ردع اليهود عن نساء المسلمين - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
فقه الاقليات
بقلم : معلمة أجيال
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: بحث العائلة (آخر رد :سعد تميم)       :: ارقام عربية مخجلة ...! (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: فقه الاقليات (آخر رد :الشريف محمد الجموني)       :: ((من قواعد علم النسب عند المحققين)) (آخر رد :الجارود)       :: تحاكم ابناء نزار بن معد الي الافعي الجرهمي (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: ألقاب قبائل المملكة العربية السعودية و عزاويها (آخر رد :الجارود)       :: ((ولا عار في ضيم الملوك على الفتى)) (آخر رد :الجارود)       :: شهادة تاريخية ...! (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: محاضرة " احمد توفيق المدني " رحمه الله ! (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: اهل الذككر (آخر رد :الشريف محمد الجموني)      



الأنساب في السيرة النبوية مدارسة السيرة النبوية لاستخراج أنساب وأحوال قبائل العرب في العهد النبوي

Like Tree7Likes
  • 1 Post By د ايمن زغروت
  • 1 Post By أبو مروان
  • 1 Post By أبو مروان
  • 1 Post By د ايمن زغروت
  • 1 Post By د ايمن زغروت
  • 1 Post By أبو مروان
  • 1 Post By أبو مروان

إضافة رد
  #1  
قديم 30-04-2017, 07:53 AM
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً
رئيس مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: 01-10-2009
الدولة: مصريٌ ذو أصولٍ حجازية ينبعية
المشاركات: 10,963
افتراضي ردع اليهود عن نساء المسلمين

ردع اليهود عن نساء المسلمين
تصفية كعب بن الاشرف لجرأته و تشبيبه بنساء المسلمين
لم يقبل اليهود قضاء الله ببعثه نبي اخر الزمان من العرب , فما كان منهم الا ان قرروا افشال هذا الدين و عداوته الشديدة بل هم اشد الناس عداوة للاسلام و اهله بشهادة خالقهم المطلع على قلوبهم.
و قد بدأت مكائدهم مبكرا جدا , فقد غاظهم نصر المسلمين على كفار قريش في بدر, فجاهروا بذلك رغم وجود معاهدات بينهم و بين المسلمين , فرأت القيادة النبوية انه يتوجب ردع يهود عن المجاهرة بالعداوة . و يحكي لنا العلامة ابن جرير الطبري رحمه الله في تاريخه سطورا من هذه الملحمة التي ترسم ملامح عزة الاسلام منذ ابنثاق فجره المشرق على البشرية ..
اترككم مع النص التاريخي ثم نتشارك في التعليقات ان شاء الله ...
بقايا حصن كعب بن الاشرف اليهودي اليوم


__________________
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.

التعديل الأخير تم بواسطة د ايمن زغروت ; 30-04-2017 الساعة 08:29 AM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 30-04-2017, 07:53 AM
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً
رئيس مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: 01-10-2009
الدولة: مصريٌ ذو أصولٍ حجازية ينبعية
المشاركات: 10,963
افتراضي

بقايا حصن كعب بن الاشرف اليهودي اليوم بالمدينة
روى ابن جرير رحمه الله في تاريخه الجزء الاول ص463:
" قال كعب بن الأشرف - وكان رجلا من طيء، ثم أحد بني نبهان، وكانت أمه من بني النضير؛ فقال حين بلغه الخبر: ويلكم أحق هذا ! أترون أن محمدا قتل هؤلاء الذين يسمى هذان الرجلان - يعني زيد بن حارثة، وعبد الله بن رواحة ؟ وهؤلاء أشراف العرب وملوك الناس. والله لئن كان محمد أصاب هؤلاء القوم لبطن الأرض خير لنا من ظهرها.
فلما تيقن عدو الله الخبر، خرج حتى قدم مكة، فنزل على المطلب بن أبي وداعة بن ضبيرة السهمي، وعنده عاتكة بنت أسيد بن أبي العيص بن أمية بن عبد شمس، فأنزلته وأكرمته؛ وجعل يحرض على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وينشد الأشعار، ويبكي على أصحاب القليب الذين أصيبوا ببدر من قريش. ثم رجع كعب بن الأشرف إلى المدينة، فشبب بأم الفضل بنت الحارث، فقال:
أراحل أنت لم تحلل بمنقبة ... وتارك أنت أم الفضل بالحرم !
صفراء رداعة لو تعصر انعصرت ... من ذي القوارير والحناء والكتم
يرتج ما بين كعبيها ومرفقها ... إذا تأتت قياما ثم لم تقم
أشباه أم حكيم إذ تواصلنا ... والحبل منها متين غير منجذم
إحدى بني عامر جن الفؤاد بها ... ولو تشاء شفت كعبا من السقم
فرع النساء وفرع القوم والدها ... أهل التحلة والإيفاء بالذمم
لم أر شمسا بليل قبلها طلعت ... حتى تجلت لنا في ليلة الظلم
ثم شبب بنساء من نساء المسلمين حتى آذاهم؛ فقال النبي صلى الله عليه وسلم كما حدثنا ابن حميد، قال: حدثنا سلمة، عن محمد بن إسحاق، عن عبد الله بن المغيث بن أبي بردة: من لى من ابن الأشرف ! قال: فقال محمد بن مسلمة، أخو بني عبد الأشهل: أنا لك به يا رسول الله، أنا أقتله. قال: فافعل إن قدرت على ذلك، فرجع محمد بن مسلمة، فمكث ثلاثا لا يأكل ولا يشرب. إلا ما يعلق به نفسه، فذكر ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم، فدعاه فقال له: لم تركت الطعام والشراب ؟ قال: يا رسول الله، قلت قولا لا أدري أفي به أم لا ! قال: إنما عليك الجهد، قال: يا رسول الله، إنه لا بد لنا من أن نقول. قال: قولوا ما بدا لكم، فأنتم في حل من ذلك ! قال: فاجتمع في قتله محمد بن مسلمة وسلكان بن سلامة بن وقش - وهو أبو نائلة أحد بني عبد الأشهل، وكان أخا كعب من الرضاعة - وعباد ابن بشر بن وقش، أحد بني عبد الأشهل، والحارث بن أوس بن معاذ، أحد بني عبد الأشهل، وأبو عبس بن جبر، أخو بني حارثة.
ثم قدموا إلى ابن الأشرف قبل أن يأتوه سلكان بن سلامة أبا نائلة، فجاءه فتحدث معه ساعة، وتناشدا شعرا - وكان أبو نائلة يقول الشعر - ثم قال: ويحك يا بن الأشرف ! إني قد جئتك لحاجة أريد ذكرها لك؛ فاكتم علي، قال: أفعل، قال: كان قدوم هذا الرجل بلاء علينا عادتنا العرب ورمونا عن قوس واحدة، وقطعت عنا السبل حتى ضاع العيال، وجهدت الأنفس، وأصبحنا قد جهدنا وجهد عيالنا ! فقال كعب: أنا ابن الأشرف، أما والله لقد كنت أخبرتك يا بن سلامة أن الأمر سيصير إلى ما كنت أقول، فقال سلكان: إني قد أردت أن تبيعنا طعاما ونرهنك ونوثق لك، وتحسن في ذلك. قال: ترهنوني أبناءكم ! فقال: لقد أردت أن تفضحنا ! إن معي أصحابا لي على مثل رأيي، وقد أردت أن آتيك بهم فتبيعهم، وتحسن في ذلك، ونرهنك من الحلقة ما فيه لك وفاء - وأراد سلكان ألا ينكر السلاح إذا جاءوا بها - فقال: إن في الحلقة لوفاء، قال: فرجع سلكان إلى أصحابه، فأخبرهم خبره، وأمرهم أن يأخذوا السلاح فينطلقوا فيجتمعوا إليه، فاجتمعوا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم.
حدثنا ابن حميد قال: حدثنا سلمة، عن محمد بن إسحاق قال: فحدثني ثور بن زيد الديلي، عن عكرمة مولى ابن عباس، عن ابن عباس، قال: مشى معهم رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى بقيع الغرقد، ثم وجههم وقال: انطلقوا على اسم الله، اللهم أعنهم. ثم رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى بيته في ليلة مقمرة، فأقبلوا حتى انتهوا إلى حصنه، فهتف به أبو نائلة - وكان حديث عهد بعرس - فوثب في ملحفته؛ فأخذت امرأته بناحيتها، وقالت: إنك امرؤ محارب؛ وإن صاحب الحرب لا ينزل في مثل هذه الساعة. قال: إنه أبو نائلة؛ لو وجدني نائما لما أيقظني، قالت: والله إني لأعرف في صوته الشر. قال: يقول لها كعب: لو دعى الفتى لطعنة أجاب؛ فنزل فتحدث معهم ساعة، وتحدثوا معه، ثم قالوا له: هل لك يا بن الأشرف، أن نتماشى إلى شعب العجوز فنتحدث به بقية ليلتنا هذه ! قال: إن شئتم ! فخرجوا يتماشون، فمشوا ساعة. ثم إن أبا نائلة شام يده في فود رأسه، ثم شم يده، فقال: ما رأيت كالليلة طيب عطر قط. ثم مشى ساعة ثم عاد لمثلها، حتى اطمأن ثم مشى ساعة، فعاد لمثلها، فأخذ بفودى رأسه، ثم قال: اضربوا عدو الله؛ فاختلف عليه أسيافهم، فلم تغن شيئا.
قال محمد بن مسلمة: فذكرت مغولا في سيفي حين رأيت أسيافنا لا تغني شيئا، فأخذته، وقد صاح عدو الله صيحة لم يبق حولنا حصن إلا أوقدت عليه نار. قال: فوضعته في ثندؤته، ثم تحاملت عليه حتى بلغت عانته، ووقع عدو الله، وقد أصيب الحارث بن أوس بن معاذ بجرح في رأسه أو رجله، أصابه بعض أسيافنا.
قال: فخرجنا حتى سلكنا على بني أمية بن زيد، ثم على بني قريظة، ثم على بعاث حتى أسندنا في حرة العريض، وقد أبطأ علينا صاحبنا الحارث بن أوس ونزفه الدم، فوقفنا له ساعة، ثم أتانا يتبع آثارنا. قال: فاحتملناه فجئنا به رسول الله صلى الله عليه وسلم آخر الليل وهو قائم يصلي، فسلمنا عليه، فخرج إلينا، فأخبرناه بقتل عدو الله، وتفل على جرح صاحبنا، ورجعنا إلى أهلنا، فأصبحنا وقد خافت يهود بوقعتنا بعدو الله، فليس بها يهودي إلا وهو يخاف على نفسه. "
بقايا حصن كعب بن الاشرف اليهودي اليوم
__________________
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.

التعديل الأخير تم بواسطة د ايمن زغروت ; 30-04-2017 الساعة 08:37 AM
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 30-04-2017, 08:43 AM
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً
رئيس مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: 01-10-2009
الدولة: مصريٌ ذو أصولٍ حجازية ينبعية
المشاركات: 10,963
افتراضي


استكمالا للنص الوارد اعلاه و ما حدث لليهود بعدها :
" فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من ظفرتم به من رجال يهود فاقتلوه، فوثب محيصة بن مسعود على ابن سنينة - رجل من تجار يهود كان يلابسهم ويبايعهم فقتله.
وكان اخاه حويصة بن مسعود إذ ذاك لم يسلم، وكان أسن من محيصة - فلما قتله جعل حويصة يضرب اخاه محيصة ويقول:
أي عدو الله ! قتلته ! أما والله لرب شحم في بطنك من ماله !
قال محيصة: فقلت له: والله لو أمرني بقتلك من أمرني بقتله لضربت عنقك. (يقصد ان الذي امره هو النبي و لو امره بقتل اخيه لقتله و ليس اليهودي فقط)
قال: فوالله إن كان لأول إسلام حويصة،
وقال: لو أمرك محمد بقتلى لقتلتني !
قال: نعم والله، لو أمرني بقتلك لضربت عنقك.
قال: والله إن دينا بلغ بك هذا لعجب!
فأسلم حويصة. (متأثرا بشدة تأثير هذا الدين في اتباعه و انهم يجعلونه اهم من انفسهم و اقاربهم )


وادي بطحان بالمدينة المنورة
__________________
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 01-05-2017, 01:56 AM
الصورة الرمزية أبو مروان
أبو مروان غير متواجد حالياً
المطوِّر العام - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 18-02-2015
الدولة: الجزائر
المشاركات: 3,005
افتراضي

كانت هذه عزة المسلمين و المسلمات ، بقلة قليلة من المسلمين ، مالُهم قليل و عدتهم اقل .. و لكن إيمانهم كان يزن الجبال الراسيات ، و أهل نخوة و شرف .. و اليوم تباح محارم المسلمين و تغتصب المسلمات في فلسطين و في كثير من البلاد بالارض .. و لا أحد تهزه الغيرة و لا النخوة ( فالناس فقدوا النخوة إلا ما رحم ربك ) لحمايتهم و صون أعراضهم ، بالرغم من كثرة العدد و المال و السلاح .. و لكنه لا قيمة له لآن الضمائر مبيوعة للعدو .
__________________
*** و خالقِ الناسَ بخُلُق حَسَن ***
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 01-05-2017, 02:03 AM
الصورة الرمزية أبو مروان
أبو مروان غير متواجد حالياً
المطوِّر العام - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 18-02-2015
الدولة: الجزائر
المشاركات: 3,005
افتراضي

لا تزال آثار اليهود ماثلة في الحجاز المقدس ، لم يمسسها شيء إلا ما كان من ثقل الأيام .. بينما طُمِست معالم الاسلام من دور الصحابة و بيت النبوة و مسجد قباء ووو ...
__________________
*** و خالقِ الناسَ بخُلُق حَسَن ***
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 01-05-2017, 05:41 AM
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً
رئيس مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: 01-10-2009
الدولة: مصريٌ ذو أصولٍ حجازية ينبعية
المشاركات: 10,963
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالقادر بن رزق الله مشاهدة المشاركة
كانت هذه عزة المسلمين و المسلمات ، بقلة قليلة من المسلمين ، مالُهم قليل و عدتهم اقل .. و لكن إيمانهم كان يزن الجبال الراسيات ، و أهل نخوة و شرف .. و اليوم تباح محارم المسلمين و تغتصب المسلمات في فلسطين و في كثير من البلاد بالارض .. و لا أحد تهزه الغيرة و لا النخوة ( فالناس فقدوا النخوة إلا ما رحم ربك ) لحمايتهم و صون أعراضهم ، بالرغم من كثرة العدد و المال و السلاح .. و لكنه لا قيمة له لآن الضمائر مبيوعة للعدو .
صدقت يا استاذ عبد القادر , و نسأل الله للامة امر رشد يعز فيه اهل طاعته و يذل فيه اهل معصيته .
أبو مروان likes this.
__________________
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 01-05-2017, 05:47 AM
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً
رئيس مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: 01-10-2009
الدولة: مصريٌ ذو أصولٍ حجازية ينبعية
المشاركات: 10,963
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالقادر بن رزق الله مشاهدة المشاركة
لا تزال آثار اليهود ماثلة في الحجاز المقدس ، لم يمسسها شيء إلا ما كان من ثقل الأيام .. بينما طُمِست معالم الاسلام من دور الصحابة و بيت النبوة و مسجد قباء ووو ...
ان كنت تتحدث عن المعالم الاثرية لدور الصحابة فاعتقد ان تراثا كبيرا منها ما زال محفوظا الى اليوم يا استاذ عبد القادر .
اما معالم الاسلام الحنيف فهو دين الله الذي تكفل بحفظه و لو كره الكافرون و ان ناوأه اهل الارض جميعا.
أبو مروان likes this.
__________________
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 01-05-2017, 05:15 PM
الصورة الرمزية أبو مروان
أبو مروان غير متواجد حالياً
المطوِّر العام - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 18-02-2015
الدولة: الجزائر
المشاركات: 3,005
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د ايمن زغروت مشاهدة المشاركة
صدقت يا استاذ عبد القادر , و نسأل الله للامة امر رشد يعز فيه اهل طاعته و يذل فيه اهل معصيته .
اللهم ربنا آمــيــن
__________________
*** و خالقِ الناسَ بخُلُق حَسَن ***
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 01-05-2017, 05:18 PM
الصورة الرمزية أبو مروان
أبو مروان غير متواجد حالياً
المطوِّر العام - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 18-02-2015
الدولة: الجزائر
المشاركات: 3,005
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د ايمن زغروت مشاهدة المشاركة
ان كنت تتحدث عن المعالم الاثرية لدور الصحابة فاعتقد ان تراثا كبيرا منها ما زال محفوظا الى اليوم يا استاذ عبد القادر .
اما معالم الاسلام الحنيف فهو دين الله الذي تكفل بحفظه و لو كره الكافرون و ان ناوأه اهل الارض جميعا.
و الحمد لله على نعمة الاسلام و كفى بها نعمة ، نسال الله لي و لك يا دكتور ايمن و لجميع المؤمنين أن يتوفانا عليها مرضيين .
__________________
*** و خالقِ الناسَ بخُلُق حَسَن ***
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
- الصومال في العصور القديمة والوسطى. أبوعبد العزيزالقطب مجلس قبائل الصومال 3 27-10-2016 05:47 AM
كتاب يتحدث عن أخطاء المؤرخ ابن خلدون المختار لخنيشي مجلس قبائل موريتانيا 8 24-09-2016 05:43 PM
كتاب قذائف الحق للشيخ محمد الغزالي "كاملا" محمد محمود فكرى الدراوى موسوعة الفرق و المذاهب ( الملل والنحل ) 3 26-12-2015 08:00 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 10:44 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه