في ذكري ميلاد الحبيب المحبوب - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
خطوات حل المشكلة
بقلم : وحيد مشتاق
« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: قبيلة الضعيفات (الضعفا) (آخر رد :محمد جابر كامل)       :: قبيلة عنزة . ملف كامل . نسبها وتاريخها وفرسانها واسرها ومواطنها (آخر رد :ابن خلدون)       :: بنو زيد بن (ابي سويد) بن نهد (آخر رد :صالح النهدي)       :: الأسر الاحسائية المهاجرة إلى العراق وانسابها (آخر رد :ابن حزم)       :: الاوضاع الاجتماعية في الجزيرة العربية . بقلم أحمد الواسطي (آخر رد :ابو قيس القيسي)       :: القبائل العربية عادات و تقاليد (آخر رد :ابو قيس القيسي)       :: بنو عامر بن صعصعة الداخلون في البقوم بالحلف (آخر رد :ابو قيس القيسي)       :: نسب السهول وذكرهم واخبارهم (آخر رد :ابو قيس القيسي)       :: قبـيلة بني صخر الطائية العريقة (آخر رد :المفضلي الشمري)       :: حاتم الطائي سيد سادات طيء (آخر رد :المفضلي الشمري)      




إضافة رد
قديم 30-10-2019, 03:21 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
ضيف شرف النسابون العرب
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة Egypt

افتراضي في ذكري ميلاد الحبيب المحبوب

✍️ لخطباء الجمعة إن شاء الله ..!!

--------------------------------

في ذكري ميلاد الحبيب المحبوب :

الحمدُ للهِ ربِّ العالمين مُعتَمَدِ المؤمنين وغايةِ آمال العارفين حمداً كثيراً دائماً سرمداً كما يُحبُ هو تعالى أنْ يُحمَد. والصلاة والسلام على خاتِمِ الأنبياء والمرسلينَ أشرفِ الخلقِ أجمعين سيدِنا ونبيِنا وحبيبِ قُلوبِنا وقائِدِ مسيرتِنا،صاحبِ السَكينةِ والطُمأنينةِ النبيِّ الأمجدِ المنصورِ المؤيّد والعَبدِ المُسَدَدِ المُسمى في السماءِ بأحمد وفي الأرضِ محمد وعلى آل بيتهِ الطيبين الطاهرين والصحب أجمعين ..

وبعد ..

نبارك للأمةَ الإسلاميةَ جمعاء هذه المناسبةَ الجليلةَ والحدثَ الأعظمَ في تاريخ البشريةِ ماضيهِ وحاضرهِ ومستقبله ألا وهي وُلادةُ البشيرِ النذير والسراجِ المنير الطهرِ الطاهر والدّرِّ الفاخِر أمينِ اللهِ على وحيهِ وعزائِمِ أمرِهِ سيدِ الكائنات ومظهرِ الآياتِ الباهرات رسولِ ربِّ العالمين وحجةِ اللهِ على الخَلْقِ أجمعين نبيِّ الرحمةِ وإمامِها منقذِ الأمةِ من ظُلُماتِ الجاهليةِ الأولى ومُحرِرِها من الشِرْكِ وعبادةِ الأوثان،النبيِّ الأميِ العربيِّ المكيِّ المدنيِّ محمدِ بنِ عبدِالله على شرفِ ذِكرِ إسمهِ فأكثروا من الصلوات.

لقد وُلِدَ الحبيبُ المصطفى وجاء إلى الدنيا بعدما نقلهُ اللهُ تعالى في الأصلاب الشامخة والأرحام المطهرة حيث لم تنجسه الجاهلية بأنجاسها ولم تُلبِسهُ المدلهماتُ من ثيابِها فهو الطاهِرُ المطَهَرُ من ذريةِ النبيِّ إسماعيل إبن النبيّ إبراهيمَ عليهما السلام . (الذي يَراكَ حين تقومُ وتَقَلُبُكَ في الساجدين) فكان ذلك النور الذي ينتقل ُ من جدٍّ لِأب ومِن أبٍّ لِإبن إلى أن إستقّرَّ في رّحِمِ آمنةَ بنتِ وَهَب . فلمّا وَضَعْتهُ أشرقتِ الدنيا بذلك النورِ الذي بّدَّدَ ظلماتِ الجاهليةِ الجهلاء وأميّةِ المشركين السفهاء الغارقين في بحر الوثنيةِ وعبادة الأصنام .(وَمنْ يَرغَبُ عن مِلَّةِ إبراهيمَ إلاّ مَنْ سَفِهَ نَفْسَه) لقد كانت وُلادتهُ الميمونة نهايةً للظلمِ والجور والسَلبِ والنَهبِ وَوَأدِ البناتِ والربا وأكل أموال الناسِ بالباطلِ وشهادِةِ الزورِ والرِّقِ والعبودية والكذب والنفاق . بولادتِهِ الطاهرة إنهزمّ الجمعُ ووَلوا الدُبُر وإنكسرتْ رُباعيةُ المشركين والمتكبرين في الأرضِ بغيرالحق .

وقد حُرِسَتْ في يومِ مولدِهِ السَمَاء ... وباتتْ شياطينُ الغِوايةِ تُرجَمُ

وأشرقَ وجهُ الأرضِ بعدَ عُبـوسِهِ ... ومكةُ تاهتْ والحطيمُ و زمزمُ

كان ذلك في ربيعٍ الأول من العامِ خمسمئةٍ وواحدٍ وسبعينَ ميلادية وهو العامُ المعروفُ بعامِ الفيل وقبل هُجوم جيش الفيَلَةِ على الكعبةِ المكرمة بخمسين ليلةٍ وَلَدَتْهُ أمُهُ آمنةُ بنت وَهَبٍ في مكةَ المكرّمة في منزلِ أبيه عبد الله في شعبِ أبي طالب وما أن حلّ اليومُ السابعُ لولادتِهِ الميمونة صنع جده عبدُ المطلِب وليمةً كبيرة ودعا إليها قريشاً وقام بتسمية المولود محمداً وقالَ في سببِ تسميتِهِ بـ (محمد) :

(أردْتُ أن يُحْمَدَ في السَماءِ والأرض)

لقد أخمّدَ اللهُ بولادتهِ الطاهرةِ المباركةِ نيران الفرس المجوس المٌشتَعِلةِ دوماً والتي كانت تُعبَدُ من دونَ اللهِ تعالى والتي لم تكن خَمَدَتْ قبل ذلك بألفِ سنة . واهتزَّ إيوانُ كسرى وهوَ المُحكَمُ البُنيان وتَساقَطَتْ شُرُفاتُهُ الأربعةَ عَشَر وتَهاوتْ أصنامُ المشركين المنصوبةُ على ظهر الكعبةِ الشريفةِ وَحَواليها وإنكَبَتْ على وجوهها.

محمـدٌ زيـنـةُ الـدنـيـا وبَـهـجَـتُـهــــا ... فاضَتْ على الناسِ والدنيا عَطـاياهُ

محمـدٌ رحـــــمـةُ الـرحــمـنِ نفحـتُهُ ... محمدٌ كـــم حــلا فـي الـلـفظِ مَعناهُ

المصطفى المجتبى المحمودُ سيرتُه ... حـبـيـبُ الله يـهــوانـا ونَـهــــــــواهُ

نورُ الوجـــودِ ووافـي بالعهـودِ سنا ... لـولاهُ مـا ازدانَـتِ الأكـــوانُ لولاهُ

فجـرُ الأنامِ ومِصباحُ الظــلامِ ومَن ... أدنـاهُ خـــالـقُـهُ مـنـه ونـاجـــــــــاهُ

سَلْ عـن يتيمِ قـريشٍ عـن مـواقـفـهِ ... كـم قــاومَ الشِـركَ فـرداً كـم تحـداهُ

طـفـلٌ يتيـمٌ أتــى الـدنـيـا فـأنـقـذَهـا ... مِـن الـضَــلال فـلا مــالٌ ولاجـــاهُ

طـفـلٌ يتيـمٌ أتــى الـدنـيـا فحـرَرَهـا ... مِـن الـجُـحـودِ وكـــان الـمُـلهِـمَ اللهُ

يهـدي إلى الرُشـدِ والأيامُ شــاهــدةٌ ... ما خابَ في دعوةِ الإصلاحِ مسعاهُ

لقد كان الحبيبُ المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم أشدَ الناسِ تواضعاً مع عُلُوِّ منصبِه وكان في بيتِهِ يساعد أهله في حاجاتِهِم وكانَ أصحابُهُ لايقومونَ لهُ لِمَا عَرِفوا مِن كراهتِهِ لذلك. وكانِ يِمُّرُ على الصبيانِ فَيُسَلِّمَ عليهِم ..

لقد كان صلي الله عليه وآله وسلم يجلُسُ بين أصحابهِ مُختلِطاً بهِم كأنهُ أَحَدهُم فيأتي الغريبُ فلا يدري أَيُهُم هوَ حتى يسألَ عنه ..

أينَ المسلمُ أخو المسلمِ أحَبَّ أَم كَرِه ..؟

أينَ المؤمنُ مَنْ آمنَهُ الناس على أموالِهِم ودِمائِهم والمسلمُ مَنْ سَلِمَ المسلمونَ مِنْ يّدِهِ ولِسانِه والمُهاجِرُ مِنْ هَجرَ ما نهي الله عنه ورسوله ..؟

أين المؤمنُ للمؤمنِ كالبُنيانِ المَرصوصِ يَشُدُ بَعضُهُ بَعضا ..؟

أين مَثَلُ المؤمنينَ في تَوادِهِم وَتَراحُمِهِم وَتَعاطُفِهِم كَمَثَلِ الجَسَدِ الواحِدِ إذا إشتِكى منهُ عُضوٌ تَداعى لهُ سائِرُ الجَسَدِ بالحُمى والسَهَر ..؟

أينَ الكلمةُ الطيبةُ صدقة وابتسامتك في وجه أخيك صدقة ..؟

أينَ النظافةُ مِن الأيمان ..؟

أين حبُّ الوِطِنِ من الإيمان ..؟



أَوِلَسنا مِمَنْ يَتَّبِعُ سُنّةَ الرسولِ الأعظمِ وَنَهْجَهُ الأقوَم ..!!

أّوَلّسنا نحن أمته (خيرَ أمّةٍ أُخْرِجَتْ للناس)..!!

أيها المسلمون والمؤمنون في كل مكان :

لنجعلّ من ذكرى ميلاده الطاهر المطهر سيدِ الكائناتِ حبيب رب الأرض والسموات منطلقاً .. لإحياء سُنتهِ الشريفةِ وأخلاقهِ العظيمة وسجاياه الكريمة وصفاته الحميدة في الأمة جميعا ..

-------------------------------#عبدالعزيزالقاضي
الشريف عبد العزيز القاضى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أهل عليكم ربيع الاول شهر ميلاد الحبيب الشريف احمد الجمازي الاسلام باقلامنا 10 03-12-2016 11:48 PM
الحبيب الجفري .. صوفية بنكهة العصر!! حنان حسن موسوعة الفرق و المذاهب ( الملل والنحل ) 1 13-08-2014 01:50 PM
لا يستوي الخبيث والطيب ولو أعجبك كثرة الخبيث عبير سعد الدنيا مزرعة الاخرة . تعال نؤمن ساعة 8 03-07-2014 03:36 PM
قبيلة تنواجيو الاشراف الادارسة في موريتانيا محمد التنواجيوي مجلس الاشراف الادارسة 2 29-09-2011 08:16 PM
ذكري ميلاد ابن العم ابو عمامة الليبي احمد عبدالنبي فرغل مجلس القبائل البكرية و التيمية العام 5 01-08-2011 04:46 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 01:54 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه