عقد الماس في شهرة أشراف سجلماس - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
سجل رقم1051/1031 لعام 1142 هجري /الجزء 1-2 من سجلات وثائق الصرة أوقاف الحرمين الشريفين
بقلم : الشريف قاسم بن محمد السعدي
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: استفسار عن عائلة (عمر العثمان) (آخر رد :بو عمر)       :: السلالات البشريه من نوح عليه السلام ومن غيره /للنقاش/ (آخر رد :لمرابط)       :: العمارين من بني عطية (آخر رد :وليد سعيد العشري)       :: مناظرة . نسب عائلة ابو موجة من فلسطين من مدينة الرملة و عائلة ابو شليح من يافا فلسطين (آخر رد :عمر عبدالهادي)       :: قبيلة الطميلات في التاريخ و النسب (آخر رد :محمد بغدادى)       :: د.محمد البطران (آخر رد :يوسف شعبان عطاالله السروجى)       :: حكم ومواعظ وأقوال مأثورة..نتعلم وتستمر الحياه.. (آخر رد :شفيق أبو لمعه)       :: اللهم صل و سلم وبارك بكثرة على سيدنا محمد صاحب المسرى.. (القدس ) (آخر رد :هلا حيدر)       :: عسى يعطف .. (آخر رد :شفيق أبو لمعه)       :: سجل رقم1051/1031 لعام 1142 هجري /الجزء 1-2 من سجلات وثائق الصرة أوقاف الحرمين الشريفين (آخر رد :الشريف قاسم بن محمد السعدي)      



منتدى السادة الاشراف العام ذرية امير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه


موضوع مغلق
قديم 07-12-2012, 01:48 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
المشرف العام على مجالس قبائل بلاد المغرب , عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة morocco

افتراضي عقد الماس في شهرة أشراف سجلماس

إن الحمد لله نحمده و نستعينه و نستغفره , و نعوذ بالله من شرور أنفسنا و من سيئات أعمالنا , من يهده الله فلا مضل له , و من يضلل فلا هادي له , و أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له و أشهد أن محمدا عبد ورسوله .
أما بعد فهذا بحث يسير جمعته من بطون المخطوطات و الكتب يحوي شهادات بعض العلماء و الفقهاء و الأمراء في الثناء على أعيان و جماعات شرفاء سجلماسة , ليعلم القارئ فيها و يستيقن علم اليقين ؛ أن شهرة شرف هؤلاء السادة السجلماسيين معلومة معروفة ومتواترة جيلا بعد جيل , و أن شرف نسبهم المجيد مستفيض ومشهور في المغرب و المشرق و ذلك بعد أن حل جدهم الحسن بن قاسم الحسني أرض سجلماسة قادما من ينبع النخل ولكن قبل هذا أحب أن أضع بين يدي القارئ كلام الشيخ أحمد بن إدريس الطاهري الإدريسي ت 1399 هـ في كتابه نسيم النفحات في ذكر جوانب من أخبار توات إذ قال رحمه الله : " فصل التحلية بالشرف في الرسوم والرسائل يعتمد عليها في الشرف ؛ فتحصل أن التحلية بالشرف في الرسوم والرسائل وما أشبه ذالك مما يعتمد عليها في الشرف وأنها له كالصدق سيما إذا شاع ذالك في السلف وحازه منه الخلف وعرفوا من بين الناس بذا الوصف ولأن البعرة تدل على البعير وأثر الأقدام يدل على المسير فالتحلية قرينة قوية ولله در الشيخ الحشتيمي إذ قال في عملياته:
قرائن الأحوال في المسالك * يبنى عليها الحكم عند مالك
إمامنـا المعظم الـمتبوع * في مقتضى الأحوال والفروع
فاعمل بها ولا تخف ملاما * واقطع بـها النزاع والخصاما " انتهى
و قال رحمه الله تعالى : " فصل الناس مصدقون على أنسابهم ثم قال " الناس مصدقون على أنسابهم ما لم يعلم خلاف ما قيل وما ذكره التتائي من أن الناس مصدقون في أنسابهم في ما عدا الشرف قيده الشيخ علي الأجهوري بغير المشهور وإلى تقييده أشار الزرقاني رحمه الله والناس مصدقون على أنسابهم كما لخليل والشارح إلى حيث عرفوا بالنسب وحازوه كحيازة الأملاك كما في كلام جمع من العلماء عن الإمام مالك ويشمل ذلك دعوى الشرف " انتهى .
وقال أيضا في نفس المصدر : " فصل شهادة السماع في ثبوت النسب ثم قال " وشهادة السماع على ثلاثة أقسام تفيد العلم والظن القوي ومطلق الظن وقد قسم الفقهاء هذه الشهادة كما في التبصرة بشهادة السماع منها ما يفيد العلم وهو التواتر كالسماع بأن مكة موجودة وإلى ما يفيد ظنا قويا يقرب من القطع وهو الاستفاضة كالسماع بأن نافعا مولى ابن عمر وأن عبد الرحمن صاحب مالك هو ابن القاسم وإلى ما يفيد الظن وهو شهادة السماع التي يقصد الفقهاء الكلام عليها وهذا القسم الثالث الضعيف الذي يفيد مطلق الظن يثبت به النسب وأحرى القسمان الأول والثاني لأنهما من باب القطع في الحـقيقة وإن كان مستندهما السماع كما لغير واحد. والدليل على أن شهادة السماع المصطلح عليها التي تفيد مطلق الظن يثبت بها النسب هو ما أشار إليه في التبصرة بقوله والثالث قال ابن الهندي وأما شهادة السماع على النسب فصورة الشهادة بها أنهم يشهدون أنهم لم يزالوا يسمعون على قديم الأيام ومرور الشهور والأعوام سماعا فاشيا أهل العدل وغيرهم أن فلانا ابن فلان قرشيون ومن فخذ كذا ويعرفونه وأباه من فبله قد حازا هذا النسب وبيناه في شهادتهما لا يعلمون أحدا يطعن عليهما فيه إلى حين تاريخ إيقاع هذه الشهادة فإذا شهدوا بذالك فمن نفاه عن ذالك النسب حُـدَّ له منه قال ابن سلمون ما نصه:قال بعضهم ما اتسع أحد في شهادة السماع اتساع المالكية فتجوز عندهم في الأحباس والملك المتقادم والولاء والنسب إلى آخره اهـ .
ثم لنرجع إلى مقصود هذا البحث و هو إدراج شهادات العلماء و الثقات و الأمراء و الأعلام في شهرة أشراف سجلماسة و سأقتصر على ما وقفت عليه شخصيا بعد التيقين منه و بالله التوفيق فأقول :
1) رسالة السلطان أبو فارس المريني المتوفى سنة 799 هـ إلى شرفاء سبتة يأمرهم فيها بأن يحتفظوا رجل ألقوا عليه القبض إلى أن يأتي به مولاي علي الشريف الحسني فاسا و حلاه في هذه الرسالة بـ ( سيدي مولاي علي الشريف بن لحسن ابن محمد الحسني ) . مخطوطة بخزانة محمد المنوني بمكناس.
2) وقال أبو فارس بن أبي الربيع الغرناطي الأندلسي الذي كان حيا سنة 841 هـ مادحا مولاي علي الشريف السجلماسي جد الشرفاء العلويين :
أيا راكبا يطوي المفاوز و القفرا // رشدت و لقيت السلامة و الخيرا
ترحل و جد السير يوما و ليلة // وسافر تجد ما في مطالعها زهرا
تحمل حماك الله مني إلى الحمى // تحية مشتاق تهيجه الذكرى
و أم ديار الحي من سجلماسة // فتلك ديار تجمع العز و الفخرا
إلى أن قال رحمه الله :
و خص سليل الهاشمي ابن صهره // علي الذي يعلو على زحل قدرا
أبي الحسن المولى الشريف الذي به // على الغريب شمس النصر أشرق بالصحرا.
3) وفي تحلية الرسالة التي أرسلها الشيخ أبي عبد الله محمد بن إبراهيم الأندلسي الغرناطي التي كانت بتاريخ 841 هـ إلى مولاي علي الشريف جد الشرفاء العلويين يحثه فيها على الجهاد : إلى الضرغام الهمام و قطب دائرة الفرسان الشجاع المقدام الهصور الفاتك الوقور الناسك طليعة جيش الجهاد و عين أعيان الانجاد المؤيد بفتح هذه البلاد المسارع إلى مرضاة رب العباد مولانا أبي الحسن علي الشريف ....و في طياتها الحث على الجهاد في الأندلس ...إلى أن قال : فالمتناول من هو متصف بوصفك من الفضلاء و الأشراف أضرابك و أهل الفضل و الدين مثلك ...
4) ورسالة أخرى من الشيخ أبي الحسن علي بن عبد الله الأندلسي بتاريخ 841 هـ حلاه بـ(مولاي علي الشريف نجل الشرفاء الصالحين) .
5) ورسالة خطيب جامع الأندلس الشيخ أبو الحسن علي بن مرشيش المؤرخة بتاريخ 841 هـ
6) ورسالة من الشيخ أبو عبد الله محمد بن أملال الفاسي بتاريخ 841 هـ أيضا .
7) ورسالة من الشيخ أبو العباس أحمد بن محمد الماوسي البطوني المتوفى سنة 842هـ .
8) ورسالة من الشيخ أبو عبد الله محمد بن عمر العكرومي المتوفى سنة 842 هـ حلاه فيه بـ : الى السيادة التي عم نفعها و المجادة التي سما فخرها و مجدها غوث الأنام و غوث الإسلام مولانا علي الشريف ...
9) ورسالة مثلها من مفتي غرناطة الشيخ أبي عبد الله محمد بن السراج المتوفى سنة 847 هـ .
10) ورسالة من الشيخ أبو زيد عبد الرحمن بن محمد الصفير بن الحسن الرقعي المتوفى سنة 859 هـ
11) ورسالة من المفتي الحافظ الفقيه الشيخ أبو العباس عيسى بن أحمد الماواسي البطوئي الفاسي المتوفى سنة 869 هـ
12) رسالة من الشيخ محمد بن يوسف المواق المتوفى سنة 897 هـ
قال صاحب الاشراف و روضة التعريف و غيرهما "بهذه الرسائل العذبة الالفاظ المستوقفة للألحاظ يعلم أن مولانا علي الشريف كان مشهورا في عصره متقدما على كافة أهل مصره و أنه كان ملحوظا بعين الاجلال عندهم و أن هذه الدار العالية البناء و الأسوار معظمة من قديم مشهود لها بالتقديم ". الصفحة 104
وقال النسابة إدريس الفضيلي : و إنما أتينا بهذه الرسائل و استطردنا ذكرها كالوسائل ليوقن من لا خبرة له بحقائق الأمور قدر هذه الشعبة المباركة و هذا النور و ليتحقق عظيم قدرهم لدى الكافة و الخاصة في كل زمان , جيلا بعد جيل خصوصا هؤلاء السادة الأعيان المفصحين بعلو قدرهم بعدوتي الأندلس و المغرب , المعلنين بسمو مكانهم و علو شرفهم لكل باد و معرب , و ليعلم أن لهم الشهرة و علو الذكر في العدوتين و أن لهم المزية على أبناء جنسهم في الحضرتين , و يعرف أن المجد في بيتهم قديم , و أن شرفهم في طالع سعده للثريا نديم , فيقدر قدرهم الفخيم , و يجلهم بأردية التعظيم و التفخيم و هذا لهذه الشعبة خصوصا و لشعوب الأشراف على التعميم لأن قدرهم عند الله عظيم .
13) ظهير السلطان أبو محمد عبد الحق بن عثمان المريني المتوفى سنة 869 هـ لشرفاء سجلماسة أولاد الشريف أبي البركات عبد الرحمن بن الحسن بن محمد بن الحسن القادم من ينبع الحسني و أخيه مولاي علي الشريف بن الحسن بن محمد بن الحسن القادم من ينبع الحسني و الظهير مؤرخ سنة 863 هـ . مخطوطة بخزانة محمد المنوني بمكناس.
14) قال الشيخ الفقيه الأصولي أبو إسحاق إبراهيم بن هلال بن علي السجلماسي ( سنة 817 هـ / سنة 903 هـ ) في مناسكه : و قبر السيد الزكي سلالة الشرف العلي محمد بن عبد الله بن حسن بن حسن بن علي بن أبي طالبي رضي الله عنهم أحد أجداد شرفاء بلدنا سجلماسة الذين نزلوا بها أوائل الدولة المرينية و منهم الشيخ الصالح العابد الزاهد المجاهد ذو الصدقات و الأوقاف , وواحد الفضلاء و الأشراف السيد أبو الحسن علي بن الحسن بن محمد بن حسن الحسني الدفين بروضة زاويته التي هي بسجلماسة رحمه الله تعالى وحفظ ذريته بمنه .
15) في إجازة الشيخ أبو عبد الله محمد بن عيسى السفياني الفهدي المتوفى سنة 940 هـ للشيخ أحمد الشريف بن أبي القاسم الزروالي دارا و الذي كان حيا سنة 997 هـ حيث حلاه فيها " الحسني الشريف "
16) الشيخ محمد بن أبي الفضل بن محمد الشهير بخروف التونسي المتوفى سنة 966 هـ في إجازته للشيخ أبو العباس أحمد بن محمد الحسني السجلماسي فقال : " ورد علينا بحضرة فاس حماها الله تعالى من كل باس في محرم الحرام مفتتح عام ستة و خمسين و تسعمائة ( 956 هـ ) الطالب المكرم الأفضل , التقى الأرقى ,الأسنى و الأسمى , المجد الأنجد من لاحت عليه مخايل السيادة و ظهرت في حركاته و سكناته إمارات السعادة , السيد الحسيب النسيب أبو العباس أحمد بن السيد الأفضل الأكرم أبي عبد الله محمد بن السيد الورع الزاهد الحسن الشريف الحسني الشهير بجده رضي الله عنه وعن سلفه الصالح سادتنا أهل بيت المصطفى صلى الله عليه وسلم ..." إلى أن قال " وقد أذنت لسيدي الشريف أن يحدث عني "
17) الشيخ موسى النشائي الشافعي المصري الذي كان حيا سنة 967 هـ في إجازته للشيخ أبو عبد الله محمد بن علي الدادسي المتوفى سنة 999 هـ حيث قال :" الفقيه الحسيب النسيب عبد الواحد بن أحمد و أخويه محمد و عبد الله ...و الفقيه الشريف محمد بن محمد بن أبي القاسم "
18) في إجازة الشيخ محمد بن محمد بن أحمد الفيشي المالكي المصري المتوفى سنة 972 هجرية للشيخ عبد الواحد بن أحمد الحسني السجلماسي و حلاه فيها " بالسيد الشريف عبد الواحد بن أحمد الحسني " و كانت سنة 953 هـ بصحراء القاهرة .
19) محدث فاس أبو النعيم رضوان بن عبد الله الجَنَوي(ت991 هـ) في إجازته للشيخ عبد الواحد بن أحمد الحسني وقال : " الفقيه الأجل الحسيب الأفضل سيدي ابي محمد عبد الواحد ابن السيد الفقيه سيدي أبي العباس أحمد بن السيد أبي عبد الله محمد الشريف الحسني ثم ذكر ما اجازه به و ختمها بقوله ما ذكره السيد الشريف ..."
20) في فهرسة مشايخ الشيخ أحمد بن علي بن عبد الرحمن المنجور المولود سنة 926 هـ و المتوفى سنة 995 هـ قال : الفقيهين النجيبين العلامتين الخطيبين الرحوم أبي عبد الله محمد بن أبي القاسم الشريف و ابن عمه المفتي أبي محمد عبد الواحد بن أحمد الشريف .



التعديل الأخير تم بواسطة إسماعيل الحسني ; 22-02-2013 الساعة 01:26 PM
توقيع : إسماعيل الحسني
إسماعيل الحسني غير متواجد حالياً  
قديم 07-12-2012, 01:49 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
المشرف العام على مجالس قبائل بلاد المغرب , عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة morocco

افتراضي


21) الشيخ عبد الرحمن بن عبد القادر بن فهد الهاشمي العلوي الزبيدي المتوفى سنة 995 هـ في إجازته للشيخ عبد الواحد الحسني فقال " فقد أجزت للمخدوم الأجل , الأرفع القدر و المحل , سليل المجدد للسيادة , خلاصة الأعيان من أولي العلم و الإفادة , وارث المناقب و المفاخر , من بذور هالات الدروس و المنابر , المنوه باسمه الشريف , و المعطر بذكره المنيف ...وقد أجزت أيضا من ذكر مع هذا الأستاذ المعظم , و الفقيه المكرم , و ألحق تلو اسمه الزكي و هما ابنته الدرة المصونة , الفاخرة المكنونة ذات الحجاب المنيع , و الستر الرفيع , الفقيهة النقية البهية , السيدة الشريف صفية صان الله حجابها ..." و الاجازة سنة 988 هـ
22) الشيخ العلامة أبو زيد عبد الرحمن بن عبد القادر الهاشمي العلوي الشافعي الزبيدي المتوفى سنة 995 هـ في إجازته للشيخ عبد الواحد الحسني حيث حلاه بـ " الفقيه الإمام المفتي الصالح الناسك المحصل عبد الواحد بن أحمد بن محمد بن الحسن الحسني الشريف العلوي المغربي السجلماسي المراكشي أبقاه الله و لابنته الفقيهة الرضية صفية بنت عبد الواحد " .
23) في إجازة الشيخ محمد بن محمد بن عبد الرحمن البهنسي العلقمي الشافعي المتوفى سنة 1001 هـ للشيخ عبد الواحد بن أحمد الحسني السجلماسي حلاه فيها " بالسيد الشريف عبد الواحد بن أحمد الحسني " و كانت سنة 953 هـ
24) في إجازة الشيخ محمد بن إبراهيم بن مفلح المقدسي المولود سنة 930 هجرية و المتوفى سنة 1011 هجري و التي كانت سنة 998 هـ للشيخ أبو عبد الله محمد بن علي الدادسي المتوفى سنة 999 هـ حيث قال " ثم طلب مني الاجازة لشيخه الصالح سيدي محمد المهدي ثم طلب مني ذلك أيضا لولده محمد و أخيه أحمد ثم لابن خاله الشريف عبد الواحد و أخويه محمد و عبد الله ...ثم للشريف محمد بن أبي القاسم " و الاجازة كانت أيضا سنة 967 هـ بالقاهرة مصر .
25) قَالَ أَبُو عبد الله محمد بن قاسم القصار الفاسي المولود سنة 938 هـ و المتوفى سنة 1012 هـ في شهادته المؤرخة سنة 998 هـ للأشراف سجلماسة و هو مخطوط : شرفاء سجلماسة من أصرح الشرفاء بالمغرب و أشهرهم ....هـ
وفِي المرآة له أيضا : إِن الشرفاء الَّذين لَا يشك فِي شرفهم بالمغرب كَثِيرُونَ كالجوطيين من الحسنيين الإدريسيين وكشرفاء تافيلالت من الحسنيين أَيْضا المحمديين وكالصقليين والعراقيين وَكِلَاهُمَا من الحسينيين بِالْيَاءِ الساكنة بَين السِّين وَالنُّون فَإِن شرف جَمِيعهم لَا يخْتَلف فِيهِ اثْنَان من أهل بِلَادهمْ وَمن يعرفهُمْ من غَيرهم اهـ
26) الشيخ الفقيه أبو حامد محمد العربي بن يوسف الفهري المولود سنة 988 هـ و المتوفى سنة 1052 هـ في كتابه مرآة المحاسن: " "وأما شرفاء تافلالت، فإنهم من بني الإمام محمد، الملقب بالنفس الزكية، ابن عبد الله الكامل، ابن حسن بن الحسن بن علي، رضي الله عنهم. ...إلى أن قال .. وأولهم بتافيلالت، القادم عليها من الحجاز، السيد حسن بن قاسم ....إلى آخر النسب" إلى أن قال "وإنما تفرعت شجرتهم من السيد أبي الحسن، علي المعروف بالشريف ابن الحسن بن محمد بن حسن، القادم من الحجاز. وكان للسيد علي الشريف المذكور، ولدان: أحدهما السيد محمد، والآخر السيد يوسف، ومنهما تفرع جميع أشراف تافيلالت و ممن أدركناه بالسن و لم نره من الفريق الأول الإمام العلامة مفتي مراكش أبو محمد عبد الواحد بن أحمد بن محمد بن الحسن بن محمد بن علي الشريف المذكور و ممن أدركناه من الفريق الثاني و استفدنا منه و كانت بيننا و بينه ألفة أكيدة الإمام العلامة الأستاذ المتبحر أبو محمد عبد الله بن علي بن طاهر بن الحسن بن يوسف بن علي الشريف المذكور , و ممن أدركناه من علماء هذا الفريق و لم نره قاضي درعة العالم العدل أبو العباس أحمد بن عبد العزيز بن عبد الصادق بن محمد بن يوسف بن علي الشريف , و من علمائهم ممن هو الآن في قيد الحياة – أمتع الله بهم وبارك في أعمارهم – السيد العالم المتفنن الصالح الأستاذ أبو زيد عبد الرحمن بن يوسف بن محمد بن يوسف بن عبد الواحد بن يوسف بن علي الشريف , و العالم المتفنن المصنف الأستاذ أبو محمد بعد الهادي بن السيد أبي محمد عبد الله بن طاهر المتقدم ذكره و كل واحد من السيدين المذكورين بيننا و بينه ألفة بليغة , نفعنا الله بمحبتهم , و حشرنا في زمرتهم آمين .
27) ترجمة الشيخ الفقيه أحمد بن محمد المكناسي الشهير بابن القاضي المولود سنة 960 هـ و المتوفى سنة 1025 هـ في كتابه لقط الفرائد لمولاي علي الشريف حيث قال :
علي بن الحسن بن محمد بن حسن الحسني جد شرفاء سجلماسة العالم .
و لحفيده محمد بن محمد بن محمد بن أبي القاسم الحسني المتوفى سنة 988 هـ حيث قاله عنه : ( محمد بن محمد بن محمد بن أبي القاسم الشريف الحسني السجلماسي .
و في كتابه جذوة الاقتباس في ذكر من حل من الأعلام مدينة فاس : عبد الواحد بن أحمد بن محمد بن الحسن الشريف الحسني السجلماسي .
و في كتابه جذوة الاقتباس قال عن الشيخ محمد بن أبي القاسم السجلماسي : محمد بن محمد بن أبي القاسم الشريف الحسني السجلماسي .
و في كتابه درة الحجال قال مترجما لأحد أعلامهم : محمد بن محمد بن أبي القاسم الشريف السجلماسي الفقيه أبو عبد الله ....و عبد الواحد بن أحمد بن الحسن الشريف الحسني أبو مالك ...
و في إجازته للشيخ عبد الواحد الحسني التي كانت سنة 992 هـ حلاه بشيخنا السيد الشريف .
28) الشيخ عبد العزيز بن محمد بن إبراهيم الفشتالي المولود سنة 956 هـ و المتوفى سنة 1031 هـ في كتابه مناهل الصفا في مآثر موالينا الشرفاء الذي كتبه سنة 997 هـ حيث ذكر بعض أعيانهم و حلاهم بالشرف الحسني فمنه مثلا : ( الشيخ الإمام , علم الأعلام مفتي الإسلام بحضرة (...هنا بياض ..) المودج الفضل و لبنة التمام ذو النسب الشريف , و الحسب العريق , الأصالة المشتمل بملاءة السؤدد و السراوة , و ذماثة الخلاق , و لين العريكة , رضيع لبان العفة , مليح البسط على ديانة مضمر ثغرة النادرة ..( ..بياض ..) ..فصيح القلم المغبر في وجوه أهل اللسان و البيان شيخنا العلامة أبو محمد عبد الواحد بن أحمد بن الحسن الشريف الحسني ) مناهل الصفا ص 238
29) الشيخ الفقيه أحمد بن محمد بن أحمد المقري المولود سنة 992 هـ و المتوفى سنة 1041 هـ في كتابه روض الآس و حلى فيه غير مرة الشيخ عبد الواحد السجلماسي بالشريف الحسني .
30) رسالة الشيخ محمد بن أبي بكر الدلائي المتوفى سنة 1046 هـ بعث بها إلى الشيخ أبي حسون علي بن محمد بن الشيخ أحمد بن موسى السملالي المتوفى سنة 1070 هـ يحضه فيها على البرور بمولانا الشريف بن علي و يعنفه فيها على سوء معاملته لأهل تافيلالت , و يذكره بنسب الشريف وقرابته من الرسول الكريم طالبا منه أن يخلي سبيله , و يتخلى له عن سجلماسة و نص الغرض فيها " و ما ذكرتموه لنا عن الفاضل الشريف الزكي العفيف , مولانا الشريف , ما سمعت قط أنه يخطر له ببال , و لا سددتم إلى جنابه بنادق الاضرار و النبال ..." ولم يزل مولانا الشريف عند أبي حسون في تبجيل و تعظيم إلى أن رجع إلى سجلماسة في حكاية طويلة .
31) قال الشيخ الفقيه العلامة أبو العباس أحمد بن علي السوسي البوسعيدي ( 970 هـ / 1046 هـ) في وصلة الزلفى في الشيخ مولاي عبد الله بن علي بن طاهر " كان من كبار الشرفاء و عظماء العلماء , ثاقب زمانه في حفظ السيرة النبوية و أيام الصحابة و أنساب العرب ..."
32) قال الشيخ الفقيه أبو حامد محمد العربي بن يوسف الفهري المولود سنة 988 هـ و المتوفى سنة 1052 هـ : نسب شرفاء سجلماسة للبيت النبوي أظهر و أشهر من شمس على علم ؛ لأن الشرف بالمغرب ينقسم بحسب القوة في الثبوت إلى خمسة أقسام من أعلاها شرفاء سجلماسة تافيلالت فهم فيما بينهم كالحلقة المفرغة لا يدرى أولها من آخرها بحيث من كان منهم لا يسعهم إخراجه ولو بلغ من الفاقة ما بلغ , ومن لم يكن منهم لا يسعهم إدخاله ولو بلغ من الغنى ما بلغ . هـ
33) السلطان محمد الشيخ بن زيدان بن السلطان أحمد المنصور السعدي المتوفى سنة 1064 هـ في رسالته التي بعث بها إلى الشريف محمد بن الشريف فقال فيها :
يا شبل مولانا الشريف محمد = شمس السعادة و الهلال الأكمل
34) رسالة الوالي العثماني أحمد عصمان باشا بالجزائر بتاريخ 1064 هـ الى الشريف مولاي محمد بن الشريف العلوي بسجلماسة من إملاء الكاتب المحجوب الحضري قام بتسليمها اثنين من علماء الجزائر هما الفقيه عبد الله بن عبد الغفار النفزي و الحاج محمد بن عبد العالي الحضري المزغناوي و اثنين من رجال الديوان الأتراك و إمضاء الباشا نص الغرض منها : " إلى حفيد مولانا علي و سيدتنا البتول وولد مولانا الشريف بن علي و بعد فقد كاتبناكم من معنى غنيمة المقيم و الظاغن والزائر رباط الجريد مدينة ثغر الجزائر ....و ذلك ان الوهاب سبحانه منحكم همة و هيبة الجود و الحلم و السماحة و اختار لكم عنوان عنايتها في غاب الصون سجلماسة ...."
35) رسالة رئيس الترك الباشا عثمان الاصطنبولي إلى المولى محمد بن الشريف السجلماسي و ذلك سنة 1065 هـ جاء فيها : ( و لازائد لنا بعد حمد الله إلا مقصد خطاب الشريف المنيف , الجليل القدر , الجميل اللهجة و الصدر , ومن رتق الله به فتوق وطنه , وحمى به من أحزاب الأباطيل أنجاد و أغوار طاعته حفيد مولانا علي و سيدتنا البتول وولد مولانا الشريف بن مولانا علي السيتل الصول ).
36) الشيخ عيسى بن محمد بن محمد الثعالبي في إجازته للشيخ أبي سالم العياشي و التي كانت سنة 1065 هـ حيث قال رحمه الله : و أخذت أيضا عن حافظ العصر وواحد الدهر نخبة الأشراف و قدوة أهل الإنصاف أبي محمد السيد المولى عبد الله بن علي بن طاهر العلوي الحسني ..."من كتاب إتحاف الأخلاء ص 171.
37) الشيخ أبو حسون علي بن محمد بن الشيخ أحمد بن موسى السملالي المتوفى سنة 1070 هـ في جوابه على رسالة الشيخ محمد بن أبي بكر الدلائي و نص الغرض فيها " و أما ما قلت من أن نترك سجلماسة للشريف المذكور كغيرها من البلاد ...."
38) الشيخ العلامة المحدث ياسين بن محمد بن غرس الدين الشافعي المدني مسكنا النصاري نسبا في إجازته للشيخ أبو سالم العياشي و التي كانت بتاريخ ثاني محرم سنة ثلاث و سبعين و ألف 1073 هـ و حلى فيها الشيخ محمد بن عبد الله ( المدعو بن علي ) بن علي بن طاهر السجلماسي بقوله " الحسيب النسيب الشريف محمد بن علي بن طاهر الحسني " .
39) الشيخ زين العابدين عبد القادر الحسيني الطبري المكي في إجازته للشيخ أبو سالم العياشي و التي كانت سنة 1073 هـ و حلى فيها الشيخ محمد بن عبد الله بن علي بن طاهر بـ " الفقيه الجل سيدي محمد بن علي بن طاهر الحسني "
40) الشيخ المحدث العلامة أبو إسحاق إبراهيم بن حسن بن شهاب الدين الكوراني المدني في إجازته للشيخ أبو سالم العياشي و المؤرخة سنة أربع و سبعين و ألف بالمدينة الشريفة 1074 هـ و حلى فيها الشيخ محمد بن عبد الله بن علي بن طاهر بـ " السيد الشريف سيدي محمد بن عبد الله المدعو بن علي " .

التعديل الأخير تم بواسطة إسماعيل الحسني ; 22-02-2013 الساعة 01:27 PM
إسماعيل الحسني غير متواجد حالياً  
قديم 07-12-2012, 01:49 PM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
المشرف العام على مجالس قبائل بلاد المغرب , عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة morocco

افتراضي


41) و في منظومة الشيخ الفقيه محمد بن سعيد السوسي المرغيثي المولود سنة 1007 هـ و المتوفى سنة 1089 هـ وهو نظم رفع فيه نسب شيخه عبد الله بن علي بن طاهر السجلماسي إلى محمد النفس الزكية .
وقال أيضا عن شيخه المذكور : كان من كبار الشرفاء , و عظماء العلماء .
42) قال الشيخ أبو سالم العياشي المتوفى سنة 1090 هـ بعد أن ذكر ينبع : ( و في هذا البلد طائفة من الأشراف و منهم شرفاء بلادنا القاطنين بسجلماسة ) .
43) وَعَن شيخ الْجَمَاعَة الإِمَام أبي مُحَمَّد عبد الْقَادِر الفاسي المولود سنة 1007 هـ المتوفى سنة 1091 هـ رَحمَه الله أَنه قسم شرفاء الْمغرب بِحَسب الْقُوَّة والضعف إِلَى خَمْسَة أَقسَام وَمثل للقسم الأول الْمُتَّفق على صِحَّته بالسَّادة السجلماسيين.
44) الشيخ أحمد بن عبد الله الدلائي المتوفى سنة 1091 هـ في رسالته للمولى إسماعيل العلوي و نص الغرض فيها : " باسم من يضع الملك حيث يشاء , فاختار على علم قريشا , يتفيأ ظلال الدوحة النبوية , و يتنسم عرف أزهار عوارفها المصطفوية ....إلى أن قال ...وشيد لراقمه في كنف الدولة الهاشمية كنفا.....إلى أن قال أيضا ...وليت شعري بم أحيي ذلك المقام النبوي و الجناب العلوي ...وقال أيضا ...فقد مددنا إلى سيدنا أكف الضراعة مستشفعين إليه بجده صاحب الشفاعة ..."
45) حلى الشيخ العلامة شمس الدين، أبو عبد الله محمد بن محمد بن سليمان بن الفاسي بن طاهر المكيّ المالكي (المتوفى: 1094هـ) في كتابه صلة الخلف بموصول السلف أحد أعلامهم بالشرف فقال : أشرف الأشراف أبي محمد عبد الله بن علي بن طاهر الحسني و فيه أيضا : سيد الحفاظ الاستاذ ابي محمد السيد عبد الله بن علي بن طاهر الحسني السلجماسي .
46) وفي تقسيم الشيخ الحافظ أبو زيد عبد الرحمن بن عبد القادر بن علي الفاسي ( المولود سنة 1040 هـ و المتوفى سنة 1096 هـ ) في ابتهاج القلوب للأشراف في المغرب قال : القسم الأول في أهل البيت الأشراف وهم في بلادنا و ما والاها أصناف , لا يتطرق إليهم دليل ناف , و المشتهر منهم الجوطيون من الحسنيين الإدريسيين و السلاميون من الإدريسيين أيضا و الشفشاونيين إدريسيون أيضا و القادريون موسويون حسنيون و شرفاء تافيلالت محمديون حسنيون و أما الحسينيون فالموجود منهم ببلادنا فرقتان العراقيون و الصقليون .
و ذكرهم أيضا في كتابه الاقنوم في مبادئ العلوم و فصل في فروعهم .
47) رسالة السلطان العثماني سليمان الثاني إلى المولى إسماعيل العلوي إبان توليه حكم الخلافة العثمانية سنة 1097 هـ /1687 م و قد حررت باللغة التركية و نص الغرض منها " إلى فاس حاكمي اولان إسماعيل الحسني ...ملكي الفعال ملكي الخصال حارس ثغر الإسلام فارس هيجاء الاقتحام صاحب العز و المجد و السعادة حاكم حطه و سيعه فاس أولان المولى الشريف إسماعيل الحسني أدام الله تعالى ذاته و أبقاه .." مخطوط من أرشيف الرئاسة (باش باكلنك أرشيف Bas bakanlik arsivi ) مجموعة المراسلات العثمانية (نامه إهمايون nama ihumayun )
48) ونحوه أيضا عن نقيب الأشراف الشريف النسابة الشيخ أبو محمد عبد القادر الجوطي الشبيهي المتوفى سنة 1099 هـ في شهادته المخطوطة و في كتابه المؤلف في الأنساب و ديوانه أيضا ؛حيث قسم شرفاء أهل المغرب بحسب القوة و الضعف إلى خمسة أقسام و مثل القسم الأول و هو المتفق على صحته بأفراد من الأعيان و منهم السادات السجلماسيون .
49) وَقَالَ الشَّيْخ أَبُو عَليّ اليوسي المولود سنة 1040 هـ و المتوفى رَحمَه الله سنة 1102 هـ في شهادته المخطوطة: إن شرف ساداتنا أهل سجلماسة مَقْطُوع بِصِحَّتِهِ كَالشَّمْسِ الضاحية فِي رَابِعَة النَّهَار.
و قال وهو يهجو أهل سجلماسة :
لولا المكارم آل المصطفى نزلوا // بأرضهم آخر الزمان ما ذكروا
و حلى أحد أعلامهم بالشرف فقال : أخونا في الله الولي الصالح أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن علي بن طاهر الشريف المعروف بابن علي رضي الله عنه.
و في رسالته للسلطان مولاي إسماعيل العلوي كان مما قاله : " قطب المجد و مركزه , و فخار الفخار و مئزره , و أساس الشرف الفادح و منبعه , و مناط الفضل الشامخ و مجمعه , السلطان الأعظم , الأجل الأفخم , مولانا إسماعيل بن مولانا الشريف لا زالت أعلامه منشورة , و أيامه على العز و اليمن مقصورة ...إلى أن قال ...مع ماله علينا و على غيرنا من الحقوق التي أوجبتها منزلته السلطانية و مثابته العلوية الفاطمية ...
و في كتابه المحاضرات في اللغة و الأدب قال عن أحد أعلامهم : " ومنهم المولى أبو عبد الله سيدي محمد بن عبد الله بن علي بن طاهر الحسني المعروف بابن علي، وكنت عقدت معه عقد المحبة الخاصة، وكتبت إليه في شأن ذلك من الزاوية البكرية كتاباً وفيه:
يا ابن الكرام الصّيدِ من فِهْرِ ... أُولي المعالي السادة الزُّهْرِ
مَنْ بَيْتُهم يعلو الثريّا ومن ... حذَوْا نعالاً رُقْعَةَ البدرِ
ومن صفَوْا قِدماً وصُوفوا على ... كل الورى في سالف الدهر
50) قال النسابة الفقيه أبو حامد العربي بن الطيب القادري المتوفى سنة 1106 هـ في كراسته مترجما للسلطان مولاي رشيد الحسني : أمير المؤمنين الخليفة الرشيد بن مولانا الشريف بن مولانا الحاج المجاهد ذي الأوقاف السنية و الصدقات الجارية أبي الحسن علي الشريف المحمدي الحسني السجلماسي .
51) رسالة من الخليفة العثماني السلطان مصطفى الثاني بتاريخ 1107 هـ و نص الغرض منها " المتمسك من كتاب الله و سنة نبيه بالحبل الوثيق أيده الله بالملائكة المقربين و أيد خلافته إلى يوم الدين ووفقه لما فيه صلاح العباد , و ربط خيام السلطنة بأقوى الاوتاد السلطان ابن السلطان , السلطان مطفى أيده الله و نصره وهو حسيبه و كفى , إلى السيد الشريف المستغنى عن التوصيف الجليل بن الجليل مولاي إسماعيل بعد سلام الأسنى و ريحانته المباركة الحسنى ..."
52) الشيخ أبو عبد الله محمد بن عيشون المتوفى سنة 1109 هـ في كتابه الروض العطر الأنفاس بأخبار الصالحين من أهل فاس و حلى فيه السلطان مولاي إسماعيل العلوي بقوله " السلطان مولاي إسماعيل بن الشريف الحسني "
53) قال النسابة الفقيه عبد السلام بن الطيب القادري المولود سنة 1058 هـ و المتوفى سنة 1110 هـ : و أما بنو محمد النفس الزكية رضي الله عنهم فمنهم بفاس بعض شرفاء سجلماسة المدعوة بتافيلالت , و هم من صرحاء الأشراف نسبا , و أفضلهم حسبا , و كبرائهم أقدارا , و عظمائهم اشتهارا , طلعوا في سماء المجادة بدورا , و في محافل السيادة صدورا , و تساموا في المشارق و المغارب ظهورا , و حملوا من المهابة و الجلالة لواء منشورا , لهم في علو الهمة و نفوذ المعرفة منصب لا يضاهى , و مرقب لا يباهى , أبية نفوسهم , طيبة غروسهم , عزيز جارهم , محمي ذمارهم , كريمة سجاياهم , عظيمة مزاياهم , تلقاهم في المكاره ليوثا و في المكارم غيوثا .هـ من الدر السني .
54) الشيخ عبد الحق بن مخلوف السحيمي الذي كان حيا سنة 1110 هـ في مدحه للسلطان مولاي إسماعيل العلوي و نص الغرض منها قوله :
أعز الإله الدين بابن نبيه // و ما إن يعز الدين إلا سميدع
فيا ابن الأولى سارت بمدح جدودكم // رفاق لها بين السباسب مهيع
ألستم سراة المسلمين وسادة // محبتهم يوم القيامة تنفع
55) محمد أمين بن فضل الله بن محب الدين بن محمد المحبي الحموي الأصل، الدمشقي (المتوفى: 1111هـ) في كتابه خلاصة الأثر في أعيان القرن الحادي عشر : مولَايَ رشيد بن عَليّ الْملك الْمُؤَيد الشريف الْحسنى ملك الْمغرب السُّلْطَان الْعَظِيم الْقدر السعيد الحركات المظفر الْكَامِل ..... وَكَانَ ملكا معتدلا هاشميا محسنا محبا للْعُلَمَاء.
وقال أيضا : الاستاذ الْكَبِير نخبة الشّرف السَّيِّد أَبى مُحَمَّد عفيف الدّين عبد الله بن على بن طَاهِر الْحسنى السجلماسى .
56) الشيخ أبو عبد الله محمد الطيب بن محمد بن عبد القادر الفاسي المتوفى سنة 1113 هـ في كتابه مرسل العبر بذكر من غبر مترجما للسلطان مولاي محمد بن الشريف فقال : ( و فيه بويع أمير المؤمنين الخليفة السلطان مولاي محمد بن مولاي الشريف المحمدي الحسني السجلماسي بالخلافة , و خلص له الولاية على جميع بلاد سجلماسة و أعمالها , و فيه قدم عليه إلى سجلماسة والده مولانا الشريف بن مولانا علي الحسني من سوس ) .
و حلى الشيخ عبد الله بن علي بن طاهر الحسني في فهرسته : بالشريف الحسني السجلماسي .
57) وَعَن الشَّيْخ أبي الْعَبَّاس أَحْمد بن عبد الله بن معن الأندلسي المولود سنة 1043 هـ و المتوفى سنة 1120 هـ أَنه كَانَ يَقُول مَا ولي الْمغرب بعد الأدارسة أصح نسبا من شرفاء تافيلالت.
58) و نظم الشيخ عبد السلام بن أحمد جسوس الفاسي المتوفى سنة 1121 هـ و هو يخاطب أمير المؤمنين مولاي إسماعيل العلوي :
رفعت منازل سبتة أصواتها // تشكو إليكم بالذي قد هالها
مع بادس وبريجة فتعطفوا // و تنبهوا كي تسمعوا تسآلها
يا ابن النبي الطاهري محمد // قل يا أمير المؤمنين أنا لها .
59) الرحالة الشيخ أحمد بن محمد بن ناصر الدرعي المتوفى سنة 1129 هـ في الرحلة الناصرية : و في الينبوع مزارة على تل مرتفع لأبي الحسن النفاتي و قبر الحسن المثلث فوق القرية لم يوصل إليه ....و بهذا البلد موطن طائفة من الأشراف و منهم شرفاء بلدنا القاطنون بسجلماسة ....و ذكر أيضا أن جدهم العلى الحسن بن قاسم قدم من ينبع النخل
60) قال النسابة المؤرخ الفقيه أبو محمد عبد الله بن محمد بن عبد الرحمن الفاسي الفهري المتوفى سنة 1131 هـ في كتابه الإعلام بمن غبر في ترجمته لأحمد بن يوسف بن بركة بن محمد بن بركة بن أبي الغيث عبد الواحد بن يوسف بن علي الشريف و رفع نسبه إلى النفس الزكية و حلاه بالشريف الحسني السجلماسي الفيلالي .
و حين ترجم للشيخ عبد الله بن علي بن طاهر السجلماسي قال : أبو محمد سيدي عبد الله بن علي بن طاهر الشريف الحسني السجلماسي و إنما بدأت به مع كونه مات في وسط القرن تبركا به لأنه جمع بين الشرف والعلم و الولاية .
وله في ترجمة الشيخ عبد الواحد الحسني : الفقيه العلامة أبو محمد سيدي عبد الواحد بن أحمد الشريف الفلالي
وله أيضا في محمد بن أبي القاسم السجلماسي : ورأيت من نسب هذه الفائدة لابن عمه العلامة مولانا محمد بن أبي القاسم الشريف الفلالي و هو خطيب جامع الأشراف بمراكش وهو أول من خطب به .

التعديل الأخير تم بواسطة إسماعيل الحسني ; 22-02-2013 الساعة 01:28 PM
إسماعيل الحسني غير متواجد حالياً  
قديم 07-12-2012, 02:59 PM   رقم المشاركة :[4]
معلومات العضو
رئيس مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

و النعم بالسادة اشراف سجلماسة الكرام , سلم قلمك اخي الكريم الشريف اسماعيل

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة م أيمن زغروت
و النعم بالسادة اشراف سجلماسة الكرام , سلم قلمك اخي الكريم الشريف اسماعيل
و النعم بكم أخي الشريف م أيمن زغروت شكرا على الاطلالة الطيبة .

التعديل الأخير تم بواسطة إسماعيل الحسني ; 11-12-2012 الساعة 12:34 PM سبب آخر: لاختصار الموضوع
توقيع : د ايمن زغروت
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً  
قديم 11-12-2012, 12:30 PM   رقم المشاركة :[5]
معلومات العضو
المشرف العام على مجالس قبائل بلاد المغرب , عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة morocco

افتراضي


61) قال الرحالة أبو محمد عبد القادر بن محمد الشرقي الاسحاقي في رحلته المؤرخة سنة 1134 هـ : ومن الغد من يوم نزلنا بالينبع قدم جماعة من الشرفاء اهل ينبع على السيدة والدة مولانا _نصره الله_ ففرحت بهم وكستهم كساوي مليحة من الملف والكتان وحزم واكرمتهم دفعت لهم _أعزها الله_مئتين مثقالا ذهبا مطبوعة كانت تاتيهم ايام مولانا أمير المؤمنيين مولانا اسماعيل _رحمه الله _وأعطتهم مئة مثقال ذهب من عندها خمسين للشرفاء وخمسين للشريفات أولاد عيشه_ نفعها الله بذلك _ و اولاد عيشه الشرفاء هم رهط السيد مولاي الحسن الراحل من ينبع الى سلجماسه وهم مشابهون للساده الشرفاء أهل تافلات في ألوانهم جمعتهم السمره سمرة الحجاز والله لقد رأيت شريفا منهم لهو أشبه بمولانا السلطان مولانا إسماعيل رحمه الله لونا وقدا وسلامي يديه وهو شريف طاعن في السن وهو من أولاد عيشه.
وقال أيضا : ومنها نزلنا بالينبوع نزلناها بعدما ارتفع النهار وكان اليوم حارًا شديد الحر.. وخرج الشريف عبدالمعين أمير الينبوع فيمن معه من إخوانه الأشراف وحاشيته ولعبوا قدام المحمل بالبارود ومرادهم بذلك الاحتفال في مثل هذه المواطن إظهار قوة الأعراب أهل البدو بما يشاهدونه من آلات الحرب والحرب خدعة وبالينبوع ماء كثير معين، وينبع بلد مبارك حاز قصب السبق في كل خير ترتاح له النفوس لأنها دار مطابقة لدار حلها الحبيب وربع يدعى فيها الشوق فيجيب ولو نطقت كل بقعة لأفصحت بكل عجيب وأهل سجلماسة من الينبوع وأنهم يجتمعون معهم في محمد بن عبدالله النفس الزكية وقال الدرعي أن جدهم الأعلى الحسن بن قاسم القادم من ينبع الحجاز.
62) الأديب النسابة علي بن أحمد مصباح الزرويلي ( 1097 هـ /1136 هـ ) في كتابه سنا المهتدي إلى مفاخر الوزير اليحمدي حيث رفع نسب السلطان مولاي إسماعيل العلوي إلى النفس الزكية و حلاه بقوله " السلطان الجليل الهمام الأثيل ذو العلاء المولوي و الشرف الهاشمي العلوي ..."
63) عقد النكاح الذي لم نعثر على سنة كتابته لكنه كان قبل سنة 1139 هـ و هي سنة وفاة السلطان مولاي إسماعيل العلوي و هو عقد لهذا السلطان الأعظم على السيدة عائشة بن أبي القاسم بن محمد الشريف الزروالي دارا و فيه " ذو الشرف الأثيل و المجد الأصيل السلطان المظفر تاج المعالي أبو النصر مولانا إسماعيل بن مولانا الشريف الرفيع القدر المنيف الغني بحسبه الباهر و نسبه الطاهر .
كما حلى في هذا العقد السيد أبو القاسم بن محمد الشريف الزروالي دارا بقوله " السيد الشريف المرفع العفيف سيدي بلقاسم من شرفاء بني زروال ...إلى أن قال ... بابنته السيدة الشريفة المنيفة الفقيهة العفيفة ..."
64) قال الشيخ النسابة الفقيه محمد بن محمد بن محمد بن عبد الرحمن الدلائي المتوفى سنة 1141 هـ في كتابه درة التيجان بعدما ذكر أولاد النفس الزكية :
فمن بني القاسم أشراف الورى // أعيان وقتنا الملوك الكبرا
أهل سجلماسة بيت الشرف // قد ورثوه خلفا عن سلف
دار السيادة نجوم الحسب // و الفضلاء و الصرحاء النسب
نور النبوءة عليهم وضحا // في وجههم كالشمس رونق الضحى
وفضلهم في الناس ليس ينكر // و مجدهم في كل ذاك أكبر .
وقال وهو يمدح السلطان إسماعيل العلوي :
سمط الملوك و سيط عقد نظامها // سبط الرسول و نبعه المختار
مولاي إسماعيل خير بيوتها // نجل الشريف و طلعة الأسرار
بيت المكارم و السيادة و الندا // قطب الجلالة معدن الاكبار
ورث المجادة كابرا عن كابر // و المجد مجدهم بلا إنكار
حتى قال رحمه الله :
قل للمفاخر لا تفاخر و اعترف // لكماله بالعجز و الاقصار
ماذا تقول لفضل آل محمد // وهم الغياث لكل خطب ظار
وهم الكرام إذا حللت بدارهم // وهم الأمان لأرضهم و الجار
وهم هم من أمهم و أبيهم // متوسلين بربهم و البار
65) الشيخ عبد الله بن محمد بن عبد الله بن الطالب الشنقيطي المتوفى في صدر القرن 12 هـ أنشد مادحا مولاي محمد بن السلطان مولاي إسماعيل العلوي فكان مما أنشده :
سبتني فقبلت الثرى متخلصا // أما امتداح بن الشريف محمد
هو الوارث الفضل النبيئيَّ خالصا // من المجد و العليا و من طيب محتد
66) الخليفة العثماني أحمد خان الثالث ( 1084 هـ /1148 هـ ) في رسالته للسطان مولاي إسماعيل العلوي و نص الغرض فيها قوله " بعثت إليك بسلام خالص و تحية طيبة , و ألقيت عليك محبة مني عن طيب خاطر , و خير متواتر , لأنك صاحب الكرسي الشريف , و شرفكم أصيل من جد إلى جد , إلى النبي صلى الله عليه وسلم و شرف و مجد , وقد جعل الله بينكم مودة ورحمة , و أنتم أصحاب العقل و المجد و الكرامة السرمدية و أهل الشريعة المحمدية , يجب علينا معرفة قدركم , و التنويه بمجدكم وفخركم , و كيف تخفانا كرامتكم و طهارتكم , و الله يقول ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا ) , و أنتم أهل الفضل و السلطنة العلية و مفتحة لكم الأبواب السنية ... إلى آخر الرسالة التي كتبت عام سبعة و ثلاثين و إحدى عشر مائة (1137 هـ ) بقسطنطنية .
67) قال الشيخ الشيخ النسابة المؤرخ الفقيه محمد الصغير الوفراني أو الافراني النجار ( سنة 1080 هـ / سنة 1155 هـ) في كتابه نزهة الحادي في أخبار ملوك القرن الحادي الصفحة 287 : لابد أولا من ذكر نسبهم الشريف و إن كان أجلى من الشمس و أحلى من الظل الوريف غني و اغنى عن التعريف .....إلى أن قال رحمه الله : ...هكذا ذكر هذا النسب الذي هو حقيق أن يسمى سلسلة الذهب جماعة من العلماء و الأكابر ....و قال أيضا : و بالجملة فإن شرف السادات السجلماسيين مما لا نزاع في صراحته و لا خلاف في صحته عند أهل المغرب قاطبة ....و قال أيضا : ....و بهذه الرسائل العذبة الالفاظ المستوفية الألحاظ يعلم ان مولانا عليا الشريف كان مشهورا في عصره متقدما على كافة أهل قطره و أنه كان ملحوظا بعين الإجلال عندهم و أن هذه الدار معظمة من قديم مشهود لها بالتقديم ....
68) الشيخ محمد بن آب التوتي ( 1094 هـ / 1160 هـ ) في قصيدته المخطوطة التي مدح فيها مولاي عبد المالك بلحاجي الرقاني ( ت 1207 هـ ) و عد فيها شيوخه و الغرض منها قوله :
و ليك الذي أنلته الشرف // و العلم و الجود و فضل من سلف
مولاي عبد المالك الرقاني // صالح هذا الوقت في العيان
و شيخه والده الذي ظهر // لكل (راء بالولاية) اشتهر
الصالح الولي ذي القدر العلي // مولاي عبد الله ذاك بن علي
69) وثيقة الصلح التي كانت بين الثائر أحمد بن علي الريفي و السلطان مولاي عبد الله العلوي و كتبها الشيخ محمد الحارثي الدلائي سنة 1176 هـ و مما جاء فيها : فعن الأمر المطاع الذي يجب له الانقياد و الاتباع الاذن الشريف العلوي السلطان المولوي أمر مولانا أمير المؤمنين المحفوف بالله تعالى بالنصر و التمكين فخر الملوك و الأشراف ...)
70) تقريظ الشيخ أبو بكر عبد الرحمن بن إدريس المنجرة الحسني التلمساني (1111 هـ/ سنة 1179 هـ ) لكتاب الترجمان المعرب للنسابة المؤرخ أبو القاسم الزياني و نص الغرض منها : " و الكل بأمر مولانا الذي تلألأت غرر شيمه الطاهرة و مفاخره , و ملأت الآذان و الأذهان خيمه الباهرة الباهية و مآثره , ظل الأنام و كهف الإسلام , و ملاذ الخاص و العام , مقيم أود أمة جده عليه من الله الصلاة و السلام ..."
71) قال الشيخ المؤرخ الخطيب أبو مدين محمد بن أحمد بن محمد الفاسي المولود سنة 1112 هـ و المتوفى سنة 1181 هـ في نص البيعة التي كانت لبعد المالك بن السلطان إسماعيل العلوي و ذلك سنة 1140 هـ : ( و إن مما امتن الله به علينا من أهل هذا البيت الشريف , الذي أولاه الله أشرف التعظيم و أعظم التشريف , من قدمه الله تعالى لسلطانه العزيز , و رفعه الله جل و علا على منصة التبريز , شريف السلاطين و سلطان الشرفاء , و من بجده عليه السلام له الاتباع و الاقتفاء ......)
72) قال الشيخ النسابة المؤرخ محمد بن الطيب بن عبد السلام القادري ( سنة 1124 هـ / سنة 1187 هـ ) في كتابه درة المفاخر :
و الشرفا أصحاب ينبع النخيل // إن لهم في المغرب الصيت الجليل
كالسيد الحسن وهو القادم // شمس بني الزهراء نجل القاسم
نخبة عترة الرسول الطاهر // و بضعة الزهراء ذي المفاخر
منه سجلماسة قد تعرفت // و بعظيم قدره تشرفت
و قبله خلت عن الأشراف // صارت بهم كدرة الأصداف
وفي كتابه نشر المثاني بترجمة الشيخ عبد الواحد الحسن السجلماسي ثم قال بعد ان رفع نسبه إلى محمد النفس الزكية : ( ووجب ذكره أولا في هذه العشرة الأولى و إن كان محله أن يذكر عام ثلاثة منها الذي هو عام وفاته لأمرين أحدهما التبرك بهذا النسب الكريم و الاعتناء ببركة هذا البيت العظيم و أداء لبعض حقهم وفضلهم العميم , وليكون تاجا لطليعة هذا التقييد ) .
وقال أيضا في نفس التقييد : و محاسن سادتنا هؤلاء كثيرة , و منزلتهم في المجد و عظيم القدر علية شهيرة , لا يحصيها لسان , و لا يحيط بها جنان .
وقال أيضا عند ترجمة السلطان الشريف أحمد المنصور السعدي رحمه الله : ( و إنما وقع النزاع في نسبتهم في كونهم من فرع شرفاء سجلماسة القادم جدهم من الحجاز الذي بلغ من الشهرة و الوضوح الغاية , أو هم غير مساوين لهم في ذلك ...)
وقال أيضا في ترجمة مولاي الشريف بن علي الحسني السجلماسي : ( فقد حازوا من الفخار و علو الجلال و المقدار , ما لم يدركهم فيه غيرهم من شرفاء المغرب ).
73) قال عبد الرحمن بن عبد الكريم الحنفي المدني الشهير بالأنصاري المتوفى: 1195هـ في كتابه تحفة المدنيين والأصحاب قي معرفة ما للمدنيين من الأنساب للأنصاري :"بيت مولاي" اعلم أن هذا اللقب لا يطلق عند أهل المغرب إلا على الشريف كما أن لفظة "السيد" لاتطلق إلا على الشريف عند أهل المشرق وكل ذلك بحسب الاصطلاح وقد اختص منهم أشراف بلدة "تافيلال " أشهر من يعرف بهذا اليوم صاحبنا الفاضل مولاي محمد بن محمد ابن أبي القاسم المغربي الفيلالي.
74) تقييد لوقف بتاريخ ذي القعدة 1196 هـ لفائدة الشريفان مولاي عبد الله بن محمد بن صالح بن الشريف بن سيدي حم بن الحاج و صنوه مولاي عبد الكريم ابن النسب و فيها تحليتهما بالشرف الحسني .
75) رسالة الباشا كمال الدين أحمد أفندي ابن ركن الدين مصطفى أفندي في جمادى الأولى من عام 1200 هـ إلى المؤرخ أبي القاسم الزياني و نص الغرض منها " أبو القاسم أفندي الزياني سلمه الله الوارد سفيرا على هذه المملكة العثمانية و السدة الخاقانية من ملك المغرب السلطان الشهير و القطب الكبير و القمر المنير , صاحب الخيرات على الإجمال و التفصيل الشريف الجليل مولاي محمد بن عبد الله بن إسماعيل ..."
76) قال المؤرخ محمد بن عبد السلام الرباطي الضعيف في كتابه تاريخ الدولة السعيدة المؤلف سنة 1201 هـ : ( هم صرحاء الأشراف نسبا , و فضلائهم حسبا , يجمع شعبتهم المباركة ثلاثة أصناف منهم ملوك المغرب و سلاطينه العظام , و كان قدومهم المبارك أولا على سجلماسة من الأماكن المباركة أرض الحجاز من ينبع النخيل منها من مدشر منه يعرف ببني إبراهيم موضع له عيون و نخيل و زروع بطريق حاج مصر , يسمى بذلك لكثرة ينابيعه , عد به مائة و سبعون عينا , بينه و بين المدينة المشرفة – على ساكنها أفضل الصلاة و السلام – أربعة أيام و في هذا الموضع كان مبتدأ سلفهم المبارك , و مازال فيه الأشراف بنو عمهم إلى وقتنا هذا ) الصفحة 5.
77) وثيقة البيعة للسلطان مولاي اليزيد بن السلطان مولاي اسماعيل العلوي بتناريخ 1204 هـ و مما جاء فيها : وإن ممن امتن الله به علينا من أهل هذا البيت الشريف، الذي أولاه الله أشرف التعظيم وأعظم التشريف، وقدمه تعالى لسلطانه العزيز، ورفعه جل وعلا على منصة التبريز، عميد المجد الذي لا يتناهى فخره، ووحيد الحسب الذي جل منصبه وقدره، الإمام الذي ألقت له الإمامة زمامها، وقدمته الأفاضل لفضله أمامها، من جاءت إليه الخلافة تجر أذيالها، وأخذها دون بني أبيه ولم تك تصلح إلا له ولم يك يصلح إلا لها، ومن جبلت قلوب الخلائق على محبته، وألقي له القبول في الأرض لعلو همته ومجده، السلطان السعيد، الواثق بربه المعين الرشيد، أبا المكارم والمفاخر سيدنا ومولانا اليزيد، ابن مولانا الإمام، السلطان الهمام، المرحوم بالله، سيدي محمد بن أمير المؤمنين سيدنا ومولانا عبد الله، بن السلطان الجليل أمير المؤمنين مولانا إسماعيل، بن موالينا السادات الأشراف، ذوو الفضل والكرم والإنصاف، قدس الله روحهم في أعلا الجنان، ومنحهم بفضله الرضا والرضوان . من وثيقة البيعة للسلطان مولاي اليزيد بن السلطان مولاي اسماعيل العلوي بتناريخ 1204 هـ و قد أمضى عليها جمع من الفقهاء و القواد و العوام فمن الفقهاء :الأصيل الفقيه مولاي أحمد بن مولاي عبد الرحمان الدباغ والفقيه الأصيل مولاي إدريس بن مولاي عبد الرحمان الدباغ والفقيه الأصيل مولاي محمد فتحا بن مولاي عبد الرحمان الدباغ والفقيه الأصيل مولاي عبد المالك بن مولاي عبد الرحمان الدباغ والفقيه الأصيل مولاي أحمد بن مولاي عبد المالك العمراني والفقيه الأصيل سيدي محمد بن محمد بن إبراهيم البوكيلي والفقيه الأصيل مولاي الحسين بن سعيد الدرقاوي والفقيه مولاي علي بن الحاج البوعناني والفقيه السيد أحمد بن عبد القادر العمراوي والفقيه السيد إبراهيم بن أحمد الجزولي والفقيه السيد محمد اشتوك والفقيه السيد عمر بن الحاج عبد العزيز الأزرق والفقيه القاضي السيد محمد بن بلقاسم .
78) والنسابة المؤرخ الفقيه اللغوي الشريف محمد مرتضى بن محمد الزبيدي الحسيني ( سنة 1145 هـ / سنة 1205 هـ) ذكرهم في كتابه الروض الجلي و معجم شيوخه الصفحة 742 و سير أعلام القرن الثاني عشر هجري و ذكر كثيرا من أعلامهم و في قاموسه تاج العروس ذكر أحد اعلامهم فقال : ومَدْغَرةُ: مدينةٌ بصحراءِ المَغْرِبِ، مِنْهَا الشَّيخُ الإِمامُ المُحَدِّث الشَّرِيف عبدُ الله بن عليّ ابْن طَاهِر بن الحَسَن الحَسَنيّ السِّجِلْماسِيّ .
79) مخطوط لإحصاء الشرفاء العلويين بتوات جنوب الجزائر بتاريخ الفاتح من رجب 1211 هـ
80) الشيخ محمد بن عبد الله البرتلي ( 1140 هـ / 1219 هـ ) في كتابه فتح الشكور في معرفة اعيان علماء التكرور في ترجمته للشريف زيدان بن محمد بن أحمد بن عبد الكريم بن سيدي حم بن الحاج حيث رفع نسبه إلى القاسم بن النفس الزكية و حلى في نفس كتابه الشيخ محمد السني بن محمد بن أحمد السجلماسي بالشريف الحسني و قال محليا شيخه مولاي عبد المالك بن عبد الله بن علي بن الزين بن سيد حم " السيد الأسنى , و الذخيرة الحسنى , الشريف الأشرف الكامل الأبر التقي الزكي الأنور ...الحسني الركاني ".

التعديل الأخير تم بواسطة إسماعيل الحسني ; 22-02-2013 الساعة 01:29 PM
توقيع : إسماعيل الحسني
إسماعيل الحسني غير متواجد حالياً  
قديم 11-12-2012, 12:31 PM   رقم المشاركة :[6]
معلومات العضو
المشرف العام على مجالس قبائل بلاد المغرب , عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة morocco

افتراضي

81) الشيخ الفقيه الأديب أحمد بن أبي نافع الذي كان حيا سنة 1228 هـ في تقريظه لكتاب الترجمان المعرب و نص الغرض منه : " و توجها بالأشراف الملوك العلويين أعلا الله مقامهم في عليين و لم يبق معهم ذكر للأمويين و العباسيين و لا للأدارسة و لا للزيدانيين ..."
82) الشيخ الأديب عبد القادر السلاوي الذي كان حيا سنة 1228 هـ في تقريظه لكتاب الترجمان المعرب و نص الغرض منه قوله : "
و زينته ختما بذكر ملوكنا // من انفردوا بالعدل في النهى و الأمر
بنو هاشم ما في الأنام نظيرهم // لهم غربنا يسمو على كل ما قطر
83) و النسابة أبو الربيع سليمان بن محمد الحوات المولود سنة 1160 هـ و المتوفى سنة 1231 هـ في كتابه السر الظاهر فيمن أحرز بفاس الشرف الطاهر عدهم في التواتر من أنساب الأشراف الذين بالمغرب في القسم الثالث ثم قال : ( إن شرف كل فريق منهم لا يختلف منه اثنان من أهل قطره و من يعرفه من غيرهم لتواتره ...) .
84) وقال النسابة المؤرخ الفقيه حمدون بن عبد الرحمن الحاج السلمي ( سنة 1174 هـ / سنة 1232 هـ ) في شرح عقود الفاتحة :
منه محمد النفس الزكية ما // أزكاه عرقا و ما أذكاه في النسم
زكت سجلماسة بفرعه حسن // أبي أبي الحسن الشريف ذي العظم
بيت الولاية و العلوم سلسلة // فيهم تثنت لكل الناظرين عم
85) الشيخ محمد بن محمد بن منصور الشفشاوني ( 1179 هـ / 1232 هـ ) في تفريظه لكتاب الترجمان المعرب و نص الغرض منه قوله : "
إلى دولة عربية حسنية // أنافت على الدنيا بنسبتها الغرا
لقد شنف الأسماع در حديثها // كما عطرت أزهارها النجد و الغورا
و هذا أمير المونين جمالها // و نعمتها العظمى و آيتها الكبرى
86) قال النسابة الشريف محمد بن عبد الصادق ابن ريسون العلمي الإدريسي المتوفى سنة 1234 هـ في كتابه الشهير فتح العليم الخبير في تهذيب النسب العلمي بأمر الأمير : أما بعد فإن من أعظم منن الله علينا وجزيل إنعامه وإحسانه إلينا أن جعل إمامنا الأعظم وملاذنا الأفخم من لباب لب الأشراف، ومعادن الجود والعلم والحلم و الإنصاف، سلسلة المجد والحسب، المصوغة من الذهب، من نسل مولانا علي وسيدتنا فاطمة رضي الله عنهما ..... فرع الشجرة الشما، التي أصلها ثابت وفرعها في السما، عالم السلاطين وأفضل من تحلى من أشرافهم بأمير المؤمنين:مولانا محمد ابن أمير المؤمنين مولانا عبد الله ابن أمير المؤمنين مولانا إسماعيل ابن مولانا الشريف ابن مولانا علي دفين حمراء مراكش قرب ضريح القاضي عياض رحمهما الله ورضي عنهما ابن مولانا محمد ابن مولانا علي ابن مولانا يوسف ابن العلامة العارف بالله المشهور بالفضل والعلم والدين وجهاد أعداء الله الكافرين حاج بيت الله وزائر جده مولانا رسول الله، المغني بشهرته ومآثره عن المدح والتعريف، أبي الحسن مولانا علي المشهور بالشريف، ابن مولانا الحسن ابن مولانا محمد ابن مولانا حسن القادم من ينبع النخيل عام أربعة وستين وستمائة أوائل الدولة المرينية بعد وفاة العارف بالله تعالى القطب الجامع مولانا أبي الحسن الشاذلي بسبع سنين بن قاسم بن محمد بن أبى القاسم بن محمد بن الحسن بن عبد الله بن أبي محمد بن عرفة بن الحسن بن أبي بكر بن علي بن حسن بن أحمد بن إسماعيل بن قاسم ابن الناسك العابد الورع الزاهد سيدي محمد المعروف بالنفس الزكية دفين المدينة المنورة وروضته هناك مشهورة.
87) تقييد ليس فيه تاريخ لكنه كتب في حياة السلطان مولاي سليمان بن محمد بن عبد الله العلوي ( 1180 هـ / 1238 هـ ) رفع فيه نسبه إلى القاسم بن النفس الزكية و هو مخطوط .
88) رسالة أهل تلمسان للسلطان مولاي عبد الرحمن بن هشام سنة 1246 هـ حين رفض بيعتهم بناء على فتوى علماء فاس و هذا نص الغرض منها : (ليعلم سيدنَا قطب الْمجد ومركزه وَمحل الْفَخر ومحرزه أساس الشّرف الباذخ ومنبعه وبساط الْفضل الشامخ ومجمعه السُّلْطَان الْأَعْظَم الأمجد الأفخم نجل الْمُلُوك الْعِظَام سيدنَا ومولانا عبد الرَّحْمَن بن هِشَام أبقى الله سيدنَا للْمُسلمين ذخْرا ومنحه مَوَدَّة وَأَجرا أَن فَتْوَى سَادَاتنَا عُلَمَاء فاس مَبْنِيَّة على غير أساس ...إلى أن قالوا ... فأعرضنا عَن الْكل صفحا وطوينا عَنهُ الجوانب كشحا مُقْبِلين إِلَى عتبَة بَاب سيدنَا نَصره الله وسدته داخلين تَحت طَاعَته ملتزمين لخدمته متوافقين مَعَ الْقَبَائِل والأمصار وَأهل الرَّأْي والاستبصار لعلمنا أَن سيدنَا نَصره الله المتأهل فِي هَذَا الْأَمر العريق الجدير بِالْإِمَامَةِ الْحقيق كَيفَ وَقد ورثهَا كَابِرًا عَن كَابر وإليهم انْتَهَت المآثر والمفاخر فنطلب من سيدنَا نَصره الله أَن يلْتَزم لنا بفضله من هَذِه الْبيعَة الْقبُول مستشفعين بجاه جده الرَّسُول صلى الله عَلَيْهِ وعَلى آله الطيبين وصحابته المنتخبين وَآخر دعوانا أَن الْحَمد لله رب الْعَالمين " اهـ
89) قال النسابة المؤرخ الضابط الفقيه الشيخ أبو القاسم محمد بن القاسم الزياني المولود سنة 1147 هـ و المتوفى سنة 1249 هـ في كتابه الترجمانة الكبرى مثنيا على السلطان العلوي مولاي سليمان بن محمد بن عبد الله : ( شرف مغربنا بولاية هذا الإمام الذي هو أعدل ملوك الإسلام , و أعلم ذي المحابر و الأقلام , و أعلم من قال ربي الله ثم استقام , و كيف لا وهو من السلالة العلوية و البضعة النبوية الكرام , أمراء المؤمنين العظام , المعتمد على الرحمن الرحيم , أمير المؤمنين مولاي سليمان ابن السلطان المقدس الأسعد أمير المؤمنين مولاي محمد ابن السلطان المتوكل على الله أمير المؤمنين مولاي عبد الله , ابن السلطان الماجد الأصيل أبو النصر مولاي إسماعيل , ابن الزاهد في الملك و شهرته تغني عن التعريف به أبو الملوك مولانا الشريف ابن القطب دفين مراكش مولاي علي الشريف الذي هو أحد العشرة أهل السلسلة الإبريز , المشهورة عند أهل العرفان و التمييز إلى الجد القادم من الحجاز مولانا الحسن الشريف عليهم من الله أزكى الرحمات و التشريف )
و أنشد ناظما :
الشمس من مشرق تسعى لمغربنا // و البدر يتبعها بالغرب يكتمل
و اهل بيت رسول الله منشأهم // بطيبة فأتوا للغرب في حلل
من ينبع النخل حل النخل قادمهم // حسنهم بسجلماس انقضى و عل
ثم الشريف أبو الأملاك زا هدهم // في الملك ليس بضعف منه أو فشل
و ابن الشريف محمد الذي سعدت // بسعيه دولة الأشراف آل علي
إلى آخرها ..... و نظم بعدها عمود نسبهم من خليفة وقته الأمير إبراهيم بن السلطان سليمان العلوي رحمهم الله تعالى .
هذا عمود الخلفا بنو علي // من ملك العصر إلى المولى علي
إبراهيم سليمان محمد // عبد الله إسماعيل ذاك الأنجد
ثم الشريف وعلي محمد // علي ينسب علي الأسعد
إلى آخر العمود
90) قال الشيخ محمد بن محمد بن سيد عبد الله بن الفغ الذي كان حيا سنة 1250 هـ مادحا السلطان مولاي عبد الرحمن بن هشام العلوي :
إني كفيل بنيل السؤل لي ولكم // إما بمراكش المحروس أو فاس
أمامنا في كلا المصرين نورهما // إمامنا المستماح المطعم الكاس
خليفة المصطفى و هو ابن بضعته // ثوبا من المجد لم يعلق بإدناس
وقال أيضا :
خليفة مصباح الهدى و حفيده // و محي عافي ربعه المتقادم
وقال أيضا :
و بشرنا أن سوف تاتي ركابنا // أبا فاطم أنا أتينا ابن فاطم
على جده في كل بدء و مختم // مبادئ صلاة مالها من مخاتم
91) الشيخ المؤرخ الرحالة تأليف الطالب أحمد بن طوير الجنة الحاجي الواداني / ت 1265 هـ في كتابه " تاريخ طوير الجنة " حلى الشيخ محمد السني السجلماسي بـ " توفي الشريف محمد السني بن محمد بن محمد بن الشيخ اعمر أحمد الحسني نسبا السجلماسي دارا و منشأ " و حلى السلطان مولاي اسماعيل العلوي بـ" الشريف مولاي إسماعيل "
92) قال النسابة المؤرخ محمد بن عبد القادر الكردودي الحسني الإدريسي المتوفى سنة 1268 هـ في كتابه الدر المنضد الفاخر بما لأبناء مولانا علي الشريف من المحاسن و المفاخر: اعلم أن هؤلاء السادات من صرحاء الأشراف نسبا و فضلائهم حسبا و كبرائهم إقرارا و عظمائهم اشتهارا , طلعوا في سماء المجادة بدورا , و برزوا في محافل السيادة صدورا , و تساموا في المشارق و المغارب ظهورا , و حملوا من الجلالة و المهابة لواء منشورا , , لهم في علو الهمة و نفوذ المعرفة منصب لا يضاهى , و مرقب لا يباهى , أبية نفوسهم , طيبة غروسهم , عزيز جارهم , محمي ذمارهم , كريمة سجاياهم , عظيمة مزاياهم , تلقاهم في المكاره ليوثا و في المكارم غيوثا و أحرزوا من الفطر العلية قديمها , و من السير العلوية فخيمها و برعوا أقرانهم من الأشراف ...
93) قال الشيخ أبو العباس أحمد الجشتيمي الذي كان حيا سنة 1269 هـ مادحا السلطان مولاي عبد الرحمن العلوي :
ورث المجادة والسيادة والعلا ... عن ساسة ساسوا الورى أمجاد
خلقوا منَ انوار النبوة ما همُ ... إلا الشموس سَمت على الأنداد
قد أنجبتهم من بني عدنان أمـ ... ـلاك عظام من صدور النادي
فشبابهم كالشيب في آرائهم ... وضراوة الأشبال كالآساد
94) النسابة الشريف السيد عايد بن سليم الخوارى المصري الذي كان حيا سنة 1272 هـ في جرده المخطوط .
95) – قال النسابة المؤرخ الفقيه محمد الطالب بن حمدون السلمي المتوفى سنة 1274 هـ في كتابه الإشراف على بعض من بفاس من مشاهير الأشراف بعد أن ذكر الرسائل التي كان يرسلها علماء الأندلس لمولاي علي الشريف جد الملوك العلويين الأشراف : بهذه الرسائل العذبة الالفاظ المستوقفة للألحاظ يعلم أن مولانا علي الشريف كان مشهورا في عصره متقدما على كافة أهل عصره و أنه كان ملحوظا بعين الاجلال عندهم و أن هذه الدار العالية البناء و الأسوار معظمة من قديم مشهود لها بالتقديم . الصفحة 101.
96) نص البيعة التي كانت للسلطان محمد بن عبد الرحمن العلوي بتاريخ 1276 هـ و التي أمضى عليها جمع من الأمراء و العلماء و الأعيان و من ضمن مافيها : أمير المؤمنين أبي عبد الله سيدي محمد، حفيد الأسد الضرغام، سيدنا ومولانا هشام، منالسادات العلويين، الكرماء المهديين، أبناء خير خلق الله أجمعين، حمد الله أمره،ورفع في أفق السعادة قدره، وأبقى راية نصره على متون العز فوق هام التوفيق خافقة،وألوية التأييد في أكف التمكين بين يدي منصور عساره متناسقة، وبنود جنود الظفر علىقهر أعدائه متوافقة، أبقى الله شريف دولتهم السعيدة، وخلد في رق العصر محاسنهمالعديدة.....
97) قال الشيخ محمود ابن المطاطية الذي كان حيا سنة 1277 هـ في كتابه غرائب البراهين في مناقب صاحب تامسين حيث رفع نسب الشيخ علي التماسيني إلى القاسم بن النفس الزكية و نذكر الغرض منه حيث قال : " و منهم أي السادة الأشراف الذين توطنوا بالمغرب و أصلهم من الينبع السجلماسيون من آل السيد علي الشريف وهم سادتنا العلوية أهل السلطنة المراكشية في عهدنا و عصرنا هذا , حرس الله ملكهم بعين رعايته , و منهم أي من أشراف ينبع سادتنا أسلاف مولانا علي التماسيني وقد ذكرنا في عمود نسبه الشريف الذي قدمناه السيد قاسم الملقب بزارع وهو نفسه من أهل ينبع ...
98) قال الشيخ المؤرخ الفقيه محمد بن أحمد الكنسوسي المتوفى سنة 1294 هـ في كتابه الجيش العرمرم الخماسي : و بالجملة فإن شرف موالينا السادات السجلماسيين مما لا نزاع في صراحته عند أهل المغرب قاطبة الصفحة 98
و قال أيضا : ومن محاسن هذه الدولة الشريفة نصوع نسبهم و خلوصه من طعن الطاعنين , فإن الناس جبلوا على ماهو كثير معروف من أنهم لابد يسروا غمزا و مقالا في أنساب من عالاهم و تفوق عليهم بمزية ولو كان ما عسى أن يكون إلا هذا النسب الطاهر فإنه ما قط وسم بشيء يشينه لا قبل و لايتهم و لا بعدها ؛ أما قبل الولاية فإن جميع الناس يتبركون بذكرهم و التعلق بأطنابهم التماس المدد النبوي منهم , فأحرى بعد الولاية فقد انضاف بهم خير الدنيا إلى خير الآخرة الصفحة 90 .
99) تقييد عتيق فيه شجرة نسب مولاي المامون بن محمد المحمدي العلوي كتبت في شعبان سنة 1300 هـ رفع فيها نسبه إلى القاسم بن النفس الزكية .

التعديل الأخير تم بواسطة إسماعيل الحسني ; 22-02-2013 الساعة 01:31 PM
توقيع : إسماعيل الحسني
إسماعيل الحسني غير متواجد حالياً  
قديم 03-01-2013, 02:55 PM   رقم المشاركة :[7]
معلومات العضو
المشرف العام على مجالس قبائل بلاد المغرب , عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة morocco

افتراضي

100) قال النسابة المؤرخ الفقيه أحمد بن خالد الناصري الجعفري المتوفى سنة 1315 هـ في كتابه الاسقصاء في تاريخ المغرب الأقصى : اعْلَم أَن نسب هَذِه الدولة الشَّرِيفَة العلوية من أصرح الْأَنْسَاب وسببها الْمُتَّصِل برَسُول الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم من أمتن الْأَسْبَاب....إلى ان قال رحمه الله ... هَكَذَا ذكر هَذَا النّسَب الَّذِي هُوَ حقيق بِأَن يُسمى سلسلة الذَّهَب جمَاعَة من الْعلمَاء كالشيخ أبي الْعَبَّاس أَحْمد بن أبي الْقَاسِم الصومعي وَالشَّيْخ أبي عبد الله مُحَمَّد الْعَرَبِيّ بن يُوسُف الفاسي والعلامة الشريف أبي مُحَمَّد عبد السَّلَام القادري فِي كِتَابه الدّرّ السّني فِيمَا بفاس من النّسَب الحسني وَغَيرهم.....إلى أن قال .. وَبِالْجُمْلَةِ فَإِن شرف هَؤُلَاءِ السَّادة السجلماسيين مِمَّا لَا نزاع فِي صراحته وَلَا خلاف فِي صِحَّته عِنْد أهل الْمغرب قاطبة بِحَيْثُ جَاوز حد التَّوَاتُر بمرات. 7/3
101) النسابة إدريس الفضيلي المتوفى سنة 1316 هـ في كتابه الدرر البهية : وبالجملة فقد حازوا قصبة السبق في كل مضمار , فلم يدانيهم أبناء جنسهم في كل الأعصار , و الشس لا تحتاج لدليل في رابعة النهار و من تأمل بعين الانصاف الفاهم فقد اتفق لهم ما لم يتفق لأحد من الأشراف ...
وقال أيضا : ولقد طارت بشهرة هذا النسب الكريم الأنباء و الأخبار و تداولت ذكره السادة الأخيار في سائر القرى و الأمصار في كل الأعصار ...
وقال أيضا : و بالجملة فلا تذكر شعبة من شعوب مشاهير الأشراف إلا ذكرت هذه الشعبة الحسنية المحمدية السجلماسية ...
وقال أيضا : و لما أنهينا الكلام على ما تيسر فيه الكلام على شجرة النور الشريف الباهر و فرعه الطيب الطاهر و ما يتبع ذلك من صراحة النسب الشهير الظاهر و ما عضدناه به من الدليل القاطع القاهر .....
وقال أيضا : و هذا النسب قد بلغ في الشهرة و الوضوح مبلغ التواتر القطعي الذي لا يتطرقه ريب وقد أجمع الناس قاطبة خصوصا خاصة هذه الأقطار المغربية و عامتهم حتى لم يختلف فيه اثنان من عامة و أعيان و حتى مثلوا به في صحة الأنساب قديما و حديثا وقد أسلفنا من هذا ما يكفي و يشفي وما تركناه أكثر ...
102) قال الشاعر النسابة الرحالة الغالي بن المكي بن سليمان المتوفى سنة 1317 هـ في نظمه :
لكيما يريني درة علوية // بها الملك يسمو في نواحي المغارب
لدولة أبناء الشريف حرية // بوصف ثنا الأمداح من كل كاتب
لذاك نظمت درها في عقوده // و رصعتها الوسطى بوقف الجوانب .
103) الشاعر إدريس بن علي السناني الحنش 1256هـ/1319 هـ في ديوانه – شجرة / سلسلة مولاي علي الشريف دفين الريصاني بتافيلالت جمعها ورتبها الحاج إدريس المذكور، في قصيدة يمدح فيها الشرفاء العلويين ومكان أسلافهم ينبوع النخل من أرض الحجاز، ومجيء سيدي بوبراهيم وفي معيته المولى الحسن الدَّاخل سنة 664 هـ، ذاكرا مناقب هذا الأخير ومزايا عَقِبِه، سيدي محمد ومولاي الحسن والمولى عبد الرحمن، الموجود بعض ذريته في أولاد عمير وبعضها الآخر في البلاغمة وبني زروال .
104) الشيخ أبو عبد الله محمد يحيى بن محمد المختار الولاتي الشنقيطي ( 1259 هـ / 1330 هـ ) في رسالته للشريف جعفر بن المهدي النعماوي الشريف , و مما قال فيها : " من كاتبه محمد يحيى بن محمد المختار إلى أخيه في الله السيد الولي الشريف مولانا المهدي , وقد بلغنا أن النصارى يضربون المكس على من استولوا عليه و يطلبونه رغما عن أنفه , و قد استولوا على هذه البلاد و أنتم حماكم الله من ذلك تأبى نفوسكم الزكية المهذبة و نسبتكم النبوية و نخوتكم الهاشمية و غيرتكم الإسلامية أن يكون للكفر عليكم سبيل " .
105) العلامة محمد بن قاسم القادري الحسني المتوفى سنة 1331 هـ في فهرسته حلى بعض أعلامهم فقال : " شيخنا الشريف المنيف العالم العلامة الغطريف الحافظ الحجة .....مولاي محمد فتحا بن عبد الرحمن العلوي المدغري " و قال أيضا " الشريف المنيف الولي الصالح البركة ....مولانا عبد المالك بن محمد الضرير العلوي الحسني " .
106) قال الشيخ النسابة المؤرخ محمد بن محمد المشرفي الجزائري المتوفى سنة 1334 هـ في كتابه الحلل البهية في ملوك الدولة العلوية : و لاسيما في جانب هذه الدولة العلوية الفائزة على من عداها بمكارم الأخلاق المتحلية بصفات الكمال في جميع الآفاق من زادها الله شرفا وجاها ورفع منصبها على سائر المناصب و أعلاها على أعلاها و أمدها بالنصر و العدل ....
وقال أيضا : و أما نسبه الطاهر الشريف و إن كان أجلى من الشمس في غنى عن التعريف فلابد من ذكره ....الى ان قال : ... و بالجملة فإن شرف السادات السجلماسيين مما لا نزاع فيه و لا خلاف في صحته عند أهل المغرب قاطبة وقد سبق ما يعضده من أقوال الأئمة الأعلام .
107) قال قاضي الجماعة بجلفة الجزائر عبد الله بن محمد حشلاف كان حيا سنة 1347 هـ في كتابه سلسلة الأصول في شجرة أبناء الرسول : " تفرعت الشجرة العلوية الحسنية بالمغرب الأقصى , فكان منهم الأقطاب و الصالحون و الزهاد , و العباد و العاملون , و العلماء الراسخون و الغزاة المجاهدون , فقد حازو قصب السبق في كل مضمار , فلم يدانيهم أبناء جنسهم في كل الأعصار و الشمس على دليل في رابعة النهار , فمنهم سلاطين المغرب في التاريخ يتداولون الملك خلفا عن سلف , منذ قرون إلى يومنا هذا , منهم السلطان الأفخم مولاي يوسف و نجله المبجل مولاي محمد و اعمامه العلامة الأفخم مولاي عبد الحفيظ و السلطان المعظم مولاي عبد العزيز و آباؤهم و أجدادهم , خلد الله ذكرهم في العالم , و أدام العز و الملك في خلفهم إلى يوم الدين .
108) الشيخ أحمد بن عبد الله البريشي في رسالته التي تتضمن شجرة أولاد حمو بن الحاج كتبت سنة 1361 هـ رفع فيها نسب الشرفاء إلى القاسم بن النفس الزكية
109) قال الشيخ محمد بن أحمد المانوزي المتوفى سنة 1365 هـ في ترجمته محليا أحد السلاطين العلويين بقوله " السلطان مولاي الحسن بن محمد بن عبد الرحمن بن هشام بن محمد بن عبد الله بن السلطان الأعظم المولى إسماعيل بن الشريف العلوي الحسني "
110) الشيخ محمد راغب الطباخ الحلبي المتوفى سنة 1370 هـ في إجازته للشيخ محمد بن عبد الهادي المنوني ذكر فيها الشيخ النسابة عبد الرحمن بن زيدان و حلاه بالشريف العلوي و نص الغرض منها قوله " العلامة الكبير الحسيب النسيب الشريف العلوي مولاي عبد الرحمن بن زيدان " و كانت عام 1357 هـ
111) النسابة الفقيه المحدث الشيخ محمد عبد الحي بن عبد الكبير الكتاني الشريف الإدريسي المتوفى سنة 1382 هـ حلى كثيرا من أعيانهم " بالشريف الحسني " في كاتبه فهرس الفهارس
112) قال الشيخ عبد الحفيظ الفاسي الفهري المتوفى سنة 1383 هـ في كتابه رياض الجنة : الشرفاء العلويون السجلماسيون هم من صرحاء الأشراف نسبا , و فضلائهم حسبا , و كبرائهم إقدارا , و عظمائهم اشتهارا , و قد نص الإمام القصار قبل تملكهم على ان شرفهم لايخالف فيه اثنان .
113) النسابة الفقيه محمد البشير الفاسي الفهري المتوفى سنة 1383 هـ في كتابه بني زروال حيث ذكر بعض أعلامهم و حلاهم بالشرف الحسني و منهم على سبيل المثال " ملكنا المحلى بحلل الشرف و السؤدد أبو عبد الله سيدي محمد بن يوسف بن الحسن بن محمد الشريف العلوي الإسماعيلي "
114) و الشيخ المؤرخ خير الدين بن محمود بن محمد بن علي بن فارس، الزركلي الدمشقي (المتوفى: 1396هـ) حين ترجم لأعيانهم و حلاهم الأشراف الحسنيين و بعضهم بـ ( الشريف الحسني العلوي الفاطمي .
115) الشيخ الفقيه محمد بن محمد المرير التطواني ت 1398 هـ في كتابه النعيم المقيم في ذكرى مدارس العلم و مجالس التعليم : " فلهؤلاء الأشراف علو وسيادة، قبل الخلافة، بالنسبة النبوية، والإمامة في العلوم مع العمل بها والتوجه لرب البرية " وقال أيضا : " وهنا نستدرك ما فاتنا، وأخرناه عن محله، عند الكلام على أحد فروع هذا الشرف الحسني بالمغرب، وسبب إشراق طلعته من المشرق إلى المغرب؛ وذلك أننا ذكرنا هذا الفرع ومقره الأول، كما هو مشهور إلى عصرنا هذا، وهم الشرفاء العلويون المحمديون أهل تافلالت؛ ولكن كان في القديم يطلق عليهم السجلماسيُون، نسبة إلى سجلماسة؛ وهي بلدة مشهورة بصحراء المغرب، لها ذكر شهير في التاريخ، ثم تبدل اسمها باسم تافيلالت "
116) و الشيخ إسماعيل بن محمد أمين بن مير سليم الباباني البغدادي (المتوفى: 1399هـ)في كتابه هدية العارفين أسماء المؤلفين وآثار المصنفين قال : السجلماسى عبد الله بن على بن طَاهِر بن الْحُسَيْن ابْن يُوسُف بن ابى الْحسن على السجلماسى الشريف الْحسنى المغربي الْمُتَوفَّى سنة 1044 ارْبَعْ واربعين والف.
117) قال الشيخ أحمد بن إدريس الطاهري الإدريسي المتوفى سنة 1399 هـ في كتابه نسيم النفحات في ذكر جوانب من أخبار توات :" الشريف الرباني سيدي مولاي عبد الله الرﭬاني ابن الشريف سيدي مولاي علي العلوي يتصل نسبه بالدوحة العلوية التي يرجع نسبهاإلى السيد مولاي على الشريف دفين تافلالت ذي النسب الطاهر المتصل بسيدنا الحسن سيد شباب أهل الجنة ابن سيدنا علي كرم الله وجهه ومن صدفة سيدتنا فاطمة الزهراء سيدة نساء أهل الجنة بنت سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ... " وقال أيضا " وأما سكان أولف الشرفاء يقال لهم أولف الشرفاء وهم من ذرية الشريف الأكبر السيد مولاي علي الشريف وإخوتهم أولاد مولاي العربي بسالي وأولف الشرفاء "....إلى أن قال " والشرفاء الساليون كلهم من أب واحد وهو مولاي علي الشريف الذي قدم من تافلالت إلا أبناء أولاد مولاي العربي وأبناء مولاي الحفيظ فإنهما أبناء أخيه ومولاي علي الشريف هذا قدم سالي وتزوج امرأة من البرامكة.."..إلى أن قال .." والشرفاء أهل سالي يتصل نسبهم بالشريف مولاي علي الشريف كما تقدم لأن الكثير من شرفاء توات علويون إلا القليل من الشرفاء الإدريسيـين كما سيأتي التعريف ببعض الشرفاء الإدريسيين ومنهم نسبنا إن شاء الله.والشرفاء العلويون بتوات على قسمين بلغيتيون كأهل سالي ومن ينتمي إليهم من الشرفاء العلويين والقسم الثاني محمديون كشرفاء زاوية كنته ومن ينتمي إليهم من الشرفاء في جميع القطر التواتي.." ...إلى أن قال .." إن الشرف بل وجميع الأنساب تثبت بشهادة السماع ولو لم يكن متواترا أو مستفيضا وأحرى إذا كان متواترا مستفيضا كشرف هؤلاء الشرفاء فإن شرفهم شائع ذائع وما قيل في شرف العلويين يقال في شرف الإدريسيين وكذا في صحة نسب المرابطين والعرب ولو لم ترفع الفروع إلى الأصول..." ...إلى أن قال .." إلى أن قال .." وعليه فشرفهم توفرت فيه شروطه وتمت أسبابه وثبتت أركانه وقوي برهانه وقد عرفوا بالشرف وحازه خلف عن سلف وسموا أنفسهم بالشرفاء وسمتهم الناس به ورسومهم ورسوم آبائهم وأجدادهم مشحونة بالتحلية بالشرف وها هي رسوم أسرتهم وأنكحتهم ناطقة بشرفهم وعلو مناصبهم شاهدة لهم بالشرف وأما تحليتهم في الرسائل بالشرف فكثير وقد صدر من كل عالم خبير كما ستأتي الإشارة إلى بعضه إن شاء الله على وجه الحكاية" ....إلى ان قال ..." ومحمد ذو النفس الزكية هذا أخو إدريس هو جد الشرفاء السجلماسيين فإدريس ومحمد ذو النفس الزكية أخوان.فالأدارسة والسجلماسيون أبناء عم يجمعهم عبد الله الكامل أجمعين.."
118) عمر بن رضا بن محمد راغب بن عبد الغني كحالة الدمشق (المتوفى: 1408هـ) في كتابه معجم المؤلفين حلى السلطان محمد بن عبد الله العلوي بالشريف الحسني .
119) قال الشيخ الدكتورة محمد تقي الدين الهلالي المتوفى سنة 1408 هـ في مقاله أئمة الدولة العلوية و تمسكهم بالكتاب و السنة : (قال الله تعالى في سورةالأحزاب (33 إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا) أخرج ابن أبي شيبة وأحمد ومسلم وابن جرير وابن أبي حاتم والحاكم عن عائشة قالت : خرج النبي (صلى الله عليه و سلم ) غداة،وعليه مرط مرحل من شعر أسود، فجاء الحسن والحسين فأدخلهما معه، ثم جاءت فاطمة فأدخلها معه، ثم جاء علي فأدخله معه، ثم قال (إنما يريد الله..) الآية.ومن حديث وائلة بن الأسقع عند ابن أبي شيبة وأحمد و غيرهما أن النبي صلىالله عليه و سلم قال بعدما غطاهم بالكساء : اللهم هؤلاء أهل بيتي، اللهم أذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا فأهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم هم أحق الناس بالتمسك بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، ونشر ألويتهما بين الناس، وتبوأ أعلى المراتب في الدين والدنيا، فهم سرج هداية، ومصابيح الظلام، كلما عظمت الخطوب، وأظلمت الآفاق بدا منهم سراج، ولاح منهم بدر كشف الظلام، وجدد الدين، وقاد السفينة إلى شاطئ السلامة والكرامة.ومن هؤلاء المصابيح الغر الميامين الإمام الحجة المجاهد، الورع، التقي الزكي أبو الأشبال علي بن الحسن بن محمد بن الحسن بن قاسم رضوان الله عليهم، وكان هذا الإمام على قدر محبته للعلم، والجهاد في سبيل الله، وحج بيت الله الحرام، والاجتهاد في عبادة الله يكره الإمارة وقد طلب منه أعيان غرناطة من العلماء والصالحين، وأهل الحل والعقد أن يبايعوه بإمارة المؤمنين لما رأوا من بلائه الحسن في جهاد أعداء الإسلام، وكشف الغمة عن المسلمين بالجيش الذي جاء به من المغرب من المجاهدين، فأبى عليهم كل الإباء، ورعا وزهدا، وتباعدا عن زهرة الحياة الدنيا اقتداء بجده محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولكن الله أخرج من ذريته رجال صدق، وأئمة هدى، ومصابيح ظلام أنقذوا المغرب من نكبته وأقالوه من عترته، وأقاموا من كبوته، فقطعوا رؤوس الفتن، وجمعوا شمل الشعب، وطهروا الثغور من رجس الأعداء المغتصبين، ولم يتم لهم ذلك إلا لتمسكهم بكتاب الله، واهتدائهم بهدي رسول الله صلى الله عليه وسلم، سنة الله في الذين خلوا من قبل، ولن تجد لسنة الله تبديلا، فإن العز والنصر، والسعادة والسيادة في بلادنا هذه، وفي سائر البلدان التي فتحها الله على المسلمين، كل ذلك منوط بإعلاء كلمة الله، و اتباع كتاب الله، وهذه مواقف شريفة،وقفها هؤلاء الأئمة أمام كتاب الله وسنة رسوله تدل على مبلغ تمسكهم بهما.
وقال أيضا في مقاله المعونون في مجلة دعوة الحق " من مناقب عالم الملوك و ملك العلماء في زمانه " : سيدي محمد بن عبد الله بن إسماعيل بويع سنة ألف و مائة وواحد وسبعين، و توفي سنة ألف و مائتين و أربع، عالم سلفي و ملك عبقري عظيم و غصن جليل من دوحة الدولة العلوية الكريمة، من آل بيت النبي صلى الله عليه و سلم .
120) الشيخ المختار ولد حامد المتوفى سنة 1414 هـ في كتابه موسوعة حياة موريتانيا جزء الجغرافيا ذكر المنتسبين إلى الشرفاء العلويين بني مولاي علي الشريف أهل البوخاري الشريف في أهل بارك الله أكجوجت .من الصفحة 82
121) و في رسالة الشيخ الشريف محمد حمزة الكتاني المؤرخة بسنة 1416 هـ و التي سماها السم الزعاف لصاحب كتاب الاتحاف و من ضمن ما قال فيها : و كذلك لم يعرج على أشراف سجلماسة وهم من أبناء محمد النفس الزكية وهم كثيرو العدد و العلماء و الصلحاء ووثق العلماء نسبهم و اعتبروه من المتواتر .
122) بكر بن عبد الله أبو زيد المتوفى سنة 1429 هـ في كتابه المدخل المفصل لمذهب الإمام أحمد وتخريجات الأصحاب قال : " محمد بن عبد الله الشريف الحسني من ملوك سجلماسة، المالكي مذهباً الحنبلي معتقداً ت سنة (1204 هـ) .
و لي عودة أخرى إن شاء الله تعالى .
كتبه الباحث في الأنساب العبد الفقير إلى الله تعالى
إسماعيل بن علي الشريف الحسني

التعديل الأخير تم بواسطة إسماعيل الحسني ; 22-02-2013 الساعة 01:35 PM
إسماعيل الحسني غير متواجد حالياً  
قديم 03-01-2013, 02:59 PM   رقم المشاركة :[8]
معلومات العضو
المشرف العام على مجالس قبائل بلاد المغرب , عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة morocco

افتراضي

اللهم صل على محمد و على آله و صحبه
و لي عودة أخرى إن شاء الله تعالى .
كتبه الباحث في الأنساب العبد الفقير إلى الله تعالى
إسماعيل بن علي الشريف الحسني

التعديل الأخير تم بواسطة إسماعيل الحسني ; 22-02-2013 الساعة 01:36 PM
توقيع : إسماعيل الحسني
إسماعيل الحسني غير متواجد حالياً  
قديم 02-02-2013, 11:06 PM   رقم المشاركة :[9]
معلومات العضو
المشرف العام على مجالس قبائل بلاد المغرب , عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة morocco

افتراضي

اللهم صل على محمد و على آل محمد
و لي عودة أخرى إن شاء الله تعالى .
كتبه الباحث في الأنساب العبد الفقير إلى الله تعالى
إسماعيل بن علي الشريف الحسني

التعديل الأخير تم بواسطة إسماعيل الحسني ; 22-02-2013 الساعة 01:37 PM
توقيع : إسماعيل الحسني
إسماعيل الحسني غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنساب السادة الأشراف الحوازمة أشراف المخلاف السليماني ايلاف منتدى السادة الاشراف العام 4 27-06-2018 11:20 PM
أبناء الحسين الشهيد رضي الله عنه دحموني بلاشِي مجلس السادة الاشراف ذرية الحسين بن علي 10 10-07-2016 10:48 AM
عشيرة اللاز العباسية فيصل العباسى مجلس الاشراف العباسيين العام 7 02-03-2016 07:21 PM
الأشراف بنو زهرة الحسينيين بحلب الشهباء سفير قريش مجلس السادة الاشراف ذرية الحسين بن علي 0 01-10-2015 09:56 PM
حول دعوى انتساب ال علي من حرب الاشراف الحربي مجلس قبيلة حرب 42 18-01-2012 03:28 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 04:16 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه