المولد النبوي الشريف ... وذكرى عطرة - الصفحة 2 - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
السؤال عن نسب عائلة الماضي من قبيلة الالمدا
بقلم : آل حسين
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: ((وأشرفها نسلا خزيمة والنضر)) (آخر رد :الجارود)       :: السؤال عن نسب اللويسات (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: اعقاب منصور الاعمى بن الشيخ عز الدين أبو حمرا في الشوبك (آخر رد :محمد عليان)       :: الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ عَلَيْهِ السَّلَام ,,, (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: ﴿ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ ﴾ ,,, (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: ( خرافة الشعوبية ونسبة قبيلة اولاد دراج الهلالية البدوية الى آل دراج الاندلسيين الصنهاجيين ) (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: شوف كيف الدنيا وأتعجّب (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: ماذا يخسر المسلم إذا ...! (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: قبيلة نهد القضاعية [ بحث متجدد] (آخر رد :ابن قناص)       :: للتأمّل ... والتدبّر !!! (آخر رد :أمين الحلا وشلي)      



الاسلام باقلامنا " و من احسن قولا ممن دعا الى الله و عمل صالحا و قال انني من المسلمين "

Like Tree163Likes

إضافة رد
قديم 25-01-2013, 06:07 PM   رقم المشاركة :[8]
معلومات العضو
عضو متميز
 
الصورة الرمزية الشيخ الضبع الدسوقي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كل عام وانتم بالف خير بالمناسبه الطيبه وجميع الاخوان فى الشبكه المباركه والمشرفين والاعضاء الكرام

توقيع : الشيخ الضبع الدسوقي
رحم الله إمرءً أحيا حقاً وأمات باطلاً ودحض الجور وأقام العدل
الشيخ الضبع الدسوقي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30-01-2013, 12:53 AM   رقم المشاركة :[9]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

أقوال عبد الله بن عباس

عبد الله بن عباس بن عبد المطلب بن هاشم، صحابي جليل،
وابن عم النبي صلى الله عليه و سلم،
حبر الأمة وفقيهها وإمام التفسير وترجمان القرآن.

ولد ببني هاشم قبل الهجرة بثلاث سنين،
وكان النبي محمد - صلى الله عليه وسلم -
دائم الدعاء لابن عباس ...
فدعا أن يملأ الله جوفه علما وأن يجعله صالحا،
وكان يدنيه منه وهو طفل ويربّت على كتفه وهو يقول: “اللهم فقهه في الدين وعلمه التأويل”.

ومن كلام ابن عباس رضى الله عنهما
صاحب المعروف لاَ يقع؛ فإن وقع وَجَد مُتَّكأ.

مِلاَكُ أمركم الدين، وزينتكم العلم،
وحُصُون أعراضكم الأدب،
وعزكم الحلم، وحيلتكم الوفاء .

القرابة تقطع، والمعروف يُكْفر، ولم يُرَ كالمودة.

وتكلم عند رجل فخلط، فَقَالَ‏:‏
بكلام مثلك رُزِقَ الصمتُ المحبةَ‏.

وقَالَ‏:‏ لاَ تُمَارِ سفيها ولاَ حليما،
فإن السفيهَ يُؤْذِيك، والحليم يَقْليك،
واعمل عمل مَنْ يعلم ...
أنه مَجزيٌّ بالحسنات مأخوذ بالسيآت .

واستشاره عمر رضى الله عنهما في تَوْلية حمص رَجُلاً،
فَقَالَ‏:‏ لاَ يَصْلُح إلاَ أن يكون رَجُلاً منك،
قَالَ‏:‏ فكُنْه،
قَالَ‏:‏ لاَ تنتفع بي،
قَالَ‏:‏ لم‏؟‏
قَالَ‏:‏ لسُوءِ ظني في سوء ظنك بي‏.‏

الحرمان خيرٌ من الامتنان

كتاب مجمع الأمثال للميداني
********************

قال العباس لابنه عبد الله رضي الله عنهما:
يا بني، لا تعلم العلم لثلاث خصال:
لا ترائي به، ولا تماري به، ولا تباهي به.
ولا تدعه لثلاث خصال:
رغبة في الجهل، وزيادة في العلم، واستحياء من التعلم.

عن عامر الشعبي ...
عن ابن عباس رضي الله عنهما، قال:
قال لي أبي: أي بني،
إني أرى أمير المؤمنين يدعوك، ويقربك،
ويستشيرك مع أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم،
فاحفظ عني ثلاث خصال: اتق الله،
لا يجربنَّ عليك كذبه. ولا تفشين له سرًا. ولا تغتابن عنده أحدًا.
قال عامر: فقلت لابن عباس: كل واحدة خير من ألف.
قال ابن عباس: كل واحدة خير من عشرة آلاف.

خمس لهن أحب إلي من الدهم الموقوفة:
– لا تتكلم فيما لا يعنيك،
فإنه فضل، ولا آمن عليك الوزر، ولا تتكلم فيما يعنيك حتى تجد له موضعًا، فإنه رُبَّ متكلم في أمر يعنيه، قد وضعه في غير موضعه، فعنت.


– ولا تمار حليمًا ولا سفيهًا،
فإن الحليم يقليك، والسفيه يؤذيك.

– واذكر أخاك إذا غاب عنك،
بما تحب أن يذكرك به، واعفه مما تحب أن يعفيك منه.

– وعامل أخاك بما تحب أن يعاملك به.

– واعمل عمل رجل يعلم أنه مجازى بالإحسان، مأخوذ بالاجترام.

إنما هو كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم،
فمن قال بعد ذلك شيئًا برأيه ....
فما أدري أفي حسناته يجده أم في سيئاته.

قال ابن عباس رضي الله عنهما...
لما مات زيد بن ثابت رضي الله عنه:
من سره أن ينظر كيف ذهاب العلم، فهكذا ذهابه.

وقال:
لا يزال عالم يموت، وأثر للحق يدرس، حتى يكثر أهل الجهل،
وقد ذهب أهل العلم، فيعملون بالجهل، ويدينون بغير الحق،
ويضلون عن سواء السبيل.

وقال:
يا صاحب الذنب لا تأمننَّ سوء عاقبته، ولَمَا يَتْبعُ الذنبَ أعظمُ من الذنب إذا عملته:
– قلة حيائك ممن على اليمين وعلى الشمال، وأنت على الذنب، أعظم من الذنب الذي عملته.
– وضحكك، وأنت لا تدري ما الله صانع بك، أعظم من الذنب.
– وفرحك بالذنب إذا عملته، أعظم من الذنب.
– وحزنك على الذنب – إذا فاتك – أعظم من الذنب، إذا ظفرت به.
– وخوفك من الريح إذا حركت ستر بابك، وأنت على الذنب،
ولا يضطرب فؤادك من نظر الله إليك، أعظم من الذنب إذا عملته.


قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
إني لآتي على الآية من كتاب الله تعالى،
فلوددت أن جميع الناس يعلمون منها ما أعلم.

وإني لأسمع بالحاكم من حكام المسلمين يعدل في حكمه
فأفرح به، ولعلي لا أقاضي إليه أبدًا.

وإني لأسمع بالغيث قد أصاب البلد من بلاد المسلمين،
فأفرح به، وما لي به من سائمة.

وقال:
ما من مؤمن ولا فاجر إلا وقد كتب الله تعالى له رزقه من الحلال،
فإن صبر حتى يأتيه، آتاه الله تعالى،
وإن جزع فتناول شيئًا من الحرام، نقصه الله من رزقه الحلال.


سئل ابن عباس رضي الله عنهما عن الخائفين،
فقال: قلوبهم بالخوف قرحة، وأعينهم باكية،
يقولون:
كيف نفرح والموت من ورائنا، والقبر أمامنا،
والقيامة موعدنا، وعلى جهنم طريقنا،
وبين يدي الله ربنا موقفنا.

نعيت لابن عباس رضي الله عنهما ابنة له وهو في السفر،
فاسترجع ثم قال:
عورة سترها الله، ومؤونة كفاها الله، وأجر قد ساقه الله إلي،
ثم نزل فصلى ركعتين، ثم قال:
قد صنعنا ما أمرنا الله تعالى به:
( وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلاَةِ. )

الصبر في القرآن على ثلاثة أوجه:
– صبر على أداء فرائض الله تعالى، فله ثلاثمائة درجة.
– وصبر عن محارم الله تعالى، فله ستمائة درجة.
– وصبر على المصيبة عند الصدمة الأولى فله تسعمائة درجة.


كان عبد الله بن عباس رضي الله عنهما...
ينظر إلى الكعبة ويقول:
إن الله حرَّمك وشرفك وكرمك، والمؤمن أعظم حرمة عند الله تعالى منك.

قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
لا تطلبوا من أحد حاجة بالليل، فإن الحياء في العينين.

قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
لا يقبل الله صلاة العبد، وفي جوفه شيء من الحرام.

قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
العمل الصالح مع قلة الذنوب أحب إلى الله ،...
من كثرة العمل الصالح مع كثرة الذنوب.

ويل للعالم من الأتباع، يزل زلة فيرجع عنها، ويحملها الناس، فيذهبون بها في الآفاق.

ثلاثة أخلاق كانت في الجاهلية مستحسنة، والمسلمون أولى بها:
أولها: لو نزل حنيف لاجتهدوا في برّه.
والثاني: لو كانت لواحد منهم امرأة كبرت عنده لا يطلقها، ويمسكها مخافة أن تضيع.
والثالث: إذا لحق بجارهم دَيْن، أو أصابه شدة أو جهد، اجتهدوا حتى يقضوا دينه، وأخرجوه من تلك الشدة.




قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
سيأتي على الناس زمان،
يكون همَّة أحدهم بطنه، ودينه هواه، وسيفه لسانه.

قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
سيأتي على الناس زمان، يكون همَّة أحدهم بطنه، ودينه هواه، وسيفه لسانه.

أوصى ابن عباس رضي الله عنهما رجلاً بستة أشياء قال: أولها: يقين القلب بالأشياء التي تكفل الله لك بها، والتفكر في الآخرة.
والثاني: بآداء الفرائض لوقتها.
والثالث: بلسان رطب من ذكر الله تعالى.
والرابع: لا توافق الشيطان، فإنه حاسد للخلق.
والخامس: لا تعمر الدنيا، فإنها تخرب آخرتك.
والسادس: أن تكون ناصحًا للمسلمين دائمًا.

سئل ابن عباس رضي الله عنهما عن الجهاد فقال:
ألا أدلك على خير من الجهاد؟
تبني مسجدًا وتعلم فيه الفرائض والسنة والفقه في الدين.




قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
لا يتم المعروف إلا بثلاث خصال:
تعجيله، وتصغيره في عين معطيه، وإخفاؤه عن الناس.


الضلالة لها حلاوة في قلوب أهلها،
قال الله تعالى: ( وَذَرِ الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَهُمْ لَعِباً وَلَهْواً )
[سورة الأنعام، آية (70)]

وقال تعالى: ( أَفَمَن زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَناً )
[سورة فاطر، آية (8)]

فكل ما أحدث بعد الصحابة رضي الله عنهم مما جاوز قدر الضرورة والحاجة، فهو من اللعب واللهو.

من بات يتقلب على فراشه، إذا نزل بي بلاء أو هم أو غم،
فلا أقدر على مكافأته، لأنه جعلني حاجته عند ربه عز وجل.
وقال: من لم يشق عليه الذباب إذا نزل على بدن أخيه فليس بأخ.

عن عمار بن أبي عمار:
أن زيد بن ثابت ركب يومًا، فأخذ ابن عباس بركابه.
فقال زيد: تنح يا ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم.
فقال له: هكذا أمرنا أن نفعل بعلمائنا وكبرائنا.
فقال زيد: أرني يدك. فأخرج يده. فقبلها زيد
وقال: هكذا أمرنا أن نفعل بأهل بيت نبينا.

إن للحسنة لنورًا في القلب،
وضياء في الوجه، وقوة في البدن،
وزيادة في الرزق، ومحبة في قلوب الخلق.
وإن للسيئة لظلمة في القلب،
وغَبَرَةً في الوجه، وضعفًا في البدن،
ونقصًا في الرزق، وبغضة في قلوب الخلق.

لا تتكلم فيما لا يعنيك، ولا تمار سفيهًا ولا حليمًا،
واذكر أخاك بما تحب أن تُذْكَرَ به.

كفاك من علم الدين أن تعرف ما لا يسع جهله،
وكفاك من علم الأدب أن تروي الشاهد والمثل.

عليك بالفرائض،
وما وظف الله تعالى عليك من حقه فأده، واستعن الله على ذلك،
فإنه لا يعلم من عبد صدق نية وحرصا فيما عنده من حسن ثوابه...
إلا أخره عما يكره، وهو الملك يصنع ما يشاء.

خذ الحكمة ممن سمعت،
فإن الرجل ليتكلم بالحكمة وليس بحكيم،
فتكون كالرمية خرجت من غير رامٍ.

إن لله عبادًا أصمتتهم خشيته من غير بكم ولا عي،
وإنهم لهم العلماء والفصحاء والطلقاء والنبلاء.

العلماء بأيام الله عز وجل،
غير أنهم إذا تذكروا عظمة الله عز وجل طاشت لذلك عقولهم،
وانكسرت قلوبهم، وانقطعت ألسنتهم، حتى إذا استفاقوا من ذلك،
تسارعوا إلى الله عز وجل بالأعمال الزاكية.
يعدون أنفسهم من المفرطين، وإنهم لأكياس أقوياء،
ومع الظالمين والخطائين، وإنهم لأبرار برءاء،
إلا أنهم لا يستكثرون له الكثير، ولا يرضون له القليل،
ولا يدلون عليه بالأعمال. هم حيثما لقيتهم مهتمون ومشفقون، وجلون خائفون.

لأن أعوُل أهل بيت من المسلمين ...
شهرًا، أو جمعة، أو ما شاء الله،
أحب إليَّ من حجة بعد حجة.

ولَطَبقٌ بدانق أهديه إلى أخ لي في الله،
أحب إلي من دينار أنفقه في سبيل الله عزَّ وجلَّ.

من قال: بسم الله، فقد ذكر الله.
ومن قال: الحمد لله، فقد شكر الله.
ومن قال: الله أكبر، فقد عظم الله.
ومن قال: لا إله إلا الله، فقد وحَّد الله.
ومن قال: لا حول ولا قوة إلا بالله،...
فقد أسلم واستسلم، وكان له بهاء وكنز في الجنة.

لو أن جبلاً بغى على جبل لدك الباغي.
وقال: ما ظهر البغي في قوم قط، إلا ظهر فيهم الموتان.

ذهب الناس، وبقي النسناس.
قيل: وما النسناس؟
قال: الذين يتشبهون بالناس، وليسوا بالناس.

لما ضرب الدينار والدرهم،
أخذه إبليس فوضعه على عينيه، وقال:
أنت ثمرة قلبي وقرة عيني، بك أطغي، وبك أكفِّر،
وبك أدخل الناس النار،
رضيت من ابن آدم بحب الدنيا أن يعبدك.

إذا نزل القدر عمي البصر،
وإذا نزل الحين نزل بين الأذن والعين.





اجتنبوا أبواب الملوك، فإنكم لا تصيبون من دنياهم شيئًا، إلا أصابوا من آخرتكم ما هو أفضل منه.


إن لله تعالى من خلقه صفوة:
إذا أحسنوا استبشروا، وإذا أساؤوا استغفروا،
وإذا أُنعموا شكروا، وإذا ابتلوا صبروا.

قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
أفضل الحسنات إكرام الجليس.

قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
أفضل الحسنات إكرام الجليس.


ويل للعالم من الأتباع، يزل زلة فيرجع عنها،
ويحملها الناس، فيذهبون بها في الآفاق.

كسب الحلال أشد من نقل جبل إلى جبل.



قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
لا يتم المعروف إلا بثلاث خصال:
تعجيله، وتصغيره في عين معطيه، وإخفاؤه عن الناس.

إذا أردت أن تذكر عيوب صاحبك، فاذكر عيوب نفسك.

تذاكر العلم بعض ليلة، أحب إلي من إحيائها.

من لم يتكرم بماله، فترك جمع المال أولى.

لا تتكلم فيما لا يعنيك، ولا تمار سفيهًا ولا حليمًا، واذكر أخاك بما تحب أن تُذْكَرَ به.

كفاك من علم الدين أن تعرف ما لا يسع جهله، وكفاك من علم الأدب أن تروي الشاهد والمثل.



العلم أكثر من أن يحصى، فخذوا من كل شيء بأحسنه.

إذا ترك العالم قول “لا أدري” أصيبت مقاتله.

خذ الحكمة ممن سمعت، فإن الرجل ليتكلم بالحكمة وليس بحكيم، فتكون كالرمية خرجت من غير رامٍ.

قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما: أفضل الحسنات إكرام الجليس.

مثل علم لا يظهره صاحبه، كمثل كنز لا ينفق منه صاحبه. وقال: ما ظهر البغي في قوم قط، إلا ظهر فيهم الموتان.
ويل للعالم من الأتباع، يزل زلة فيرجع عنها، ويحملها الناس، فيذهبون بها في الآفاق.
ما دمعت عين إلا بفضل الله، وما دمعت عين امرئ حتى يمسح الملك قلبه.

العلم أكثر من أن يحصى، فخذوا من كل شيء بأحسنه.

إذا ترك العالم قول “لا أدري” أصيبت مقاتله.




********************

قال عبد الله بن عباس رضي الله عنهما:
الهوى إله معبود. وتلا قول الله عز وجل:
( أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ وَأَضَلَّهُ اللَّهُ عَلَى عِلْمٍ. ) [سورة الجاثية، آية (23)]

لو قال لي فرعون: بارك الله فيك، لقلت: وفيك.

إذا نزل القدر عمي البصر،
وإذا نزل الحين نزل بين الأذن والعين

ملعون من أكرم بالغنى، وأهان بالفقر.

ما دمعت عين إلا بفضل الله،
وما دمعت عين امرئ حتى يمسح الملك قلبه.

التفكر في الخير، يدعو إلى العمل به،
والندم على الشر يدعو إلى تركه.

أربع من كن فيه ربح:
الصدق، والحياء، وحسن الخلق، والشكر.

حدثوا الناس بما يعرفون،
أتريدون أن يكذَّب اللَّهُ ورسوله.

أفضل الحسنات إكرام الجليس.

ويل للعالم من الأتباع، يزل زلة فيرجع عنها،
ويحملها الناس، فيذهبون بها في الآفاق.

مثل علم لا يظهره صاحبه،
كمثل كنز لا ينفق منه صاحبه.

لا يقبل الله صلاة العبد، وفي جوفه شيء من الحرام.

كسب الحلال أشد من نقل جبل إلى جبل.

لا تطلبوا من أحد حاجة بالليل، فإن الحياء في العينين.

إذا أردت أن تذكر عيوب صاحبك،
فاذكر عيوب نفسك.

تذاكر العلم بعض ليلة، أحب إلي من إحيائها.

من لم يتكرم بماله، فترك جمع المال أولى.

العلم أكثر من أن يحصى، فخذوا من كل شيء بأحسنه.

إذا ترك العالم قول “لا أدري” أصيبت مقاتله.

إن لكل داخل دهشة، فآنسوه بالسلام.
اجتنبوا أبواب الملوك،
فإنكم لا تصيبون من دنياهم شيئًا،
إلا أصابوا من آخرتكم ما هو أفضل منه.

التفكر في الخير، يدعو إلى العمل به،
والندم على الشر يدعو إلى تركه.

أربع من كن فيه ربح:
الصدق، والحياء، وحسن الخلق، والشكر.

حدثوا الناس بما يعرفون، أتريدون أن يكذَّب اللَّهُ ورسوله.

إن لله تعالى من خلقه صفوة:
إذا أحسنوا استبشروا، وإذا أساؤوا استغفروا،
وإذا أُنعموا شكروا، وإذا ابتلوا صبروا.

التعديل الأخير تم بواسطة حسن جبريل العباسي ; 21-01-2016 الساعة 11:51 PM
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-02-2013, 12:24 PM   رقم المشاركة :[10]
معلومات العضو
عضو مشارك
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

جزاك الله خيراَ
سالم محمد الوكله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-03-2013, 01:51 AM   رقم المشاركة :[11]
معلومات العضو
عضو منتسب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Tunisia

افتراضي

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
سلمان الخالدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-12-2013, 03:03 AM   رقم المشاركة :[12]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً
أشكر لكم مروركم الكريم
توقيع : حسن جبريل العباسي
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2014, 04:40 PM   رقم المشاركة :[13]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

يُرِيدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ (32)
هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ (33) /التوبة


لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ آَمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُءُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لَا تَخَافُونَ فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا فَجَعَلَ مِنْ دُونِ ذَلِكَ فَتْحًا قَرِيبًا (27)
هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا (28) /الفتح


يُرِيدُونَ لِيُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ (8)
هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ (9) /الصف


إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً


توقيع : حسن جبريل العباسي
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-01-2014, 03:52 AM   رقم المشاركة :[14]
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

1 (8) الاحتفال بذكرى مولد الرسول من أفضل الأعمال وأعظم القربات ,,,

دار الإفتاء:
الاحتفال بذكرى مولد الرسول من أفضل الأعمال وأعظم القربات

***ما حكم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف؟

***وما هي ضوابط وكيفية هذا الاحتفال، خاصة أنه صدرت بعض الفتاوى قبل أيام قليلة
من ذكرى مولده الشريف تحرم ذلك، وتدعي أن الاحتفال بمولد النبي بدعة؟

أجابت دار الإفتاء المصرية، قائلة:
إن المولد النبوي الشريف إطلالة للرحمة الإلهية بالنسبة للتاريخ البشري جميعه، فلقد عَبَّر القرآن الكريم عن وجود النبي صلى الله عليه وسلم بأنه رحمة للعالمين، وهذه الرحمة لـم تكن محدودة، فهي تشمل تربيةَ البشر وتزكيتهم وتعليمهم وهدايتهم نحو الصراط المستقيم وتقدمهم على صعيد حياتهم المادية والمعنوية، كما أنها لا تقتصر على أهل ذلك الـزمان،
بل تمتد على امتداد التأريخ بأسره،

قال تعالى:
(وَآَخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (3)/ الجمعة

والاحتفال بذكرى مولد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، من أفضل الأعمال وأعظم القربات، لأنها تعبير عن الفرح
والحب للنبي صلى الله عليه وسلم، ومحبة النبي أصل من أصول الإيمان، وقد صح عنه أنه صلى الله عليه وسلم قال:

لا يُؤمِنُ أَحَدُكم حتى أَكُونَ أَحَبَّ إليه مِن والِدِه ووَلَدِه والنّاسِ أَجمَعِينَ ... رواه البخاري.

قال ابن رجب:
محبَّة النبي صلى الله عليه وآله وسلم من أصول الإيمان، وهي مقارِنة لمحبة الله عز وجل، وقد قرنها اللهُ بها،
وتَوَّعَدَ مَن قدَّم عليهما محبَّة شيء من الأمور المحبَّبة طبعًا من الأقارب والأموال والأوطان وغير ذلك،


فقال تعالى:
(قُلْ إِنْ كَانَ آَبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ وَإِخْوَانُكُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ وَعَشِيرَتُكُمْ وَأَمْوَالٌ اقْتَرَفْتُمُوهَا وَتِجَارَةٌ تَخْشَوْنَ كَسَادَهَا وَمَسَاكِنُ تَرْضَوْنَهَا أَحَبَّ إِلَيْكُمْ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَجِهَادٍ فِي سَبِيلِهِ فَتَرَبَّصُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ (24) /التوبة

والاحتفال بمولده صلى الله عليه وسلم هو الاحتفاء به، والاحتفاء به أمر مقطوع بمشروعيته، لأنه أصل الأصول ودعامتها الأولى، وقد دَرَجَ سلفُنا الصالح منذ القرنين الرابع والخامس الهجريين على الاحتفال بمولد الرسول صلوات الله عليه وسلامه بإحياء ليلة المولد بشتى أنواع القربات من إطعام الطعام وتلاوة القرآن والأذكار وإنشاد الأشعار والمدائح.

ونص جماهير العلماء سلفًا وخلفًا على مشروعية الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، بل ألَّف في استحباب ذلك جماعةٌ من العلماء والفقهاء، بَيَّنُوا بالأدلة الصحيحة استحبابَ هذا العمل، بحيث لا يبقى لمَن له عقل وفهم وفكر سليم إنكارُ ما سلكه سلفنا الصالح من الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف.

وقد ورد في السنة النبوية ما يدل على احتفال الصحابة الكرام بالنبي، صلى الله عليه وسلم، مع إقراره لذلك وإِذْنه فيه،

فعن بُرَيدة الأسلمي رضي الله عنه قال:
خرج رسول اللهِ صلى الله عليه وآله وسلم في بعض مغازيه، فلمَّا انصرف جاءت جاريةٌ سوداء فقالت:
يا رسول الله، إنِّي كنت نذَرتُ إن رَدَّكَ اللهُ سَالِمًا أَن أَضرِبَ بينَ يَدَيكَ بالدُّفِّ وأَتَغَنّى،
فقالَ لها رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: إن كُنتِ نَذَرتِ فاضرِبِي، وإلاّ فلا،
(رواه الإمام أحمد والترمذي وقال: هذا حديث حسن صحيح غريب).

فإذا كان الضرب بالدُّفِّ إعلانًا للفرح بقدوم النبي صلى الله عليه وسلم من الغزو أمرًا مشروعًا أقره النبي صلى الله عليه وسلم وأمر بالوفاء بنذره، فإنّ إعلان الفرح بقدومه صلى الله عليه وسلم إلى الدنيا - بالدف أو غيره من مظاهر الفرح المباحة في نفسها - أكثر مشروعية وأعظم استحبابًا.

وقد سن لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بنفسه الشريفة جنس الشكر لله تعالى على ميلاده الشريف،
فقد صح أنه كان يصوم يوم الاثنين ويقول:
ذلكَ يَومٌ وُلِدتُ فيه فهو شكر منه عليه الصلاة والسلام على مِنّة الله تعالى عليه وعلى الأمة بذاته الشريفة،
فالأَولى بالأُمّة الاقتداء به بشكر الله تعالى على منته ومنحته المصطفاه بكل أنواع الشكر،
ومنها الإطعام والمديح والاجتماع للذكر والصيام والقيام وغير ذلك.


**********************
المصدر: الأهرام اليومى



توقيع : حسن جبريل العباسي
حسن جبريل العباسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عشيرة السادة آل بلحه الاشرفة الحسنية في السما وة الباحث وادي حمد الحسني مجلس السادة الاشراف العام 2 21-03-2014 12:15 AM
السؤال عن بيت الشريف عبدالله حسين البحث عن الاصول.. اصول و انساب العائلات و القبائل 9 18-01-2013 08:44 PM
امراء مكة علي مر التاريخ الاسلامي كاملا وثائقيا السيد الغازي مجلس السادة الاشراف العام 3 09-01-2011 03:24 AM
أمراء مكة قبل الإسلام وبعده إلى اليوم !! درع الجزيرة مجلس قبيلة قريش العام 2 08-10-2010 08:10 PM
السادة الاشراف آل الشريف السقواتي في المعمورة الشريف يحيى بن زكريا مجلس السادة الاشراف العام 2 25-01-2010 08:28 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 06:27 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه