قديم 22-03-2012, 12:27 AM
الحربي غير متواجد حالياً
مشرف مجلس قبيلة حرب
 
تاريخ التسجيل: 01-11-2010
المشاركات: 228
افتراضي

وجاء بقصيدة الهمداني في الثناء على المهاجرين رضي الله عنهم



518 ورِدْفُ المُصْطَفَى مِنَّا ومِنَّا فَأَنْصَارٌ لَهُ ومُهَاجِرُونا
  #29  
قديم 22-03-2012, 04:12 PM
محب حرب والأشراف غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: 22-03-2012
المشاركات: 11
افتراضي

هذا الموضوع من خداع العناوين
فعنوانه يغاير مضمونه
  #30  
قديم 25-03-2012, 09:21 AM
قادم من الصحراء غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: 01-02-2012
الدولة: المملكة العربية السعودية , المدينة المنورة
المشاركات: 47
افتراضي

أخي لا تواخذ الارقط واضح حقده على قبيلة حرب وعلى البدراني

لذا عنده استعداد يجعل كل الامه روافض وشيعة اذا روى عنهم

البدراني وما خفي كان أعظم

ستُبدي لكَ الأيامُ ما كنتَ جاهلاً
ويأتِيكَ بالأخبارِ مَن لم تُزَوّد
ويَأتِيكَ بالأخبارِ مَنْ لم تَبِعْ له
بَتاتاً، ولم تَضْرِبْ له وقْتَ مَوعد
  #31  
قديم 09-08-2017, 10:22 AM
علي العلوي غير متواجد حالياً
عضو منتسب
 
تاريخ التسجيل: 06-07-2017
المشاركات: 3
افتراضي

البدراني يمجد ويثني على شاتم الصحابة ومادح المنافق ابن أبي سلول

هل يعلم كبار قبيلة حرب من ان كاتب تاريخهم يمجد من يسب ويشتم الصحابة والادهى والامر انه يتهم العدنانين الذين منهم رسول الله صلوات الله وسلامه عليه ويقول ان حرب افضل من قريش كما روى الشيخ البلادي رحمه الله , ولكن عندما نتحدث عن البدراني ونكشف حقيقته فإننا ننتقد ونحقق فيما اورده هو, وما جاء في كتبه حتى لا يقول قائل اننا نفتري على الرجل نحن نتقد ما يقوله البدراني نفسه وما تدونه يداه فها هو يؤلف كتاب يحمل اسم الهمداني ويمجده ويهدي إليه ما يكتب والهمداني كما يعرفه المؤرخون والكتاب ( رافضي شيعي زنديق كذاب ) شتم الصحابه واتهم الصحابي الجليل قيس ابن عاصم بانه تزوج ابنته واحبلها كما جاء في احد ابيات قصيدته المعروفة باسم ( الدامغة) وهي قصيدة معروفة للهمداني ,
ولكي نثبت لك بالدليل زندقة المدعو الهمداني دعونا نقراء ما كتبه الهمداني في قصيدته المعنونة بالدامغة . وبعدها نترك الحكم لكم ايها القراء :

ولذلك نقول ان البدراني :

- يمجد ويثني على الذين يسبون الصحابة ويصفهم بأنهم أهل صلاح وتقوى ومنهم (ابن الحائك ) المعروف بالهمداني , .يقول البدراني في كتابه المعنون بـ (الهمداني وراية في نسب حرب بين مؤيديه ومعارضيه )
ممجدا ما نصه:
(أهدي هذا الجهد المتواضع إلى العالم الجليل مؤلف الاكليل لسان اليمن ونسابة العرب الحسن بن أحمد الهمداني تقديرا بعلمه وإعجابا لجهده واعترافا بفضله )

هكذا جاء إهداء البدراني لشاتم الصحابة ومبجل ابن أبي سلول الكذاب والمنافق,ومزدري العدنايون الذين منهم رسول الله صلى الله عليه وسلم .

والهمداني هو صاحب قصيدة الدامغة التي شتم فيها الصحابة .
فهل يجوز ان نثق في نوايا هذا الرجل المدعو فايز بن موسى البدراني ؟ وكيف له ان يمجد ويثني على شاتم الصحابة ومزدري العدنانيين ؟ اين العقلاء من قبائل حرب من هذا الكلام البغيض بحق صحابة رسول الله ؟
لقد قال صلى الله عليه وسلم ( لا تسبوا اصحابي فإن احدكم لو انفق مثل احد ذهبا ما بلغ مد احدهم ولا نصيفه ) فما بال الهمداني يسب الصحابة ويتهمهم والبدراني يمجد و يمتدح شاتم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم
إن مدح من يتهم -الصحابة رضوان الله عليهم- بسوء الخلق هو شتم لهم < فهل علم البدراني بذلك , حتى ان الهمداني إتهم احدهم وهو قيس ابن عاصم رضي الله عنه بالزواج من ابنته وأحبلها ,ولم يتوقف الهمداني عند هذا الحد بل أنه راح يمجد المنافق المعروف ابن ابي سلول وينفي عنه نفاقه ويأتي البدراني بمدح الهمداني ويهدي له كتبه فما هو المغزى والهدف في ذلك ,
اليكم نماذج من اقوال ابن الحائك المعروف (بالهمداني )

[/center]
1- اتهامه بأن عمر بن الخطاب اغتال سعد بن عبادة كما في شرح قصيدته المشهورة ( بالدامغة )

2- إتهامه بأن ام عمر بن العاص من البغايا.

3- نفيه لجهاد المهاجرين وأنهم لم يجاهدوا وإنما الجهاد للانصار.

4- اتهامه بأن الصحابي الجليل قيس بن عاصم تزوج ابنته وأنها حبلى منه . انظر البيت رقم 455 من قصيدة الدامغة:
وأَحْبَلَ بِنْتَهُ، والبِدْعَ يُدْعَى= وغَادَرَ مِنْقَرًا في المُرْتَدِيْنَا
هل يرضي قبائل حرب هذا الكلام ? اذا لم يرضيهم لماذا لم يعاتبوا البدراني على مدح شاتم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم , ومنزه ابن ابي سلول من النفاق ..

5- شتم العدنانيين الذي منهم رسول الهدى صلى الله عليه وسلم في بيت من القصيدة الدامغة حيث يقول ابن الحائك الهمداني :
فَخَلُّوا الفَخْرَ، يَا عَدْنَانُ، لَسْتُمْ = وقَدْ رُحْنَا بِأَحْمَدَ ـ تَحْسُنُونَا
وكَيْفَ يُعَدُّ مِثْلَكُمُ، وأَنْتُمْ = بِقَوْلِ إِلَهِـــــــــــــــــــــــنَا المُسْتَضْعَفُونَا؟
سَوَاءٌ كُنْتُمُ أَوْ لَمْ تَكُونُوا عَلَى الدُّنْيَا، فَكَــــــــيْفَ تَفَخَّمُوْنَا؟
سؤال نوجهه لقبائل حرب هذا هو شاتم الصحابة يتطاول على قبيلة (رسول الله صلى الله عليه وسلم ) والبدراني يمدحه ويمجده هل قراتم هذا ,,

6- مدحه للمنافق ابن أبي سلول انظر الأبيات من 533 إلى 536 من نفس القصيدة:
ومَا ابْنُ أَبِيْ سَلُوْلٍ ذَا نِفَــــاقٍ = فَإِنْ قُلْتُمْ: بَلَى، فَاسْتَخْبِرُونَا
أَلَيْسَ القَوْلُ يُظْهِرُ كُلَّ سِرٍّ = لَهُ كُـــــــلُّ الخَلاَئِقِ كَاتِمُونَا؟
ونَحْنُ نَرَاهُ عَــاذَ بِمَا يُصَالِي = بِجِلْدِ الهَاشِمِيِّ، ولَنْ يَكُونَا
بِغَــــــيْرِ حَقِيقَةٍ إِلاَّ شَـــــقَقْنَا = لَكُــــــمْ عَنْ قَلْبِهِ تَسْتَيْقِنُونَا


يكذب هنا كل من قال ان ابن ابي سلول ( منافق ) وينزه الهمداني ابن ابي سلول عن النفاق فماذا يقول اعيان قبيلة حرب عن مؤلفهم الذي يمدح ويثني على المنافق ابن ابي سلول من خلال مدحه للهمداني الرافضي الشيعي الكذاب, فهل يعي رعاع البدراني خطورة دفاعهم عنه وتمرير تدليسه وكذبه

اقرأوا هذه الابيات وتمعنوا فيها جيدا , فكيف يمدح البدراني هذا الزنديق الرافضي ويدعي انه شيخ جليل وعلم من الاعلام ,

متى يثوب الناس إلى رشدهم ويقفوا هرطقات البدراني واتهاماته ومدحه للشيعة والرافظة من امثال الهمداني ..

هل من وقفة حقيقة من قبائل حرب في وجه هذا المدعو البدراني على الاقل يصحح اخطاءه الكثيرة والتي اساءت لقبيلة حرب واعيانها ومشائخها؟ ...



منقول لسعد الجحدلي
[/QUOTE]
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نعوذ بالله من الهمداني ومن كل ما ارتكبه ويعلم الله أننا لسنا عبيدا للبدراني أو غيره وأنا أتكلم عن نفسي كعدناني مع حرب حلفا لا نسبا و أجزم أن قبيلة حرب العزيزة تستعيذ من الهمداني ولا تعترف بنسبها اليه.ولا عزاء لمن يتعصب له.
فنبرأ إلى الله من الهمداني و أوأكد أنني عدناني ولن أتنازل عن عدنانيتي بسبب تراهات فارغة.وشكرا
  #32  
قديم 09-08-2017, 12:12 PM
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 12-01-2011
الدولة: الاردن - عمان
المشاركات: 14,072
افتراضي

السيد المبجل - علي العلوي - رعاك الله
بعد خمس سنوات مضت على هذا الموضوع الخلافي الي لا يليق إحياؤه من جديد ! لما فيه من سفه القول في حوارات المتحاورين .. تأتي لإحيائه من جديد !!! فالمعذرة من جنابكم إذا سألنا " ما وراء هذا الإحياء " ؟؟؟ .
نأسف لذلك .. ولن نسمح بالرجوع الى ما كانت عليه الحوارات الغير أخلاقية بالقول الذي تراه مسجلا هنا .. فإيقاف الموضوع وإغلاقه عن الحوار هو الأجدى نفعاً بارك الله بك .. ونرجوا عدم إحياء المواضيع الخلافية التي تثير الفتنة بين الأعضاء رحم الله والديك ...!
المراقب العام
__________________
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أطلس فلسطين الارشيف مجلس قبائل فلسطين 13 25-08-2017 09:46 PM
سعد جبر الجحدلي وسرقة جهود الأستاذ فائز البدراني والأستاذ محمد الجحدلي الحربي مجلس قبيلة حرب 17 10-07-2012 10:44 PM
مَاذا بعُشِّكِ يا حَمامَةُ فَادْرُجي (الرد على تعقيب نمر السحيمي) الحربي مجلس قبيلة حرب 1 22-12-2011 11:40 AM
100 حديث ضعيف نرددها على إنها صحيحة مهم جدا محمد محمود فكرى الدراوى مجلس انوار السنة المطهرة 6 20-03-2010 05:08 PM
الحكومات السـوريـة منذ قيام الحركة التصحيحية عبد الحميد دشو مجلس التاريخ الحديث 4 27-12-2009 03:35 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 08:56 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه