لماذا ينتشر المذهب المالكي في الجزائر و شمال افريقيا ؟ …. ابن خلدون يجيب .. - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
عينات قبيلة مرداس من ولاية عنابة الطارف الجزائرية
بقلم : القرشي التلمساني
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: صامطة (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: بحث عن تشتت قبيلة مراد (آخر رد :عبدالله م)       :: اصل نسب عائلة ابو تركية (آخر رد :شعبان المصرى)       :: البحث عن نسب ال شربينى (آخر رد :محمد شربيني)       :: للنقاش: هل يعاب النسابون المقدمين يعرب بن قحطان على معد بن عدنان ؟! (آخر رد :بنت النجادات)       :: الأعرف والأمين أخشبا البلد الأمين (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: جبال مكة المكرمة : جبل النور وجبل ثور (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: سوق الهجلة التاريخي بالطائف (آخر رد :ابراهيم العثماني)       :: الأشراف الأدارسة بنو إدريس الأزهر أصول وفروع (آخر رد :محمد ناجي بن قاسم)       :: زمن التمحيص (آخر رد :ابراهيم العثماني)      


العودة   ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. > المجلس الإسلامي ..{ على مذهب أهل السنة والجماعة } > مجالس علوم الفقه

مجالس علوم الفقه يعنى بالفقه و الفقهاء و أصولا و فروعا

Like Tree3Likes
  • 2 Post By القلقشندي
  • 1 Post By أبو مروان

إضافة رد
قديم 20-04-2019, 04:47 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
كاتب و محقق أنساب
 
الصورة الرمزية القلقشندي
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي لماذا ينتشر المذهب المالكي في الجزائر و شمال افريقيا ؟ …. ابن خلدون يجيب ..


لماذا ينتشر المذهب المالكي في الجزائر و شمال افريقيا ؟ …. ابن خلدون يجيب ..



لماذا ينتشر المذهب المالكي بكثرة في الجزائر و شمال افريقيا ؟ ….
لماذا السعودية حنابلة ، والسوريين والمصريين حنفيين ، بينما الجزائريين مالكية؟
يجيبنا العلامة ابن خلدون
يرى ابن خلدون أن انتشار المذهب المالكي في دول المغرب راجع لسببين وهما:
(الأول) جغرافي، لأن المغاربة (بما فيهم الجزائريين)
كانوا دوما مرتبطين بالحجاز(منطقة في السعودية)
(الثاني) اجتماعي ويرجع ” لبداوة ” سكان شمال افريقيا
( أي أنهم كانوا بدوا منذ القدم لم تترسخ فيهم الحضارة )
في مقدمته في الفصل السابع من الباب السادس يقول :
« وأما مالك رحمه الله فاختص بمذهبه أهل المغرب (شمال افريقيا) والأندلس، وإن كان يوجد في غيرهم إلا أنهم لم يقلدوا غيره إلا في القليل، بما أن رحلتهم كانت غالبا إلى الحجاز وهو منتهى سفرهم، والمدينة يومئذ دار علم ومنها خرج إلى العراق، ولم يكن العراق في طريقهم فاقتصروا على الأخذ من علماء المدينة وشيخهم وإمامهم مالك وشيوخه من قبله، ولتلاميذه من بعده فرجع إليه أهل المغرب والأندلس وقلدوه دون غيره ممن لم تصل إليهم طريقته … وأيضا فالبداوة كانت غالبة على أهل المغرب والأندلس، ولم يكونوا يعانون (لم تكن لهم ) الحضارة التي لأهل العراق، فكانوا إلى أهل الحجاز أميل لمناسبة البداوة ( تشابه الطباع البدوية بين أهل الحجاز و سكان المغرب من امازيغ وعرب) ، ولهذا لم يزل المذهب المالكي غضا عندهم ولم يأخذه تفسخ الحضارة وتهذيبها كما وقع في غيره من المذاهب ولما صار مذهب الإمام مالك علما مخصوصا عند أهل مذهبه ولم يكن لهم سبيل إلى الاجتهاد والقياس فاحتاجوا إلى تنظير المسائل في الإلحاق وتفريقها عند الاشتباه بعد الاستناد إلى الأصول المقررة من مذاهب إمامهم، وصار ذلك كله يحتاج إلى ملكة راسخة يقتد ربها على ذلك النوع من التنظير أو التفرقة وإتباع مذهب إمامهم فيهما ما استطاعوا وهذه الملكة هي علم الفقه، لهذا العهد وأهل المغرب جميعا مقلدون لمالك رحمه الله».

——————
كان المذهب السائد في الحجاز (غرب السعودية) إلى وقت قريب هو المذهب المالكي ، تغير الحال بعدما تغلب وسيطر آل سعود (النجديون) وأنصارهم من الوهابية ( لي هوما حنابلة ) على الحجاز وصار جزءا من مملكتهم.
وبعد ظهور حركة الوهابية ( الحنابلة ) وتحالفها مع الأسر الحاكمة لم يعد للمذهب المالكي داعمة قوية و انتشاره في المشرق اليوم محدود في الكويت ( كل السنة فيها مالكية ) و أجزاء من قطر ، شرق السعودية والامارات
ينتسب الإمام مالك إلى قبيلة أصبح من قبائل حِمْيَر اليمانية .
هو شيخ الإسلام ، إمام دار الهجرة أبو عبد الله مالك بن أنس بن مالك بن أبي عامر بن عمرو بن الحارث بن غيمان بن خثيل بن عمرو بن الحارث ، وهو ذو أصبح بن عوف بن مالك بن زيد بن شداد بن زرعة ، وهو حمير الأصغر الحميري ثم الأصبحي المدني ، وكانت قبيلته حليف لقبيلة بني تيم (التي ينتسب اليها أبو بكر الصديق ) من قريش .
القلقشندي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-06-2019, 08:25 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
المطور العام - عضو مجلس الادارة
 
الصورة الرمزية أبو مروان
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة algeria

افتراضي

انتشار المذهب المالكي في الجزائر و شمال افريقيا لا يرجع إلى البداوة ،كما ذكر ابن خلدون ، و لكن هناك علماء غيره أرجعوا هذا الانتشار إلى اسباب سياسية ، و قد كان للسياسة دور كبير في انتشار المذاهب الفقهية أو انكماشها .
وقد كان للمعز بن باديس دور فعّال ما بين سنة (407هـ /453هـ) في استقرار المذهب المالكي في المغرب الأوسط (الجزائر) وتونس, وحمل أهل هذه المناطق عليه وحسم النزاع بينه وبين المذهب الحنفي الذي كان منتشرا قبله, والقضاء على ما بقي من آثار المذهب الشيعي الموروث عن الدولة الفاطمية

ثمّ حاولت دولة الموحدين أوائل القرن السادس - وخاصّة في عهد يعقوب بن يوسف بن عبد المؤمن - إظهار مذهب الظاهرية الذي نشط أتباعه في تلك الفترة وكانوا يسمون بالحزمية نسبة لأحمد بن حزم الظاهري ، وقد أقدم يعقوب بن يوسف على حرق كتب فقه المذهب المالكي ،غير أن هذه المحاولات باءت بالفشل واستمرت الغلبة والسيطرة للفقه المالكي على الشمال الإفريقي إلى يومنا هذا.
ومنهم من أرجع الأمر إلى عوامل سياسية ،و قد ذهب الأستاذ إبراهيم العدوي في كتابه " المجتمع المغربي مقوماته الإسلامية والعربية " إلى أنّ السبب مردّه إلى عدم الاصطدام بين المذهب الأباضي والمذهب المالكي نظرا لسياسة التعايش التي انتهجتها الدولة الرستمية وخاصة في المغرب الأوسط، وقد ذكر الدكتور محمد الروكي في كتابه " المغرب مالكي..لماذا ؟ " ميزات رسخت المذهب في المغرب شدّت أهل الشمال الإفريقي إلى الاهتمام بمذهب مالك وتفضيله على غيره ،منها
سعة أصوله وقواعده وهي ميزة تميز بها عن غيره, إذ لا تتجاوز أدلة بعض المذاهب الأخرى السبعة أصول, بينما تصل أدلة الفقه المالكي إلى ستة عشر دليلا تنوعت بين المنقول والمعقول, وهذا إثبات على مرونته وبُعده ممّا أَهَلُه ليكون من أكثر المذاهب الفقيهة تخريجا وتفريعا, وأقدرها استيعابا لمستجدّات النّاس ووقائعهم.
و منها كثرة المؤلفات وتنوعها التي يتصف بها المذهب المالكي ، وهذا العطاء الثري بدأ بظهور موطأ الإمام مالك ثمّ مدونة الإمام سحنون, وما نُسج حول هذين المصدرين من شروح وحواشي.
و المذهب المالكي نقله علماء أفذاذ إلى هذه المنطقة من العالم الاسلامي، هم أولئك الذين رحلوا إلى الامام مالك مع عدد من طلاب العلم من كل الأقطار ، ثم نشروه في منطقتهم ، إلى جانب ذلك جلبوا معهم كتاب الموطأ ، و هو كتاب حديث وفقه ، وبدءوا في تعليمه ونشره في الغرب الإسلامي .فلا علاقة للبيئة و البداوة أو الحضارة به.تذهب بعض الروايات إلى أن زياد بن عبد الرحمن الاندلسي المتوفى سنة 204 هـ هو أول من أدخل المذهب المالكي إلى الأندلس ، وبواسطته انتشر فيها، ثم نقلت بذور المذهب المالكي من الأندلس إلى فاس بواسطة طائفة من العلماء ، و يذكر القاضي عياض أن علي بن زياد الطرابلسي ، هو أول من أدخل الموطأ وجامع سفيان إلى المغرب ، وفسر لهم قول مالك ، ولم يكونوا يعرفونه ، وكان قد دخل الحجاز والعراق في طلب العلم ، وهو معلم سحنون الفقه .
هذه بعض اسباب انتشار المذهب بالاضافة إلى تمسك المغاربة بالمذهب المالكي و الذي انتشر بقوة بينهم حتى صاروا متعصبين له دون بقية المذاهب ، و لازلنا نلاحظ هذا التعصب للمذهب المالكي في المغرب العربي إلى يومنا هذا ، و هو من الوفاء للامام مالك رحمه الله باعتباره شيخ الأئمة، و قد حاول الفاطميون القضاء عليه و لكنهم فشلوا لتمسك الناس به .
ولم يقتصر انتشار مذهب الإمام مالك على أفريقية والأندلس ، بل انتشر في الحجاز والعراق ومصر و بلاد فارس و خراسان و غيرها، بواسطة تلاميذ صاحب المذهب الذين انتشروا في البلدان ، ففي مصر عن طريق أعلام منهم عبد الرحمن بن القاسم العتقي ،المتوفى عام 191 هـ ، وأبي عبد الله أشهب القيسي ، المتوفى عام 204 هـ ، وأبي محمد عبد الحكم ، المتوفى عام 214 هـ وغيرهم ...
و لا يمكن أن يرتبط انتشار مذهب في الفقه أو حتى في العقيدة بالبداوة أو الحضارة ،لأن العلم خاصة المتعلق بالمسائل الفقهية غير مرتبط بها ، فلا يجري عليه حكم الفنون الأدبية التي تظهر فيها آثار البيئة .
و حسب هذا الرأي ، فلو كان للبداوة و الحضارة علاقة بانتشار المذاهب لكانت الجزيرة العربية مالكية أكثر من غيرها . و لو كان الأمر كما ذهب إليه الكاتب لما صمدت المذاهب الفقهية الأربعة إلى هذا الزمان نتيجة ما يطرأ على البيئة من تطورات .
بوركت على هذه المشاركة ، تحياتي الأخوية .

التعديل الأخير تم بواسطة أبو مروان ; 11-06-2019 الساعة 09:52 PM
أبو مروان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ارتباط السلالة J1 بالفتوحات العربية في شمال افريقيا القرشي التلمساني مجلس السلالة J العربية 1 16-05-2017 06:25 AM
كتاب قذائف الحق للشيخ محمد الغزالي "كاملا" محمد محمود فكرى الدراوى موسوعة الفرق و المذاهب ( الملل والنحل ) 3 26-12-2015 07:00 PM
مساعيد شمال الحجاز من بني عقبة من جذام ( بقلم الشيخ تركي القداح العتيبي ) فهد القثامي ملتقى القبائل العربية . مجلس القلقشندي لبحوث الانساب . 2 06-05-2011 03:24 PM
ماذا نقل الصديق عن رسول الله صلى الله عليه واله وصحبه وسلم السيد نديم غنوم الحسيني منتدى السادة الاشراف العام 0 09-02-2010 08:02 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 02:42 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه