صحف إدريس وآياته المتوافقة مع القرآن - ..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..
..ٌ::ٌ:: النسابون العرب ::ٌ::ٌ..

« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: هل الصراخيه في جازان تحديدا قريه الهدوي يرجعون جعافره ام لا ؟؟ (آخر رد :البراهيم)       :: نسب العيايده وتاريخهم المشرف (آخر رد :البراهيم)       :: جد ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، هاشمى، من آل بيت النبي!! (آخر رد :حسن جبريل العباسي)       :: لا احصي ثناء عليك في ملأي (آخر رد :د ايمن زغروت)       :: انساب عائلات السماعنة - فاقوس - محافظة الشرقية (آخر رد :احمد جريمي)       :: الأشراف آل خميس المجادعة الحسينيين (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: عائلة ابو شعر ( الشاغور والميدان) (آخر رد :الشريف ابوعمر الدويري)       :: أكبر 5 عشائر في الشعراوية الغربية (آخر رد :محمد حسني محمد علي غانم)       :: شجرة نسب الاشراف آل المدني العلوي (آخر رد :الشريف أسامة بن عبداللة المدني)       :: القاب وموارد قبيلة الدواسر (آخر رد :نسابة يبغض العصبية)      



مجلس أهل القران " أهل القران الذين هم أهل الله و خاصته "


إضافة رد
قديم 31-12-2020, 06:46 AM   رقم المشاركة :[1]
معلومات العضو
مشرف المجالس الاسلامية
 
أحصائيات العضو

علم الدولة : علم الدولة arab league

افتراضي صحف إدريس وآياته المتوافقة مع القرآن

صحف إدريس وآياته المتوافقة مع القرآن
الدكتور منصور أبوشريعة العبادي \ جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية

إدريس عليه السلام
نبى الله إدريس عليه السلام هو إنوخ أو أخنوخ بن يرد بن مهلاييل بن قينن بن أنوش بن شيث بن آدم أبو البشر عليه السلام (Enoch, the son of Jared, the son of Mahalaleel, the son of Cainan, the son of Enos, the son of Seth, the son of Adam) أي الإبن السادس لآدم عليه السلام وهو الجد الثاني لنوح عليه السلام (نوح بن لامَك بن متوشلخَ بن إنوخ). ويقال أنه قد أدرك من حياة آدم عليه السلام مائة وعشرين سنة وعاش على الأرض ثلاثمائة وخمسة وستين سنة ثم رفعه الله عز وجل إلى السماء حيا كما أكدت على ذلك كثير من الروايات في جميع الديانات السماوية وكما جاء كذلك في صحفه كما سنبين ذلك فيما بعد. وإدريس عليه السلام هو النبي الثالث في الترتيب الزمني للأنبياء والرسل فقد جاء بعد آدم وشيث عليهما السلام وهو أول من خط بالقلم من بني البشر. ومما يميز إدريس عليه السلام عن بقية الأنبياء والرسل باستثناء سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هو عروجه إلى السماوات. وفي هذا العروج تعرف إدريس عليه السلام على كثير من ما يجري في السموات من أحداث والتي جاءت متوافقة مع ما رواه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم عن رحلته إلى السموات. وفي رحلة إدريس عليه السلام إلى السماء علمته الملائكة كثير من الحقائق عن الكون المادي وخاصة حركة الشمس والقمر والنجوم وعلموه عدد الأشهر وعدد الأيام في الأسبوع وطول السنة الشمسية وكذلك القمرية والتي شرحها بإسهاب في صحفه.

صحف إدريس عليه السلام
لقد أشارت كل من التوراة والإنجيل إلى أن الله عز وجل قد أنزل على إدريس عليه السلام كتابا سماويا سمي باسمه وهو كتاب أو صحف إدريس (The book of Enoch). وعلى الرغم من أن القرآن الكريم لم يأت على ذكر هذه الصحف إلا أن الأحاديث النبوية قد ذكرتها ففي الحديث المرفوع الذي حدثه أبو ذر الغفاري فقال: قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، كَمْ كِتَابٍ أَنْزَلَهُ اللَّهُ تَعَالَى؟ قَالَ: ” مِائَةُ كِتَابٍ وَأَرْبَعَةُ كُتُبٍ، أَنْزَلَ عَلَى شِيثٍ خَمْسُونَ صَحِيفَةً، وَأَنْزَلَ عَلَى خَنُوخٍ ثَلاثُونَ صَحِيفَةً، وَأَنْزَلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ عَشْرَ صَحَائِفَ، وَأَنْزَلَ عَلَى مُوسَى قَبْلَ التَّوْرَاةِ عَشْرَ صَحَائِفَ، وَأَنْزَلَ التَّوْرَاةَ وَالإِنْجِيلَ ، وَالزَّبُورَ ، وَالْفُرْقَانَ “ أخرجه أبو نعيم في حلية الأولياء والحسين الآجرّي وأبو حاتم البستي. لقد فقد كتاب إدريس عليه السلام لما يقرب من ألفي عام وفي عام 1773م عثر الرحالة الاستكلندي جيمس بروس (James Bruce) على هذا الكتاب في الحبشة وأحضر معه ثلاث نسخ إلى بريطانيا. ولغة الكتاب كما قال الباحثون هي لغة حبشية قديمة تسمى القيز (Geʻez) يقولون عنها أنها إحدى اللغات السامية ولكنها في الحقيقة لغة عربية فصيحة لا تختلف كثيرا عن العربية الحالية في كلماتها وجملها كما هو واضح من المثال في الجدول التالي:


إن أول جملة في كتاب إدريس هي كما تظهر بأحرف اللغة الحبشية القديمة في السطر الأول وبأحرف اللغة الإنجليزية بلفظها الحبشي في السطر الثاني وبترجمتها الانجليزية في السطر الثالث. وإذا ما قرأنا اللفظ الحبشي نجد أن جميع الكلمات عربية (قال, بركات, بركة, خيرين, والصادقين, ليكون, وارثين …) وأترك الأمر للمختصين بإعادة كتابة الجملة باللغة العربية حيث أن الترجمة الإنكليزية قد لا تكون دقيقة وقد أرفقت تحت الجملة مفتاح الأحرف الحبشية إلى اللغة العربية مكتوبة باللغة الإنجليزية.
The first sentence of the Book of Enoch:
ቃለ፡ በረከት፡ ዘሄኖክ፡ ዘከመ፡ ባረከ፡ ኅሩያነ፡ ወጻድቃነ፡ እለ፡ ሀለዉ፡ ይኩኑ፡
በዕለተ፡ ምንዳቤ፡ ለአሰስሎ፡ ኵሉ፡ እኩያን፡ ወረሲዓን።
Ḳāla barakat za-Henok zakama bāraka ḫəruyāna waṣādəḳāna ʾəlla hallawu yəkunu
baʿəlata məndābe laʾasassəlo kʷəllu ʾəkuyān warasiʿān
“Word of blessing of Henok, wherewith he blessed the chosen and righteous who would be alive in the day of tribulation for the removal of all wrongdoers and backsliders.”
Geʻez is transliterated according to the following system:
translit.

وأتمنى على الباحثين في هذا المجال إعادة كتابة كتاب إدريس بلغته العربية الأصلية فما هو موجود الآن بالعربية هو ترجمة عن اللغة الأنجليزية حيث ترجم الكتاب للغة الانجليزية في عام 1821م من قبل ريشارد لورنس (Richard Laurence) تبعتها ترجمات لكثير من اللغات. وقد دار ولا زال يدور نقاش طويل فيما إذا كانت لغة الكتاب الحبشي هي الأصل أو أنه مترجم عن لغة أخرى كالأرامية أو العبرية أو اليونانية وقد أكد أحد الباحثين في عام 1990م أن لغة الجيز وهي اللغة العربية هي الأصل التي ترجمت عنه النسخ اليونانية والآرامية مشيرا إلى أنها اللغة الوحيدة التي وجد بها الكتاب بشكل كامل وإذا ما صح هذا فإن لغة أدم ومن بعده إدريس ومن بعده نوح كانت العربية.
)Wossenie Yifru (1990) holds that Ge’ezis the language of the original from which the Greek and Aramaic copies were made, pointing out that it is the only language in which the complete text has yet been found.[67](
يبلغ طول كتاب إدريس المترجم إلى الإنجليزية ثمانون صفحة تقريبا وهو مكون من مائة وثمانية فصول أو سور ويتكون كل فصل أو سورة من آيات يتراوح عددها بين عدة آيات وثلاثون آية. تتحدث الفصول الأولى عن دعوة إدريس عليه السلام البشر للتفكر في مخلوقات الله عز وجل للتيقن من وجود خالق حكيم لها ويوبخ الكافرين على إعراضهم عن هذه الآيات ويعدهم بعقاب شديد يوم الحساب ويعد المؤمنين بأنهم سيرثون الأرض ويعيشون بسلام. أما الفصول التي تليها فتتحدث عن نزول بعض الملائكة إلى الأرض فقام بعضهم بالتزوج من بنات البشر فأنجبوا جنس العمالقة الذين أفسدوا الأرض بشرورهم وقام بعضهم بتعليم البشر بعض أسرار السماء فانتشر السحر واللعنات بين البشر وقام بعضهم بتعليم البشر مختلف أنواع الصناعات كصناعة السيوف والدروع والحلي وطرق استخراج المعادن. وتليها الفصول التي تتحدث عن رحلة إدريس عليه السلام إلى السموات وشاهد فيها مساكن الصالحين من البشر في الجنة ومساكن الكفار في النار وشاهد كذلك الملائكة ومهام كل منهم وشاهد كذلك عرش الرحمن عز وجل. وتليها الفصول التي تتحدث عن القوانين التي تحكم الشمس والقمر والنجوم وطول السنيين والأشهر الشمسية والقمرية والعلاقة بينهما. وتليها الفصول التي تتحدث عن رؤى أو نبؤات إدريس عليه السلام حول تاريخ البشرية من البداية إلى النهاية وعن الطوفان وعن تاريخ بني إسرائيل وأحداث ما قبل القيامة. أما الفصول الأخيرة فيدعوا فيها إدريس عليهم السلام ذريته إلى إتباع طرق الصلاح والابتعاد عن طرق الضلال ويعد الصالحين بالثواب الجزيل ويحذر الضالين من عذاب شديد يوم الحساب العظيم.
لم أجد على الإنترنت إلا ترجمة عربية واحدة موجودة على موقع قبطي ولكن ترتيب فصولها يختلف عن ترتيب النسخ الإنجليزية المترجمة عن الأثيوبية. ولهذا قمت بترجمة النصوص المستشهد بها في هذه المقالة وأرفقت النص الإنجليزي للمقارنة إذا ما حصل خطأ في الترجمة التي ليست من اختصاصي.

عروج إدريس إلى السماوات

لقد استهجن أهل الكتاب من يهود ونصارى وكذلك الملحدين حقيقة عروج نبينا محمد صلى الله عليه وسلم إلى السموات وأحاديثه حول أحوال أهل السماوات وكانوا يظنون أن هذه نقطة ضعف في الدين الاسلامي يستغلونها لدفع الناس من الدخول فيه. وهنا يأتي كتاب سماوي هم من وجده وترجمه ليؤكد حقيقة العروج إلى السماء فكان الوصف الذي ذكره إدريس عليه السلام في معراجه موافقا لما ذكره نبينا صلى الله عليه وسلم في معراجه ولما ذكرته الآيات القرآنية حول ما يجري في السماء.
ففي الفصل 39 قال إدريس عليه السلام عن معراجه إلى السموات العلا (وفي ذلك الوقت أمسكتني غيمة وزوبعة من وجه الأرض وحملتني إلى نهاية السموات وهناك رأيت رؤيا أخرى وهي مساكن الصالحين وأماكن البقاء للقديسين)
(3. And at that time, a cloud and a whirlwind seized me from the face of the earth, and carried me to the end of the heavens. 4. And here I saw another vision, the dwellings of the just and the resting-places of the holy.).
وفي الفصل 14 قال إدريس عليه السلام عن معراجه إلى السماء واصفا عرش الرحمن (ورفعوني إلى السماء وذهبت حتى وصلت إلى القرب من جدار مبني من البلور يحيط به لسان من النار وبدأ الخوف يأخذني وذهبت إلى لسان النار ووصلت إلى بيت كبير مبني من البلور وجدرانه مثل الأرضية الملبسة بالبلور وأساسه من البلور والسقف مثل مسارات النجوم والبروق وبينها ملائكة مجنحة من نار وسماؤه من ماء. وتحيط بالجدران نار ملتهبة وأبوابه تلتهب بالنار ودخلت في هذا المنزل وكان حارا كالنار وباردا كالثلج ولا يوجد فيه ما يسر ولا حياة فيه فاعتراني الخوف وأخذني الرجفان وبينما كنت أهتز وأرجف وقعت على وجهي ورأيت في الرؤيا بيتا أكبر من السابق وجميع أبوابه مفتحة أمامي وهو مبني من لسان من نار وهو يفوق كل الأشياء في الفخامة والعظمة والحجم بحيث لا يمكن أن أصف عظمته وحجمه فأرضه من النار وفوقه البرق ومسارات النجوم وسقفه من نار ملتهبة. ونظرت ورأيت هناك عرشا مرتفعا ومنظره كالجليد الأبيض ومحيطه كالشمس المشعة وأصوات الملائكة المجنحة وتخرج من تحت العرش العظيم جداول من نار ملتهبة من المستحيل النظر إليها. وعليه استوى الكبير في عظمته فحلته تلمع أشد من الشمس وهي أشد بياضا من الثلج ولا يمكن لأي ملك أن يدخل ولا لبشر أن ينظر إلى وجه الجليل المبجل حيث توجد نيران عظيمه أمامه ولا يمكن لمن حوله أن يقتربوا منه وهم عشرة آلاف مضروبة بعشرة آلاف وهؤلاء الملائكة لا يغادرونه لا في الليل ولا في النهار )
(9. And they lifted me up into heaven, and I went till I approached near a wall which was built of crystals and a tongue of fire surrounded it; and it began to cause me to fear. 10. And I went into the tongue of fire and approached near to a large house, which was built of crystals, and the walls of this house were like a floor inlaid with crystals, and the groundwork was of crystals. 11. The ceiling was like the course of the stars and of the lightning, and Cherubim of fire were between them, and their heaven was water. 12. A flaming fire surrounded the walls, and its doors burned with fire. 13. And I went into this house, and it was hot like fire and cold like ice, and there was nothing pleasant and no life in it: fear covered me, and trembling seized me. 14. And as I was shaking and trembling, I fell down on my face and saw in a vision. 15. And behold, there was a second house, larger than the other, all whose doors stood open before me, and it was built with a tongue of fire. 16. And in all things it excelled in grandeur and magnificence and size, so that I cannot describe to you its magnificence and its size. 17. Its floor was fire, and above it was lightning and the course of the stars, and its ceiling was also a flaming fire. 18. And I looked and saw therein a high throne; its appearance was like the hoar-frost, and its circuit like a shining sun and voices of the Cherubim. 19. And from under the great throne came streams of flaming fire, and it was impossible to look at it. 20. And he who is great in majesty sat thereon; his garment shone more brilliantly than the sun, and was whiter than any hail. 21. None of the angels were able to enter, nor any flesh to look upon the form of the face of the Majestic and Honored One. 22. Fire of flaming fire was round him, and a great fire stood before him, and none of those who were around him could approach him; ten thousand times ten thousand were before him; but he required not any holy counsel. 23. And the holy ones who were near him did not leave day or night, nor did they depart from him. 24. ).
وهذا يصدق قول الله عز وجل (وَتَرَى الْمَلَائِكَةَ حَافِّينَ مِنْ حَوْلِ الْعَرْشِ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَقُضِيَ بَيْنَهُمْ بِالْحَقِّ وَقِيلَ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (75))الزمر وقوله تعالى (قُلْ مَنْ رَبُّ السَّمَوَاتِ السَّبْعِ وَرَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ (86)) المؤمنون.
يسبحون الليل والنهار لا يفترون
وفي الفصل 39 قال إدريس عليه السلام عن الملائكة الذين لا يتوقفون أبدا عن تسبيح الله عز وجل (وهناك رأت عيوني جميع أولئك الذين لا ينامون واقفين أمامه ويسبحونه قائلين: سبحانك وسبحان اسم الرب إلى الأبد).
(13. And here my eyes saw all those who do not sleep, standing before him and blessing him, and they say: “Blessed art thou, and blessed the name of the Lord to all eternity.”).
وذلك مصداقا لقوله تعالى (وَلَهُ مَنْ فِي السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ عِنْدَهُ لَا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَلَا يَسْتَحْسِرُونَ (19) يُسَبِّحُونَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ لَا يَفْتُرُونَ (20)) الأنبياء وقوله تعالى (فَإِنِ اسْتَكْبَرُوا فَالَّذِينَ عِنْدَ رَبِّكَ يُسَبِّحُونَ لَهُ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَهُمْ لَا يَسْأَمُونَ (38)) فصلت.
ويستغفرون لمن في الأرض
وفي فصل 40 قال إدريس عليه السلام حول ما رآه في رحلته إلى السموات (وبعد ذلك رأيت ألف مضروبا بألف وعشرة آلاف مضروبة بعشرة آلاف بأعداد ضخمة لا حصر لها الذين يقفون أمام عرش رب الأرواح ونظرت إلى الجهات الأربع لرب الأرواح ورأيت أربع وجوه مختلفة عن الواقفين وعلمت أسمائهم من الملاك الذي جاء معي وأراني كل الأسرار وسمعت أصوات الوجوه الأربعة وهم يسبحون رب الأرواح فالصوت الأول يسبح رب الأرواح إلى الأبد وسمعت الصوت الثاني يمجد المصطفى والمختارين الذين استشهدوا في سبيل رب الأرواح وسمعت الصوت الثالث يسأل ويدعو لساكني الأرض ويتوسل باسم رب الأرواح وسمعت الصوت الرابع ينهر الشياطين ويمنعهم من الاقتراب من رب الأرواح ليتهم ساكني الأرض. ).
(CHAP. 40.—And after that I saw a thousand times thousand, and ten thousand times ten thousand beings, an innumerable and immense multitude, who stood before the glory of the Lord of the spirits. 2. I looked, and on the four sides of the Lord of the spirits I saw four faces, different from those standing, and I learned their names, which the angel who came with me announced as their names to me, and showed me all the secrets. 3. And I heard the voices of those four faces as they blessed before the Lord of glory. 4. The first voice blessed the Lord of the spirits to all eternity. 5. And I heard the second voice praising the Chosen One and the chosen ones, who hang on the Lord of the spirits. 6. And I heard the third voice asking and praying for those who dwell on the earth, and petitioning in the name of the Lord of the spirits. 7. And I heard the fourth voice keeping off the satans, and not allowing them to come before the Lord of the spirits to accuse those who dwell on the earth.).
وهذا مصدق لقوله تعالى (الَّذِينَ يَحْمِلُونَ الْعَرْشَ وَمَنْ حَوْلَهُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيُؤْمِنُونَ بِهِ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَحْمَةً وَعِلْمًا فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ (7)) غافر وقوله تعالى (تَكَادُ السَّمَوَاتُ يَتَفَطَّرْنَ مِنْ فَوْقِهِنَّ وَالْمَلَائِكَةُ يُسَبِّحُونَ بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَيَسْتَغْفِرُونَ لِمَنْ فِي الْأَرْضِ أَلَا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (5)) الشورى.
وكتاب مسطور
وفي الفصل 81 قال إدريس عليه السلام (وقال لي يا إنوخ أنظر إلى الكتابة في ألواح السماء واقرأ ما هو مكتوب فيها وتعلم كل منها وتأملت كل شيء في ألواح السماء هذه وكل ما كتب فيها وتعلمت كل شيء وقرأت الكتاب وكل ما كتب فيه جميع أفعال البشر وجميع أبناء الجسد إلى الأبد ).
(And he said to me: “O Enoch, contemplate the writing of the tablets of heaven, and read what is written thereon, and learn each one.” 2. And I contemplated everything on these tablets of heaven, and read everything that was written, and learned everything and read the book and everything that was written in it, all the deeds of men and all the children of flesh who will be on the earth to the generation of eternity).
وهذا مصدق لقوله تعالى (وَالطُّورِ (1) وَكِتَابٍ مَسْطُورٍ (2) فِي رَقٍّ مَنْشُورٍ (3)) الطور وقوله تعالى (وَكُلَّ إِنْسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَائِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَابًا يَلْقَاهُ مَنْشُورًا (13) اقْرَأْ كِتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا (14)) الإسراء وقوله تعالى(وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَا تَأْتِينَا السَّاعَةُ قُلْ بَلَى وَرَبِّي لَتَأْتِيَنَّكُمْ عَالِمِ الْغَيْبِ لَا يَعْزُبُ عَنْهُ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ فِي السَّمَوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ وَلَا أَصْغَرُ مِنْ ذَلِكَ وَلَا أَكْبَرُ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ (3)) سبأ وقوله تعالى (قَدْ عَلِمْنَا مَا تَنْقُصُ الْأَرْضُ مِنْهُمْ وَعِنْدَنَا كِتَابٌ حَفِيظٌ (4)) ق وقوله تعالى (مَا أَصَابَ مِنْ مُصِيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي أَنْفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ (22)) الحديد.
ورفعناه مكانا عليا
وفي الفصل 81 قال إدريس عليه السلام عن عودته إلى الأرض ومن ثم رفعه إلى السماء ليعيش فيها (وهؤلاء المقدسين الثلاثة أحضروني ووضعوني على الأرض أمام بيتي وقالوا لي : أذكر كل شيء لولدك متوشلخ وبين لجميع أولادك أنه لا يوجد بشر كامل أمام الله لأنه هو الذي خلقهم وسنتركك مع أولادك حتى تتقوى ولكي تعلم أولادك وتكتب لهم وتبين لهم وفي السنة التالية سيرفعونك من بينهم ).
(And those three holy ones brought me and placed me on the earth before the door of my house and said to me: “Announce everything to thy son Methulselah, and show to all thy children that no flesh is just before the Lord, for he has created them. 6. One year we will leave thee with thy children, till thou art again strengthened, that thou mayest teach thy children and write for them, and mayest testify before them all, thy children; and in the second year they will lift thee up out of their midst).
وهذا يصدقه قوله تعالى (وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا (56) وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا (57)) مريم.
وقال إدريس عليه السلام عن صحائفه (والآن يا بني متوشلخ كل هذه الأشياء التي ذكرتها لك وكتبتها لك وشرحت لك كل شيء امسك يا بني الكتب من يدي أبيك واعطها لأجيال العالم فالحكمة التي أعطيتك إياها ولأولادك ولكل الأجيال القادمة هي أعلى من أفهامهم وهؤلاء الذين يفهمونها لن ينامون ولكن سيسمعونها بآذانهم ليتعلموا هذه الحكمة وستسر من يأكل منها أكثر من الطعام الجيد)
(And now my son, Methuselah, all these things I relate to thee and write for thee, and I have revealed to thee everything, and have given thee books concerning them all: preserve, my son, Methuselah, the books from the hand of thy father, and give them to the generations of the world. 2. Wisdom I have given thee and thy children and those who will be thy children, that they give it to their children, the generations to eternity, namely this wisdom above their thoughts. 3. And those who understand it will not sleep, but will hear with their ears, that they may learn this wisdom, and it will please those who eat of it more than good food.).

التفكر في مخلوقات الله عز وجل في صحف إدريس
تكاد تخلو كتب التوراة والإنجيل من الآيات التي تدعو إلى التفكر في ما خلق من أشياء في هذا الكون وذلك ليستقن الإنسان من أن لها خالقا لا حدود لعلمه وقدرته لما فيها من إتقان الصنع وبديع الخلق. وفي المقابل نجد أن القرآن الكريم يزخر بالآيات التي تدعو البشر للتفكر في كل ما خلق الله من مخلوقات سواء في الأرض أم في السماء. ولقد خصص إدريس عليه السلام عدة فصول في صحفه للدعوة للنظر في مخلوقات الله عز وجل ففي الفصل الثاني قال (أنظروا إلى كل شيء يجري في السموات وكيف أن المنيرات التي في السماء لا تحيد عن مساراتها وكل منها يشرق ويغيب بانتظام كل منها في وقتها وهي لا تخرج عن قوانينها. أنظر إلى الأرض وشاهد الأشياء التي تجري فوقها من البداية إلى النهاية وكيف أنه لا يوجد في خلق الله من تفاوت. أنظر إلى الصيف والشتاء وكيف أن جميع الأرض ممتلئة بالماء وأن الندى والمطر يعمها. وأنظر كيف أن جميع الأشجار تيبس وتسقط أوراقها ما عدا أربعة عشر شجرة لا تسقط أوراقها ولكنها تبقى من سنتين إلى ثلاثة سنين حتى تنبت أوراق جديدة. ومرة أخرى أنظر إلى أيام الصيف وكيف أن الشمس تكون فوقها وفي مقابلها وأنتم تبحثون عن الأماكن الباردة والظليلة بعيدا عن حرارة الشمس والتربة كذلك تتقد بحرارة متوهجة بحيث لا يمكنكم المشي عليها أو على الصخور بسبب حرارتها. وأنظر إلى الأشجار تكتسي بالأوراق الخضراء وتحمل الثمار وانظروا وتفكروا كيف أن من يعيش إلى الأبد قد خلقها لكم. وكيف أن مخلوقاته بين يديه كل عام وتطيعه ولا تتبدل ولكن تعمل كما أمر الله. وأنظر كيف أن البحار والأنهار تقوم بمهامها. ولكنكم لا تجتهدون ولا تؤدون أوامر الله بل تعديتم وافتريتم على عظمته بكلمات قاسية من أفواهكم الدنسة. ).
(2.1 Contemplate all the events in the sky; how the lights in the sky do not change their courses, how each rises and sets in order, each at its proper time, and they do not transgress their law.
2.2 Consider the earth and understand from the work that is done upon it, from the beginning to the end, that no work of God changes as it becomes manifest.
2.3 Consider the summer and the winter; how the whole earth is full of water and the clouds and dew and rain rest upon it.
3.1 Contemplate and see how all the trees appear withered and all their leaves are stripped – with the exception of the fourteen trees, which are not stripped, which remain with the old leaves until the new come after two or three years.
4.1 And, again, contemplate the days of summer; how at its beginning the Sun is above it. You seek shelter and shade because of the heat of the Sun and the earth burns with scorching heat, and you cannot tread upon the earth or upon a rock, because of its heat.
5.1 Contemplate how the trees are covered with green leaves and bear fruit. And understand, in respect of everything, and perceive how He Who Lives Forever made all these things for you.
5.2 And how His works are before Him in each succeeding year, and all His works serve Him and do not change; but as God has decreed – so everything is done.
5.3 And consider how the seas and rivers together complete their tasks.
5.4 But you have not persevered in, nor observed, the Law of the Lord. But you have transgressed and have spoken proud and hard words with your unclean mouth against his majesty. You hard of heart! You will not have peace!).

وهذا مصدق لقوله تعالى(أَفَلَمْ يَنْظُرُوا إِلَى السَّمَاءِ فَوْقَهُمْ كَيْفَ بَنَيْنَاهَا وَزَيَّنَّاهَا وَمَا لَهَا مِنْ فُرُوجٍ (6) وَالْأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْبَتْنَا فِيهَا مِنْ كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ (7) تَبْصِرَةً وَذِكْرَى لِكُلِّ عَبْدٍ مُنِيبٍ (8) وَنَزَّلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً مُبَارَكًا فَأَنْبَتْنَا بِهِ جَنَّاتٍ وَحَبَّ الْحَصِيدِ (9) وَالنَّخْلَ بَاسِقَاتٍ لَهَا طَلْعٌ نَضِيدٌ (10)) ق وقوله تعالى (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْأَنْهَارَ (32) وَسَخَّرَ لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دَائِبَيْنِ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ (33) وَآتَاكُمْ مِنْ كُلِّ مَا سَأَلْتُمُوهُ وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا إِنَّ الْإِنْسَانَ لَظَلُومٌ كَفَّارٌ (34)) إبراهيم.
وفي الفصل 82 قال إدريس عليه السلام (وهو المسيطر على السموات والليل والنهار لكي يرسل الضياء للبشر وكذلك الشمس والقمر والنجوم وجميع القوى في السماء التي تدور في أفلاكها )
(82.8 And he has power in Heaven, over night and day, to cause light to shine on men; the Sun, the Moon, and the stars, and all the Powers of Heaven, which rotate in their orbits.)
وهذا مصداقا لقوله تعالى (وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومُ مُسَخَّرَاتٌ بِأَمْرِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (12)) النحل وقوله تعالى(وَآيَةٌ لَهُمُ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ (37) وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ (39) لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40)) يس وقوله تعالى (إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلَا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ (54)) الأعراف.
وفي الفصل 101 قال إدريس عليه السلام (أنظروا إلى السموات جميعا يا أبناء السماء وإلى جميع مخلوقات العلي وخافوه ولا تعملوا الإثم أمامه. وعندما يغلق نوافذ السماء ويمنع المطر والندى من أن تنزل على الأرض بسببكم فما الذي ستفعلونه؟ وعندما يرسل عليكم غضبه وعلى جميع أعمالكم أفلا تتضرعون له؟ لأنكم تكلمتم بتعالي وبغضب على صالحيه فلن تنالوا السلام … أليس هو خالق السموات والأرض وما فيهما؟ وهو الذي أعطى الفهم والحكمة لكل ما يدب على الأرض وتلك التي في البحر؟).
(101.1 Contemplate Heaven, all you sons of Heaven, and all the works of the Most High, and fear him, and do not do evil in front of Him.
101.2 If He closes the Windows of Heaven, and withholds the rain and the dew, so that it does not fall on the earth because of you, what will you do?
101.3 And if he sends his anger upon you, and upon all your deeds, will you not entreat him? For you speak proud and hard against his righteousness. And you will not have peace.)
101.8 Did he not make Heaven, Earth, and everything that is in them? And who gave knowledge, and wisdom, to all things that move on the ground and in the sea?.
وهذا مصداقا لقوله تعالى (أَوَلَمْ يَنْظُرُوا فِي مَلَكُوتِ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِنْ شَيْءٍ وَأَنْ عَسَى أَنْ يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ (185)) الأعراف وقوله تعالى (أَوَلَمْ يَتَفَكَّرُوا فِي أَنْفُسِهِمْ مَا خَلَقَ اللَّهُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا إِلَّا بِالْحَقِّ وَأَجَلٍ مُسَمًّى وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ بِلِقَاءِ رَبِّهِمْ لَكَافِرُونَ (8)) الروم وقوله تعالى (قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَخَذَ اللَّهُ سَمْعَكُمْ وَأَبْصَارَكُمْ وَخَتَمَ عَلَى قُلُوبِكُمْ مَنْ إِلَهٌ غَيْرُ اللَّهِ يَأْتِيكُمْ بِهِ انْظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ الْآيَاتِ ثُمَّ هُمْ يَصْدِفُونَ (46) قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ بَغْتَةً أَوْ جَهْرَةً هَلْ يُهْلَكُ إِلَّا الْقَوْمُ الظَّالِمُونَ (47)) الأنعام .

أحداث يوم القيامة في صحف إدريس
تخلو كتب التوراة والإنجيل من ذكر لأحداث يوم القيامة بل إن اليهود والمسيحيين يشكون في وجود الجنة والنار بشكل مادي ويعتقدون أن الجزاء في يوم القيامة هو جزاء معنوي. أما القرآن الكريم فقد أكثر من ذكر الأحداث التي ستجري عند قيام الساعة وأكثر من وصف الجنة والنار وما فيهما من نعيم وعذاب. ولقد جاءت صحف إدريس عليه السلام لتؤكد صدق القرآن الكريم حول ما ذكره عن أحوال يوم القيامة . إن أهل الكتاب باستثناء الكنيسة الحبشية لا يعترفون بهذه الصحف لأنها حسب زعمهم مليئة بالهلوسات وهذا يعود لخلو كتبهم من معلومات عن سكان السماء وعن أحداث يوم القيامة.
يأتيهم الله في ظلل من الغمام
ففي الفصل الأول قال إدريس عليه السلام (وأنظر! عندما يأتي مع عشرة آلاف من الملائكة ليجري الحساب عليهم وليدمر الكافرين ويجادل كل نفس عن كل شيء فعله المذنبين والكافرين وأخطأوا بحقه)
(1.9 And behold! He comes with ten thousand Holy Ones; to execute judgment upon them and to destroy the impious, and to contend with all flesh concerning everything that the sinners and the impious have done and wrought against Him.).
وهذا تصديق لقوله تعالى (هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا أَنْ يَأْتِيَهُمُ اللَّهُ فِي ظُلَلٍ مِنَ الْغَمَامِ وَالْمَلَائِكَةُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الْأُمُورُ (210)) البقرة وقوله تعالى (هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا أَنْ تَأْتِيَهُمُ الْمَلَائِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا قُلِ انْتَظِرُوا إِنَّا مُنْتَظِرُونَ (158)) الأنعام.
فيذرها قاعا صفصفا
وفي الفصل الأول قال إدريس عليه السلام (وستهتز الجبال العالية وستسوى التلال العالية وتذوب كالشمع في اللهب وستغوص الأرض وسيدمر كل شيء فوق الأرض وسيقوم الحساب على الجميع وعلى الصالحين )
(1.6 And the high mountains will be shaken; and the high hills will be laid low and will melt like wax in a flame. 1.7 And the earth will sink, and everything that is on the earth will be destroyed, and there will be judgment upon all, and upon all the righteous.).
وهذا تصديق لقوله تعالى (وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْجِبَالِ فَقُلْ يَنْسِفُهَا رَبِّي نَسْفًا (105) فَيَذَرُهَا قَاعًا صَفْصَفًا (106) لَا تَرَى فِيهَا عِوَجًا وَلَا أَمْتًا (107) يَوْمَئِذٍ يَتَّبِعُونَ الدَّاعِيَ لَا عِوَجَ لَهُ وَخَشَعَتِ الْأَصْوَاتُ لِلرَّحْمَنِ فَلَا تَسْمَعُ إِلَّا هَمْسًا (108)) طه.
إذا زلزلت الأرض زلزالها
وفي الفصل 102 قال إدريس عليه السلام (وسترتجف كل المنيرات في خوف شديد وسيصيب الأرض الذعر وسترتجف وتتزلزل وسينجز جميع الملائكة أوامرهم ويتمنون أن يخفوا أنفسهم من أمامه سبحانه وأبناء الأرض سيرتجفون وسيرتعدون وأنتم أيها الجناة ستلعنون إلى الأبد ولن تجدوا السلام)
(2. And all the luminaries will tremble in great fear, and all the earth will be aghast, and will tremble and quake. 3. And all the angels will fulfil their commands, and will desire to hide themselves from before him, great in glory, and the children of the earth will tremble and shake; and ye, sinners, are cursed to eternity, and will have no peace.).
وهذا تصديقا لقوله تعالى (إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا (1) وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا (2) وَقَالَ الْإِنْسَانُ مَا لَهَا (3) يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا (4) بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا (5) يَوْمَئِذٍ يَصْدُرُ النَّاسُ أَشْتَاتًا لِيُرَوْا أَعْمَالَهُمْ (6) فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ (7) وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ (8)) الزلزلة وقوله تعالى (إِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ (1) وَإِذَا النُّجُومُ انْكَدَرَتْ (2) وَإِذَا الْجِبَالُ سُيِّرَتْ (3) وَإِذَا الْعِشَارُ عُطِّلَتْ (4) وَإِذَا الْوُحُوشُ حُشِرَتْ (5) وَإِذَا الْبِحَارُ سُجِّرَتْ (6)) التكوير وقوله تعالى (إِذَا السَّمَاءُ انْشَقَّتْ (1) وَأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ (2) وَإِذَا الْأَرْضُ مُدَّتْ (3) وَأَلْقَتْ مَا فِيهَا وَتَخَلَّتْ (4) وَأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ (5)) الإنشقاق.
ظهر الفساد في البر والبحر
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 80 (وفي أيام الخطاة ستقصر السنيين وسيبطئ نمو زروعهم في أراضيهم ومروجهم وكل شيء في الأرض سيتغير ولا يظهر في وقته وسيمنع المطر وتحتفظ به السماء وفي تلك الآيام ستتأخر ثمرات الأرض ولا تنمو في أوقاتها وسيغير القمر نظامه ولا يظهر في موعده ….. وسيزداد الشر عليهم وسيقع العذاب عليهم ليدمرهم جميعا).
(And in the days of the sinners the years will be shortened, and their seed will be tardy on their lands and on their meadows, and everything on the earth will change and will not appear in its time; the rain will be prevented, and the heavens will retain it. 3. And in those times the fruit of the earth will be tardy and will not grow in its time; and the fruit of the trees will be prevented in its time. 4. And the moon will change her order and will not appear in her time ….. And evil will increase over them, and punishment will come upon them to destroy them all.”).
وهذا تصديقا لقوله تعالى (ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ (41)) الروم.
يوم تبدل الأرض غير الأرض والسموات
قال إدريس عليه السلام في الفصل 45 (وفي ذلك اليوم سأجعل المصطفى يعيش بينهم وسأبدل السموات وأجعلها مباركة وسرمدية وسأبدل الأرض وأجعلها مباركة وسأسكن المصطفين فيها وأما الذين اقترفوا السيئات والجرائم فلن يدخلوها. وسأرى وأنعم على الصالحين بالسلام وأجعلهم في حضرتي أما المذنبين فسيقفون للحساب أمامي وسأدمرهم من وجه الأرض. )
(4. And on that day I will cause my Chosen One to dwell among them, and will transform heaven and make it a blessing and a light eternally. 5. And I will transform the earth and make it a blessing, and will cause my chosen ones to dwell thereon; and those who have committed sins and crimes will not step on it. 6. For I have seen and satisfied with peace my just ones, and have placed them before me; but for the sinners there awaits before me a judgment, that I may destroy them from the face of the earth.)
وقد جاءت هذه الآيات متوافقة مع قوله سبحانه (يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ (48) وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفَادِ (49) سَرَابِيلُهُمْ مِنْ قَطِرَانٍ وَتَغْشَى وُجُوهَهُمُ النَّارُ (50) لِيَجْزِيَ اللَّهُ كُلَّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (51) هَذَا بَلَاغٌ لِلنَّاسِ وَلِيُنْذَرُوا بِهِ وَلِيَعْلَمُوا أَنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ (52)) إبراهيم.
وإذا الجبال سيرت
وقال في الفصل 51 (وفي تلك الأيام سترجع الأرض ما أوتمنت عليه والقبور سترجع ما أوتمنت عليه والذي أخذته وجهنم سترجع ما تملك وسيختار الصالحين والقديسين من بينهم فقد جاء اليوم الذي فيه ينقذون وسيجلس المصطفى في تلك الآيام على عرشه وستنساب أسرار الحكمة من فمه لأن رب الأرواح أعطاها إياه وكرمه بها وفي تلك الأيام ستثب الجبال مثل الكباش وستقفز التلال كالخراف الشابعة من الحليب وستكون جميعها ملائكة في السماء وستنير وجوههم بالفرحة لأن المصطفى في تلك الآيام قد ظهر وتبتهج الأرض ويعيش الصالحون عليها وسيتنقل المصطفى فيها )
(CHAP. 51.—And in those days the earth will return that entrusted to it, and Sheol will return that entrusted to it, which it has received, and hell will return what it owes. 2. And he will choose the just and holy from among them, for the day has come that they be saved. 3. And the Chosen One in those days will sit upon his throne, and all the secrets of wisdom will proceed from the thoughts of his mouth, for the Lord of the spirits has given it to him and has honored him. 4. And in those days the mountains will skip like rams, and the hills spring like lambs satisfied with milk, and they will all be angels in heaven. 5. Their faces will shine in gladness, because the Chosen One has arisen in those days, and the earth will rejoice, and the just will live thereon, and the chosen will walk and move thereon.).
وهذا مصدق لقوله تعالى (وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الْجِبَالَ وَتَرَى الْأَرْضَ بَارِزَةً وَحَشَرْنَاهُمْ فَلَمْ نُغَادِرْ مِنْهُمْ أَحَدًا (47) وَعُرِضُوا عَلَى رَبِّكَ صَفًّا لَقَدْ جِئْتُمُونَا كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ بَلْ زَعَمْتُمْ أَنْ لَنْ نَجْعَلَ لَكُمْ مَوْعِدًا (48) وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَقالونَ يَا وَيْلَتَنَا مَا لِهَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا (49)) الكهف.
وتضع كل ذات حمل حملها
وفي الفصل 99 قال إدريس عليه السلام (وفي تلك الأيام ستكون ثمرة حمل الأرحام الإجهاض وستكوي الأمهات أولادهن وسيرمين أولادهن منهن ويضعن حملهن وسيرمين رضعهن ولا يرجعن لهم ولن يشفقن على أحبائهن)
(5. And in those days the fruit of the womb will miscarry, and they will mangle their own children; and they will cast their children from them, and miscarriages will pass from them; they will cast sucklings from them, and will not return to them, and will not pity their beloved.).
وهذا يصدقه قوله تعالى (يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ (2)) الحج.
ونضع الموازين القسط ليوم القيامة
وقال في الفصل 61 عن موازيين الحساب (وسيضع رب الأرواح المصطفى على عرش مجده وسيحكم على جميع أعمال المطهرين في السماء العليا وسيوزن أعمالهم بالموازين ).
(8. And the Lord of the spirits placed his Chosen One on the throne of his glory, and he will judge all the deeds of the holy ones in high heaven, and will weigh their deeds on scales.).
(وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلَا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئًا وَإِنْ كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ (47)) الأنبياء
ووضع الكتاب
وفي الفصل 47 قال إدريس عليه السلام عن موقف الحساب (وفي تلك الآيام رأيت رب الزمان جالسا على عرشه وفتحت كتب الأحياء أمامه ووقف جميع سكان السماء أمامه وأمتلأت قلوب القديسين بالفرحة لأن موعد العدالة قد تم ودعوات الصالحين قد سمعت ودماء الشهداء قد وفيت أمام رب الأرواح )
(3. And in those days I saw the Head of days, as he sat upon the throne of his glory, and the books of the living were opened before him, and his whole host, which is in high heaven and around him, stood before him. 4. And the hearts of the holy ones were filled with joy, because the number of justice was fulfilled and the prayers of the just had been heard and the blood of the just one had been demanded before the Lord of the spirits.).
وذلك تصديقا لقوله تعالى (وَأَشْرَقَتِ الْأَرْضُ بِنُورِ رَبِّهَا وَوُضِعَ الْكِتَابُ وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاءِ وَقُضِيَ بَيْنَهُمْ بِالْحَقِّ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ (69) وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ وَهُوَ أَعْلَمُ بِمَا يَفْعَلُونَ (70))الزمر.
يوم يفر المرء من أخيه
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 56 (ولن يعرف الإنسان جاره أو أخيه ولا الإبن أباه أو أمه)
(and a man will not know his neighbor or his brother, nor the son his father or his mother,).
وهذا مصدق لقوله تعالى (يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ (34) وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ (35) وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ (36) لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ (37)) عبس وقوله تعالى (يُبَصَّرُونَهُمْ يَوَدُّ الْمُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذَابِ يَوْمِئِذٍ بِبَنِيهِ (11) وَصَاحِبَتِهِ وَأَخِيهِ (12) وَفَصِيلَتِهِ الَّتِي تُئْوِيهِ (13) وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ يُنْجِيهِ (14)) المعارج.
لن يقبل منهم ملء الأرض ذهبا
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 52 (وسيكون في تلك الأيام أنه لا يمكن لأحد أن ينقذ نفسه لا بالذهب ولا بالفضة لا أحد يمكنه أن ينقذ نفسه أو يهرب ).
(7. And it will come to pass in those days that no one will save himself, not with gold and not with silver: no one will be able to save himself or to flee.).
وهذا مصداقا لقوله تعالى (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَمَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْ أَحَدِهِمْ مِلْءُ الْأَرْضِ ذَهَبًا وَلَوِ افْتَدَى بِهِ أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ وَمَا لَهُمْ مِنْ نَاصِرِينَ (91))ال عمران.
لا تفتح لهم أبواب السماء
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 45 (فإنهم لن يصعدوا إلى السماء ولن يهبطوا على الأرض وهذا هو جزاء المذنبين الذين ينكرون اسم رب الأرواح والذين سيبقون إلى يوم العناء والحزن).
(2. They will not ascend to heaven, and will not come on the earth; such will be the portion of the sinners who deny the name of the Lord of the spirits, who are thus preserved to the day of suffering and sorrow.).
وهذا مصدق لقوله تعالى ( إِنَّ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَاسْتَكْبَرُوا عَنْهَا لَا تُفَتَّحُ لَهُمْ أَبْوَابُ السَّمَاءِ وَلَا يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ حَتَّى يَلِجَ الْجَمَلُ فِي سَمِّ الْخِيَاطِ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُجْرِمِينَ (40) لَهُمْ مِنْ جَهَنَّمَ مِهَادٌ وَمِنْ فَوْقِهِمْ غَوَاشٍ وَكَذَلِكَ نَجْزِي الظَّالِمِينَ (41)) الأعراف.
إنا أعتدنا للكافرين سلاسلا وأغلالا وسعيرا
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 54 (ونظرت والتفت إلى جهة أخرى من الأرض ورأيت هناك واديا عميقا فيه نار ملتهبة وأحضروا الملوك والأشداء ووضعوهم في ذلك الوادي العميق وهناك رأيت عيني كيف يصنعون لهم أدوات وهي سلاسل حديدية ذات وزن هائل).
(And I looked and turned toward another side of the earth, and I saw there a deep valley with a burning fire. 2. And they brought the kings and the powerful, and put them into the deep valley. 3. And there my eyes saw how they make instruments for them, iron chains of immense weight.).
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 56 (ورأيت هناك ملائكة العذاب يمشون ويحملون سلاسل من حديد ومعدن وسألت ملاك السلام الذي يمشي معي قائلا لمن هذه التي يمسكون ويذهبون بها فقال لي: كل واحدة لمختاره وحبيبه الذين سيلقون في أعماق هوة الوادي).
(And I saw there the hosts of the angels of punishment walking and holding chains of iron and of metal. 2. And I asked the angel of peace, who went with me, saying: “To whom are these going, holding them [i.e. the chains]?” 3. And he said to me: “Each one to his chosen and his beloved, that they be thrown into the deep abyss of the valley.).
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 103 (في الظلام وفي السلاسل وفي النيران الملتهبة ستكون أرواحكم يوم الحساب العظيم وسيدوم الحساب العظيم لكل الأجيال وإلى الأبد فويل لكم فإنكم لن تجدوا السلام).
(103.8 And in darkness, and in chains, and in burning flames, your spirits will come to the Great Judgment. And the Great Judgment will last for all generations, forever. Woe to you for you will not have peace.).
وهذا مصدق لقوله تعالى (إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ سَلَاسِلَا وَأَغْلَالًا وَسَعِيرًا (4)) الإنسان وقوله تعالى (خُذُوهُ فَغُلُّوهُ (30) ثُمَّ الْجَحِيمَ صَلُّوهُ (31) ثُمَّ فِي سِلْسِلَةٍ ذَرْعُهَا سَبْعُونَ ذِرَاعًا فَاسْلُكُوهُ (32) إِنَّهُ كَانَ لَا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ الْعَظِيمِ (33)) الحاقة و قوله تعالى (الَّذِينَ كَذَّبُوا بِالْكِتَابِ وَبِمَا أَرْسَلْنَا بِهِ رُسُلَنَا فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ (70) إِذِ الْأَغْلَالُ فِي أَعْنَاقِهِمْ وَالسَّلَاسِلُ يُسْحَبُونَ (71) فِي الْحَمِيمِ ثُمَّ فِي النَّارِ يُسْجَرُونَ (72)) غافر.
إنا كنا نستنسخ ما كنتم تعملون
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 98 (وأقسم لكم أيها الجناة بالقدوس والعادل أن أعمالكم المشينة ستكشف في السماء ولن تخفى أو تغطى أيا من أعمالكم الشريرة ولا تعتقدوا في أنفسكم وتقولون في قلوبكم أنكم لا تعرفون ولا ترون أن كل ذنب كان يكتب في السماء أمام العلي ومن الآن فستعرفون أن جميع شروركم التي تقترفونها ستكتب في كل يوم حتى يوم حسابكم).
(6. I swear to you sinners, by the Holy and the Just One, that all your wicked deeds are revealed in the heavens, and none of your deeds of violence are covered or hidden. 7. And do not think in your souls, and do not say in your hearts, that ye do not know and do not see that every sin is daily being written down in heaven before the Most High. 8. And from now ye know that all your violence which ye commit is written down on each day to the day of your judgment.).
وهذا مصدق لقوله تعالى (وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَا لِهَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا (49)) الكهف وقوله تعالى (هَذَا كِتَابُنَا يَنْطِقُ عَلَيْكُمْ بِالْحَقِّ إِنَّا كُنَّا نَسْتَنْسِخُ مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (29)) الجاثية.
وجوههم مسودة
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 62 (وأن رب الأرواح سيشد عليهم فيتعجلوا الخروج من حضرته وسيماهم ستملأ بالخجل والسواد سيغطي ملامحهم).
(And that Lord of the spirits will only press them, that they hasten to leave his presence and their countenances will be filled with shame, and darkness will be heaped upon their countenances.).
وهذا مصدق لقوله تعالى (وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ تَرَى الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَى اللَّهِ وُجُوهُهُمْ مُسْوَدَّةٌ أَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِلْمُتَكَبِّرِينَ (60)) الزمر.
ادعو ربكم يخفف عنا يوما من العذاب
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 63 (وفي تلك الأيام سيطلب الملوك الأقوياء الذين حكموا الأرض من ملائكة العذاب الذين استلموهم أن يعطوهم قليلا من الراحة لعلهم يسجدون ويعبدون رب الأرواح ويعترفون بذنوبهم أمامه …. وسيقولون من يعطينا الراحة لعلنا نحمده ونشكره ونباركه ونكون مؤمنين أمام مجده ونحن الآن نتطلع لبعض الراحة ولا نجدها لقد أبعدنا ولم تعطنا وضعف النور أمامنا وسيكون الظلام مسكننا إلى الأبد ).
(And in those days the powerful kings, who hold the earth, will petition the angels of punishment, to whom they are delivered, that they should give them a little rest, so that they could fall down and worship before the Lord of the spirits, and could acknowledge their sins before him…. And they will say: “Who will give us rest, that we might praise and thank and bless him, and be believers before his glory? 6. And now we long for a little rest, and do not find it; we are driven away, and do not receive it; the light has ceased before us, and darkness is our dwelling-place to all eternity.).
وهذا مصدق لقوله تعالى (وَقَالَ الَّذِينَ فِي النَّارِ لِخَزَنَةِ جَهَنَّمَ ادْعُوا رَبَّكُمْ يُخَفِّفْ عَنَّا يَوْمًا مِنَ الْعَذَابِ (49) قَالُوا أَوَلَمْ تَكُ تَأْتِيكُمْ رُسُلُكُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا بَلَى قَالُوا فَادْعُوا وَمَا دُعَاءُ الْكَافِرِينَ إِلَّا فِي ضَلَالٍ (50)) غافر وقوله تعالى (وَالَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ نَارُ جَهَنَّمَ لَا يُقْضَى عَلَيْهِمْ فَيَمُوتُوا وَلَا يُخَفَّفُ عَنْهُمْ مِنْ عَذَابِهَا كَذَلِكَ نَجْزِي كُلَّ كَفُورٍ (36) وَهُمْ يَصْطَرِخُونَ فِيهَا رَبَّنَا أَخْرِجْنَا نَعْمَلْ صَالِحًا غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُمْ مَا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَنْ تَذَكَّرَ وَجَاءَكُمُ النَّذِيرُ فَذُوقُوا فَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ نَصِيرٍ (37)) فاطر وقوله تعالى (وَلَوْ تَرَى إِذِ الْمُجْرِمُونَ نَاكِسُو رُءُوسِهِمْ عِنْدَ رَبِّهِمْ رَبَّنَا أَبْصَرْنَا وَسَمِعْنَا فَارْجِعْنَا نَعْمَلْ صَالِحًا إِنَّا مُوقِنُونَ (12) وَلَوْ شِئْنَا لَآتَيْنَا كُلَّ نَفْسٍ هُدَاهَا وَلَكِنْ حَقَّ الْقَوْلُ مِنِّي لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ (13) فَذُوقُوا بِمَا نَسِيتُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا إِنَّا نَسِينَاكُمْ وَذُوقُوا عَذَابَ الْخُلْدِ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (14)) السجدة.
إن كتاب الأبرار لفي عليين
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 103 (والآن أقسم لكم أيها الصالحون بمجده الكبير وجلاله وبملكه المجيد وبعظمته أقسم لكم أني أعرف هذا السر وقرأته في ألواح السماء ورأيت كتاب القديسين ووجدت مكتوبا فيها ومنقوشا بخصوصهم أن كل الخير والفرح والتبجيل قد أعد لهم وكتبت لأرواح الذين ماتوا في الصلاح وأن خيرا كثيرا سيعطى لكم جزاء على أعمالكم …. وأن أرواحكم ستبتهج وتفرح وأن ذكراهم ستكون أمام وجه العظيم إلى الأبد )
(And now I swear to you the just, by his great glory and his honor, and by his glorious kingdom and by his greatness I swear to you: 2. I know this mystery, and have read it in the tablets of heaven, and have seen the book of the holy ones, and have found written in it and inscribed on their account, 3. that all goodness and joy and honor are prepared for them, and are written down for the spirits of those who have died in justice, and that much good is given to you as a reward for your labor, … and your spirits will rejoice and be glad, and their remembrance will be before the face of the Great One to all the generations of eternity.).
وذلك مصداقا لقوله تعالى (كَلَّا إِنَّ كِتَابَ الْأَبْرَارِ لَفِي عِلِّيِّينَ (18) وَمَا أَدْرَاكَ مَا عِلِّيُّونَ (19) كِتَابٌ مَرْقُومٌ (20) يَشْهَدُهُ الْمُقَرَّبُونَ (21) إِنَّ الْأَبْرَارَ لَفِي نَعِيمٍ (22) عَلَى الْأَرَائِكِ يَنْظُرُونَ (23) تَعْرِفُ فِي وُجُوهِهِمْ نَضْرَةَ النَّعِيمِ (24) يُسْقَوْنَ مِنْ رَحِيقٍ مَخْتُومٍ (25) خِتَامُهُ مِسْكٌ وَفِي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ (26) وَمِزَاجُهُ مِنْ تَسْنِيمٍ (27) عَيْنًا يَشْرَبُ بِهَا الْمُقَرَّبُونَ (28)) المطففين.
تتنزل عليهم الملائكة
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 104 (أقسم لكم أيها الصالحون أنه في السماء ستذكركم الملائكة بخير أمام مجد العظيم وأسماؤكم ستكتب أمام مجد العظيم لأنه في الماضي عانيتم الشر والفقر والآن ستضيئون كمنيرات السماء وسترون وستفتح لكم أبواب السماء).
(I swear to you, just ones, that in heaven the angels will have a remembrance concerning you for good before the glory of the Great One. Your names will be written before the glory of the Great One. 2. Hope, for at first ye were disgraced in evil and need, but now ye will shine like the luminaries of heaven, and will be seen, and the portals of heaven will be opened to you.).
وذلك مصداقا لقوله تعالى (إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ (30) نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنْفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ (31) نُزُلًا مِنْ غَفُورٍ رَحِيمٍ (32)) فصلت.
يسعى نورهم بين أيديهم
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 58 (مباركون أيها الصالحون والمختارون حيث أن نصيبكم عظيم وسيكون الصالحون في نور الشمس والمختارون في ضوء الحياة الأبدية ولن يكون هناك نهاية لأيام حياتهم وأيام القديسين بلا عدد والضوء سيكون عظيما أمام رب الأرواح وضوء المستقيمين سيكون قويا للأبد أمام رب الأرواح ).
(Blessed are ye, the just and chosen, for your portion is glorious! 3. And the just will be in the light of the sun, and the chosen in the light of everlasting life; and there will be no end to the days of their life, and the days of the holy will be without number…. and the light will be mighty before the Lord of the spirits, and the light of rectitude will be strong in eternity before the Lord of the spirits.).
وهذا مصدق لقوله تعالى (يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى نُورُهُمْ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (12)) الحديد.
ومساكن طيبة في جنات عدن
وقال إدريس عليه السلام في الفصل 39 (ورأيت هناك مساكنهم تحت أجنحة رب الأرواح وجميع الصالحون والمختارون أمامه مزينون كمثل ضوء النار وأفواههم مملؤة بالحمد وشفاههم تسبح اسم رب الأرواح والعدالة بين يديه لا تنقطع وهنا رغبت لأسكن فيها وروحي اشتاقت لهذا المكان).
(And I saw their dwelling under the wings of the Lord of the spirits; and all the just and chosen before him are ornamented as with the light of fire, and their mouths are full of blessings, and their lips praise the name of the Lord of the spirits, and justice before him will not cease. 8. Here I desired to dwell, and my soul longed for this place).
وهذا مصدق لقوله تعالى (وَعَدَ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِنَ اللَّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (72)) التوبة.
دعواهم فيها سبحانك اللهم
وفي الفصل 61 قال إدريس عليه السلام (وبعد ذلك سيتكلمون بصوت واحد ويسبحون ويحمدون ويمجدون ويعظمون اسم رب الأرواح)
(then they will all speak with ONE voice, and bless, and praise, and exalt, and glorify the name of the Lord of the spirits.).
وهذا مصدق لقوله تعالى (دَعْوَاهُمْ فِيهَا سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَتَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلَامٌ وَآخِرُ دَعْوَاهُمْ أَنِ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (10)) يونس.


خادم القران غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كتاب يتحدث عن أخطاء المؤرخ ابن خلدون المختار لخنيشي مجلس قبائل موريتانيا 12 21-03-2020 08:21 PM
كتاب الاداب لفؤاد عبد العزيز الشلهوب د ايمن زغروت مجلس الاخلاق و الاداب 2 31-07-2017 03:07 PM
كتاب قذائف الحق للشيخ محمد الغزالي "كاملا" محمد محمود فكرى الدراوى موسوعة الفرق و المذاهب ( الملل والنحل ) 3 26-12-2015 08:00 PM
القرآن المعجزة الخالدة ابراهيم العثماني مجلس أهل القران 1 04-03-2014 06:04 PM

  :: مواقع صديقة ::

:: :: :: :: ::

:: :: :: :: ::


الساعة الآن 07:55 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO TranZ By Almuhajir
..ٌ:: جميع الحقوق محفوظة لموقع "النسابون العرب" كعلامة تجارية لمالكه المهندس أيمن زغروت الحسيني ::ٌ..
منتج الاعلانات العشوائي بدعم من الحياه الزوجيه