ذرية سيدي يحيى : تنواجيو الوداني : في عام ( 670)=( ق 13م) أي أواخر القرن السابع هجري - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
ذرية جعفر بن ألأمام علي بن محمد الهادي
بقلم : الحناوي
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: هذا الزمن مثلك قليل (آخر رد :ريحان)       :: أسطورة محمد الغربى ... وخلط أنساب الغربية و الجعلية ,,, (آخر رد :حسن جبريل العباسي)       :: عشيرة التميمي (آخر رد :التميمي الهامي)       :: كليب بن ربيعة التغلبي هل له ذرية ؟ (آخر رد :الجارود)       :: الثعالبة المؤتلف والمختلف (آخر رد :البراهيم)       :: المنتقى من الدرر (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: يا من ضاع قلبه (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: الشيح (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: القبائل العربية فى الجزائر (آخر رد :شادي الطحاوي)       :: قبائل بني سليم العدنانيه في مصر (آخر رد :شادي الطحاوي)      


العودة   ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. > مجالس قبائل بلاد المغرب العربي > مجلس قبائل موريتانيا

Like Tree2Likes
  • 2 Post By الألوسي

إضافة رد
قديم 07-08-2018, 06:21 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبائل موريتانيا و الصحراء الكبرى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي ذرية سيدي يحيى : تنواجيو الوداني : في عام ( 670)=( ق 13م) أي أواخر القرن السابع هجري

تمهيد

هجرة بني هلال من أشهر الهجرات العربية إلى شمال أفريقيا هي الهجرة الهلالية (بنو هلال) في القرن الخامس الهجري/ الحادي عشر الميلادي وتعرف " بالهجرة الهلالية " في التراث الشعبي العربي، فيما يصفها ابن خلدون بانتقال العرب إلى أفريقيا. وتعرف كذلك " بالهجرة القيسية " نسبة إلى أن أغلب القبائل المهاجرة تندرج تحت الفرع القيسي من العرب العدنانية.
و بالرغم من أن بني هلال وبني سليم شكلوا أكبر القبائل المهاجرة إلا أنها ضمت قبائل هوازنية أخرى كشجم وسلول ودهمان والمنتفق و ربيعة وخفاجة وسعد وكعب وسواءة وكلاب وقبائل قيسية كفزارة واشجع وعبس وعدوان وفهم وقبائل مضرية كهذيل وقريش وتميم وعنزة بل وقحطانية كجذام وكندة ومذحج.وقد كان بنو هلال وبنو سليم ومن جاء معهم من القبائل يقيمون في المنطقة الممتدة بين الطائف ومكة، وبين المدينة ونجد، وشاركوا في الفتوحات العربية الإسلامية، إلا أنهم احتفظوا بثقلهم وطابعهم البدوي في الجزيرة العربية حتى تاريخ هجرتهم 440 هـ. واستقرت هذه القبائل في شمال أفريقيا, وشاركت هذه القبائل في الحروب والفتوحات والصراعات السياسية والعسكرية التي قامت في المنطقة وفي حوض المتوسط، و كان لها الأثر الحاسم في تعريب شمال أفريقيا.كان لهذه الهجرة نتاج أدبي ضخم، عرف بتغريبة بني هلال، وهي ملحمة طويلة تغطي هذه الهجرة.كان استقرار القبائل مرافقا للفتح الاسلامي و خاصة القبائل اليمانية, فقد انطلقت قبائل الفتح الإسلامي من بلاد الشام بقيادة عمرو بن العاص سنة 20 هـ و استقرت بالفسطاط التي هي نواة مدينة القاهرة و استقروا بالاسكندرية و الفيوم و هذه القبائل هي قبائل عك و مهرة و خولان و لخم و المعافر و الصدف, هذا و قد أعقبت هذه الموجة موجة ثانية لاستكمال الفتح داخل إقليم برقة و كانت هذه الموجة مكونة من قبائل الأنصار و كندة و قبائل الأزد و جذام و جهينة و مهرة و ميدعان و غنث .و قد فتح هذا الإستقرار الباب على مصراعيه لهجرات أكبر , فقد أعقب هذا الفتح نزوح لقبائل عديدة , فقد اجتازت قبائل همدان و ارحب و مراد و يافع نهر النيل غربا و استقرت بالجيزة و سميت بالجيزة لاجتياز هذه القبائل النيل غرب الفسطاط, كما أن كل قبيلة اتخذت لها خطة و سميت خطة بني فلان و الخطة هي الأحياء الشعبية بمفهوم اليوم .هذا و ازدادت وتيرة الهجرات في العهد الراشدي بعد الفتح , ففي عهد الخليفة عثمان بن عفان استقرت بمصر 104 قبائل عربية منها 18 قبيلة من أصل عدناني و 86 قبيلة من أصل قحطاني .و استمر هذا النزوح خصوصا عند حدوث الفتنة الكبرى بين علي و معاوية هربا من الفتنة و استمرت هذه الهجرات حتى عهد الوليد بن عبد الملك و هذه القبائل ( بني يحصب و ذي رعين و سبأ بن زرعة و الرحبة بن زرعة و ذي الكلاع و بني طلحة و بني وعلان و بني اصبح و بني الاشعر و قبيلة الاعدول و الاشاعر و بحر بن سوادة و بني الازد و حمدي بن بادي من قبيلة عك و غافق بن الشاهد من عك و عايق بن الشاهق من عك و بني الاحروم و بني ثراء و بني سلامان و بني عنس و قبيلة بالقرن و بني عدي بن عمر من خزاعة و بني نمير من بني يشكر بن بكر بن وائل و قبيلة الاحدوت و بني اقيان بن زرعة و افكه بن الهنو و دهنة بن الهنو و قبيلة دوس و عبدالله بن غطفان و الهميسع بن حمير و قبيلة النخع من مذحج و سعد العشيرة من مذحج و قبيلة بجيلة ) التي لحقت فروع منها ايضا في عهد الرشيد كذلك قبيلتي اسلم و غفار , ثم لحقت بهم قبيلة بني الهون بن خزيمة سنة 100هـ و استقرت بمدينة هون جنوب ليبيا .كما دخلت قبيلة بجيلة بـ 10000 مقاتل لمصر مع مسلمة بن يحيى المعين من الرشيد على مصر .اما بني تميم فكان اول دخولهم لافريقيا في عهد الاغالبة بتونس سنة 189هـ بعد اخماد ثورة حمديس الكندي علئ يد بني يربوع , هذا و قد توقفت الهجرات زمنا حتى جاء عهد الخليفة المأمون حيث هاجرت قبائل مضرية و هي قبيلة مزينة و بني اد بن طابخة و قبيلة هذيل التي ستلحق بطون أخرى لها مع بني هلال لاحقا .أعقبت هذه الهجرة هجرة كبرى أخرى سنة 238هـ لقبائل ربيعة و تميم في نهاية عهد المعتصم حتى عهد المتوكل , وسبب نزوح هذه القبائل هو دخول الاخيضر لنجد و محاولة فرضه للعقيدة القرمطية .قال ابن حوقل : نزحت قبائل ربيعة و بني تميم لجزيرة مصر ما بين النيل و بحر القلزم و هو البحر الاحمر و هذه القبائل هي بني حنيفة بن لجيم بن صعب بن علي بن بكر بن وائل و بني عجل بن لجيم و تيم بن عكابه و ثعلبه بن عكابه و هم من بني بكر بن وائل و كذلك بني يشكر بن بكر بن وائل و معهم بطون ربيعة من تغلب و بني النمر .وقال ناصر خسرو : الذي مر بنجد سنة 445 هـ أن نجدا لم يعد بها من ربيعة أحد .و ذكر ابن سعيد الاندلسي المتوفي سنة 685هـ : لا وجود لربيعة بجزيرة العرب إلا عنزة و عنز بن وائل و قد أقام بني ربيعة مملكة امتدت من الصعيد لشمال السودان ,كما دخلت مع ربيعة قبائل ربيعة بن زيد و ربيعة بن حنظلة و ربيعة بن مالك و هم من بني تميم و ذكر ابن غالب قبيلتي النمر بن قاسط و بني محارب بن عمر من جديلة بن اسد في مصر والاندلس كما نزح بعض من بكر و تغلب لشمال شرق تونس , أما قبيلة قضاعة فقد دخل بعضها زمن الفتوحات الاسلامية غير أن أغلب بطونها دخل في عهود مختلفة ذكر المؤرخون بطونها التي دخلت لشمال افريقيا و هي جهينة و نهد و سعد هذيم و بني ضنة و خولان و بهراء و بلي و بني ثلج بن عمر و يابي بن عمر و سور بن اسلم و بني عذرة و كلب و جرم و مهرة .
قال القلقشندي :
ان مصر هي قضاعة و بكل واد جذام , اما بني جرم فقد دخلوا مصر مع بني شيبان في عهد صلاح الدين الايوبي سنة 583 هـ التي سبقتها هجرة غيرت الشمال الافريقي برمته و التي عرفت بالهجرة الهلالية و التي ضمت قبائل مضر و ربيعة و التي بدأت سنة 454 هـ في عهد الشريف شكر امير الحجاز و استمرت 100سنة بدعم من الفاطميين .و الملاحظ : ان اول قبيلة دخلت مصر والمغرب هي قبيلة طي و ليست هلال .و قيل إن قبيلة طي كانت تقطع لسان كل قبطي لا يتحدث بالعربية كما حسمت طي الصراع العدناني القحطاني بمصر لصالح القحطانيين .اما انساب هذه القبائل فهي, بنو هلال و هم بنو نهيك بن هلال و هي ثلاثة بطون و هم بنو رياح و اثبج و زغبه .اما بقية بني هلال فهم عامر بن هلال و حضرة بن هلال و عبدالله بن هلال و صخر بن هلال و ناشرة بن هلال و عبد مناف بن هلال و شعبه بن هلال و شعيبه بن هلال و حرب بن هلال و عائذة بن هلال و ربيعة بن هلال .اما اخوة هلال بن عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن فذكرهم المؤرخون في بلاد المغرب فهم ربيعة بن عامر و نمير بن عامر و عمر بن عامر و ربية بن عامر و مرة بن عامر و سيار بن عامر و حجير بن عامر .و قال ابن خلدون : ان بني سلول الذين هم اخوان بني عامر لم يبق لهم في جزيرة العرب باقية و كلهم ببلاد المغرب اما بني سلول فهم بنو مرة بن صعصعة و اخوته غاضرة بن صعصعة و سيار بن صعصعة و غالب بن صعصعة و عادية و مازن و ربيعة بن صعصعة و امهم جميعا هي سلول بنت ذهل بن شيبان و انتسبوا لها .و قال ابن خلدون في كتاب التاريخ : لم يبق لجشم في جزيرة العرب باقية , اما اخوان معاوية بن بكر بن هوازن فهم بنو سعد اللذين حكموا المغرب قبل العلويين وقيل غير ذلك وانهم اشراف من السعديين العلويين . و بني ثقيف بن منبه بن بكر بن هوازن سكنوا بالأطلس الغربي و بنو نمير بن عامر و بنو كلاب و جعفر و بني نصر بن معاوية و بني عوف بن معاوية و قبيلة باهلة من هوازن ذكرهم ابن غالب في الاندلس و المغرب .
اما بنو سليم بن منصور اخي هوازن بن منصور فهم بنو عقبة بن سليم و عوف و سعد بن سليم و بهثة بن سليم اللذين ينقسمون الى ثمانية فروع كبرى و هم الاكبر ببلاد المغرب و هم بنو دباب و عوف و لبيد و زغب و امرؤ القيس و بني هيب و ثعلبة و يعهب, اما بني مازن بن منصور فقد استقروا بمصر و بني سلامان بن منصور استقروا بالمغرب .قال ابن سعيد الاندلسي : اذا قال الرجل في بلاد المغرب يا بني منصور اجتمع له 100 الف .
و ذكر ابن خلدون :
انه دخل مع بني هلال قبائل اسد بن خزيمة و عميرة بن اسد بن ربيعة و بني هذيل اللذين قال عنهم ابن خلدون ان هذيل لم يبق لهم بجزيرة العرب الا بيوت معدودة و كانوا مع بني عدوان يشكلون حلفا ضد الامازيغ و هم اللذين اجبروا البربر على النزوح غربا .و ذكر ابن خلدون قبائل غطفان في كتابه العبر : و الذي قال فيه لم يبق لغطفان في الجزيرة الا بقايا حول المدينة و اطراف نجد .و من القبائل التي ذكرها , بنو طرود من فهم و بنو مرة بن عوف بن سعد بن غطفان و بنو عبس خصوصا رواحة و بنو اشجع بمراكش و بنو عبدالله بن غطفان بالمغرب الاوسط و بنو فزارة و فزارة اول استقر بالقليوبية بمصر و ذكرهم المؤرخ القلقشندي : و هم عدي بن فزارة و غراب بن فزارة و ظالم بن فزارة و مرة بن فزارة و سعد بن فزارة و بدر بن فزارة و زبان بن فزارة و هم بمصر اما صبيح بن فزارة و شمخ بن فزارة و مازن بن فزارة فهم ببلاد المغرب .
و ذكر ابن خلدون :
ثعلبة بن ذبيان و مرة بن ذبيان بالمغرب الاوسط , وبني ناصرة و عقدة بن غيرة و بني شهلان و بني يحصب و بني يعمر بن عوف من كنانة و بني يعفر و بني مدلج و بني مسروح و ذكر عرب المعقل و هم من مذحج و ينقسمون الى بني حسان و بني عبيد الله و بني منصور و ذكر معهم قبيلة سعد العشيرة من مذحج و بني يربوع بن حنظلة من تميم و بني مسروح من خولان و قحطان من مذحج و بني ناصرة و قرة و بني شمال .كما ذكر قبائل عنزة و التي اشتركت في ثورة العرب ضد المماليك, بصعيد مصر سنة 652 هجرية كما شاركت قبلها سنة 255 هجرية مع قبائل لخم و جذام و سعد العشيرة و جهينة ضد احمد بن طولون و كان هذا بداية النزوح العربي إلى السودان ,و كان هذا أيضا بداية الحلف بين ربيعة و جهينة الذي نتج عنه مملكة ربيعة.قال ابن خلدون دخلت قبائل عنزة صعيد مصر عام ( 652 )هـ أعلم3 أن أرض افريقية والمغرب لم تكن للعرب بوطن في الأيام السالفة لا في الجاهلية ولا في صدر الاسلام وإنما كان المغرب وطناً لأمة البربر خاصة لا يشاركهم فيه غيرهم ثم لما كان أواخر المائة السادسة في دولة يعقوب المنصور رحمه الله نقل الكثير منهم الى المغرب الأقصى فاستوطنوه وصارت ارض المغرب منقسمة بين أمتين أمة العرب أهل اللسان العربي وامة البربر أهل اللسان البربري بعد أن كانت بلاده خاصة بالبربر لا يشاركهم فيها غيرهم كما قلنا4 قال ابن ابي زرع الفاسي وكان لقبائل العرب الهلالية دور في احراز ذلك النصر العظيم في وقعة الأرك عام ( 591 ) هـ
دخل العرب بنو هلال شمال افريقيا ( القيروان ) عام 446 هـ - 1054 م وخربوها تماماً كما خربوا قبل ذلك كل ما مروا به من مدن طرابلس وإفريقية وجعلوها حطاما وقتلوا من أهلها ما قدروا عليه وتفرق الباقون فعم الخراب البلاد5 أما قبائل المعقل فتوزعت عبر الشريط الحزامي الفاصل بين سهل سوس وما وراءه وبين اقصى الشمال الشرقي للبلاد وتوزعت مضاربهم بين وادي فاس ودرعة وسلجماسة6 .وفرضت القبائل العربية إتاوات على المراعي وكذلك اجبروا المزارعين على دفع ضريبة مداراة لهم واستمرت هذه الضريبة منذ القرن الخامس الهجري إلى سنة ( 749ه) تاريخ 7 إزالتها من قبل السلطان ابي حسن المريني.بدأت8 دولة المرابطين في جناح المغرب الأيمن في الصحراء الغربية صحراء شنقيط عام ( 448 هـ - 541 هـ - 1056 م – 1147 م ) ويعد نسب المرابطين إلى قبائل لمتونة التي سكنت بلاد القبلة والتي تسمى بإقليم موريتانية9 حيث اتجهت مجموعات10 منهم نحو الجنوب الغربي واستقرت فيه وأسست مدينة أودغشت ( أودغست ) وقد سميت هذه المنطقة باسم بلاد الزنوج أو بلاد زناجة ( زناتة ) ولم يكن المرابطون الذين قاموا بنشر الإسلام 11 في القرن الخامس الهجري هم الذين أدخلوا الإسلام إلى منطقة السودان الغربي بل حركتهم أدت إلى ازدياد عدد الداخلين في الاسلام وقد كثرت هجرة المسلمين من العرب والبربر إلى بلاد السودان منذ دخول العرب لشمال إفريقيا وبعد قيام الكيانات السياسية فيها , ونتج عن ذلك امتداد نفوذ المرابطين إلى12 بلاد غانة أن سيطروا على مناجم الذهب بالإضافة الى مكامن الملح في الصحراء كما أنهم أبطلوا الضرائب والمكوس واحتفظوا بالزكاة والأعشار وأخماس الغنائم والجزية تمشياً مع تعاليم الإسلام13 .قبل وصول الهجرة الحسانية كانت الصحراء14 مسرحا لتوازنات بشرية بين كتل صنهاجية مختلفة ويرى المؤرخ الراحل ابن حامد أن الوضع السياسي في الصحراء لم يكن واضحا منذ افول نجم المرابطين في القرن السادس الهجري ولكنه يفترض أنه كان هناك نوع من التنظيم السياسي من توزيع السلطات بين قبائل صنهاجة في النواحي المختلفة في الصحراء .ويقول المؤرخ محمد مبارك اللمتوني المتوفى عام 1290ه أنه بعد موت أبي بكر بن عامر اللمتوني (468 هـ ) بويع ابنه محمد ثم عُزل فبويع الخظير بن يوسف لمدة أربعين سنة وبعد موت الخظير بويع ابن ابنه عتبة فحكم الصحراء15 ستين سنة ثم خلفه ابنه بشار فحكم لمدة ثلاثين سنة ثم خلف هذا ابنه الملقب انه وبعده بويع محمد البنبري اللمتوني فملك عشرين سنة ولكنه تنازل بعد فشله في حروب داخلية فانقسمت الدولة بين أربعة رجال هم : بيلكة . أحمد بن محمد . أعمر بن بادي البنبري , المرابط اشفغا الهاشمي العلوي الحسني حفيد لمتونة , وهذه الاسماء الاخيرة موجودة في أسماء اسلاف 16 قبيلة لمتونة الحالية وقد استمر حكمها مائة وخمسون سنة إلى عام (618 هـ ) وهذا عهد قريب من تأسيس ودان الثاني على يد أحفاد قبيلة إيداو لحاج , والملاحظ أن جل المدن الصحراوية العتيقة أسست في فترة انهيار الدولة المرابطية عام ( 541هـ ) وأثناء الهجرة الواسعة من المغرب نحو الصحراء التي صاحبت ذلك الانهيار فمثلا أسست مدينة تشيت سنة 536هـ ومدينة ودان سنة 536هـ وقيل 542ه .ويرى المؤرخ الثقة محمد صالح بن عبدالوهاب الناصري ت 1271 هـ أن جل تلك المدن إنما أسسها زوايا مسوفه لا غيرهم17 . وتشير المصادر التاريخية إلى أن مدينة ودان مرت على ثلاث مراحل تأسيسية.


1.تأسيس18ودان الأول :
عام ( 536هـ - 1142 م وقيل عام 542 هـ - 1147 م ) حيث أدى تصاعد الثورة الموحدية التي تسببت في سقوط الدولة المرابطية بالمغرب إلى نزوح جماعي للمرابطين إلى بلاد أدرار الموريتانية اليوم وكان بين النازحين على الحاج عثمان . اللبان الخزرجي وزميله الشريف عبدالمؤمن بن صالح وكانا تلامذة القاضي عياض فقدما إلى ادرار ونزلا بنواحي وادان سنة ! ( 536هـ - وقيل 542 هـ ) وتم بناء وادان كما روى ذلك العلامة المؤرخ المختار بن أبلول الحاجي على يد الحاج عثمان الأنصاري ومعه الحاج يعقوب القرشي اللذين قدما على قبيلتي تفرله وتامكونه وهم أهل لكصير الخالي حول ودان ثم قدم عليهم الحاج على اللمتوني حفيد الأمير المرابطي يحيى بن عامر جد ( لوتيدات ) وبعد سبع سنوات قدم عليهم الحاج عبدالرحمن الصائم وهو ابن عم الحاج عثمان الأنصاري وتتحدث الرواية الشفهية التي جمعها المؤرخ المختار بن حامد عن حاج خامس شارك هؤلاء الحجاج في بناء ودان لكنه لم يعقب يدعى الحاج ( يبني ) كان على علاقة ما بقبيلة تنمز(19) فبنوا حاضرة ودان إعماراً وتعليما وتجارة .ويذكر الشيخ سيدي محمد الكنتي في الرسالة القلاوية أن معنى ( اولان ) ودان ذو الملاحس أي الذي يأوي إليه الوحش من سباخ اليطرون( النطرون ) أي ارض الملح وذكر أيضا المؤرخ محمد سعيد اليدالي صاحب كتاب ( شيم الزوايا ) في حوادث شرببه الصغرى ودان ذو الملاحس أي الذي يأوي إليه الوحش من سباخ اليطرون ( النطرون )




2. تأسيس(20) ودان الثاني :
( 626 هـ وقيل 632 هـ )وبعد تسعين سنة من بناء هؤلاء الحجاج لودان ( الأول ) نزحت إلى أدرار طائفة مرابطية جديدة تدعى الهوكارية في إطار بقية عسكر الأمير المرابطي يحيى بن علي بن غانية المسوفي قال عنه ابن الخطيب وكان بطلا شهماً حازما كثير الدهاء والاقدام والمعرفة بالحروب مجمعاً على تقديمه . وعندما أيقن يحي بن غانية بقرب وفاته بعث ببناته إلى الشيخ أبو زكريا ورجا منه أن يكفلهما بعد موته توفى ما بين أعوام . (631 هـ - 633 هـ ) رحمه الله حيث اتجهت محلات الطائفة الهوكارية باتجاه ادرار وكانت تتألف خليط من الهوكاريين والمسوفيين والأتراك والأندلسيين والعرب الهلاليين والأنصار والأشراف وسائر الصنهاجيين وستنبثق عنها مجموعات من لمتونة وبارتيل وايديبسات وتاشدبيت والتوابير والمحافيظ وأولاد سالم المعقليين و ايديشلي وبعض فروع تشمشة وربما كان بعض الركاكنة والأكواط ( بخواكه ) من المرابطين القادمين من الأندلس مع إبن غانية فقد تحدث عن هاتين المجموعتين إبن القوطية في تاريخ الأندلس فنزلوا على إيدو لحاج بودان .


3.تأسيس ودان الثالث:
وعندما ازدهرت الإمبراطورية21 المالية وتوسعت في عهد سلطانها القوي المنسا ( الملك ) موسى ( 712 هـ - 738 هـ - 1312 م – 1337 م ) قال عنه المؤرخ أدو بوهين في كتابه تاريخ غرب إفريقيا – حدثا فريداً تناقلته الألسن – وقال أحمد بابا التنبكتي عنه بأنه يتمتع بقوة هائلة أتاه التوفيق في جميع مشروعاته السياسية والحربية . وأما السعدي قال عنه . رجل صالح عادل . فقد اسس المنسا ( الملك ) موسى سانكور ما دراش أي ( جامعة سانكور ) واتى لها بجمهرة من العلماء توفى رحمه الله عام 1337م . وأمتد نفوذ مملكته إلى أدرار وأزدهرت سوق الملح بودان وأتسعت المدينة مما استوجب إعادة تأسيس مسجدها الجامع أو توسيعه وهو ما حدث يوم عرفة من سنة ( 730 هـ - 1329 م ) وينفرد كتاب مطرب العباد بتقديم هذا التاريخ على أنه تاريخ لعمارة المسجد وودان معاً ورغم إنفراده بهذا التاريخ فقد جاءت الدراسات الأركيولوجية لتؤكده حيث يقدم الأركيولوجي سيرج روبير نفس الفترة على أنها تمثل تاريخ22 بناء هذا المسجد يذكر الدكتور حماه الله ولد السالم قيام دولة المرابطين الثانية في الصحراء23 بداًء من عام ( 541هـ ) الى عام ( 700 هـ ) وهو تاريخ تأسيس إمارة ( ابدوكل ) بعد سقوط دولة المرابطين في الشمال عام (541هـ ) أدى إلى رجوع السلطة الى ذرية التاشفيين من امراء المرابطين الذين رجعوا إلى الصحراء عبر توات وغيرها من النوافذ وابتداء من أواخر النصف الأول من القرن السابع الهجري نشأت إمارات صنهاجية أهمها إمارة ابدوكل24( 700 هـ ) الى عام (840 هـ ) في الشمال وأن يارزك في الغرب أما المجال الترابي الذي يشمل ما بين محيط ولاته شرقا الى ساحل الأطلس غربا فكان عمليا تحت رقابة حاميات مملكة مالي القوية .قال الباحث الموريتاني في قسم دراسات الشرق الأوسط وشمال افريقيا في جامعة اريزونا الأمريكية أبو العباس أبرهام ( إبراهيم ) من الواضح للمؤرخين أن الأمازيغ الصنهاجيين كانوا بلا مواربة السكان المعياريين لشمال ووسط المجال الموريتاني منذ ما قبل الميلاد إلى أن تغيرت هويتهم اللغوية والثقافية بفعل التحولات السيادية والإنتاجية والنسبية التي تلت عصر ما سماه بعض المؤرخين بالفتح العربي وقال ان ( ابجدية تيفيناغ ) التي وثقت بها اللغات الأمازيغية المغاربية والصحراوية والموجودة في الشواهد الأثرية الموريتانية تظهر لنا أن لغة الأمازيغ في المجال الصحراوي تعود إلى القرن الخامس قبل الميلاد على الأقل ولكنها رغم ذلك وخصوصا في القرون الوسطى لم تعش بدون احتكاك مع بقية لغات المجال ولعل اللغة الأزيارية التي تدل الأثار على أنها بقيت لغة منطوقة في نواح واسعة من المجال هي لغة بينية مولودة بين السنونكية واللغة الصنهاجية .وجاء في الرسالة(25) القلاوية لسيدي محمد الخليفة الكنتي المتوفى عام ( 1826 م - 1248 هـ وهو يتحدث عن تحالف جده مع قبائل حسان ضد صنهاجة (أبدوكل ) واستوطنها بمن معه من التلامذة محترماً مكرماً معظماً عند سائر دولة المرابطين من لمتونة وبني حسان مقدماً عليهم محكماً فيهم الى ان جرى القضاء بأمر غاظه على أخواله ( أبدوكل ) وهم يومئذ متغلبون على الصحراء فارتحل عنهم غاضبا لهم فورد عليه غزو من أولاد الناصر وتألب إفناء حسان بمن إنضاف إليهم فصبحوا لمتونة وهم غارون فهزموهم هزمة لم تبق منهم على مجتمع وضربوا حسان على رقابها المغارم يقصد بدولة المرابطين من لمتونة إمارة ( ابدوكل ) وقد دامت هذه الحرب بين عرب حسان وأمازيغ الصحراء ما يزيد عن عشرون سنة بين كر وفر حيث قدرها الباحث حماه الله ولد السالم ما بين سنة(26) (800هـ - 830 هـ )وأسفرت عن نتائج قاسية ووخيمة على مستقبل صنهاجة حيث فرضت عليهم المغارم وحظر السلاح وسيطرة بني حسان على كل قبائل لمتونة وعلى المجالات الحيوية كما فتح هذا الانتصار الطريق أمام بني حسان للتوسع والهجوم على مناطق اخرى وبدأت بذلك العلميات الأولى لفرض التعريب اللغوي والنسبي .وانتشار الثقافة العربية التي كانت ايدلوجية القبائل الحسانية المنتصرة التي بسطت قوتها السياسية(27) والحربية . ويتابع الدكتور ولد السالم استاذ التاريخ في جامعة نواكشواط . لا نعرف بالضبط التاريخ الذي أصبحت فيه اللغة العربية الدارجة المسماة ( الحسانية ) شائعة في البلاد الموريتانية لكن الراجح ، ان ذلك تم بشكل تقريبي في القرن الثامن الهجري (800 هـ ) – ( 1400 م ) بعد أن أكملت القبائل الحسانية سيطرتها على الإقليم وأخمدت كل مقاومة من السكان الأصليين وقد تخلى السكان القدماء عن لهجاتهم الأمازيغية لمصلحة لهجة عربية مضرية متأخرة هي الحسانية المنسوبة لقبائل بني حسان .قال المؤرخ المختار بن حامد استطاع بنو حسان أن ينشروا لهجتهم العربية الملحونة الحسانية على كافة البوادي والمدن حيث أختفت اللهجات البربرية الخالصة مثل اللهجة الصنهاجية وانقرضت اللهجات البربرية السودانية المشتركة مثل اللهجة المسماة كلام ( آزير ) الأزيرية وهي مزيج من الصنهاجية والسوننكية ولم يحل القرن التاسع الهجري(28) حتى قضى بنو حسان على مراكز القوة التي كانت تقسم البلاد حيث كانت قبيلة ( أنيرزيك ) تسيطر على الجنوب والأنباط في منطقة تكانت وايديشلي في جبال أدرار ثم فرضوا المغارم على السكان المغلوبين .
وبالتالي نستنتج من ما مر بنا سالفاً ان العرب بني حسان المعقليين بسطوا سيطرتهم ونفوذهم على كامل المجال ما يسمى اليوم ( بالتراب ) الموريتاني وفرضوا لغتهم العربية الدارجة المسماة بالحسانية وثقافاتهم واعرافهم على جميع القبائل الصنهاجية في تلك البلاد وكان ذلك في نهاية القرن الثامن الهجري وانقرضت جميع اللغات البربرية الامازيغية تماماً التي كانت سائدة قبل ذلك كما مر بنا سابقاً وبالتالي نعرج على ما كنا نحن بصدده اصلاً وهو جد قبيلة تنواجيو الأشراف الادارسة ذرية سيدي يحيى التنواجيوي وحقيقة المصادر في هذا الموضوع شحيحة جداً ولكن نوضح ذلك بقدر الإمكان وذلك على حسب ما وجدناه في المصادر المغاربية وهي الأصل في هذا الموضوع.
وعندما تتبعت اصول سيدي يحيى ( تنواجيو ) وكل من يمت له بصلة قرابة دنيا او قرابة بعيدة وذلك على حسب ما وجدته في المصادر المغاربية وجدت ان الرجل ذو اصول ادريسية مغاربية اوسطية ( جزائرية ) وجل ابناء عمومته في الجزائر اليوم وهم يدعون بالخوالد ابناء خالد بن زكريا بن محمد حيث ذكر المؤرخ الشريف احمد الشباني في كتابه مصابيح البشرية في ابناء خير البرية ما نصه : ومن عقب احمد بن ادريس الثاني الشرفاء الدرقاويون الحسنيون وينتسبون الى جدهم ابي عبد الله سيدي محمد المكنى بابي درقة ولهم ابناء عمومة بفاس ويعرفون بأولاد ابن عبد النبي وفرقه تعرف باولاد خمليش وفرقة اخرى بالقطر الجزائري تعرف بأولاد سيدي علي بوشنافة واولاد سيدي محمد بن احمد غراس الجبل واولاد سيدي خالد بن زكريا المشهور بمخروق الشاهد .( أي له كرامات واضحة يحور فيها عقل المشاهد ) بنواحي مدينة فرندة وفرقة بأنكاد , وكان ابو عبد الله محمد ابو درقة يستوطن بلدة زواوة بالجزائر على عهد السلطان يعقوب المنصور الموحدي الذي استصحب معه سيدي ابا درقة تبركاً به للجهاد بجزيرة الاندلس . ( وهي معركة الأرك29 ) المشهورة بين جيش المسلمين بقيادة ابو يوسف يعقوب المنصور الموحدي وجيش النصارى بقيادة الفونسو الثامن وكان ذلك في التاسع من شهر شعبان سنة ( 591ه – 1195م) أي القرن السادس هجري حيث انتصر فيها المسلمون على النصارى انتصاراً عظيماً . ولما عاد صحبه السلطان معه وتوفى ابو درقة بمدينة مراكش التي كانت عاصمة الموحدين آنذاك .
1- والجد الجامع للدرقاويين وفرقهم : هو خالد بن زكريا بن محمد بن يحيى بن زكريا بن حسن بن منصور بن جعفر بن محمد بن عبدالله بن العافية بن محمد بن احمد بن ادريس الثاني30. وايضاً عن السيد احمد الشباني الشريف في ملحق مصابيح البشرية عن الشريف محمد الخمليشي في عمود نسب سيد علي بو شنافة .
2 – هو سيدي علي بو شنافة بن علي بن عمرو ( دفين باعريس بام عسكر بضواحي مدينة وهران بالجزائر ) بن خالد بن زكريا بن محمد بن زكريا بن محمد بن يحيى بن زكريا بن حسن بن منصور بن جعفر بن محمد بن عبد الله بن احمد بن محمد بن احمد بن ادريس الاصغر بن ادريس الاكبر . وايضاً في كتاب سلسلة الاصول في شجرة ابناء الرسول صلى الله عليه وسلم لسيدي محمد عبد الله حشلاف . ما نصه : ومن فروع مولانا احمد . اولاد سيدي علي بو شنافة واولاد سيدي محمد بن احمد غراس الجبل المدفونين بالظهراء ومن أولاده ايضاً اولاد خمليش واولاد سيدي خالد بن زكريا بن محمد المعروف بمخروق الشاهد . انتهى . المؤرخ احمد الشباني الادريسي لم يذكر لابو عبد الله سيدي محمد ابو درقة تسلسل عمود نسب بل اكتفى بنسبته للدرقاويين ابناء خالد ابن زكريا الدرقاوي للتوضيح : كثير من الناس يلتبس عليهم تشابه اسماء الدرقاويين ابناء خالد الدرقاوي بالجزائر وعائلة مولاي العربي الدرقاوي بالمغرب اما ابناء خالد ابن زكريا الدرقاوي فينتهي نسبهم الى محمد بن احمد بن ادريس بن ادريس الاكبر وعائلة مولاي العربي الدرقاوي ينتهي نسبهم الى جنون بن احمد بن ادريس بن ادريس الاكبر فهم ابناء عمومة بعيدة يجتمعون عند جدهم الاعلى احمد بن ادريس بن ادريس الاكبر وهو مجرد تشابه في الاسماء فقط . ذكر العشماوي : احمد بن محمد العشماوي المكي صاحب كتاب السلسلة الوافية والياقوتة الصافية . ما نصه : واما اولاد سيدي خالد مخروق الشاهد رضى الله عنه فانه خلف اربع اولاد وقيل ثمانية وقيل عشرة وقيل اربع وعشرون وقيل اكثر من ذلك وهم اهل جبل العمور ( بالجزائر ) وعلى القول الأول محمد واحمد وعلي وعبد الله فأما احمد انتقل الى وادي مكرة واستقر على شاطي الوادي وذريته يقال لهم الخوالد واما عبد الله ومحمد وجملة اولاده على باقي الأقوال استقروا بجبل العمور ( بالجزائر ) .
3- فجدهم31 سيدي خالد بن احمد بن محمد بن زكريا بن احمد بن يحيي بن زكريا بن الحسن بن جعفر بن منصور بن محمد بن عبد الله بن العافية بن محمد بن احمد بن ادريس بن ادريس .
4- وذكر العشماوي في كتابه السلسلة الوافية ص252 ما نصه : أما اولاد خالد32 فجدهم اسمه سيدي علي بن عبد الرحمن بن عمران بن داؤود بن خالد بن يحي بن موسى زكريا بن منصور بن عبد المولى بن ابي العافية بن احمد بن محمد بن ادريس بن ادريس بن عبد الله الكامل . هذا التسلسل بصفته هذه فيه ادراج وبتر واضحيين والصحيح هو ( محمد بن احمد بن ادريس بن ادريس .
تنبيه مهم : المؤرخ احمد العشماوي المكي لم يذكر في كتابه المسمى السلسلة الوافية والياقوتة الصافية لأولاد سيدي خالد إلا سلسلتان فقط وهما الأولى هي سيدي خالد ابن احمد ابن محمد ابن زكريا ألخ .
والثانية : هي أما أولاد خالد فجدهم اسمه سيدي علي بن عبدالرحمن بن عمران ألخ .وهما السلسلة رقم ( 3 ) ورقم ( 4 ) والسلسلتان بينهما تعارض وتباين وتشابك في الاسماء واضح وحقيقة المتتبع لكتاب العشماوي يجد فيه كثيرمن الاخطاء والإدراجات حيث أدرج ذرية احمد بن ادريس في ذرية محمد بن ادريس والقاسم في اخرى فاليتأمل لذلك .
الخ ) وفي مخطوط قديم لوزارة التعليم الاصلي والشؤون الدينية بولاية سطيف بالجزائر . ما نصه : واما سيدي خالد مخروق الشاهد صاحب جبل العمور ( بالجزائر ) منهم فرقة في ( مقرة ) فخلف اربعة اولاد وهم : محمد واحمد وعبد الله وعبد الرحمن .
5- فجدهم هو خالد بن احمد بن يحي بن عبد الكريم بن يحي بن محمد بن يحي بن زكريا بن حسن بن منصور بن جعفر بن محمد بن عبد الله العافية بن محمد بن احمد بن ادريس بن ادريس الاكبر .
يوجد في النسخ (التنواجيوية) لسيدي يحي التنواجيوي نسختان نسخة فيها انقطاع والاخرى متصلة الى احمد بن ادريس بن ادريس الاكبر بن عبد الله الكامل الخ .
6- النسخة التي فيها انقطاع هي : سيدي يحيى بن ادريس بن زكريا بن منصور بن عبد العال بن العافية بن محمد بن احمد بن ادريس الاصغر بن ادريس الاكبر .
7 – والنسخة المتصلة هي : سيدي يحيى بن ادريس بن زكريا بن محمد بن يحيى بن زكريا بن الحسن بن منصور بن جعفر بن محمد بن عبد الله بن العافية بن محمد بن احمد بن ادريس الاصغر بن ادريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن ابي طالب كرم الله وجهه وهو ابن بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فاطمة البتول رضي الله عنها . وبعد تتبعي لسلاسل السبعة السالفة الذكر ومطابقتها ببعضها البعض وجدت سلسلة لكل من خالد بن زكريا بن محمد . وسيدي علي بو شنافة . مطابقتان تماماً لسلسلة سيدي يحيى التنواجيوي اذ يلتقيان مع سيدي يحيى عند جده المباشر له زكريا بن محمد ووجدت ايضاً باقي السلاسل وهي سلسلة خالد بن احمد بن محمد الخ . وسلسلة خالد بن احمد بن يحيى الخ . الظاهر هم ابناء عمومة بعيده. واما قرابة كل بن خالد بن احمد بن محمد الخ . وايضاً خالد بن احمد بن يحيى الخ . لسيدي يحيى التنواجيوي فهم ابناء عمومته من بعيد اذ يلتقيان مع سيدي يحيى التنواجيوي عند جده الخامس يحيى بن زكريا بن الحسن الخ .وبالتالي يكون زكريا بن محمد . عقب ولدان هما خالد بن زكريا جد الخوالد الدرقاويين الادارسة بالجزائر . والولد الثاني هو ادريس بن زكريا بن محمد . وهو والد سيدي يحيى التنواجيوي جد قبيلة تنواجيو في موريتانيا , ويكون خالد بن زكريا بن محمد عم سيدي يحيى التنواجيوي مباشرة أي اخو والده ادريس بن زكريا بن محمد . واذا اردنا ان نعرف تاريخ سيدي يحيى التنواجيوي التقريبي فلنرجع لقاعدة ابن خلدون المطردة في الانساب حيث قال ابن خلدون . اذا كنت قد استربت في عددهم وكانت السنون الماضية منذ اولهم محصلة لديك فعد لكل مائة من السنين ثلاثة من الاباء وكذلك تأخذ عدد السنين من عددهم اذا كان محصلاً لديك . مثال ذلك نأخذ عمود نسب سيدي يحيى التنواجيوي هو سيدي يحيى بن ادريس بن زكريا بن محمد بن يحيى بن زكريا بن الحسن بن منصور بن جعفر بن محمد بن عبدالله بن العافية بن محمد بن احمد بن ادريس الاصغر بن ادريس الاكبر بن عبد الله الكامل بن الحسن المثنى بن الحسن السبط بن علي بن ابي طالب كرم الله وجهه . فلدينا من عند سيدي يحيى الى علي ابن ابي طالب كرم الله وجهه عشرون جداً على ان علي بن ابي طالب في القرن الاول من صدر الاسلام الاول . وبالتالي نعطي لكل ( ثلاثة اباء ) ( قرن ) من الزمن فتعطينا النتيجة تاريخ سيدي يحيى التنواجيوي التقريبي هو ( 670ه ) أي نهاية القرن السابع الهجري . وتوجد لدينا عدة شواهد تشد من عضد هذا التاريخ سنذكرها ان شاء الله في محلها . ومنها ان قبائل بني حسان قد استحوذت على جميع المجال الترابي الشمالي لصحراء صنهاجة آدرار ووسط وجنوب ما يسمى اليوم بالتراب الموريتاني وفرضت لغتها الملحونة المسماة باللغة الحسانية على جميع تلك القبائل الصنهاجية في اوآخر القرن الثامن هجري كما مر بنا سابقاً ومنها . ولو رجعنا لكلام المؤرخ احمد الشباني الادريسي نرى ان الواضح من كلامه ان ابو عبد الله محمد ابو درقة كان من جيل سيدي خالد بن زكريا وسيدي محمد بن احمد غراس الجبل عندما استصحبه السلطان يعقوب المنصور الموحدي عام ( 591ه) من وطنه ووطن ابناء عمومته الاصلي بلدة زواوة بالجزائر للجهاد معه بجزيرة الاندلس في موقعة ( الأرك ) المشهورة وبالتالي يكون بين سيدي يحيى التنواجيوي وعمه خالد بن زكريا بن محمد فترة جيل 33 سنة او جيلين على اكثر تقدير ويعطينا ( 624ه) في حالة فترة جيل و تكون الحالة الثانية ( 657ه ) مقاربة لنتيجة قاعدة بن خلدون السالفة الذكر وهي ( 670 ) وفي حالة فترة جيل تكون مطابقة تماماً لعام تأسيس ودان الثاني ( 626ه ) كما سنوضحه في محله لاحقاً ان شاء الله . ونجد شاهد آخر في ما يسمى بالنسخ التنواجيوية أن اول من ضرب اسم (تنواجيو) هو زعيم اولاد مزوك الزناتيين الصنهاجيين اعمر المزوكي الزناتي على سيدي يحيى ومن معه من الناس في القصة المتواترة عنه عند التنواجيويين وهي عندما اراد اعمر المزوكي فرض الغرامة على سيدي يحيى التي كان ياخذها بالقوة الجبرية من قبائل تلك البلاد ورفضها سيدي يحيى فعزم اعمر المزوكي على محاربة سيدي يحيى واخذ الغفر منه بالقوة وعندما شعر بذلك سيدي يحيى خرج من محله الذي كان فيه وطلب العون والمدد من الله سبحانه وتعالى فاعانه الله بخيل شهب عليها فرسان بيض وعندما رآها أعمر المزوكي وهو في مقدمة جيشه تاتي من قبل سيدي يحيى صرخ في جيشه باعلى صوته خائفاً مرعوباً : تنواجيو : تنواجيو : وهي كلمة بربرية امازيغية زناتية ومعناها جاءتكم الخيل الشهب و عليها فرسان بيض . وولوا ظهورهم لسيدي يحيى ومن معه من الناس هاربين خائفين مرعوبين وهم يكررون كلمة : تنواجيو : تنواجيو , وهذه كرامة واضحة متواترة عند التنواجيويين . وهذا يدل على ان سيدي يحي عاش هو واولاده في محيط قبائل بربرية لا تتكلم باللغة العربية قبل ( التعريبة ) تعريبة بنو حسان في القرن الثامن هجري . وتجد ايضاً اسماء بنيه أي سيدي يحيى اسماء بربرية امازيغية . أبدهس ( الحسن ) : أجبرك : أرك : أنقوش : مقليش : الخ . وهذا ايضاً شاهد على ان الرجل انجب اولاده وعاشوا في داخل محيط بيئة اجتماعية بربرية امازيغية ولو كان ذلك بعد دخول العرب بني حسان للبلاد في القرن الثامن الهجري لما كانت اسماء بنيه بربرية امازيغية بهذه الصورة الواضحة . وامثال هذه الأسماء الاعجمية كثيرة في المشرق من بلاد العجم قال المؤرخ ابن عنبة ما نصه : فلو تتبعنا33 اعقاب الحسين بن زيد بن حسن بن علي بن ابي طالب المنتزحين الى بلاد طبرستان والري والديلم واذربيجان وكوجك وبلخ وغيرها لوجدنا كثير من العلويين وقد تسموا باسماء اعجمية ومنهم . سراهنك بن ابي زيد بن علي . ومحمد شيشديو بن الحسين بن عيسى البطحاني ومحمد دراز كيسو بن حمزة بن محمد وعلي بن الحسين اميركا الملقب بـ(شكنبة) وغيرهم . وشاهد ايضاً آخر فيما يسمى بالنسخ التنواجيوية المتواترة عندهم ما نصه : لما مات عمهما سيدي عالي الملقب (بودميعة) وكان سلطاناً في ارض الغرب ( المغرب ) من ملوك اولاد ادريس خرجا من ارض الغرب خوفاً من المملكة لانها شجرة لا تنبت الا بالدماء الى ارض ضيقة جبلية من ارض آدرار ووجدا فيها اولاد مزوك الزناتيين ومعهم من المغافرة قليل ولهم العزة أي اولاد مزوك في تلك الارض ارض الابيار وزعيمهم يقال له اعمر المزوكي أزناكي ويتكلمون بلسان بني زناكة ( زناتة ) في ارض الابيار وزناتة هي قبيلة من البربر ) انتهى. وارض الابيار التي وردت هنا في النسخ لعلهم يقصدون بها ارض آبير الثانية شنقيط الثانية التي تأسست عام ( 660ه) واما ( آبير ) شنقيط الاول تأسس حول عين الماء المسمى آبير عام ( 160ه ) وبذلك يكون آبير الاول احتماله بعيد . وبالتالي يكون تأسيس شنقيط الثانية مطابقاً تماماً لتاريخ سيدي يحيى التنواجيوي السالف الذكر الذي هو عام ( 670هـ ) تنبيه مهم :ـ سيدي عالي المذكور في نسخ تنواجيو ليس هو ( بودميعة ) جد قبيلة السماليل بن عيسى الجزولي فينتهي نسبه إلى اسماعيل بن جعفر بن عبدالله الكامل ألخ . وذلك على حسب ما هو مثبوت في نسخهم . فالأول ادريسي حسني والثاني حسني فاليتأمل لذلك. وشاهد آخر ايضاً ورد في ما يسمى ( بالنسخ ) وهو شهادة علماء ودان الاوائل وتذكر ما نصه : ( وبعد فمن اراد ان يقف على نسبة تنواجيو وهي صحيحة منقولة عن علماء ودان الاوائل بشهادة الجماعة الزكية . سيد احمد القاسم الشريف وسيد احمد باب الحاجي وسيدي محمود الوداني وسيدي اعمر الفزاز الايدا ولحاجي الصايم ) وهذه الاسماء التي ذكرتها النسخ التنواجيوية موجودة في اسماء اسلاف قبيلة ايدوا لحاج الودانيين الحالية . وعندما تتبعت تاريخ تاسيس مدينة ودان وجدت ان المدينة مرت على ثلاث مراحل تأسيسية وذلك على حسب المصادر التاريخية التي مرت بنا سابقاً ووجدت اقرب فترة تاريخية مطابقة لزمن سيدي يحيى التنواجيوي هي فترة تأسيس ودان الثاني عام ( 626ه ) وقيل عام ( 632ه ) وبذلك يكون سيدي يحيى التنواجيوي من المعاصريين لعلماء ودان الثاني الذين شهدوا على نسبته الشريفة الذي تأسس على يد احفاد قبيلة ايدوا لحاج الودانيين . والظاهر من المصادر المغاربية التي مررنا بها سابقاً ان سيدي يحي التنواجيوي من اصول ادريسية مغربية اوسطية جزائرية لوجود ابناء عمومته الاقربين منه هنالك من ذلك الزمن إلى يومنا هذا ولعله هو واخوه سيدي علي عندما عزما الفرار عن ابناء عمومتهم في المغرب الاوسط الجزائر اليوم خوفاً من المملكة اتجها نحو الجنوب الغربي من الاراضي الجزائرية اليوم وسلكا اقصر الطرق مروراً بادرار الجزائرية التي تقع في الجنوب الغربي من الجزائر اليوم بمحاذاة ادرار الموريتانية وذلك قبل تقسيم الاستعمار للبلدين انظر ( خريطة ادرار الجزائرية وخريطة ادرار الموريتانية ) . الى ان استقرا في قبائل صحراء صنهاجة آدرار موريتانيا اليوم . ويوجد كثير من الرجال في المغرب من اسمه سيدي يحيى ونذكر هنا بعض تلك الاسماء حتى تعم الفائدة للجميع وهم :


1- سيدي يحيى المشيشي
2- سيدي يحيى بن صفية
3- سيدي يحيى بن زكريا
4- سيدي يحيى اولاد
5 – سيدي يحيى العيدلي
6 – سيدي يحيى الحمروني
7 – سيدي يحيى بن طالب
8- سيدي يحيى الورداني الروداني
9 – سيدي يحيى بن يوسف
10- سيدي يحيى شرشال
11 – سيدي يحيى زروال
12- سيدي يحيى زعير
13 – سيدي يحيى بن يونس
14 - سيدي يحيى بن الحجاجي
15 – سيدي يحيى يوقاني
16 – سيدي يحيى بن سالم
17 – سيدي يحيى الولي الصالح
18 – سيدي يحيى التادلي التادلسي السقفي التواتي القلقمي
19 – سيدي يحيى الصغير
20 – سيدي يحيى الكبير
21- سيدي يحيى التنواجيوي ( تنواجيو ) .
هذا ما اردت توضحيه وتقديم ما توصلت اليه من معلومات حول هذا الموضوع لتعم الفائدة التي نتطلع اليها جميعاً .
تم بحمد الله وتوفيقه وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم .
كتبه الفقير لربه / ملاي محمد الامين الساس الابدهسي ال سيدي يحيي التنواجيوي الادريسي الحسني.

المصادر :
= عبد الرحمن بن محمد بن خلدون ابو زيد – ديون المبتدأ والخبر في تاريخ العرب والبربر . تحقيق خليل شحاته . الطبعة الثانية 1408ه دار الفكر بيروت .
= تاريخ هجرة قبائل العرب لشمال افريقيا . خالد قويدر المجدوبي .
= مراحل تاريخ الهلالية في المشرق . مسار قبائل بني هلال وبني سليم من الحجاز ونجد الى افريقية والمغرب . المؤرخ العربي . ( بغداد : الأمانة العامة لاتحاد المؤرخين العرب العراق عدد 11 ) 209. د. الراضي دغفوس .
3 – الاستقصا لأخبار دول المغرب الاقصى . للشيخ ابو العباس احمد بن خالد الناصري . ج2 ص 161 .
4 – نفس المصدر ص162 .
5 – معالم تاريخ المغرب والاندلس – ص166 وما يليها للدكتور / حسن مؤنس . البيان المغرب . لابن عذاري ص45 . نهاية الأرب في فنون الادب . ص168 للنويري . تحقيق مفيد قميحة .
6- العبر لابن خلدون . ج6 ص119 . البيان المغرب ص397 لابن عذاري .
7 – المدينة والبادية بافريقية في العهد الحفصي. ص534 . محمد حسن . جامعة تونس 1999م .
8 – تاريخ المغرب والاندلس . ص267 وما يليها الدكتور احمد مختار العبادي .
9 – تاريخ المغرب العربي ص244 وزارة التعليم العالي والبحث العلمي – جامعة الموصل .
10 – نفس المصدر ص257 .
11 – امبراطورية غانه – ص41 وما يليها ابراهيم ضرخان .
12 – نفس المصدر
13 – تاريخ الحضارة المغربية . ج 1 ص107 . عبد العزيز عبد الله .
14 – حياة موريتانيا – الجزء السياسي ص36 – المؤرخ المختار ولد حامد .
15 – بحث – الذاكرة المرابطية ماذا بقى منها : للدكتور حماه الله ولد السالم إستاذ التاريخ بجامعة نواكشط.
16 – نفس المصدر السابق .
18 – بحث حفريات جديدة من تاريخ ودان – بقلم الاستاذ – الحسين ولد محنض .
19 – نفس المصدر السابق
20 – نفس المصدر السابق .
21 – نفس المصدر السابق .
22 – المختار ولد حامد و الحسين ولد محنض .
13 – الدكتور حماه الله ولد السالم مصدر سابق .
24 – نفس المصدر .
25 – كتاب الرسالة القلاوية لسيدي محمد الكنتي تحقيق الدكتور حماه الله ولد السالم .
26 – نفس المصدر السابق .
27 – نفس المصدر السابق .
28 – حياة موريتانيا التاريخ السياسي . ص81 – المختار ولد حامد .
29 – روض القرطاس . ص226 لابن ابي زرع الفاسي . والمعجب ص358 عبد الواحد المراكشي . والبيان المغرب ص217 لابن عذاري .
30 – مصابيح البشرية في ابناء خير البرية – ص225 و 226 للشريف احمد الشباني الادريسي .
31 - السلسة الوافية والياقوتة الصافية لانساب اهل البيت ص296 . لأحمد العشماوي المكي .
32 – نفس المصدر السابق .

33 – عمدة الطالب في انساب ال ابي طالب . ص 74 و 75 و 87 و 93 لابن عنبة وهو النسابة جمال الدين احمد بن علي الحسيني المعروف بابن عنبة المتوفى عام ( 828ه).
الألوسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-08-2018, 06:23 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
مشرف مجلس قبائل موريتانيا و الصحراء الكبرى
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي

1) واما قوله ان سيدي يحيى جاء من منطقة (تارودانت) من السوس الاقصى فهذا مجرد رأي واجتهاد شخصي من اصاحب الموقعين المذكورين اعلاه اذ لا توجد أي معلومة صحيحه او مصدر تاريخي موثوق يعتمد عليه يدعم اقوالهم في هذا الموضوع .

2 ) وأما قولهم (نزلا ضيفين على قبيلة (تكدنلله) فهذا ليس بالصحيح لان ( تكدنلله) ليست بقبيلة كما يعتقد البعض بل هم خيام كرام في القبيلة منذ زمن سيدي يحيى وانما جاورا أي سيدي يحيى وسيدي عالي قبيلة اولاد مزوك الزناتيين (الصنهاجيين) ولو كان سيدى يحيى داخلا في قبيلة لتحميه لدخل في قبيلة اولاد مزوك لقوتهم ومناعتهم في ذلك الزمن وتجبرهم على قبائل تلك المنطقة وعندما احس (اعمر المزوكي الزناتي) بكثرة اتباع سيدي يحيى من الناس واصبح يشكل خطراً عليه طلب منه (الغرامة ) التي كان يأخذها من قبائل تلك المنطقة بالقوة الجبرية ولكن رفض سيدي يحيى الغرامة وطلبها منه عدة مرات أي اعمر المزوكي وسيدي يحيى يرفضها الى ان وقع بينهما ما وقع في القصة المشهورة والمتواترة عنهم عند القبيلة الى ان ضرب على سيدي يحيى ومن معه من الناس ب (تنواجيو) واما بالنسبة لسيدي يحيى لا مانع ان يكون قد تزوج من خيام (تكدنلله) والله اعلم.
*اسماء تلتبس على كثر من الناس وهي اسم سيدي عالي اخو سيدي يحيى (تنواجيو) وسيدى ببكر (جد) اولاد سيدى في (لقلال) اذ لا يوجد وجه شبه بينهما اذ يعتقد كثير من الناس ان سيدي ببكر هو سيدي علي اخو سيدى يحيى او من ذريتيه فهذا خطأ كبير يقع فيه كثير من الناس أما سيدي ببكر (جد) اولاد سيدي فهو من ذرية الشيخ عبدالقادر الجيلاني البغدادي فهو حسني وهذا هو المشهور عندهم وتثبته سلاسلهم التي عندهم سلفاً عن خلف وهو في القرن الثامن هجري والاخر فهو إدريسي إن صح انه شقيق لسيدي يحيى وهو لم يعقب أي ذرية في موريتانيا بهذا المسمى اولاد سيدي عالي (اخو)سيدي يحيى (تنواجيو) . يحتمل انه مات في زمن سيدي يحيى او رجع الى اهله وأبناء عمومته في المغرب الاوسط .
3 ) واما قوله ان سيدي يحيى كان في عام حفظ (888)او معاصراً لهذا العام فهذا لا يصح بأي وجه من الوجوه لوجود ادلة كثيرة تعارض هذا العام بالاستقراء والشواهد التاريخية واما هذا التاريخ المذكور اعلاه لسيدي يحيى انما اختير بعناية دقيقة جدا وحرفية فائقة لتحقيق رغبات ومآرب واهواء واضعيه فقط .

4 ) واما سيدي يحيى (تنواجيو) واداني وليس من (تارودانت) كما يعتقد البعض ذلك بشهادة علماء وادان الاوائل الذين كانوا معاصرين له من قبيلة إيدا ولحاج ) وكان ذلك في القرن السابع هجري تقريباً.

5 ) حيث ادرج هؤلاء في مواقعهم العوار المذكورة سالفاً انساب عدة قبائل معروفة تاريخيا في نسب القبيلة لم تكن معروفة عندها قديما ولم يذكره علماء القبيلة في نسخهم وتواريخهم عن القبيلة ولا علماء النسب المتقدمين في تواريخهم عنها كأمثال المؤرخ سيدي محمد ابن الامام احمد بن حبت القلاوي الشنقيطي في نقله عن الانساب وكصحيحة النقل لسيدي عبدالله بن الحاج ابراهيم العلوي والمؤرخ محمد مبارك اللمتوني في نقله عن الانساب وأيضا كالعالم المؤرخ محمد سعيد اليدالي وايضا الشيخ سيدي المختار الكنتي في نقله عن الانساب وايضا كالباحث المتأخر بول مارتي في مذكراته عن أنساب القبائل البيضانية وغيرهم وهؤلاء كلهم لم يذكروا أنساب هذه القبائل في نسب القبيلة (تنواجيو).

6 ) قد جمعوا هؤلاء قبيلة برمتها منتشرة في جميع أطراف البلاد منذ عصور قديمة في
(ء زريبة ) الى ان جاء العدو ( ارمه ) وقتل من بها جميعا ولم يتغيب عن هذه (ء زريبة) الا (بابه بومحمد) وحده يطلب العلم في البلاد سبحان الله ما هذه الاقدار التي تكيف وتنسج بأفعال المخلوقين لا خالق المخلوقين وللأسف قد عشعشت وفرخت في داخل عقول هؤلاء اوهام واحلام امتزجت (بالأساطير) القديمة وعلة ذلك معروفه سلفاً عند القبيلة .

7 ) واختلقوا لــ(اجبرك) ابناً اسمه (عثمان) واسماء ابتدعوها اخرى كالحسين ويعقوب ومهند وأش والفاق وأكداش ظناً منهم واعتقاداً ان ذلك صحيحاً في (كتابهم) سبحان الله يسمون الناس بغير اسمائهم ويدعونهم لغير ابائهم وبذلك يحرفون انساب الناس هل يا ترى جهلوا او تجاهلوا حديث معاذ رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم الى ان قال له النبي صلى الله عليه وسلم (الا اخبرك بملاك ذلك كله قلت بلى يا نبي الله فأخذ بلسانه فقال كف عليك هذا فقلت يا نبي الله وانا لمؤاخذون بما نتكلم به قال ثكلتك امك يا معاذ وهل يكب الناس في النار على وجوهم او على مناخرهم إلا حصائد السنتهم ) حديث صحيح رواه الامام احمد والترمذي وابن ماجه.

8 ) ملاحظة مهمة : لا توجد في القبيلة (نقابة ) تتكون من رئيس وأعضاء من علماء وأعيان ومشايخ من كبار السن في القبيلة ابداً حتى لا يغتر من لا يعرف ذلك في القبيلة او من غيرها .

9 ) أما نقابة الأشراف الأدارسة آل سيدي يحيى (الأكذوبة) هي عبارة عن أشخاص تكونوا حديثا من مواليد الحرمين وغيرهم حيث ذهبوا إلى المغرب بحثا عن توثيق لأنسابهم المضطربة اصلا في القبيلة منذ عصور قديمة لأسباب معروفة سلفاً فوجدوا ضالتهم في المغرب فاستخرجوا لأنفسهم شهادات (نسب جديدة) غير متعارف عليها في القبيلة أصلا من نقابة الأدارسة الاشراف بالمغرب بطريقة أو أخرى وبعد رجوعهم أقاموا لأنفسهم ما اسموه بـ (نقابة الأشراف الأدارسة آل سيدي يحيى ) الأكذوبة وقاموا بنشرها في كثير من مواقع (النت) وعليها صور بعضهم بالزي السعودي ظنا منهم أن هذا العمل يلفت أنظار الناس إليهم ويرفع عنهم الاضطراب الواقع بهم منذ القدم ولكن هيهات لهم اذ لا تعبر نقابتهم (الأكذوبة)الا عن آرائهم وافكارهم الخاصة بهم فقط . وذلك لما فيها من نشر الكذب والتزوير والتدليس والتضليل بين الناس وإيهامهم عن حقائق الأمور والغريب في الأمر وجدنا بعض (الصناع) لمعلمين يحملون نفس شهادات (النسب) التي عند هؤلاء صادرة من نقابة الأدارسة بالمغرب.

10) وحادثة الرماة حادثة خاصة وقعت على بعض من الناس من القبيلة ولكن أصحاب الخزعبلات صوغها بصيغة العموم على القبيلة ذلك على حسب افكارهم وآرائهم الخاصة بهم ومثال هذه الحروب الخاصة حرب (الحمويين) وهم عدة قبائل وتنواجيو إذ وقعت هذه الحرب الشرسة على فخذ معروف من القبيلة وليست القبيلة وهذه الحروب الخاصة في القبيلة كثيرة وغيرها من القبائل الاخرى .

11- ( وذكروا كلمة (تصانيف قبائل) في منشورهم الاكذوبة (ما هكذا يا سعد تورد الابل) التصانيف لابد لها من مصادر معتبره وموثوقة ليس الكلام السائل والمرسل والمجاهيل والخزعبلات وترهات تصنف منه القبائل .
12 ـ من الملاحظ في هذا الزمان كثرة ( الرويبضات ) وذلك تصديقا لقول الرسول صلى الله عليه وسلم عنهم في آخر الزمان : عن ابي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : سيأتي على الناس سنوات خداعات يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الامين وينطق فيها الرويبضة ) قيل يا رسول الله وما الرويبضه ؟ قال الرجل التافه يتكلم في امر العامة ) وفي رواية الفاسق وفي رواية اخرى الفويسق يتكلم في امر العامة .
الرويبضات : هم السفلة التوافه الجهلة من الناس يتكلمون في امر العامة بغير علم .
ونسأل الله لنا ولهم ولجميع المسلمين الهداية الى طريق الحق واتباعه والحق احق ان يتبع .

From General Record):):قبيلة تنواجيو : من ارشيف القبيلة العام: from General Record:):)

نسب سيدي يحيى التنواجيوي هو سيدي يحيى ابن ادريس ابن زكريا ابن محمد ابن يحيى ابن زكريا ابن الحسن ابن منصور ابن جعفر ابن محمد ابن عبدالله ابن العافية ابن محمد ابن احمد ابن ادريس الاصغر ابن الادريس الاكبر ابن عبدالله الكامل ابن الحسن المثنى ابن الحسن السبط ابن علي ابن ابي طالب كرم الله وجهه وهو ابن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم .
التفاصيل : في ذرية سيدي يحي الوداني التنواجيوي الإدريسي فقد ترك أربعة أبناء وهم أبدهس واسمه الحسن 2 وأجبرك البركة 3 ويوسف 4 وإرك ))
1.ابدهس الحسن ومن ذريته أولاد خطيرة في بلاد الترارزة مع قبيلة ايداب لحسن في الركيز
ملاحظة مهمة : أخطيرة هذا انفصل عن إخوته ابناء الحسن بن سيدي يحيى تنواجيو منذ زمن بعيد اى في زمن والده الحسن ابن سيدي يحيى اذ لا توجد له ذرية في ابناء عمومته (تنواجيو) بهذا المسمى ( بأولاد اخطيرة وكثير من الناس يلتبس عليه الحسن بن سيدي يحيى تنواجيو ولحسن جد قبيلة ايداب لحسن فالأول إدريسي والاخر حسني من ذرية الحسن ابن علي كما قال ذلك ابن عينينا الاكداشي رداً على بابا ولد الشيخ سيديا في قصيدته المشهورة عنهم وغيره من علماء قبيلة إيداب لحسن .
2.( من ذرية أبدهس الحسن حامه وهو محم أي محمد (واكدكنت) واسمه عبدالله (وبو محمد ) . 1- ومن ذرية حامه محمد بن أبدهس هم أهل الطالب عبد الجبار وأهل عيسى بن اعبيد وأهل المختار بن النافع واهل بتار ولد اعبيد وهما في أولاد بومحمد وأهل الشيخ النافع ومنهم أهل ببانه بن الشيخ النافع وأهل اعمر ولد الشيخ النافع في اهل ابراهيم ولد الشيخ وأهل أحمد الوليه وأهل نحوي واهل عبدالدائم رؤساء إبباتن واهل محمود ولد أعلي وأهل الحاج ولد محم (الحاج لعمش) وهم في اهل ابراهيم بن الشيخ .

2 ـ وأما ذرية اكدكنت وهو عبدالله بن عثمان بن أبدهس وهم ( أولاد ينتت وأولاد أمسم وأولاد حيوت )
وأما ذرية ينتت واسمه (أحمد) هم أهل الشيخ ولد أحمد عثمان وهم أهل جدو ولد الشيخ وأهل سيدي ولد الشيخ وأهل إبراهيم ولد الشيخ واهل الصغير دخلوا في أهل سيدي بن الشيخ
3 ـ وأما ذرية أمسم هم ( أهل الطالب أعمر بودادية في (تجكانت) إيديشف وأهل سيدي النافع أحاي وأهل الطالب محمود وأهل الطالب الزين وأهل أحمد جد وهم في أهل إبراهيم بن الشيخ
4 ـ واما ذرية حيوت وهو (يحيى)ومنهم أهل بوجبيهة واسمه سيدي اعلي الملقب بوجبيهة ومن ذريته اهل الطالب محمد ومنهم أهل الساس وأهل عثمان وأهل جدو وأهل بو بكر وأهل سيدي فال واهل امهادي واهل محمد اعل واهل الطالب أعمر بن جد أهل في قبيلة أتمدك وأهل إبراهيم بن عثمان في كيهيدي وأهل الطالب محمد في أهل الدين ومن ذرية حيوت أهل عبيد بن المصطف في أولاد ساله وأهل السيدي في أهل السلطان
5 ـ وأما ذرية بو محمد )وهم (اهل باب ـ بو محمد (ويعرف عند أهله (اهل ( بابا برباي آسوابه ) لأنه هو الذي جمع ( افريك أهله وقرابته ) بعد حادثة ( ارمه ) الشهيرة عند تنواجيو والتي وقعت بين أفريك اهله ( وارمه ) وقام بجمعهم أي صغار السن منهم بعد الحادثة وتربيتهم وتعليمهم خير قيام هو وزوجته الزرافة منت لعكيد وخادمته ( كشاده ) وكان وقت الحادثة يطلب العلم في قبيلة مدلش المشهورة وعلى حسب الرواية الثانية انتقل منها الى ودان وعند وقوع الحادثة على اهله وقرابته كان وقتها يقرأ القرآن من (مصحف ) وهي قصة المصحف المشهورة والمتواترة عنه عند اهله وقبيلة تنواجيو توفي رحمه الله عام ( 1100هـ ) وقيل عام ( 1107 هـ )
وذريته هم أهل الحبيب وأهل محمد الحبيب وأهل سيدي عبدالله وأهل عبدالدائم وأهل جدو واهل الهيبه وأهل عبدالرزاق (في تركز) واهل الطالب احمد في (كنكوصة) وأهل الطالب سيدي محمد وأهل آمن وأهل سيدي أحمد باب وأهل الطالب مصطف وأهل آكيه ولد أعمر ولد جدو).
6 - وأما ذرية عثمان بو محمد ) هم أهل سيد أحمد النقي وأولاد لولي أهل خوياتي وأهل محمياي وأهل الشيخ أحمد .

7 - وأما ذرية إيدابوبك ) وهم أهل الطالب أحمد محمد رار في تجاكانت واهل بيباالسما وأهل أحمد من فوك أحمد لوليد وأهل بوبني وأهل الصغير وأهل بوده واهل الطالب أعمر في أهل سيدي بن الشيخ وأهل السعيدي وأهل الفتح في (اهل احمد لسود) وأهل عبيدي بن جدو وأهل الطالب أعل بن محمد
(واما أجبرك ) البركة ( ترك ثلاثة أبناء أحمد والمايمتس ويوسف الصغير ( مقليش )
أما ذرية أحمد وهم أهل جد ام وأهل الطالب شب وأهل محمد حبيب الله في ( إجيجب ) وأهل شب المختار وأهل محمد الأمين مع الجلالفة في كيفه واهل أحمد بن أعمرفي ( الرماظين)
8 ـ وأما ( المايمتس ) من ذريته أهل السلطان وأهل الدين وأهل الطالب عبدالله وأهل التحميد واهل حوبه في كنكوصة وأهل الطالب موسى وأهل بابيه في مقطع لحجار واهل الطالب أجودا واهل اشفاق الخليفة واهل البيلالي وأهل الطالب الحبيب .
وأما يوسف الصغير ( مقليش) فمن ذريته أهل محم ابن الني وأولاد إعل بو غاديجه أهل أجه وأهل أوجه أهل إسماعيل وأهل آكيه وأهل الطالب أحمد بن جدمو في ( سيليبابي) .
9 ـ واما ( يوسف الكبير) فمن ذريته أهل يوسف في الغظف وأهل محمد بو باجه ومنهم أهل حرمة الله ولد بو باجه في أهل الحبيب وأهل الهادي بوباجه في أهل ابراهيم ابن الشيخ وأهل محمد الأمين ابن عبد الجبار في أهل ابراهيم ابن الشيخ وأهل إعليانبطالب أهل خليل الشريف في ( تجكانت ) وأهل دادا
10 ـ ومن ذرية يوسف الكبير ( إيد غبريهم ) اولاد ابراهيم في ( تاكنيت ) وأهل الطالب أحمذو ( في تاكاط) ومنهم اهل عبدالرحمن ولد الطالب أحمذو
وأما ( إرك ) لم يعقب إلا بنتا واحدة وهي خديجة ام اهل عيسى بوبه فخذ من قبيلة مسومه. وهم أولاد سيدي ببكر التائب المسومي تلميذ سيدي يحيى التنواجيوي .
انتهى المراد من هذا النسب الشريف بأصوله وفروعه والله ولي التوفيق .
جمع هذا النسب في انواكشوط بتاريخ 20/3/1970م
مصادر هذا النسب :
1 من عدة (نسخ) قديمة بحوزتي لعلماء واعيان ومشائخ للقبيلة . 2 ونسخة المختار ولد حامد الديماني .3ـ مذكرات الباحث الجزائري الفرنسي : بول مارتي : في انساب القبائل البيظانية .
وهم اسمائهم كالتالي 1 سيدي محمد عبدالرحمن 2 سيدي عبدالله بن بوبكر التنواجيوي 3 محمد ابن امباكةالتنواجيوي 4 سيدي المختار ابن عبدالدائم التنواجيوي 5 سيدي ابن المختار ابن الهيبة التنواجيوي 6 باب ابن محمد المقليشي 7 محمد الهيبة ابن عبدالدائم التنواجيوي 8 عبدالدائم ابن إعليبوالتنواجيوي 9 سيدي عبدالرحمن ازوين التنواجيوي 10 المامون ولد احمد ولد ابهاه التنواجيوي 11 محمد فال ولد بابانه القلقمي التنواجيوي وطنا 12 افاه ولد الشيخ محمد المهدي التنواجيوي 13 محمد المحفوظ ولد محمد الامين ولد ابّ التنواجيوي .

تقديم الباحث / محمد عبدالله ولد ابراهيم التنواجيوي .
الألوسي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل الانبياء سكنوا جزيرة العرب فقط و هل ادم ليس اول البشر ؟ د ايمن زغروت ساحة المناظرات الكبرى 112 24-12-2018 09:02 PM
ذرية نوح عليه السلام من خلال تفسير الآيات القرآنية والاحاديث الواردة في ذلك الاسبر مجلس السلالات العام 6 20-01-2018 07:29 AM
التقييد المحيط بشرفاء شنقيط محمد التنواجيوي الإدريسي مجلس قبائل موريتانيا 4 12-08-2016 11:51 AM
قبيلة بني خاقان الحميرية / الجزء الاول داود سلمان جيثوم مجلس قبائل العراق العام 6 01-04-2014 01:40 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 01:18 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه