الألفاظ التركية و الفارسية في اللهجة المصرية العامية - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عائلة قب
بقلم : إيهاب قب
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: النسابون العرب (آخر رد :حسام عبدالموجود)       :: عدم وجود ما يسمى بالجيل الجيني ftdna (آخر رد :محمد العيساوي الطائي)       :: البو عاصي البني البو مهنا البو عيسى (آخر رد :محمد العيساوي الطائي)       :: استفسار (آخر رد :عبد الرحمان بن احمد)       :: أبرز تطبيقات لقياس سرعة السيارة (آخر رد :وحيد مبقّوش)       :: عائلة الجمل المغازية باويش الحجر ،المنصورة ،الدقهلية،بمصر (آخر رد :عبدالرحمن الجمل)       :: أصول وتاريخ السلالة البشرية J2 (آخر رد :محمد الحسن الحويج)       :: تحديث نتيجة آل حميد الدين (آخر رد :جيزاني)       :: عائلة قب (آخر رد :إيهاب قب)       :: سؤال عن نسب البقعان (آخر رد :البقعان)      


العودة   ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. > مجالس قبائل وادي النيل > مجالس قبائل مصر > مجلس قبائل مصر العام


إضافة رد
قديم 21-10-2018, 12:36 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
منتقي المقالات
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة arab league

افتراضي الألفاظ التركية و الفارسية في اللهجة المصرية العامية

الألفاظ التركية و الفارسية في اللهجة المصرية العامية
(*) ألقي هذا البحث في الجلسة الحادية عشرة لمؤتمر الدورة السابعة عشرة ( 24 من يناير 1951 ) . ونشر بمجلة المجمع، الجزء الثامن، ص 362.
1- هذه كلمة أقدمها إلى مؤتمر المجمع، لا أحاول فيها الاستقصاء، بل أكتفي بالتمثيل، وسأنشر بحثًا مفصلاً مستوعبًا كل ما أهتدي إليه من الكلمات الفارسية والتركية في اللغة العامية المصرية، أنشره في مجلة المجمع إن شاء اللـه .
2- وينبغي أن أقدم قبل ذكر هذه الكلمات أن الفارسية منها دخلت إلى العامية المصرية في ثنايا اللغة التركية. ومعلوم أن التركية تشتمل على ألفاظ عربية وفارسية كثيرة. ثم بعض الألفاظ التركية والفارسية تسربت إلى لغة المصريين قبل تسلط الأتراك العثمانيين على مصر أي في عهد المماليك، وتاريخ ابن إياس فيه كثير من هذه الألفاظ .
3- تكثر هذه الألفاظ في اصطلاحات الجيش وفي أسماء الأطعمة . مثل : جاويش، أون باشي، يوز باشي، بيك باشي ، صاغ ، صول.
( ومثل جويرمة ، قاورمة ، دوندورمة ، كلاش ).
4- من الألفاظ التي أخذت من التركية والفارسية ألفاظ عربية استعملت على الطريقة العجمية مثل الكلمات المنتهية بتاء التأنيث في العربية. فقد استعملت بتاء مفتوحة تشبه تاء التأنيث في الفعل، وفي جمع المؤنث السالم مثل: رحمت، حكمت، رأفت ، عفت ، نشأت إلخ .
وبعض هذه الكلمات توهم المصريون فيها الجمع؛ لأنهم لم يألفوا هذه التاء في الأسماء المفردة. فقالوا في الأسماء: عنايات، جنات، في عنايت وجنت. وقالوا شربات وأصلها شربت من الكلمة العربية شربة.
وكذلك جمعت بعض صيغ الجمع اتباعًا للأسلوب التركي. فالأتراك لا يدركون صيغ الجموع العربية فيجمعون صيغ الجمع العربية كما قالوا – اللوازمات العفونات وقاس عليها المصريون – الشحومات والزيوتات والفحومات.
ويقابل هذا أن المصريين ، وهم يفرقون بين صيغ الجمع والمفرد في العربية، أخذوا عن الترك كلمة غروش أو قروش، وهو مفرد في التركية مأخوذ من إحدى اللغات الأوربية، فلما وجدها المصريون صيغة جمع توهموا لها مفردًا فقالوا غرش أو غروش .
5- بعض الكلمات التي نبحث عنها دخلت العامية وبقيت دون تغيير، أو مع تغيير يسير، وبعضها لحقه تغيير كبير، وبعضها اشتق منه على الطريقة العربية، وبعضها توهم أنه عربي فألحق بأقرب الكلمات العربية إليه .
(أ) فمن النوع الذي لم يلحقه تغيير أو لحقه تغيير يسير " تختة " وهي في التركية لوح من الخشب، و " تختة بوش "، وهي المكان المغشي بالخشب، وهي مستعملة في بعض البلاد المصرية، وهو تركيب من تختة وبوش، وهذه فارسية معناها المغشي أو اللابس. ومعنى التركيب ، المغشي بالخشب .
ومن هذا: " سبية " وهي فارسية معناها ثلاثة أرجل، وهي مستعملة في مصر عند الوزانين، تقال للقوائم الثلاث التي يعلق فيها الميزان، وعند الجزارين تقال للقوائم التي يعلق فيها اللحم.
ومن هذا: أوطة وطوغري وطولمة ، ومعناها بالتركية المملوء، ويالانجي طولمة، ومعناها المحشو الكاذب أي الذي لا لحم فيه، فإن الناس حين يرون المحشي يظنون فيه لحمًا فإن لم يكن فيه لحم فقد كذب.
ومنه: " بفتة " وهي فارسية معناها النسيج.
دوش : وهو الكتف بالفارسية وهو من لغة الجزارين.
شكمبة: فارسية، وهي الكرش ويطلق في مصر على الكرش المحشو.
جنكل: شنكل، وهي كلمة تركية معناها مشبك الباب أو الشباك.
شيشة: فارسية معناها الزجاج، وتخص في مصر بزجاجة التمباك.
كليم: فارسية، نوع من البسط .
أورمة: تركية، وهي الوضم بالعربية – أي الخشبة التي يدق عليها اللحم.
خانة: فارسية، تستعمل مركبة في مثل: أجزخانة، كتبخانة،عربخانة، شفخانة.
أتك: تركية ، معناها الحجر، وهي مستعملة عند الخياطين.
أورمان: تركية، وهي مستعملة في حديقة الأورمان في الجيزة.
خردة: وهي في الفارسية الصغير من الأشياء، واستعملت في مصر للصغير من السكة ( النقود) ، وللصغير من السلع، وقالوا حديد خردة، وجمعوها على خردوات.
بارة: وهي فارسية معناها القطعة، واستعملت في مصر في أجزاء القرش، فقالوا عشر بارات، وعشرين بارة. والقرش أربعون بارة.
جنـزير: أصلها بالفارسية زنجير. وهو السلسلة. وجمعت في مصر على جنازير.
روشن: فارسية معناها المنور. وقد سمعتها في إحدى القرى تستعمل لكوة في السقف تجعل للضوء.
ماهية: من الفارسية، " ماه " معناه الشهر. وينسب إليه " ما هي " بمعنى شهرية وقد غيرت إلى ماهية، وهي غير ماهية العربية التي تقال لحقيقة الشيء فتلك منسوبة إلى " ما هي "؟
(ب) ومن الكلمات التي لحقها تغيير كبير. كلمات مبدوءة بهمزة مفخمة في الفارسية أو التركية قلبت همزتها عينًا في العامية مثل:
عطشجي: مركبة من آتش ومعناها بالفارسية النار، وجي، وهي من علامات النسب في التركية. فمعناها عامل النار أي الوقاد.
عرض: وهي مستعملة في بعض البلاد للجيش، وبها سميت قرية جنوبي القاهرة قرب طرة، وأصلها بالتركية " أوردو " أي الجيش. وتستعمل في الجيش المصري " أورطة ".
عنتري: صدار معروف " وهي في التركية أنتري ".
عنبر: أصله بالفارسية أنبار أي مخزن. وهي مستعملة في الجيش وفي المدارس وغيرها. ومنها عنابر السكة الحديدية في القاهرة.
عربية: أصلها بالتركية آرابة، وينسب إليها آرابة جي أي عربجي.
ومن الكلمات المغيرة كثيرًا غير ذوات الهمز:
شراب: وهو بالفارسية جورب.
طرشي: بالفارسية ترش أي حامض.
بشأة : يقال في العامية: " دا بشأة ودا بشأة " أي هذان شيئان مختلفان، وهي من بشقة ومعناها في التركية غير .
(ج) ومن الألفاظ الفارسية والتركية ألفاظ جمعت أو صرفت على القواعد العربية أو قربت إلى كلمة عربية لتوهم أنها من العربية مثل:
طسلأه: أصلها بالتركية طاسلاق، وهو الشيء الذي لم يحكم عمله أو الذي لم يكمل. يقال في العامية المصرية: طسلأه، للعمل غير المحكم الذي له صورة وليس له حقيقة.
باظ – باظ الشيء : فسد أو بطل، وبوظه : أفسده أو أبطله، وهي من بوزمق في التركية أي الإفساد أو الإبطال، ومنه بوزوق بمعنى الفاسد أو الباطل.
شرك: سمعت كثيراً قول العامة فيمن يفحص للجندية فلا يقبل: شركوه. وأصله في التركية جوروك. وهو ضد صاغ أي سليم. يقال للشيء العفن أو المكسور جوروك.
برم: برم الشيء يبرمه برمًا: فتله. وهو من التركية بورمه أي مفتول، وبوومك الفتل. ويقال في المصرية أيضًا خيط برمه. ومن هذا الفعل البوريك وهو طعام يصنع من عجين يرقق ويلف.
رنوك: هو رنك بالفارسية ومعناه اللون، ويطلق على الشارات في بعض المصالح المصرية.
بركات وارثة: وتلفظ بركات وارسه. وأصلها بالتركية بركت ويرسون. ومعناها ليعط البركة، وتستعمل في مقام الحمد للـه. فتوهم العامة أنها من الميراث أي شيء يورث البركة. فقالوا وارسه على انبهام معناها عندهم.
بشرف: من اصطلاحات الموسيقى، وهو من الفارسية يبش رو بمعنى أمام أو متقدم إلخ. وقد عرب على هذه الصيغة.
6- هكذا يستطيع الباحث أن يتبع ألفاظًا كثيرة في العامية المصرية أصلها فارسي أو تركي. ويستطيع التمثيل بها لما يلحق الكلمات الدخيلة من تغيير وتعريب في البلاد العربية عامة ومصر خاصة.


توقيع : الارشيف
الارشيف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب نهاية الأرب في معرفة أنساب العرب القلقشندي على نجيب مجلس قبائل مصر العام 3 04-04-2019 11:00 PM
نهاية الارب في معرفة انساب العرب . ابو العباس القلقشندي الفزاري د ايمن زغروت مكتبة الانساب و تراجم النسابين 8 10-12-2017 10:23 AM
- الصومال في العصور القديمة والوسطى. أبوعبد العزيزالقطب مجلس قبائل الصومال 3 27-10-2016 06:47 AM
بين العامية والفصحى (اللهجات العراقية نموذجاً) الرشيد مجلس لغتنا الجميلة 24 19-02-2016 02:37 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 05:25 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه