صلة القرابة بين قحطان وعدنان والأقرب منهما نسبًا إلى بني إسرائيل ,,, - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
ابو خرص
بقلم : طارق سعيد
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: في علم عـدد آي القرآن الكريم (آخر رد :الشريف احمد الجمازي)       :: قرشي فتح البيرو و بنما و نسبه الاسبان لانفسهم (آخر رد :أبو مروان)       :: المسافر (آخر رد :منشد الزبيدي)       :: نبذة عن شعيب أبو مدين الغوث وهو من تتلمذ علي يديه السلطان محمودالحسيني بالمغرب (آخر رد :أبو مروان)       :: الصحيح في نسب العوامر (آخر رد :ناصر الخثعمي)       :: الحياة بعدكم لا قيمة لها (آخر رد :وحيد بصبصلي)       :: كتاب محنة الإمام أحمد بن حنبل تأليف ابنه عمه: حنبل بن إسحاق بن حنبل (آخر رد :صقر بن عبيد العتيبي)       :: النحوي والأعرابي (آخر رد :وحيد بصبصلي)       :: قبيلة آل حبه إحدى قبائل العوامر (آخر رد :ناصر الخثعمي)       :: نسب قبيلة العوامر (آخر رد :ناصر الخثعمي)      



مجلس القلقشندي لبحوث الانساب . ملتقى القبائل العربية عبر عن ارائك العلمية باسلوب راق و تواصل مع الباحثين و النسابين العرب

Like Tree10Likes
  • 5 Post By حسن جبريل العباسي
  • 1 Post By الشريف ابوعمر الدويري
  • 3 Post By د ايمن زغروت
  • 1 Post By أبو مروان

إضافة رد
  #1  
قديم 17-01-2018, 02:14 PM
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
حسن جبريل العباسي متواجد حالياً
نائب رئيس مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 01-05-2010
المشاركات: 6,716
1 (8) صلة القرابة بين قحطان وعدنان والأقرب منهما نسبًا إلى بني إسرائيل ,,,

صلة القرابة بين قحطان وعدنان
والأقرب منهما نسبًا إلى بني إسرائيل



// رقم الفتوى: 316918 (موقع إسلام ويب) //
الأحد 2 ربيع الأول 1437 - 13-12-2015

السؤال :
ما هي صلة القربى بين قحطان وعدنان أجداد العرب؟
وهل صحيح أنهما لا يجتمعان إلا في سام بن نوح -عليه السلام-؟
وإن صح هذا ......؛
فبالتالي؛ العرب العدنانيون أقرب نسبًا ودمًا إلى اليهود ......
من القرابة التي تجمع العرب العدنانيين والعرب القحطانيين.

الإجابــة:
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فلا خلاف بين النسّابين والمؤرخين في أن
عدنان هو من ولد إسماعيل بن إبراهيم -عليهما السلام-
على نزاع طويل في تسمية ما بين عدنان وإسماعيل من الآباء؛
قال ابن القيم في زاد المعاد -بعد ما ساق النسب النبوي الشريف إلى عدنان-:
إلى ها هنا معلوم الصحة، متفق عليه بين النسّابين، ولا خلاف فيه البتة، وما فوق عدنان مختلف فيه،
ولا خلاف بينهم أن عدنان من ولد إسماعيل بن إبراهيم -عليهما السلام-. اهـ.

وأما قحطان: فقد اختلف في نسبته اختلافًا طويلًا،
// فقيل إنه من ذرية إسماعيل، وأن نسبه يجتمع مع عدنان في إسماعيل -عليه السلام-.
// وقيل بنسبته إلى إرم، وأنه يجتمع مع عدنان في سام بن نوح،
// وقيل بنسبة قحطان إلى عابر، وأنه يلتقي مع عدنان في شالخ بن أرفخشذ بن سام بن نوح.

قال ابن عبد البر: والذي عليه أئمة هذا الشأن في نسب عدنان قالوا:

عدنان بن أدد بن مقوم بن ناحور بن تيرح بن يعرب بن يشجب بن نابت بن إسماعيل بن إبراهيم
-خليل الرحمن- بن تارح وهو آزر بن نأحور بن ساروح بن أرغو بن فالغ بن عيبر بن شالخ
بن أرفخشذ بن سام بن نوح بن لامك بن متوشلخ بن خنوخ -
وهو إدريس النبي فيما يزعمون-. والله أعلم.
وكان أول نبي أعطي النبوة بعد آدم وشيث وخط بالقلم:
ابن يرد بن مهليل بن قينان بن يانش بن شيث بن آدم -صلى الله عليه وسلم-.

قال ابن هشام:

حدثنا زياد بن عبد الله البكائي عن محمد بن إسحاق المطلبي بهذا
الذي ذكرت من نسب عدنان إلى آدم، وما فيه من حديث إدريس وغيره،
وبإسناده عن ابن عباس قال: كان النبي -صلى الله عليه وسلم- إذا انتهى إلى عدنان أمسك،
ثم يقول: كذب النسّابون، ......... قال الله تعالى: {وقرونا بين ذلك كثيرًا}.

وأما قحطان: فالاختلاف فيه كثير على ما أصف لك -إن شاء الله تعالى-.


قال محمد بن عبدة بن سليمان النسّابة:

اختلف النسّابون جميعًا في نسبة قحطان
على ثلاث مقالات تفرق أهل كل مقالة منها على ثلاث مقالات،
// فنسبته طائفة إلى إرم بن سام بن نوح، وقالت فيه ثلاث مقالات،
// ونسبته طائفة إلى إسماعيل بن إبراهيم -عليهما السلام-، وقالت في ذلك ثلاث مقالات.
// فنسبته طائفة إلى عابر، وقالت فيه ثلاث مقالات،

فأما الذين نسبوه إلى إرم فقالت الفرقة الأولى منهم:
// هو قحطان بن هود بن عبد الله بن الجلود بن عاد بن عوص بن إرم بن سام بن نوح.

// وقالت الفرقة الثانية منهم:
هو قحطان بن هود بن عبد الله بن رياح بن الجلود بن عاد بن عوص بن إرم بن سام بن نوح.

// وقالت الفرقة الثالثة منهم:
هو قحطان بن هميسع بن تيمن بن قحطان بن هود بن تيمن بن إرم بن سام بن نوح. ولا أظن هذه الفرقة صنعت شيئًا.

وأما الذين نسبوه إلى عابر فقالت الطائفة الأولى منهم -وهم جلّ أهل اليمن اليوم-:
قحطان هو يقطان وهو يقطون وهو يقطن ويقطن ابن عابر وهو هود نبي الله ابن شالخ بن أرفخشذ بن
سام بن نوح. وقال الزبير بن بكار: قحطان بالعربية وهو يقطن بالعبرانية، ويقطان بالسريانية ابن نبت
وهو تابت بن عابر بن شالخ بن أرفخشذ بن سام بن نوح بن لمك وهو لامك بن متوشلخ بن أخنوخ
وهو إدريس بن يارد وهو يرد بن قين وهو قينان بن أنوش بن شيث بالعربية وهو شاث بالسريانية
وشيث بالعبرانية وهو هبة الله بن آدم وإليه أوصى آدم -صلى الله عليه وسلم-.
قال علي بن كيسان: أنوش بن شيث هو بالعربية أنس بن شيث.

وقالت الطائفة الثانية:
// قحطان ويقطان أخوان وهما ابنا عابر وهو هود نبي الله ابن شالخ بن أرفخشذ بن سام بن نوح.

// وقالت الطائفة الثالثة:
قحطان بن هميسع بن تيمن بن يقطان بن عابر وهو هود بن شالخ بن أرفخشذ بن سام بن نوح.
====================

وأما الذين نسبوه إلى إسماعيل بن إبراهيم -عليهما السلام-
فقالت الطائفة الأولى منهم:
// قحطان ابن هميسع بن تيمن بن نبت وهو نابت ابن إسماعيل بن إبراهيم -عليهما السلام-.

// وقالت الطائفة الثانية:
قحطان ابن هميسع بن تيمن وبه سميت اليمن ابن نابت بن إسماعيل.
قال أبو عمر -رضي الله عنه-: يشهد لقول من جعل قحطان وسائر العرب من ولد إسماعيل
-عليه السلام- قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لقوم من أسلم والأنصار:
"ارموا بني إسماعيل؛ فإن أباكم كان راميًا".

وقالت الطائفة الثالثة:
// قحطان ابن هميسع بن أصاف بن هود بن شروان بن الميثان بن العامل بن مهران بن بحير
بن يقظان بن نباوت وهو نابت ابن تيمن بن النبيت بن إسماعيل بن إبراهيم -عليهما السلام-.
===================
وأما الذين قالوا هذه المقالة التاسعة فهم الذين جعلوا بين عدنان وإسماعيل نيفًا وثلاثين أبًا،
قال هشام ومن زعم أن قحطان ليس من ولد إسماعيل فإنه يقول:
قحطان هو يقطون بن عابر بن شالخ بن أرفخشذ بن سام بن نوح.

قال أبو عمر: هكذا قال ابن الكلبي في العرب العاربة، ورأيت بخط أبي جعفر العقيلي قال:
نا محمد بن إسماعيل قال: حدثنا سلام بن مسكين قال: نا عون بن ربيعة عن يزيد الفارسي عن ابن عباس
قال: العرب العاربة قحطان بن الهميسع والأمداد والسالفات وحضرموت. وهذا حديث حسن الإسناد،
وهو أعلى ما روي في هذا الباب، وأولى بالصواب. ..................... والله أعلم.

قال ابن الكلبي:
قول الناس إن هودًا هو عابر باطل؛ .
لأن هودًا ابن عبد الله بن الجلود بن عاد بن عوص بن إرم بن سام بن نوح.

وأما وهب بن منبه فقال في هود:
هود بن عبد الله بن رياح بن حوبا بن عاد بن عوص بن إرم بن سام بن نوح.

قال وهب بن منبه:
وليس هو بأب لليمن؛ لأن اليمن من ولد قحطان بن عابر بن شالخ بن أرفخشذ بن سام بن نوح.
قال وهب: وإنما ادعت اليمن هودًا أبا حين وقعت العصبية بين اليمن ومضر،
ففخرت مضر بأبيها إسماعيل فادعت اليمن عند ذلك هودًا. اهـ.
باختصار من الإنباه على قبائل الرواة.

واختار البخاري أن قحطان ينتسب إلى إسماعيل -عليه السلام-، فقد ترجم في صحيحه:
باب نسبة اليمن إلى إسماعيل، وأسند تحته حديث سلمة -رضي الله عنه-، قال:
خرج رسول الله -صلى الله عليه وسلم- على قوم من أسلم يتناضلون بالسوق،
فقال: «ارموا بني إسماعيل؛ فإن أباكم كان راميًا.

ورجح هذا القول ابن حجر في الفتح، فقال:
وأما اليمن فجماع نسبهم ينتهي إلى قحطان، واختلف في نسبه، فالأكثر أنه
بن عابر بن شالخ بن أرفشخذ بن سام بن نوح، وقيل هو من ولد هود -عليه السلام-،

وقيل: ابن أخيه، وزعم الزبير بن بكار إلى أن قحطان من ذرية إسماعيل، وأنه قحطان بن الهميسع
بن تيم بن نبت بن إسماعيل -عليه السلام-، وهو ظاهر قول أبي هريرة المتقدم في قصة هاجر،
حيث قال وهو يخاطب الأنصار: فتلك أمكم يا بني ماء السماء.

هذا هو الذي يترجح في نقدي،
وذلك أن عدد الآباء بين المشهورين من الصحابة وغيرهم وبين قحطان متقارب
من عدد الآباء بين المشهورين من الصحابة وغيرهم وبين عدنان،
فلو كان قحطان هو هودًا أو ابن أخيه أو قريبًا من عصره لكان في عداد عاشر جد لعدنان
على المشهور أن بين عدنان وبين إسماعيل أربعة آباء أو خمسة.

وأما على القول بأن بين عدنان وإسماعيل نحوًا من أربعين أبًا: فذاك أبعد،
وهو قول غريب عند الأكثر، مع أنه حكاه كثيرون، وهو أرجح عند من يقول:
إن معد بن عدنان كان في عصر بختنصر، وقد وقع في ذلك اضطراب شديد، واختلاف متفاوت
حتى أعرض الأكثر عن سياق النسب بين عدنان وإسماعيل، وقد جمعت مما وقع لي من ذلك أكثر
من عشرة أقوال. اهـ. باختصار.

بينما جزم ابن حزم في جمهرة أنساب العرب ببطلان القول بأن قحطان من ولد إسماعيل، فقال:
جميع العرب يرجعون إلى ولد ثلاثة رجال: وهم عدنان، وقحطان، وقضاعة.

فعدنان من ولد إسماعيل بلا شك في ذلك، إلا أن تسمية الآباء بينه وبين إسماعيل قد جهلت جملة.
وتكلم في ذلك قوم بما لا يصح؛ فلم نتعرض لذكر ما لا يقين فيه. وأمّا كل من تناسل من ولد
إسماعيل -عليه السلام- فقد غبروا ودثروا، ولا يعرف أحد منهم على أديم الأرض أصلًا،
حاشا ما ذكرنا من أن بني عدنان من ولده فقط.

وأما قحطان: فمختلف فيه من ولد من هو؟.
فقوم قالوا: هو من ولد إسماعيل -عليه السلام-.
وهذا باطل بلا شك؛ إذ لو كانوا من ولد إسماعيل، لما خص رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بني العنبر
بن عمرو بن تميم بن مر بن أد بن طابخة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان بأن تعتق
منهم عائشة. وإذ كان عليها نذر عتق رقبة من بني إسماعيل، فصح بهذا أن في العرب من ليس من ولد
إسماعيل. وإذ بنو العنبر من ولد إسماعيل، فآباؤه بلا شك من ولد إسماعيل؛ فلم يبق إلّا قحطان وقضاعة.



وقد قيل: إن قحطان من ولد سام بن نوح. والله أعلم.
وقيل: من ولد هود -عليه السلام-؛ وهذا باطل أيضًا
بيقين قول الله تعالى: وَإِلى عادٍ أَخاهُمْ هُوداً.
وقال تعالى: وَأَمَّا عادٌ فَأُهْلِكُوا بِرِيحٍ صَرْصَرٍ عاتِيَةٍ * سَخَّرَها عَلَيْهِمْ سَبْعَ لَيالٍ وَثَمانِيَةَ أَيَّامٍ حُسُوماً
فَتَرَى الْقَوْمَ فِيها صَرْعى كَأَنَّهُمْ أَعْجازُ نَخْلٍ خاوِيَةٍ * فَهَلْ تَرى لَهُمْ مِنْ باقِيَةٍ.

وهود -عليه السلام- من عاد، ولا ترى باقية لعاد.

والذي في التوراة من أنه قحطان بن عامر بن شالخ بن أرفخشد بن سام بن نوح -عليه السلام-:
فقد بيّنّا في كتابنا الموسوم بـ «الفصل» يقين فساد نقل التوراة، عند ذكرنا ما فيها من الكذب الظاهر،
الذي لا مخرج منه، وأنها مصنوعة مولدةٌ، ليست التي أنزل الله تعالى على موسى -عليه السلام- البتّة. اهـ.

وأما ما يتعلق بقولك:
(العرب العدنانيون أقرب نسبًا ودمًا إلى اليهود من القرابة التي تجمع العرب العدنانيين والعرب القحطانيين):
فلعلك تقصد باليهود بني إسرائيل، لأن اليهود ليسوا جنسًا واحدًا،
فهناك يهود من بني إسرائيل، ويهود من العرب، وهناك يهود من أجناس أخرى.

وبنو إسرائيل -وهو يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم -عليهم السلام--
يلتقي نسبهم مع العدنانيين في إبراهيم -عليه السلام-؛
قال ابن عثيمين: {إسرائيل} هو يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم، وبنوه:
ذريته من ذكور، وإناث، كما يقال: "بنو تميم" لذكورهم، وإناثهم؛

و"بنو إسرائيل" بنو عم للعرب؛ لأن العرب من بني إسماعيل،
وهؤلاء من بني إسرائيل، وجدهم واحد، وهو إبراهيم -صلى الله عليه وسلم-. اهـ.
من تفسير سورة البقرة.

وبعد هذا؛ فإن قلنا بأن قحطان من ولد إسماعيل؛
فالعدنانيون أقرب نسبًا إلى القحطانيين منهم إلى بني إسرائيل.

وأما على القول بأن قحطان ليس من ولد إسماعيل -عليه السلام-؛
فإن العدنانيين أقرب نسبًا إلى بني إسرائيل منهم إلى القحطانيين.

..........والله أعلم.

المصدر / مركز الفتوى ... مزقع إسلام ويب
----------------------------------
__________________
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-01-2018, 08:21 AM
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 12-01-2011
الدولة: الاردن - عمان
المشاركات: 14,646
افتراضي

نقل مميز ...
سلمت يداك ودمت بخير وعافية
__________________
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-01-2018, 11:27 AM
آل دره غير متواجد حالياً
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: 26-12-2017
المشاركات: 39
افتراضي

جوزيت خيراً للموضوع

ولكن أثار استغرابي الاختلاف الكبير في نسب قحطان
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 18-01-2018, 04:34 PM
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً
رئيس مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: 01-10-2009
الدولة: مصريٌ ذو أصولٍ حجازية ينبعية
المشاركات: 10,195
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسن جبريل العباسي مشاهدة المشاركة
وبعد هذا؛ فإن قلنا بأن قحطان من ولد إسماعيل؛
فالعدنانيون أقرب نسبًا إلى القحطانيين منهم إلى بني إسرائيل.

وأما على القول بأن قحطان ليس من ولد إسماعيل -عليه السلام-؛
فإن العدنانيين أقرب نسبًا إلى بني إسرائيل منهم إلى القحطانيين.
ما ندين به في القران و السنة ان العدنانيين و القحطانيين اخوة في الإسلام و أن اليهود اشد الناس عداوة للذين امنوا .
__________________
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 18-01-2018, 09:48 PM
الصورة الرمزية معلمة أجيال
معلمة أجيال غير متواجد حالياً
المشرفة العامة للمجالس الاسلامية و الاسرة العربية - عضوة مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: 27-08-2015
الدولة: الأردن-عمان
المشاركات: 1,862
افتراضي

بارك الله فيك اخي الفاضل حسن جبريل على هذه المعلومات القيمة احسن الله اليك
__________________
فليتك تحلو والحياة مريرةٌ وليتك ترضى والأنام غضابُ
وليت الذي بيني وبينك عامرٌ وبيني وبين العالمين خرابُ
إذا صحَّ منك الودُّ فالكلُّ هيِّنٌ وكلُّ الذي فوق التراب ترابُ


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 18-01-2018, 11:22 PM
الصورة الرمزية أبو مروان
أبو مروان غير متواجد حالياً
المطور العام - عضو مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 18-02-2015
الدولة: الجزائر
المشاركات: 3,167
افتراضي

قوله تعالى ( فَهَلْ تَرى لَهُمْ مِنْ باقِيَةٍ.)
(وهود -عليه السلام- من عاد، ولا ترى باقية لعاد)
(الشريف العباسي)
________________________
و لكن الله تعالى كان ينجي دائما الأنبياء و من معهم من المؤمنين ، و نجاة هود عليه السلام هنا دليل على أن الله كان يريد فناء عاد الكافرة ، و التي لم يجعل لها خلفا ، إلا من المؤمنين .
(فَأَنْجَيْنَاهُ وَالَّذِينَ مَعَهُ بِرَحْمَةٍ مِنَّا وَقَطَعْنَا دَابِرَ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا ۖ وَمَا كَانُوا مُؤْمِنِينَ){الأعراف 72}
*بارك الله فيك أستاذنا العباسي ، شكر الله جهدك هذا و جعله في ميزان حسناتك.
__________________
*** و خالقِ الناسَ بخُلُق حَسَن ***
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 31-01-2018, 12:28 AM
الصورة الرمزية حسن جبريل العباسي
حسن جبريل العباسي متواجد حالياً
نائب رئيس مجلس الادارة
 
تاريخ التسجيل: 01-05-2010
المشاركات: 6,716
افتراضي

من تعليقات الأعضاء بصفحة الموقع على الفيس (Ali Kassem Al Lezam )

قحطان(يقطان) وابراهيم عليهم السلام كانوا منضويين تحت راية الساميين في العراق غير ان قحطان كان قد خرج وانتشر ذراريه في اليمن قبل ابراهيم بعدة قرون حتى جاءت هجرة ابراهيم عليه السلام ومحط رحاله في فلسطين وانتشار ذراري الفرع الاسرائيلي واستقراره بالحجاز بهاجر وانتشار ذراري الفرع الاسماعيلي ، هذا وان سفر التكوين من العهد القديم الذي يروي انساب الشعوب لازال يعد عند علماء الانساب اقدم وثيقة نسبية لاسيما ان اليهود كانوا لهم العلم الراسخ في انساب وتفرعات الساميين عوضا عن روايتهم لما هو مشهور ومتعارف في عصرهم على ان التحريف كان في العقائد وليست الانساب
//////////////////
اما مايتعلق بالنسب الاسماعيلي فقول رسول الله صلى الله عليه واله وسلم عند سرده لنسبه لعدنان ثم يمسك ويقول كذب النسابون فكذب عند قريش يعني اخطأ والسبب التقديم والتأخير في الوسائط وتساقط بعضه والسبب في اضطراب هذا النسب توصيليا بسبب البداوة التي كانت متأصلة في العدنانيين وعدم تفشي التعليم فيهم واعتمادهم على الذاكرة في حفظ النسب والتي عادة ما تكون عرضة للخلط والنسيان على العكس تماما مانجده من رصانة وسائط الانساب الاسرائيلية بسبب تفشي التعليم والتدوين التحريري في بني اسرائيل ومعيشة التمدن التي كانوا عليها ولكن تأصيل النسب العدناني ثابت لاسماعيل عليه السلام ، غير ان ذلك لم يمنع تواجد اعمدة نسب اقرب للصحة لاسماعيل عليه السلام ، حيث اورد الكلبي وابن سعد هذا العمود النسبي بين عدنان واسماعيل عليه السلام(عدنان بن أد بن هميسع بن سلامان بن عوص بن بوز بن قموال بن أبي بن عوام بن ناشد بن حزا بن بلداس بن يدلاف بن طابخ بن جاحم بن ناحش بن ماخي بن عيض بن عبقر بن عبيد بن الدعا بن حمدان بن سنبر بن يثربي بن يحزن بن يلحن بن أرعوي بن عيض بن ديشان بن عيصر بن أفناد بن ايهام بن مقصر بن ناحث بن زارح بن سمي بن مزي بن عوضة بن عرام بن قيدار بن اسماعيل عليه السلام) وهذا العمود تم تحقيقه بشكل دقيق من قبل العلامة محمد سليمان المنصورفوري في كتابه رحمة العالمين كما ان هناك ايصا ما يدعم صحة هذا العمود هو ان نسابة العراق الشهير بن عنبة يذكر ان اليهود في زمن الرسول صلى الله عليه واله وسلم كانوا يعدون لابراهيم عليه السلام الى مايقارب بضعة و 60 جدا فاذا اخذنا نسب الرسول صلى الله عليه واله وسلم الى عدنان مع هذا العمود فانه يقارب بشكل مدهش!!! مع اعمدة اليهود والمعاصرين له
//////////////////
بالنسبة لقبائل العدنانيين فانسابهم صريحة الى عدنان حفظها الله لهم بحفظه لنسب نبيه صلى الله عليه واله وسلم اما عدنان وان اختلف في توصيله الا ان تأصيله ثابت الى اسماعيل عليه السلام لم ينكره احد والمصدر اعظم المصادر رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ،اما قحطان فاختلف في تأصيله وتوصيله معا!!!! ناهيك ان السبأيين سلالة سبأ وهم الان يسمون بالقحطانيين لم يكونون يرفعون انسابهم الى قحطان حيث ان قحطان اسمه جاء متأخرا بفعل الروائيين العرب في القرن الثاني الهجري وورد اسم قحطان (قحطن) في المنقوشات كاسم بلدة في مملكة كندة
/////////////
__________________
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل الانبياء سكنوا جزيرة العرب فقط و هل ادم ليس اول البشر ؟ د ايمن زغروت ساحة المناظرات الاسلامية الكبرى 105 17-02-2018 08:39 AM
كتاب قذائف الحق للشيخ محمد الغزالي "كاملا" محمد محمود فكرى الدراوى موسوعة الفرق و المذاهب ( الملل والنحل ) 3 26-12-2015 08:00 PM
تاريخ قحطان وعتيبه غني عنك وعن جميع منهم على شاكلتك؟ صقر لصقور مجلس قبيلة قحطان 25 21-08-2015 09:09 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 01:13 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه