كيف تكون مليونيرا بالحسنات - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عاد الثانيه .
بقلم : خلدون عبدالله شحاده الدويري
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: يامن لكم الخبره في كشف تزويرالمشجرات هلموا فهناعملية تزوير (آخر رد :أبو شاكر)       :: الاعلان عن بدء اسبوع حب الرسول صلى الله عليه وسلم (آخر رد :الجارود)       :: ارغب في التعرف على حقيقة الانتماء إلى ال مهنا الاشراف (آخر رد :علاء على الانصاري)       :: قرى الضبعية فى مصر (آخر رد :الضباعي)       :: فروع جهينة القديمة و الحديثة (آخر رد :ابن جنـاب)       :: قبيلة الغابات (آخر رد :الضباعي)       :: آل فراج الضباعي (آخر رد :الضباعي)       :: هل ال الرشيد حكام نجد السابقين من الاشراف ؟ (آخر رد :البراهيم)       :: الهكسوس والفراعنة في القرآن ! (آخر رد :أبو مروان)       :: ما قاله العلماء في الاحتفال بالمولد النبوي الشريف (آخر رد :أبو مروان)      



الدنيا مزرعة الاخرة . تعال نؤمن ساعة ساحة التائبين و الاوابين و المستغفرين

Like Tree2Likes
  • 1 Post By د ايمن زغروت
  • 1 Post By البراهيم

إضافة رد
  #1  
قديم 22-07-2017, 03:53 PM
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً
رئيس مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: 01-10-2009
الدولة: مصريٌ ذو أصولٍ حجازية ينبعية
المشاركات: 11,164
افتراضي كيف تكون مليونيرا بالحسنات

كيف تكون مليونيرا بالحسنات

إذا هبت رياحك فاغتنمها ‍
ولا تغفل عن الإحسان فيها ‍


فإن لكل خافقة سكون
فلا تدري السكون متى يكون



{ إِنَّالْحَسَنَاتِيُذْهِبْنَالسَّـيِّئَاتِ}


راجعه وكتبه على الحاسب

شمس الدين

دعوة الرجل لأخيه بظهر الغيب مستجابة و ملك عند رأسه يقول : آمين و لك بمثل ذلك .
الحمد لله رب العالمين , الحمد لله فاطر السماوات والأراضين , الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه ولعظيم سلطانه , الحمد لله كما ينبغي لجزيل فضله ولجميل إحسانه , الحمد لله أرسل رسله بالهدى والحق المبين , فكانوا للبرية مبشرين ومنذرين , الحمد لله القائل {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ} والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين محمد بن عبد الله الصادق الأمين ومن يعرف بصدق في صباه يصدق عند سن الأربعين وعلى آله وصحبه والتابعين وتابعيهم بإحسان إلى يوم الدين ..
ثم أما بعد ..
أحبتي في الله :
تهل علينا أعوام جديدة , وأشهر عديدة , و أيام مديدة , فتعالوا معا نخطط خططا نستزيد بها من الأعمال فالسفر بعيد والزاد قليل ..

كيف تكون مليونيرا بالحسنات

أدعية وتوصيات ملخصة من كتاب " كيف تطيل عمرك " للمؤلف د . محمد نعيم ومن كتاب " المتجر الرابح " للدمياطي
تحقيق د. دهيش الرئيس العام لتعليم البنات
من منشورات دار الدعوة الإسلامية

وجدت هذا الكتيب






يقدم النصح والإرشاد إلى الأعمال الصالحة بطريقة مختصرة وبإيراد الدليل عليها من القرآن و السنة .
فقمت بكتابته و مراجعة أحاديثه على :
برنامج الموسوعة الحديثية المصغرة .
الجامع الصغير وزياداته بتحقيق الشيخ الألباني .
برمجة : مركز نور الإسلام لأبحاث القرآن والسنة .
برنامج : تسهيل المهمة للكشف عن أحاديث تقريب السنة بين يدي الأمة .
برمجة : م . عبد اللطيف بن محمد قزيها .
برنامج : موسوعة الحديث الشريف .
وزارة الأوقاف بجمهورية مصر العربية .
المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية .

وقمت ببيان درجة الحديث , و حذف الأحاديث الضعيفة واستبدالها بالصحيح إن أمكن ذلك , كما أضفت بعض الزيادات على الأصل .
ولا تنس يا أخي أن الدال على الخير كفاعله , فلا تحرم نفسك من الأجر وقم بإرسال هذا الكتيب إلى إخوانك وأصدقائك ..
وأسأل الله أن ينفع به كل من قرأه , ولا تنسانا يا أخي من صالح دعائك .

أخوكم
شمس الدين
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" ألا أنبئكم بخير أعمالكم و أزكاها عند مليككم و أرفعها في درجاتكم و خير لكم من إنفاق الذهب و الورق و خير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم و يضربوا أعناقكم ؟ ذكر الله . ‌"
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2629 في صحيح الجامع . ‌

الأجور المضاعفة في الميزان :

1 – الصلاة في الحرم المكي :

ركعتان في المسجد = 200 ألف ركعة , أي صلاة النوافل في 46 سنة كاملة وصلاة 10 ركعات = 230 سنة أي مليون ركعة
وصلاة المرأة في بيتها أفضل من الصلاة في المسجد الحرام والمسجد النبوي .

الدليل :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
صلاة في مسجدي أفضل من ألف صلاة فيما سواه إلا المسجد الحرام و صلاة في المسجد الحرام أفضل من مائة ألف صلاة فيما سواه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3838 في صحيح الجامع . ‌

2 – خير صلاة النساء في قعر بيوتهن . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3311 في صحيح الجامع . ‌

2- صلاة الجمعة


ثوابها بكل خطوة يخطوها صيام سنة وقيامها . والمرأة التي تحث زوجها وأطفالها على هذه الصلاة والإسراع إليها فلها نفس الثواب .

الدليل: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من غسل يوم الجمعة و اغتسل ثم بكر و ابتكر و مشى و لم يركب و دنا من الإمام و استمع و أنصت و لم يلغ كان له بكل خطوة يخطوها من بيته إلى المسجد عمل سنة أجر صيامها و قيامها . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6405 في صحيح الجامع . ‌

3 – صلاة الجماعة:


من صلى الفجر والعشاء في جماعة فثوابه كقيام ليلة


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من صلى العشاء في جماعة كان كقيام نصف ليلة و من صلى العشاء و الفجر في جماعة كان كقيام ليلة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6342 في صحيح الجامع . ‌
كذلك فهي كحجة .

الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

من مشى إلى صلاة مكتوبة في الجماعة فهي كحجة و من مشى إلى صلاة تطوع فهي كعمرة نافلة . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 6556 في صحيح الجامع . ‌

4 – الصلاة في مسجد قباء :

صلاة ركعتين في مسجد قباء ثوابها كعمرة .

الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
الصلاة في مسجد قباء كعمرة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3872 في صحيح الجامع . ‌


5 – صلاة الإشراق :

ثوابها كحجة وعمرة تامة .

الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من صلى الفجر في جماعة ثم قعد يذكر الله حتى تطلع الشمس ثم صلى ركعتين كانت له كأجر حجة و عمرة تامة تامة تامة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6346 في صحيح الجامع . ‌


6 – صلاة الضحى :

ثوابها أداء الصدقة عن 360 مفصل في الإنسان


الدليل :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :



على كل سلامى من ابن آدم في كل يوم صدقة و يجزي عن ذلك كله ركعتا الضحى . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4035 في صحيح الجامع . ‌


7 – صلاة النافلة في السر :

تعدل صلاته أمام الناس بخمس وعشرين مرة .


الدليل :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

صلاة الرجل تطوعا حيث لا يراه الناس تعدل صلاته على أعين الناس خمسا و عشرين . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3821 في صحيح الجامع . ‌

عن زيد بن ثابت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
صلاة المرء في بيته أفضل من صلاته في مسجدي هذا إلا المكتوبة
( صحيح ) .


8 - الاعتمار في رمضان :

تعدل حجة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم :

الدليل :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لامرأة من الأنصار :

فإن عمرة في رمضان تعدل حجة معي .
رواه البخاري


9- التسبيح المضاعف :

عن جويرية، أن النبى صلى الله عليه وسلم خرج من عندها بكرة حين صلى الصبح، وهى فى مسجدها. ثم رجع بعد أن أضحى، وهى جالسة. فقال "ما زلت على الحال التى فارقتك عليها؟" قالت: نعم. قال النبى صلى الله عليه وسلم "لقد قلت بعدك أربع كلمات، ثلاث مرات. لو وزنت بما قلت منذ اليوم لوزنتهن: سبحان الله وبحمده، عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته"
رواه مسلم


10 – الصدقة الجارية :

كالمساعدة في بناء مسجد أو بئر أو مدرسة أو ملجأ أو تربية الأطفال على الدين الصحيح أو نصح الآخرين ودعوتهم إلى الله .

الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له
( صحيح ) انظر حديث رقم : 793 في صحيح الجامع . ‌


11 – قضاء حوائج الناس :

ثوابها يعدل الاعتكاف شهرا في المسجد


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
و لأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إلي من أن أعتكف في المسجد شهرا
( حسن ) انظر حديث رقم : 176 في صحيح الجامع . ‌


12 – احتساب الأعمال لله :

كاحتساب النوم للتقوي لصلاة الليل و صلاة الفجر , واحتساب الأكل والشرب للتقوي للكسب الحلال منعا لسؤال الناس وحماية لأطفاله وزوجاته من الفقر , أو للإنفاق على المحتاجين ... وهكذا .

الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من أتى فراشه و هو ينوي أن يقوم يصلي من الليل فغلبته عينه حتى يصبح كتب له ما نوى و كان نومه صدقة عليه من ربه . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 5941 في صحيح الجامع .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إنما الأعمال بالنيات و إنما لكل امرئ ما نوى .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2319 / 1 في صحيح الجامع . ‌


13 - الجهاد بالمال والنفس :

قدم الله ثواب الجهاد بالمال عن النفس , وأجره كصيام شهر وقيامه


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من رابط يوما و ليلة في سبيل الله كان له كأجر صيام شهر و قيامه

( صحيح ) انظر حديث رقم : 6259 في صحيح الجامع . ‌

وفي رواية :
من رابط ليلة في سبيل الله كانت له كألف ليلة صيامها و قيامها . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 5915 / 1 في صحيح الجامع وهذا حديث مستدرك من الطبعة الأولى قال الألباني في صحيح النسائي رقم : 3170 ( حسن ) . ‌


14 - تعدد النوايا في الأعمال :

على سبيل المثال : عند زيارة أهل الزوج لوجه الله فيمكن إدخال عدة نوايا لهذا العمل
1 - نية رضاء الله
2 – نية إرضاء الزوج لأنه من إرضاء الله
3 – نية صلة الرحم
4 – نية تهادوا تحابوا
5 – إعانتهم في مرضهم – ثواب زيارة المريض –
6 - صواب قضاء حاجة لمساعدتهم إن كان هناك زوار
7 – نية إدخال السرور عليهم
8 – التخفيف عنهم بالأحاديث التي تدل على تخفيف الذنوب ورفع الدرجات وأجر الصبر …. وهكذا .

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إنما الأعمال بالنيات و إنما لكل امرئ ما نوى .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2319 / 1 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
أحب الناس إلى الله أنفعهم
( حسن ) انظر حديث رقم : 176 في صحيح الجامع . ‌

15 – الصبر على البلاء :

ثوابه عظيم جدا حتى أن المعافون يوم القيامة يتمنون أن لو قرضوا بالمقاريض مما يرون من جزيل الثواب .

الدليل : قال الله تعالى : {إ ِنَّمَايُوَفَّىالصَّابِرُونَأَجْرَهُمبِغَيْرِحِسَابٍ }
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ليودن أهل العافية يوم القيامة أن جلودهم قرضت بالمقاريض مما يرون من ثواب أهل البلاء .
( حسن ) انظر حديث رقم : 5484 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إذا ابتلى الله العبد المسلم ببلاء في جسده قال الله عز و جل : أكتب له صالح عمله فإن شفاه غسله و طهره و إن قبضه غفر له و رحمه . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 258 في صحيح الجامع . ‌


16 - ‌العمل الصالح أيام عشر ذي الحجة :

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يوصي بإكثار العمل في هذه الأيام


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

ما العمل في أيام أفضل منه في عشر ذي الحجة و لا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج يخاطر بنفسه و ماله فلم يرجع من ذلك بشيء . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5548 في صحيح الجامع . ‌

17 – صوم يوم عرفة

يكفر سنتين ماضية ومستقبلة


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
صوم يوم عرفة كفارة السنة الماضية و السنة المستقبلة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3805 في صحيح الجامع . ‌

18 – الأذان للصلاة :

للمؤذن أجر من صلى معه


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
المؤذن يغفر له مد صوته و أجره مثل أجر من صلى معه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6643 في صحيح الجامع . ‌

19 – زيارة المريض :

يصلي عليه سبعون ألف ملك


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ما من امرئ مسلم يعود مسلما إلا ابتعث الله سبعين ألف ملك يصلون عليه في أي ساعات النهار كان حتى يمسي و أي ساعات الليل كان حتى يصبح . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5687 في صحيح الجامع .
20 – صلة الرحم :

يبارك الله في الرزق ويزيد بركته , ويمد في عمر صاحبه .



الدليل :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من أحب أن يبسط له في رزقه و أن ينسأ له في أثره فليصل رحمه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5956 في صحيح الجامع . ‌
المراد بالبسط والتأخير هنا البسط في الكيف لا في الكم أو أن الخبر صدر في معرض الحث على الصلة بطريق المبالغة أو أنه يكتب في بطن أمه إن وصل رحمه فرزقه وأجله كذا وإن لم يصل فكذا . ( فيض القدير شرح الجامع الصغير )


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ليس الواصل بالمكافئ و لكن الواصل الذي إذا انقطعت رحمه وصلها . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5385 في صحيح الجامع . ‌


21- الدال والساعي على الخير كفاعله :

من أعان على عمل صالح أو كان سببا فيه أو دل عليه ينال مثل أجر فاعله , مثل جمع التبرعات لوجه الله , تربية الأبناء على أركان الإسلام , إعانة الحاج بالمال
.. وهكذا .
وكذلك الدال على الشر كفاعله , كبيع الأفلام ونشرها , و كذلك بيع الأغاني وترويجها , أو نشر الصور الجنسية وهذا ابتلي به كثيرا من شبابنا نسأل الله العافية .

الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من سن سنة حسنة عمل بها بعده كان له أجره و مثل أجورهم من غير أن ينقص من أجورهم شيء و من سن سنة سيئة فعمل بها بعده كان عليه وزرها و مثل أوزارهم من غير أن ينقص من أوزارهم شيء . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6306 في صحيح الجامع . ‌


22 – الصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم – :

إذا صلى على النبي واحدة صلى الله عليه عشرا وحط عنه عشر خطيئات ورفع له عشر درجات

الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من صلى علي واحدة صلى الله عليه عشر صلوات و حط عنه عشر خطيئات و رفع له عشر درجات
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6359 في صحيح الجامع . ‌


23 – قيام رمضان وإحياء العشر الأواخر :

أجره غفران ما تقدم من الذنوب والعمل في ليلة القدر خير من العمل ألف شهر


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من قام رمضان إيمانا و احتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6440 في صحيح الجامع . ‌

قال الله تعالى : {لَيْلَةُالْقَدْرِخَيْرٌمِّنْأَلْفِشَهْرٍ}

24 – ذكر الله في السوق :

أجره عظيم جدا كما ورد في الحديث


الدليل :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من دخل السوق فقال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك و له الحمد يحيي و يميت و هو حي لا يموت بيده الخير و هو على كل شيء قدير كتب الله له ألف ألف حسنة و محا عنه ألف ألف سيئة و رفع له ألف ألف درجة و بنى له بيتا في الجنة . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 6231 في صحيح الجامع . ‌

25 – قراءة سورة الإخلاص :
أجرها كأجر قراءة ثلث القرآن


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
يعجز أحدكم أن يقرأ ثلث القرآن في ليلة ؟ فإنه من قرأ { قل هو الله أحد الله الصمد } في ليلة فقد قرأ ليلته ثلث القرآن
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2663 في صحيح الجامع . ‌


26 - صيام ستة من شوال بعد صيام رمضان

كتب له صوم الدهر .

الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من صام رمضان و أتبعه ستا من شوال كان كصوم الدهر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6327 في صحيح الجامع . ‌


27 – صيام ثلاثة أيام من كل شهر

صيام الأيام البيض وهي 13 و 14 و 15 من كل شهر كتب له صيام الدهر


الدليل : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
صيام ثلاثة أيام من كل شهر صيام الدهر و هي أيام البيض : صبيحة ثلاث عشرة و أربع عشرة و خمس عشرة . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 3849 في صحيح الجامع .

28 – ثواب الفقراء :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
يا معشر الفقراء ! ألا أبشركم ؟ إن فقراء المؤمنين يدخلون الجنة قبل أغنيائهم بنصف يوم : خمسمائة عام
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7976 في صحيح الجامع .


29 - بيت في الجنة :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من قرأ { قل هو الله أحد } عشر مرات بنى الله له بيتا في الجنة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6472 في صحيح الجامع . ‌


30 – اغرس نخلة في الجنة :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من قال : سبحان الله العظيم و بحمده غرست له بها نخلة في الجنة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6429 في صحيح الجامع . ‌


31 – كفارة المجلس :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من جلس في مجلس فكثر فيه لغطه فقال قبل أن يقوم من مجلسه ذلك : سبحانك اللهم ربنا و بحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك إلا غفر له ما كان في مجلسه ذلك . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6192 في صحيح الجامع . ‌


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من قال : سبحان الله و بحمده سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك فإن قالها في مجلس ذكر كانت كالطابع يطبع عليه و من قالها في مجلس لغو كانت كفارة له .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6430 في صحيح الجامع . ‌



32 – الذكر بأحب الكلام إلى الله :

عن أبي ذرّ رضي اللّه عنه قال:
قال لي رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "ألا أُخْبِرُكَ بِأَحَبِّ الكَلامِ إلى اللَّهِ تَعالى؟ إِنَّ أحَبَّ الكَلام إلى اللَّه: سُبحانَ اللَّهِ وبِحَمْدِهِ، وفي رواية: سئل رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: أيّ الكلام أفضل؟ قال: "ما اصْطَفى اللَّهُ لِمَلائِكَتِهِ أوْ لعبادِهِ: سُبْحانَ اللَّهِ وبِحَمْدِهِ".‏
صحيح مسلم

قال رسول اللّه - صلى اللّه عليه وسلم - :" أحَبُّ الكَلامِ إلى اللَّهِ تَعالى أرْبَعٌ: سُبْحانَ اللَّهِ، والحَمْدُ لِلَّهِ، وََلاَ إِلهَ إِلاَّ اللَّهُ، وَاللَّهُ أَكْبَرُ، لا يَضُرّكَ بِأَيَّهِنَّ بَدأتَ".‏
صحيح مسلم


33 – أفضل الذكر وأفضل الدعاء :


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
أفضل الذكر : لا إله إلا الله و أفضل الدعاء : الحمد لله . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 1104 في صحيح الجامع . ‌




34 – ألف حسنة كل يوم :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
أيعجز أحدكم أن يكسب كل يوم ألف حسنة ؟ يسبح الله مائة تسبيحة فيكتب الله له بها ألف حسنة و يحط عنه بها ألف خطيئة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2665 في صحيح الجامع . ‌


35 – كنز من كنوز الجنة :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
يا أبا ذر ! ألا أدلك على كنز من كنوز الجنة ؟ : لا حول و لا قوة إلا بالله .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7944 في صحيح الجامع . ‌

36 - إذا بخلت بالمال و لم تستطع قيام الليل فعليك بــــــ :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من ضن بالمال أن ينفقه و بالليل أن يكابده فعليه بسبحان الله و بحمده . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6377 في صحيح الجامع . ‌

( من ضن بالمال أن ينفقه ) في وجوه البر ( وبالليل أن يكابده فعليه بسبحان اللّه وبحمده ) أي فليلزم قول سبحان اللّه وبحمده قال في الفردوس : يقال ضن بالشيء إذا بخل به فهو ضنين وهذا علق مضنة أي هو نفيس يضن به والمكابدة تحمل الضيق لصلاة الليل والشدة في طلب المعيشة .

37 – لا يأت أحد بأفضل مما أتيت :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من قال حين يصبح و حين يمسي : سبحان الله العظيم و بحمده مائة مرة لم يأت أحد يوم القيامة بأفضل مما جاء به إلا أحد قال مثل ذلك و زاد عليه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6425 في صحيح الجامع . ‌

38 – عتق الرقاب :

عن أبي أيوب الأنصاري رضي اللّه عنه،
عن النبيّ صلى اللّه عليه وسلم قال:"مَنْ قَالَ لا إلهَ إِلاَّ اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ المُلْكُ وَلَهُ الحَمْدُ وَهُوَ على كُلّ شَيْءٍ قَدِيرٌ عَشْرَ مَرَّاتٍ، كانَ كَمَنْ أعْتَقَ أَرْبَعَةَ أَنْفُسٍ مِنْ وَلَدِ إِسْمَاعِيلَ".
صحيح مسلم .

39 – دعوة العاصين للتوبة والرجوع لله :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
فوالله لأن يهدي الله بك رجل واحدا خير لك من أن يكون لك حمر النعم . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7094 في صحيح الجامع . ‌

40 – زحزح نفسك عن النار :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
إنه خلق كل إنسان من بني آدم على ستين و ثلاثمائة مفصل فمن كبر الله و حمد الله و هلل الله و سبح الله و استغفر الله و عزل حجرا عن طريق الناس أو شوكة أو عظما عن طريق الناس و أمر بمعروف أو نهى عن منكر عدد تلك الستين و الثلاثمائة السلامى فإنه يمسي يومئذ و قد زحزح نفسه عن النار . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2391 في صحيح الجامع . ‌

41 – الاستغفار المضاعف :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من استغفر للمؤمنين و للمؤمنات كتب الله له بكل مؤمن و مؤمنة حسنة . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 6026 في صحيح الجامع . ‌


42 – الغزو في سبيل الله :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
مقام أحدكم في سبيل الله أفضل من صلاته في بيته سبعين عاما ألا تحبون أن يغفر الله لكم و يدخلكم الجنة ؟ اغزوا في سبيل الله من قاتل في سبيل الله فواق ناقة وجبت له الجنة . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 7379 في صحيح الجامع . ‌


43 – التوبة من الذنوب :

يبدل الله هذه السيئات حسنات ..
شروط التوبة :
· الإقلاع عن الذنب.
· الندم على ما فات.
· العزم على أن لا يعود.
· إرجاع الحقوق إلى أهلها من مال أو غيره .

قال تعالى : {إِلَّامَنتَابَوَآمَنَوَعَمِلَعَمَلًاصَالِحًافَأُوْلَئِكَيُبَدِّلُاللَّهُسَيِّئَاتِهِمْحَسَنَاتٍوَكَانَاللَّهُغَفُورًا رَّحِيمًا}

غفران الذنوب

أخي الحبيب :

إن الشيطان قال : و عزتك يا رب لا أبرح أغوي عبادك ما دامت أرواحهم في أجسادهم فقال الرب : و عزتي و جلالي لا أزال أغفر لهم ما استغفروني . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 1650 في صحيح الجامع . ‌

كم أيام مرت علينا ؟؟
وكم ذنب فيها أتينا ؟؟
فهل تريد أن تمحى عنك هذه الذنوب ؟؟

قال الله تعالى : يا ابن آدم ! مهما عبدتني و رجوتني و لم تشرك بي شيئا غفرت لك على ما كان منك و إن استقبلتني بملء السماء و الأرض خطايا و ذنوبا استقبلتك بملئهن من المغفرة و أغفر لك و لا أبالي . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4341 في صحيح الجامع . ‌

فلا تتكاسل و افعل ما يلي :
1 – بادر بالتوبة و الاستغفار :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
إن صاحب الشمال ليرفع القلم ست ساعات عن العبد المسلم المخطئ فإن ندم و استغفر الله منها ألقاها و إلا كتبت واحدة . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 2097 في صحيح الجامع . ‌

2 – عند سماع الأذان :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من قال حين يسمع المؤذن : و أنا أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له و أشهد أن محمدا عبده و رسوله رضيت بالله ربا و بمحمد رسولا و بالإسلام دينا غفر الله له ما تقدم من ذنبه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6422 في صحيح الجامع . ‌

2 – الوضوء و الصلاة:

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
إذا توضأ العبد المؤمن فتمضمض خرجت الخطايا من فيه فإذا استنثر خرجت الخطايا من أنفه فإذا غسل وجهه خرجت الخطايا من وجهه حتى تخرج من تحت أشفار عينيه فإذا غسل يديه خرجت الخطايا من يديه حتى تخرج من تحت أضفار يديه فإذا مسح برأسه خرجت الخطايا من رأسه حتى تخرج من أذنيه فإذا غسل رجليه خرجت الخطايا من رجليه حتى تخرج من تحت أضفار رجليه ثم كان مشيه إلى المسجد و صلاته له نافلة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 449 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من توضأ مثل وضوئي هذا ثم قام فصلى ركعتين لا يحدث فيهما نفسه بشيء غفر له ما تقدم من ذنبه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6175 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من توضأ هكذا ثم خرج إلى المسجد لا ينهزه إلا الصلاة غفر له ما خلا من ذنبه .

( صحيح ) انظر حديث رقم : 6177 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من توضأ هكذا غفر له ما تقدم من ذنبه و كانت صلاته و مشيه إلى المسجد نافلة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6178 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
إذا أمن الإمام فأمنوا فإنه من وافق تأمينه تأمين الملائكة غفر له ما تقدم من ذنبه

( صحيح ) انظر حديث رقم : 395 في صحيح الجامع .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من توضأ مثل هذا الوضوء ثم أتى المسجد فركع ركعتين ثم جلس غفر له ما تقدم من ذنبه و لا تغتروا . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6174 في صحيح الجامع . ‌


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
إذا قال الإمام : سمع الله لمن حمده فقولوا : اللهم ربنا لك الحمد فإنه من وافق قوله قول الملائكة غفر له ما تقدم من ذنبه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 705 في صحيح الجامع . ‌


3 – بعد الانتهاء من الطعام :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من أكل طعاما ثم قال : الحمد لله الذي أطعمني هذا الطعام و رزقنيه من غير حول مني و لا قوة غفر له ما تقدم من ذنبه و من لبس ثوبا فقال : الحمد لله الذي كساني هذا و رزقنيه من غير حول مني و لا قوة غفر له ما تقدم من ذنبه و ما تأخر . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 6086 في صحيح الجامع . ‌


5- في شهر رمضان :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من صام رمضان إيمانا و احتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6326 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من قام رمضان إيمانا و احتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6440 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من قام ليلة القدر إيمانا و احتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6441 في صحيح الجامع . ‌


6 – غفران الذنوب و إن كانت مثل زبد البحر :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
من قال : سبحان الله و بحمده في يوم مائة مرة حطت خطاياه و إن كانت مثل زبد البحر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6431 في صحيح الجامع . ‌
7 – صوم يوم عرفة

يكفر سنتين ماضية ومستقبلة


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
صوم يوم عرفة كفارة السنة الماضية و السنة المستقبلة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3805 في صحيح الجامع . ‌


8 – صوم يوم عاشوراء :


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
صوم عاشوراء يكفر سنة ماضية
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3806 في صحيح الجامع . ‌


9 – موجبات المغفرة :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إن موجبات المغفرة بذل السلام و حسن الكلام . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2232 في صحيح الجامع . ‌

( إن من موجبات المغفرة ) أي من أسباب ستر الذنوب وعدم المؤاخذة بها ( بذل السلام ) أي إفشاؤه بين الناس على كل من لقيته عرفته أم لا سيما الفقراء والمساكين ( وحسن الكلام ) أي إلانة القول للإخوان واستعطافهم على منهج المداراة لا على طريق المداهنة والبهتان .

10 – المداومة على قراءة سورة الملك :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إن سورة من القرآن ثلاثون آية شفعت لرجل حتى غفر له و هي :
{ تبارك الذي بيده الملك } . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 2091 في صحيح الجامع . ‌

11 - كلمات إذا قلتهن غفر الله لك :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ألا أعلمك كلمات إذا قلتهن غفر الله لك و إن كنت مغفورا لك ؟ قل : لا إله إلا الله العلي العظيم لا إله إلا الله الحكيم الكريم لا إله إلا الله سبحان الله رب السموات السبع و رب العرش العظيم الحمد لله رب العالمين
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2621 في صحيح الجامع


12 – التسامح في المعاملة :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
غفر الله لرجل ممن كان قبلكم كان سهلا إذا باع سهلا إذا اشترى سهلا إذا اقتضى . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4162 في صحيح الجامع . ‌
قوله ممن كان قبلكم كالحث لنا على امتثال ذلك لعل اللّه أن بغفر لنا وهذا الحديث قد تعلق به من جعل شرع من قبلنا شرع لنا لأنه تعالى ذكره لنا على لسان رسول اللّه صلى اللّه عليه وعلى آله وسلم ذكراً ووعظاً والحديث [ ص 406 ] أصل في تكفير السيئات بالحسنات وتمسك به من فضل الغنى على الفقر قالوا : فإذا كان هذا الغفران في مجرد المساهلة فما بالك بمن تصدق وأطعم الجياع وكسى العراة؟ .


13 – الرفق بالحيوانات :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
غفر لامرأة مومسة مرت بكلب على رأس ركي يلهث كاد يقتله العطش فنزعت خفها فأوثقته بخمارها فنزعت له من الماء فغفر لها بذلك . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4163 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
بينما رجل يمشي بطريق اشتد عليه العطش فوجد بئرا فنزل فيها فشرب منها ثم خرج فإذا هو بكلب يلهث يأكل الثرى من العطش فقال : لقد بلغ هذا الكلب من العطش مثل الذي بلغ بي فنزل البئر فملأ خفه ماء ثم أمسك بفيه ثم رقي فسقى الكلب فشكر الله فغفر له في كل ذات كبد رطبة أجر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2873 في صحيح الجامع . ‌
14 - الوضوء و صلاة ركعتين :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ما من عبد يذنب ذنبا فيتوضأ فيحسن الطهور ثم يقوم فيصلي ركعتين ثم يستغفر الله بذلك الذنب إلا غفر الله له . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5738 في صحيح الجامع

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ما منكم من أحد يتوضأ فيحسن الوضوء ثم يقوم فيركع ركعتين يقبل عليهما بقلبه و وجهه إلا وجبت له الجنة و غفر له . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5802 في صحيح الجامع . ‌


15 – صلاة الجمعة :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من اغتسل يوم الجمعة فأحسن الغسل و تطهر فأحسن الطهور و لبس من أحسن ثيابه و مس ما كتب الله له من طيب أو دهن أهله ثم أتى المسجد فلم يلغ و لم يفرق بين اثنين غفر الله له ما بينه و بين الجمعة الأخرى . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6064 في صحيح الجامع . ‌


16 – صلاة التسابيح :


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
يا عباس ! يا عماه ! ألا أعطيك ؟ ألا أمنحك ألا أحبوك ؟ ألا أفعل بك عشر خصال إذا أنت فعلت ذلك غفر الله ذنبك أوله و آخره قديمه و حديثه خطأه و عمده صغيره و كبيره سره و علانيته ؟ عشر خصال : أن تصلي أربع ركعات تقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب و سورة فإذا فرغت من القراءة في أول ركعة و أنت قائم قلت : سبحان الله و الحمد لله و لا إله إلا الله و الله أكبر خمس عشرة مرة ثم تركع فتقولها و أنت راكع عشرا ثم ترفع رأسك من الركوع فتقولها عشرا ثم تهوي ساجدا فتقولها و أنت ساجد عشرا ثم ترفع رأسك من السجود فتقولها عشرا ثم تسجد فتقولها عشرا ثم ترفع رأسك فتقولها عشرا فذلك خمس و سبعون في كل ركعة تفعل ذلك في أربع ركعات فلو كانت ذنوبك مثل زبد البحر أو رمل عالج غفرها الله لك إن استطعت أن تصليها في كل يوم مرة فافعل فإن لم تفعل ففي كل جمعة مرة فإن لم تفعل ففي كل شهر مرة فإن لم تفعل ففي كل سنة مرة فإن لم تفعل ففي عمرك مرة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7937 في صحيح الجامع . ‌



17 – ذكر الله :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إن لله ملائكة سياحين في الأرض فضلا عن كتاب الناس يطوفون في الطرق يلتمسون أهل الذكر فإذا وجدوا قوما يذكرون الله تنادوا : هلموا إلى حاجاتكم فيحفونهم بأجنحتهم إلى السماء الدنيا فيسألهم ربهم و هو أعلم منهم : ما يقول عبادي ؟ فيقولون : يسبحونك و يكبرونك و يحمدونك و يمجدونك فيقول : هل رأوني ؟ فيقولون : لا و الله ما رأوك فيقول : كيف لو رأوني ؟ فيقولون : لو رأوك كانوا أشد لك عبادة و أشد لك تمجيدا و أكثر لك تسبيحا فيقول : فما يسألوني ؟ فيقولون : يسألونك الجنة فيقول : و هل رأوها ؟ فيقولون : لا و الله يا رب ما رأوها فيقول : فكيف لو أنهم رأوها ؟ فيقولون : لو أنهم رأوها كانوا أشد عليها حرصا و أشد لها طلبا و أعظم فيها رغبة قال : فمم يتعوذون ؟ فيقولون : من النار فيقول الله : هل رأوها ؟ فيقولون : لا و الله يا رب ما رأوها فيقول : فكيف لو رأوها ؟ فيقولون : لو رأوها كانوا أشد منها فرارا و أشد لها مخافة فيقول : فأشهدكم أني قد غفرت لهم فيقول ملك من الملائكة : فيهم فلان ليس منهم إنما جاء لحاجة ! فيقول : هم القوم لا يشقى بهم جليسهم .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2173 في صحيح الجامع . ‌


18 – اليقين بقدرة الله على المغفرة :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
قال الله تعالى : من علم أني ذو قدرة على مغفرة الذنوب غفرت له و لا أبالي ما لم يشرك بي شيئا . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 4330 في صحيح الجامع . ‌


19 – الذكر دبر الصلوات :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
يا أبا ذر ! ألا أعلمك كلمات تقولهن تلحق من سبقك و لا يدركك إلا من أخذ بعملك ؟ تكبر دبر كل صلاة ثلاثا و ثلاثين و تسبح ثلاثا و ثلاثين و تحمد ثلاثا و ثلاثين و تختم بلا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك و له الحمد و هو على كل شيء قدير من قال ذلك غفرت له ذنوبه و لو كانت مثل زبد البحر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7821 في صحيح الجامع . ‌


20 – غفران الذنوب ودخول الجنة :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
يعجب ربك من راعي غنم في رأس شظية بجبل يؤذن للصلاة و يصلي فيقول الله عز و جل : انظروا إلى عبدي هذا يؤذن و يقيم الصلاة يخاف مني قد غفرت لعبدي و أدخلته الجنة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 8102 في صحيح الجامع . ‌


21 – سيد الاستغفار :


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ألا أدلك على سيد الاستغفار ؟ اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني و أنا عبدك و أنا على عهدك و وعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت و أبوء لك بنعمتك علي و أعترف بذنوبي فاغفر لي ذنوبي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت لا يقولها أحد حين يمسي فيأتي عليه قدر قبل أن يصبح إلا وجبت له الجنة و لا يقولها حين يصبح فيأتي عليه قدر قبل أن يمسي إلا وجبت له الجنة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2612 في صحيح الجامع . ‌

22 – إماطة الأذى عن الطريق :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
بينما رجل يمشي بطريق وجد غصن شوك على الطريق فأخره فشكر الله له فغفر له . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2874 في صحيح الجامع . ‌


23 – الاستغفار في ثلث الليل الآخر :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إذا مضى شطر الليل أو ثلثاه ينزل الله إلى السماء الدنيا فيقول : هل من سائل فيعطى ؟ هل من داع فيستجاب له ؟ هل من مستغفر فيغفر له ؟ حتى ينفجر الصبح . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 802 في صحيح الجامع . ‌


24 – الشهادة في سبيل الله :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
يغفر للشهيد كل ذنب إلا الدين . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 8119 في صحيح الجامع . ‌
ثواب حسن الخلق وفضله

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
خياركم أطولكم أعمارا و أحسنكم أخلاقا . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3262 في صحيح الجامع . ‌

وقال صلى الله عليه وسلم :
إن من أحبكم إلي أحسنكم أخلاقا . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2200 في صحيح الجامع . ‌

وقال الله تعالى مثنيا على رسوله - صلى الله عليه وسلم –
{وَإِنَّكَلَعَلىخُلُقٍعَظِيمٍ}

وقال صلى الله عليه وسلم :
إن الرجل ليدرك بحسن خلقه درجات قائم الليل صائم النهار . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 1620 في صحيح الجامع .

1 – بر الوالدين

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم –
أفضل الأعمال الصلاة لوقتها و بر الوالدين و الجهاد في سبيل الله . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 1095 في صحيح الجامع . ‌

جاء رجل إلى النبى صلى الله عليه وسلم يستأذنه فى الجهاد. فقال "أحى والداك؟" قال: نعم. قال "ففيهما فجاهد".
رواه مسلم


2 - صلة الرحم و حسن الخلق والجوار :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم –
صلة الرحم و حسن الخلق و حسن الجوار يعمرن الديار و يزدن في الأعمار . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3767 في صحيح الجامع .



3 – كفالة اليتيم والنفقة عليه :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم –
كافل اليتيم له أو لغيره أنا و هو كهاتين في الجنة . ‌- وأشار بالسبابة والوسطى-
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4448 في صحيح الجامع .


4 – الساعي على الأرملة والمسكين :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم –
الساعي على الأرملة و المسكين كالمجاهد في سبيل الله أو القائم الليل الصائم النهار . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3680 في صحيح الجامع . ‌


5 - التفريج على المسلم :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم –
من فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه بها كربة من كرب يوم القيامة و من ستر مسلما ستره الله يوم القيامة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6707 في صحيح الجامع .


6- إدخال السرور على المسلم :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم –
من أفضل العمل إدخال السرور على المؤمن تقضي عنه دينا تقضي له حاجة تنفس له كربة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5897 في صحيح الجامع . ‌


7 – عيادة المريض :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم –
إذا عاد الرجل أخاه المسلم مشى في خرافة الجنة حتى يجلس فإذا جلس غمرته الرحمة فإن كان غدوة صلى عليه سبعون ألف ملك حتى يمسي و إن كان عشيا صلى عليه سبعون ألف ملك حتى يصبح .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 682 في صحيح الجامع . ‌


8 - التحاب في الله

وأجرهم أن يكونوا في ظل الله يوم لا ظل إلا ظله


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم –
سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله : إمام عادل و شاب نشأ في عبادة الله و رجل قلبه معلق بالمسجد إذا خرج منه حتى يعود إليه و رجلان تحابا في الله فاجتمعا على ذلك و افترقا عليه و رجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه و رجل دعته امرأة ذات منصب و جمال فقال : إني أخاف الله رب العالمين و رجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3603 في صحيح الجامع . ‌


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم –
قال الله تعالى : حقت محبتي للمتحابين في و حقت محبتي للمتواصلين في و حقت محبتي للمتناصحين في و حقت محبتي للمتزاورين في و حقت محبتي للمتباذلين في ; المتحابون في على منابر من نور يغبطهم بمكانهم النبيون و الصديقون و الشهداء . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4321 في صحيح الجامع . ‌


9 – التواضع :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من تواضع لله رفعه الله . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6162 في صحيح الجامع . ‌


10 - الحلم وكظم الغيظ :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من كظم غيظا و هو قادر على أن ينفذه دعاه الله على رءوس الخلائق حتى يخيره من الحور العين يزوجه منها ما شاء . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 6522 في صحيح الجامع . ‌

11 - إكرام الضيف :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
من كان يؤمن بالله و اليوم الآخر فليكرم ضيفه جائزته يوم و ليلة و الضيافة ثلاثة أيام فما بعد ذلك فهو صدقة و لا يحل له أن يثوي عنده حتى يخرجه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6502 في صحيح الجامع . ‌


12 – الرفق في الأمور كلها :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إذا أراد الله بأهل بيت خيرا أدخل عليهم الرفق . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 303 في صحيح الجامع . ‌


13 - رد غيبة المسلم :

ثوابها يعتقه الله من النار


الدليل :قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من ذب عن عرض أخيه بالغيبة كان حقا على الله أن يعتقه من النار . ‌
صحيح ) انظر حديث رقم : 6240 في صحيح الجامع . ‌
14 - السلام بين المؤمنين :

وهو السلام والمصافحة معا ثوابه غفران الذنوب


الدليل :قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
أيما مسلمين التقيا فأخذ أحدهما بيد صاحبه فتصافحا و حمدا الله تعالى جميعا تفرقا و ليس بينهما خطيئة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2741 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
ما من مسلمين يلتقيان فيسلم أحدهما على صاحبه و يأخذ بيده لا يأخذ بيده إلا لله فلا يفترقان حتى يغفر لهما .
( حسن ) انظر حديث رقم : 5778 في صحيح الجامع . ‌



15 - الكلمة الطيبة :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
الكلمة الطيبة صدقة
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4528 في صحيح الجامع . ‌

و قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
اتقوا النار و لو بشق تمرة فإن لم تجدوا فبكلمة طيبة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 115 في صحيح الجامع . ‌


16 - السماحة في البيع :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
رحم الله عبدا سمحا إذا باع سمحا إذا اشترى سمحا إذا قضى سمحا إذا اقتضى .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3495 في صحيح الجامع . ‌

و قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
كان رجل يداين الناس فكان يقول لفتاه : إذا أتيت معسرا فتجاوز عنه لعل الله أن يتجاوز عنا فلقي الله فتجاوز عنه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4454 في صحيح الجامع . ‌

و قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
حرم على النار كل هين لين سهل قريب من الناس . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3135 في صحيح الجامع . ‌

17 - حفظ اللسان :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
و هل يكب الناس في النار على وجوههم إلا حصائد ألسنتهم . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5136 في صحيح الجامع


18 – حق المسلم على المسلم :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا تحاسدوا و لا تناجشوا و لا تباغضوا و لا تدابروا و لا يبع بعضكم على بيع بعض و كونوا عباد الله إخوانا المسلم أخو المسلم و لا يخذله و لا يحقره التقوى هاهنا - و أشار إلى صدره - بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم كل المسلم على المسلم حرام دمه و ماله و عرضه ( صحيح ) انظر حديث رقم : 7242 في صحيح الجامع .

و قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
قتال المسلم كفر و سبابه فسوق و لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاثة أيام .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4359 في صحيح الجامع . ‌

و قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من هجر أخاه سنة فهو كسفك دمه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6581 في صحيح الجامع . ‌
المحافظة على الصلوات الخمس
ووجوب أدائها في جماعة
حكم تارك الصلاة :
قال الله تعالى : {وَأَقِيمُواالصَّلَاةَ وَلَاتَكُونُوامِنَالْمُشْرِكِينَ }
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
بين الرجل و بين الشرك و الكفر ترك الصلاة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2848 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
العهد الذي بيننا و بينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4143 في صحيح الجامع . ‌


من صفات المنافقين التكاسل عن الصلاة :

قال الله تعالى :{ وَلاَيَأْتُونَالصَّلاَةَ إِلاَّوَهُمْكُسَالَى}
{ إِنَّالْمُنَافِقِينَيُخَادِعُونَاللّهَوَهُوَخَادِعُهُمْوَإِذَاقَامُواْإِلَى الصَّلاَةِقَامُواْكُسَالَىيُرَآؤُونَالنَّاسَوَلاَيَذْكُرُونَاللّهَإِلاَّ قَلِيلاً }

عن العلاء بن عبد الرحمن أنه قال دخلنا على أنس بن مالك بعد الظهر فقام يصلي العصر فلما فرغ من صلاته ذكرنا تعجيل الصلاة أو ذكرها فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول تلك صلاة المنافقين تلك صلاة المنافقين تلك صلاة المنافقين يجلس أحدهم حتى إذا اصفرت الشمس فكانت بين قرني شيطان أو على قرني الشيطان قام فنقر أربعا لا يذكر الله فيها إلا قليلا
( صحيح ) _ وأخرجه مسلم .


عقوبة من فاتته صلاة العصر :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
الذي تفوته صلاة العصر كأنما وتر أهله و ماله . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5491 في صحيح الجامع .

و قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من ترك صلاة العصر حبط عمله . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6146 في صحيح الجامع .

وخص العصر لاجتماع ملائكة الليل والنهار فيها أو لأن العصر لا عذر لأحد في تفويتها لكونه وقت يقظة وقول ابن عبد البر يلحق بالعصر جميع الصلوات رده النووي بأن الشرع نص على العصر ولم تتحقق العلة فامتنع الإلحاق قال ابن المنير : والحق أنه تعالى يخص ما شاء بما شاء من الفضيلة .

عَنْ سَمُرَةُ بْنُ جُنْدُبٍ رَضِى اللَّهُ عَنْهُ قَالَ كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِمَّا يُكْثِرُ أَنْ يَقُولَ لِأَصْحَابِهِ هَلْ رَأَى أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنْ رُؤْيَا قَالَ فَيَقُصُّ عَلَيْهِ مَنْ شَاءَ اللَّهُ أَنْ يَقُصَّ وَإِنَّهُ قَالَ ذَاتَ غَدَاةٍ إِنَّهُ أَتَانِى اللَّيْلَةَ آتِيَانِ وَإِنَّهُمَا ابْتَعَثَانِى وَإِنَّهُمَا قَالَا لِى انْطَلِقْ وَإِنِّى انْطَلَقْتُ مَعَهُمَا وَإِنَّا أَتَيْنَا عَلَى رَجُلٍ مُضْطَجِعٍ وَإِذَا آخَرُ قَائِمٌ عَلَيْهِ بِصَخْرَةٍ وَإِذَا هُوَ يَهْوِى بِالصَّخْرَةِ لِرَأْسِهِ فَيَثْلَغُ رَأْسَهُ فَيَتَهَدْهَدُ الْحَجَرُ هَا هُنَا فَيَتْبَعُ الْحَجَرَ فَيَأْخُذُهُ فَلَا يَرْجِعُ إِلَيْهِ حَتَّى يَصِحَّ رَأْسُهُ كَمَا كَانَ ثُمَّ يَعُودُ عَلَيْهِ فَيَفْعَلُ بِهِ مِثْلَ مَا فَعَلَ الْمَرَّةَ الْأُولَى قَالَ قُلْتُ لَهُمَا سُبْحَانَ اللَّهِ مَا هَذَانِ ؟؟ قَالَ قَالَا لِى أَمَا إِنَّا سَنُخْبِرُكَ أَمَّا الرَّجُلُ الْأَوَّلُ الَّذِى أَتَيْتَ عَلَيْهِ يُثْلَغُ رَأْسُهُ بِالْحَجَرِ فَإِنَّهُ الرَّجُلُ يَأْخُذُ الْقُرْآنَ فَيَرْفُضُهُ وَيَنَامُ عَنْ الصَّلَاةِ الْمَكْتُوبَةِ
والحديث رواه البخاري برقم 5804 باب التعبير .

وجوب صلاة الجماعة :

قال الله تعالى { وَارْكَعُواْمَعَالرَّاكِعِينَ }
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إذا سمعت النداء فأجب داعي الله . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 609 في صحيح الجامع . ‌

1357- عن أبى هريرة، قال: أتى النبى صلى الله عليه وسلم رجل أعمى. فقال: يا رسول الله! إنه ليس لى قائد يقودنى إلى المسجد. فسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يرخص له فيصلى فى بيته. فرخص له. فلما ولى دعاه فقال "هل تسمع النداء بالصلاة؟" فقال: نعم. قال "فأجب".
رواه مسلم .
ثواب الوضوء والصلاة :

1- الوضوء للصلاة :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من أتم الوضوء كما أمره الله فالصلوات المكتوبات كفارات لما بينهن . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5947 في صحيح الجامع . ‌

2 - السواك :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لولا أن أشق على أمتي لفرضت عليهم السواك مع الوضوء
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5319 في صحيح الجامع . ‌


وقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
السواك مطهرة للفم مرضاة للرب . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3695 في صحيح الجامع . ‌

3- صلاة النافلة بعد الوضوء :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من توضأ فأحسن الوضوء ثم صلى ركعتين لا يسهو فيهما غفر الله له ما تقدم من ذنبه . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 6165 في صحيح الجامع . ‌

4 - المشي للصلاة :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إذا توضأ أحدكم فأحسن الوضوء ثم خرج إلى الصلاة لم يرفع قدمه اليمنى إلا كتب الله عز و جل له حسنة و لم يضع قدمه اليسرى إلا حط الله عنه سيئة فليقرب أحدكم أو ليبعد فإن أتي المسجد فصلى في جماعة غفر له فإن أتي المسجد و قد صلوا بعضا و بقي بعض صلى ما أدرك و أتم ما بقي فإن أتي المسجد و قد صلوا فأتم الصلاة كان كذلك . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 440 في صحيح الجامع .


5 – ثواب الصف الأول :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لو يعلم الناس ما في النداء و الصف الأول ثم لم يجدوا إلا أن يستهموا عليه لاستهموا
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5339 في صحيح الجامع .

وقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إن الله و ملائكته يصلون على الصف الأول . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 1839 في صحيح الجامع . ‌


6- تسوية الصفوف :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
عباد الله لتسون صفوفكم أو ليخالفن الله بين وجوهكم .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3972 في صحيح الجامع .

7 – المشي إلى المسجد في الظلام :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
بشر المشائين في الظلم إلى المساجد بالنور التام يوم القيامة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2823 في صحيح الجامع . ‌


‌8 – انتظار الصلاة :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
ألا أدلكم على ما يمحو الله به الخطايا و يرفع به الدرجات ؟ إسباغ الوضوء على المكاره و كثرة الخطا إلى المساجد و انتظار الصلاة بعد الصلاة فذلكم الرباط فذلكم الرباط فذلكم الرباط . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2618 في صحيح الجامع . ‌


9 – المحافظة على أربع ركعات قبل الظهر وبعده :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من حافظ على أربع ركعات قبل الظهر و أربع بعدها حرم على النار . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6195 في صحيح الجامع . ‌


10 – صلاة أربع ركعات قبل العصر :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
رحم الله امرءا صلى قبل العصر أربعا .
( حسن ) انظر حديث رقم : 3493 في صحيح الجامع . ‌

11 – المحافظة على السنن الرواتب :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من ثابر على اثنتي عشرة ركعة من السنة بنى الله له بيتا في الجنة : أربع ركعات قبل الظهر و ركعتين بعدها و ركعتين بعد المغرب و ركعتين بعد العشاء و ركعتين قبل الفجر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6183 في صحيح الجامع . ‌


12 – قيام الليل :

عن عائشة رضي الله عنها قالت – تخبر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم - :
كان لا يدع قيام الليل و كان إذا مرض أو كسل صلى قاعدا . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4849 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم و قربة إلى الله تعالى و منهاة عن الإثم و تكفير للسيئات ( و مطردة للداء عن الجسد ) . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4079 في صحيح الجامع وما بين قوسين ضعيف عند الألباني انظر ضعيف الجامع رقم : 3789 . ‌

13 – قضاء ما فاته من صلاة الليل :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من نام عن حزبه أو عن شيء منه فقرأه فيما بين صلاة الفجر و صلاة الظهر كتب الله له كأنما قرأه من الليل .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6561 في صحيح الجامع . ‌



فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

صيغة الصلاة على الرسول – صلى الله عليه وسلم –

اللهم صل على محمد و على آل محمد كما صليت على إبراهيم و على آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم بارك على محمد و على آل محمد كما باركت على إبراهيم و آل إبراهيم إنك حميد مجيد . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4416 في صحيح الجامع . ‌

فوائد الصلاة على - النبي صلى الله عليه وسلم - :

1- يرفع له عشر درجات .
2- يمحى عنه عشر سيئات .
3- يكتب له عشر حسنات
4- سبب كفاية العبد ما أهمه .
5- تقوم مقام الصدقة .
6- لشفاعته – صلى الله عليه وسلم – يوم القيامة .
7- غفران الذنوب .
8- امتثال أمر الله
9- حصول عشر صلوات مضاعفة
10- للقرب منه يوم القيامة
11- لطيب المجلس .
12- غفران الذنوب .
13- إحياء القلب .
14- لنفي صفة البخل عن العبد .
15- دوام محبة الله .
16- دوام محبة رسول الله – صلى الله عليه وسلم –
17- يعرض اسم المصلي على الرسول صلى الله عليه وسلم في قبره .
18- موافقة الرب في الصلاة على الرسول – صلى الله عليه وسلم - .
19- موافقة الملائكة في الصلاة على الرسول – صلى الله عليه وسلم - .
20- تكون سببا لصلاة الله و ملائكته على العبد .
21- يرد عليه الرسول صلى الله عليه وسلم .
22- البركة في العمل والعمر .
فضل العلماء والمتعلمين
حث الله ورسوله المؤمنين للعلم والتعلم و تعليم الآخرين .
قال النبي - صلى الله عليه وسلم - :
" طلب العلم فريضة على كل مسلم . ‌"
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3913 في صحيح الجامع . ‌

وقد اشتملت الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الصحيحة على ما يدل على ثوابه الجزيل حتى ولو كان العلم في موضوع واحد من المواضيع الدينية أو الدنيوية التي تنفع المسلمين في حياتهم , أي لا يشترط في طالب العلم أن يبلغ درجة عالية من التعليم , فكم رأينا من الأميين والأميات جزاهم الله خيرا من حفظوا القرآن وفتحوا دورا للتحفيظ , و لا يجوز كتمان العلم بل يجب نشره وإفادة الآخرين به فالدال على الخير كفاعله .

1 – العلم مسبب لدخول الجنة :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له طريقا إلى الجنة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6298 في صحيح الجامع . ‌


2 – العالم وطالب العلم يستغفر لهم جميع المخلوقات :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إن طالب العلم يستغفر له كل شيء حتى الحيتان في البحر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3914 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
معلم الخير يستغفر له كل شيء حتى الحيتان في البحر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5883 في صحيح الجامع


3 – فضل العالم على العابد :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
فضل العالم على العابد كفضلي على أدناكم إن الله عز و جل و ملائكته و أهل السموات و الأرض حتى النملة في جحرها و حتى الحوت ليصلون على معلم الناس الخير . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4213 في صحيح الجامع . ‌

4- العلماء ورثة الأنبياء :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إن العلماء ورثة الأنبياء و إن الأنبياء لم يورثوا دينارا و لا درهما إنما ورثوا العلم فمن أخذه أخذ بحظ وافر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6297 في صحيح الجامع .


5 - ‌العالم أجره جار ما انتفع الناس بعلمه :


عن عبد الله بن أحمد بن حنبل قال : قلت لأبي : أتهجد بالليل أم أكتب العلم ؟؟
فقال : أكتب العلم
العلم يتعدى نفعه إلى غيره فله أجره وأجر من انتفع به في حياته وبعد موته أما التهجد فالأجر له فقط ويتوقف بعد موته .
قضاء حوائج الناس
إن بعض الناس يتأفف من لجوء الناس إليه لقضاء حوائجهم , ولا يدري أن الله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه , و لا يدري أن قضاء حاجة الإخوان خير من الإعتكاف شهرا في المسجد .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
و لأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إلي من أن أعتكف في المسجد شهرا
( حسن ) انظر حديث رقم : 176 في صحيح الجامع .

إن مجرد أن تقضي لأخيك حاجة قد لا يستغرق أداؤها أحيانا نصف ساعة يسجل لك بها ثواب أكبر من الاعتكاف شهرا في المسجد .
‌إن الموظف الذي يقابل الجمهور وهو على مكتبه ليخدمهم وينجز لهم معاملاتهم , لو استحضر هذا الحديث واحتسب عمله لله فكم من السنوات سيجل له ثواب الاعتكاف ؟؟
إن بعضهم للأسف يتعمد تعطيل المراجعين وتأخير معاملاتهم ولو علم بهذه الأحاديث النبوية وأمثالها لما بدرت منه هذه التصرفات , وكذلك الطبيب إذا احتسب علاجه لله وحسن خلقه فقد جمع ثوابي الدنيا والآخرة .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من مشى مع أخيه المسلم في حاجته حتى يثبتها له أثبت الله تعالى قدمه يوم تزل الأقدام
( حسن ) انظر حديث رقم : 176 في صحيح الجامع . ‌

أمثلة السلف في حرصهم على قضاء حوائج الناس

كان أبو بكر الصديق – رضي الله عنه – يحلب للحي أغنامهم , فلما استُخلف قالت جارية منهم : الآن لا يحلبها .
فقال أبو بكر – رضي الله عنه - : بلى , وإني لأرجو أن لا يغيرني ما دخلت فيه عن شيء كنت أفعله .

وكان عمر بن الخطاب – رضي الله عنه – يتعاهد بعض الأرامل فيسقي لهن الماء بالليل . ورآه طلحة يدخل بيت امرأة منهن . فدخل إليها نهارا . فإذا هي عجوز عمياء مقعدة . فسألها : ما يصنع هذا الرجل الذي عندك ؟؟
فقالت : هذا له منذ كذا وكذا يتعاهدني , يأتيني بما يصلحني ويخرج عني الأذى .
فقال طلحة : ثكلتك أمك يا طلحة , عثرات عمر لا تتبع .

وكان أبو وائل يطوف على نساء الحي وعجائزهم كل يوم , فيشتري لهن حوائجهن وما يصلحهن .

وقال مجاهد : صحبت ابن عمر في السفر لأخدمه , فكان يخدمني أكثر .

وكان حكيم بن حزام يحزن على اليوم الذي لا يجد فيه محتاجا ليقضي له حاجته فيقول: ما أصبحت وليس ببابي صاحب حاجة إلا علمت أنها من المصائب التي أسأل الله الأجر عليها .

أخي الحبيب :
إن هناك فارق بين من يفعل هذا احتسابا وبين من يفعله مجاملة أو طلبا للمدح , فعود نفسك على أن لا تنتظر أي مثوبة مادية أو معنوية من أحد غير الله – جل وعلا – لئلا يذهب عنك أجر عظيم .
و لك في سلفك أسوة ..
إنه عندما كلم عقبة بن عمرو لرجل في حاجة , رجع إلى أهله فرأى هدية , فقال : ما هذا ؟؟
قالوا : أرسل به الرجل الذي كلمت له .
فقال أخرجوه , آخذ أجر شفاعتي في الدنيا ؟؟!!! .
وقضى ابن شبرمة حاجة كبيرة لبعض أخوانه , فجاء يكافئه بهدية , فقال ما هذا ؟؟

قال : لما أسديته إلي .
فقال خذ مالك عافاك الله إذا سألت أخالك حاجة فلم يجهد نفسه في قضائها فتوضأ للصلاة وكبر عليه أربع تكبيرات وعده من الموتى .
( الذي يرفض قضاء حوائج الناس ماله من ثواب , فهو كالميت الذي انقطع عمله .)
وإننا نسمع ونرى أناسا يسعدون ويتشرفون بخدمة أصدقائهم بل بخدمة عامة الناس , ولكنهم يتذمرون ويتأففون من خدمة والديهم وأرحامهم , فهؤلاء قد حرموا الأجر الكبير , بل هم في زمرة العاقين .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا يدخل الجنة منان و لا عاق و لا مدمن خمر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7676 في صحيح الجامع . ‌

المرجع : كيف تحافظ على عمرك الإنتاجي ؟
كيف تحافظ على الملايين من الحسنات

أخي الحبيب :
إن الإنسان لا يدري متى يحين أجله , لذلك يجب عيه المسارعة إلى فعل الخيرات واغتنام حياته للتزود لمماته ...
وللمحافظة على حسناتك هناك أمور لا بد منها :

أولا – البعد عن المعاصي التي تحبط العمل :

فبمعصية قد يحرم الإنسان دخول الجنة
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
شر نسائكم المتبرجات المتخيلات و هن المنافقات لا يدخل الجنة منهن إلا مثل الغراب الأعصم
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3330 في صحيح الجامع . ‌
وقد ورد في شرحه :
( شر نسائكم المتبرجات ) أي المظهرات زينتهن للأجانب وهو مذموم لغير الزوج ( المتخيلات ) أي المعجبات المتكبرات والخيلاء بالضم العجب والتكبر ( وهن المنافقات ) أي يشبههن ( لا يدخل الجنة منهن إلا مثل الغراب الأعصم ) الأبيض الجناحين أو الرجلين أراد قلة من يدخل الجنة منهن لأن هذا الوصف في الغراب عزيز .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
كلكم يدخل الجنة إلا من شرد على الله شراد البعير على أهله . ‌
( أي فارق الجماعة وخرج عن الطاعة التي يستوجب بها دخول الجنة )

( صحيح ) انظر حديث رقم : 4570 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا يدخل الجنة قاطع . ‌
أي قاطع رحم

( صحيح ) انظر حديث رقم : 7671 في صحيح الجامع . ‌
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا يدخل الجنة قتات .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7673 في صحيح الجامع . ‌


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر قيل : إن الرجل يحب أن يكون ثوبه حسنا و نعله حسنة قال : إن الله جميل يحب الجمال الكبر بطر الحق و غمط الناس . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7674 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا يدخل الجنة من لا يأمن جاره بوائقه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7675 في صحيح الجامع . ‌


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا يدخل الجنة منان و لا عاق و لا مدمن خمر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7676 في صحيح الجامع . ‌

ثم انظر إلى هذا الحديث يرحمك الله و احذر :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لأعلمن أقواما من أمتي يأتون يوم القيامة بحسنات أمثال جبال تهامة بيضاء فيجعلها الله هباء منثورا أما إنهم إخوانكم و من جلدتكم و يأخذون من الليل كما تأخذون و لكنهم قوم إذا خلوا بمحارم الله انتهكوها . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5028 في صحيح الجامع . ‌

المحارم هي : المحرمات والكبائر .

وهناك بعض المحرمات التي نهى عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم مثل :

1 – قتل النفس .
2 – السرقة .
3 – الزنا .
4 – النميمة .
5 – الكذب .

6 – الخيانة وعدم الأمانة .
7 – المكاس .
8 – الغلول .


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا تقبل صلاة بغير طهور و لا صدقة من غلول . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7384 في صحيح الجامع . ‌
غلول بضم المعجمة ما أخذ من جهة غلول أي خيانة في غنيمة أو نحو سرقة أو غصب فالغلول مصدر أطلق على اسم المفعول فالمعنى لا تقبل صدقة من مال مغلول

9 - الخيانة وعدم الأمانة .
10 – إسبال الثياب ( إطالتها أسفل الكعبين )

11 – التجسس .
12 - التبرج ( الكاسيات العاريات لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها )

13 – قول الزور .
14 – هجر القرآن .
15 – وصل الشعر قال القرطبي : ووصله أن يضاف إليه شعر آخر يكثر به .
16 - الوشم .
17 – أكل الربا .
18 – النمص وهو نتف شعر الوجه .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لعن الله الربا و آكله و موكله و كاتبه و شاهده و هم يعلمون و الواصلة و المستوصلة و الواشمة و المستوشمة و النامصة و المتنمصة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5094 في صحيح الجامع . ‌

19 – عقوق الوالدين .
20 – كتم العلم .

21 – قطع الرحم .
22 – شرب الخمر .

23 – السحر .
وغيرها من الكبائر


ثانيا – الغرور بالعمل والاتكال عليه :

بأن يخدعه الشيطان ويحاول إقناعه بتحقير الذنب الصغير بالنسبة لرصيده من الحسنات الهائلة , ومن يمن على الله بأعماله ويعتقدها سببا لدخول الجنة فقد جانبه الصواب لأسباب عدة منها :
1 – أن الله تعالى غني عن العباد وأعمالهم لا تنفعه طاعة الطائعين ولا تضره معصية العاصين


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – فيما يرويه عن رب العزة :
يا عبادي ! إنكم لن تبلغوا ضري فتضروني و لن تبلغوا نفعي فتنفعوني يا عبادي ! لو أن أولكم و آخركم و إنسكم و جنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئا يا عبادي ! لو أن أولكم و آخركم و إنسكم و جنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحد منكم ما نقص ذلك من ملكي شيئا.
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4345 في صحيح الجامع . ‌

2 – أن أعمالك أيها العبد مهما بلغت في الكثرة لن تساوي شيئا أمام أهوال القيامة , يوم تزفر جهنم زفرة فلا يبقى ملك كقرب ولا نبي مرسل إلا جثا على ركبتيه يقول : نفسي نفسي .
فأين عملك بجوار عملهم ؟؟


3 – أن ما أعده الله من النعيم لأهل الجنة يفوق بأضعاف لا حصر لها ما قدمه أهل الجنة من الإيمان والأعمال الصالحة
مثلا إن أعطى رجل رجلا خاتما من حديد فقدم له الآخر كنزا من الماس والياقوت والذهب و اللؤلؤ فهل نقول إن صاحب الخاتم مستحق للكنز مقابل خاتمه ؟؟
لا , بل نقول إن صاحب الكنز تفضل على صاحب الخاتم بأكثر مما يستحق .
فلا ينبغي للمؤمن أن يطالب الله بالجنة وما يجده العبد فيها من النعيم , مقابل ما قدمه من الإيمان والعمل الصالح بل يرجو رحمة ربه .


4 - قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
اعلموا أنه لن ينجو أحد منكم بعمله و لا أنا إلا أن يتغمدني الله برحمة منه و فضل .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4297 في صحيح الجامع . ‌

فأين عملك بجوار عمل الرسول - صلى الله عليه وسلم - ؟؟

5 – أن ما يصدر من العبد من أعمال صالحة إنما هي بتوفيق الله وفضله على العبد , وبتيسير الله لأسباب هذه الأعمال الصالحة للعبد من مال وصحة لكي يستعين بها على هذه الأعمال , وعلى فرض أن العبد استخدم هذه النعم منذ لحظة ولادته إلى يوم يتوفاه الله في طاعة ربه , فذلك لا يعادل مثقال ذرة من هذه النعم .

ثالثا – الاعتداء على حقوق الناس :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
أتدرون ما المفلس ؟ إن المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة و صيام و زكاة و يأتي قد شتم هذا و قذف هذا و أكل مال هذا و سفك دم هذا و ضرب هذا فيعطى هذا من حسناته و هذا من حسناته فإن فنيت حسناته قبل أن يقضى ما عليه أخذ من خطاياهم فطرحت عليه ثم طرح في النار . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 87 في صحيح الجامع .

رابعا – السيئات الجارية :

كما أن هناك حسنات جارية يعود ثوابها بعد الموت على العبد , فهناك سيئات جارية كذلك يعود عليه ضرها بعد الموت منها :
بيع وتوزيع الأشرطة الفاسدة كالأغاني والأفلام أو الدشات المحتوية على أفكار فاسدة وأفلام غير أخلاقية

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من سن في الإسلام سنة سيئة فعليه وزرها و وزر من عمل بها من بعده من غير أن ينقص من أوزارهم شيء . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6305 في صحيح الجامع . ‌

خامسا - سوء الخلق :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إن سوء الخلق ليفسد العمل كما يفسد الخل العسل . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 176 في صحيح الجامع . ‌

سادسا - التألي على الله :

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إن رجلا قال : و الله لا يغفر الله لفلان قال الله : من ذا الذي يتألى علي أن لا أغفر لفلان ؟ ! فإني قد غفرت لفلان و أحبطت عملك . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2075 في صحيح الجامع . ‌

المراجع :
كيف تطيل عمرك ؟؟ - د . محمد النعيم .
وقفات من حوار مع الشعراوي – نبيل حمدي .
التقريب – الناصري .
المتجر الرابح – دراسة ابن دهيش .


الــــدعــــــــاء

قال تعالى {أَمَّنيُجِيبُالْمُضْطَرَّإِذَادَعَاهُوَيَكْشِفُالسُّوءَ} , وقال تعالى { وَإِذَاسَأَلَكَعِبَادِيعَنِّيفَإِنِّيقَرِيبٌأُجِيبُدَعْوَةَالدَّاعِإِذَادَعَانِ }

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إن الله تعالى حيي كريم يستحي إذا رفع الرجل إليه يديه أن يردهما صفرا خائبتين
( صحيح ) انظر حديث رقم : 1757 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا يغني حذر من قدر و الدعاء ينفع مما نزل و مما لم ينزل و إن البلاء لينزل فيتلقاه الدعاء فيعتلجان إلى يوم القيامة . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 7739 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
أفضل العبادة الدعاء .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 1122 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
الدعاء هو العبادة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3407 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
ليس شيء أكرم على الله تعالى من الدعاء . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 5392 في صحيح الجامع . ‌

آداب الدعاء :

1 – الإخلاص لله .
2 – رفع اليدين في الدعاء .


قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :

إن الله تعالى حيي كريم يستحي إذا رفع الرجل إليه يديه أن يردهما صفرا خائبتين
( صحيح ) انظر حديث رقم : 1757 في صحيح الجامع . ‌

3 - البدء بحمد الله والثناء عليه ثم الصلاة والسلام على النبي صلى الله عليه وسلم ويختم كذلك بهما .

عن عبدِ الله بن مسعود – رضي الله عنه – قال :
كُنْتُ أُصَلّي والنبيّ صلى الله عليه وعلى آله وسلم وأبُو بكرٍ وعُمَرُ معه ، فلما جَلَسْتُ بَدَأْتُ بالثناءِ على الله ، ثم الصّلاةِ على النبيّ صلى الله عليه وعلى آله وسلم ، ثم دَعوْتُ لنَفْسِي ، فقال النبيّ صلى الله عليه وعلى آله وسلم :سَلْ تُعْطَـهْ . سَلْ تُعْطَـهْ
حديث حسن : رواه الترمذي ( 2/488 ) وقال : حسنٌ صحيحٌ

4 - استقبال القبلة .

وعن عبّادِ بنِ تميم عن عمّهِ قال : رأيتُ النبيَّ صلى الله عليه وعلى آله وسلم يوم خَـرجَ يَستسقي قال : فحوّلَ إِلى الناسِ ظهرَهُ واستَقبلَ القِبلةَ يدعو .
رواه البخاري.

5 - الجزم بالدعاء واليقين بالإجابة
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إذا دعا أحدكم فلا يقل : اللهم اغفر لي إن شئت و ليعزم المسألة و ليعظم الرغبة فإن الله لا يعظم عليه شيء أعطاه . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 530 في صحيح الجامع . ‌

5 – الإلحاح في الدعاء وعدم الإستعجال .
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
لا يزال يستجاب للعبد ما لم يدع بإثم أو قطيعة رحم ما لم يستعجل يقول : قد دعوت و قد دعوت فلم يستجب لي فيستحسر عند ذلك و يدع الدعاء . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 7705 في صحيح الجامع . ‌

6 ـ التضرع والإخبات لله جل وعلا ، والانكسار بين يديه

وقد سُئل ابنِ عباسٍ عن استسقاءِ رسولِ الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم فقال : إن رسولَ صلى الله عليه وعلى آله وسلم خَرَجَ مُتَبَذّلاً مُتَوَاضِعـاً مُتَضَرّعـاً ، حتى أَتَى المُصَلّى ، فلم يَخْطُبْ خُطْبَتكم هذِهِ ، ولكن لم يـزَل في الدعاءِ والتَضَرّعِ والتكبيرِ ، وصلّى ركعَتْينِ كما كانَ يصَلّي في العيدِ .
حديث حسن : رواه أحمد (1/355 ) وأبو داود (1/302 ) والترمذي (2/445 ) وقال :حسنٌ صحيحٌ .والنسائي (3/156)
7 – الدعاء في الرخاء والشدة .
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من سره أن يستجيب الله له عند الشدائد و الكرب فليكثر الدعاء في الرخاء . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 6290 في صحيح الجامع .
8 – لا يسأل إلا الله وحده .
9 – عدم الدعاء على الأهل أو المال أو الولد .
10 – الاعتراف بالذنب والنعمة وشكر الله عليها .

11 – الوضوء قبل الدعاء إن تيسر .
12 – التوسل إلى الله بأسمائه الحسنى .

13 – أن يكون المطعم والمشرب والملبس من حلال .
14 – التوبة ورد المظالم .
15 – عدم الدعاء بإثم أو بقطيعة رحم .


16 اليقينِ بالإجابة مع حضور القلب .
القلب هو ملِك الأعضاء ، ولا بُـد من حضوره عند سؤال ملِك الملوك سبحانه وتعالى .
وإذا لم يحضر القلب كان الدعاء نوع من العبث .
فعن أبي هُرَيْرة – رضي الله عنه – قال : قال رَسُولُ الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم : اُدْعُوا الله وَأَنْتُمْ مُوقِنُونَ بالإجَابَـةِ ، وَاعْلَمُـوا أَنّ الله لا يَسْتَجِيبُ دُعَاءً مِنْ قَلْبٍ غَافِلٍ لاَهٍ .
حديث حسن : رواه والترمذي ( 5/517 )

17 ـ ختم الدعاء بما يناسب الحال

وذلك كأن تدعو الله – عز وجل – أن يرزقك رزقـاً حسنا فتَخْتِم دعـائك بنحو قولك : يا رزاق يا ذا القوة المتين .
وعند طلب المغفرة تختم الدعاء بنحو : ياغافر الذنب ، أو ياغفّار أو يا غفور يا رحيم ، وهكذا
ولذا كان من دعائه صلى الله عليه وعلى آله وسلم : اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت ، وما أسـررت وما أعلنت ، وما أنت أعلم به مني . أنت المقـدِّم وأنت المؤخِّـر ، وأنت علىكل شيء قدير .
رو اه البخاري


أوقات وأحوال يستجاب الدعاء فيها :


1 – ليلة القدر .

2 – جوف الليل الآخر .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
يتنزل ربنا تبارك و تعالى كل ليلة إلى السماء الدنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر فيقول : من يدعوني فأستجيب له ؟ من يسألني فأعطيه ؟ من يستغفرني فأغفر له ؟ . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 8168 في صحيح الجامع . ‌

3 – دبر الصلوات المكتوبات (بعد التشهد )

4 – عند النداء للصلاة:
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إذا نودي بالصلاة فتحت أبواب السماء و استجيب الدعاء . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 818 في صحيح الجامع . ‌

5 – بين الأذان والإقامة :
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
الدعاء لا يرد بين الأذان و الإقامة . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3408 في صحيح الجامع . ‌

6 - عند الزحف و عند البأس
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
ثنتان لا تردان : الدعاء عند النداء و عند البأس حين يلحم بعضهم بعضا .
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3079 في صحيح الجامع . ‌

6 – عند شرب ماء زمزم
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
ماء زمزم لما شرب له . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 5502 في صحيح الجامع . ‌
7 – في السجود
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
و أما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقمن أن يستجاب لكم . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 2746 في صحيح الجامع . ‌

8 – إذا نام على طهارة ثم استيقظ في الليل
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
من تعار من الليل فقال حين يستيقظ : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك و له الحمد يحيي و يميت بيده الخير و هو على كل شيء قدير سبحان الله و الحمد لله و لا إله إلا الله و الله أكبر و لا حول و لا قوة إلا بالله ثم قال : اللهم اغفر لي أو دعا استجيب له فإن قام فتوضأ ثم صلى قبلت صلاته . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 6156 في صحيح الجامع .

9 – الدعاء بظهر الغيب .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :

دعاء الأخ لأخيه بظهر الغيب لا يرد . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3379 في صحيح الجامع الصحيحة ( 1339 ) . ‌

10 – دعاء المظلوم .
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
اتقوا دعوة المظلوم فإنها تحمل على الغمام يقول الله : و عزتي و جلالي لأنصرنك و لو بعد حين . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 117 في صحيح الجامع . ‌


11 – دعاء الصائم .

12 - دعاء المسافر .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
ثلاث دعوات مستجابات : دعوة الصائم و دعوة المظلوم و دعوة المسافر . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 3030 في صحيح الجامع . ‌

13 – دعاء الوالد على ولده .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
ثلاث دعوات مستجابات لا شك فيهن : دعوة الوالد على ولده و دعوة المسافر و دعوة المظلوم . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 3031 في صحيح الجامع . ‌

14 – دعوة الولد الصالح .

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 793 في صحيح الجامع . ‌

15 - الدعاء بــ " لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين "

16 – الدعاء عند نزول المطر

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
ثنتان ما تردان : الدعاء عند النداء و تحت المطر .
( حسن ) انظر حديث رقم : 3078 في صحيح الجامع .


الاستخارة :
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل : اللهم إني أستخيرك بعلمك و أستقدرك بقدرتك و أسألك من فضلك العظيم فإنك تقدر و لا أقدر و تعلم و لا أعلم و أنت علام الغيوب اللهم فإن كنت تعلم هذا الأمر و تسميه باسمه خيرا لي في ديني و معاشي و عاقبة أمري فاقدره لي و يسره لي ثم بارك لي فيه اللهم و إن كنت تعلمه شرا لي في ديني و معاشي و عاقبة أمري فاصرفني عنه و اصرفه عني و اقدر لي الخير حيث كان ثم رضني به . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 847 في صحيح الجامع .



وصية الرسول – صلى الله عليه وسلم بجوامع الدعاء

عن عائشة - رضي الله عنها - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم :
كان يستحب الجوامع من الدعاء و يدع ما سوى ذلك . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4949 في صحيح الجامع . ‌

وهو ما جمع مع الوجازة خير الدنيا والآخرة نحو ( ربنا آتنا في الدنيا حسنة ) الآية أو هو ما يجمع الأغراض الصالحة والمقاصد الصحيحة أو ما يجمع الثناء على اللّه وآداب المسألة والفضل للمتقدم

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
عليك بجمل الدعاء و جوامعه قولي : اللهم إني أسألك من الخير كله عاجله و آجله ما علمت منه و ما لم أعلم و أعوذ بك من الشر كله عاجله و آجله ما علمت منه و ما لم أعلم و أسألك الجنة و ما قرب إليها من قول أو عمل و أعوذ بك من النار و ما قرب إليها من قول أو عمل و أسألك مما سألك به محمد صلى الله عليه وسلم و أعوذ بك مما تعوذ به محمد صلى الله عليه وسلم و ما قضيت لي من قضاء فاجعل عاقبته رشدا . ‌
( صحيح ) انظر حديث رقم : 4047 في صحيح الجامع . ‌

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – :
إنه سيكون في هذه الأمة قوم يعتدون في الطهور و الدعاء . ‌
أي يتجاوزون الحدود يدعون بما لا يجوز أو يرفعون الصوت به أو يتكلفون السجع

( صحيح ) انظر حديث رقم : 2396 في صحيح الجامع .
الوصية بما يصلح الشأن
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم – لابنته فاطمة – رضي الله عنها - :
ما يمنعك أن تسمعي ما أوصيك به ؟ أن تقولي إذا أصبحت و إذا أمسيت : يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث أصلح لي شأني كله و لا تكلني إلى نفسي طرفة عين . ‌
( حسن ) انظر حديث رقم : 5820 في صحيح الجامع . ‌
البراهيم likes this.
__________________
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 22-07-2017, 04:54 PM
البراهيم غير متواجد حالياً
باحث في الانساب
 
تاريخ التسجيل: 26-10-2011
المشاركات: 2,551
افتراضي

جميل جزاك الله خيرا.
والحرم المكي من الحديبية غربا حتى الشرائع شرقا.
ومن مسيل عرنة جنوبا حتى التنعيم شمالا .ط
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
- الصومال في العصور القديمة والوسطى. أبوعبد العزيزالقطب مجلس قبائل الصومال 3 27-10-2016 05:47 AM
كتاب قذائف الحق للشيخ محمد الغزالي "كاملا" محمد محمود فكرى الدراوى موسوعة الفرق و المذاهب ( الملل والنحل ) 3 26-12-2015 08:00 PM
الحرمة المغلظة لاتخاذ القبور مساجد....منقول للفائدة قاسم سليمان مجلس العقائد العام 0 10-05-2012 01:20 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 10:36 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه