..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..



إضافة رد
قديم 12-09-2015, 01:52 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
كاتب في النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي مذبحة المتمة

مذبحة المتمة

وصل جيش الغرب لأمدرمان في مايو 1897 بقيادة محمود ود أحمد و أذن له الخليفة في التقدم إلى المتمة في يونيو واستدعي عبد الله ود سعد كبير الجعليين للقاء الخليفة وإعلامه بالأمر وطلب منه أن يخلي المتمة للجيش. عاد عبد الله إلى المتمة و اجتمع للتشاور مع شيوخ قبيلته و اتفقوا على تحدي الخليفة و رفضوا إخلاء المتمة وشرعوا في تحصينها و أرسلوا إلى الجيش الغازي في طلب العون في 24 يونيو 1897. استجاب كتشنر بألف و مائة بندقية رمنجتون إلا أنها لم تصل في الوقت المناسب.

وصل جيش محمود البالغ 10000 مقاتل إلى المتمة في 30 يونيو 1897 وحاول الجعليون التصدي له بأقل من ألفي مقاتل يحملون القليل من البنادق. وانتهت المعركة سريعاً وقام الجيش باستباحة المتمة و قتل السكان و المقاومين. عرفت الحادثة في التراث الشعبي بـ "كتلة عبد الله ود سعد".
مفيد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرد على دعوى إبطال نسب الشيخ الجزولي حسب موقع التنزيه، القلقشندي مجلس ذرية الحسن العام 0 26-09-2015 09:34 PM
مدن اسلامية عبدالمنعم عبده الكناني منتدى جغرافية البلدان و السكان 31 22-09-2015 06:48 PM
مذبحة المتمة مفيد مجلس قبائل الجعليين 0 12-09-2015 01:52 PM
الأبلة تاريخها وحضارتها عبدالمنعم عبده الكناني التاريخ العراقي القديم 2 07-09-2015 02:44 PM
المذابح اليهودية ضد العرب منذ عام 1947 حتى عام 1996 محمد محمود فكرى الدراوى تاريخ الصراع العربي الاسرائيلي 8 25-08-2014 07:02 PM


الساعة الآن 07:14 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..