أنساب الشيعة لبني هاشم في الميزان النَسبي - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
لا تقول إني
بقلم : فؤاد قمر
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: شركة مكافحة حشرات بالدمام 0537880024 لمكافحة جيميع انواع الحشرات (آخر رد :احباب الدمام)       :: اصل ونسب عائلة ابوعاشور (آخر رد :احمدابوعاشور)       :: لا تقول إني (آخر رد :هلا حيدر)       :: الحياة بعدكم لا قيمة لها (آخر رد :هلا حيدر)       :: الفزع أثناء النوم (آخر رد :الطائر الحُر)       :: ما يفتقده العالم ونملكه نحن (آخر رد :الشريف احمد الجمازي)       :: جبال الباحة.. أرض الطبيعة البكر.. ومكمن المعادن النفيسة (آخر رد :الطائر الحُر)       :: شنقيط ليست قبيلة ولادولة كما يتوهم البعض (آخر رد :البراهيم)       :: همسة رمضانية (آخر رد :الشريف احمد الجمازي)       :: رئاسة قبيلة الجعفر الضياغم في العـــراق (آخر رد :محسن ال صالح)      



مجلس القلقشندي لبحوث الانساب . ملتقى القبائل العربية عبر عن ارائك العلمية باسلوب راق و تواصل مع الباحثين و النسابين العرب


إضافة رد
قديم 20-04-2018, 02:35 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
كاتب في الانساب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة italy

1 (4) أنساب الشيعة لبني هاشم في الميزان النَسبي

[منقول عن منتدى أهل الحديث]


بسم الله الرحمن الرحيم

والصلاة والسلام على أحسن الخلق سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد..
عند الحديث عن أنساب بني هاشم الشيعة فإننا نتحدث حينها عن نسابة بني هاشم و عمدة النسابين المزعوم أحمد إبن عنبة الذي تتلمذ في ريعان شبابه على يد النسابة الشيعي الشهير السيد تاج الدين أبي عبدالله محمد بن القاسم ابن معية الديباجي ، و نهل منه علوم الفقه والحساب والأدب والشعر والتاريخ وعلم الأنساب، وصار من ملازميه وخاصته وصاهره. ومن الواضح أن أغلب زاده العلمي هو من تصانيف ابن معية ولعل مرجعه في ذلك مصنف ابن معية ( أنساب آل أبي طالب ) والذي يقع في عدة مجلدات على ما ذكر ولكنه مفقود اليوم ولا أثر له، ويعتبر ابن عنبة عند الشيعة الإمامية من طبقة الشهيد الأول و كان سنده في رواية النسب عن ابن معية، و كما هو معلوم أن جميع من لهم موروث هاشمي من أبناء المذهب الشيعي يقدسون أحمد إبن عنبة و مصنفاته التي نقلها عن أستاذه إبن معية، و لكن هل صحّتْ هذه الأنساب؟؟؟
و هل أحمد إبن عنبة و أستاذه ابن معية من الثقات حتى يُعتمد على مصنفاتهما في أنساب بني هاشم؟؟
بدايةً يجب علينا أن نستوعب أمران في غاية الأهمية و هما :



- الأمر الأول : علينا أن نعرف من هو أحمد إبن عنبة و ما هو تسلسل نسبه و متى تم إشهار نسبه الهاشمي و كيف؟!
أحمد ابن عنبة يكون حفيد عنبة الأكبر بن يحيى بن محمد بن عبدالله بن محمد بن يحيى الزاهد... إلخ. و لكن هل هذا النسب صحيح أم هو إدعاء كاذب ؟؟
لو حققنا نسب أحمد إبن عنبة لوجدنا أنه تم إشهاره فقط في عام 813 هجري في كتابه عمدة الطالب في نسب آل أبي طالب، و كما هو معلوم أن تسلسل نسب ابن عنبة الذي ذكره في كتابه عمدة الطالب بنفسه هو نفس تسلسل النسب لعبدالقادر الجيلاني، بل إن نسب عبدالقادر الجيلاني مشهور قبل نسب إبن عنبة بـ 200 عام تقريباً يعني قرابة عام 600 هجري؛ أي أن ابن عنبة و عبدالقادر الجيلاني ينتسبان لعبدالله بن محمد بن يحيى الزاهد بن محمد (ابن الرومية)!!..
و لكن لم يكن يُعرف نسباً هاشمياً لبني عنبة قبل أن يؤلف احمد ابن عنبة كتابه عمدة الطالب في نسب آل أبي طالب عام 813 هجري. حيث أن العلماء قبل ذلك لم يذكروا أن بني عنبة ينتسبون لعبدالله بن محمد بن يحيى الزاهد، و إنما قال العلماء أن عبدالقادر الجيلاني من ينتسب لعبدالله بن محمد بن يحيى الزاهد، و قد صرح بذلك ابن جزي الكلبي الغرناطي المالكي(ت 741) في كتابه الأنوار في نسب آل النبي المختار بأن عقب محمد ابن الرومية انتهى إلى الشيخ عبدالقادر الجيلاني و لم يذكر أجداد أحمد ابن عنبة نهائياً، كذلك الكثير من العلماء لم يذكروا نسباً هاشمياً لبني عنبة قبل أن يشهر أحمد إبن عنبة نسبه ليحيى الزاهد في كتابه عمدة الطالب المؤلف عام 813 هـ و الذي أصبح اليوم المرجع الرئيسي للأنساب الهاشمية للأسف الشديد ، مما يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك بأن أحمد ابن عنبة دعي لصيق قام بسرقة نسب عبدالقادر الجيلاني و إدخال أسماء أجداده على عمود نسب عبدالقادر مستغلاً الزهد الذي كان عليه عبدالقادر في حياته و إنشغاله في أمور دينه و إقباله على الآخرة ، فقد قال ابن الفوطي (ت723هـ) في كتابه معجم الآداب (ج5 / ص 70) : " و رأيت نسبه متصل بالحسن بن علي بن أبي طالب، لكن الشيخ محي الدين عبدالقادر لم يكن يعتد به، و كان يمنع أولاده من التلفظ به" .. و من ثم قام هذا العُنيبة بلمز و غمز نسب عبدالقادر في كتابه عمدة الطالب يعني كما يقول المثل "رمتني بدائها و إنسلت" ، مما أدى إلى قيام الجهلة و الحمقى بالطعن بنسب عبدالقادر الجيلاني بالأستناد على ما ورد في كتابه عمدة الطالب...
و الذي يؤكد جميع ما ذكرناه حول نسب أحمد بن عنبة ما قاله إبن الطقطقي في كتابه الأصيلي حسب المخطوط الذي كتبه إبن الطقطقي بناءً على طلب الطوسي كما نوضح في (الصورة المرفقة في الأسفل) عندما ذكر محمد الوارد من الحجاز الى الحاير جد عمدة النسابين جمال الدين أحمد إبن عنبة قال :" لم يثبت النسابون نسبه و نسبوه (في صح)!!!
و عبارة (نسبوه في صح) تعني عدم ثبات النسب المذكور....
و قد يقول قائل لكن إبن الطقطقي قال عن نسب عبدالقادر الجيلاني "أن قاضي القضاة نصر بن عبدالزراق بن عبدالقادر الجيلاني لم"يُقم البينة الشرعية بصحته" إشارة إلى القاضي نصر ، و هناك مخطوطات لهذا الكتاب ورد فيها " لم تقم البينة الشرعية"!!

نرد على هذا القائل بما يلي :

أولاً : أغلب نسخ كتاب الأصيلي و التي نقلت هذا الطعن من إبن الطقطقي حوت أيضاً على تعليق أحمد إبن عنبة على نسب الشيخ أحمد الرفاعي، و ما هو معلوم للقاصي و الداني أن إبن الطقطقي توفي عام 701 هـ، يعني قبل أن يولد أحمد إبن عنبة و شيخه إبن معية أيضاً، فما هذا العبث؟!!!!
و كيف نسلم لمخطوطات لم يتورع الناسخون من أن يضيفوا عليها زيادات لأناس ولدوا بعد وفاة مؤلف الكتاب؟!!!!
ثانياً : و إذا فرضنا صحة نسبة النص إلى ابن الطقطقي ، فهذا يعتبر لمز في نسب عبدالقادر الجيلاني يفسر أن ابن الطقطقي لم يكن على دراية بنسب عبدالقادر الجيلاني كونه جيلاني من بلاد جيلان في اقليم طبرستان، و هذا أيضاً ما أشار إليه جعفر الأعرجي في كتابه مناهل الضرب ص252 حيث قال" ثم إنه رجل كيلاني لم يضره إذا لم يعرف نسبه أحد من أهل بغداد، و هو غريب فيهم، و إنما يعرفه اهل كيلان، و قد أثبته العرفاء في جرائدهم، و أثبتوا نسبه...... إلخ.

ثالثاً : الكلام حول نسب الشيخ عبدالقادر الجيلاني كان على الهامش و ليس من ضمن النص الأصلي الذي إحتوى الكلام حول نسب أحمد إبن عنبة.

و الأهم من كل ذلك أن صفات قاضي القضاة أبا صالح نصر بن عبدالزراق بن عبدالقادر الجيلاني كما ورد في كتاب سير أعلام النبلاء للإمام الذهبي رحمه الله/ ص 398 / جزء 22 :-

1- كان له قبول تام عند العوام و الإمام.
2- كان حسن السيرة.
3- سلك الطريقة المستقيمة.
4- أقام ناموس الشرع ، ولم يحاب أحدا.
5- كان يمضي إلى الجمعة ماشياً تواضعاً منه.
6- روى الكثير من الأحاديث الشريفة.
7- كان ثقة متحرياً.
8- له في المذهب اليد الطولى.
9- كان لطيفا متواضعا ، مزاحا كيسا.
10- كان مقداما رجلا من الرجال.
11- كان من أهل الولاء للمؤمنين و من أهل البراء من الكافرين.
12- روى عنه بالإجازة الفخر بن عساكر ، وإبراهيم بن حاتم ، وفاطمة بنت سليمان ، والقاضي الحنبلي ،وسعد الدين ، وعيسى المطعم ، وأبو بكر بن عبد الدائم ، وأبو العباس ابن الشحنة ، وأبو نصر ابن الشيرازي ، وآخرون .
13- كان من السادة الحنابلة على مذهب الإمام أحمد بن حنبل.
يعني و بالمختصر المفيد القاضي نصر بن عبدالزراق بن عبدالقادر الجيلاني كان من ثقات الثقات و يؤخذ بكلامه، و لكن أحمد إبن عنبة عليه علامات استفهام من ناحية الأمانة و الدليل على ذلك عدم تورعه من الثناء الكثير على نسب أستاذه إبن معية مع أن الجد الذي ينتسب له لم يعقب إلا البنات فقط كما سنبين بعد قليل..


- الأمر الثاني : يجب علينا معرفة نسب أستاذ أحمد إبن عنبة المدعو تاج الدين محمد بن القاسم بن معية الديباجي و التحقق من صحته :
و إبن معية هذا منسوب لأحمد بن الحسن بن الحسين القصري المعروف بتاج الشرف !!
و قد قال السيد الشريف الأجل نجم الدين أبي الحسن علي بن محمد بن علي بن محمد العلوي العمري النسابة (من أعلام القرن الخامس) في كتابه { المجدي في أنساب الطالبيين } : " بأن الحسن بن الحسين القصري المعروف بتاج الشرف له بنات " فقط ، صفحة (259) !!!
و الأعجب أن هناك مخطوطة لكتاب عمدة الطالب لإبن عنبة ينسب فيها شيخه و أستاذه ابن معية إلى محسن بن الحسن بن الحسين القصري!!!!!!!
و قد ذكر العلوي العمري في كتابه المجدي ص259 أبناء الحسن بن الحسين القصري و لم يذكر ابناً له اسمه محسن !!!!
و هنا يتوضح لنا الإدعاء الكاذب للنسب الهاشمي من قبل أحمد إبن عنبة و أستاذه ابن معية أيضاً الذي أخذ عنه سند الرواية في الأنساب الهاشمية.
السؤال الذي يطرح نفسه يا رعاكم الله؛ إذا كان من صنف الكتب في الأنساب الهاشمية كاذباً في إدعائه الإنتساب إلى آل النبي صلى الله عليه وسلم فما حال الأنساب التي ذُكرتْ في هذه التصانيف و ما الذي يضمن لنا أنها ليست مكذوبة كما هو حال أنساب مصنفيها كإبن عنبة و أستاذه ابن معية ؟؟؟
لذلك من الأفضل أن تخضع جميع كتب الأنساب لتحقيق علمي و تدقيق و خاصة التي صنفها الشيعة عبر التاريخ مع التحقق من صحة إنتساب المؤلف لنسبه الذي ذكره في تصنيفه.
و أخيراً نقول هذا إجتهاد البشر و الله وحده العالم باليقين فإن أحسنا فمن الله و إن أخطأنا فمن أنفسنا و الشيطان، و الحمد لله رب العالمين.
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg IMG_٢٠١٨٠٢٥١_١٠٤٩٥.jpg‏ (136.0 كيلوبايت, المشاهدات 3)
نوع الملف: jpg IMG_٢٠١٨٠٤١١٠_٠٣٢٢.jpg‏ (127.2 كيلوبايت, المشاهدات 0)
عمر الكيلاني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب عمدة الطالب في انساب ال ابي طالب . ابن عنبة د ايمن زغروت مكتبة الانساب و تراجم النسابين 4 01-06-2017 04:48 PM
تحفة السلطان في النسب والنسب القاسمي : السيد حسين الحسينى الزرباطى. (1) ابن الوجيه مكتبة الانساب و تراجم النسابين 23 03-09-2016 12:22 AM
كتاب نهاية الأرب في معرفة أنساب العرب القلقشندي على نجيب مجلس قبائل مصر العام 2 21-05-2016 10:05 PM
أكثر من 400 كتاب ومرجع في علم الأنساب من الأقدم إلى الأحدث عبير ابو عاليه مجلس القلقشندي لبحوث الانساب . ملتقى القبائل العربية 5 13-02-2016 04:17 PM
سرو مذحج - صفة جزيرة العرب للهمداني ابوعبد الله العلهي مجلس قبائل قحطان و مذحج 0 14-12-2012 05:55 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 06:24 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه