قبيلة سيبان الحضرمية في النقوش العربية الجنوبية القديمة. - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
من جوامع الكلم المؤثرة
بقلم : د ايمن زغروت
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: أهمية التفكير الإبداعي (آخر رد :سامح مشمش)       :: عايز اعرف نسب عائلتى وتكملة الاسم (آخر رد :احمد احمد حسن)       :: استفسار ظروري (آخر رد :مهدي الحدادي)       :: ما معنى تأخر الاجابة على سؤالك اكثر من 10 ايام ؟؟ (آخر رد :محمد قاسم جبر خضر)       :: كيف تعالج اصابة العين (آخر رد :محمد قاسم جبر خضر)       :: قبيلة الدعيس (آخر رد :احمد الشاعر)       :: الشاعر مسفر ابو زوايد المزيدي الاكلبي في حفل ابن قهيدان المعاوي (آخر رد :ابوعجب)       :: كتاب الوحدة الثقافية بين المسلمين للشيخ محمد الغزالى . قراءة في كتاب (آخر رد :د ايمن زغروت)       :: نسب السيد اسحاق بن احمد ( السادة اسحاق الهاشمي ) (آخر رد :د ايمن زغروت)       :: من جوامع الكلم المؤثرة (آخر رد :د ايمن زغروت)      


العودة   ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ.. > مجالس قبائل اليمن السعيد > مجالس قبائل اليمن السعيد > مجلس قبيلة سيبان


إضافة رد
قديم 14-08-2019, 02:42 PM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
كاتب في النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة yemen

افتراضي قبيلة سيبان الحضرمية في النقوش العربية الجنوبية القديمة.

قبيلة سيبان الحضرمية في النقوش العربية الجنوبية القديمة.
وهنا الملف للتحميل مباشرة

سيبان في النقوش العربية الجنوبية القديمة.pdf · إصدار ‏1‏

قبيلة سيبان الحضرمية أقدم قبيلة حضرمية على الإطلاق بدون منازع أقدم ذكر لها في النقوش المسندية القديمة في القرن السابع منذ ما قبل الميلاد أي سنة 622 قبل الميلاد .



بسم الله الرحمن الرحيم
سيبان في النقوش العربية الجنوبية القديمة
رياض أحمد باكرموم
ملخص
تناول هذا البحث ذكر سيبان التى هي الآن قبيلة تسكن في منطقة حضرموت, جنوب جزيرة
العرب, من حيث ذكرها في النقوش العربية الجنوبية, وأستعرض النقوش التى ذكرت فيها, مبينا
تواريخها الزمنية, والحالة السياسية التى كتبت فيها تلك النقوش, موضحا أسباب ذكرها والكيفية
التى ذكرت فيها, في قالب واحد مع الأوضاع الإجتماعية والسياسية التى كانت سائدة في منطقة
جنوب الجزيرة العربية آنذاك.
الكلمات الدلالية : سيبان , حضرموت , سيبن, نقوش عربية جنوبية , قبائل , جنوب الجزيرة
العربية, وادي دوعن, شعب حضرموت, أوسان , سبأ.
المقدمة
أتى إختيار هذا الموضوع للبحث نظرا لما تشكله هذة القبيلة من أهمية خاصة في النقوش العربية
الجنوبية, حيث حظيت بذكر وافر فيها, وذكرت في أكثر من موضع, وعلى فترة زمينة طويلة,
ممتدة من القرن السابع ق.م, حيث أول ذكر لها, وحتى مطلع القرن السادس الميلادي, قبيل
الإسلام, أي على طول فترة تاريخ الخط الجنوبي منذ بدايته وحتى نهايته, ووردت منفردة وبضيغة
يسبقها لفظ ) شعب (, وبصغيه شعبهم )مكياش 1993 : 74 (, الأمر الذي يعكس أهمية
تاريخية خاصة لهذه القبيلة في المنطقة, والتى مازالت تحمل نفس الإسم الذي ذُكرت به في
النقوش.
والسبب الآخر هو قلة الإبحاث التى تتحدث عنها من هذا الباب, وبهذا الصورة المستقاه من
النقوش والكتابات القديمة, ولم تحظى في ما سبق من دراسات حول المنقطة بدراسة مستقلة
ومفصلة, وأقتصر ذكرها فقط بصور مقتضبة وعابرة, مماجعلني أقوم بهذا البحث, وجمع المعلومات
التاريخية في قالب واحد بهدف تسهيل الأمر للباحثين والمهتمين بهذا الجانب,وإعطاء هذه القبيلة
ماتستحقه من مكانة تاريخية أستحقها عبر العصور في منطقة جنوب الجزيرة العربية ,كجزء لا
يتجزا مع بقية القبائل والشعوب الحضرمية التى سطرت جنبا الى جنب تاريخ جنوب الجزيرة
العربية.
سيبان أو ) س ي ب ن ( كما ترد صيغتها في النقوش العربية الجنوبية, مكونة من الجذر
)س ي ب ( مضافا اليه )ن( أداة التعريف في العربية الجنوبية بمعنى ) السيب (, وسيب في
لهجة حضرموت - ومنها لهجة سيبان – تحمل أكثر من معنى, الأول يعني الجمع والإتحاد, فيقال
" بنروح سيب " أي سنذهب معا , مع بعض, ولها معنى آخر هو القوة والحول فيقال "
ماسيبي!" أي ماحول لي ) لا حول لي أو لاقوة لدي (, ومن معانيها أيضا الإصلاح, فيقال سيّب
البناء أي أصلحه, بالإضافة الى معنى آخر هو الترك والإفلات فيقال سِيّب الشي أي أتركه أو أفلته
وترد في السبئية بأكثر من معنى منها الهبة, والعطية , ومجرى وبطن الوادي وحاجز وطبقات عليا
من البناء ) المعجم السبئي 1982 : 130 - 129 (, وكثير من الباحثين يجزم بأن معنى
سيبان مشتق من المعنى الأول ) الإتحاد (, ويعلل ذلك بأنه يطلق على سيبان الآن )زي سيبان (,
ولفظة زي في اللهجة المحلية تعني الإتحاد, إلا إننا نرى إنه لا يمكن الجزم بذلك, فكلمة زي الآن
تطلق على فرعين فقط من فروع سيبان هما ) الخامعة والمراشدة (, ولا يُعم هذا اللقب على كل
الفروع السيبانية الآخرى, وبذلك لايمكن إعتماد معنى الأتحاد لكلمة سيب وتبقى المعاني الآخرى
مطروحة أيضا.
وسيبان حاليا قبيلة تسكن في المنطقة الجغرافية الممتدة من وادي دوعن وحجر شمالا, حتى بحر
العرب جنوبا على شؤاطئ مدينتي المكُلا والشحر , في منطقة حضرموت, جنوب الجزيرة العربية,
وتتكون من سبعة عشر فرعا تشكل مايعرف اليوم بقبيلة سيبان ويقيم بعض أبناءها في خارج
حضرموت.
إن أول وأقدم ذكر - معروف حتى الآن – لسيبان يعود الى عهد المكّرب السبئي كرب إيل وتر
في حوالي القرن السابع ق.م في نقش عثر عليه في معبد المقه الكبير في صرواح ) بافقيه
1985 : 57 (, الذي يعرف سابقا بالرمز GL 1000A ثم نشر ضمن نقوش المدونة
الفرنسية للنقوش اليمنية, وحمل الرمز RES3945 والذي يعرف أيضا بإسم نقش النصر ,
والذي ذكر فيه مكرب سبأ إنتصاراته وغزواته على الحضارات والمدن المجاورة لسبأ, وعلى
رأسها مملكة أوسان في عهد ملكها مرتوم ) بافقيه 1985 : 22 (, التى كانت الحملة تهدف
الى إنهاءها, والتى حوت قصورها ومعابدها على كتابات أنتقصت من هذا المكرب السبئي وربما
سجلت هزائم سابقة الحقت به ) بافيقة 1985 : 68 (, وبدأ حملته بالمعافر في جنوب تعز
حاليا على البحر الأحمر وأوسان ومناطق بشبوة ويافع ) د ه س ( ولحج ) ت ب ن ي ( وادي
تبن, وعرما ذات كحد, وعلى سيبان ومناطقها ومدنها أثخ وميفع ورثخ, ومنطقة عبدان ) جنوب
نصاب بشبوة(, وعدد عدة مناطق آخرى من ضمنها نجران ) مهامر ( جنوب الحجاز, وذكر إنه
استولى عليها وعدد قتلاء هذة الحملات بالآلاف وأسر عشرات الآلاف ونهب أموالا وحرق مدنا بأمر
من الآلهة. ) العمري 1990 : 15 .)
وأتى ذكر سيبان في السطر التاسع من هذا النقش على إنها تحت السيطرة الأوسانية :
9 - س ي ب ن \ و ب ض ع ه و \ و ا ه ج ر ه و \ ا ث خ \ و م ي ف ع \ و ر ث ح م \
و ك ل \ ب ض ع \ ع ب د ن \ و ا ه ج ر ه و \ وس ر ه و \ وع ر ه و \ وم ر ع ي ت
ه و \ و ا س د \ ع ب د ن \ ح ر ه و \ وع ب د ه و \ ....
) بن رباع 2012 : 59 (, وفي هذا النقش الذي يعد من أوائل النقوش العربية الجنوبية, والتى
أجمع الباحثين على إن أقدمها لا يتجاوز القرن الثامن ق.م )بافقية 1985 : 55 (, يأتي ذكر
سيبان فيه بأنها مستقرة, ولها مدن وحواضر ) أثخ وميفع ورثخ (, ويذكر النقش إن محاربة
المكرب السبئي لها, أتى بهدف تحريرها من سيطرة مملكة أوسان, التى بدأ هجمته عليها من
البحر الأحمر, ربما ليدمر الإقتصاد الأوساني, ومن ثم حارب سيبان في الداخل لإنهاء هذة المملكة
بشكل كامل, وهو ماتعكسه الأرقام الضخمة لعدد القتلى والأسرى, نتيجة لتلك الحملة, والحقيقة إن
تعليل النقش الحرب على سيبان بأنها ضمن حرب تحريرية قادتها سبأ لحضرموت من الإحتلال
الأوساني, أمر ليس صحيح وغير مقبول, لأن الأعمال التى قام بها الجيش السبئي لاتدل على ذلك,
فقد تمت عمليات تخريب وتدمير, وإحراق للمدن والأراضي والممتلكات, ونهب وسلب للؤموال
( RES 3945 : 4 – 13 ( وتعرضت أغلب أراضي سيبان للتخريب والتدمير, كما تعرض
رجالها لقتل والأسر, بل إن الجيش السبئي لم يفرق بين المواطنين الأحرار والعبيد , وبين الجنود
المحاربين ) RES 3945 : 9 (, ويظهر النقش أيضا أن سيبان كانت تحارب وحدها, مدافعة
عن أراضيها في وجه قوات السبئين, دون مساعدة من أوسان التى كانت مشغولة بالدفاع عن
نفسها, فقد كانت عاصمتها) مسور( تتعرض للهجوم السبئي أيضا ) RES 3945 : 6 .)
رغم عدم وضوح كيفية دخول سيبان في العباءة الأوسانية, وهل دخلت عن طريق إحتلال عسكري
أوساني فعلا؟ أم انها دخلت طوعا؟ ويرجح حبتور وبن رباع, أن سيبان دخلت مع اوسان بشكل
طوعي, عبر عقد تحالف مع مملكة أوسان, وهو ما يدلل على إن سيبان كانت مستقلة بذاتها,
وكانت تقيم تحالفات مع من أرادت, وفق ما تراه في صالحها دون الرجوع الى أحد, وهذا ماتفعله
الدول المستقلة وليست القبائل التابعة للدول, و مايدعم هذا الرأي ان النقوش - حتى الآن - لا
تظهر أية حروب بين سيبان واوسان التى من المفترض أن تكون محتلة لأراضيها, – كماتقول
النقوش السبئية – ويعتقد بن رباع أن كرب أيل وتر قد سجل إسم عاصمتها وملكها, كما فعل
مع أوسان ) بن رباع 2012 : 62 (, وبغض النظر حول ما كانت علية سيبان, وكيف كانت
تتعامل مع أوسان, ومن أي منطلق, فأننا لايمكننا الجزم بأنها كانت دولة أو مملكة, ولا في الجانب
المقابل إنها كانت مجرد قبيلة , نظرا لإنعدام النقوش والبقايا الأثرية التى تثبت هذة النظرية أو
تلك, ولكن الأمر الأكيد أن سبأ لم تدخل تلك الحرب من أجل سيبان وحضرموت, وتحريرها من
أوسان كما تقول النقوش, إنما كانت حرب وصراع بين الممالك الجنوبية, وعلى راسهن سبأ وأوسان
التى استفردت الأخيرة بالسيطرة على الطرق التجارية, الأمر الذي لم يعجب سبأ, فدخلت في هذه
الحرب لنيل نصيب وافر من ريع هذة الطرق المهمة في ذلك الوقت, وسيبان دفعت ثمن موقعها
الجغرافي الذي تمر به قوافل طرق التجارة, الذي كان محل الصراع بين ممالك جنوب الجزيرة.
بعد هذا الذكر لسيبان في أوائل النقوش العربية الجنوبية, أختفى ذكرها لقرون عديدة – من القرن
السابع ق.م الى آواخر القرن الثالث الميلادي - ولم تظهر في النقوش, الإ في نقش الأرياني 32
) صورة 1 ( والذي يؤرخ الى نهاية القرن الثالث وبداية القرن الرابع الميلاديين ) فرانتسوزوف
2004 : 42 (, والذي يذكر حملة قادها سعد تالب الجدني ضد حضرموت وفق أوامر جاءت
له من الملك ذمار علي يهبر .
9 - و أ ت و \ و ق ف ل و \ ع د ى \ ه ج ر ن \ ظ ف ر \ ع ب ر \ م ر أ ه م و \ م ل
ك ن \ و أ و ل و \ ع م ه م و \ أ ن م ر م \ ذ ه م ل ك و \ ح ض ر م و ت \ و ر ب ع ت \
ب ن \ و أ ل م \ و أ ف ص ي \ ب ن \ ج م ن \ و ج ش م \ بن \ ش ر أ ل \ و ب ه ث م \
ب ن \ ز ك ي م \ و ث و ب ن \ ب ن \ ج ذ م ت \ أ ص د ف ن \ و ي د ع .... س ي ب ن
ي ن \ و ق ض ع م \ س ي ب ن ي \ و أ ر ب ع ت \ ..... ) أرياني 32 : سطر 9 )
جاء في هذا النقش ذكر زعيمين من سيبان هما يدع أب إيل وقضعم السيبانيان, ضمن من
أسرتهم هذة الحملة بالإضافة الى خمسة زعماء من قبيلة الصدف هم ربيعة بن وائل وأفصى بن
جمان وجشم بن مالك وثوبان بن جديمة وبهثم بن زكيم و ملك حضرموت أنمار بالإضافة الى
ثلاثة آلاف أسير ) أرياني 32 : أسطر 10,9,8 (, وهذة الحملة وفق مايقوله النقش أغارت
وهزمت جُل مناطق وادي حضرموت متمثلة بصورأن وشبام ورطغة ومريمة وسيئون وحدب وعر
أهلان وتريم ودمون ومشطة وعر كليب ) أرياني 1991 : 202 .)
هذا النقش الغريب نوعا ما في تفاصيله يحمل دلالات كثيرة من أهمها إن الحالة السياسية في
حضرموت كانت مفككة ولم يكن الحضارم متوحدين حتى إن هذا القائد استطاع بست مئة وخمسون
مقاتلا فقط غزو كل هذة المناطق,الأمر الآخر هو ما أشار اليه حول الحالة الإقتصادية الزراعية
لسكان وادي حضرموت, حيث يذكر النقش : و ج ب ذ و \ أ ل ف ن \ أ ع م دم ) أرياني 32 :
سطر 7 ( وأنهم أستولوا على الف عريشة من عرائش العنب في تريم .
أما الأمر المهم فيما يخص سيبان هنا فهو ذكر النقش لأثنين منها ضمن أكثر من ثلاثة آلاف أسير
كما يقول النقش : و ث ل ث ت \ أ ل ف م \ س ب ي م ) أرياني 32 : سطر 8 (, وهو
مايعكس أهمية خاصة لسيبان والصدف وأنهم ربما كانوا قادة ورؤساء حضرموت أثناء تلك الحملة,
أو أنهم كبار قادة الجيش الحضرمي المقاوم لها, مما جعل الغزاة يدونون أسماءهم مع ملك
حضرموت, وخصهم بالذكر دون سواهم من بقية الأسرى الثلاثة آلاف كما يقول النقش.
بعد ذلك أتى ذكر سيبان في نقش عبدان الكبير,) صورة 2 ( الذي كتبه الأقيال الزينين من بني
ملشان, في منطقة نصاب بشبوة, والمؤرخ في 470 من التاريخ الحميري ) 355 م (, والذي
دون فيه بني ملشان اليزنيون دورهم الإنشائي والعسكري) حبتور 2009 : 59 (, وجاء ذكر
سيبان في السطر 37 – 38 بأن هؤلاء الأقيال قاموا برحلات صيد في أرض سيبان ) بافقيه
2001 : 40 : )
37 .................................................. .. - و ص د
38 - و أ ع ر ر \ ح ج ر \ و أ ر ض \ س ي ب ن \ ....
وجبال حجر وأرض سيبان
ومن هذا النقش يظهر أن سيبان ظلت مستقرة في أراضيها, لمدة تقارب ألف عام, أي منذ ذكرها
في حملة كرب إيل وتر في القرن السابع, وحتى ذكرها هنا, ظلت متماسكة ومحافظة على أراضيها,
ولم تغير مواقع سكناها, بل انها عززت مواقعها في المناطق الداخلية من حضرموت ) بن رباع
2012 : 63 .)
ويظهر النقش أيضا أن منطقة سيبان ) أرض سيبان ( كانت غنية بالحيوانات, التى جعلت من
بني ملشان الذهاب اليها لغايات القنص والصيد, وبقيت أرض سيبان غنية بالحيوانات وخاصة
الوعول والظبأ, التى تعبر جزء من التراث والهوية لحضارات جنوب وشمال الجزيرة العربية, الى
وقت قريب .
وجاء ذكر آخر لسيبان في نقش Arbach – Sayun 1 ,) صورة 3 ( والذي يعود الى
عهد الملك الحضرمي يدع أب غيلان, والملك القتباني يدع أب ذيبان يهنعم, محفور على ثلاثة
أحجار من المرمر, وهو نقش قتباني عثر عليه في حضرموت, وموجود الآن في متحف سيئون,
وبذلك يكون هو أول نقش قتباني يعثر عليه داخل أراضي حضرموت.
1 – أ س ر ر \ و أ ع ر ر \ وأ ب ض ع \ و أ س و ط \ أ ش ع ب \ ح ض ر م و ت \ و
)ص( د ف ن \ و ج د م م \ و س ي ب ن \ وأ ش ع ب س م \ ....... ) Arbach – Sayun 1 : سطر 1 )
أودية وجبال وأراضي ومناطق شعوب حضرموت والصدف وجدم وسيبان وشعوبهم, ) عربش
2001 : 111 (, يحكي هذا النقش عن حرب شنها ملك قتبان يدع أب ذيبان يهنعم على
حضرموت, وذكرت سيبان ضمن الشعوب الحضرمية, التى أغار عليها وأحرق مدنها وقتل أهلها
صغارا وكبارا, وان شعوب حضرموت ثارت وأجتمعت في وادي لبد حيث خاضوا معارك, الا انه
استطاع هزيمتهم , وتواجه الجيشان القتباني بقيادة ملكهم يدع أب ذيبان, والحضرمي بقيادة
ملكهم يدع أب غيلان في شبام حضرموت ) عربش 2001 : 120 (, الا انه لم يفند نتيجة
هذا الإلتقاء وانتقل الى المعركة التى دارت في لبد وانه هزمهم كما سبق ذكره, والجدير بالملاحظة
في هذا النقش فيما يخص سيبان إنها لم تذكر ضمن القبائل صراحة, عندماذكر النقش أن هناك
مجموعة من القبائل الحضرمية بقيت خارج هذا الصراع, وفروا الى الجبال واحتموا بها,وأنهم
أجتمعوا مع القتبانيين, وعقدوا سلم مع ملك قتبان يدع أب ذيبان وأولاد عم ,أنما ذكر النقش:
4 - ...... \ أ ش ع ب \ ح ض ر م و ت \ و ص د ف ن \ و ج د م م \ و ي ه ب أ ر \ و ذ
ه ج ر \ و ك ل \ أ ش ع ب \ ح ض ر م و ت ..... ) Arbach – Sayun 1 : سطر 4 )
وهذا له دلالة معينة ربما أن سيبان كان ضمن الشعوب أو القبائل الحضرمية التى كانت معارضة
للصلح مع قتبان, ولم تكن في الصورة بشكل مباشرة عند عقد الصلح أنما كانت مع الرأي العام
لحضرموت ولذلك أجملت في النقش بلفظ : ) وكل شعوب حضرموت (, بينما ذكرت البقية بالإسم,
أو ربما هناك تفسيرات أخرى الله أعلم بها.
وجاء ذكر آخر لسيبان في نقش RES 4069 ) صورة 4 ,) الذي عثر عليه في وادي ضرا
بشبوة, يعود الى الأقيال اليزنيون, من أسرة لخيعة يرخم اليزنية, والقيل في حضارة جنوب
الجزيرة العربية, هو لقب لأمراء محليون يتفاوتون في القوة والأهمية بحسب مايملكون من أرض
ومن يتبعهم من حملة السلاح, هذة الأسرة الجديدة من الأقيال من بني لحيعة بن يرخم اليزنية
من حمير هي أول من أضاف لقب ) جدن ( الى السلالة اليزنية, والتى فسرها بافقيه على إنها
نتيجة لإتحاد حدث بين سلالتين أو أسرتين ) بافقية 1993 : 75 – 76 (ويؤرخ الى 598
حميرية ) 443 م ( في منتصف القرن الخامس الميلادي, يصف فيه سيبان بلفظة شعب سيبان
في السطر الخامس من النقش :
5 - و ر ث ح م \ و م ه ر ة \ و ك ب و ر \ ش ع ب ن \ س ي ب ن ....
ورثحم والمهرة وكبراء شعب سيبان
ونفس اللقب لسيبان ) شعب ( جاء أيضا في نقش أبو ثور 4 : سطر 5 الذي يؤرخ الى 596
حميرية 481 م )فوانتسوزوف 2004 : 63 .)
ولفظة شعب في النقوش العربية الجنوبية معينة فهي تدل في النقوش العربية الجنوبية على قبيلة
مستقرة )قبيلة من الحضر( ولم ترد للدلالة على وحدة قبلية صغيرة فحسب بل جاءت أيضا للدلالة
على وحدات اجتماعية كبرى معروفة كالممالك اليمنية )سبأ ومعين وقتبان وحضرموت( وعلى فئة
اجتماعية )تجمع مهني وحرفي( وعلى كيان سياسي واجتماعي واقتصادي يرتبط بالمصالح المشتركة
ولا يرتبط برابطة الدم.
وهذا الأمر يفتح الباب واسعا أمام ماذا كانت سيبان في تلك الأزمنة ويعزز النظريات التى تقول
بانهم ربما كانوا دولة وليس مجرد قبيلة , واستخدام لفظ شعب يختلف عن إستخدام لفظ شعبهم
فلفظة )شعبهمو( تعني شكلا أو تعريفا لتجمعات عشائرية – قبلية تنمو في إطار من الضوابط
المحددة التي تنظم علاقاتها وأهدافها, وهي لفظة تضيق وتتسع من حيث معناها الدال عليه وقد
تعني القبيلة الزعيمة وربما تدل على فئات من الأفراد أو الجماعات تختلف من حيث موقعها
الاجتماعي في إطار القبيلة الزعيمة . بينما في تاريخ العراق القديم أطلق الباحثون لفظة "شعب"
على مجموعة القبائل الجبلية التي لا تجيد شؤون الإدارة ولا تلتزم بالقوانين, وعلى أية حال
نستخلص إن لفظة شعب اعم كعلاقات جماعية يكون عنصر الرحمة أو القرابة جزءا في تكوينها
والتي لم تلبث أن تعمل مصالح الجماعة على احتوائها ) مكياش 1993 : 138 .)
وقد تلقب الأقيال اليزنيون بلقب كبراء شعب سيبان في بداية حكمهم, الأمر الذي يدل على أنها
كانت تتمتع بإستقلالية كبيرة, أكثر من بقية القبائل والشعوب التابعه لهم, وربما لتعزيز سيطرتهم
عليها ) فرانتسوزوف 2004 : 64 (, وأعطاءها صورة ترضي قادتها, ويرى بافقيه إن هذة
السلالة كان لها نفوذ كبير في مناطق عديدة منها سألكن) ظفار( وقنا المينا الحضرمي المشهور,
وحتى جزيرة سكرد ) سقطرى ( على عكس السلالة التى سبقتهم ) ملشان أو بني ملشان (.
وفي محاولة لتفسير هذا النفوذ الذي حظي به اليزنيون الحميريون في أراضي حضرموت, فأنه أتى
نتيجة للعلاقة المميزة التى ربطتهم بسيبان, وحضرموت )القبيلة(, ففي نقوش السلالة التى
سبقتهم ) ملشان( - والتى أستمرت في المقولة قرابة 150 عام - لا يوجد ذكر صريح لسيبان,
يحتم أن العلاقة كان خاصة بالجدنيون من بني لحيعة يرخم اليزنية, والجدير بالذكر إن الجدنيون
أنفسهم هم من قاد حملات لأنهاء التمرد الحضرمي ضد الحميرين وربما تكون قد نشأت علاقة
بسيبان من تلك الناحية , وإنهم بعلاقتهم تلك استحوذوا على كل ما تمثله دولة حضرموت
القديمة ) بافقيه 1993 : 161 .)
ولكن الأمر أخلتف بعد ذلك , وأكتفى الأقيال اليزنيون – حسب ماتوفر من نقوش – بلقب
شعوبهم على سيبان وبقية القبائل, ربما يعطينا ذلك إشارة على أحكام سيطرة الحميريون على
سيبان الأمر الذي نراه في نقوش المرحلة التى تلت هذا النقش خاصة نقش ) ينبق 47 BR-Yanbuq 47( ,)صورة 5 (, والذي أكتشفه عمر العيدروس أمين متحف المكلا عام
1978 مع تسع وأربعون نقشا أخرون درسهن ونشرها محمد عبدالقادر بافقيه, وينص النقش :
السميفع أشوع ومعد يكرب يمجد
ولحيعة يرخم وشرحبيل يكمل أبناء
لحيعة يرخم أولي يزأن وجدنم وبسأين
ويلغب وغيمان ويصبر وجروان ورخيت
ومطلفن وعامة كبراء شعوبهم سيبان وحضرموت وقنا
وأمرعن سطروا هذا النقش عندما أتوا من أسعين بعد أن أغاروا على شعب
سالكن وصادوا في غارتهم سبعة وعشرين ومائة حمار وحشي , في شهر
ذي ثبتن لخمسه وعشرين وست
مائة .
يأتي هذا النقش مؤرخا تأريخا دقيقا, في شهر ذي ثبتن سنة 625 حميرية ) أبريل 511 م (,
أي قبل مجئ الإسلام بحوالي مية عام,. ويبين النقش أن سيطرة اليزنيون على سيبان قد
تعاظمت وأصبح لقب سيبان ضمن شعبوهم وليس شعب كما في النقوش التى سبقته أبو ثور 4
وريس 4069 ) فرانتسوزوف 2004 : 63 – 64 ( حيث ميزها الأقيال بانهم كبراء شعوبهم
سيبان وحضرموت وقنا وامرعن , وهذا يدل على الثقافة السبئية الخاصة للجدنيين السبئيين
بالأصل, الذين يتباهون بذكر القبائل التى يحكمونها بلفظ كبير قبيلة ما, مثل كبير خليل وكبير
أقيان) بافقيه 1993 : 75 ( كما يذكر بافقيه ويربطها بظهور لقب جدن في هذه السلالة فمنذ
أن ظهر هذا اللقب وحتى آخر نقش لهذة السلالة ظلوا كبراء شعب سيبان, ويرى بافقيه أيضا أن
ثمة أختلاف بين السميفع اشوع الوارد في هذا النقش ) ينبق 47 ( والسميفع أشوع صاحب نقش
حصن الغراب ) شكل 5 ) CIH 621 والمؤرخ الى 640 حميرية ) 525 م (, والذي كتبه
بعد عودته من الحبشة , وانها - إي الحبشة - أرسلت بجيش لمقاتلة الحميرين وانها قتلت الملك
الحميري دون ذكر إسمه وأقياله, ويذكر فيه إصلاح عر ماوية ) حصن الغراب (, وجاء ذكر سيبان
في السطر السادس من هذا النقش بصفة أن اليزنين كبراء ومحرج سيبان ذو نصف :
6 - ن \ وس أ ك ل ن \ و س ك ر د \ و ك ب و ر \ و م ح ر ج \ س ي ب ن \ ذ ن
ص ف \ س ط ر و \ ذن \ م س ن د ن\ ب ع ر \ م و ي ت
وصيغة ) سيبان ذي نصف ( ونصف فسرها بافقيه على إنها صفة لسيبان بقصد التباهي, أو نسبه
الى مكان ) بافقية 1993 : 169 (,ولكن فرانتسوزوف يرى بإنها تعنى سيبان ذو نصف أي
سيبان صاحبة نصاب ونصاب منطقة معروفة بشبوة, ) فرانتسوزوف 2004 – 63 (, والسميفع
أشوع هذا هو من أعتنق المسيحية وتحالف مع الأحباش وحارب الملك الحميري المشهور يوسف
أسار يثأر المعروف ذو نواس الذي أعتنق اليهودية بدوره وحارب النصارى وأحرقهم في نجران كما
تقول المصادر ومنها القران الكريم عند الإشارة الى أصحاب الأخدود, وأعتلى المسيفع أشوع عرش
حمير برعاية حبشية, والتى مالبث أن انتزعه من أبرهة القائد العسكري الحبشي ) بافقية
1993 .)
يتضح من النقش ان حالة من الإضطرابات تعصف بالمنطقة, فالسميفع أشوع الحميري أعتنق
المسيحية, بينما وصل الملك يوسف أسأر يأثر ) ذو نواس ( الى الحكم وأعتنق اليهودية, وحارب
المسيحين, لتأتي الحبشة المسيحية لإنقاذهم وتحتل اليمن, بتعاون من بنو عم يوسف أسأر الذي
يعتقد انه هو نفسه من اليزنيين ! .
وفيما يخص سيبان فيبد أن سيطرة اليزنيون عليها قد ضعف , ولم يبق من سيطرة الأقيال
اليزنيية على سيبان سوى سيبان الواقعة في مركز الأملاك اليزنية )فرانتسوزوف 2004 : 64 )
الخلاصة
أتى أقدم ذكر لسيبان في أوائل النقوش العربية الجنوبية, في نقش النصر الذي يعود للقرن السابع
ق.م, مذكورة بأنها ضمن مملكة أوسان المجهولة, وأنها مستقرة في حواضر ومدن, الأمر الذي
يعكس قدم هذة القبيلة في المنطقة والحالة الإقتصادية والإجتماعية لها, فهي منذ القرن السابع
وهي مستقرة, وتسيطر على أراضي شاسعة من حضرموت, و تسكن مدن وحواضر, ولاتزال هذة
المدن المذكورة غير معروفة , ماعدا ميفع التى ربما هي ميفع الواقعة في وادي حجر التى لا تزال
الى يومنا هذا أماكن سكنى قبيلة سيبان ونوح, في الوقت الحاضر الى الشمال الغربي من وادي
دوعن, وربما إن بقية هذة المدن تقع في نفس الجهة تلك, وإن أسماءها قد بدلت لتباعد السنوات
وإختلاف الأنظمة.
ولا أحد يعلم متى نشأت سيبان ولا تحت أية ظروف, ولكن الأمر المؤكد إنها كانت موجودة وبقوة
منذ الألف الأول ق.م, وربما كشفت النقوش والحفريات القادمة مزيدا من الضوء حول نشأتها,
وأختفى بعد ذكرها الأول هذا في النقوش لمدة طويلة, تقارب الألف عام,وهذا الإختفاء المفاجئ
وإنعدام المصادر النقشية والأثرية, يدفع فينا الفضول الى معرفة أين ذهبت سيبان؟ وماذا كانت
تمثل؟ بل ان بعض الباحثين يرى أنها مملكة أو دولة, وان ما ستكشفة الأيام من نقوش وآثار,
سيزيح النقاب عن هذا الغموض الذي أكتنف سيبان لمدة ألف عام.
وبعد هذا الإختفاء , عادت وظهرت في نقوش الدولة الحميرية وبكثرة, إبتداء من أواخر القرن
الثالث الميلادي عندما جاء ذكر لزعيمين من سيبان كانوا ضمن أسرى حرب قاتدتها حمير على
حضرموت, وبمجئ الأقيال اليزنيين وخاصة عائلة لحيعة يرخم , والتى شهدت نقوشهم ذكرا
مكثفا لسيبان عبر نقوشهم عبدان الكبير, ونقوش ينبق, وحصن الغراب, وأبو ثور.
والتى أطلق فيها على سيبان إسم شعب سيبان, للدلالة على أنها كانت تتمتع بنفوذ وحضور شعبي
وسياسي قوي, لدى الأقيال الحميرين في القرون الرابع والخامس والسادس الميلادية, وبعد ذلك
طوت سيبان صفحتها في تاريخ جنوب الجزيرة العربية القديم, بعد أن سجلت حضورا قويا فيه,
ودخلت في نور الإسلام العظيم, وسجلت تاريخها آخر عسى أن أوفق في كتابة مقال مستقل عنه
بإذن لله ., فهي تستحق المزيد من البحث والدراسة, فقد حافظت على مسماها منذ أقدم ذكر لها
وحتى اليوم, في حين غابت ممالك وأمم, بقيت سيبان حاضرة في تاريخ جنوب الجزيرة العربية
عل قادم النقوش والحفريات تكشف المزيد حول تاريخها.
الملحق :
صور النقوش
صورة 1
نقش الأرياني 32 ) عن الأرياني 1991 : 198 )
نقش عبدان الكبير ) صورة 2 ) Abadan 1
) عن الويكيبيديا (
صورة ) 3 )
نقش عربش سيئون 1
عن مدونة النقوش اليمنية
نقش ينبق 47 عن مدونة النقوش اليمنية
صورة 4
نقش RES 4069 وادي ضرا ) عن مدونة النقوش اليمنية (
نقش حصن الغراب CIH 621 ) عن مدونة النقوش اليمنية (
المصادر والمراجع
الأرياني, مطهر
1991 نقوش مسندية وتعليقات. صنعاء. مركز البحوث والدراسات
اليمني. ط 2
العمري,حسين . الأرياني,مطهر . عبدالله, يوسف
1990 في صفة بلاد اليمن عبر العصور- من القرن السابع قبل الميلاد الى
نهاية القرن التاسع عشر الميلادي : بيروت . دار الفكر المعاصر.
بافقيه, محمد عبدالقادر
1985 تاريخ اليمن القديم . بيروت : المؤسسة العربية للدراسات
والنشر.
1993 في العربية السعيدة : دراسات تاريخية قصيرة 2 . بيروت : دار الفكر
المعاصر
2001 عودة الى نقش عبدان الكبير ) 2 (. مجلة ريدان. العدد السابع. ص
29 – 44 .
بيستون , جاك , ركمانز , الغول . محمود , والتر , مولر
1982 المعجم السبئي ) بالإنجليزية والفرنسية والعربية (, لوفان لانف :
دار نشريات بيترز . بيروت : مكتبة لبنان .
بافقيه, محمد . روبان, كرستيان
1979 نقوش جديدة من ينبق. مجلة ريدان. العدد الثاني.ص 25 – 28 .
بن رباع, مرعي مبارك
2012 الأعراب في النقوش العربية الجنوبية. رسالة دكتوراة في
قسم التاريخ القديم. جامعة عدن. غير منشورة.
حبتور, ناصر صالح. عبدالله, أسوان حسين
2009 أسماء الأعلام الأفراد في نقش عبدان . الأكليل. ع 33
– 34 . ص 59 – 78
فرانتسوزوف, سرجيس
2004 تاريخ حضرموت الإجتماعي والسياسي قبيل الإسلام
وبعده. صنعاء:المعهد الفرنسي للآثار والعلوم الإجتماعية.
ترجمة عبدالعزيز بن عقيل.
عربش, منير . السقاف, عبدالرحمن
2001 نقش جديد من عهد يدع أب ذيبان يهنعم ملك قتبان و
يدع أب غيلان ملك حضرموت. ريدان. العدد 7 . ص
110 – 123
مكياش, عبدالله
1993 أسماء القبائل في النقوش العربية الجنوبية.رسالة ماجستيرغير
منشورة. جامعة اليرموك. قسم النقوش.

منقول بتصرف .


نجم عدن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-08-2019, 02:44 PM   رقم المشاركة :[2]
معلومات العضو
رئيس مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية د ايمن زغروت
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي

موضوع جيد في بابه بارك الله فيك
توقيع : د ايمن زغروت
" تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرْضِ وَلا فَسَادًا وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ " القصص/83.
د ايمن زغروت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-08-2019, 02:45 PM   رقم المشاركة :[3]
معلومات العضو
كاتب في النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة yemen

افتراضي

سيبان أقدم قبيلة حضرمية على الإطلاق بل تعد من أقدم القبائل العربية قاطبة وقد ورد ذكرها في النقوش المسندية القديمة منذ ما قبل الميلاد و يعود أقدم ذكر لها في عهد ملوك مكاربة سبأ الأوائل في سنة 622 ق . م و هي من القبائل الباقية القليلة جداً المحافظة على إسمها و كيانها القبلي حتى يوم الناس هذا و قد يخطأ البعض في أن سيبان عبارة عن أحلاف و هذا غير صحيح سيبان جذورها ثابت في الأرض و النقوش تثبت قدمها و كيف لا و قد واكبت الحضارة العربية الجنوبية القديمة من : معين و حضرموت و قتبان و سبأ و أوسان و حمير و تعد سيبان من ضمن أوائل القبائل التي خرجت مع الفتوحات الإسلامية جميعها و قد إنتشروا في أماكن الفتوحات و إستوطنوا فيها مثل بقية القبائل المهاجرة هناك و الكثير من الفخائذ السيبانية ذابت في النسيج القبلي و الإجتماعي في تلك الأماكن و قد عدها الهمداني و من بعده من حمير و هذا خطأ فادح وقع فيه الهمداني و من بعده لأن النقوش الآثرية تثبت عكس ما ذكره الهمداني تماماً و من أخذ عنه فعدت من ضمن حمير و لا الأصل هي قبيلة حضرمية أصيلة قديمة متأصلة في المنطقة منذ القدم و لم تفد من خارج حضرموت أبداً ربما هي من سلالة نبي الله هود عليه السلام .
نجم عدن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تاريخ مملكة سبأ عتيبة التاريخ اليمني القديم 1 12-01-2019 09:12 PM
قبيلة الفوايد قبيلة الفوايد مجلس قبائل ليبيا العام 25 22-02-2018 05:23 PM
صور الرحال الأنجليزي مبارك بن لندن و قبيلة الكثيري في ظفار و الربع الخالي و حضرموت ذباح الكثيري الهمداني مجلس قبيلة ال كثير 1 17-02-2017 12:10 PM
قبائل الفوايد السعادي بني سليم العدنانية قبيلة الفوايد مجلس قبائل بني سليم بن منصور 1 14-01-2017 11:51 PM
عقيب الفوايد في ليبيا طائر الشوق مجلس قبائل ليبيا العام 2 07-12-2016 03:58 AM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 09:15 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه