راعنا_ كلمة عربية لا مكروهة شاكلت العبرانية فنهى الله المسلمين عن قولها - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
سجل رقم 269 لعام 1202 هجري من سجلات دفاترأحكام القدس الشريف
بقلم : الشريف قاسم بن محمد السعدي
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: سجل رقم 269 لعام 1202 هجري من سجلات دفاترأحكام القدس الشريف (آخر رد :جواد البزلميط)       :: أرغب بمعرفة عن عائلة الهدهود في السعودية (آخر رد :ابوووصالح)       :: نصوص (مرجحة) تعضد نسب حرب الخولاني المجيد (آخر رد :ناصر الخثعمي)       :: تحقق من نسب عشيرة السعودي ل آل البيت (آخر رد :يزن المزايده السعودي)       :: مريض يطلب الشفاء !!! (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: فضح وكالة الفضاء ناسا (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: استفسار (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: استفسار (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: لن تدركها حتى تقول (لا) (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: إذا فاخرتهم ذكروا الجدودا (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)      


العودة   ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. > مجالس اللغة العربية > مجلس لغتنا الجميلة

Like Tree3Likes
  • 3 Post By بنت النجادات

إضافة رد
قديم 08-08-2018, 08:53 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
المشرفة العامة لمجالس قبائل الخليج العربي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي راعنا_ كلمة عربية لا مكروهة شاكلت العبرانية فنهى الله المسلمين عن قولها

تعريف راعنا بالعربية: استمع منا كقولنا راعني سمعك أو أراعني أي استمع و أرعي فلان إلى فلان أي استمع إليه. و كان المسلمون يقولون: يا رسول الله راعنا أي استمع منا.

تعريف راعنا بالعبرانية: هي كلمة تستخدم في العبرانية و كانت اليهود تتساب بينها بهذه الكلمة و هي تجري مجرى الهزؤ و السخرية و راعنا كلمة مشتقة من أرعن و الأرعن بالعبرية هو الأحمق.


ما قصة اليهود و المسلمون مع كلمة راعنا و لماذا نهي عنها؟


قال الله تعالى: "لا تقولوا راعنا و قولوا انظرنا"

استخدم اليهود كلمة راعنا بمعناها في لغتهم و هو السب و السخرية على مسمع من العرب حيث يكون معناها من المراعاة فظن اليهود أنهم بذلك قد نجوا من ناحية الظاهر من لوم المسلمين في نفس الوقت الذي عبروا فيه عما في نفوسهم المريضة فأظهر الله الرسول الكريم و المسلمين عليهم و نهاهم عن استخدامها.

فلفظ العرب و العجم إذا اتفقا حمل ذلك على المراد و المعنى لا على اللفظ و كان الحكم فيه مصروفا إلى المعنى...



و من الأمثلة على ذلك فهي كثيرة كمثل كلمة

الزور بالفارسية تعني القوة
و بالعربية تعني الباطل

و لكن كلمة الزور ربما هي كلمة دخيلة على العربية و تستخدم في عدة لهجات عربية كقولنا

بالزور اقنعته

و هنا لا تعني... بالباطل اقنعته و إنما... بالقوة اقنعته

من عرف لغة قوم أمن مكرهم


هذا و الله أعلم...
توقيع : بنت النجادات

ما عاقني خجلي عن العليا و لا سدل الخمار بلمتي و نقابي
عن طي مضمار الرهان إذا اشتكت صعب السباق مطامح الركاب
بنت النجادات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2018, 06:19 AM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

هذه من دلائل غنى وثراء لغتنا المكرمة من رب العالمين !
( من تعلّم لغة قوم أمن شرّهم )
مقولة جيدة .. ولفتة مميزة من ماجدة عربية كريمة !
هنا نرى أنه لا بد من وقفة ألمحت اليها الفاضلة .. وهي عبارة - ربما دخيلة على اللغة العربية - وهذه تفتح باباً يوصلنا الى المعرفة الحق بما للغتنا العربية من شأن بعد أن كرمها رب العالمين من بين كل لغات الشعوب وجعلها لغة الرسالة الخاتمة التي ارتضاها للإنس والجن { وما خلقت الجن والإنس إ ليعبدون } صدق ربنا وكذب المتأولون المتفيهقون الذي لا هم لهم إلا اتباع المتشابهات والبعد عن المحكمات حتى يضللوا الناس .. وهم اتباع ابليس الذي قال لخالقه تعالى بعد ان جعله من المنظرين { لأغوينهم أجمعين ... إلا عبادك منهم المخلصين } ...!
بناءً على قراءة آيات القرآن الكريم مع التدبّر { أفلا يتدبرون القرآن أم على قلوب أقفالها } نخرج وكل من يتدبّر أن الله تعالى اختار اللغة العربية لكلماته لتوصيلها الى من خلقهم ليعبدوه لأنه هو الخالق الخبير بما كان وما هو كائن وبما سيكون ! وأن هذه اللغة هي " أم اللغات " .. والعلم الحديث الذي أجمع عليه علماء اللغات في العالم هو أن كل لغات العالم اليوم المستعملة - المحكية - ستؤول الى الزوال واحدة بعد أخرى وعلى فترات متعاقبة ! ولن يبقى ولا سبيل الى البقاء للغة من لغات العالم إلا " اللغة العربية " !
كانت ابحاثهم تتركز على قوة اللغة من حيث القواعد أولاّ ثم البحث عن كل ما في لغات العالم من أصول وجذور وتفرعات حتى عدد اللهجات مع قابلية اللغة لقبول اللغات الأخرى والتكيّف معها .. هذا بالإضافة الى ما تميزت به اللغة العربية من علم انفردت به ويجهله الكثير من أبناء العروبة ! ألا وهو ( النَّحت ) أي استخراج كلمات من أي كلمة تستعمل وقبولها من حيث القواعد اللغوية .. وعليه كانت نتيجة أبحاثهم بأن لا بقاء للغة كديمومة الى ما شاء الله إلا للغة العربية ...!
سبحان الله العالم الخالق الذي صنع كل شيء فأحسن صنعه .. ونحن بعد هذا لا يجوز لنا القول بأن في اللغة العربية كلمة واحدة دخيلة عليها وليست منها والدليل ما جاء في كلام الله تعالى في القرآن الكريم من عشرات الآيات التي تخبرنا بأن هذا القرآن المبين هو باللغة العربية - ولا حاجة لتعداد الآيات فهي معلومة لكل قارىء متدبّر - ! وبعد كل هذا يأتي أحدهم ليقول لنا " كلمة كذا في القرآن أصلها سرياني أو حبشي أو فارسي أو أو أو .... الخ " سبحان الله : أفلا يتدبرون ؟؟؟.
رأي منطقي خرج به أحد الإخوة الفضلاء بقوله " كم من متفزلق متفيهق ادعى ان في كتاب الله العزيز كلمات مقتبسة من لغة كذا أو لغة كذا ... فلماذا لم يقُل بأن تلك اللغات قد أخذت الكلمة من اللغة العربية ؟ " .. ألا يعلم أولائك وهم عرب مسلمون بأن لغة الجنة عربية .. وأن اختيارها من رب العالمين هو أبلغ بيان بأنها هي " أم اللغات " ! لك الحمد ربي سبحانك إن لك في خلقك شؤون لا يعلمها إلا أنت ...!
هنا لا بد لنا من سرد قصة الشاعر العربي المشهور والمعروف لكل عربي له إلمام ودراية بالشعر الذي وصفه الفاروق عمر رضي الله عنه بأنه ديوان العرب .. أي ان الشعر هو الوعاء الذي يحتوي كل ما يريده المرء من معرفة لأحوال العرب .. وهذا الشاعر هو " البحتري " حبيب بن أوس .. الذي تعرّض للنقد من قبل بعض شعراء عصره بسبب انه يسطر شعره بكلمات غير مفهومة أحيانا أو كلمات ميتة لا يستعملها الناس .. فقال في بيت شعر أخرسهم وهو :
عَلَيَّ نَحْتُ القَوافي من مَقالعها *** ولا عَلَيَّ لهم أن تَفْهَم البَقَرُ
لغة كرّمها رب العالمين .. ألا تستحق منا التكريم ؟؟؟ لك منا الفاضلة " ابنة النجادات " الشكر وكل عبارات الثناء على ما تسطرينه وتفتحين به مواضيع هامّة بالكاد يعقلها العامة ! لكنها هامّة من حيث الواجب علينا إيصالها الى الناشئة من أبناء العروبة الذي نأمل أن يحملوا راية الفكر القويم لتعيد الأمة العربية والمسلمين إلى صدارة وقيادة أمم الأرض جميعها ...!
زادك الله حلما وحكمة ووفقك لعمل كل خير
الفقير الى رحمة ربه " ابو عمر الفاروق الدويري "
ربنا لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد بعد الرضا
لا اله الا الله محمداً رسول الله
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2018, 09:06 AM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
عضو مشارك
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

شكرا على الافادة
جواد البزلميط متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2018, 01:34 PM   رقم المشاركة :[4]
معلومات العضو
المشرفة العامة لمجالس قبائل الخليج العربي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته،

نعم كل لغات العالم زائلة لا محال إلا لغة القرآن و لغة أهل الجنة فالله حاميها و حافظها رغم ما كل يدخل عليها فقد شاءت العناية الإلهية لهذه الأمة أن حفظ لها لغتها من الضياع و الزوال فهي لغة مخلدة و باقية.

و لكن مما لا شك فيه أن اللغات قد يدخلها و دخلها و سيدخلها الكثير من الكلمات الأجنبية و هنا لا بد أن نفرق بين اللغة العربية و باقي اللغات من حيث جذور الكلمة و مفردتها و من أين أتت و كيف ظهرت و هل تأثرت و أثرت في غيرها.

أخواني أنظروا إلى اللغة التي تظنون أنها هي اللغة العالمية أو ما تعرفون كيف صارت عالمية او ما سألتم أنفسكم من أين أتت كلماتها و كيف كانت هذه اللغة في ركود و ظلام دامس و من جعلها عالمية و كيف اعتمدت على مفردات و كلمات غيرها في نهوضها؟

إليك الجواب....

اللغة الإنجليزية التي تعتزون بأنكم تتقنونها و تتحدثون بها يا سادة ما هي إلا لغة و استحي أن أصفها بأنه "لغة" فهي خليط من لغات كثيرة وهن أيضا لغات متداخلة مع بعضها البعض أخذت مفردات و تراكيب من غيرها حتى قوي عودها و صارت إلى ما صارت عليه الآن.

إن كنتم لغويون أو باحثون أو دارسون للغات و خاصة الإنجليزية أو حتى باحثون ستعرفون الإنجليزية إلى أي لغة أم تعود و ستعرفون تاريخها إن تتبعتوه من قبل ميلاد المسيح عليه السلام و حتى و قتنا الحاضر و ما طرأ عليها من متغيرات فالإنجليزية هي خليط من اللاتينية و الفرنسية و البرتغالية و الإسبانية و الألمانية و الهندية و الفارسية و التركية و ... إلخ

و قد أخذت من العربية أيضا مثال على ذلك كلمة الجبر فهي عربية بحتة و إن قال بعضهم أن أصلها كذا و كذا.

ألا تظنون كمثل هذه التي تسمى باللغة الإنجليزية هي هالكة إلى الزوال؟

فقد أخذت من اللاتينية ما أخذت حتى اردتها في الظلام لا يتحدثها و لا يعرفها إلا دارسو الطب و الصيدلة و البابوات ومن اندرج تحتهم و من لهم خلفية في دراسة علم اللغويات.

هنا يجب أن نتفكر قليلا و ندخل المنطق قليلا

كمثل هذه اللغة التي لم يكن لها مفردات خاصة بها إلا قليل جدا هل ستصمد أم ستزول كما هي فعلت في اللاتينية التي كانت في يوم ما لغة الطبقات العليا و الشرفاء و أهل الديانة من باباوات و قساوسة ديرٍ و الرهبان المتعبدون في الصومعة؟

برأيي هي زائلة لأنها لغة غير محفوظة و غير أصيلة في مفرداتها و كلماتها و هي قابلة للتأثر.


نحن لا نحتقرها و لكن لماذا لا نعرف حقيقتها و نستنبط ما الذي سيحدث لها و أمثالها من اللغات!!!


اسمحوا لي الآن أن أتطرق إلى اللغة العربية لغة القرآن و أهل الجنة اللغة المحفوظة و الباقية اللغة التي خذلها بعض أبنائها و جعلوها لغة ثانية بعد اللغة الأجنبية التي يتحدثونها و يتفاخرون بتحدثهم بها أمام أبنائهم و تعليمهم إياها من منطلق التحضر و العالمية.

و هل نحن نتحضر على حساب لغتنا أو حتى عاداتنا و تقاليدنا!!!

حقيقة لابد من الوقوف عندها و التفكر بها قليلا...


من أتى لنا بكلمات دخيلة ليست من العربية في شئ؟

أترك الجواب لحضراتكم...

الكلمات الأجنبية الدخيلة إلى اللغة العربية تعامل كمعاملة الكلمات العربية من ناحية التعرف و الصرف و التنكير و الأشتقاق و شغل المواقع الإعرابية المختلفة كما في كلمة "مونتاج" فيكون هناك

مونتاج، و مَنْتَج يُمنتج منتجة فهو ممُنْتِج و مُنْتَجَ و كذلك في مونتاج الفيلم و المونتاج الجيد و المونتاج الرائع... إلخ

فكلمة مونتاج كلمة مستخدمة و متداولة على ألسنة متحدثو العربية و أبنائها فهل هذا يعني أنها كلمة عربية؟!! بالطبع لا فهي دخيلة عليها

إذا فكيف نميز الكلمة الدخيلة من الكلمات العربية الأصيلة و ما هي الأسس التي نلجأ إليها لإصدار حكم على كلمة ما بأنها دخيلة أو غير دخيلها.

يقول الشيخ العوتبي الصحاري رحمه الله: «فإن وردت عليك كلمة خماسية أو رباعية معراة من حروف الذلق أو من الشفوية، ليس فيها حرف واحد أو اثنان، أو فوق ذلك من هذه الحروف فأعلم أن تلك الكلمة محدثة و ليست من كلام العرب».

و مثال على الكلمات المبتدعة التي تكون غير مشفوعة بشئ مثل هذه الحروف مثل:

الخضعثج
الكشعفج
العضائج... إلخ

و لكن رغم كل دخيل على العربية فأنها تبقى أصيلة محفوظة باقية خلاف باقي لغات العالم التي دخلها الدخيل من الكلمات و المفردات و التي بنت لنفسها لغة اعتمادا على تلك الكلمات المستعارة و الدخيلة لذلك أصبحت لغات مهزوزة غير ثابتة و غير مستقلة بكلماتها و أي دخيل فيها يؤثر عليها فتجعله مصطلح لها و لا يفرق ما إذا كان دخيل أو غيره فقد أخذت به و انتهى إلا لغة القرآن فهي من عند الله و محفوظة في كتابه لا يشوبها و لا يخلطها كلام أعجمي و إن دخل عليها الآن دخيل فهو عند العلماء و اللغويون معروف و من أصالتها للعربية فهو منكور و مرفوض و مردود.


هذا و صلى الله على سيدنا محمد و على آله و صحبه الأخيار،
توقيع : بنت النجادات

ما عاقني خجلي عن العليا و لا سدل الخمار بلمتي و نقابي
عن طي مضمار الرهان إذا اشتكت صعب السباق مطامح الركاب
بنت النجادات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2018, 03:21 PM   رقم المشاركة :[5]
معلومات العضو
المشرفة العامة لمجالس قبائل الخليج العربي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي

بالنسبة لكلمة الزور كان المقصد من قولي ربما هي كلمة دخيله على اللغة العربية أن بعض العرب يستخدمونها بمعناها الفارسي أي بمعنى "قوة" و نحن العرب لدينا في اللغة كلمة "الزور" و التي تعني الباطل و المعنى العربي شاكل المعنى الفارسي و قد بينت سابقا إن لفظ العرب و العجم إذا اتفقا حمل ذلك على المراد و المعنى لا على اللفظ و كان الحكم فيه مصروفا إلى المعنى.

فأنا لم أقل أن كلمة الزور أصلها فارسي و دخلت إلى العربية فكلمة الزور هي كلمة عربية أصيلة لا خلاف في ذلك فصحيح أن اللفظ اتفقت فيه الفارسية مع العربية غير أن المعنى مختلف و مثال على ذلك:

إن شهد أعجمي بشهادة اللسان الأعجمي و قال بالفارسية: دادم بزور، أي شهدت على فلان شهادة قوية، لم يصرف ذلك إلى أنه شهد بزور، لأن الزور بالفارسية القوة و بالعربية الباطل لذلك هذه اللفظة العربية شاكلت الفارسية و فارقتها في المعنى.

و هذا هو قصدي من قولي ربما دخيلة على اللغة العربية اللفظ مشترك نعم لكن المعنى مختلف و صار بعض الناس يدخلون معناها الفارسي في حديثهم فيقولون بالزور و هم يريدون المعنى الفارسي و الذي يعني بالقوة.


و لكن لا خلاف أن العربية دخلتها بعض الكلمات الدخيلة و قد بينها علماء اللغة و أشاروا إليها في كتبهم و معاجم اللغة غير أن العربية محفوظة و باقية لن تتأثر بدخول الدخيل إليها فهي محاطة بعناية ربانية من أن تتأثر و حسبكم بكتاب الله المحفوظ الذي أنزل بلسان عربي.



هذا و الله أعلم،
توقيع : بنت النجادات

ما عاقني خجلي عن العليا و لا سدل الخمار بلمتي و نقابي
عن طي مضمار الرهان إذا اشتكت صعب السباق مطامح الركاب
بنت النجادات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-08-2018, 11:05 PM   رقم المشاركة :[6]
معلومات العضو
مشرف مجالس التنمية البشرية
 
الصورة الرمزية دحموني بلاشِي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي

شكرا لكِ أستاذتنا الكريمة على طرحك المفيد بارك الله فيكِ

ومازالت هذه الكلمة الي يومنا هذا وفي مجتمعاتنا نرددها كثيرا نقول : راعِنا أو راعينا فعندما نشتري حوايج من السوق اوغيره نقول راعينا اوراعِنا في السعر .وهكذا
دحموني بلاشِي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2018, 08:11 AM   رقم المشاركة :[7]
معلومات العضو
المشرفة العامة لمجالس قبائل الخليج العربي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة none

افتراضي

أخي محمود أبو نعيم بارك الله فيك،

فقد قلت انك تستخدم كلمة "راعنا" و هي من المراعاة و هذا جعلني أنه لا بد من ذكر ما قد قيل في كلمة راعنا غير منون «يا أيها الذين ءامنوا لا تقولوا راعنا و قولوا انظرنا و اسمعوا».

قال (أبو إسحاق) الزّجاج: قد قيل في راعنا بلا تنوين ثلاثة أقوال: قيل ارعنا سمعك .. و قيل هو المراعاة و المكافأة .. قال أبو صالح: راعنا هي بلغة اليهود سب قبيح .. و قال أبو عبيدة: هذه من راعيت، و يقال ارعني سمعك و راعني سمعك أي اسمع ... .

ملاحظة: هناك بعض القراءات التي نطقت كلمة راعنا بلا تنوين و بعض القراءات نطقت الكلمة راعناً بالتنوين كقراءة الحسن و هنا معناها لا تقولوا كذبا و سخريا و حمقا و عليه فإن معنى الكلمة قد يختلف بوجود التنوين أو من عدمه و ذلك بإختلاف القراءات.

هذا و الله أعلم،


المصادر و المراجع:

معجم لسان العرب لإبن منظور
معجم الإبانة للعوتبي الصُحاري
توقيع : بنت النجادات

ما عاقني خجلي عن العليا و لا سدل الخمار بلمتي و نقابي
عن طي مضمار الرهان إذا اشتكت صعب السباق مطامح الركاب
بنت النجادات غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-08-2018, 07:27 AM   رقم المشاركة :[8]
معلومات العضو
مراقب عام الموقع - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية الشريف ابوعمر الدويري
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة jordan

افتراضي

الفاضلة " بنت النجادات " حياك الله
حوار جميل مع بيان أصيل .. وما سطرته لهو خير دليل !
لغتنا العربية - مع الأسف - لا يقدرها غير من عشقوها !
والعاشق للشيء معلوم حاله .. وما سيكون مآله !
سلمت ودمت بخير وعافية
توقيع : الشريف ابوعمر الدويري
(وَاتّقُواْ يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللّهِ ثُمّ تُوَفّىَ كُلّ نَفْسٍ مّا كَسَبَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ)
الشريف ابوعمر الدويري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مسند أبي بكر الصديق رضي الله عنه د حازم زكي البكري مجالس علوم الحديث 4 28-05-2018 03:24 PM
قبيلة المحس بشمال السودان السكراب الملك جامع وسيسة قال الناظر على الامام هؤلائى هم ابائى جزيرة توتى معاوية على ابو القاسم سجل نسب عائلتك في جمهرة انساب العرب الحديثة 9 14-11-2017 02:46 AM
المأثورات . الحزب اليومي . الامام حسن البنا . مع تخريج الاحاديث الحناوي مجلس الاذكار و المأثورات 0 04-07-2017 06:11 PM
جمهرة انساب العرب . ابن حزم الاندلسي د ايمن زغروت مكتبة الانساب و تراجم النسابين 12 28-02-2017 07:59 AM
الحرمة المغلظة لاتخاذ القبور مساجد....منقول للفائدة قاسم سليمان مجلس العقائد العام 0 10-05-2012 01:20 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 09:36 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه