جينات ( مْرابط ) في الجزائر – Mrabit DNA in Algeria - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عشيرة البيكات العباسية الهاشمية ,,,
بقلم : حسن جبريل العباسي
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: اسر بني خالد في الكويت ابناء واحفاد ناصر مشعان بن شاهين المهاشير الخالدي (آخر رد :سعد ناصر الخالدي)       :: التمذهب (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: عشائر السادة آل حسيني الحسنية (آخر رد :عبد الإله الهاشمي)       :: ماهو نسب عائلة درويش بصفوى ؟ (آخر رد :وردة فرساي)       :: دبلومة الانساب (آخر رد :احمد حيدر موسي عبدالله)       :: بشرى سارة من المعهد العالي لعلوم الانساب { التعليم عن بعد } (آخر رد :احمد حيدر موسي عبدالله)       :: البحث عن نسب عائله ضوه....... (آخر رد :السيد محمد محمد ضوه)       :: تحور قبيلة الحساونة (آخر رد :يوغي يو)       :: نبي الله لوط (ع) ليس قريبا لنبي الله إبراهيم (ع) (آخر رد :عتيبة)       :: الجميلات من قبيلة الصلبة صُلب العرب الكنانية العدنانية (آخر رد :العنتري)      




إضافة رد
قديم 24-11-2018, 02:23 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
كاتب في النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Saudi Arabia

افتراضي جينات ( مْرابط ) في الجزائر – Mrabit DNA in Algeria

جينات ( مْرابط ) في الجزائر – Mrabit DNA in Algeria

المرابط في الجزائر خاصة وفي شمال افريقيا عامة ، هي تسمية أشهر من نار على علم ، ولا تجد عائلة جزائرية إلا وتقول أن أحد أجدادهم كان ( مرابط )ولي صالح ، ذا كرامات وخروقات و ذا صيت حسن و احترام كبير من بقية السكان، وهو مصطلح مستعمل في كل مناطق الجزائر فنجده في بلاد القبايل وفي بلاد الحضنة وفي الغرب والشرق الجزائري وحتى في الصحراء ، فلا تخلوا مدينة جزائرية من عوائل ( مرابطية ) بل الكثير منها كانت تُكنى بأسماء أشهر مرابطيها المدفونين فيها ، كمدينة سيدي عبد الرحمان الثعالبي ويقصد بها العاصمة ، ومدينة سيدي بومدين شعيب الأنصاري ويقصد بها مدينةتلمسان ( نسبة لأشهر مرابط مدفون فيها ) ومدينة سيدي الهواري ( وهران ) ، ومدينة سيدي عامر ( عنابة ) و مدينة سيدي الخير ( سطيف ) …الخ ، بل مُدن كاملة في الجزائر لا تسمية لها الا تسمية واحدة علي شخصية ذالكالمرابط كمدينة سيدي غيلاس في تيبازة و سيدي يوشع وسيدي العبدلي في تلمسان و سيدي بلعباس و سيدي عقبة الفهري ببسكرة ، ومدينة سيدي عيسى المرابط ذو القبريين في المسيلة وسيدي لزرق في غليزان …الخ ، والكثير من هؤلاء المرابط لهم زوايا خاصة بهم يشرف عليها عوائل من نسلهم يتوارثون أمرها : كزاوية ( سيدي علي أويحي ) في قرية بني كوفي بوغني تيزي وزوا ، زاوية سيدي الشيخ في البيض ، زاوية سيدي بن عمر في الرمشي تلمسان ، زاوية سيدي بن عزوز ( البرج) بسكرة ..الخ
وحتى المدن التي لا تحمل أسماءهم مازالت تحوي على ( قـباب ) أجداد هؤلاء المرابط – فلا تخلو مدينة أو بلدية أو قرية جزائرية من قـبة مدفون فيها أحد هؤلاء المرابط .. وهي قـباب ارتبطت سابقا بعادات ومماراسات صوفية من طلب التبرك بأصحابها واقامة ( الوعدات = القوم ) بالقرب منها بمناسبة سنوية متكررة لنيل بركة ورضى هذا المرابط الولي الصالح. وتصل بهم أحيانا في بعض المناطق إلى العنصرية التي ما أنزل الله بها من سلطان ، فلا يتزوجون من بقية الجزائريين ولا يزوجون بناتهم لغيرهم حفاظا على نسبهم كما يقولون.. ، وكلها ممارسات جعلت بعضهم يُشبِهُ هؤلاء المرابط في الجزائر كـ آلهة إغريقية تأخر بها الزمن (( للاطلاع : هنا))
القبة المدفون فيها المرابط سيدي علي بن يحيى – بلدية العمامرة – غليزان
ومن هنا نلاحظ أنها ظاهرة مستشرية جدا في المجتمع الجزائري ، وشاملة لكل نواحي عيشه ( من زوايا دينية و عادات وتقاليد و أعراف وأسماء مدن ) … لكن النقطة المشتركة بينهم هي عامة ما تجد أحفاد هؤلاء المرابط يدعون أنهم أشراف من نسل علي وفاطمة الزهراء -رضي الله عنهما- من آل بيت النبي -ص- وفي حوزتهم أو داخل قبابهم أو زواياهم وثائق حديثة أو قديمة تربط نسبهم بآل النبي ص ، فلا تجد أحد نسل هؤلاء مرابط في الجزائر ممن تسبق أساميهم سابقة ( سيدي فلان ) إلا وقال أن أصلهم ( شريف من بني هاشم من قريش ) فكل المرابط يقولون انهم أدارسة وكل الأدارسة يقولون أنهم مرابط ،وعزز ذلك ما ألصقه وروجه عنهم العامة من تقديس واحترام لمكانة أجدادهم ولأمور سياسية واجتماعية كثيرة مرت عليها الجزائر طيلة أحقاب طويلة (خصوصا خلال الحقبة العثمانية التي انتشر فيها التصوف البدوي كالنار في الهشيم وما رافقه من ادعاء رؤوس وأئمة الصوفية للقرشية )… فهل يمكننا التحقق اليوم أن كل هؤلاء المرابط هم فعلا من نسل رجل واحد ؟ كأنهم مثلا : كلهم أدارسة كما تقول مشجرات أنسابهم ؟
هل أثبت العلم الجيني المعاصر
أن المرابط من أصل ونسب واحد؟


جينيا : من خلال علم الجينات فإنه من السهل اليوم معرفة إذا ماكان شخصان من نفس الأصل الأبوي ( الحديث أو البعيد ) : نسب عمومة أو قبلي أو عرقي … وذلك من خلال نتائج فحص Y-dna لجينات السلالة الأبوية الموروثة حصرا من ناحية جينات الوالد وبذلك نتـتـبع صلة الـقـرابة بين فردين وحتى مجموعة أفراد وقبائل وشعوب كاملة .
ولأحفاد هؤلاء المرابط عينات جينية كثيرة نذكر منها النتائج الآتية :
جينات المرابط في منطقة القبايل : Imrabḍen DNA en kabylie
—————————————————————————-
— سيدي محند أومالك : مرابط تيزي وزوا له هناك زاوية مشهورة أسست سنة 1467 م
قبته موجودة في عرش آيت اجر دائرة بوزغن،
لنسله عرش أولاد محند أومالك نتيجة على السلالة E-m123
— سيدي بهلول بن عاصم : مرابط جد عرش الشرفة البهاليل
في العزازقة / تيزي وزو لهم نتيجة جينية على السلالة E-m81
— سيدي يحى العيدلي : جد عرش آيت عيدل في بجاية
قبته في قرية تقرابت .. لنسله نتيجة من بجاية على السلالة المشرقية j2
— سيدي الحسن الورثيلاني : صاحب كتاب ( الرحلة الورثيلانية )
لأحد أفراد عرشه (بني ورثيلان بالقرب من بجاية) نتيجة على السلالة المشرقية j2
جينات المرابط في الغرب الجزائر
————————————-
سيدي علي بن يحى : مرابط وجد عرش ، دفين غيليزان
ولذريته من أولاد سيدي علي بن يحيى نتائج جينية كلها على السلالة E-m35
— أولاد سيدي محمد بخدة الداخلين في قبيلة فليته الهلالية
في زمورة غليزان لهم نتيجتين على السلالة E-m81
جينات المرابط الوسط الجزائري :
————————————–

المرابط سيدي معمر – دفين مدينة عين الحجر – البويرة
لنسله عينة من عائلة شودري من أولاد سيدي معمر قبيلة عريب
نتيجة على التحور zs4753 من السلالة المشرقية j1
المرابط سيدي ثامر البوسعادي: بوسعادة المسيلة ، لنسله أولاد سيدي ثامر
وكذلك بالنسبة لنسل المرابط : سيدي حملة – الحمالات – المسيف المسيلة ،
ولأولاد سيدي عيسى شمال غرب المسيلة
ولأولاد سيدي هجرس ( مدينة سيدي هجرس)
والبراكتية أولاد سيدي بركات من أولاد دراج شرق المسيلة(طالع هنا)
كلهم لهم نتائج على التحور zs4753 من السلالة المشرقية j1
أما المرابط اولاد سیدي إبراھیم الغول – الديس المسيلة
فلهم نتيجة على السلالة E-m35
أما المرابط البوازيد أولاد سيدي بوزيد شرفة زاوية الهامل – المسيلة
فلهم نتيجة على السلالة R-m269
المرابط سيدي عبد العزيز الحاج : جد عرش العبازيز – صاحب زاوية الشارف الجلفة
فلهم نتيجة على السلالة R-m269
وللمرابط سيدي زيان في ولاية برج بوعريريج
نتيجتين على ذات السلالة j1 لكن كل واحدة على تحور مختلف
واحدة J-ZS5010 والثانية على J-zs4753
وهناك نتائج اخرى كذلك من مناطق وسلالات اخرى كـ
سيدي محمد المكي : لنسله عينة على السلالة R-m269

وسيدي يحى : ( غير موثقة معلوماتها ) نتيجة على ذات السلالة
المرابط سيدي ناجي – خنقة سيدي ناجي بسكرة لهم نتيجة على السلالة E-m35
ومن الصحراء الجزائرية خرجت نتيجة مؤخرا
لجينات عرش المرابطين من قبيلة الشعانبة في ورقلة
وهي على تحور لأول مرة يظهر خارج السعودية والوحيدة في الجزائر من السلالة j1
وغيرها من النتائج :
وبذلك نلاحظ من خلال نتائج جينات أحفاد ونسل هؤلاء ( المرابط ) في الجزائرأنهم من أصول أبوية بل وحتى عرقية مختلفة جدا ، ونتائجهم على مختلف السلالات والتحورات . فلا يصح إطلاقا من ناحية علمية ربط ( مسمى المرابط ) بالنسب النبوي الشريف ، فهناك شروط لابد أن تتحقق حتى نستطيع القول أن جينات طيف منهم هي جينات بني هاشم من قريش (( للمزيد: هنا)) وهو ما لا يتحقق في نتائجهم داخل أو الخارج الجزائر
وأول من نبه إلى حُمى التشرف المرتبطة أساسا بمسمى مرابط في الجزائر هو العلامة بلبكار مفتي مدينة معسكر الذي وضح قبل قرنين أنغالبية هؤلاء المرابط في عصره ليسوا أشراف وأن العامة هم من شرفوهم ، بينما في الأصل لا صلة نسب لهم ببيت النبوة الهاشمي وأن هذا المصطلح هو في الأساس ( مصطلح ديني ) ولا علاقة له بنسب معين ، كان يطلق على كل منتحل العبادة ( كل شخص تصوف أو عرف عنه الصلاح و العلم الديني أو الزهد ) فتحققت فيه شروط السيادة الدينية أو التوقير لأهل الدين ،فأطلق عليه العامة مُسمى ( المرابط سيدي فلان ) الذي ما إن مرت عليه عقود وسنون طويلة حتى ظنوا أن عقبه وأحفاده من الأشراف، ظنا خاطئا متوهما، تواصل بعدها ذلك الظن حتى ساد بعدها كأنه حقيقة ، يصعب اليوم اقناع أصحابه أنهم ليسوا كما يعتقدون لمرور حقب بعيدة على قناعتهم بذاك الظن الخاطئ ولعوامل كثيرة منها أن معظمهم اُصطنع لهم في فتراة معينة مشجرات نسب ترفع نسب جدهم المرابط الى بيت النبوة فيستحيل عليهم تكذيب ما تراكم لديهم من وثائق ومواريث شفوية متوارثة جيلا عن جيل .
وكل من ذكرناه في الأعلى يحتفظون بمشجرات تربط أجدادهم (كلهم) ببعضهم إلى إدريس من هاشم من قريش رغم أن جيناتهم بينت بوضوح تام أن لا علاقة تربط معظمهم ببعضهم فهم جينيا فيما بينهم أبعد بكثيرعما تظهره تلك المشجرات ، فكل فئة منهم على سلالة مختلفة ، بل حتى التي تتكتل في نفس السلالة نجد جيناتهم على تحورات مختلفة ، وهو ما يثبت أن لا صلة أبوية مشتركة بين عمومهم إلا في النزر القليل ، وهو اثبات علمي معاصر لكلام علامة ومفتي معسكر أن مصطلح المرابط لا يصح أن يربط بالنسب الهاشمي بل هو مصطلح ديني أطلق على رجال من أنساب وقبائل وأصول مختلفة عُرف عنهم التعبد أو العلم الديني أو الصوفية و التزهد .(للمزيد هنا)

أ. محمد بلقاسم العدناني التلمساني.

مفيد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-06-2019, 11:41 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
عضو منتسب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة algeria

افتراضي















تحقيق نسب النوايل الى زغبة
الخلاف الكبير الذي وقع :
———————-
فبينما ينسبهم البعض الى الشرفاء المشيشيين ( الاشراف الادارسة ) ويقولون أن جدهم هو ( سيدي محمد بن عبد الله الخرشفي ) قائلين :
1- أن أولاد نايل الهلاليين الذين عمروا المنطقة قبل قدوم ( سيدي نايل ) انتقولوا فيما بعد وهم اليوم في طرابلس الغرب وهم أنفسهم قبيلة النوايل الحالية في ليبا وتونس .
2- هناك الكثير من المؤرخين من يثبت إنتساب سيدي محمد المدعوا نايل للأشراف الادارسة
بينما أنكر عليهم مخالفوهم هذا القول ، لعدة أسباب منها :
1- أن أغلب من نسبهم إلى سيدي محمد الخرشفي كانوا من متأخري النسابة، فكان ظهور هذا القول خصوصا خلال الفترة العثمانية
2- كما أن أولاد نايل الهلالييين أسبق في المنطقة من أولاد سيدي محمد الخرشفي ( الذي دُعي لاحقا بنايل )
ويستشهدون بأن قبيلة أولاد نايل من فرع حميس من عروة من شعب (قبائل) زغبة الذين ذكرهم النسابة ، كانوا في المنطقة مع اخوانهم من قبائل عروة بما يزيد عن مائتي سنة قبل قدوم سيدي محمد ( المدعوا نايل ) الذي عاش من سنة 1500 إلى 1594 للميلاد. وهذا الاخير حل بينهم فانتسب الكل للجزء … فهل اختفى أولاد نايل الذين عمروا المنطقة لتحل مكانهم نفس القبيلة بنفس الاسم في نفس المنطقة ؟
3- ويستشهدون أيضا : بأن أغلب القبائل المحيطة بأولاد نايل لحد اليوم هي اخوتهم من قبائل عروة ، فإلى الشرق منهم نجد اخوتهم من قبيلة السحاري ، وإلى شمالهم أولاد سليمان ( ناحية المدية ) وبني خليفة (ناحية برج بوعريرج ) وقبيلة الشريعة التي تسمت عليها جبال الشريعة بالمدية ، وهؤلاء كلهم يشتركون مع أولاد نايل في الجد ( عروة ) ، وللغرب منهم ناحية الأغواط قبائل العمور الذين ذكر ابن خلدون أنهم كانوا جيران ومتحالفين مع قبيلة أولاد نايل من زغبة . وكلها قبائل مازالت محافظة على أساميها ومواقعها القديمة كما هو مذكور عند إبن خلدون وكل هذا يثبت بأنهم أولاد نايل من قبائل عروة الزغبية الهلالية العدنانية .
يقول ابن خلدون عن موطن أولاد نايل الزغبيين الهلاليين العدنانين بأنهم كانوا شرق أولاد يحى من العمور ( أي في نفس المنطقة لأولاد نايل الحاليين ) ، قال ابن خلدون متحدثا عن قبائل عروة :
” وأما عروة بن زغبة فهم بطنان : النضر بن عروة وحميس بن عروة. وبطون حميس ثلاثة : عبيد الله وفرغ ويقظان. ومن بطون فرغ بنو نائل أحلاف أولاد يحيى من العمور القاطنين بجبل راشد( ولاية الأغواط اليوم ) . وبنو يقظان وعبيد الله أحلاف لسويد يظعنون لظعنهم ويقيمون لإقامتهم، ورياستهم لأولاد عابد من بطن راشد. وأما النضر بن عروة فمنتبذون بالقفر ينتجعون في رماله ويصعدون إلى أطراف التلول في إيالة الديالم والعطاف وحصين وتخوم أوطانهم(يقصد ولايات المدية وبرج بعرريج وعين الدفلى اليوم ) ”
خريطة قديمة توضح موقع قبائل عروة بما فيها النضر مأخوذة من كتاب القبائل العربية أواخر عهد الموحدين ، وهو نفس الموقع الذي مازالت تنتشر فيه قبائل عروة الزغبية الهلالية العدنانية
كما أن اسم القبيلة أكبر دليل على نسبها القديم ، فلماذا لم تتسمى بأولاد سيدي محمد ( المدعو نايل ) ، أو أولاد سيدي نايل ، بينما ضلت محافظة على أسمها القديم بدون اضافات أو تأويلات ( أولاد نايل ) ؟
وينكرون على من قال أن أولاد نايل الذين ذكرهم ابن خلدون هم اليوم قبيلة نوايل ، بقولهم أن هذا أكبر دليل على جهلهم بالأنساب الهلالية ، فقبيلة النوايل التونسية والليبية ، ليست هلالية ، وإنما هي سلمية ( احدى قبائل بنو سليم ) والجميع يعلم أن قبائل السلميين تنتشر اليوم بدرجة أكبر في تونس ولبييا والنوايل واحدة منهم ولا علاقة لها بأولاد نايل الهلاليين الذين كانوا مجاورين لقبائل العمور وأخوتهم من قبائل عروة الهلالية في منطقة الجلفة والأغواط
4- ذكر الشيخ العلامة المؤرخ مبارك الميلي في كتابه تاريخ الجزائر القديم و الحديث ووضح على الخارطة التي نقلها في كتابه موقع قبيلة أولاد نايل الهلالية في القرن الثامن الهجري وهوو نفس الموقع الذي تحتله قبيلة أولاد نايل الحالية ، كما ذكر كل من الشيخ المؤرخ أحمد توفيق المدني وزير الاعلام في اول حكومة بعد الاستقلال في كتابه الجزائر والشيخ الاديب المؤرخ الفقيه عبد الرحمان الجيلالي حفظه الله في كتابه تاريخ الجزائر العام ، أن من قبائل الهلاليين في الجزائر هي قبيلة أولاد نائل بن فرع بن حميس بن عروة بن زغبة بن أبي ربيعة بن نهيك بن هلال بن عامر من العرب العدنانية ، التي كانت مواطنهم بأراضي الجلفة وما جاورها رفقة بقية بطون عروة .
وفي سنة 1842 قسمت لجنة علمية مكونة من مجموعة من المؤرخين والباحثين ، أرسلتها سلطات الاحتلال الفرنسي تحت قيادة المؤرخ كاريت لدراسة الوثائق التاريخية لأولاد نايل .. قسمتهم إلى قسمين ( أولاد نايل الشراقة ، و أولاد نايل الغرابة )
قبائل أولاد نايل / قسمة المدية سنة 1842
ـ أولاد نايل الغرابة : رحمان ، أولاد مختار الغرابة ، أولاد سيدي أحمد ، أولاد خويني ، أولاد ديا ، أولاد أم هاني ، أولاد سعد بن سالم ، أولاد يحيى بن سالم ، الصحاري ، أولاد سيدي عيسى الأدهب.
ـ أولاد نايل الشراقة : 10 قرى و19 قبيلة (عرش كبير) لم تذكرها اللجنة بأسمائها.
أجمعت هذه اللجنة العلمية الفرنسية بعد دراستها للوثائق والمرويات التاريخية التي استقتها من شيوخ النوايل أنفسهم ( سنذكر بعضها في آخر المقال نقلا مباشرة عن كتابات الفرنسيين ) بأن أولاد نايل عرب لا يختلف في ذلك اثنان ، ووضح التصنيف الذي وضعه المؤرخون الفرنسيون بأن أولاد نايل كانوا آنذاك داخلين في حلف كبير مع بعض القبائل العربية الاخرى المجاورة لهم ، وبتتبع نسب تلك القبائل نجدها جد قريبة في نسبها لأولاد نايل الذين ذكرهم ابن خلدون ( كلها لها سلف-جد- مشترك مع أولاد نايل ) ، فمثلا قبيلة رحمان التي صُنفت من ضمن حلف قبائل أولاد نايل هي في الحقيقة قبيلة رياحية ( من قبائل بنو رياح ) وقبيلة السحاري هم إخوة أولاد نايل من زغبة لدى ابن خلدون ، نفس الشئ بالنسبة لأولاد مختار في المدية وهم من قبيلة حصين من زغبة التي استوطنت جبال المدية في عهد ابن خلدون ، فهذا التصنيف ذكر الحلف القبلي العربي لأولاد نايل الغرابة في ناحية التيطري ( المدية )و من خلاله نرى أن كل القبائل التي كانت منضمة اليه هي قريبة نسبا لأولاد نايل ( تشترك معهم في سلف واحد ) ما يثبت صحة ما ذكره ابن خلدون بأن أولاد نايل هم من القبائل الزُغبية العدنانية الإسماعيلية .
وكل هؤلاء المؤرخون ( الجزائريون والفرنسيون) اعتمدوا على ما دونه عميد المؤرخين الشيخ ولي الدين ابي زيد عبد الرحمان ابن خلدون في كتابه العبر وديوان المبتدا والخبر في ايام العرب والعجم والبربر ومن عاصرهم من ذوي السلطان الاكبر المعروف بـ تاريخ ابن خلدون ، وهو الذي عاصر استيطان القبائل العربية للجزائر وأنسابها الاولى الصحيحة قبل أن تتداخل في بعضها البعض
البوسعادي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دراسات جينية ¤ مُترجمَة ¤ / حول الدول العربية Genetic studies/ About Arab World DNA مفيد مكتبة الدراسات الجينية 0 24-11-2018 02:03 PM
جينات بني مزاب – إباضية الجزائر مفيد مكتبة الدراسات الجينية 1 24-11-2018 01:56 PM
جينات أولاد نايل — Ouled Nail DNA – Algeria الارشيف مكتبة الدراسات الجينية 0 04-11-2018 11:01 PM
علاقة الحركة البربرية بالتنصير في الجزائر أبو مروان الاسلام باقلامنا 12 04-05-2016 06:19 PM
مدينة الجزائر العاصمة د سليم الانور مجلس قبائل الجزائر العام 0 20-03-2015 01:00 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 02:25 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه