اثر الايمان بالملائكة في حياة المسلم - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
حكايتي مع الصدقة..
بقلم : هلا حيدر
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: عائلة عباسة (آخر رد :أبو اسحاق)       :: مغالطات و شبهات كتاب الأيام الأخيرة لمحمد (آخر رد :أبو مروان)       :: الى الشباب عماد المستقبل / صبرك على نفسك . (آخر رد :أمين شوشو)       :: ((ألا يا رجال تلتهم راتب الزوجات)) (آخر رد :الجارود)       :: ((مكة بكت من صيحة القدس بدموع)) (آخر رد :الجارود)       :: أبحث عن نسب أولاد قدوري في دولة ليبيا حرسها الله (آخر رد :سعد القدوري)       :: البحث عن الاصول ..شمر الزكوك (السكوك) (آخر رد :عمار الزامل)       :: نسب عائلة ال طواقي الشريف (آخر رد :علي محمود ال)       :: إنا لله و إنا إليه راجعون (آخر رد :ابن الوجيه)       :: النسب الكامل لعائلة غندورة في السعودية (آخر رد :هاشم غندورة)      




إضافة رد
قديم 31-08-2017, 11:49 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف المجالس الاسلامية
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة arab league

افتراضي اثر الايمان بالملائكة في حياة المسلم

أثر الإيمان بالملائكة في حياة المسلم

الإيمان بالملائكة على الوجه الصحيح الذي جاء به الوحي الإلهي المتضمن للكتاب والسنة آثار عظيمة في حياة المسلم عقيدة وسلوكا. فمن الآثار العقدية :
البعد عن الخرافات والأباطيل التي وقع فيها أهل الجاهلية والفلاسفة وبعض أصحاب الديانات الأخرى ، حيث يعتقدون أن الملائكة إناث ، أو أنهم بنات الله ، وقد رد القرآن على ذلك كله ، وقد تقدم . أو أنهم مستحقون للعبادة مع الله أو دونه ، وقد أوضح القرآن أن الملائكة يتبرءون يوم القيامة ممن عبدوهم من دون الله ، قال تعالى : ( ويوم يحشرهم جميعا ثم يقول للملائكة أهولاء إياكم كانوا يعبدون . قالوا سبحانك أنت ولينا من دونهم بل كانوا يعبدون الجن أكثرهم بهم مؤمنون ) ( سبأ: 40-41).
أو القول بأن الملائكة المقصود بها النجوم كما يزعم الفلاسفة ؟ فالمسلم إذا آمن بالملائكة كما جاء في القرآن والسنة علم أنهم عباد لله مخلوقون مربوبون له ، مخلوقون من نور ، وغير ذلك مما تقدم من أوصافهم والأعما ل المكلفين بها ، أبعد عن نفسه خرافات وأوهام الجاهلية والفلاسفة وأصحاب الديانات الأخرى الفاسدة .

ومن آثار الإيمان بالملائكة على سلوك المسلم وعبادته



1- الجد والاجتهاد في العبادة والطاعة بقدر الإمكان كما قال تعالى: ( فاتقوا الله ما استطعتم ) (التغابن : 16) وذلك إذا علم المسلم ما عليه الملائكة من العبادة الدائمة لله تعالى ، والطاعة المستمرة له ، كما في قوله تعالى عنهم : ( لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون ) ( التحريم : 6) ، وكما في قوله تعالى : ( فإن استكبروا فالذين عند ربك يسبحون له بالليل والنهار وهم لا يسأمون ) ( فصلت : 38) .
وبذلك يندفع عنه الملل والسآمة ، فكلما أحس بالملل ودفعته نفسه إلى الكسل تذكر ما عليها الملائكة - وهم من عباد الله - فيعود إليه نشاطه واجتهاده.

2- دفع الغرور عن نفس المسلم خاصة إذا كان مجتهدا في العبادة ، وحمله على التواضع والإنكسار لعظمة الله ، والشعور الدائم بالتقصير ، عند تذكر لعبادة الملائكة وأنهم ( يسبحون الليل والنهار لا يفترون) ( الأنبياء : 20).

3- الاجتهاد في البعد عن ما حرمه الله ونهى عنه خوفا من الله أولا ثم حياء من الملائكة الذين يكتبون ويسجلون أعمال بني آدم خاصة وأن الله وصفهم بأنهم كرام ، كما قال تعالى : ( وإن عليكم لحافظين . كرامًا كاتبين . يعلمون ما تفعلون ) ( الانفطار : 10-12) ، وقال : ( ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد ) ( ق: 18) . فإن الإنسان قد تستولي عليه الشهوة ويغفل عن مراقبة الله له ، فيهم بالمعصية وذلك إذا كان خاليا بمعزل عن الناس ، فإذا سمع صوت إنسان أو شعر باقتراب أحد منه ، قد يخجل ويخشى من الفضيحة ، فيترك المعصية ، فكيف إذا تذكر أن معه ملائكة كرام لايفارقونه يكتبون أعماله ، ازداد حياؤه وخجله ، وترك ماكان قد هم به من السوء .
خادم القران غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أرجو من حضراتكم إفادتي إبراهيم الحسان البحث عن الاصول.. اصول و انساب العائلات و القبائل 15 07-09-2018 12:42 PM
ماذا خسر العالم بانحطاط المسلمين . ابو الحسن الندوي د سليم الانور مجلس الفكر الاسلامي و الرد على الشبهات 2 04-11-2017 10:30 AM
كتاب قذائف الحق للشيخ محمد الغزالي "كاملا" محمد محمود فكرى الدراوى موسوعة الفرق و المذاهب ( الملل والنحل ) 3 26-12-2015 08:00 PM
المعنى اللغوى والشرعى لكلمة الطاغوت وحكمه وحكم التحاكم اليه بالادلة الشرعية عمر بن عبد العزيز الاسلام باقلامنا 26 12-06-2015 05:03 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 07:24 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه