..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
نسب عائلة كاتب ضروري جداََ
بقلم : سامي العبدالله
قريبا
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: هل قبيلة بني حسن في فلسطين و الاردن من الساده الاشراف الجعافره. ارجو الدخول للاهميه (آخر رد :فراس فا)       :: أنواع الفحوصات الجينية ومدى قدرتها على تحديد الأنساب القديمة (آخر رد :وائل بهجت شاهين)       :: فحص dna ومقارنته بالموروث (آخر رد :أبو أسامة العنزي)       :: شجرة تطور السلالة البشرية E (آخر رد :خالد م)       :: نسب بني عبيد صنمات (العبيدي) (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: نسب عائلة كاتب ضروري جداََ (آخر رد :سامي العبدالله)       :: ما هو أصل عائلة السّرّاج في فلسطين (آخر رد :علار الشعراوية)       :: رحل عني وخلاني (آخر رد :سمير الوادي)       :: تراجم لبعض رجالات الأشراف الكتبية مختصرة (آخر رد :السويقي الحسني)       :: سؤال عن نسب عايلة الثقلي (آخر رد :الثقلي)      



Like Tree94Likes
  • 5 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 4 Post By م مخلد بن زيد بن حمدان
  • 5 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 5 Post By معلمة أجيال
  • 4 Post By بركة الله
  • 4 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 4 Post By البراهيم
  • 5 Post By أبو مروان
  • 4 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 4 Post By البراهيم
  • 4 Post By م مخلد بن زيد بن حمدان
  • 3 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 3 Post By م مخلد بن زيد بن حمدان
  • 5 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 3 Post By ابراهيم العثماني
  • 3 Post By م مخلد بن زيد بن حمدان
  • 3 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 4 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 4 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 3 Post By معلمة أجيال
  • 3 Post By البراهيم
  • 2 Post By بركة الله
  • 2 Post By ابراهيم العثماني
  • 2 Post By م مخلد بن زيد بن حمدان
  • 3 Post By بركة الله
  • 3 Post By الشريف ابوعمر الدويري

إضافة رد
قديم 01-12-2015, 10:05 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي بلاغة الخطباء ...

خطباء العرب في الجاهلية
خطباء العرب في الجاهلية كثيرون , كثرة شعرائهم , غير ان البعض منهم كان يغلب عليه قول الشعر فيعد في الشعراء , وينتظم في سلكهم , وآخرين يغلب عليهم منثور الكلام , وفصيح البيان , فيعد من رجال الخطابة شأن كل من غلب عليه معرفة فن من الفنون , فمن نظم الشعر لا يعجزه إنشاء الخطب , وكذلك كثير من الخطباء يعدون من مفلقي الشعراء , ولما كان أولائك الخطباء لا يحيط بهم نطاق العد والإحصاء .. سنذكر بحول الله وتوفيقه بعض أفراد منهم كالأنموذج لمن سواهم مع ذكر شيء من مستحسن كلامهم
وبسم الله نبدأ
قس بن ساعدة الإيادي

هو من أشهر الخطباء ذكراً , وأرفعهم قدراً قدراً , حيث روى رسول الله صلى الله عليه وسلم كلامه , وموقفه على جمله الأورق , وموعظته , وعجب من حسن كلامه وكفى بذلك فخراً له ولقومه على مدى الأيام , فإن هذا شرف تنحط دونه رؤوس الأعلام , وفي الحديث : إني لأرجو يوم القيامة أن يبعث أمّة وحده ... وبذلك يُعلم أنه لم يكن على دين من الأديان المشهورة , ومن نسبه الى يهودية أو نصرانية فقد لحن في مقاله , وانحرف عن جادة الصواب , وقد سبق له ذكر فيمن كان على التوحيد من العرب , ونقل شيء من كلامه , وكذلك مع الشعراء ... وخطبته التي فيها " ما فات مات وكل ما هو آتٍ آت ..... " الى آخرها فهي مشهورة وتدرس في مناهج التدريس في معظم بلاد العرب .. ولو مقتطفات منها .. فلا نرى حاجة في إعادة ما هو معلوم بالضرورة ... بارك الله بكم

سحبان وائل الباهلي
هو سحبان بن زُفَر بن إياس الباهلي : وائل باهلة خطيب يضرب به المثل في البيان , فكانوا إذا أرادوا مدح إنسان بذلك قالوا : هو أخطب من سحبان وائل ... أدرك الجاهلية , وأسلم , ومات سنة اربع وخمسين , وحكى الاصمعي قال : كان إذا خطب يسيل عرقاً , ولا يعيد كلمة , ولا يتوقف , ولا يقعد حتى يفرغ , وقدم على معاوية وفد من خراسان فيهم سعيد بن عثمان فطلب سحبان فأتى به , فقال : تكلّم ! فقال : انظروا لي عصا تقوّم من أودي , فقالوا : وما تصنع بها وانت في حضرة امير المؤمنين ؟ قال : ما كان يصنع بها موسى وهو يخاطب ربه وعصاه في يده ! فضحك معاوية وقال : هاتوا عصاه ! فاخذها , ثم قام فتكلّم من صلاة الظهر الى ان قامت صلاة العصر ما تنحنح , ولا سعل , ولا توقف , ولا ابتدأ في معنى فخرج منه , وقد بقي عليه شيء , فما زالت تلك حالته حتى أشار معاوية بيده فأشار اليه سحبان : أن لا تقطع عليَّ كلامي ! فقال معاوية : الصلاة ! فقال : هي أمامك , ونحن في صلاة وتحميد , ووعد ووعيد , فقال معاوية : أنت أخطب العرب ! فقال سحبان : والعجم والإنس والجن !
ومما روي من خطبه البليغة : إن الدنيا دار بلاغ , والآخرة دار قرار , أيها الناس فخذوا من دار ممركم , لدار مقركم , ولا تهتكوا أستاركم , عند من لا تخفى عليه أسراركم , وأخرجوا الى الدنيا قلوبكم قبل أن تخرج منها أبدانكم , ففيها حييتم , ولغيرها خُلقتم , إذا هلك , قال الناس : ما ترك؟ وقالت ىالملائكة : ما قدّم ؟ ... قال حمزة الاصبهاني في أمثاله في قولهم " هو أبلغ من سحبان وائل " : كان من خطباء العرب وبلغائها , وفي نفسه يقول :
لقد علم الحي اليمانيون أنني ..... إذا قلت أما بعد أني خطيبها
وهو الذي قال لطلحة الطلحات الخزاعي :
يا طلح أكرم من بها ..... حسباً وأعطاهم لتالد

منك العطاء فأعطني ..... وعليَّ مدحك في المشاهد
فقال له طلحة : إحتكم ً فقال : برذونك الورد , وغلامك الخباز , وقصرك بزَرَنج " وهي مدينة بسجستان " وعشرة آلاف درهم ! فقال طلحة : أفٍّ لك ! لم تسألني على قدري وإنما سألتني على قدرك , وقدر باهلة , ولو سألتني كل قصر لي , وعبد , ودابّة , لأعطيتك ! ثم أمر له بما سأل , ولم يزد عليه شيئا وقال : تالله ما رأيت مسألة محكم ألأم من هذا ...

دويد بن زيد
ابن نهد بن ليث بن أسود بن أسلم الحميري

كان من الفصحاء , ومشاهير الخطباء , وأوصى بنيه فخطبهم فقال : ( أوصيكم بالناس شرّاً لا ترحموا لهم عبرة , ولا تقيلوا لهم عثرة , قصّروا الأعنّة , وأطيلوا الأسنّة , واطعنوا شزراً , واضربوا هبراً , وإذا أردتم المحاجزة , فقبل المناجزة , والمرء يعجز لا محالة بالجد لا بالكد , التجلّد ولا التبلّد , والمنيّة ولا الدنيّة , ولا تأسوا على فائت وإن عزّ فقده , ولا تحنوا على ظاعن وإن ألف قربه , ولا تطمعوا فتُطبعوا , ولا تهنوا فتخرعوا , ولا يكونن لكم المثل عسوء " إن الموَصّين بنو سهوان " , إذا متّ فارحبوا خط مضجعي ولا تضنّوا الليّ برحب الارض , وما ذلك بمؤدٍّ إليَّ روحا , ولكن حاجة في نفس خامره الإشفاق , ثم مات ... قال ابو بكر بن دريد في حديث آخر له إنه قال :
أليوم يُبنى لدويد بيته ..... يا رُبّ نهبٍ صالحٍ حويته

ورُبّ قِرْنٍ بطلٍ أرديته ..... ورُبّ غَيلٍ حسنٍ لَوَيته

ومِعْصَمٍ مُخَضَبٍ ثَنَيْتَه ..... لو كان للدهر بلى أبليته

ومن قوله :
ألقى عليّ الدهر رجلاً ويداً ..... والدهر ما أصلح يوماً أفسدا

يُصلح ما أفسده اليوم غداً
قال ابو حاتم السجستاني : عاش دويد بن زيد أربعمائة سنة وستين سنة .. وقال ابن دريد : إن دويد بن زيد كان من المعمرين ,, ولا تعدّ العرب معمراً إلا من عاش مائة وعشرين سنة فصاعداً ...

يتبع بحول الله


توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2015, 10:28 AM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
مشرف عام المجالس الاسلامية - عضو مجلس الادارة - رحمه الله رحمة واسعة
 
الصورة الرمزية م مخلد بن زيد بن حمدان
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

والله لبلاغتهم وفصاحتهم يتندّر بها العرب والغرب والشرق..قد عقلوا لسانهم وادركوا مرادهم فخطبوا قومهم من غير إطالة مملّة ولا سجع فيه تنطّع وكلفة بل حذقة وحرفة...
بارك الله فيكم شيخي على ما تقدم لنا من المفيد الواضح السهل الماتع..صح لسانك وعلا مقامك
توقيع : م مخلد بن زيد بن حمدان
قـال عبـدالله بـن مسعـود – رضـي الله عنـه - : { إنـا نقتـدي ولا نبتـدي ، ونتبـع ولا نبتـدع ، ولـن نضـل مـا إن تمسكنـا بالأثـر }
م مخلد بن زيد بن حمدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-12-2015, 04:30 PM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

مضى قولنا في بيان بعض الخطب البليغة ! وسنستمر ببيان قوّة لغة الأسلاف في الجاهلية ! ومع أن هذا الأمر يبعث في النفس الإعجاب بذلك المستوى من البلاغة ! إلاّ أنه يولد في النفس غصّة ! وذلك بسبب فقداننا المستوى الذي يجب أن نكون عليه ! ورغم هذا المرار النفسي إلا أننا لا نيأس فالأمة فيها الخير ... وفيما يلي سنورد لكم بلاغة في حوار جرى بين ملك عربي في جلسةٍ يُصلح فيها بين قبيلتين يجمعهما جدٌّ واحد .. فاقرأوا ولا أظن أن الاستمتاع بها سيكون على المستوى المُبهِر لأن كلماتها بحاجة الى تفسير لنا اليوم حتى نقف على عظمة أولائك الأفذاذ الذين فهموا القرآن حينما بُلّغوه
مرثد الخير الحميري

وهم مرثد الخير بن ينكف بن نوف بن معد يكرب بن مُضْحي , وكان قيلاً حَدِباً على قومه , مُحِباً لصلاحهم , وكان من أفصح الفصحاء , وأخطب الخطباء , قال ابو بكر بن دريد : وكان سبيع بن الحرث أخو عَلَس وعَلَس هو ذو جَدَن , وميثم بن مثوب بن رُعَين تنازعا الشرف حتى تشاحنا , وخيف أن يقع بين حيّيهما شرٌّ فيتفانى جذماهما , فبعث اليهما مَرثد فأحضرهما ليُصلح بينهما ! فقال لهما : إنّ التخبُّط وامتطاء الهجاج , واستحقاب اللجاج , سيقفكما على شفا هوّة , في تَوَرّدها بوار الأصيلة , وانقطاع الوسيلة , فتلافيا أمركما قبل انتكاث العهد , وانحلال العقد , وتشتّت الألفة , وتباين السُّهمة , وأنتما في فسحة رافهة , وقدم واطدة , والمودّة مُثرية , والبُقيا مُعرضة , فقد عرفتم أنباء من كان قبلكم من العرب ممن عصى النصيح , وخالف الرشيد , وأصغى الى التقاطع , ورأيتم ما آلت اليه عواقب سوء سعيهم , وكيف كان صَيّور أمورهم , فتلافَوا القَرحة قبل تفاقم النأي , واستفحال الداء , وإعواز الدواء , فإنه إذا سُفكت الدماء , استحكمت الشحناء , وإذا استحكمت الشحناء , تقّضَّبّت عُرى الإبقاء , وشمُل البلاء ...
فقال سُبَيع : أيها الملك ! إن عداوة بني العلاّت , لا تُبرئها الأساة , ولا تشفيها الرّفاة , ولا تستقل بها الكُفاة , والحسد الكامن , هو الداء الباطن , وقد علِمَ بنو أبينا هؤلاء أنا لهم ردء ٌ إذا رَهِبوا , وغيثٌ إذا أجدبوا , وعَضُدٌ إذا حاربوا , ومَفزَعٌ إذا نُكِبوا , وإنا وإياهم كما قال الأول وهم أوس بن حجر :



إذا ما عَلَوا قالوا أبونا وأمّنا ..... وليس لهم عالين أمٌّ ولا أبُ

فقال ميثم : أيها الملك ! إن من نفس على ابن ابيه الزعامة , وجدبه في المقامة , واستكثر له قليل الكرامة , كان قَرِفاً بالملامة , ومؤنّباً على ترك الاستقامة , وإنا والله ما نعتدّ لهم بيدٍ إلاّ وقد نالهم منّا كفاؤها , ولا نذكر لهم حسنة إلاّ وقد تطّلّع منّا اليهم جزاؤها , ولا يفيأ لهم علينا ظلّ نعمةٍ إلاّ وقد قوبلوا بشروائها , ونحن بنو فحلٍ مُقْرَم لم تقعد بنا الأمهات ولا بهم , ولا تُفزعنا أعراق السوء ولا إياهم , فعلام مَطُّ الخدود , وخَزَرُ العيون , والجخيف والتّصَعُّر , والبأوُ والتّكَبّر ؟ ألكثرة عدد , أم لفضل جلد , أم لطول مُعتقد ؟ وإنا وإياهم لكما قال الأول " وهو ذو الأصبع العداني " :



لاهِ ابنُ عَمّكَ لا أفضَلْت في حَسَبٍ ..... عَنّي ولا أنتَ دّيّاني فَتَخْزوني

ومقاطع الأمور ثلاثة : حربٌ مبيرة , أو سلمٌ قريرة , أو مداجاةٌ وغفيرة , فقال الملك : لا تُنشِطوا عُقُلَ الشّوارد , ولا تُلقحوا العون القواعد , ولا تؤرِثوا نيران الأحقاد , ففيها المَتْلَفّة المُسْتأصِلّة , والجائحة والأليلة , وعفّوا بالحِلم , أبلاد الكّلْم , وأنيبوا الى السبيل الأرشد , والمنهج الأقصد , فإن الحرب تُقبلُ بِزِبْرِج الغُرور , وتُدْبِرُ بالويل والثبور , ثم قال الملك :



ألا هل أتى الأقوام بذلي نصيحةً ..... حَبَوْت بها منّي سُبَيعاً وميثما
وقلت اعلما أن التدابر غادرت ..... عواقبه للذُّلّ والقُلِّ جُرهما
فلا تقدحا زند العقوق وأبقيا ..... على العزّة القعساء أن تتهدّما
ولا تجنيا حرباً تجُرّ عليكما ..... عواقبها يوماً من الشرّ أشأما
فإن جناة الحرب للحين عُرضة ..... تُفَوِّقهم منها الذُّعاف المقَشّما
حذارِ فلا تَسْتَنْبِتوها فإنها ..... تغادر ذا الأنف الأشمِّ مكشّما

فقالا : لا أيها الملك ! بل نقبَل نُصحك , ونُطيع أمرك , ونُطفىء الثائرة , ونَحُلّ الضغائن , ونثوب الى السلم !!!
الله الله في هذا الحوار ... ما أعذبه !!!
نحن على استعداد لتفسير أي كلمة وردت في الحوار وأشكل على القارىء استدراك معناها أو مقصدها وما ورائها .. فبعدنا عن الجذور أصابنا بصعوبة إدراك قول الآباء والأجداد !!!
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-12-2015, 06:01 PM   رقم المشاركة :[4]
معلومات العضو
المشرفة العامة للمجالس الاسلامية و الاسرة العربية - عضوة مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية معلمة أجيال
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

خطب عظيمة معاني جزلة الفاظ تحوي في طياتها الكثير ونحس والله كانما هم عرب من كوكب اخر ما اجمل لغتهم وما اعظم معانيهم وما اجزل كلماتهم ليت لنا نصف ما لهم من النبوغ الذي حباهم به الله شكرا مرشدنا ومعلمنا الشريف ابو عمر ونفع الله بك اخي وبعلمك
توقيع : معلمة أجيال
فليتك تحلو والحياة مريرةٌ وليتك ترضى والأنام غضابُ
وليت الذي بيني وبينك عامرٌ وبيني وبين العالمين خرابُ
إذا صحَّ منك الودُّ فالكلُّ هيِّنٌ وكلُّ الذي فوق التراب ترابُ


معلمة أجيال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2015, 01:32 AM   رقم المشاركة :[5]
معلومات العضو
عضو نشيط
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي

لسان العرب الحين تغير ربع دلع على ربع اعوج على ربع افرنجي على ربع هندي
بركة الله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2015, 08:14 AM   رقم المشاركة :[6]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

بركة الله ... تحياتنا
ذهبت الأربع أرباع !!! فكيف نعيدها ؟ هنا المطلوب منّا !!!
فلتتضافر الجهود وما التوفيق إلا من الله
بارك الله بك
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2015, 11:37 AM   رقم المشاركة :[7]
معلومات العضو
باحث في الانساب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

كان العرب في جاهليتهم خطباء بلغاء بكافة قبائلهم وقد برعوا في ذلك ايما براعة ولهم مواطن يجتمعون فيها كالنوادي المحلية . ينقلون اليها مادار في اسواقهم السنوية من بيع وشراء واشعار وخطابة ويتدارسون ما جد جديدهم في نوادي قومهم اذا رجعوا ففيها يكون استعراض كل ما مضى ونقده نقدا ابداعيا من فصحائهم وبلغائهم . ولذلك نزل القرآن الكريم بمعجزتهم التي كانوا عليها وكل ذلك ليدرك العقلاء والخطباء منهم دقة وبلاغة واعجاز هذا القران الكريم ولينقادوا له ويدخلوا الدين الجديد افرادا وجماعات . وليعلموا ان كل ما اوتوا من فصيح الكلم انما هو لايساوي شيئا مع بلاغة الكتاب العزيز وليكن ذلك لهم آية ومعجزة وليرجعوا عما كانوا عليه من عبادة الاوثان الى عبادة الخالق وحده . لذلك انبهر القوم ايما انبهار في الفاظ القران فمنهم من قاده عقله للدخول طوعا ومنهم من صد عنه . وحكمة الله بالغة فقد اتاهم تدريجيا ليتفكروا على مهل من امرهم وانتشرت اخباره في اسواقهم وتعدت الى نواديهم وذاع صيت الاسلام في انحاء جزيرة العرب. لذلك وفدوا تباعا من كل قبائل العرب الى المدينة بعد عام الفتح على قناعة وروية مسبقة توطنت في القلوب واستلهمتها العقول وبقي التطبيق العملي لشعائر الدين وتفهم ذلك على ماتنقله هذه الوفود اذا رجعوا الى قومهم لعلهم يفقهون.
شريفنا الدويري سدد الله خطاك واثابك في مسعاك.
البراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2015, 01:37 PM   رقم المشاركة :[8]
معلومات العضو
المطور العام - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية أبو مروان
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة algeria

افتراضي

رحم الله قس بن ساعدة ، كان سراجا وقادا في صحراء العرب المظلمة قبل الاسلام ، و ما انطفأت . و لكن الجاهليين كانوا في غفلة عنه .
بوركت ابا عمر على هذا الاختيار .
أبو مروان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2015, 05:05 PM   رقم المشاركة :[9]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

نعم ... كما تفضل الأخ البراهيم .. ما من قبيلة إلا وبرز منها خطيبٌ مُفَوّه .. وعليه سنورد سيرة أقوال بعض خطباء القبائل الذين شاع ذكرهم وما زلنا نذكرهم ...

ألحرث بن كعب المذحجي

كان الحرث هذا من افصح خطباء زمانه , قد سلم له طول باعه في البلاغة وعلوّ شانه , قال ابو حاتم ىالسجستاني : جمع الحرث بن كعب بنيه لما حضرته الوفاة فقال : يا بني قد أتت عليّ ستّون ومائة سنة , ما صافحت بيميني يمين غادر , ولا قنعت نفسي بحلة فاجر , ولا صبوت بابنة عم ولا كنّة ولا طرحت عندي مومسةٌ قناعها , ولا أبحت لصديق بسرْ , وإني لعلى دين شُعيب النبي " عليه السلام " وما عليه من العرب غيري وغير أسد بن خزيمة وتميم بن مر , فاحفظوا وصيتي وموتوا على شريعتي ... ألهكم فاتّقوه يكفيكم المهم من أموركم , ويصلح لكم أعمالكم , وإياكم ومعصيته لا يحل بكم الدمار , ويوحش منكم الديار ... يا بني كونوا جميعا ولا تفرقوا فتكونوا شيعا , وبزّوا قبل أن تُبزّوا , وإن موتاً في عزّ , خير من حياة في ذُلٍّ وعجز , وكل ما هو كائن كائن , وكل جمعٍ الى تبايُن , والدهر ضربان : فضرب رخاء , وضرب بلاء , واليوم يومان : فيوم حبرة , ويوم عبرة , والناس رجلان : فرجل معك , ورجل عليك .. وزوّجوا الأكفاء , وليستعملن في طيبهن الماء , وإياكم والورهاء , فإنها أدوأ دواء , وتجنّبوا الحمقاء , فإن ولدها الى أفنٍ يكون , إلا أنه لا راحة لقاطع القرابة , وإذا اختلف القوم أمكنوا عدوّهم منهم , وآفة العدد اختلاف الكلمة , والتفضّل بالحسنة يقي السيئة والمكافأة بالسيئة دخول فيها , وعمل السوء يزيل النعماء , وقطيعة الرحم , تورث الهم , وانتهاك الحرمة , يزيل النعمة , وعقوق الوالدين يُعقب النكد , ويمحق العدد , ويخرب البلد , والنصيحة تجر الفضيحة , والفضيحة والحقد يمنع الرفد , ولزوم الخطيئة , يعقب البلية , وسوء الرعة , يقطع اسباب المنفعة , والضغائن تدعو الى التباين , يا بني , اني قد اكلت مع اقوام وشربت , وغبرت , وكأني بهم لحقت ... ثم أنشأ يقول :

أكلت شبابي فأفنيته ... وأنضيت بعد دهري دهورا
ثلاثة أهلين صاحبتهم ... فبادوا وأصبحت شيخا كبيرا
قليل الطعام عسير القيام ... قد ترك الدهر خطوي قصيرا
أبيت أراعي نجوم السماء ... أقلّب أمري بطوناً ظهورا


يليه بحول الله قيس بن زهير العبسي
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2015, 07:12 PM   رقم المشاركة :[10]
معلومات العضو
باحث في الانساب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

الحرث هذا قد وهبه الله عمرا طويلا قارب عمر سحبان وائل ومن طال عمره كثرت تجاربه خلال دهره فاستخلص زبدة تجاربه واوصى بها بنيه وبما انه من مذحج فهذا يعطي تصورا لانتشار دين شعيب عليه السلام في شمال الجزيرة كما يعطينا ايضا تصورا آخر وهو ان عقلاء العرب وحكماءهم في جاهليتهم يبحثون عن الحقيقة والديانة الصادقة وان نأت ديارهم عنها بعدا جغرافيا وتاريخيا فشعيب عليه السلام من انبياء العرب القدماء
البراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2015, 09:11 PM   رقم المشاركة :[11]
معلومات العضو
مشرف عام المجالس الاسلامية - عضو مجلس الادارة - رحمه الله رحمة واسعة
 
الصورة الرمزية م مخلد بن زيد بن حمدان
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

ما أجمل خطبة المذحجي..وأبلغها وأوجزها..فوالله لو اكتفى خطباء هذا الزمان بها لكفت الناس موعظة جامعة ...وليتهم يفعلون
بارك الله فيكم شيخنا ابا عمر..
بارك الله فيكم شيخنا البراهيم بإضافتكم الزكيّة..

التعديل الأخير تم بواسطة م مخلد بن زيد بن حمدان ; 05-12-2015 الساعة 11:56 AM
توقيع : م مخلد بن زيد بن حمدان
قـال عبـدالله بـن مسعـود – رضـي الله عنـه - : { إنـا نقتـدي ولا نبتـدي ، ونتبـع ولا نبتـدع ، ولـن نضـل مـا إن تمسكنـا بالأثـر }
م مخلد بن زيد بن حمدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-12-2015, 11:44 AM   رقم المشاركة :[12]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

نتابع مع الكرام بلاغة خطباء القبائل كما وعدناكم

قيس بن زهير العبسي


كان هذا من ذوي الفصاحة والبيان , وعذوبة المنطق وذرب اللسان , ومن أخباره ومستحسن كلامه ما رواه ابن الكلبي قال : لما كان بعد يوم الهباءة جاور قيس بن زهير العبسي النمر بن قاسط , فقال لهم : إني جاورتكم , واخترتكم , فزوجوني امرأة قد أدّبها الغنى , وأذلّها الفقر , في حسب وجمال , فزوجوه " ظبية " ابنة " الكيّس النمري " وقال لهم : إن فيَّ خلالاً ثلاثاً , إني غيور , وإني فخور , وإني آنف , ولست أفخر حتى أبدأ , ولا أغار حتى أرى , ولا آنف حتى أظلم ... فرضوا أخلاقه , فأقام فيهم حتى وُلد له , فلما أراد الرحيل عنهم قال :
إني موصيكم بخصال وناهيكم عن خصال : عليكم بالأناة فإن بها تُدرك الحاجة وتُنال الفرصة , وتسويد من لا تعابون في تسويده , وعليكم بالوفاء فإن به يعيش الناس , وبإعطاء من تريدون إعطاءه قبل المسألة , ومنع من تريدون منعه قبل الالحاح , وإجارة الجار على الدهر , وتنفيس المنازل عن بيوت اليتامى , وخلط الضيف بالعيال , وأنهاكم عن الغدر , فإنه عار الدهر , وعن الرهان فإني به ثكلت مالكاً أخي , وعن البغي فإنه قتل زهيراً أبي , وعن الإعطاء في الفضول فتعجزوا عن الحقوق , وعن السرف في الدماء فإن يوم الهباءة ألزمني العار , ومنع الحرم إلا من الأكفاء , فإن لم تصيبوا لهن الأكفاء فإن خير مكانهن القبور أو خير منازلها , واعلموا أني كنت ظالماً مظلوماً , ظلمني بنو بدر بقتلهم مالكاً أخي , وظلمتهم بأن قتلت من لا ذنب له ...
ثم رحل عنهم الى غمار فتنصر بها وعف عن المآكل حتى أكل الحنظل الى أن مات ...

تم .. ويتبع " ذو الاصبع العدواني " بحول الله
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-12-2015, 12:07 PM   رقم المشاركة :[13]
معلومات العضو
مشرف عام المجالس الاسلامية - عضو مجلس الادارة - رحمه الله رحمة واسعة
 
الصورة الرمزية م مخلد بن زيد بن حمدان
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

نصائح عظيمة لخصال حميدة على الحصيف التخلّق بها، وأُخرى ذميمة على الفطين البعد عنها..فالمرء بحميد الخصال يعيش محمودا وركنه منيع وجانبه سليم، وبذميمها لا يهدأ له بال فهو في شغل بالذّبّ عن نفسه في خصام..وإلى هلاك أو عار..يقِلّ صحبه ويكثُر عدوُّه..فلا معين يجد عند الحاجة ولا مقيم لعثرة عند الملمّة..
بارك الله فيكم شيخي ابوعمر
توقيع : م مخلد بن زيد بن حمدان
قـال عبـدالله بـن مسعـود – رضـي الله عنـه - : { إنـا نقتـدي ولا نبتـدي ، ونتبـع ولا نبتـدع ، ولـن نضـل مـا إن تمسكنـا بالأثـر }
م مخلد بن زيد بن حمدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 08:50 AM   رقم المشاركة :[14]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

نتابع معكم بعض آثار خطباء العرب في الجاهلية

ذو الأصبع العدواني

كان من حكام العرب , ومن أفصح خطبائهم , فلذلك اقتضى المقام إيراد شيء من مستحسن كلامه , قال ابو الفرج الأصبهاني في كتابه الأغاني : ولما احتضر ذو الاصبع دعا ابنه أسيد فقال له : يا بنيّ إن أباك قد فنى وهو حي , وعاش حتى سئم العيش ! وإني موصيك بما إن حفظته بلغت في قومك ما بلغته فاحفظ عنّي : ألِن جانبك لقومك يحبّوك , وتواضع لهم يرفعوك , وابسط لهم وجهك يطيعوك , ولا تستأثر عليهم بشيء يُسَوّدوك , واكرم صغارهم كما تكرم كبارهم فيكبر على مودتك صغارهم , واسمح بمالك , واحمِ حريمك , واعزز جارك , وأعن من استعان بك , وأكرم ضيفك , وأسرع النهضة في الصريخ , فإن لك أجلاً لا يعدوك , وصُن وجهك عن مسألة أحدٍ شيئاً فبذلك يتم سؤددك ... ثم أنشأ يقول :

أأسيد مالاً إن ملكت فسِر به سيراً جميلا

آخِ الكرام إن استطعت الى إخائهم سبيلا

واشرب بكأسهم وإن شربوا به السُّمّ الثميلا

أهِن اللثام ولا تكن لإخائهم جملاً ذلولا

إن الكرام إذا تؤآخيهم وجدت لهم قبولا

ودَعِ الذي يَعِد العشيرة أن يسيل ولا يسيلا

أبُنَيّ إن المال لا يبكي إذا فقد البخيلا

كانت هذه أمثلة من بلاغة خطباء العصر الجاهلي من العرب


ويليها بلاغة خطباء عصر الاسلام بحول الله
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 09:03 AM   رقم المشاركة :[15]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس الادب و التاريخ - عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

الله...الله...الله
زدنا زادك الله من فضله وكرمه
رحم الله والديك شيخي الكريم...
توقيع : ابراهيم العثماني
العاقـــــــــل
خــــــــــــصيم
نفـــــــــــسه
ابراهيم العثماني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 10:26 AM   رقم المشاركة :[16]
معلومات العضو
مشرف عام المجالس الاسلامية - عضو مجلس الادارة - رحمه الله رحمة واسعة
 
الصورة الرمزية م مخلد بن زيد بن حمدان
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

قد كان الشاعر في الجاهلية كما قال الجاحظ (يُقدَّم على الخطيب ، لفرط حاجتهم إلى الشعر للاعتداد بأيامهم وذكر مآثرهم والتهويل على العدو وتخويفه فيهاب الشاعر شاعرٌ آخر فيراقبه ، فلما كَثُر الشعراء أصبح الشعر تكسُّباً وتعرُّضاً إلى أعراض الناس ، صار الخطيب عندهم فوق الناس). وكان الجاهليون يحبون الخطيب جهير الصوت ، ويذمون ذا الصوت الضئيل قليل التلفت ، نظيف اللباس وصدق اللهجة وشرف الأصل ، ويحبون أيضاً الخطيب المؤثر في السامعين ، وكانوا يعدونهم بمثابة الألسنة الناطقة لهم إذا تفاخروا أو تقاضوا على أمر أو أججوا حرباً.. ولهذا صارت الخطابةُ ذا مكانة عالية.. وقد كان حمل العصا المخصرة دليل التأهب للخطبة ، والتهيؤ للإطناب والإطالة وهذا شيء خاص بالعرب، ومقصور عليهم ، وذكر أن من عوائد الجاهليين أن يكون الخطيب على زي مخصوص في العمامة واللباس. وذكر أيضاً أن من عوائدهم ألا يخطب الخطيب وهو قاعد إلا في النكاح . كما ذُكر أن منهم من كان يخطب وهو على راحلته وذكر الجاحظ أن الشعوبية طعنت على أخذ العرب في خطبها المخصرة والقناة والقضيب ، والاتكاء والاعتماد على القوس. ولم يبلغ الشعراء في الخطابة مبلغ الخطباء ، وأن الخطباء دون الشعراء في الشعر ، ومن كان يجمع بين الاثنين قليل. وذكر الجاحظ أن العرب استخدموا الموزون والمقفى والمنثور في مساجلة الخصوم ، والرجز في الأعمال التي تحتاج لهمة ونشاط وفي المجادلة والمحاورة كما استخدمت العرب الأسجاع عند المنافرة والمفاخرة والمنثور في الأغراض الأخرى...وكان الخطباء أميين يقولون خطبهم بشكل مرتجل دون استعانة من أحد وتميزوا بالبديهة والكلام الجيد ذي الاسترسال دون تكلف ولا قصد...وقسم الجاحظ الخطب إلى قسمين هما : الطوال والقصار حسب الموضع والمناسبة ، وقد اقتضت الظروف الاجتماعية والسياسية في الجاهلية أن يقيم العرب للخطابة وزناً خاصا في المفاوضات التي تكون في داخل القبيلة للنظر في أمورها وشؤونها الخاصة أيام السلم أو أيام الحرب ، وهذه الأمور ساعدت على بروز خطباء بلغاء يحسنون التصرف ويتلاعبون بالألفاظ كالعجينة بين أيديهم ولهذا كانت العرب تختار مَن هو أبلغ لساناً وأقوى بياناً حتى يتحدث باسمها.
توقيع : م مخلد بن زيد بن حمدان
قـال عبـدالله بـن مسعـود – رضـي الله عنـه - : { إنـا نقتـدي ولا نبتـدي ، ونتبـع ولا نبتـدع ، ولـن نضـل مـا إن تمسكنـا بالأثـر }
م مخلد بن زيد بن حمدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 11:00 AM   رقم المشاركة :[17]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

العثماني الكريم - رعاك الله
أبلغناك !!! دورك آتٍ فتجهّز بعد مشاركتنا القادمة بحول الله
لا أعذار نقبلها من الكريم إذا طلبناه ..وها نحن نطلبها !!!
وتبقى الحبيب حفظك الله
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 11:16 AM   رقم المشاركة :[18]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

ابن الكرام " ابو علي "
مشاركتكم رقم " 16 " السابقة ..حوت مواضيع وليس موضوع واحد فقط ..وكانت النيّة ان نبدأ بها واحداً تلو الآخر !!!
والصبر طيب .. والأطيب أن يكون من الكرام ... بقيت لنا مشاركة خاتمة هنا وسنعطي فيها نموذجين فقط من خطب العرب في صدر الاسلام ... ألا تصبر علينا ؟؟؟
وكما أخبرنا الحبيب العثماني .. فلا تظنن اننا سنعتقك من هذا الحمل الجميل .. فاستعد وكن كما عهدناك أهلا له .. وستكون بحول الله .. وسنكون في انتظار ابداعاتكم !!!
المحب لكم في الله " ابو عمر الفاروق "
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 12:15 PM   رقم المشاركة :[19]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

كما وعدناكم ايها الاحباب .. نقدم لكم الآن نموذجين من نماذج البلاغة في صدر الاسلام .. والتي تضاهي بلاغة من سبقوهم من الخطباء ... ومن ثم ... سنخلي الساحة للكرام كي يتابعوا .. فنحن تابعنا القديم وننتظر الابداع منكم في متابعة ما بعد القديم !!!

هذه ستكون النموذج الأول بحول الله

عبدالملك بن مروان

لما قتل عبدالملك مصعب بن الزبير , دخل الكوفة , فصعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه , وصلى على النبي صلى الله عليه وسلم ثم قال :
أيها الناس , إن الحرب صعبة مُرّة , وإن السّلم أمنٌ ومََسَرّة , وقد زبنتنا الحرب وزبناها , فعرفناها وألفناها , فنحن بنوها وهي أمّنا ... أيها الناس ! فاستقيموا على سبل الهدى , ودعوا الأهواء المردية , وتجنبوا فراق جماعات المسلمين , ولا تكلفونا أعمال المهاجرين الأولين , وأنتم لا تعملون أعمالهم ولا أظنكم تزدادون بعد الموعظة إلا شرّاً , ولن نزداد بعد الاعتذار اليكم والحجة عليكم إلا عقوبة , فمن شاء منكم ان يعود بعد لمثلها فليعُد , وإنما مثلي ومثلكم كما ستعلمون :

من يصلَ ناري بلا ذنبٍ ولا تِرَةٍ ... يصلَ بنار كريمٍ غير غدّار
أنا النّذير لكم مني مجاهرة ... كي لا ألام على نهيي وإنذاري
فإن عصيتم مقالي اليوم فاعترفوا ... أن سوف تلقون خزياً ظاهر العار
لترجعُنّ أحاديثاً مُلَعّنة ... لهو المُقيم ولهو المدلج الساري
من كان في نفسه حوجاء يطلبها ... عندي فإني له رهنٌ بإصحار
أقيم عوجته إن كان ذا عِوَجٍ... كما يُقوّم قدحَ النبعة الباري
وصاحب الوتر ليس الدهر مدركه ... عندي وإني لدرّاكٌ لأوتاري


هذا نهجٌ من الخطابة فيه ما فيه !!!

وهذه الثانية :
ألمأمون الحارثي

قعد المأمون الحارثي في نادي قومه فنظر الى السماء والنجوم ثم فكّر طويلاً ثم قال : ارعوني أسماعكم واصغوا إليّ قلوبكم , يبلغ الوعظ منها حيث أريد ...
طمح بالأهواء الأشر , وران على قلوبكم الكدر , وطخطخ الجهل النظر , إن فيما يُرى لمعتبراً لمن اعتبر , أرض موضوعة , وسماء مرفوعة , وشمس تطلع وتغرب , ونجوم تسري فتعزب , وقمر تطلعه النحور , وتمحقه أدبار الشهور , وعجزٌ مثئر , وقول مكدر , وشاب محتضر , ويَفَنٌ قد غَبَر , وراحلون لا يؤوبون , وموقوفون لا يفرطون , ومطر يرسل بقدر , فيحيي البشر , ويورق الشجر , ويطلع الثمر , وينبت الزهر , وماء يتفجر من الصخر الأيّرّ , فيصدع المدر , عن أفنان الخضر , فيحيي الأنام , ويُشبع السّوام , وينمي الانعام , إن في ذلك لأوضح الدلائل على المدبّر المقدّر , البارىء المصوّر , يا أيها العقول النافرة , والقلوب النائرة , أنّى تؤفكون , وعن أي سبيل تعمهون , وفي أي حيرة تهيمون , وإلى أي غاية توفضون , لو كُشفت الأغطية عن القلوب , وتجلّت الغشاوة عن العيون , لصرّح الشّك عن اليقين , وأفاق من نشوة الجهالة , من استولت عليه الضلالة ...

أحبابنا الكرام : إنما ذكرناه من بديع الخطب , ومستحسن كلام العرب , وإن كان قطرة من مُستعذب بحر , ودرّة فريدة من عقد نحر , فهو كافٍ في هذا المقام , وكافلٍ بأداء المقصود والمرام ...

هيا جهّزوا الأقلام ولكم منا كل الود والمحبة والسلام

أخوكم " ابو عمر الفاروق "
ألمراقب العام
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 01:10 PM   رقم المشاركة :[20]
معلومات العضو
المشرفة العامة للمجالس الاسلامية و الاسرة العربية - عضوة مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية معلمة أجيال
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

رائع ما سطرتم اخوتي قواكم الله ونحن بانتظاركم امتعونا بجمال العربية واهلها متعكم الله في جنة عرضها السموات والارض
توقيع : معلمة أجيال
فليتك تحلو والحياة مريرةٌ وليتك ترضى والأنام غضابُ
وليت الذي بيني وبينك عامرٌ وبيني وبين العالمين خرابُ
إذا صحَّ منك الودُّ فالكلُّ هيِّنٌ وكلُّ الذي فوق التراب ترابُ


معلمة أجيال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 02:11 PM   رقم المشاركة :[21]
معلومات العضو
باحث في الانساب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

احسنتم اخوتي فقد كان في العرب اصحاب رياسة وكياسة تنطق على افواههم الحكمة ففي وصايا سيد بني عدوان ذي الاصبع محصلة تجارب اجتماعية وقيما لفضاىل اخلاق ومكارم اقرها الاسلام .
وللمامون الحارثي افكار وتنبؤات تشاكل ما اتى بها قس بن ساعدة الايادي .
انهم ققم في فكر الفترة الجاهلية التي سبقت الاسلام ولهم نظائر آخرون في قريش ايضا. كورقة وزيد بن نفيل زاد الراكب وغيرهم كثير في قبائل العرب.
البراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2015, 04:20 PM   رقم المشاركة :[22]
معلومات العضو
عضو نشيط
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي

العرب اسياد الخطابه وخاصه في الحماسه واثارة القوم في الحرب
بركة الله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-12-2015, 01:01 PM   رقم المشاركة :[23]
معلومات العضو
مشرف عام مجالس الادب و التاريخ - عضو مجلس الادارة
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي

وإليك شيخي بعض ما طلبت
الخطيب البليغ خطيب قريش سهيل بن عمرو رضي الله عنه

عندما توفي الرسول -صلى الله عليه وسلم- هم أكثر أهل مكة بالرجوع عن الإسلام حتى خافهم والي مكة آنذاك (عتاب بن أسيد) فقام سهيل بن عمرو وقد كان مقيما بمكة آنذاك، فحمد الله وأثنى عليه ثم ذكر وفاة الرسول -صلى الله عليه وسلم- وقال: { إن ذلك لم يزد الإسلام إلا قوة، فمن رابنا ضربنا عنقه }.
فتراجع الناس وكفوا عما هموا به، وتحققت نبوءة الرسول -صلى الله عليه وسلم- حين قال لعمر: { إنه عسى أن يقوم مقاما لا تذمه }.
وحين بلغ ذلك أهل المدينة تذكر عمر حديث الرسول الكريم له فضحك طويلا.
باب عُمَر حضر باب عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- جماعة من مشيخة الفتح وغيرهم، فيهم سُهيل بن عمرو، وعيينة بن حصن والأقرع بن حابس، فخرج الآذن فقال: { أين صُهيب ؟ أين عمّار ؟ أين سليمان ؟ ليدخلوا !}.
فتمعّرت وجُوه القوم، فقال سهيل: { لِمَ تمعُّر وجوهكم ؟ دُعوا ودُعينا، فأسرعوا وأبطأنا، فلئن حسدتموهم على باب عمر، فما أعدّ الله لهم في الجنة أكثر من هذا !}.
الرباط أخذ سهيل بن عمرو مكانه في جيش المسلمين مقاتلا شجاعا، وخرج معهم الى الشام مقاتلا، وأبى أن يرجع الى مكة وطنه الحبيب وقال: سمعت الرسول -صلى الله عليه وسلم- يقول: { مقام أحدكم في سبيل الله ساعة خير له من عمله طوال عمره، وإني لمرابط في سبيل الله حتى أموت، ولن أرجع مكة }.
وظل مرابطاً حتى وافته المنية.
الشهادة استشهد سهيل بن عمرو في اليرموك سنة (15 هـ) وكان له قصة في ذلك، فقد كان ممن استشهد معه عكرمة بن أبي جهل، والحارث بن هشام وجماعة من بينهم المغيرة، فأُتوا بماء وهم صَرْعى، فتدافعُوهُ حتى ماتوا ولم يذوقوه، فقد أتي عكرمة بالماء فنظر الى سهيل بن عمرو ينظر إليه فقال: { ابدؤوا بهذا }.
فنظر سهيل إلى الحارث بن هشام ينظر إليه فقال: { ابدؤوا بهذا }.
فماتوا كلهم قبل أن يشربوا، فمرّ بهم خالـد بن الوليـد فقال: { بنفسي أنتم }.
توقيع : ابراهيم العثماني
العاقـــــــــل
خــــــــــــصيم
نفـــــــــــسه
ابراهيم العثماني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-12-2015, 02:05 PM   رقم المشاركة :[24]
معلومات العضو
مشرف عام المجالس الاسلامية - عضو مجلس الادارة - رحمه الله رحمة واسعة
 
الصورة الرمزية م مخلد بن زيد بن حمدان
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

نشأ للملك سلامة ذي فائشٍ ابن ٌ كأكمل ِ أبناءِ المقاول ، وكان به مسرورًا يرشِّحُه لموضعِه ، فركبَ ذاتَ يومٍ فرسًا صعْـباً فـكـبا به فــوَقــَصَه، فـجَـزَعَ عليه أبوه جزعًا شديدًا، وامتنعَ مِنَ الطعامِ، واحتجبَ عنِ الناسِ، واجتمعتْ وفودُ العربِ ببابـِه ليعزّوه، فلامَه نـُـصَحاؤه في إفراطِ جزعِه، فخرجَ إلى الناس. فقامَ خطباؤهم يُــؤَسُّوْنه، وكان في القوم المُلَـبب بنُ عوفٍ بنِ سلمةَ بنِ عمروٍ بنِ سلمةَ الجعفي، وجعادةُ بنُ أفلحَ بنِ الحارثِ، وهو جدُّ الجراحِ بنِ عبدِ اللهِ الحكمي ِّ صاحب خراسان . فقام الملبب، فقال:
" أيها الملك ، إنّ الدنيا تجودُ لتسْـلـبَ، وتعطي لتأخذَ، وتجمعُ لتشتتَ، وتـُـحْـلــي لـتـُـمِــرَّ، وتزرعُ الأحزانَ في القلوبِ ، بما تفجأ به منْ استردادِ الموهوبِ ؛ وكلًّ مصيبةٍ تخطأتـْـكَ جَـلـَـلٌ ، ما لم تـُـدْن ِالأجلَ ، وتقطعِ الأملَ ؛ وإن حادثـًا ألمَّ بك ، فاستبدَّ بأقلك ، وصفحَ عن أكثرِك لمِنْ أجلِّ النعمِ عليكَ . وقد تناهتْ إليك أنباءُ مَنْ رُزِيَ فصبرَ، وأصيبَ فاغتفرَ، إذ كان شَـوَىً فيما يُرتقبُ ويُحذرُ؛ فاستشعرِ اليأسَ مما فاتَ إذ كانَ ارتجاعُه ممتنعاً ، ومرامُه مستصعبًـا ، فــلشىءٍ ما ضُرِبتِ الأُسى، وفزع أولو الألبابِ إلى حُسْنِ العَزاء ".
وقامَ جُعَادة ، فقالَ :
" أيها الملكُ ، لا تشعرْ قلبـَـك الجزعَ على ما فاتَ ، فيغفلَ ذهنـُـك عن الاستعدادِ لما يأتي ، وناضلْ عوارضَ الحُزنِ بالأنـَـفـَـةِ عنْ مُضَـاهَــاةِ أفعالِ أهلِ وَهـْـي ِ العقولِ ، فإنّ العزاءَ لحُـزمَاءِ الرجالِ ، والجزعَ لربَّاتِ الحِـجَـال ، ولو كانَ الجزعُ يردّ فائتـًا، أو يحيي تالفاً، لكانَ فعلاً دنيئاً ، فكيف به وهو مجانبٌ لأخلاقِ ذوي الألبابِ ؟! فارغبْ بنفسِك - أيها الملكُ - عما يتهافتُ فيه الأرذلون ، وصُنْ قدرَك عما يرتكبُه المخسوسون ، وكن على ثقةٍ أنّ طمعَـك فيما استبدتْ به الأيامُ ، ضِــلـّـة ٌ كأحلام ِ النيام ِ ".
توقيع : م مخلد بن زيد بن حمدان
قـال عبـدالله بـن مسعـود – رضـي الله عنـه - : { إنـا نقتـدي ولا نبتـدي ، ونتبـع ولا نبتـدع ، ولـن نضـل مـا إن تمسكنـا بالأثـر }
م مخلد بن زيد بن حمدان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-12-2015, 02:12 PM   رقم المشاركة :[25]
معلومات العضو
عضو نشيط
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي

خطَبَ رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم بعشْر كلمات: حَمِد اللَّه وأَثنى عليه، ثم قال: أيُّها الناس، إنّ لكم معالِمَ فانتهُوا إلى مَعَالمكمْ، وإنّ لكم نهايةً فانتهوا إلى نهايتكم، إنّ المؤمنَ بين مخافتين: بين عاجلٍ قد مَضَى لا يدري ما اللَّه صانعٌ به، وبين أجلٍ قد بَقِيَ لا يدري ما اللُّهُ قاضٍ فيه، فليأخُذ العبدُ من نفسه لنفسه، ومن دُنياه لآخرته، ومن الشّبيبة قبل الكَبْرَة، ومن الحياة قبل الموت، فوالذي نَفسُ محمَّدٍ بيده، ما بَعْدَ الموت من مُسْتَعْتَبِ، ولا بَعد الدُّنيا من دارٍ، إلاَّ الجنَّة أو النار.
بركة الله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-12-2015, 08:18 AM   رقم المشاركة :[26]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

ما بعد الدنيا من دار ... إلا الجنة أو النار !!!
اللهم وفقنا للعمل بما يرضيك ويجنبنا النار
نحبكم في الله
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قبيلة الخطباء العقيليين في صعيد مصر القلقشندي مجلس الاشراف العقيليين 6 09-09-2019 07:24 PM
بلاغة القرآن الكريم !!! الشريف ابوعمر الدويري مجلس علم التفسير 3 24-09-2018 07:05 PM
بلاغة النبي صلى الله عليه وسلم- م. مخلد بن زيد م مخلد بن زيد بن حمدان مجلس لغتنا الجميلة 9 07-02-2016 11:50 AM
تراث و فصاحة و بلاغة عربية نبيل زغيبر قهوة الحرافيش .اوتار القلوب 3 01-01-2016 12:12 AM
من بلاغة العرب الشافعي مجلس الشعراء العرب ( شعر الفصحى ) 1 18-02-2010 07:43 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 07:02 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه